عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 13-02-2012, 04:31 PM   #91
عضو ذهبي
 
صورة قس بن ساعدة الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
البلد: أسعى في مناكبها !
المشاركات: 2,251
قوة التقييم: 0
قس بن ساعدة is on a distinguished road
^^^^

النبي صلى الله عليه وسلم كان يغشى أندية الكفار ويدعوهم ... فما بالك بالمسلمين المقصرين



أخي مناحي ... الأمر أعظم مما تتصور في مسألة الوقيعة بالعريفي




























__________________
أنا العبد الذي كسب الذنوبا \ وغرته الأماني أن يتوبا !

قس بن ساعدة غير متصل  

 
قديم(ـة) 13-02-2012, 07:30 PM   #92
عضو متواجد
 
صورة قلب أمي الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Nov 2011
البلد: قلب حبي
المشاركات: 56
قوة التقييم: 0
قلب أمي is on a distinguished road
]الحمدلله وش عليكم من عنده رب يحاسبه على أعماله كان يقصد السفور أو لا يقصد
المهم اني من عرفت العريفي وهو داعيه إلى الله والله يوفقه ويحفظه ويتجاوز عن أخطائه
ياليت اننا نرتقي ونحذر من المنافقين والمشركين بدل مانمسك زلة واحد زنرددها بكل مجلس
واللي مو عاجبه اسلوب العريفي يا أخي انصحه ولا تتكلم فيه وتحط بذمتك شئ ما تعلم عنه
يعني مقطع يسوي كذا ويا كثر التزوير بالمقاطع والتركيب وهؤلاء منافقين أرادوا أن يضروا العريفي
ومحاااال بإذن الله مادام كما عهدناه ونسأل الله أن يثبته
__________________
قلب أمي غير متصل  
قديم(ـة) 13-02-2012, 11:29 PM   #93
عضو ذهبي
 
صورة قس بن ساعدة الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
البلد: أسعى في مناكبها !
المشاركات: 2,251
قوة التقييم: 0
قس بن ساعدة is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها عمران مشاهدة المشاركة
هالحين اللي دايم طابين قدح وسب وشتم بالعلماء والإنتقاص منهم ما عمري شفت لهم كلام أو رد على ليبرالي أوعلماني
هل هذا دين الإسلام الذي يتمسكون به أم هو دين أسيادهم وما يأمرونهم به هؤلاء أتباع آل زلفه ومواليه قبحهم الله يُحبون الخوض في أعراض الدعاة لأن لهم مآرب أخرى
شكراً ياقس بن ساعده على موقفك الصريح والشجاع وثق بأنهم أول المولين والهاربين عندما يحضر العريفي للرس لأنه سيُلجمهم حجراً كما ألقم من هم على شاكلته
نقولها صريحة وصرخة في وجوهكم التي شاهت وخابت هؤلاء علماء السنة نقدرهم ونحفظ لهم مكانتهم وقيمتهم وإن حصلت
منهم الزلات والعثرات فهم بشر وغير معصومين افهموا افهموا


جزاك الله خيراً أخي عمران

والله يصلح الحال...



























__________________
أنا العبد الذي كسب الذنوبا \ وغرته الأماني أن يتوبا !

قس بن ساعدة غير متصل  
قديم(ـة) 13-02-2012, 11:48 PM   #94
مشرف المنتدى التعليمي
 
صورة صرير القلم الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Sep 2003
البلد: في قلوب المحبين
المشاركات: 11,166
قوة التقييم: 27
صرير القلم has a spectacular aura aboutصرير القلم has a spectacular aura about
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها مطيح الروس مشاهدة المشاركة
والنعم فيك وبعائلتك الكريمة وهل يخفى القمر فأنت معروف أنك صاحب هذا المعرف

أخي العزيز والحبيب صرير

يقول المثل ( القلب دكان الكل له مكان )

أنت ما تدري وش قدر محبتك عندي داخل هذا القلب المسكين فقلبي المسكين يكن لكم كل احترام وتقدير ولا يحمل عليكم غلا ولاحقدا بل بالعكس يحمل لكم كل محبة واحترام وتقدير

وما عليش سؤال على الطاير أخي العزيز صرير

هل لك معرفات أخرى غير هذا المعرف

أشكرك أخي صرير على هذا الشعور
أقسم أنني لا أكتب الا بهذا المعرف
منذ بدايتي بالمنتدى

إلا أن هناك معرفان لولديّ
والمعرفان معروفان للكثيرين هنا

استأذنهما أحياناً لرفع بعض المواضيع فقط
إذا كانا مشغولين أو لا يرغبان الدخول للمنتدى

أنا أحب الوضوح ولا أحب الخفاء
وتابع مواضيعي الصريحة
أكتبها باسمي وأنا معروف ولا يهمني

أتمنى أنك فهمتني
وشكراً لكلماتك وشهادتك بي

ووالله إني أحب لك الخير
كما أحبه لنفسي

كن كرأس الشجرة.. بعيد عن أوساخ الدواب....
-.-.-.-.-،-.-.-.-.-.-.-.-.-.-،-.-



ًالاعاقة لا تمنع من العطاء . .*

__________________

Twitter
@sultanalhumud
صرير القلم غير متصل  
قديم(ـة) 14-02-2012, 12:27 AM   #95
عضو نشط
 
تاريخ التسجيل: Sep 2008
المشاركات: 86
قوة التقييم: 0
اعيش لكي احلم is on a distinguished road
مساء الخير

بصراحة غريب وضعكم !!؟

يا اما انا صح و انت غلط و لا العكس ...

ما صير الكلام هذا ابد

الموضوع اللي نناقشه ترا ما هوعقدي اقصد ما هو شي ثابت

هنا نطرح ارائنا بشخصية اعلامية مشهورة لها دورها البارز في المجتمع و لها تاثير قوي

و نحن لسنا بشيعة نجعل من دعاتنا رجال معصومين عن الخطا

ارجوكم ثم ارجوكم لا نعطلوا عقولكم لا تعطلوا عوقلكم فتتحكم بكم العواطف

لا تنجرف مع التيار بل قف و تمعن فقد ترى مالم يره غيرك

من يقف مع العريفي هذا رايهم و نكن لهم الاحترام و التقدير و من يرون العكس

ايضا هذا رايهم و نكن لهم الاحترام و التقدير

لا يحق ابدا لاي شخص ان يعتدي على الاخر و لو بالكلام لمجرد انه قال رايه بشخص

و العريفي مدام انه اراد ان يدخل في معمعة الشهرة و الاعلام فليتحمل ذلك

ناتي للعريفي يعلم الله انني من المتابعين له بشكل كبير جدا

لكنني وصلت لقناعة ان هذا الرجل اسلوبه في الطرح لآ يعجبني وانا اقول اسلوبه و ليس المحتوى او المعنى

افقتقد فيه وقار العلماء فهو كثير الظهور

لآ احد يختلف ان الرساله التي يقدمها سامية

بالاخير هذا رايي قد اكون محق او لا و لكن لا يحق لك مصادرة رايي

شكرا
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
اعيش لكي احلم غير متصل  
قديم(ـة) 14-02-2012, 08:46 PM   #96
عضو ذهبي
 
صورة قس بن ساعدة الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
البلد: أسعى في مناكبها !
المشاركات: 2,251
قوة التقييم: 0
قس بن ساعدة is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها centrino مشاهدة المشاركة

بسم الله الرحمن الرحيم

لدي تعليق بسيط أسأل الله ان ينفع به

هل تعلم اخي انك تغتاب الشيخ العريفي ؟

قال تعالى: { ولا يغتب بعضكم بعضاً أيحب أحدكم أن يأكل لحم أخيه ميتاً فكرهتموه واتقوا الله إن الله تواب رحيم} [الحجرات:12].

