عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 18-09-2012, 04:56 PM   #1
عضو
 
صورة K a s p e r الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
المشاركات: 8
قوة التقييم: 0
K a s p e r is on a distinguished road
Exclamation ’’ ... إلـــــآ رَســولُ الله ... ،،

السسَلامُ عَلَيكُم وَ رَح‘ـمَةُ اللهِ وَ بَرَكاتُه

كَيف الحَ‘ـال ..أخَواني و أخَواتي الأعِزاء ..؟ ,إن شَاءَ الله بِخَير وَ نِعْمَة ..

اليَوم ... نَسْتَلِم قَضيْة , أغلَبُكُمْ قَد سَمِعَ بِها وَ مَنْ لَم يَسْمَع ..

فهي قَضيَة الفيلم المُ‘ـسيء لِرسولِنا الكَريم مُحَمَّدٍ عَلَيهِ أفْضَلُ الصَلاةِ وَ السَلام ...

إِنَّها لَيْسَت المَرَّةَ الأولى ..وَلا تَبْدو الأخيرة ..التي يَتَعرضونَ فِيها لِرَسولِ الله ..!

كَيْفَ نُقاوِم بِشَكِل صَحيح ..؟

ماذا فَعَل العَرَب ..؟

ما هِيَّ القِصَةُ مِنَ الأساس..؟؟!!

وَ مالهَدَفُ مِن أفعالِهِم ..؟

لِنَتَعَرَّف عَلى الأمرِ مَعاً أكثَر ..في هذا المَوضوع ..

.
.
.

ظَهَرَ فيْلم جَديد يُسيء لِرَسولنا الكريم...إنها لَيْسَت المرة الاولى ..ألم نسْمَع بِشَيء كَهذا من الدنمارك مِن قَبل ..؟

هذِهِ المَرة البَلَدُ المُستَضيف هولَندا ..وَ السَبَبُ الذي دَفَعَ كِلتا الدولَتين لإحتضان ذَلكِ..هوَ الخَوف ..!

الخَوفُ مِنْ إنتِشارِ الإسلام لديهم..!

فالإسلامُ بِفَضلِ الدَواعي لَه مِن بَعْدِ فَضلِ الله ..بدأ يَنْطَلِق في شتّى أرجاءِ العالَم..

و إنَّهُم مِن إنتِشاره لَخائفون ..!

...عُموماً ..قَد حَدَثَ هذا الأمر سابِقا كَما ذَكَرت ...لَكن لِماذا هذه المَّرة بهذه القوة..؟

الجَواب ..مؤلِفُهُ "نيقولا" عَرَبيٌ الأصل أمريكي الجنسية ...!

طبعاً لَيْسَ هذا السَبَبَ الوَحيد ..لَكن هذا أبرز الاسباب ...


..لَكِن لَيْسَ هذا ما قاله الجَميع ..فَالمُمَثلين يقولون إن القِصة لم تكُن هكذا ..وَ لَم تَكُن مُسيئة للإسلام..!

لكن نيقولا تلاعَبَ بالسيناريو ..!



في السباق الذي احتدم بين وسائل الإعلام العالمية للحصول على أول صورة واضحة للأمريكي من أصل مصري صانع الفيلم المسيء للرسول صلى الله عليه وسلم فازت بالسباق صحيفة 'ديلي ميل' البريطانية بطبعتها اليوم الأحد وفيها تذكر أنها حصلت على أول صورة لنيقولا باسيلي نيقولا.

ولم تذكر الصحيفة المصدر الذي حصلت منه على الصورة لكن يبدو أنه من الممثلة نفسها باعتبارها تحدثت إلى 'الديلي ميل' وقالت إنها تعرضت لعملية غش وخداع من نيقولا الذي قام بدبلجة السينارية الأصلي بحيث أصبحت عباراته معادية للإسلام.

