عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 24-06-2013, 03:23 AM   #1
عضو لم يُفعل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2013
المشاركات: 432
قوة التقييم: 0
مكسر الروس is on a distinguished road
أخطأ هذا فماتت ضحيته !! وأخطأ ذاك فقتل ضحيته !!!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الحمد لله والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين

أما بعد إخواني في الله

سنطرق اليوم عن الأخطاء الطبية وما ينتج عنها من أضرار على الصحة العامة

ونقارن بينها وبين أخطاء الدعاة وزلاتهم وضررها على الدين والعقيدة

إخواني في الله

دائما ما نسمع ونرى في وسائل الإعلام عن كثرة الأخطاء الطبية وضحايا هذه الأخطاء وما ينتج عنها من إعاقات ووفيات وغيرها وكيفية معالجة هذا الخطأ بالتشهير بالطبيب وإبعاده والزامه بدفع الغرامة

فالفرد فينا أو الشخص إذا كان يشتكي من علة ما أو مرض ما فإنه يبحث عن أفضل الأطباء لمعالجة هذا المرض ويسئل فلان وفلان من الناس ممن جربوه حتى يتأكد مائة بالمائة أن هذا الطبيب الفلاني متقن بعلاج هذا المرض العضال

وإذا تثبت أن هذا الطبيب الفلاني تسبب بخطأ طبي ما على فلان من الناس إما بإعاقة أو وفاة أو غيرها فعقوبته التشهير والإبعاد والغرامة ووصفه بأبشع الأوصاف بأنه سباك أو مليص أو جزار وأن شهادته مزورة وإلى آخر ذلك من أوصاف التشهير

وإذا لم يبعد عن هذه المهنة أو لم يتخذ إجراء رسمي بحقه فإن حالة الغضب الشعبي لدى المجتمع ستزيد يوما بعد يوم وسيتداول المجتمع الرسائل التحذيرية فيما بينهم أما بالواتس أب أو بالمنتديات أو بالصحف اليومية بالتحذير من هذا الطبيب الفلاني بكثرة ضحاياه بسبب أخطائه

وأقل كلمة ستقال وتنتشر بين المجتمع الغاضب أن أرواح الناس ليست لعبة بيد هذا الطبيب الذي لا يتقن عمله جيدا


أمر جيد أننا نحافظ على صحتنا العامة من هذا الطبيب الذي لا يتقن فن عمله فديننا الإسلامي الحنيف حثنا على المحافظة على صحة أبداننا ونشهر بهذا الطبيب لنحذر منه لأنه من الأمانة وأنه من الخيانة السكوت عنه

أنا لا أختلف معكم أن كل شئ قضاء وقدر لكن الأيمان بالقضاء والقدر يكون بالأخذ بالأسباب


وأنا من خلال نقاشي مع كثير من الأعضاء هنا عن أخطاء الدعاة وزلاتهم وعرض هذه الأخطاء بالصوت والصورة الكل يتفق معي على هذا الخطأ والرد عليه من قبل العلماء الكبار الراسخين بالعلم بالتحذير من هذا الداعية الفلاني بكثرة أخطائه وزلاته

والغريب بالأمر أنهم يعترفون بهذه الزلة وهذا الخطأ

وبجدالهم معي يقولون لي لا يحق ولا يجوز لك أن تشهر به بسبب هذا الخطأ وأن هذا الخطأ أو الزلة لا تجعلنا ننسف علمه واجتهاداته ونقصيها وأن هذه غيبة وأن لحوم العلماء مسمومة وغيره من هذا الكلام الذي يجادولون فيه دفاع عن هذا الداعية الفلاني

حسنا إذا

إذا كان من باب أولى أنكم تحافظون أرواحكم وصحتكم العامة من هذا الطبيب بكثرة أخطائه

فمن باب أولى أيضا أن تحافظوا على دينكم وعقيدتكم من خطأ وزلة هذا الداعية الفلاني

إذا كنتم ستقولون أنه من الخيانة السكوت عن هذا الطبيب المخطئ حفاظا على الأرواح والصحة العامة

وأنا أقول لك أنه من الخيانة السكوت على زلات وأخطاء هذا الداعية الفلاني حفاظا على الدين والعقيدة من شره

