عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 05-06-2005, 09:39 AM   #1
عضو متألق
 
تاريخ التسجيل: Jan 2005
المشاركات: 752
قوة التقييم: 0
رمان الشنانة is on a distinguished road
هل عارض العلماء في المملكة قديما تعليم المرأة ؟

سليمان بن صالح الخراشي
"...إذا : لم يكن الاعتراض على مجرد ( تعليم ) البنات كما يدعي أولئك ؛ إنما كان الاعتراض على ( طبيعة ) التعليم المراد تقريره ؛ حيث حدث التمهل والتوقف ..."لقد فرض بعض كتاب الصحافة وصايتهم على المجتمع زمنًا طويلا ؛ استطاعوا خلاله بث بعض الأكاذيب والأوهام والترويج لها كحقائق لا تقبل الجدل ؛ في سبيل إقناع الناس بأفكارهم المنحرفة ، وعدم السماح بما يعارضها أو يفندها .


فصدقهم من صدقهم ، والله يقول ( وفيكم سماعون لهم ) .


ثم جاءت الشبكة العنكبوتية على قدَر !! لتقول لهؤلاء : لقد انتهى ليل الوصاية ، وأشرق نور الحق الهادي لكل من غررتم به وخدعتموه ؛ من خلال هذه الشبكة الحرة التي تكشف أكاذيبكم للجميع من خلال الحقائق والوثائق .


وقد سبق أن كشفتُ أكذوبة ووهمًا طالما ردده بعض الصحفيين - رجالا ونساء - على أسماعنا ؛ عندما زعموا أن ستر المرأة لوجهها إنما هو عادة لنساء بلادنا ، وأن المسلمين مجمعون على كشف الوجه !!!


ثم نكتشف جميعًا أن الحق خلاف ذلك !


فإذا العادة المزعومة هي الحكم الشرعي القائم على الأدلة الصحيحة ..


وإذا الإجماع ( العملي ) في جميع بلاد المسلمين متفق على ستر الوجه .. وذلك قبل أن تقع بلادهم بيد المستعمر الذي روج للسفور بواسطة عملائه ؛ من أمثال قاسم أمين وغيره ..


وإذا الصور القديمة تؤكد هذا ..


وإذا عشرات العلماء يُذَكّرون به ..


وأما الكذبة الثانية أو الوهم الثاني الذي ردده أؤلئك ؛ ليتوصلوا به إلى ما بعده فهو زعمهم : أن العلماء في بلادنا قد عارضوا ( تعليم ) البنات !! هكذا


أو أن أهل الخير وقفوا ضد ( تعليم ) البنات في بدايته ، ثم اقتنعوا به مع مرور الوقت !!


فأصبحوا عندما يطرحون أي قضية عن المرأة يعارضها الأخيار يذكرونهم بهذا الوهم الكبير ! فيقولون – مثلا - : قد كنتم تعارضون ( تعليم ) البنات ، ثم وافقتم عليه ، وهذه مثلها ، ستعارضونها قليلا ثم تؤيدونها فيما بعد !!


وكل هذا كذب ودجل منهم ليمهدوا المجتمع لقبول انحرافاتهم – كما سبق - ، وإلا فإنهم يعلمون قبل غيرهم أن العلماء وطلبة العلم لم يعارضوا ( تعليم ) البنات – كما زعموا- ؛ لأنهم - أي العلماء وطلبة العلم - يعلمون شرعية هذا الأمر فيما يقرؤنه من نصوص الكتاب والسنة ؛ كقوله صلى الله عليه وسلم في الحديث الصحيح : " طلب العلم فريضة على كل مسلم " ، وهو يشمل المسلمات كما بين هذا العلماء ، وكقوله صلى الله عليه وسلم للمرأة التي تعرف الرقية : " علميها حفصة كما علمتيها الكتابة " ( انظر : السلسلة الصحيحة للألباني ، 178) .


فاعتراض من اعترض منهم كان على ( ماهية ) التعليم الذي سيُجعل للفتاة السعودية ، وليس على مجرد ( تعليمها ) كما يدعي الأفاكون .


لأن المعترضين كانوا يخشون أن يُقر تعليمُ البنات لدينا على الحال الذي كان عليها في الدول العربية الأخرى ؛ لاسيما مصر التي كانت أوائل المدرسات لدينا قادمات منها . فلهذا خشي الغيورون أن تزل بنا القدم فنحذو حذو الآخرين في تعليم مختلط ، أو تعليم بعيد عن الدين والفضيلة .


