عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 18-05-2013, 10:35 PM   #1
عضو فذ
 
صورة سفيرالاحساس الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
المشاركات: 7,218
قوة التقييم: 0
سفيرالاحساس is on a distinguished road
بائع السعاده

بائع السعاده
بسم الله الرحمن الرحيم




هذا الفتى الضئيل النحيل، الذي لا يتجاوز الثانية عشرة، يشعل شفقتي ويسرق دهشتي كلما رأيته.

هل هو إلى هذه الدرجة من العوز الذي يدفعه لأن يلهث أمام الإشارات الضوئية، حاملاً زجاجات الماء البلاستيكية، يعرضها على سائق كل سيارة، بوجه غضّ وأمل، لاقتناء واحدة منها؟

هل ظروفه تجبره على ترك المدرسة وامتهان هذا العمل المضني، تحت سيف الشمس وجبروت القيظ وسطوة الرطوبة؟

منذ بشائر الصباح حتى عتمة الليل أراه واقفاً يعرض سلعته البسيطة، يدلل عليها ويرجو العابرين لشرائها، العرق يتصبب من جبهته وأبواق السيارات تنهال عليه من كل صوب.

قميصه بال وبنطاله ممزّق ونعاله ذاوية، شعره مهلهل وتضاريس الحرمان والضنك محفورة على وجهه.

دراجته الهوائية التي عفى عليها الزمن يطرحها على الرصيف الأوسط وإلى جانبها يضع كرتونة صغيرة بها زجاجات الماء.

في أغلب الأوقات عندما أراه قادماً أفتح نافذتي وأقتني زجاجة حتى لو لم أكن ظمآن وأجزل له العطاء، فينشرح صدره ويتمتم بكلمات الشكر.

كنت أتأسى لحاله وأشفق عليه وأتمنى له وضعاً أرحب، خصوصاً وهو في مثل هذه السن المبكرة.

ساورني شك في أنه محروم من حنان الوالدين.

فلو كان أبوه على قيد الحياة فانه بالطبع لن يسمح لفلذة كبده الذي لم يتخط عتبة الطفولة أن يتجرّع الآلام ويذوق مرارة الشقاء.

ثم ذهبت بي الظنون إلى أن الأب ربما كان عاجزاً عن العمل وأسرته كبيرة العدد فلم يجد الطفل مناصاً من التضحية وطلب الرزق، وربما كان أبوه رجلاً بلا قلب، قد طلّق أمه وقذف بها مع أطفالها إلى لهيب الدنيا لتقاسي الآلام وويلات الحياة من دون أدنى رحمة أو مساعدة.

قبل يومين كنت ماراً من هناك وهالني ما رأيت، لم أر ذلك الوجه الطفولي الذي اعتدت أن أراه وإنما رأيت دراجة هوائية معجونة وزجاجات ماء متناثرة في الأرجاء، وآثار دماء تلطخ الشارع.






م/ن
__________________
سُبحان الله و بحمدهِ
- سُبحان الله العظيم
- استغفر الله و أتوبُ إليهِ 🍃
سفيرالاحساس غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 19-05-2013, 07:38 AM   #2
عضو متألق
 
تاريخ التسجيل: Jun 2012
المشاركات: 1,032
قوة التقييم: 0
روحي تناديك is on a distinguished road
الله يديم الرحمة والمعرؤف بين الناس كثيرة الأشياء القريبة من النفس
__________________
حياتي كلها تناديك
روحي تناديك غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 20-05-2013, 10:44 AM   #3
عضو متألق
 
تاريخ التسجيل: Sep 2012
البلد: محافظة الرس الجميله
المشاركات: 812
قوة التقييم: 0
ابن فهيد is on a distinguished road
يعني مات يمكن دقشه بسيطه ويرجع مر بعد اسبوع وطمنا عليه
ابن فهيد غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 04:23 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19