فإذا كانت ضحايا الأطباء ما بين إعاقة ووفاة وزيادة مضاعفات المرض كثيرة

فضحايا هؤلاء الدعاة أكثر ما بين شعوب مغرر بها بالثورات وما بين معتقلين بالسجون وما بين مغرر بهم بالقتال في البلدان المضطربة بحجة الجهاد وما بين مخالطة أهل البدع والأهواء والثناء عليهم وتمييع الدين والعقيدة معهم

ولذلك انا أقول لكم أن الأخطاء الطبية وكيفية علاجها لا يصنفها إلا الأطباء المتقنين لهذه المهنة
كذلك أخطاء الدعاة وزلاتهم لا يصنفها إلا العلماء الكبار الراسخين في العلم

إخواني في الله

أرجوا عدم الغضب من هذا الموضوع وأرجوا منكم أن تنظروا لما طرحته بمنظور عقلي لا بمنظور عاطفي والعواطف عواصف

ودعونا نتناقش ولنلتزم أداب الحوار

وأرجوا أيضا الابتعاد على قدر ما تستطيعون عن العصبية والغضب فإنه لن ينفعنا بحل النزاع

والشكر الجزيل لإخواني المشرفين الفضلاء على إتاحة المجال لي ولغيري في المنتدى للتعبير بحرية الرأي ولهم مني فائق الاحترام والتقدير

وختاما أسئل الله العلي العظيم أن يهدينا إلى جادة الحق والصواب
مكسر الروس غير متصل  

 
قديم(ـة) 24-06-2013, 03:42 AM   #2
عضو ذهبي
 
صورة كرزه حمراء الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Feb 2013
البلد: الرس الجميله
المشاركات: 3,409
قوة التقييم: 0
كرزه حمراء is on a distinguished road
هرجك واجد اخوي انت مكسر روس بس ماراح تكسر راسي
الجهاد بسوريا مشروع قتل اطفال اغتصاب فتيات تعذيب اهل السنه والجماعه ماذا تسميه اخي !
والله مجازر سوريا مايسويه اليهودي باسرائيل !
بعدين حنا منب دجاج يحركنا امام او شيخ حنا نقرء ونعرف تعاليمنا من القران والسنه والله ماعمري نظرت لفتوئ شيخ فتواي الكتاب والسنه !
__________________
‏لا تحاول لفت إنتباه أحد ! فإن لم تكن مُلفتًا بالفطرة ستبدو أحمقًا بالتظاهر !
كرزه حمراء غير متصل  
قديم(ـة) 24-06-2013, 09:53 AM   #3
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2007
البلد: في قلب أمي الحنون..
المشاركات: 493
قوة التقييم: 0
بالعربي is an unknown quantity at this point
وعليكم السلام يا 000

للآسف كلامك مردود عليك جملة وتفصيلا...

متي على مستوى وزارة الصحة أتبعت أسلوب التشهير الذي تتبعه أنت مع مخالفيك ومشائخ الدعوة

الصحة في حال ورود شكوى من طبيب تحال إلا التحقيق ثم الهيئة الطبية ثم إذا وجد الطبيب مذنب يكتفي بذكر العقوبة من دون ذكر الاسم

إما الشيخ ساكسوكي

مالك إلا ذكر بعض المشائخ بالسوء والله حسيبك
من أمثال الشيخ العودة والعريفي وغيرهم
تقبل تحياتي
يعني بالعربي مقارنة فااااااشلة
__________________
سبحان الله وبحمده ... سبحان الله العظيم ...

آخر من قام بالتعديل ابوتميم; بتاريخ 24-06-2013 الساعة 11:08 AM.
بالعربي غير متصل  
قديم(ـة) 24-06-2013, 10:23 AM   #4
عضو نشط
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
البلد: الرس
المشاركات: 79
قوة التقييم: 0
علكبشوشة is on a distinguished road
رد لي في موضوعك السابق المغلق .. بحكم أن الموضوع واحد والفكرة واحدة ... ولي رجعة إن شاء الله


اقتباس:
السلام عليكم

أولا ... أشكرك على تغيير أسلوبك في النقاش

ثانيا ... اسمح لي أن أقول لك أنك جعلت ردك هذا الأخير يدور حول محورين ..