وهذه منقبة لهؤلاء تشهد بكمال عقولهم لو كان هؤلاء يعقلون !


لأن الإنسان العاقل لايقدم على شيئ جديد أو مجهول دون أن يتحقق منه ، وإلا أصبح كالإمعة الذي يسير خلف الآخرين بغباء .


أرأيت لو أن إنسانًا قيل له : اسلك هذا الطريق المجهول دون أن تفكر في نهايته أو فيما ستلاقي فيه ، وهو يرى القادمين منه ، بعضهم مثخن بالجراح وآخر يتهادى من الألم .


فمضى هذا الانسان في هذا الطريق دون تفكير أو تروٍ أو استعداد أو حذر.. ماذا سيقول عنه العقلاء ؟! لا شك أنه متهور وأرعن .


وقارنه بآخر قيل له مثل ذلك ، ولكنه تروى وتمهل حتى يسأل عن ماهية هذا الطريق ، وعثراته ؛ لكي يتجنبها . فلما تبين أن لاخطر سيصيبه توكل على الله ومضى .


وقد قال تعالى ( يا أيها الذين آمنوا خذو حذركم ) .


إذا : لم يكن الاعتراض على مجرد ( تعليم ) البنات كما يدعي أولئك ؛ إنما كان الاعتراض على ( طبيعة ) التعليم المراد تقريره ؛ حيث حدث التمهل والتوقف ؛ حتى تبين الأمر واستقر على تعليم شرعي موافق لفطرة الفتاة ، بعيد عن الاختلاط ، برعاية كريمة من كبار العلماء .


ويشهد لهذا : ماقاله العلماء الذين شهدوا القضية :


قال الشيخ عبدالله بن سليمان بن حميد – رحمه الله – في رسالته " أخطار تحيط بكم أيها المسلمون " بعد أن تحدث عن واقع تعليم البنات في الدول العربية :


( وقد عارض بعض المسلمين في تعليم المرأة بهذه الصفة، خوفاً من فتنتها، وحذراً من ضررها على المجتمع، في المستقبل بعد مدة.


وألفتُ نظر ولاة الأمور، إلى أنه لا مانع من توسيع تعليم المرأة على المنهج الذي يقره الدين وتعاليمه، مع التمسك بالحجاب، وبالأخلاق الفاضلة ). ( الدرر السنية ، 16/79).


وقال الشيخ محمد بن عبدالله بن حمدان – رحمه الله – ردًا على من طالب بتقليد الدول الأخرى في مجالات تعليم البنات ! : ( ليتكم يا هذا: تطالبون بتعليم البنات، في حدود ما رسمه الدين الحنيف، وتكتفون بذلك، إذاً لرحبنا بذلك، وأيدناكم ، ولكنكم تريدون تعليماً كالتعليم الموجود في الخارج –مجرد تقليد ومحاكاة- ولا تهمكم تعاليم الإسلام، التي تأمر بالمحافظة على أخلاق المرأة، وتصون لها عفتها وكرامتها ). ( الدرر السنية ، 16/93).


ويؤكد هذا ويجليه أن تعليم البنات – ولله الحمد – لم يقر إلا بعد موافقة كبار العلماء عليه ؛ كما جاء في الخطاب الملكي الذي صدر عن الملك سعود رحمه الله .


وقد دارت - كما يقول صاحب كتاب " تعليم المرأة في المملكة " " ص 23" - (حوارات ومناقشات، ونشرت مقالات وردود عن ذلك، وكان عدد من العلماء وعلى رأسهم سماحة الشيخ محمد بن إبراهيم آل الشيخ –يرحمه الله- وغيره يردون على المعترضين، ويبينون أن الإسلام دين العلم للجميع، وأن النصوص الكثيرة التي تحض على طلب العلم عامة شاملة للرجال والنساء، وأن هناك فرقاً بين مبدأ تعليم المرأة، وبين ما يجب أن تتعلم. فمن حيث المبدأ؛ فإن تعليم المرأة من حيث الوجوب والندب والإباحة -بالمعنى الفقهي- مثل الرجل ).


