عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 19-06-2005, 11:06 AM   #1
مشرف منتدى بين ارجاء الوطن
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
البلد: الرس
المشاركات: 10,157
قوة التقييم: 24
حصاة بعيران is on a distinguished road
صيف الرس.. غياب لعوامل الجذب واحتياج لإنعاش الحدائق والمتنزهات

صيف الرس.. غياب لعوامل الجذب واحتياج لإنعاش الحدائق والمتنزهات
حدائق الأحياء خالية من متطلباتها الضرورية ومداخل الرس الأسوأ بين قريناتها


* الرس - منصور محمد الصائغ:
بينما حزم البعض حقائبهم للاستمتاع بالإجازة الصيفية في أماكن الجذب السياحي المعروفة يستعد آخرون للاقتفاء بنهج سابقيهم بحثاً عن ملاذات تلطف لهيب الحرارة وتروح عن النفس عقب عام كامل من الكد والجد والعمل.
لكن هناك فئة ثالثة ومهمة تفضل قضاء صيفها في دارها، إذ يطيب لها المقام حيث هي، خصوصاً إذا توافرت في مقارها المرافق التي تعين على قضاء الإجازة فيها، وهي المرافق التي تجذب المرتادين وتشجع بقاءهم وتلطف أجواءهم وتسهم في بث السرور وقضاء الوقت الممتع بين الأفراد والأسر.
ومحافظة الرس إحدى المحافظات التي تتمتع بكثافة سكانية متميزة، وهي - شأن كل محافظات ومناطق المملكة - تعج بحركة نشاط لافتة طوال العام، وهذا ما يجعل صيفها فرصة للترويح والإجازة، وهي - كذلك - تضم قطاعات عريضة ممن يودون قضاء صيفهم في محافظتهم، حيث الوجود قرب الديار، والتنقل في أماكن معروفة ومألوفة، والاستمتاع بالأجواء العائلية الآمنة بعيداً عن مخاطر التنقل والمتاعب التي تصاحبه.
ظروف غير مهيأة
وعلى الرغم من أن قاطني الرس، كما قلنا، ذوو وجود كثيف وملحوظ، وأن منهم فئات كبيرة تأمل في قضاء الإجازة داخل محافظتهم، إلا أنهم يصطدمون بعدم توافر الحدائق والمتنزهات بالشكل المطلوب، والموجود منها محدود العدد ويفتقر لوسائل الترفيه وخصوصاً تلك المخصصة للأطفال، هذا عدا الغياب الشبه الكامل للخدمات التي لا يمكن تصور وجود جذب سياحي في ظل غيابها.
والعجيب أن محافظة الرس كانت في سنوات ماضية مزدهرة بالمتنزهات وأماكن الترفيه، وكانت بهذه الإمكانات جاذبة للكثيرين من أهالي القصيم الذين كانوا يتوافدون إليها زرافات ووحدانا، لكن البلى أصاب متنزهاتها فيما يبدو، وها هي قد أضحت خاوية على عروشها بعد أن قتلها الإهمال وغياب الصيانة والتجديد، بل إن البعض منها فقد صلاحيته الكاملة للبقاء فتمت إزالته رحمة به من عذاب الموت البطيء بكل آلامه ومعاناته!
نقاط فوق الحروف
وتفادياً لأن نكون من النائحين، ندلف مباشرة إلى نقاط نضعها فوق الحروف، لنجعل منها وسيلة لإنعاش سياحة الرس، ولنضخ الحياة مجدداً في صيف الرس ليكون أهلاً لممارسة الجذب، وليصبح قادراً على إمتاع ساكنيه بإجازة قادرة على اكتساب رضا النفوس وتلبية رغبات الأسر والأفراد في البقاء داخل محافظتهم خلال الإجازة.
أولى النقاط هي السعي الجدي لإقامة حدائق نموذجية مفتوحة في محافظة الرس، بحيث تتوافر فيها كل أدوات الترفيه والخدمات، فضلاً عن المسطحات الخضراء والمرافق التي تتيح أجواء ذات تفرد وخصوصية، ولعل مثل هذه الحدائق تكون فرصة لتفادي القصور الواضح فيما هو قائم حالياً من أراضي مخصصة للحدائق داخل الأحياء وبقيت - للأسف - على حالها دون تنفيذ متطلباتها من ألعاب وتشجير ومتابعة وخدمات.
النقطة الثانية: هي تحجيم غياب الاهتمام بمداخل الرس، حيث يمكن القول بكل صدق إن مداخل هذه المحافظة هي الأسوأ بين قريناتها، والمفروض أن تستغل المداخل بشكل أفضل يحقق قدراً من الجذب، ومن ذلك السعي لزراعتها بالثيل، وتنفيذ الجلسات ذات الخصوصية التي تجتذب الأسر والعوائل، كما لا بد من تخصيص مجالس ومساحات للشباب والعزاب كما هو معمول به في المدن كافة.
والنقطة الثالثة: هي ضرورة تجاوز التغاضي عن الإمكانات الطبيعية البكر في المحافظة، وهي إمكانات قادرة على تحقيق قدر عال من الجاذبية إذا وجدت الاهتمام اللازم، ونذكر مثالاً الجبال المحيطة بالرس والجنادل الموجودة بها، فالأمر لا يحتاج سوى إلى لمسات جمالية هنا وهناك، ووضع شلالات صناعية جاذبة للأنظار، وبعدها يمكن أن تتحول هذه الإمكانات الطبيعية إلى متنزهات رائعة وجاذبة تستقطب أهالي الرس وتسهم في قضائهم أجمل الأوقات فيها.
يا رجال الأعمال!
وحتى لا نرمي بالعبء كله على الجهات التنفيذية في الرس وخصوصاً أجهزة البلدية، فإن الأنظار تتجه أيضاً إلى رجال الأعمال متسائلة عن دورهم المفروض أداؤه ومبادراتهم التي لا تستغني عنها المحافظة فعلى رجال الأعمال واجب الإقدام على الاستثمار في الصناعة السياحية بالرس، وعليهم دور مرتجى ومنتظر في إقامة مدن ترفيهية تنهض بالمحافظة، وتسهم في رقيها ونمائها، وتدر عليهم العوائد المادية المجزية التي لو تدارسوها لعلموا مدى ثرائها وقوة مردودها خلال فترة قصيرة من الزمن.
لكن دور بلدية محافظة الرس يبقى أساسياً ولا غنى عنه، حيث إن تأهيل الحدائق القائمة وإيجاد حدائق جديدة وتوفير الخدمات المتنوعة فيها والاهتمام بالخصوصية سواء لقطاعات الشباب والطلاب أو للأسر والعوائل كلها تبقى جزءاً أصيلاً من واجبات البلدية، والعشم يظل قائماً في أن تستعيد الرس أهليتها في الجذب السياحي الداخلي، وأن تكتسب المزيد من الإمكانات التي تجعل أهليها قادرين على قضاء أوقات ممتعة خلال إجازاتهم داخل محافظتهم دون اضطرار للبحث عن أماكن أخرى توفر لهم الترويح وقضاء الإجازة بعيداً عن الديار.
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
حصاة بعيران غير متصل  

 
قديم(ـة) 19-06-2005, 12:22 PM   #2
Banned
 
تاريخ التسجيل: May 2005
المشاركات: 1,586
قوة التقييم: 0
afor12 is on a distinguished road
جزاك الله خيرا رائع جدا
afor12 غير متصل  
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 06:57 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19