الأول : تخيلك أن من لايوافقك الرأي ويناقشك أنه ذو صراخ وعويل ... أرجو أن تبعد هذه الفكرة من رأسك تماما ..

المحور الثاني : تحاول اقناعي بأني من الأخوان وأنا أقسمت بالله أني لاأنتمي لأي حزب سوى حزب الله لعلي أكون من المفلحين ..

أخي الكريم أنت تركت أساس الموضوع وهو أن من تنسبهم للإخوان المسلمين أكثر نفعا للناس ..

بل أن ثقة الناس بهم لاتقارن بثقتهم بالسلفيين ..

وأقول لك مرة أخرى بغض النظر عن أخطائهم .. فتأثيرهم في الناس لايحتاج إلى دليل ..

نوعوا أساليب الدعوة :

من دروس علمية ودورات معلنة ومصرحة من قبل وزارة الشؤون الإسلامية .. وقد قال عليه الصلاة والسلام «إن الله وملائكته حتى النملة في جحرها وحتى الحوت في البحر ليصلون على معلم الناس الخير»

وجمعيات تحفيظ القرآن الكريم وحلقات ودورات مكثفة لتعليم القرآن الكريم ... وبشهادة الرسول صلى الله عليه وسلم " خيركم من تعلم القرآن وعلمه "

وقاموا بتنظيم مهرجانات ومخيمات .. وشاركوا فيها .. تشتمل على ترفيه وتعليم ومحاظرات ودروس ومسابقات شرعية .. كلها نتنظيم رسمي وبموافقة المسؤولين ..

قاموا على المراكز والأندية الصيفية الرسمية التابعة لوزارة المعارف سابقا ووزارة التربية والتعليم الآن .. بل والتابعة لجامعة الإمام .. وكذلك التابعة للمؤسسة العامة للتعليم والتدريب المهني ...

قاموا على الجمعيات الخيرية لمساعدة المحتاجين .. بتمويل ودعم من وزارة الشؤون الاجتماعية ..

أنشأوا القنوات الفضائية اللي لايكاد يخلوا بيت منها .. وهي قنوات خاضعة لتنظيم وزارة الإعلام

............... يا أخي الكريم سأتعب وأنا أعدد لك أعمالهم ,, وهم ليسوا بحاجة لمن يظهرها فهي ظاهرة للعيان والكل يشاهدها ويحسها ويلمسها ... الصغير والكبير والعلم والعامي والجميع استفاد منها ..


أخي وعزيزي الإخوان المسلمون - حسب تصنيفك - بدأت الحرب عليهم من أكثر من عشرين سنة من قبل السلفيين ولا أدري ما سبب هذه الهجمة !! ولا أحب معرفة السبب ..

المهم أنهم مع الهجوم عليهم يعملون بجد ونشاط ظاهرا للعيان وبطرق رسمية مصرحة ..

أما من ينتمون للسلفية ----- وأرجو أن لاتغضب من كلامي ---

عرفناهم من عشرين سنة .. ومن يومها وهم يتصيدون الأخطاء على الاخوان المسلمين - كما هو تصنيفك -

هم هم لم تتغير أسماؤهم .. ولا طريقتهم .. نهجهم التنفير من منهجهم وإن كانوا على صواب ..

لم نعرف عنهم معلم للناس .. إلا ماندر ..

أعرف مجموعة كبيرة منهم ولي علاقة معهم .. اسلوبهم في الحديث جاف حتى لو كانوا يتحدثون عن أمور دنيوية أو اجتماعية ..

سؤالي الأن .....

ما دورهم في المجتمع ... وما تأثيرم على الناس ... وماذا استفاد اناس منهم ...

أخي الكريم أنا أكلمك عن واقع فأرجوا أن تدرك ذلك ....

ووالله لو اشغلتوا أنفسكم بالدعوة والدخول على الناس ومعايشتهم وحمل همومهم لسمع الناس لكم وغيروا اتجاههم وأصبحوا بدل اخوانيين .. سلفيين .. - حسب تصنيفاتك -

اعملوا واتركوا النقد فالمحاسب على الخطأ هو الله عز وجل ... انشروا الخير يبتعد الشر ...