وأما بيان الملك سعود رحمه الله فكان كالتالي :


(نطق ملكي كريم)


الحمد لله وحده وبعد: فلقد صحت عزيمتنا على تنفيذ رغبة علماء الدين الحنيف في المملكة في فتح مدارس لتعليم البنات العلوم الدينية، من قرآن وعقائد وفقه، وغير ذلك من العلوم التي تتمشى مع عقائدنا الدينية، كإدارة المنـزل، وتربية الأولاد وتأديبهم، مما لا يخشى منه عاجلاً أو آجلاً أي تغيير على معتقداتنا، لتكون هذه المدارس في منأى عن كل شبهة من المؤثرات التي تؤثر على النشء، في أخلاقهم، وصحة عقيدتهم وتقاليدهم، وقد أمرنا بتشكيل هيئة من كبار العلماء الذين يتحلّون بالغيرة على الدين، لتشرف على نشء المسلمين في تنظيم هذه المدارس، ووضع برامجها، بمراقبة حسن سيرها فيما أنشئت له، وتكون هذه الهيئة مرتبطة بوالدهم حضرة صاحب السماحة المفتي الأكبر الشيخ محمد بن إبراهيم آل الشيخ، على أن تختار المدرسات من أهل المملكة أو غيرهم اللواتي يتحقق فيهن حسن العقيدة والإيمان، ويدخل إلى هذه المدارس ما قد سبق فتحه من مدارس للبنات في عموم المملكة ، وتكون جميعاً مرتبطة في التوجيه والتنظيم بهذه اللجنة تحت إشراف سماحته، مع العلم أن هذا التشكيل يتقدم الوقت الكافي بتهيئة وسائل التأسيس، ونأمل أن يكون ذلك في وقت قريب، والله الموفق ولا حول ولا قوة إلا بالله ) . ( سعود بن عبدالعزيز )


( انظر : جريدة أم القرى / يوم الجمعة 21 ربيع الثاني سنة 1379هـ ) .


قلتُ : فنأمل - بعد هذا - من هؤلاء الكتاب والكاتبات - هداهم الله - أن لايرددوا هذه الأكذوبة على أسماعنا !
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
رمان الشنانة غير متصل  

 
قديم(ـة) 05-06-2005, 10:54 PM   #2
Banned
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 235
قوة التقييم: 0
البــــردعي is on a distinguished road
أخي رمان الشنانه

مسيك الله بالخير

ومشكور على جهدك الرائع والجميل في الرد على جميع من قال أن العلماء اعترضوا على مجرد التعليم

إنما كان الاعتراض على ( طبيعة ) التعليم المراد تقريره.

حيث قلت يا رعاك الله(((وأما الكذبة الثانية أو الوهم الثاني الذي ردده أؤلئك ؛ ليتوصلوا به إلى ما بعده فهو زعمهم : أن العلماء في بلادنا قد عارضوا ( تعليم ) البنات !! هكذا


او أن أهل الخير وقفوا ضد ( تعليم ) البنات في بدايته ، ثم اقتنعوا به مع مرور الوقت !! )))


طيب اخي الكريم

اراك استشهدت بالدرر السًنيه واخذت ما وافق فكرتك فقط.....!؟؟

الشيخ عبدالله بن سليمان بن حميد

الذي أتيت في مقطع صغير من رسالته((أخطار تحيط بكم أيها المسلمون)) !!

وكذلك مقطع صغير من الدرر لشيخ عبدالله!!

طيب أخي استلم كلام الشيخ عبدالله في الدرر السنيه

((وقال الشيخ

عبد الله سليمان بن حميد: (كثيراً ما نسمع كلمات حول تعليم البنات، وفتح مدارس لهن، وكنا بين

مصدق ومكذب حتى تحقق ذلك رسميا، فاستغربنا هذا، وأسفنا له غاية الأسف... وإني أنصح لكل

مسلم: أن لا يدخل ابنته أو اخته في هذه المدارس التي ظاهرها الرحمة، وباطنها البلاء والفتنة،

ونهايتها السفور والفجور وسقوط الأخلاق والفضيلة). وأضاف الله يعدي عنه: (فجأنا خبر فادح ومصيبة عظيمة،

وطامة كبرى، ألا وهي: فتح مدارس لتعليم البنات... أيها المسلمون: يا أهل الغيرة والأنفة، اسمعوا

لهذا التصريح الشنيع الذي يقصد منه.. مجاراة الأمم المنحلة في تعليم بناتكم الحساب والهندسة

والجغرافيا، ما للنساء وهذه العلوم، تضاف الى مايزيد عن أحد عشر درساً غالباً لا فائدة فيها، إنها

لمصيبة وخطر على مجتمعنا. إن تعليم المرأة... خطر عظيم على المجتمع، ومصيبة لا تجبر،

وعاقبته سيئة؛ إن تعليم المرأة سبب لتمردها، وهن ناقصات عقل ودين)
(الدرر، ج16 ص 71، 74، 78، 80، 83)
. ورأى الشيخ نفسه عبدالله(الذين يتعلمون في مدارس الإفرنج) مثل تاركي الصلاة ليس

لهم عدالة ولا يقبل لهم قول ويجب على المسلمين هجرهم! لماذا؟ لأن (التلميذ على عقيدة أستاذه

ودينه وأخلاقه) وصب جام غضبه على (هذه العلوم العصرية، وهي مبادئ الإلحاد ومقدماته
) الدرر، ج15 ص 489).