ولعبت غورجي في الفيلم دور عروس شابة لبطل الفيلم واسمه جورج الذي أصبح فيما بعد لاعباً لدور الرسول صلى الله عليه وسلم بعد دبلجة السيناريو التي لم تدرِ غورجي بحصوله إلا بعد أن ثار الجدل حول الفيلم لذلك قالت: 'أشعر بأنه (نيقولا) خدعني ، وأصبحت لا أنام إلا بتناول حبوب منومة ، وأمضيت الأيام السابقة وأنا أبكي' وفق تعبيرها.

وذكرت غورجي أن القصة الأصلية للفيلم هي عن نيزك سقط في منطقة من الشرق الأوسط في زمن قديم ' فظنته بعض القبائل مقدساً ، لذلك راحت تتقاتل فيما بينها من أجله '، مضيفة أنها كانت تتقاضى 75 دولاراً عن كل يوم اشتغلت فيه بالتمثيل في الفيلم الذي لم تكن تعرف بأن نيقولا قام بتحويله ليصبح مسيئاً للإسلام.








بِالطَبع ..المُسلمون لَم يَسكُتوا على هذا ...لكِن..بَعضُهُم قامَ بِرَّدِ فِعْلٍ صحيح يَجلُبُ المَنافِع ..

يُثبِتُ صورَةَ الإسلامِ الصَحيحة ..أما البَعَضُ الآخر ..- و للأسف - ..إنطَلَت عَلَيهِ الخُدعة ..

...فَهُمْ ..عِندَما يَصنَعون أفلاما كهذه ..هل تُسيء للاسلام ..؟ نَعَم .

هَل تُغيّر نَظرَة الجاهلين له ..للإسلام ..؟ بالتأكيد .

لَكن أكثر ما يُغَيِّر النَظرَة ..هوَ رَد الفِعل الذي يَقومُ بِهِ المُسلِمون ..!

... في ليبيا ..قامَ الناسُ بالهجوم على السفارة الامريكية وَ قَتِلوا السَفير الامريكي في ليبيا ..

لِلوَهْلَةِ الأولى ..عِنْدَ سَماعِ هذا الخَبَر ..تَتَبادَرُ الى أذهاننا ابتسامة .."نَعَمْ!..قَد إنتَقَموا لَنا .."

لَكِن فَكِّر قَليلا ...ألا يَرى الناسُ الإسلام هكذا بصورة ..هَمَجية , [COLOR="White"]وَحشِية , مُتَخَلِفة..

كالطِفل ...إذا أخَذتّ لُعبَتَه ثارَ و ضَرَبَكَ بِجنون ...!

نَعَم ..فَهُمْ " يَسْتَفِزونَك لِيُخرِجوا أسوأ ما فِيك ..ثُمَّ يُنادون ..هذا أنت..!!! "

..المُظاهَرات ..و الثَورة لَن تَنفَعَ هُنا ..فَهذا موقِف مُختَلِف ..!

كَيْفَ تُحارِبُهُم بِشَكِل صائب ..؟

حارِبهُم ..




حارِبْهُم بأخلاقِك ..

فِي بريطانيا ..لَنْدَن عَلى وَجهِ التَحديد ..

قامَت جمعية اسلامية فيها ..بتوزيع مئة الف نسخة من القرآن الكريم و السيرة النبوية ..

هَكَذا ..قاوموا ..

هَكذا ..عَرَّفوا الناس على الاسلام بِصورة صَحيحة ..

هذه هي المقاومة الصحيحة ..

التي تُعَرِّف الناس على الإسلام وَ تَجعل الموقف لِصالِحنا ..!

وَ كَما قالَ أحمَد الشقيري : ( لا بأسَ ان تَغضَبَ لِلرَسول ..لكن إغضَب باخلاق الرسول)

وَ كَذلك : ( ليس بتغيير صور البروفايلات..

ليس بالدعاء على من سبه و شتمه فأمره إلى الله..

ليس بمقاطعة من سبوه و أهانوه فقط..

انصروه بتطبيق سنته فينا.. بأعلاء كلمة دينه..

بالتحلي بصفاته الكريمه بالتمسك بمظهره و سيرته..