لاتتنتظروا صفاء الجوا لنشر خيركم ...

غيروا اسلوب الدعوة لديكم وانظروا النتائج ..

عشرين سنة كافية لإعطاء دروس ودروس ...

==================

ملاحظة مهمة :

-- أنا أناقش وأقصد بالاخوان المسلمين - حسب تصنيفك - أقصد اللي حنا نعرف عندنا بالسعودية أما غيرها فلا شأني لي بهم .. فرجاءا لاتجيب لي طاري الهلباوي

-- إذا قلت السلفيين فأقصد عامتهم .. يعني اللي عايشين معنا .. ولا أقصد العلماء فالجامي ومدخلي والفوزان وووو على عيني ورأسي ولهم عندي كتب ولا أقدح بأحدهم ... ولا أحمل نفسي مالا طاقة لها به يوم القيامة ..

أخيرا لاتنس كلام العلامة الألباني رحمه الله حين قال :
ذا كنا متذكرين جميعاً أن كل بني آدم خطاء، وأن خير الخطائين التوابون، وأن العصمة ليست لأحد بعد رسول الله - صلى الله عليه وآله وسلم -، فلا غرابة في أن يخطئ من كان إماماً في دعوة الحق، فإذا أخطأ في مسألة أو أخرى في مسألتين أو ثلاث أو أكثر، فذلك لا يخرجه عن دعوة الحق إذا تبناها، فالحافظ ابن حجر كالإمام النووي وغيره ممن أخطؤوا في بعض المسائل العقدية، كما يقولون اليوم، فذلك لا يخرجهم عن كونهم من أهل السنة والجماعة؛ لأن العبرة بما يغلب على الإنسان من فكر صحيح أو عمل صالح، متى يكون المسلم صالحاً؟ هل يشترط في أن يكون صالحاً: ألا يقع منه أي ذنب أو معصية؟
الجواب: لا، بل من طبيعة الإنسان أن يقع منه الذنب والمعصية مراراً وتكراراً، فمتى يكون العبد صالحاً؟
إذا غلب خيره شره، وصلاحه على ضلاله .. وهكذا، كذلك تماماً يقال في المسائل العلمية سواء كانت هذه المسائل العلمية مسائل عقدية أو فقهية، فإذا كان هذا العالم يغلب عليه العلم الصحيح فهو الناجي، أما أن له زلة أو زلات في الفقه أو في العقيدة فهذا لا يخرجه عن ما غلب عليه من العقيدة الصحيحة، فابن حجر ما ذكرت من له تلك الزلات فلا يعني ذلك أنه لا ينبغي أن نستفيد من كتابه، وألا نترحم عليه، وألا نحشره في زمرة علماء المسلمين المتمسكين بالكتاب والسنة.
كل إنسان يخطئ، ولا مجال من الخطأ؛ لأن الله عز وجل حينما خلق ملائكة وخلق بشراً فقد قدر على هؤلاء البشر أن يخطئوا رغم أنوفهم

