عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 21-06-2005, 05:04 PM   #1
Banned
 
تاريخ التسجيل: May 2005
المشاركات: 1,586
قوة التقييم: 0
afor12 is on a distinguished road
إمام مسجد يزني بابنة أخيه في المسجد

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أعوذ بالله من شر الشيطان الرجيم
الله يكفيكم من شر وسوسة الشيطان
إليكم القصة من دون تعليق
_________________________________________

إمام مسجد يزني بابنة أخيه في المسجد الشيطان الفاجر قتل على باب المحكمة بـ 35 طعنة سكين ، والبنت يقتلها أهلها خنقاً حتى الموت ليموتا
وكأنهم لم يمروا بلذة حرام قط !!!! ، ولعذاب الآخرة أشد وأبقى

غزة - فلسطين ( الوفاق ) ناجي ابو اسماعيل :

داخل بيت الله حيث الطهارة والنقاء ونقطة التقارب بين العبد وربه والدعاء اليه..هنا في هذا المكان يمارس الجنس وأي نوع من الجنس..بين امام المسجد وبين ابنة شقيقه من امه وابيه ...

يا للهول يا للخجل يا للعار..هذه الفعلة الشنيعة لو شاهدها الشيطان نفسه التي لن تخطر على باله لقال انني بريء ..بريء لان الشيطان الحقيقي هو هذا الشيخ امام المسجد الحاج اسعد 53عاما .. يمارس الجنس مع ابنة شقيق ابنة الـ 15ربيعا كان عمرها عندما مارس معها الجنس لأول مرة.الحاج اسعد وعشيقته سحر ..هتكا حرمة الدين ودنسا بيت الله ومرغا كل ما هو مقدس ومحرم لدى الناس لكي يعيشا لذة الحرام ونشوة الزنا في علاقة جنسية قذرة.المرة الأولى ذهبت سحر الى المسجد وهي تحمل طعام الغذاء الى عمها حيث ساعات القيلولة بعد صلاة الظهر ..دخلت الى المسجد ليستقبلها عمها الامام بأبتسامة خبيثه فاصر على ان تتناول معه الطعام وجلسا سويا اعتقدت في البداية انه بمثابة ابيها بل انه عمها واستقبلت مابدر منه ودون ان تدري فقدت قدرتها على المقاومة ..داخل المسجد لتستمر هذه العلاقةالجنسية الآثمة بين امام المسجد الذي تحول الى شيطان وفتاة وهي ابنة اخيه سقطت في براثينه للذة محرمة وفق كل المعايير الانسانية والدينية والاخلاقية.واصلا ممارسة الجنس وغرقا في لذة محرمة واستمرا في علاقة جنسيةغريبة ومخجلة ..

كثيرا ما نهى عنها في خطبه الرنانة ودعاءه ومواعظه..وهو الذي يحفظ من كتاب الله الكثير ..الكثير..ويشاء الله ان تتزوج سحر من شاب خلوق اسمه امجد بعد ان يتعرف عليها ويحبها وتعيش معه تحت سقف واحد وكان يعلم بماضيها بعد ان اعترفت له وعاهدته على التوبة وان ما فات انتهى وقرر ان يستر عليها..نجح امجد في تجاوز الماضي ووفر لها سبل الحياة الكريمة والظروف التي تليق بأي زوجة الا انها لم تفلح في اقناع نفسها بحياتها الجديدة وكانت تسيطر عليهاشخصية عمها بوجهه وجسده وروحه وكانت تتخيل زوجها على انه عمها..وأطمان زوجها لكلماتها وصدقها بأنها تحبه وتوده وتريده وانشغل بتجارته وعمله ومشاكله...

أما هي فقد بدأت تشعر انها فاقدة لشيء عزيز تريده فأخذت تسعى للعودة الى عمها والسؤال عنه وهو المنتظر على احر من الجمر..والتقت به في بيتها وطارحها الغرام على فراش زوجها وخانت الرجل الذي استوعب جريمتها وكتمها في سره.وبمحض الصدفة يكتشف زوجها خيانتها داخل بيته مع عمها الشيخ وبدون تفكير او تردد طلقها وسلمها لاهلها..واخبرهم عن القصة منذ بدايتها...

وحدثت الفضيحة الكبرى للجميع وهزت القصة جميع افراد العائلة وشاع الخبر بين الناس فكان وقعه صاعقا وصادما منهم من صدق ومنهم من استنكر وكذب ودافع عن الشيخ اسعد امام المسجد ورجل الاصلاح..وهو المتزوج من اربع نساء اصغرهن 20 عاما ومن اجمل صبايا المنطقة ولأن الحديث يدور عن فتاة هي ابنة اخيه وبمثابة ابنته...لكنها الحقيقة..

الحقيقة المؤلمة والمخجلة انها الكارثة.هذا الشيطان الفاجر هو الذي بنى المسجد على قطعة ارض يمتلكها على حسابه الخاص وهو المناضل القديم الذي طارده الاحتلال الاسرائيلي واعتقله في سجونه لاكثرمن سنتين .. يخفي وراء كل هذه الصورة الجميلة والمشرقة حقيقة شيطان قذر .. ليقوم ابناء اخيه اشقاء سحر الاثنين وعلى باب المحكمة بقتله طعنا بالسكاكين 35 طعنة وعلى مرأى الناس في الشارع العام..ليموت دون ان يتدخل احد لانقاذه ويعتقل اخوة سحر للتحقيق معهم وتبقى سحر في البيت عند امها واخيها الثالث لينفذوا فيها حكم الموت خنقاًً في نفس الليلة وتطلب منهم قبل الموت ان تصلي ركعتان توبة لوجه الله قبل اسدال الستارة على الحادثة المخزية والسوداء ! .

وتغسل العائلة عارها ويدخل افرادها السجن ويتناقل الناس الحادثة وابدانهم تقشعر وتنتفض.. واسئلة كثيرة وعلامات تعجب واستفهام وعيون حائرة ووجوه واجمة..لان ما حدث خارج حدود المنطق وفوق التصور والخيال والمتوقع لان ما حدث..هز عرش الرحمن واغضب انبياءه واخجل ملائكته..
afor12 غير متصل  

 
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.