LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-02-2012, 02:37 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
الراسي12
عضو بارز
 
الصورة الرمزية الراسي12
 
 

إحصائية العضو








افتراضي الشيخ سعود الشريم في رائعة شعرية يردُّ فيها على تطاولات "كشغري"

دافع عن رسول الله صلى الله عليه وسلم وفنّد أكاذيب المتطاولين
الشيخ سعود الشريم في رائعة شعرية يردُّ فيها على تطاولات "كشغري"


بدر الروقي- سبق: في قصيدةٍ شعريةٍ رائعة دافع فيها إمام الحرم المكي الشريف، الشيخ الدكتور سعود الشريم، عن رسول الله - صلى الله عليه وسلم-, وردّ على المتطاول حمزة كشغري، قال فيها:

يا كشغريُّ لقدْ كشفتَ خفاكا

وكفرتَ بالرِّبِ الذي سوَّاكا

*وخرجْتَ مِن دينِ الإلهِ مُذمَّماً

بمقالةٍ فيها الرَّجيمُ رقاكا

*وقَدَحْتَ في شَخْصِ النّبيِّ محمدٍ

فحفَرْتَ يا صِنْوَ الرَّجيمِ ثراكا

*يا كشغريَ اللؤمِ ياحِلْسَ الرَّدى

ويْحَ الذي بسفالةٍ دســَّـاكا

*أنت السَّفيهُ فقدْ شتمتَ محمداً

يا ويلَ من يحميك أو يرعاكا

*يا كشغريَ الفسقِ إنك مارقٌ

فلقدْ جعلتَ حِمَى النّبيِّ قفاكا

*يا كشغريَ الشؤم ياعلْجاً طغى

فَضَّ الإلهُ على المقالةِ فاكا

*أتظنُ أنّك في الجموع مثقفٌ

فنثَرْتَ بالفكرِ اللعينِ هواكا

*ما أنت إلا أخرقٌ ذو عاهةِ

في الفكرِ يالله مـا أشقاكا

*لسنا نراكَ اليومَ إلا فاجراً

متمرِّداً متحـــدياً أفــــّـاكا

*آذيتنا وهتكْتَ حُرمةَ أحمدٍ

أوّاهُ لو جــــــــاءَ الذي ينعاكا

*إني لأمقتُهُ وأمْقتُ إفكَهُ

ولسوفُ أمقتُ كُلَّ مَنْ آواكا

*هذا الذي نجنيهِ مِنْ حرّيةٍ

قالتْ لكلِّ مُعــــــاندٍ حيـــَّـاكا

*قالوا لمنْ سبَّ الزعيمَ منافقٌ

ولمِنْ رمى المختارَ أنتَ وذاكا

*لا خيرَ فينا إنْ سُلِبنا غيرةً

وقضى علينا ماكرٌ قـــــدْ حاكا

*يا أمتي قومي لنصرةِ سيّدٍ

هيَّا أزيلي السُّمَّ والأشـــْـوَاكا

*هذا أوانٌ لامتحانٍ قَدْ نَرىْ

مَنْ قَدْ بكى فِيهِ ومـــَـنْ يتبــَاكا

*إنْ لَمْ يقم فينا حُمَاةُ محمَّدٍ

فلسَوْفَ نلقى في الغداةِ هلاكا

*يا ربُ أكرمنا بنصرةِ أحمَدٍ

وادْحَرْ دعِيَّا قــــَـدْ أرادَ حِمـــَـاكا


منقووول

رد مع اقتباس
قديم 08-02-2012, 04:52 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
سعد الحنيني
عضو بارز
 

إحصائية العضو







افتراضي

فتوى فضيلة الشيخ حمود بن عقلاء الشعيبي يرحمه الله .

