عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 20-06-2013, 09:44 PM   #1
عضو مشارك
 
تاريخ التسجيل: May 2013
المشاركات: 24
قوة التقييم: 0
محب ال البيت is on a distinguished road
شعوبنا ضحية

شعوبنا ضحية عصمة الأئمة ونقاء الصحابة

ليس مِن تشاؤم وسوداوية إذا قلنا أن منطقتنا على شفا حفرة مِن الحرب الطائفية، والعقيدة التي تجري الحرب بمقتضاها هي العصمة والنقاء، العصمة للأئمة الإثني عشر. والنقاء للصحابة، هذا هو مختصر العقيدة التي يرفعها الطائفيون راية. علينا الاعتراف أن شعوبنا ضحية لعبة خطيرة، استنهضت الماضي الغابر بكل أدرانه، لتقدمه صافياً عذباً، ليس لطمس الخصومة وإماتة روح الثَأر إنما استنهض للصراع به، فللحروب دائماً أسباب منها خلاف الملوك والسلاطين ومنها التراب ومنها الماء ومنها الدين، وربما عشق رجل وامرأة سبب حربا شعوا، أو سباق الخيل وغير هذه الأسباب، وكلها مكشوفة ليس فيها أوهام.
لكن حرب اليوم التي تواجهنا وستدمر أوطاننا وتبيد شعوبنا هي حرب التاريخ بل أسطورة التاريخ، فرقة تقول: الأئمة معصومون، وهم مقتولون «ما منا إلا مقتول»(بحار الأنوار)، وفرقة تقول الصحابة كافة أنقياء، من ولد في حياة النبي له صحبة، هذه الصحبة تحوله إلى معصومية، فمثلما ليس بمقدور أحد أن يقول: خطأ الإمام الفلاني ليس بمقدوره أيضاً أن يقول: خطأ الصحابي الفلاني. دققوا في الأمر جيداً ستجدون الوهم يلتقي بالوهم.
أخذ ما يحدث في الأزمة السُّورية منحى آخر بعيداً عن أسبابه الحقيقية، شعب يريد التغيير ونظام يريد الاستمرار بطريقته، مع كل المشاهد التي حوله مما حدث في ما سمي بالربيع العربي. لقد تحولت الأسباب إلى ما بين العصمة والنقاء، فحزب الله لم يقدم نفسه مدافعا على النظام السوري، ولا يفسر وجوده (في هذه الأزمة بالذات) بقضية فلسطين والعداء لإسرائيل، إنما بالدفاع عن العصمة، وشاهدها هو الدفاع عن الأضرحة والمقامات، فالإسلام السياسي الشيعي بالعراق يبعث مقاتلين وهم في الحقيقة ضحايا، بعد غسل أدمغتهم بأن زينب أخت الحسين تؤسر مجدداً، فلا بد من ناصر ومعين، وليس هناك عمل يُدخل الجنة أكثر من الدفاع عن محمل زينب. أما الآخرون فتدمير الضريح هو الذي يدخل الجنة، ونعود إلى القول: الوهم هو الوهم وإن اختلف في الاتجاه والمقدار.
أما جيش النصرة، وعلماء السفلية، فيقدمون مقاتليهم للدفاع عن نقاء الصحابة، ورأيهم بأن الأضرحة تعني الشُّرك فهم يدافعون عن وحدانية الله، إنها إعادة لمعركة وهمية بين الأئمة والصحابة. لا يريد الطرفان أن يفهما أن كتاب القرآن ليس فيه عصمة ولا نقاء لبشرٍ، أليس يقول: «وَيَدْعُ الْإِنْسَانُ بِالشَّرِّ دُعَاءَهُ بِالْخَيْرِ وَكَانَ الْإِنْسَانُ عَجُولًا»، فهل ميز بين البشر معصومين وأنقياء، هذا إذا تعمدنا أن لا نصدق التاريخ، أو أن لكل فرقة تاريخها الخاص، تدوّن ما يناسب عقيدتها مِن حوادث.