قال النبي صلى الله عليه وسلم بقوله: ((أتدرون ما الغيبة؟)) قالوا: الله ورسوله أعلم. قال: ((ذكرك أخاك بما يكره)) .




حذرنا النبي صلى الله عليه وسلم من آفات اللسان :

عن أبي هريرة أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : (( إن العبد ليتكلم بالكلمة ما يتبين فيها يزل بها في النار أبعد مما بين المشرق)) . وفي رواية له: ((يهوي بها في نار جهنم)) .

قال ابن حجر: ((بالكلمة)): أي الكلام. . . . ((ما يتبين فيها)) أي لا يتطلب معناها،



هل تعلم ما جزاء الغيبه :
فضيحه في الدنيا وعذاب في القبر وعذاب في النار


انصحكم اخوتي بتقوى الله سبحانه وتعالى والاستحياء منه ، وتذكروا مقدار الخساره التي تخسرونها من حسناتكم عند اغتيابكم،
تذكروا عيوبكم وانشغلوا بها عن عيوب الناس واحذروا ان يبتليكم الله بما تعيبوا الناس فيه ، انصحكم بمجالسه الصالحين الاخيار وقراءه سير الصالحين والنظر في سلوكياتهم
.


قال النبي صلى الله عليه وسلم : (( من كانت عنده مظلمة لأخيه من عرض أو مال فليتحلله اليوم قبل أن تؤخذ منه يوم لا دينار ولا درهم ، فإن كان له عمل صالح أخذ منه بقدر مظلمته ، وإن لم يكن له أخذ من سيئاته فجعلت عليه)) .




----------------------------------------------------------------



اعلم اخي مطيح الروس ومن يشاطرك الرأي انني لم اكتب حرفاً واحداً الا لخوفي عليك من ان تقع في الكبائر

فأسال الله لك ومن يشاركك رأيك الهدايه والصواب




.




جزاك الله خيراً .... مشاركة مميزة



























__________________
أنا العبد الذي كسب الذنوبا \ وغرته الأماني أن يتوبا !

قس بن ساعدة غير متصل  
قديم(ـة) 15-02-2012, 12:11 AM   #97
عضو متألق
 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
المشاركات: 724
قوة التقييم: 0
مطيح الروس is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها .,. مـنـاآاآاحــي .,. مشاهدة المشاركة
طيب ابجيبك على اسئلتك
اول شي مسألة الاختلاط اللي تقول ...
انت الحين دخلت بنية العريفي ؟؟ هل كان بنيته الدخول للمجمع بقصد الاختلاط ؟؟؟
ياخي هذا داعيه ورجل يريد الاجر والثواب من الله ... رايح ينشر العلم وانت تجي بكل بساطه وتقول اختلاط وسفور
{قُلْ إِنَّمَا حَرَّمَ رَبِّيَ الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ وَالْإِثْمَ وَالْبَغْيَ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَأَنْ تُشْرِكُوا بِاللَّهِ مَا لَمْ يُنَزِّلْ بِهِ سُلْطَانًا وَأَنْ تَقُولُوا عَلَى اللَّهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ}.
.....
وسؤالك الثاني عن الزواج وما الزواج
انا اسأل عن الرجال عشان اعرف هل هو كفو بالعربي ولا لا
...
لكن انت شرشحت العريفي وقطعت ظهره .... !!
..........
ياخي هذا داعيه واسلم على يده الكثييييير من الناس
والرجال مجتهد في امور الدين ...
المفروض تدعيله بالخير
............
واذا انت يا حبيبنا قادر على فضح العريفي واخراج عيوبه ... فأتمنى انك تقولها له اذا جاء للرس بعد كم يوم
ونشوف الحق مع مين
.................................................. .....
اللهم ارزق العريفي العلم النافع والعمل الصالح ...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حبيب ألبي مناحي وش فيك معصب الله يهديك

ترى العصبية ما تجيب شئ الله يهديك

المهم ما علينا من هذا كله

لكن حبيت أقول لك جيد منك إنك تبحث عن الرجال الكفو لبنتك أو أختك

الحين أنت حريص على مصلحة أختك ولا بنتك بس ليتك تكون حريص على مصلحة دينك من أصحاب الأفكار الدخيلة علينا

وبعدين يا أخي الحبيب على قلبي المسكين مناحي نشر العلم يكون نشر العلم يكون بالأماكن المخصصة له كالمساجد والمدارس والجامعات وليس في المجمعات التجارية المختلطة

وبعدين يا أخي الكريم المقطع اللي قدامك واضح فيه كل شئ الحريم متكشفات عينك عينك يصورونه بالجوالات والمخرج قاعد يهفهف على وجهه ما أدري ليش

وبعدين يا أخي الكريم مناحي إذا كان العريفي من الناس اللي يحاربون الاختلاط ليش يدخل أماكن مختلطة ويضع نفسه بالشبهات والقاعدة الشرعية تقول ( دع ما يريبك إلى ما لا يريبك )

يعني بالمعنى الأصح إذا كان خايف على نفسه من الوقوع بالاثم ليش يدخل أماكن مثل هذي وهو عارف إنها أماكن مختلطة وإذا كان يبغى يصور برنامج ديني يا أخي فيه استديوات مخصصة للبرامج الدينية مهب بالأماكن المختلطة الله يهدينا وإياك

أخي العزيز على قلبي المسكين منوحي عندي سؤال بسيط وأرجوا أن تجيب عليه بدون انفعال أرجوك

دامك اعترفت ببعض أخطاء العريفي ليش تهون من شأن هذا الخطأ !!!!

