LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-12-2011, 02:17 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
ام مصعب
عضو خبير
 

إحصائية العضو







افتراضي هل نعيش ازمة اخلاق..!!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

هذا موضوع طرحته في المنتدى العام

وبما انه موضوع حواري يحتاج الى مداولات ومناقشات علميه احببت ان اضعه هنا :-

لاادري لماذا خطر على بالي هذا السؤال ..!!

عندما نتأمل تصرفات من حولنا بل عندما نتأمل تصرفاتنا في بعض الأحيان ..يتأكد لدينا اننا نعيش هذه الأزمة

واعتقد ان السبب اننا بدأنا نغير مرجعيتنا الأخلاقية والتي من المفروض ان تكون الشريعة وتعليمات الإسلام واتباه هدي نبينا محمد صلى الله عليه وسلم

الذين امروا بحسن الخلق والإتصاف بأخلاقيات عالية وحسنة تجاه انفسنا واتجاه الآخرين بل حتى تجاه الحيوان ، والجماد

تحيتنا اختلفت عن السلام عليكم ورحمة الله وبركاته الى كلمات اجنبيه او عبارات عربية حروفاً فقط

مواعيدنا اصبحت غير دقيقة واصبحنا اذا اردنا ان نمدح احد بدقة مواعيده نشبهه بساعة ميدان لندن ( جرينتش)

اما الوعود وإخلافها فحدث ولا حرج

ولاننسى عدم اتقان العمل ، والتأخر في آدائه

وتفشى الكذب الصريح بين الجميع :- الأب يكذب والأم والأبناء ,,,الخ

ولننظر للشارع وما يحدث فيه من صور لأخلاقيات ضعيفه بل سيئة

اما الممتلكات العامة فهي ايضا لم تسلم من سوء اخلاق بعضنا ..!!

هناك الكثير ولكن:-( من حسن الخلق قلة الكلام فخير الكلام ما قل ودل ..!!)

واختم بالمرجعية التي لابد ان تبنى عليه اخلاقنا :-

قال اللَّه تعالى: { وإنك لعلى خلق عظيم } .
وقال تعالى: { والكاظمين الغيظ، والعافين عن الناس } الآية.

- وعن أبي أُمَامَة الباهِليِّ رضي اللَّه عنه قال : قال رسول اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم : « أَنا زَعِيمٌ ببَيتٍ في ربَضِ الجنَّةِ لِمَنْ تَرَكَ المِراءَ . وَإِنْ كَانَ مُحِقّاً ، وَببيتٍ في وَسَطِ الجنَّةِ لِمَنْ تَرَكَ الكَذِبَ ، وإِن كَانَ مازِحاً ، وَببيتٍ في أعلى الجَنَّةِ لِمَن حَسُنَ خُلُقُهُ » حديث صحيح ، رواه أبو داود بإِسناد صحيح .
الموضوع تحت انظاركم ، فهل تشاركوني الرأي اننا نعيش ازمة اخلاق..؟؟؟؟؟


















التوقيع

لاتكن لينا فتعصر .... ولا يابساً فتكسر
قديم 11-12-2011, 01:23 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
 

إحصائية العضو







افتراضي


المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ام مصعب

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
هذا موضوع طرحته في المنتدى العام

وبما انه موضوع حواري يحتاج الى مداولات ومناقشات علميه احببت ان اضعه هنا :-

لاادري لماذا خطر على بالي هذا السؤال ..!!

عندما نتأمل تصرفات من حولنا بل عندما نتأمل تصرفاتنا في بعض الأحيان ..يتأكد لدينا اننا نعيش هذه الأزمة

واعتقد ان السبب اننا بدأنا نغير مرجعيتنا الأخلاقية والتي من المفروض ان تكون الشريعة وتعليمات الإسلام واتباه هدي نبينا محمد صلى الله عليه وسلم

الذين امروا بحسن الخلق والإتصاف بأخلاقيات عالية وحسنة تجاه انفسنا واتجاه الآخرين بل حتى تجاه الحيوان ، والجماد

تحيتنا اختلفت عن السلام عليكم ورحمة الله وبركاته الى كلمات اجنبيه او عبارات عربية حروفاً فقط

مواعيدنا اصبحت غير دقيقة واصبحنا اذا اردنا ان نمدح احد بدقة مواعيده نشبهه بساعة ميدان لندن ( جرينتش)

اما الوعود وإخلافها فحدث ولا حرج

ولاننسى عدم اتقان العمل ، والتأخر في آدائه

وتفشى الكذب الصريح بين الجميع :- الأب يكذب والأم والأبناء ,,,الخ

ولننظر للشارع وما يحدث فيه من صور لأخلاقيات ضعيفه بل سيئة

اما الممتلكات العامة فهي ايضا لم تسلم من سوء اخلاق بعضنا ..!!

