عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 10-07-2005, 02:05 PM   #1
عضو ذهبي
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
البلد: لندن
المشاركات: 3,402
قوة التقييم: 0
حورية بحر is on a distinguished road
رُبَّ امرئ حَـتْـفُـه فيما تَمَـنّـاه

رُبَّ امرئ حَـتْـفُـه فيما تَمَـنّـاه

ربّ مُستَعْجل فيه العَطَب
ورب مُدَرَك فيه الهلاك

كم يستعجل الواحد مِنّـا الأماني
وكم يتلهّف شوقا إلى تحقيق الْمُراد
وكم يسعى لِنيل المطلوب
وكم .. وكم ..

كم من فتاة استعجلت الزواج ، فوافقت على أول الْخُطّاب حينما غرّها بِلين الْخِطَاب !
فَسَارَ بِهَا في غياهب المجهول ، وما علِمت أنه جَهول
أما هو فـ
زلّ وأزلّ
وضلّ وأضلّ
أضلّ أهله ، وأهلَكَ أهلَه
قاد زوجه إلى ما فيه هلاك الدِّين ..
وهي تأمل صلاحه
فلم يَصلح ولكنه فَسَد وأفسَد

كم فتاة استعجلت نصيبها .. فلم ترضَ بما قَسَمَ الله لها ، بل لم ترض بِحكم ربّها
فكان الموت أحب إليها ممن رضيَتْه

كم تَسَخَّطَتْ وضعها وتأخّر زواجها ، فلما نالتْ ما تَمَنّت .. تَمنّت الْمَنُون
فكان الموت أهون عليها من الْهَوان

ورُبّ امرئ حَتْفُه فيما تمناه

فتاة تزوّجت شاباً فاكتشفت في أسبوعها الأول أنه مُدمِن مُخدِّرات ..
فراودها عن نفسها أن تبيع عرضها مُقابل حصوله على الْمُخدِّر ، فلم تتمالك نفسها إلا أن ضربته بِمُثقّل .. فَمات !

وأخرى بعد زواجها بفترة فوجِئت بأن زوجها يَطلب منها السَّفَر معه ، وشَرْطُ السفر خلع جلباب الحياء !
فَفَضّلَتْ أن تكون مُطلّقة عن أن تكون مُتَبرِّجة ..

وثالثة رضيتْ شخصا لا يُعرف دِينه ولا خُلُقه .. فذاقت الويل ممن تظـنّـه الطَّـلّ !

وهكذا .. رُبّ ساعٍ إلى السَّرَاب يحسبه ماءاً .. فلم يَزده طَلَب السَّرَاب إلا زيادة الظمأ
ورُبّ مُتسلِّق يَبحث عن عُشّ فَوَجده كومة من القشّ !

إن الْمُستَعجِل حَلِيفه الزلل

والمتأني يَبْلُغ دون المستعجل

قد يدرك المتأني بعض حاجته = وقد يكون مع المستعجل الزلل

ورب طالِب للوَلَد ، وفي الولد طُغيان وكُفر .. (وَأَمَّا الْغُلامُ فَكَانَ أَبَوَاهُ مُؤْمِنَيْنِ فَخَشِينَا أَنْ يُرْهِقَهُمَا طُغْيَانًا وَكُفْرًا) .

وليس ثَـمّ مثل الصّبر والرِّضا ..

وفي المستطرف :
فمن هَداه الله تعالى بنور توفيقه ألهمه الصبر في مواطن طلباته ، والتّثبّت في حركاته وسكناته ، وكثيرا ما أدرك الصابر مَرامه أوْ كَادَ ، وفَاتَ المستعجل غرضه أو كَادَ .
قال الأشعث بن قيس : دخلت على أمير المؤمنين علي بن أبي طالب رضي الله تعالى عنه فوجدته قد أثّر فيه صبره على العبادة الشديدة ليلا ونهارا . فقلت : يا أمير المؤمنين إلى كم تصبر على مكابدة هذه الشدة ؟
فما زادني إلا أن قال :

اصبر على مضض الإدلاج في السحر = وفي الرَّوح إلى الطاعات في البكر
إني رأيت وفي الأيـام تجـربـة = للصبر عاقبة محمـودة الأثـر
وقلّ من جَـدّ في أمـرٍ يُؤمّلـه = واستصحب الصبر إلا فاز بالظفر

قال : فحفظتها منه ، وألزمت نفسي الصبر في الأمور ، فوجدت بَرَكَةَ ذلك . اهـ .