ولو وقع أحد غير العريفي بنفس الخطأ كان قامت الدنيا ولا قعدت عليه

أشوفك أنت وغيرك تهونون من هذه الأخطاء أمام الناس

وبعدين يا أخي بالنسبة لكلامك عن العريفي وإنه داعية و أسلم على يده الكثير من الناس

أنا حبيت أقول لك الماء الذي نشربه فيه فوائد عظيمة بالنسبة لنا لكن إذا وقعت فيه الشوائب ذهبت فوائده

مثلا لو أعطيتك كأس ماء فيه نقطة زيت محروقة هل ستشربه ام لا

ستقول لن أشربه وسأسكبه أرضا

أنا أقول لك طبق هذه على أخطاء العريفي وغيره من دعاة الصحوة أصحاب الأفكار الدخيلة علينا

وبعدين يا أخي مناحي أنا حبيت أوضح لك أمر علشان ما تفهمني غلط

أنا لا أكره العريفي لشخصه ولكني أكره هذا الفكر الصحوي الذي يعتنقه

ودمت بخير يا أخي العزيز مناحي وأرجوا أن لا تغضب مني
مطيح الروس غير متصل  
قديم(ـة) 15-02-2012, 12:18 AM   #98
عضو متألق
 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
المشاركات: 724
قوة التقييم: 0
مطيح الروس is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها سنان مشاهدة المشاركة
وهل ينطبق هذا على ماتكتبه عن الشيخ العريفي ؟ وان قلت نعم ممكن تذكر اسم الشيخ اللي افتاك
شيوخي هؤلاء الذين أفتوني


فتوى الشيخ ابن باز –رحمه الله-

سُئل الإمام العلامة عبد العزيز بن باز رحمه الله السؤال التالي :



بالنسبة لمنهج أهل السنة في نقد أهل البدع وكتبهم ؛ هل من الواجب ذكر محاسنهم ومساوئهم ، أم فقط مساوئهم ؟



فأجاب رحمه الله :



المعروف في كلام أهل العلم نقد المساوئ للتحذير ، وبيان الأخطاء التي أخطؤوا فيها للتحذير منها ،



أما الطيب معروف ، مقبول الطيب ، لكن المقصود التحذير من أخطائهم ، الجهمية .. المعتزلة .. الرافضة ..



وما أشبه ذلك.



فإذا دعت الحاجة إلى بيان ما عندهم من حق ؛ يُبين ، وإذا سأل السائل : ما عندهم من الحق ؟ ماذا وافقوا فيه أهل السنة ؟ والمسؤول يعلم ذلك ؛ يُبين ، لكن المقصود الأعظم والمهم بيان ما عندهم من الباطل ؛ ليحذره السائل ولئلا يميل إليهم.



فسأله آخر : فيه أناس يوجبون الموازنة : أنك إذا انتقدت مبتدعاً ببدعته لتحذر الناس منه يجب أن تذكر حسناته حتى لا تظلمه ؟



فأجاب الشيخ رحمه الله : لا ؛ ما هو بلازم ، ما هو بلازم ، ولهذا إذا قرأت كتب أهل السنة ؛ وجدت المراد التحذير ، اقرأ في كتب البخاري "خلق أفعال العباد" ، في كتاب الأدب في "الصحيح" ، كتاب "السنة" لعبد الله ابن أحمد ، كتاب "التوحيد" لابن خزيمة ، "رد عثمان بن سعيد الدارمي على أهل البدع" .. إلى غير ذلك . يوردونه للتحذير من باطلهم ، ما هو المقصود تعديد محاسنهم .. المقصود التحذير من باطلهم ، ومحاسنهم لا قيمة لها بالنسبة لمن كفر ، إذا كانت بدعته تكفره ؛ بطلات حسناته ، وإذا كانت لا تكفره ؛



فهو على خطر ؛ فالمقصود هو بيان الأخطاء والأغلاط التي يجب الحذر منها اهـ.



وكلام الشيخ رحمه الله هذا مسجل من دروس الشيخ رحمه الله التي ألقاها في صيف عام 1413هـ في الطائف وقد نقله الشيخ ربيع المدخلي في مقدمة كتابه "منهج أهل السنة والجماعة في نقد الرجال والكتب والطوائف" الطبعة الثالثة (ص4ـ6) ، كما أن كلام الشيخ ابن باز رحمه الله منقول بصوته في شريط "الكلمات النافعة في الفتن الواقعة" لمجموعة علماء .

















فتوى الشيخ ابن عثيمين –رحمه الله-

قال الإمام العلامة محمد بن صالح بن عثيمين ـ رحمه الله ـ في "لقاء الباب المفتوح" (61ـ70 )



(ص153):



عندما نريد أن نقوم الشخص ، فيجب أن نذكر المحاسن والمساوئ ، لأن هذا هو الميزان العدل وعندما نحذر من خطأ شخص فنذكر الخطأ فقط ، لأن المقام مقام تحذير ، ومقام التحذير ليس من الحكمة فيه أن نذكر المحاسن ، لأنك إذا ذكرت المحاسن فإن السامع سيبقى متذبذباً ، فلكل مقام مقال . اهـ.

سئل الإمام محمد بن صالح بن عثيمين في شريط "الأسئلة السويدية":



ما تقولون في منهج الموازنة بين الإيجابيات والسلبيات والحسنات والسيئات فإن بعض الناس يقولون بالموازنة مطلقا حتى في أهل البدع على اختلاف مراتبهم ويقولون إذا ذكرت بدعة شخص للتحذير منها والنصيحة فإن لم تذكر وتعدد محاسنه فإنك تكون قد ظلمته ، فما هو قولكم حفظكم الله ؟



فأجاب الإمام ابن عثيمين ـ رحمه الله ـ : قولنا في هذا إذا كان الإنسان يتكلم عن الشخص تقويماً له يعني ليقيمه كما يقولون فالواجب ذكر الحسنات والسيئات وحينئذ إما أن تطغى السيئات على الحسنات فيكون من قسم أهل الذم والقدح وإما أن يكون بالعكس فيكون من قسم أهل المدح .



هذا إذا أردت أن تقوم الرجل أما إذا أردت أن ترد عليه بدعته فليس من المستحسن إطلاقاً أن تذكر حسنه ، فإن ذكر الحسنة له في مقام الرد عليه يوهن الرد ويضعفه ، ويقول المخاطب أو القارئ يقول إذاً هذا يقابل



هذا والحمد لله ، فلكل مقام مقال .



فالتقويم له شيء أو له حال وحكم والرد على الباطل له حال وحكم …



ثم قال السائل : إذا يعني في موضع البيان بيان أوهام الشخص أو أخطاءه أو بدعه في موضع التحذير والنصيحة لا يلزم الموازنة ؟



فقال الإمام ابن عثيمين ـ رحمه الله ـ : ولا يحسن أيضاً كما قلت لك ، لأنك لو ذكرت حسنات له أوهن جانب الرد على باطله ولهذا نجد العلماء الذين يردون على أهل البدع وغيرهم لا يذكرون محاسنهم ، لكن إذا أردت أن تقوم الرجل فهذا لابد من ذكر الحسنات والسيئات ثم تنظر وعلى هذا درج المحدثون أيضاً في كتب الرجال. اهـ .

سئل الشيخ محمد بن عثيمين ـ رحمه الله ـ في شريط (أقوال العلماء في إبطال قواعد عدنان عرعور



شريط رقم 1(:



يقول أنه من العدل والإنصاف عند النصيحة والتحذير من البدع وأهلها أن نذكر حسناتهم إلى جانب سيئاتهم؟.



الجواب : أقول لك لا لا لا هذا غلط .



السائل : طبعا يا شيخ تبعا لهذه القاعدة يقول : انك أن ذكرت محاسن أهل السنة من العدل والإنصاف أن تذكر مساوئهم إلى جانب حسناتهم .