غيضوا أعدائكم و أعداء رسولكم بإتباعه )


أوَلَم يتأذى الرَسول في زَمانه ..؟

أوَلَم يؤذِهِ الكَفَرة وَ المُشرِكونَ وَ اليَهود ..؟

لكن بِثَباتِه على أخلاقِهِ العالية ..أثبَتَ لَهُم ..ما هوَ الدين الصحيح ..

بِثَباتِه على أخلاقه العظيمة ..حَببَ الاسلام إلى النفوس ..و دَفَعَهم لاعتناقِ الاسلامِ دينا ...



عِندَما أثاروا هذا الفيلم ...ظَنوا بأنَّهم ينتَصِرون ..

وَ يُبعِدون الناس عن دينِ الاسلام ..

لَكِن في الحَقيقة ..هُم قَد أثاروا فضول الذين لَم يَسمَعوا بِهذا الدين ..

مِما دَفَعَهُم لِلبَحثِ عَنه ..وَ مَعرِفَة المَزيد عَن هذا الدين الجديد على مسامِعِهِم..

وَ هُنا يَكون عَلَينا أن نُعَرِّفَهُم بالإسلامِ الصَحيح ..


أعلنت وكالة براس ان المركز الدعوى الاسلامى في ولاية واشنطن بأمريكا
أعلن انة فى خلال ثلاثة ايام منذ نشر الفيلم المسئ للنبي محمد (صلى الله علية وسلم ) على موقع اليويتوب
اعتنق الاسلام مايقارب 360 الف أمريكى اشهروا اسلامهم فى المركز الدعوى الاسلامى بأمريكا بعد استفسارهم عن
الدين الاسلامى الحنيف وعمل محاضرات جماعية خلال 24 ساعة وأقبال شديد على المركز الاسلامى من قبل
الامريكان لمعرفة حقيقة هذا الدين .

و كما قال الشيخ الخطيب الإدريسي :
إن الإسلام إذا حاربوه إشتد....و إذا تركوه إمتد




أوَلَيسَ هَذا الخَبَرُ بالجَميل ..؟

يا الله ..إنا نسألُكَ أن تزيدَهُم هدى ..وَ تُنيرَ قُلوبَهُم بالإيمان ..و أن تُثَّبِتَهُم عَلى الصِراط المُستَقيم..

ألا تُريدون أن تَسْمَعوا المَزيدَ مِن هذه الأخبار ..التي يَفرَحُ بِها القَلب ..؟

إذاً ..حارِبوهم بِشَكلٍ صَحيح ..أدعوا لدينِ الحق ..!

...يوتيوب قَد حَذَفَت هذا المَقطَع مِن أجل المُسلمين..وَ حتى لا يأخذ البَعض عن الاسلام صورة خاطئة ..


كَذلِكَ أذكُر خَبَراً جانبيا ..جاءَ فيهِ ان المُمَثِلة الامريكية انجلينا جولي قَد خَرَجت مُرتَدية الحِجاب ..لتقول للمُسلِمين كَلِمة ..

خرجت الممثلة الامريكية انجلينا جولي في لقاء عاجل وهي ترتدي الحجاب وتدافع عن الاسلام

والقران الكريم رغم انها ليست مسلمة.


الممثلة الامريكية انجلينا جولي

وتقول انجيلنا :"ان الفيلم الذي نزل ما هو الا حربا على الاسلام مطالبة بمعاقبة الذين انتجوا الفيلم واساءوا الى اكثر من مليار مسلم". من جهته كلف الرئيس محمد مرسي اليوم السفارة المصرية في واشنطن باتخاذ كافة الإجراءات القانونية ضد منتجي الفيلم المسيء للنبي محمد عليه الصلاة والسلام في الولايات المتحدة الأمريكية.
وقال المتحدث باسم رئاسة الجمهورية الدكتور ياسر علي - في بيان صحفي تلاه أمام الصحفيين- "ان رئاسة الجمهورية تستنكر أشد الاستنكار محاولة الفئة الآثمة التطاول على مقام رسول الله (محمد)، وتدين الاشخاص الذين أنتجوا هذا العمل المتطرف".