في كفر تركي الحمد ويجب قتله .
لأنه قال : (( الله والشيطان واحد هنا وكلاهما وجهان لعملة واحدة ))

هذا نص الفتوى التي أصدرها الشيخ حمود بن عقلا الشعيبي في تركي الحمد :

فضيلة الشيخ حمود بن عقلاء الشعيبي سلمه الله :

ما رأيكم فيمن يقول : مسكين أنت يا الله نحملك ما نقوم به من أخطاء،

ويقول: الله والشيطان واحد هنا وكلاهما وجهان لعملة واحدة،

ومن يقول: أين ربك حتى أضعه في الدرج وأقفل عليه ،

ومن يستهزئ بالدين والأنبياء ؟! . وما رأيكم فيمن يدافع عن مثل هؤلاء ويحميهم ؟

وجزاكم الله خيرا ؟؟

الجواب : الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد وآله وصحبه أجمعين وبعد :

فإن هذه العبارات التي وردت في السؤال لا تصدر إلا عن رجلين إما مجنون أو كافر بالله العظيم، لأن فيها سبا لله سبحانه وتعالى واستهزاء بالدين، والساب لله ورسوله والمستهزئ بالدين إن كان عاقلا لا يخلو : إما أن يكون كافرا حربيا أو كافرا ذميا أو مسلما يدعي الإسلام : فإن كان كافرا حربيا فحكمه القتل ولو لم يصدر منه سب لله أو رسوله أو استهزاء بالإسلام لأنه حربي، والحربي يقتل بكل حال. وأما الكافر الذمي إن فعل ذلك فعهده منتقض وأمانه يلغو ويجب قتله كما قال تعالى ( وإن نكثوا أيمانهم من بعد عهدهم وطعنوا في دينكم فقاتلوا أئمة الكفر إنهم لا أيمان لهم) الآية، فوصفهم بأنهم أئمة كفر.

وإن كان مسلما يدعي الإسلام فإنه بسبه لله ورسوله واستهزاءه بالدين يرتد عن دينه فيجب قتله جادا كان أو هازلا أو ناقلا مستحسنا لقوله تعالى (ولئن سألتهم ليقولن إنما كنا نخوض ونلعب قل أبالله وآياته ورسوله كنتم تستهزئون، لا تعتذروا قد كفرتم بعد إيمانكم) الآية ، ولقوله عليه الصلاة والسلام (من بدل دينه فاقتلوه) . وعلماء الأمة متفقون قديما وحديثا على أن من سب الله أو رسوله أو استهزء بالدين فهو كافر يجب قتله بكل حال ولا يستتاب. يقول سليمان بن عبد الله آل الشيخ رحمه الله تعالى في (تيسير العزيز الحميد) : (فمن استهزء بالله أو بكتابه أو برسوله أو بدينه كفر ، ولو هازلا لم يقصد حقيقة الاستهزاء إجماعا). ويقول ابن عبد البر رحمه الله تعالى : (ومن شتم الله تبارك وتعالى أو شتم رسوله صلى الله عليه وسلم أو شتم نبيا من أنبياء الله صلوات الله عليهم قتل إذا كان مظهرا للإسلام بلا استتابة). ويقول القاضي عياض : (لا خلاف أن ساب الله تعالى من المسلمين كافر حلال الدم). ويقول ابن حزم رحمه الله تعالى : (أما ساب الله تعالى فما على ظهر الأرض مسلم يخالف أنه كفر مجرد) . فيجب على ولي أمر البلد التي ينتمي إليها هذا المرتد أن ينفذ فيه حكم الله تعالى وهو القتل من غير استتابة، لأن في تركه مفاسد كبيرة :

أولا : أن المسلمين يتأذون بفعله ويتألمون لما ينشره فبقتله يرتاح المسلمون ويرتدع كل من تسول له نفسه أن يتطاول على الله أو رسوله أو دينه .

وثانيا : إن في تركه بث لشبهاته وشكوكه بين المسلمين فيما ينشره من مقالات وروايات.

أما من يدافع عن مثل هذا أو يحميه فهو مرتد مثله يجب قتله إن كان عالما بطريقته ومنهجه .

هذا ونسأل الله أن ينصر دينه ويعلي كلمته وصلى الله على نبينا محمد وآله وسلم.

حمود بن عقلاء الشعيبي بريدة 4 / 8 / 1420 هـ



















التوقيع

تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً

رد مع اقتباس


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 02:02 PM





SEO by vBSEO 3.6.0 PL2 ©2011, Crawlability, Inc.

1 2 3 4 5 6 7 8