الشيخ : اسمع يا رجل في مكان الرد لا يحسن أن تعد محاسن الرجل . إذا ذكرت محاسن الرجل وأنا أرد عليه ضعف ردي .



السائل : حتى من أهل السنة يا شيخنا ؟



الشيخ : أهل السنة وغير أهل السنة . كيف أرد عليه وأنا امدحه هذا معقول ؟ اهـ .















فتوى الشيخ محمد ناصر الدين الألباني-رحمه الله-

سئل الإمام العلامة محمد ناصر الدين الألباني ـ رحمه الله ـ في شريط ( رقم 850 ) من سلسلة الهدى والنور وهو بعنوان "الأجوبة الألبانية على أسئلة أبي الحسن الدعوية" السؤال التالي :



س : الحقيقة يا شيخنا إخواننا هؤلاء أو الشباب هؤلاء جمعوا أشياء كثيرة ، من ذلك قولهم : لابد لمن أراد أن يتكلم في رجل مبتدع قد بان ابتداعه وحربه للسنة أو لم يكن كذلك لكنه أخطأ في مسائل تتصل بمنهج أهل السنة والجماعة لا يتكلم في ذلك أحد إلا من ذكر بقية حسناته، وما يسمونه بالقاعدة في الموازنة بين الحسنات والسيئات، وألفت كتب في هذا الباب ورسائل من بعض الذين يرون هذا الرأي، بأنه لابد منهج الأولين في النقد ولا بد من ذكر الحسنات وذكر السيئات، هل هذه القاعدة على إطلاقها أو هناك مواضع لا يطلق فيها هذا الأمر ؟ نريد منكم بارك الله فيكم التفصيل في هذا الأمر.



فأجاب الشيخ الألباني ـ رحمه الله ـ :



التفصيل هو : وكل خير في اتباع من سلف ، هل كان السلف يفعلون ذلك ؟



فقال الشيخ أبو الحسن المصري: هم يستدلون حفظك الله شيخنا ببعض المواضع، مثل كلام الأئمة في الشيعة مثلاً، فلان ثقة في الحديث ، رافضي خبيث، يستدلون ببعض هذه المواضع ، ويريدون أن يقيموا عليها القاعدة بكاملها دون النظر إلى آلاف النصوص التي فيها كذاب ، متروك ، خبيث ؟



فقال الشيخ الألباني : هذه طريقة المبتدعة ، حينما يتكلم العالم بالحديث برجل صالح وعالم وفقيه، يقول عنه: سيئ الحفظ، هل يقول إنه مسلم، وإنه صالح ، وإنه فقيه ، وإنه يرجع إليه في استنباط الأحكام الشرعية ، الله أكبر ، الحقيقة القاعدة السابقة مهمة جداً ، تشتمل فرعيات عديدة خاصة في هذا الزمان.



من أين لهم أن الإنسان إذا جاءت مناسبة لبيان خطأ مسلم ، إن كان داعية أو غير داعية ؛ لازم ما يعمل محاضرة ويذكر محاسنه من أولها إلى آخرها ، الله أكبر ، شيء عجيب والله ، شيء عجيب.



فقال الشيخ أبو الحسن المصري : وبعض المواضع التي يستدلونها مثلاً : من كلام الذهبي في "سير أعلام النبلاء" أو في غيرها ، تُحمل شيخنا على فوائد أن يكون عند الرجل فوائد يحتاج إليها المسلمون ، مثل الحديث ؟



فقال الشيخ الألباني : هذا تأديب يا أستاذ مش قضية إنكار منكر ، أو أمر بمعروف يعني الرسول عندما يقول:



" من رأى منكم منكراً فليغيره" هل تنكر المنكر على المنكر هذا ، وتحكي إيش محاسنه ؟



فقال الشيخ أبو الحسن المصري : أو عندما قال : بئس الخطيب أنت ، ولكنك تفعل وتفعل، ومن العجائب في هذا قالوا : ربنا عز وجل عندما ذكر الخمر ذكر فوائدها ؟



فقال الشيخ الألباني : الله أكبر ، هؤلاء يتبعون ما تشابه منه ابتغاء الفتنة وابتغاء تأويله ، سبحان الله ، أنا شايف في عندهم ما عندنا نحن . اهـ .

وقال أيضاً الشيخ الألباني في شريط: "من حامل راية الجرح والتعديل في العصر الحاضر":



ما يطرح اليوم في ساحة المناقشات بين كثير من الأفراد حول ما يسمى أو حول هذه البدعة الجديدة المسماة



( الموازنة ) في نقد الرجال.



أنا أقول : النقد إما أن يكون في ترجمة الشخص المنتقد ترجمة تاريخية فهنا لا بد من ذكر ما يحسن وما يقبح بما يتعلق بالمترجم من خيره ومن شره ، أما إذا كان المقصود بترجمة الرجل هو تحذير المسلمين وبخاصة عامتهم الذين لا علم عندهم بأحوال الرجال ومناقب الرجال ومثالب الرجال ؛ بل قد يكون له سمعة حسنة وجيدة ومقبولة عند العامة ، ولكن هو ينطوي على عقيدة سيئة أو على خلق سيئ ، هؤلاء العامة لا يعرفون شيئاً من ذلك عن هذا الرجل .. حين ذاك لا تأتي هذه البدعة التي سميت اليوم بـ ( الموازنة ) ، ذلك لأن المقصود حين ذاك النصيحة وليس هو الترجمة الوافية الكاملة ، ومن درس السنة والسيرة النبوية لا يشك ببطلان إطلاق هذا المبدأ المحدث اليوم وهو ( الموازنة ( لأننا نجد في عشرات النصوص من أحاديث الرسول عليه الصلاة والسلام يذكر السيئة المتعلقة بالشخص للمناسبة التي تستلزم النصيحة ولا تستلزم تقديم ترجمة كاملة للشخص الذي يراد نصح الناس منه ، والأحاديث في ذلك أكثر من أن تستحضر في هذه العجالة ، ولكن لا بأس من أن نذكر مثالاً أو أكثر إن تيسر ذلك، ( ثم ذكر قول الرسول صلى الله عليه وسلم : " بئس أخو العشيرة " ، وقول الرسول صلى الله عليه وسلم : " أما معاوية فرجل صعلوك ، وأما أبو جهم فلا يضع العصا على عاتقه" وأنهما دليلان على عدم وجوب الموازنات ، ثم قال : ولكن المهم فيما يتعلق بهذا السؤال أن أقول في ختام الجواب :



إن هؤلاء الذين ابتدعوا بدعة الموازنات هم بلا شك يخالفون الكتاب ويخالفون السنة ، السنة القولية والسنة العملية ، ويخالفون منهج السلف الصالح ، من أجل هذا رأينا أن ننتمي في فقهنا وفهمنا لكتاب ربنا ولسنة نبينا صلى الله عليه وسلم إلى السلف الصالح ، لم ؟ لا خلاف بين مُسلمَيْن فيما اعتقد أنهم أتقى وأورع وأعلم و.. الخ ممن جاءوا من بعدهم.