إن شعوبنا ضحية وهم كبير تجاوز الله والدين والنبوة، إلى تفاصيل تحولت إلى عقائد في الأذهان، يساق إلى نيرانها الشباب، ناهيك عن تدمير العقل. ما عندنا من تدين سياسي لا صلة له بدين الله، إنما دسائس ومؤامرات على الدين نفسه. ولعل القرآن قدم وصفاً دقيقاً لما يحيطنا مِن مكر ورياء حينما قال: «وَإِذْ يَمْكُرُ بِكَ الَّذِينَ كَفَرُوا لِيُثْبِتُوكَ أَوْ يَقْتُلُوكَ أَوْ يُخْرِجُوكَ وَيَمْكُرُونَ وَيَمْكُرُ اللَّهُ وَاللَّهُ خَيْرُ الْمَاكِرِينَ»، وهل نرى مكراً أكثر مِن مكر الإسلام السياسي، عندما يتقدم أهل العصمة براية الأئمة، ويتقدم أهل النقاء براية الصحابة، وكلهم يمكرون على الله قبل مكرهم علينا. عندما يرفع حزب الدعوة الإسلامية الآية: «قُلْ هَذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللَّهِ» شعاراً، وهو لا يجيب عن حجم الفساد والدماء في ظل سلطته، والإخوان يقولون: «نحن المختارون» وهكذا دواليك.
هؤلاء يقولون نحن أتباع آل البيت، وهم يفسدون ويكذبون ويسوقون الناس إلى الهلاك باسم عليّ وبنيه، وأولئك يقولون الصحابة عدول كافة، والطرفان تناسيا أن ما بين الصحابة (العدول) والأئمة (المعصومين) وشائج قرابة وتحالفات واتكالات. لا تعنينا العقائد، فليعتقدوا ما شاءواّ، لكن يعنينا تسخير هذه العقائد لتدمير شعوبنا المنساقة في الوهم إلى حد صار الخيال حقيقة. إنها لعبة جبارة في حبكتها، فهذه المرة ليست نظرية اقتصادية أو فلسفية كالماركسية، وليست فكرة قومية كفكرة السعي إلى الوحدة العربية، أو أية اشتراكية من الاشتراكيات التي سادت ثم بادت، إنما هي لعبة في صميم الدين والمذهب. لقد تحول الدفاع عن نظام البعث إلى الدفاع عن الست زينب بطلة التراجيديا الكربلائية، والدفاع عن نقاء الإسلام الذي لا يكون بلا دعوة فرض نقاء الصحابة.
إنها بضاعة رائجة وخسيسة في الوقت نفسه، لكن بغياب العقل تتحول الأوهام إلى حقائق.
لا أجد أحمدي نجاد عندما وقف على منصة الأمم المتحدة وقال: هذا عصر المهدي غير مقتنع بحجم وهمه، وربما زاره المهدي في المنام وأمره أن يفني المنطقة بقنبلة ذرية. هذا هو أصل مخاوفنا أن نفنى بالوهم، أن تستخدم الذرة دفاعاً عن ضريح مثلاً، فالأمر مختلف تماماً عن عنزة غاندي أو حذاء خروتشوف أو جلوس فارس الخوري مكان المندوب الفرنسي في الأمم المتحدة، فهؤلاء تحدثوا بعقولهم إن صدقاً وإن كذبا، لا باسم الله، إنما نجاد قدم دلالة عصر الوهم الذي نعيشه. لسنا ضد عقيدة المهدي أو عصمة الأئمة أو نقاء الصحابة، إنما لأن هذه العقائد نراها رايات حروب وشعوبنا الضحية، فهم الوقود وهم الرماد أيضاً


(( منقول ))
محب ال البيت غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 21-06-2013, 02:31 AM   #2
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2008
البلد: الرس
المشاركات: 691
قوة التقييم: 0
ناصر الخليوي is on a distinguished road
حياك الله أخوي - عندما بدأت في قرأة موضوعك أستغربت أن يكون هذا كلامك - وبعد النهاية وذكرت أنهُ منقول بودي أسألك هل توافق عليه بكل ما فيه ؟ ! سوف أحسن الظن فيك خيرا - وعن الكلام فهو باطل عندما ذكرت جبهة النصرة وقولك بدلا عن السلفية - السفلية - ولا أدري هل هو خطاء مطبعي أو مقصود ؟! وجبهة النصرة ليس دفاعا عن نقاء الصحابه كما ذكرت وهم يستاهلون أن يُدافع عنهم بل ونحسبهم كذلك للشهادة في سبيل الله - هل تعلم نياتهم فتقول ذلك ؟ ! وثانيا - الاضرحة تعني الشرك فهل عندك شك في ذلك ؟ ! يا أخي الوضع وضع أسلام وكفر فلا مجال للشك أو التشكيك
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
ناصر الخليوي غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 04:16 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19