وفي وصايا الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم : ارضَ بما قَسَم الله لك تكُن أغنى الناس . رواه الإمام أحمد والترمذي .

قال بعض السلف : لو اطّلع ابن آدم على ما صُرِف عنه وما قُدِّر له ، ما اختار غير ما اختاره الله له .

وقال تعالى : (وَعَسَى أَنْ تَكْرَهُوا شَيْئًا وَهُوَ خَيْرٌ لَكُمْ وَعَسَى أَنْ تُحِبُّوا شَيْئًا وَهُوَ شَرٌّ لَكُمْ)
قال الحسن في معنى الآية :
لا تَكْرَهُوا الملمّـات الواقعة ، فَلُرُبّ أمْـرٍ تكرهه فيه نجاتك ، ولَرُبّ أمْـرٍ تحـبّـه فيه عَطَبُك .
وأنشد أبو سعيد الضرير :
ربّ أمْـرٍ تَـتّقِيـه = جـرّ أمْـراً ترتضيه
خَفِي المحبوب مِنْـه = وبَـدا المكـروه فيه

وفي كلام العامة : كل تأخيره وفيها خِيرة !

فإلى كل مُستعجِل .. تأنّ فـ :
رُبّ امرئ حَتْفُه فيما تمناه

وفي مأثور القول :

إذا كنت مُستعجِلاً فَسِرْ على مَهَل = فربما صادَف المستعجِل الزلل !
__________________
{وَمَا كَانَ اللّهُ لِيُعَذِّبَهُمْ وَأَنتَ فِيهِمْ وَمَا كَانَ اللّهُ مُعَذِّبَهُمْ وَهُمْ يَسْتَغْفِرُونَ}
حورية بحر غير متصل  

 
قديم(ـة) 11-07-2005, 01:34 PM   #2
 
تاريخ التسجيل: Sep 2003
البلد: الرياض
المشاركات: 1,772
قوة التقييم: 0
أبو أسامة is on a distinguished road
صدقت يا حوريّة

أعجبتني كتابتك يا ( حوريّة بحر ) جداً ، وعجبت كيف ندّتْ عنها عيون القرّاء وتعليقاتهم ؛ فهي بحقّ مفيدة جداً ، وقد قيل : ( ربّ عجلة تهب ريثاً ) ، وقال الشاعر :
قد يدرك المتأني بعض حاجته *** وقد يكون مع المستعجل الزللُ
وأؤيدك في ما ذكرت عن الاستعجال في الزواج وعواقبه الوخيمة .
أكرر لك شكري وإعجابي .
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
أبو أسامة غير متصل  
قديم(ـة) 11-07-2005, 01:41 PM   #3
عضو ذهبي
 
تاريخ التسجيل: May 2005
البلد: الرس
المشاركات: 2,530
قوة التقييم: 0
شـهـد الـبـحـر will become famous soon enough
صدقت والله يا أبا أسامة ......كلمات حورية تكتب بماء الذهب.بارك الله فيك .
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
شـهـد الـبـحـر غير متصل  
قديم(ـة) 11-07-2005, 02:04 PM   #4
عضو ذهبي
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
البلد: لندن
المشاركات: 3,402
قوة التقييم: 0
حورية بحر is on a distinguished road
أخي أبو أسامة

شكرا لتعليقك

جعل الله أعمالك شاهدة لك لا عليك

أميين

جزاك الله الفردوس الأعلى ووالديك

شكرا لمرورك
__________________
{وَمَا كَانَ اللّهُ لِيُعَذِّبَهُمْ وَأَنتَ فِيهِمْ وَمَا كَانَ اللّهُ مُعَذِّبَهُمْ وَهُمْ يَسْتَغْفِرُونَ}

آخر من قام بالتعديل حورية بحر; بتاريخ 11-07-2005 الساعة 02:41 PM.
حورية بحر غير متصل  
قديم(ـة) 11-07-2005, 02:07 PM   #5
عضو ذهبي
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
البلد: لندن
المشاركات: 3,402
قوة التقييم: 0
حورية بحر is on a distinguished road
أختي الغالية

شهد البحر

جعل الله أعمالك شاهدة لك لا عليك

أميين

جزاك الله الفردوس الأعلى ووالديك

شكرا لمرورك
__________________
{وَمَا كَانَ اللّهُ لِيُعَذِّبَهُمْ وَأَنتَ فِيهِمْ وَمَا كَانَ اللّهُ مُعَذِّبَهُمْ وَهُمْ يَسْتَغْفِرُونَ}
حورية بحر غير متصل  
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 02:10 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19