الله عز وجل ذكر في القرآن الكريم وهي من أدلة الخصلة الأولى ـ يقصد في الأمثلة التي ذكرها ـ ( متظلم )



( لا يحب الله الجهر بالسوء من القول إلا من ظلم) فإذا قال المظلوم فلان ظلمني ، أفيقال له :



اذكر له محاسنه يا أخي ؟ والله هذه الضلالة الحديثة من أعجب ما يطرح في الساحة في هذا الزمان .



وأنا في اعتقادي أن الذي حمل هؤلاء الشباب على إحداث هذه المحدثة واتباع هذه البدعة هو حب الظهور ، وقديماً قيل: (حب الظهور يقصم الظهور) وإلا من كان دارساً للكتاب ودارساً للسنة ولسيرة السلف الصالح ،



هذه كتب أئمة الجرح والتعديل ، حينما يترجم للشخص يقول فيه ضعيف يقول فيه كذاب وضاع سيئ الحفظ ، لكن لو رجعت إلى ترجمته التي ألمحت إليها في ابتداء جوابي لوجدت الرجل متعبداً زاهداً صالحاً ، وربما تجده فقيهاً من الفقهاء السبعة ، لكن الموضوع الآن ليس موضوع ترجمة هذا الإنسان ، ترجمة تحيط بكل ما كان عليه من مناقب أو من مثالب كما ذكرنا أولاً.



لذلك باختصار أنا أقول ولعل هذا القول هو القول الوسط في هذه المناقشات التي تجري بين الطائفتين : هو التفريق بين ما إذا أردنا أن نترجم للرجل فنذكر محاسنه ومساويه ، أما إذا أردنا النصح للأمة أو إذا كان المقام يقتضي الإيجاز والاختصار فنذكر ما يقتضيه المقام من تحذير من تبديع من تضليل وربما من تكفير أيضاً إذا كان شروط التكفير متحققة في ذاك الإنسان ، هذا ما أعتقد أنه الحق الذي يختلف فيه اليوم هؤلاء الشباب .



وباختصار أقول :



إن حامل راية الجرح والتعديل اليوم في العصر الحاضر وبحق هو أخونا الدكتور ربيع ، والذين يردون عليه لا يردون عليه بعلم أبداً ، والعلم معه وإن كنت أقول دائماً وقلت هذا الكلام له هاتفياً أكثر من مرة أنه لو يتلطف في أسلوبه يكون أنفع للجمهور من الناس سواء كانوا معه أو عليه ، أما من حيث العلم فليس هناك مجال لنقد الرجل إطلاقاً إلا ما أشرت إليه آنفاً من شيء من الشدة في الأسلوب ، أما أنه لا يوازن فهذا كلام هزيل جداً لا يقوله إلا أحد رجلين : إما رجل جاهل فينبغي أن يتعلم ، وإلا رجل مغرض ، وهذا لا سبيل لنا عليه إلا أن ندعو الله له أن يهديه سواء الصراط .



هذا هو جواب السؤال ، وبهذا القدر كفاية والحمد لله رب العالمين . اهـ .






الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه. أما بعد:



فقد انتشر منهجٌ فاسد كاسد سرى بين شباب أهل السنة ألا وهو الموازنة بين حسنات وسيئات أهل البدع, وبتفصيل أكثر أنك إذا انتقدت مبتدعاً ببدعته ليحذَر الناس منه, يجب أن تذكر حسناته حتى لا تظلمه, و قد رد العلماء على هذا المنهج البدعي المحدث بما يثلج صدور أهل الحق, وهذه أقوالهم جمعتها لكم من عدة فتاوى في الموضوع:

فتوى الشيخ ابن باز –رحمه الله-

سُئل الإمام العلامة عبد العزيز بن باز رحمه الله السؤال التالي :



بالنسبة لمنهج أهل السنة في نقد أهل البدع وكتبهم ؛ هل من الواجب ذكر محاسنهم ومساوئهم ، أم فقط مساوئهم ؟



فأجاب رحمه الله :



المعروف في كلام أهل العلم نقد المساوئ للتحذير ، وبيان الأخطاء التي أخطؤوا فيها للتحذير منها ،



أما الطيب معروف ، مقبول الطيب ، لكن المقصود التحذير من أخطائهم ، الجهمية .. المعتزلة .. الرافضة ..



وما أشبه ذلك.



فإذا دعت الحاجة إلى بيان ما عندهم من حق ؛ يُبين ، وإذا سأل السائل : ما عندهم من الحق ؟ ماذا وافقوا فيه أهل السنة ؟ والمسؤول يعلم ذلك ؛ يُبين ، لكن المقصود الأعظم والمهم بيان ما عندهم من الباطل ؛ ليحذره السائل ولئلا يميل إليهم.



فسأله آخر : فيه أناس يوجبون الموازنة : أنك إذا انتقدت مبتدعاً ببدعته لتحذر الناس منه يجب أن تذكر حسناته حتى لا تظلمه ؟



فأجاب الشيخ رحمه الله : لا ؛ ما هو بلازم ، ما هو بلازم ، ولهذا إذا قرأت كتب أهل السنة ؛ وجدت المراد التحذير ، اقرأ في كتب البخاري "خلق أفعال العباد" ، في كتاب الأدب في "الصحيح" ، كتاب "السنة" لعبد الله ابن أحمد ، كتاب "التوحيد" لابن خزيمة ، "رد عثمان بن سعيد الدارمي على أهل البدع" .. إلى غير ذلك . يوردونه للتحذير من باطلهم ، ما هو المقصود تعديد محاسنهم .. المقصود التحذير من باطلهم ، ومحاسنهم لا قيمة لها بالنسبة لمن كفر ، إذا كانت بدعته تكفره ؛ بطلات حسناته ، وإذا كانت لا تكفره ؛



فهو على خطر ؛ فالمقصود هو بيان الأخطاء والأغلاط التي يجب الحذر منها اهـ.



وكلام الشيخ رحمه الله هذا مسجل من دروس الشيخ رحمه الله التي ألقاها في صيف عام 1413هـ في الطائف وقد نقله الشيخ ربيع المدخلي في مقدمة كتابه "منهج أهل السنة والجماعة في نقد الرجال والكتب والطوائف" الطبعة الثالثة (ص4ـ6) ، كما أن كلام الشيخ ابن باز رحمه الله منقول بصوته في شريط "الكلمات النافعة في الفتن الواقعة" لمجموعة علماء .

















فتوى الشيخ ابن عثيمين –رحمه الله-

قال الإمام العلامة محمد بن صالح بن عثيمين ـ رحمه الله ـ في "لقاء الباب المفتوح" (61ـ70 )



(ص153):



عندما نريد أن نقوم الشخص ، فيجب أن نذكر المحاسن والمساوئ ، لأن هذا هو الميزان العدل وعندما نحذر من خطأ شخص فنذكر الخطأ فقط ، لأن المقام مقام تحذير ، ومقام التحذير ليس من الحكمة فيه أن نذكر المحاسن ، لأنك إذا ذكرت المحاسن فإن السامع سيبقى متذبذباً ، فلكل مقام مقال . اهـ.