هناك الكثير ولكن:-( من حسن الخلق قلة الكلام فخير الكلام ما قل ودل ..!!)

واختم بالمرجعية التي لابد ان تبنى عليه اخلاقنا :-

قال اللَّه تعالى: { وإنك لعلى خلق عظيم } .
وقال تعالى: { والكاظمين الغيظ، والعافين عن الناس } الآية.

- وعن أبي أُمَامَة الباهِليِّ رضي اللَّه عنه قال : قال رسول اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم : « أَنا زَعِيمٌ ببَيتٍ في ربَضِ الجنَّةِ لِمَنْ تَرَكَ المِراءَ . وَإِنْ كَانَ مُحِقّاً ، وَببيتٍ في وَسَطِ الجنَّةِ لِمَنْ تَرَكَ الكَذِبَ ، وإِن كَانَ مازِحاً ، وَببيتٍ في أعلى الجَنَّةِ لِمَن حَسُنَ خُلُقُهُ » حديث صحيح ، رواه أبو داود بإِسناد صحيح .
الموضوع تحت انظاركم ، فهل تشاركوني الرأي اننا نعيش ازمة اخلاق..؟؟؟؟؟
أيها الأخت الكريمه :ما ذكرتيه من السلبيات التي نراها في محيطنا أمر واقع لاينكر والأسباب في ذلك كثيرة جدا على رأسها ضعف التربية البيتية !!وقلة القدوة التى يراها النا س في محيطهم !!!وإنفصال القول عن العمل !!والأنفتا ح الهائل الغير منضبط على العا لم بغثه وسمينه !!ومع ذلك لانيأس بل لا بد من تكا ثف الجهود للتقليل من هذه السلبيات ...دمتم بخير وشكرا على الأحساس بالمشكلة التي هي بداية العلا ج .....


















التوقيع

(لا تبذل نفسك إلا فيما هو أغلى منها وليس ذلك إلا في ذات الله عز وجل وباذل نفسه في غير ذلك من حضوض الدنيا كبائع الياقوت بالحصى) إبن حزم
مرحبا بكم معنا على تويترعبدالعزيز الخليفة أو200Abdulaziz

قديم 20-07-2014, 02:45 PM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
روحي تناديك
عضو متألق
 

إحصائية العضو







افتراضي

أيها الأخت الكريمه :ما ذكرتيه من السلبيات التي نراها في محيطنا أمر واقع لاينكر والأسباب في ذلك كثيرة جدا على رأسها ضعف التربية البيتية !!وقلة القدوة التى يراها النا س في محيطهم !!!وإنفصال القول عن العمل !!والأنفتا ح الهائل الغير منضبط على العا لم بغثه وسمينه !!ومع ذلك لانيأس بل لا بد من تكا ثف الجهود للتقليل من هذه السلبيات ...دمتم بخير وشكرا على الأحساس بالمشكلة التي هي بداية العلا ج .....



















التوقيع

حياتي كلها تناديك
قديم 21-07-2014, 12:02 PM   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
سيف الرعد
مشرف المنتدى العام
عضو مجلس الإدارة
 
الصورة الرمزية سيف الرعد
 
 

إحصائية العضو








افتراضي

في عصر العولمه وتسارع الأشياء وتقاربها كثرة المعارف وزادت العلاقات
علاقات قريبة جغرافيا وعلاقات بعيدة جداً
وكثرة المصالح والبحث عنها بعكس السابق كانت العلاقات محدودة تقتصر على الأقارب والجيران
والقله من الناس البعيدين فكان الأخلاق والصدق عنوان كبيرا لها
اما الآن فالله المستعان تمضحلت القيم وديست بالأقدام التعاليم فكانت الماديات هي الأهم
قبل كل شي وهذا لا يعني ان الدنيا خلت مت ذوي الأخلاق والتعاليم الحميدة لكنهم نوادر في هذا الزمن ومن وجد منهم أحدا فلا يفرط به نصيحه لوجه الله
شكرًا لك ام مصعب


تحيتي



















التوقيع



(خليفة الخليفة)
تسرني متابعتك تويتر وسناب شات وانستقرام
khalifam2@


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 07:17 PM





SEO by vBSEO 3.6.0 PL2 ©2011, Crawlability, Inc.

1 2 3 4 5 6 7 8