انتهى

هل لك أخي الكريم

أن تقول لي الشيخ عبالله (جاب طاري)) الحجاب؟؟!

او ((جاب طاري)) طريقة او طبيعة التعليم او أنه لا مانع لديه إلا بشروط؟؟؟

اخيراً

لا تنقل شي وأنت لم تطلع على المصادر

او انك تنقل فقط

أخوي الدرر عندي في مكتبتي ولم اشتريه ارث احد أخوتي

وكان تريد الكتب ابشر

لا وفيهن شي يصلح لك يوافق توقيعك

السلام عليكم
البــــردعي غير متصل  
قديم(ـة) 06-06-2005, 02:31 AM   #3
أديب مبدع
 
تاريخ التسجيل: Aug 2003
المشاركات: 2,566
قوة التقييم: 0
الفرزدق is on a distinguished road
لا أريد أن أناقش رأي العلماء الأوائل في تعليم البنات.. أو مسببات رأيهم

ولكنهم حذروا العوام الجهلة آنذاك من أمر أصله الإباحة.. وكان المجتمع بنفسه قد حرمه فصبوا زيتاً على النار.. وأخذ به الناس (عن جهل) تحريماً دينياً وافق تحريم المجتمع.. هذا على أن اعتراض العلماء على طبيعة التعليم.. وفي ما ذكره الأخ البردعي مشكوراً بعض مما حرم تعليم البنات نفسه لا طبيعته..
__________________



بعدستي : استجداء ضوء
الفرزدق غير متصل  
قديم(ـة) 06-06-2005, 05:23 AM   #4
مشرف المنتدى الدعوي
عضو مجلس الإدارة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2002
البلد: الرس
المشاركات: 11,074
قوة التقييم: 27
سابح ضد تيار will become famous soon enough
بعض العلماء كان لهم راي حول قضية تعليم البنات لكن البعض منهم لما ارى المصلحة والطريقة الموافقة للشرع تغير راية وليس معني ان المارضة الاول والموافق بالخير دليل التناقض
__________________
تاريخ 1437/12/17. هو تقاعدي المبكر. حيث قضيت عشرين سنة بالتعليم عشر سنوات مدير. وعشر. سنوات معلم فالحمد. الله الذي يسر. أمري وأكرمني
سابح ضد تيار غير متصل  
قديم(ـة) 06-06-2005, 11:41 AM   #5
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Jan 2005
البلد: بلد الخير
المشاركات: 1,496
قوة التقييم: 0
احلى الايام is on a distinguished road
انما يخشى الله من عبادة العلماء


الله يصلح علمائنا لما هو فيه خير لديننا وبلادنا



ومشكرو اخوي رمان الشنانه
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
احلى الايام غير متصل  
قديم(ـة) 06-06-2005, 02:01 PM   #6
عضو متألق
 
تاريخ التسجيل: Jan 2005
المشاركات: 752
قوة التقييم: 0
رمان الشنانة is on a distinguished road
شكراً للجميع على مرورهم

أود توضيح بعض المفاهيم الخاطئة عند البعض

1- أنه إذا اخطأ عالم فلا يلحق العلماء كلهم تبع له وخير دليل أن علمائنا لم يستمروا على تلك الأراء .

2- تشنيع العلماء القداما وبيان أخطائهم القديمه هي طريقة غير مباشرة لنزع الثقه من قلوب الناس في علماء زماننا , وترى البعض(ممن ينتمون إلى الفكر اللبرالي ) إذا قلت هذا حرام وهذا حلال وأتيت له بالدليل ورئي العلماء قال:يا أخي أنتم حرمتم الكورة وحرمتم الرادوا وحرمتم التلفزيون وحرمتم كشف المرأه لوجهها إلى غير ذلك.

والله تعالى يقول ( فسئلوا أهل الذكر إن كنتم لا تعلمون )



شكراً للجميع المرور وأتمنى أن يناقش الموضوع بكل أريحيه وهدوء
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
رمان الشنانة غير متصل  
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 03:10 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19