سئل الإمام محمد بن صالح بن عثيمين في شريط "الأسئلة السويدية":



ما تقولون في منهج الموازنة بين الإيجابيات والسلبيات والحسنات والسيئات فإن بعض الناس يقولون بالموازنة مطلقا حتى في أهل البدع على اختلاف مراتبهم ويقولون إذا ذكرت بدعة شخص للتحذير منها والنصيحة فإن لم تذكر وتعدد محاسنه فإنك تكون قد ظلمته ، فما هو قولكم حفظكم الله ؟



فأجاب الإمام ابن عثيمين ـ رحمه الله ـ : قولنا في هذا إذا كان الإنسان يتكلم عن الشخص تقويماً له يعني ليقيمه كما يقولون فالواجب ذكر الحسنات والسيئات وحينئذ إما أن تطغى السيئات على الحسنات فيكون من قسم أهل الذم والقدح وإما أن يكون بالعكس فيكون من قسم أهل المدح .



هذا إذا أردت أن تقوم الرجل أما إذا أردت أن ترد عليه بدعته فليس من المستحسن إطلاقاً أن تذكر حسنه ، فإن ذكر الحسنة له في مقام الرد عليه يوهن الرد ويضعفه ، ويقول المخاطب أو القارئ يقول إذاً هذا يقابل



هذا والحمد لله ، فلكل مقام مقال .



فالتقويم له شيء أو له حال وحكم والرد على الباطل له حال وحكم …



ثم قال السائل : إذا يعني في موضع البيان بيان أوهام الشخص أو أخطاءه أو بدعه في موضع التحذير والنصيحة لا يلزم الموازنة ؟



فقال الإمام ابن عثيمين ـ رحمه الله ـ : ولا يحسن أيضاً كما قلت لك ، لأنك لو ذكرت حسنات له أوهن جانب الرد على باطله ولهذا نجد العلماء الذين يردون على أهل البدع وغيرهم لا يذكرون محاسنهم ، لكن إذا أردت أن تقوم الرجل فهذا لابد من ذكر الحسنات والسيئات ثم تنظر وعلى هذا درج المحدثون أيضاً في كتب الرجال. اهـ .

سئل الشيخ محمد بن عثيمين ـ رحمه الله ـ في شريط (أقوال العلماء في إبطال قواعد عدنان عرعور



شريط رقم 1(:



يقول أنه من العدل والإنصاف عند النصيحة والتحذير من البدع وأهلها أن نذكر حسناتهم إلى جانب سيئاتهم؟.



الجواب : أقول لك لا لا لا هذا غلط .



السائل : طبعا يا شيخ تبعا لهذه القاعدة يقول : انك أن ذكرت محاسن أهل السنة من العدل والإنصاف أن تذكر مساوئهم إلى جانب حسناتهم .



الشيخ : اسمع يا رجل في مكان الرد لا يحسن أن تعد محاسن الرجل . إذا ذكرت محاسن الرجل وأنا أرد عليه ضعف ردي .



السائل : حتى من أهل السنة يا شيخنا ؟



الشيخ : أهل السنة وغير أهل السنة . كيف أرد عليه وأنا امدحه هذا معقول ؟ اهـ .















فتوى الشيخ محمد ناصر الدين الألباني-رحمه الله-

سئل الإمام العلامة محمد ناصر الدين الألباني ـ رحمه الله ـ في شريط ( رقم 850 ) من سلسلة الهدى والنور وهو بعنوان "الأجوبة الألبانية على أسئلة أبي الحسن الدعوية" السؤال التالي :



س : الحقيقة يا شيخنا إخواننا هؤلاء أو الشباب هؤلاء جمعوا أشياء كثيرة ، من ذلك قولهم : لابد لمن أراد أن يتكلم في رجل مبتدع قد بان ابتداعه وحربه للسنة أو لم يكن كذلك لكنه أخطأ في مسائل تتصل بمنهج أهل السنة والجماعة لا يتكلم في ذلك أحد إلا من ذكر بقية حسناته، وما يسمونه بالقاعدة في الموازنة بين الحسنات والسيئات، وألفت كتب في هذا الباب ورسائل من بعض الذين يرون هذا الرأي، بأنه لابد منهج الأولين في النقد ولا بد من ذكر الحسنات وذكر السيئات، هل هذه القاعدة على إطلاقها أو هناك مواضع لا يطلق فيها هذا الأمر ؟ نريد منكم بارك الله فيكم التفصيل في هذا الأمر.



فأجاب الشيخ الألباني ـ رحمه الله ـ :



التفصيل هو : وكل خير في اتباع من سلف ، هل كان السلف يفعلون ذلك ؟



فقال الشيخ أبو الحسن المصري: هم يستدلون حفظك الله شيخنا ببعض المواضع، مثل كلام الأئمة في الشيعة مثلاً، فلان ثقة في الحديث ، رافضي خبيث، يستدلون ببعض هذه المواضع ، ويريدون أن يقيموا عليها القاعدة بكاملها دون النظر إلى آلاف النصوص التي فيها كذاب ، متروك ، خبيث ؟



فقال الشيخ الألباني : هذه طريقة المبتدعة ، حينما يتكلم العالم بالحديث برجل صالح وعالم وفقيه، يقول عنه: سيئ الحفظ، هل يقول إنه مسلم، وإنه صالح ، وإنه فقيه ، وإنه يرجع إليه في استنباط الأحكام الشرعية ، الله أكبر ، الحقيقة القاعدة السابقة مهمة جداً ، تشتمل فرعيات عديدة خاصة في هذا الزمان.



من أين لهم أن الإنسان إذا جاءت مناسبة لبيان خطأ مسلم ، إن كان داعية أو غير داعية ؛ لازم ما يعمل محاضرة ويذكر محاسنه من أولها إلى آخرها ، الله أكبر ، شيء عجيب والله ، شيء عجيب.



فقال الشيخ أبو الحسن المصري : وبعض المواضع التي يستدلونها مثلاً : من كلام الذهبي في "سير أعلام النبلاء" أو في غيرها ، تُحمل شيخنا على فوائد أن يكون عند الرجل فوائد يحتاج إليها المسلمون ، مثل الحديث ؟



فقال الشيخ الألباني : هذا تأديب يا أستاذ مش قضية إنكار منكر ، أو أمر بمعروف يعني الرسول عندما يقول:



" من رأى منكم منكراً فليغيره" هل تنكر المنكر على المنكر هذا ، وتحكي إيش محاسنه ؟



فقال الشيخ أبو الحسن المصري : أو عندما قال : بئس الخطيب أنت ، ولكنك تفعل وتفعل، ومن العجائب في هذا قالوا : ربنا عز وجل عندما ذكر الخمر ذكر فوائدها ؟



فقال الشيخ الألباني : الله أكبر ، هؤلاء يتبعون ما تشابه منه ابتغاء الفتنة وابتغاء تأويله ، سبحان الله ، أنا شايف في عندهم ما عندنا نحن . اهـ .

وقال أيضاً الشيخ الألباني في شريط: "من حامل راية الجرح والتعديل في العصر الحاضر":



ما يطرح اليوم في ساحة المناقشات بين كثير من الأفراد حول ما يسمى أو حول هذه البدعة الجديدة المسماة



( الموازنة ) في نقد الرجال.