"ان الشعب المصري بمسلميه ومسيحييه قد رفضوا هذا التطاول على المقدسات"
وأضاف : "ان الشعب المصري بمسلميه ومسيحييه قد رفضوا هذا التطاول على المقدسات، مشيرا الى ان رئاسة الجمهورية تؤكد ان الدولة المصرية مسؤولة عن حماية الممتلكات الخاصة والعامة، وكذلك البعثات الدبلوماسية ومقرات السفارات للدول المختلفة".
وتابع: "تؤكد مصر احترامها وحمايتها لحق التعبير وحق التظاهر السلمي في حدود القانون وأنها ستتصدى بكل حزم لأي محاولة غير مسؤولة للخروج عن القانون".

"مرسي لن يزور الولايات المتحدة قبل ان يتم إعدام الفيلم "
واستطرد: "أن رئيس الجمهورية كلف سفارة مصر بالولايات المتحدة باتخاذ كافة الإجراءات القانونية الممكنة للرد على هؤلاء الاشخاص الذين يسعون لتخريب العلاقات والحوار بين الشعوب والدول".
وقالت مصادر وثيقة الصلة بالرئاسة المصرية "ان مرسي لن يزور الولايات المتحدة قبل ان يتم إعدام الفيلم واعتذار أمريكا لجميع المسلمين في العالم".






الفيلم المسيء للرسول غير موجود أصلاً !!


هذا ما اعلنت عَنه وسائل الاعلام الامريكية ..مطالبة بدماء سفرائها ..

و أن (التريل) الذي عَرض اعلاناً عن هذا الفيلم ..هو الوحيد الذي تم تمثيله

و كان ( يتخلله تمثيل رديء وخدع سينمائية شديدة البدائية،
هو كل ما جرى عرضه حتى الآن من الفيلم "المسيء للرسول" الذي ظهرت منه مقاطع غير مترابطة على موقع "يويتوب".)
الفيلم الذي صُنع في أمريكا،
كان مجهولاً في بلد المنشأ ذاته، ولم يحظَ بشهرته الحالية إلا بعد انطلاق المظاهرات الغاضبة ضده، وضد صنّاعه المجهولين، مطالبة بالقصاص. ) حسب ما ذُكِر !

نحنُ الآن لا نَعلم إن كان الفيلم حقيقة ام لا ..

لكن ..نَعلَم ان التسرع لا يأتي بنتيجة جيدة ..و هذا ما آلت إليه المحاربة الخاطئة ..!

أما لو اننا سعينا الى نشر الدين الصحيح ..و استعمال الحجج و الحقائق التي تدل على ان ديننا الحنيف

هو الدين الصحيح ..لن نتأذى ..بل سيعرفون الاسلام..و سيصبح الفيلم شيئا من الماضي قبل أن ينتشر !

و كَمعلومة فقط..لو أن المُسْلِمين يَقُومُونَ بِنَشر الاسلام بِنَفس روح الثَورة و الحَماس لِقتل السفير

و للمُظاهرات في هذه القَضية ..لَكان الاسلام - و الله أعلَم - قد انتشر لكل انحاءِ العالم منذ زمَن ..!






في خِتام هذا المَوضوع أسأل الله أن يوفقنا و إياكم الجنة ..

..و أسأل الله ان يكون موضوعي هذا ..قد غير تفكير شخص واحد على الاقل بأن السلام دين سلام..

لا دين قتل و حروب ..انما الجهادفي سبيل الله ضد اعداء الله في الدفاع عن الوطن و الدْين ..لكن يختلف الجهاد..و لابد أن نستعمل التفكير دائماً...


جَميعُ الحُقوقِ مَحفوظةَ لمُنْتَدَيات الرس اكس بي ..و لا يُحَلَل و يُمْنَع النَقل دونَ ذِكرِ المَصْدَر . . .

و أُحب أن أختم الموضوع بالصلاة و السلام على سيدنا اشرف الخلق

رسول الله محمد صلى الله عليه و سلم ...

في أمانِ الله و حفظه وَ رِعايته ..

و السلامُ عَلَيكُم وَ رَحْمَةُ اللهِ وَ بَرَكاته ..

K a s p e r
K a s p e r غير متصل   الرد باقتباس

 
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 11:59 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19