أنا أقول : النقد إما أن يكون في ترجمة الشخص المنتقد ترجمة تاريخية فهنا لا بد من ذكر ما يحسن وما يقبح بما يتعلق بالمترجم من خيره ومن شره ، أما إذا كان المقصود بترجمة الرجل هو تحذير المسلمين وبخاصة عامتهم الذين لا علم عندهم بأحوال الرجال ومناقب الرجال ومثالب الرجال ؛ بل قد يكون له سمعة حسنة وجيدة ومقبولة عند العامة ، ولكن هو ينطوي على عقيدة سيئة أو على خلق سيئ ، هؤلاء العامة لا يعرفون شيئاً من ذلك عن هذا الرجل .. حين ذاك لا تأتي هذه البدعة التي سميت اليوم بـ ( الموازنة ) ، ذلك لأن المقصود حين ذاك النصيحة وليس هو الترجمة الوافية الكاملة ، ومن درس السنة والسيرة النبوية لا يشك ببطلان إطلاق هذا المبدأ المحدث اليوم وهو ( الموازنة ( لأننا نجد في عشرات النصوص من أحاديث الرسول عليه الصلاة والسلام يذكر السيئة المتعلقة بالشخص للمناسبة التي تستلزم النصيحة ولا تستلزم تقديم ترجمة كاملة للشخص الذي يراد نصح الناس منه ، والأحاديث في ذلك أكثر من أن تستحضر في هذه العجالة ، ولكن لا بأس من أن نذكر مثالاً أو أكثر إن تيسر ذلك، ( ثم ذكر قول الرسول صلى الله عليه وسلم : " بئس أخو العشيرة " ، وقول الرسول صلى الله عليه وسلم : " أما معاوية فرجل صعلوك ، وأما أبو جهم فلا يضع العصا على عاتقه" وأنهما دليلان على عدم وجوب الموازنات ، ثم قال : ولكن المهم فيما يتعلق بهذا السؤال أن أقول في ختام الجواب :



إن هؤلاء الذين ابتدعوا بدعة الموازنات هم بلا شك يخالفون الكتاب ويخالفون السنة ، السنة القولية والسنة العملية ، ويخالفون منهج السلف الصالح ، من أجل هذا رأينا أن ننتمي في فقهنا وفهمنا لكتاب ربنا ولسنة نبينا صلى الله عليه وسلم إلى السلف الصالح ، لم ؟ لا خلاف بين مُسلمَيْن فيما اعتقد أنهم أتقى وأورع وأعلم و.. الخ ممن جاءوا من بعدهم.



الله عز وجل ذكر في القرآن الكريم وهي من أدلة الخصلة الأولى ـ يقصد في الأمثلة التي ذكرها ـ ( متظلم )



( لا يحب الله الجهر بالسوء من القول إلا من ظلم) فإذا قال المظلوم فلان ظلمني ، أفيقال له :



اذكر له محاسنه يا أخي ؟ والله هذه الضلالة الحديثة من أعجب ما يطرح في الساحة في هذا الزمان .



وأنا في اعتقادي أن الذي حمل هؤلاء الشباب على إحداث هذه المحدثة واتباع هذه البدعة هو حب الظهور ، وقديماً قيل: (حب الظهور يقصم الظهور) وإلا من كان دارساً للكتاب ودارساً للسنة ولسيرة السلف الصالح ،



هذه كتب أئمة الجرح والتعديل ، حينما يترجم للشخص يقول فيه ضعيف يقول فيه كذاب وضاع سيئ الحفظ ، لكن لو رجعت إلى ترجمته التي ألمحت إليها في ابتداء جوابي لوجدت الرجل متعبداً زاهداً صالحاً ، وربما تجده فقيهاً من الفقهاء السبعة ، لكن الموضوع الآن ليس موضوع ترجمة هذا الإنسان ، ترجمة تحيط بكل ما كان عليه من مناقب أو من مثالب كما ذكرنا أولاً.



لذلك باختصار أنا أقول ولعل هذا القول هو القول الوسط في هذه المناقشات التي تجري بين الطائفتين : هو التفريق بين ما إذا أردنا أن نترجم للرجل فنذكر محاسنه ومساويه ، أما إذا أردنا النصح للأمة أو إذا كان المقام يقتضي الإيجاز والاختصار فنذكر ما يقتضيه المقام من تحذير من تبديع من تضليل وربما من تكفير أيضاً إذا كان شروط التكفير متحققة في ذاك الإنسان ، هذا ما أعتقد أنه الحق الذي يختلف فيه اليوم هؤلاء الشباب .



وباختصار أقول :



إن حامل راية الجرح والتعديل اليوم في العصر الحاضر وبحق هو أخونا الدكتور ربيع ، والذين يردون عليه لا يردون عليه بعلم أبداً ، والعلم معه وإن كنت أقول دائماً وقلت هذا الكلام له هاتفياً أكثر من مرة أنه لو يتلطف في أسلوبه يكون أنفع للجمهور من الناس سواء كانوا معه أو عليه ، أما من حيث العلم فليس هناك مجال لنقد الرجل إطلاقاً إلا ما أشرت إليه آنفاً من شيء من الشدة في الأسلوب ، أما أنه لا يوازن فهذا كلام هزيل جداً لا يقوله إلا أحد رجلين : إما رجل جاهل فينبغي أن يتعلم ، وإلا رجل مغرض ، وهذا لا سبيل لنا عليه إلا أن ندعو الله له أن يهديه سواء الصراط .



هذا هو جواب السؤال ، وبهذا القدر كفاية والحمد لله رب العالمين . اهـ .













فتوى الشيخ عبد المحسن العباد-حفظه الله-







قال فضيلة الشيخ العلامة عبد المحسن العباد ـ حفظه الله ـ جواباً على سؤال :



هل من منهج السلف : أني إذا انتقدت مبتدعاً ليحذر الناس منه يجب أن أذكر حسناته لكي لا أظلمه ؟



فأجاب الشيخ : لا .. لا ما يجب إذا حذرت من بدعة وذكرت البدعة وحذرت منها ، فهذا هو المطلوب



ولا يلزم أنك تجمع الحسنات وتذكر الحسنات ؛ إنما للإنسان أن يذكر البدعة ويحذر منها وأنه لا يُغتر بها . انتهى من درس "سنن النسائي" شريط رقم (18942) تسجيلات المسجد النبوي .

وقال أيضاً الشيخ عبد المحسن العباد جواباً على سؤال :هل في قول النبي صلى الله عليه وسلم عن معاوية "صعلوك لا مال له ، وأبى جهم : لا يضع العصا على عاتقه" دلالة على عدم وجوب ذكر الحسنات في باب النقد ؟



فقال الشيخ : نعم فيه دلالة ؛ لأن القضية ما هي قضية معرفة جميع ما له وما عليه ؛ لأن المهم من هذه النقاط التي تبعث على الانصراف عنه والعدول عنه ، لأنه هذا هو المقصود ، ما هو المقصود أنه لا يذكر أحد



إلا بعد ما يبحث عن حسناته ، وهل له حسنات أو ليس له حسنات .. لا .



يعني الكلام استشير في شخص هذه المشورة تتعلق بكونه صالح لأن يعامل هذه المعاملة أو أن الأولى للإنسان أن لا يعامله ، وما هو السبب الذي يجعل الإنسان لا يعامل ، فهو بحاجة إلى سبب عدم التعامل ، وأما كونه يبحث عن حسناته ويقول فيه صفات طيبة ، وفيه صفات كذا .. وفيه صفات كذا.. يعني هذا الحديث يدل على أنه ليس بلازم ؛ لأن المهم في الأمر ما يبعث على الرغبة.. إن كان ما فيه شيء أو يبعث على العدول عنه إذا كان فيه شيء لا يصلح ولا ينبغي . انتهى من شريط رقم (19782) تسجيلات المسجد النبوي .











فتوى الشيخ أحمد ين يحي النجمي-حفظه الله-







هل من منهج السلف الموازنة بين الحسنات والسيئات في مقام النصيحة أم لا ؟

ج _ هذا ليس من منهج السلف , ولم يقل به أحد إلا في زمننا هذا ؛ قال به الإخوانيون , وأتباع الإخوانيين , قالوا لا بد من الموازنة بين الحسنات والسيئات , وهذا باطل ليس له أساس من الحق ولا أساس من الكتاب , ولا أساس من السنة , ولم يعمل به أحد من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا من السلف الصالحين , والنبي صلى الله عليه وسلم كما هو معروف لما استشارته فاطمة بنت قيس تكلم في معاوية وأبا جهم وقال :



(( أما معاوية فَصُعلوكٌ لا مال له وأمَّا أبو جهم فضرَّابٌ للنساء)) أخرجه مسلم . ولم يذكر من حسناتهم شيئاً وهكذا إذا أردنا استعراض هذه الأدلة نجدها موجودة في كتاب * جمعه فضيلة الشيخ ربيع بن هادي المدخلي حفظه الله والرد على القائلين بهذا المنهج .



ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ



* الكتاب الذي أشار إليه الشيخ النجمي هو كتاب( منهج أهل السنة والجماعة في نقد الرجال والكتب والطوائف) ص 55 وما بعدها ....



مصدر الفتوى:( من كتاب الفتاوى الجلية عن المناهج الدعوية ) لفضيلة الشيخ أحمد بن يحيى النجمي حفظه الله ( ص 9 و 10 ).









فتوى الشيخ صالح الفوزان الفوزان-حفظه الله-

قال فضيلة الشيخ صالح الفوزان ـ حفظه الله ـ في كتابه "الأجوبة المفيدة على أسئلة المناهج الجديدة"



13ـ1) إجابة على سؤال : هل يلزمنا ذكر محاسن من نحذر منهم ؟



فأجاب الشيخ : إذا ذكرت محاسنهم فمعناه أنك دعوت لاتباعهم ، لا ، لا تذكر محاسنهم ، اذكر الخطأ الذي هم عليه فقط ؛ لأنه ليس موكولاً إليك أن تزكي وضعهم ، أنت موكول إليك ، بيان الخطأ الذي عندهم من أجل أن يتوبوا منه ، ومن أجل أن يحذره غيرهم ، والخطأ الذي هم عليه ربما يذهب بحسناتهم كلها إن كان كفراً أو شركاً ، وربما يرجح على حسناتهم ، وربما تكون حسنات في نظرك ولست حسنات عند الله . اهـ.

فتوى الشيخ صالح بن محمد اللحيدان-حفظه الله-

قال فضيلة الشيخ صالح بن محمد اللحيدان ـ حفظه الله ـ عضو هيئة كبار العلماء بالمملكة العربية السعودية جواباً على سؤال : هل من منهج أهل السنة والجماعة في التحذير من أهل البدع والضلال ذكر محاسن المبتدعة والثناء عليهم وتمجيدهم بدعوى الإنصاف والعدل ؟

فأجاب الشيخ : وهل كانت قريش في الجاهلية وأئمة الشرك ، لا حسنة لأحدهم ؟ !



هل جاء في القرآن ذكر حسنة من حسناتهم ؟ !



هل جاء في السنة ذكر مكرمة من مكارمهم ؟ !



وكانوا يكرمون الضيف ، كان العرب في الجاهلية يكرمون الضيف ، ويحفظون الجار ومع ذلك لم تذكر فضائل من عصى الله جل وعلا.



ليست المسألة مسألة تعداد المحاسن والمساوئ ، وإنما مسألة تحذير من خطر.



وإذا أراد الإنسان أن ينظر ، فلينظر إلى أقوال الأئمة كأحمد ابن حنبل ويحيى بن معين وعلي بن المديني وشعبة.



هل كان أحدهم إذا سئل عن شخص مجروح وقال : كذاب.هل قال : ولكنه كريم الأخلاق ، جواداً في بذل المال، كثير التهجد في الليل ؟ !



وإذا قالوا مختلط. إذا قالوا : أخذته الغفلة. هل كانوا يقولون : ولكن فيه .. ولكن فيه .. ولكن فيه؟! لا ..



لماذا يطلب من الناس في هذا الزمن ، إذا حذر شخص أن يقال : ولكنه كان فيه .. وكان فيه .. وكان فيه ؟!



هذه دعايات من يجهل قواعد الجرح والتعديل ، ويجهل أسباب تحقيق المصلحة ، والتنفير من ضياعها . انتهى من شريط "سلامة المنهج دليل الفلاح".
مطيح الروس غير متصل  
قديم(ـة) 15-02-2012, 12:27 AM   #99
عضو ذهبي
 
صورة قس بن ساعدة الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
البلد: أسعى في مناكبها !
المشاركات: 2,251
قوة التقييم: 0
قس بن ساعدة is on a distinguished road
^^^


وما علاقة أهل البدع بموضوع العريفي ....!!




























__________________
أنا العبد الذي كسب الذنوبا \ وغرته الأماني أن يتوبا !

قس بن ساعدة غير متصل  
قديم(ـة) 15-02-2012, 12:51 AM   #100
عضو متألق
 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
المشاركات: 724
قوة التقييم: 0
مطيح الروس is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها قس بن ساعدة مشاهدة المشاركة
^^^


وما علاقة أهل البدع بموضوع العريفي ....!!
العلاقة يا أخي العزيز قس بن ساعدة هذا ما يسمى بمنهج الموازنة في الرد على المخالف بدون ذكر حسناته لأنك لو ذكرت حسنات المخالف كأنك لم تفعل شيئا وهذا ما أراه الآن عند أصحابك

يعترفون بالخطأ على هذا الشخص ويقرونه ولكنهم يهونون من هذا الخطأ بذكر المحاسن

فما الفائدة من التحذير إذا كنت ستذكر محاسن الشخص المحذر منه !!!!

ودمت بخير يا أخي العزيز على قلبي المسكين قس بن ساعدة وأرجوا منك أن تقرأ الفتاوى جيدا لكي تفهم أكثر
مطيح الروس غير متصل  
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 01:28 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19