والسلام عليكم
__________________
أخوكم / علكبشوشة
علكبشوشة غير متصل  
قديم(ـة) 24-06-2013, 11:47 AM   #5
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Aug 2008
المشاركات: 325
قوة التقييم: 0
أبو المعالي is on a distinguished road
الموضوع هو نفسه لم يتغير شيئا . أسلوبا مكرورا مملولا منذ فترة وزمن . والناس اليوم أصبحوا طوائف وفرق وأحزاب ومع ذلك كلهم يذمون التحزب ويذمون التفرق . وكذلك أصبح الشخص الذي يناقش ينهى عن الصراخ والعويل في أول مقاله ويصرخ ويعول في آخره . وينهى عن العاطفة ويدعو للعقل والحكمة ويقع في أضعاف أضعاف ما نهى عنه من ذلك .
أنا لن أرد على شخص معين في هذه الأسطر ولكن هناك أشياء أريد أن أقولها وأبينها للجميع عسى الله أن ينفع بها .
فأقول عندما نريد أن ننقاش ونرد على موضوع معين ولا سيما المتعلق باالعلماء وخلافهم فإنه لا بد أن يكون هناك تقوى ومراعاة لقواعد الخلاف بين العلماء ولا بد من النظر بأدلة الفريقين أقصد وجهة نظر كل فريق . وحتى لو خالفت أحدهما وأخذت برأي الآخر فإنه يبقى رأيا محتمل وقد يكون الحق معهم وإن لم يظهر لي . أما أن أنسف كل ما ذكروا وأتمسك بوجهة النظر الأخرى وكأنه وحي فليس من التقوى والدين في شيء . وأنا أقرأ بعض الردود والنقاشات أتعجب بل إن بعضها يدل على خلو القلوب من التقوى بل إن بعضها يجعلني أشك أن المناقش يظهر الاستقامة والخوف على الدين وهو منافق بغيض لما أرى من بعده عن معرفة طرق النقاش وسأذكر مثالا واحدا وهو بعد صدور بيان العلماء في مصر حول الجهاد رأيت في بعض المواقع من أخذ يكيل السب والشتم للشيخ محمد حسان حفظه الله وجميع علماء الأمة ثم يذكر أن هذا مخالفا لفتوى الشيح صالح الفوزان حفظه الله وجميع علماء الأمة ويذكر من السب والشتم لتلك المشائخ بصورة غريبة جدا وهذا بعيدا عن منهج الحق لأن لكل طرف وجهة نظر ولها حظ من النظر ، فمن نظر إلى مشروع الرافضة في المنطقة وأخذهم لبلدان أهل السنة بلدا بلدا حتى أحاطوا بأهل السنة ونظر كذلك لتقتيل أهل السنة في الشام ورأى أن المسألة ليست مقتصرة على الشام وأنه متى ما استتب الأمر لهم في الشام بدؤوا بما بعدها من نظر لهذا قال إلى متى وأهل السنة نياما إلى متى لا يكون هناك دفاع حتى ولو دفعنا أغلى الأثمان دون أمتنا وعقيدتنا . ومن نظر إلى أن الوضع الراهن غير مهيئ للجهاد وأنه لا يوجد راية واضحة وخلافة موحدة يكون القتال تحت قيادتها وأن المسألة عبارةعن شباب متحمس وأحزاب وأجندة سرعان ما يختلفون فيتقاتلون فيما بينهم وأنهم حتى لو انتصروا فإن الدول الكبرى ستقطف ثمرة هذا الانتصار وتحوله لصالحها من نظر إلى هذا الجانب قال الوضع غير مناسب للجهاد . والأمة قد تختلف بناء على اختلاف علمائها ولكن لا يحق لي إذا أخذت بوجهة نظر أحد الفريقين أن أتهم الطرف الآخر في دينه وعقيدته أو في منهجه لأن المسألة مسألة اجتهاد ووضع الأمة الراهن معقد . فقد أميل مع قول من يقول ليس الوقت مناسب للجهاد وأرى أنه لا يجوز الفتوى بذلك . ولكن يبقى أن هذا اجتهادي أنا وقد يكون الحق مع الطرف الآخر فما هي حجتي عند الله . فأنا أجتهد طاقتي وقدرتي ولا أتطاول على الآخرين إلا إذا كان الخلاف بالعقيدة .
فوضع الأمة معقد نعم ولهذا لا تستعجل ولا تتحمس مع أحد . وطاعة ولي الأمر ليست شماعة يعلق عليها كل شيء لأن طاعة ولي الأمر تجب في كل شيء من الأمور المباحة فإذا أمر بشيء ليس فيه معصية وجبت الطاعة فلماذا لا نبرز هذه البطاقة إلا إذا وقع الخلاف بيننا وبين الآخر في الدين نحن نقع في مخالفة ولي الأمر كل يوم في مجريات حياتنا اليومية ومع ذلك لا ننكر . ثم أن طاعة ولي الأمر مشروطة بعدم المعصية . فإذا جاء الأمر بالمعصية فلا سمع ولا طاعة كما جاء في الحديث . ثم ولي الأمر اليوم كل بلد من بلدان المسلمين لوحده . فالوضع معقد جدا ولا يحتاج إلى فتوى فرديه وكذلك لا يغتر الإنسان برأيه فإذا كان الوضع مما يتعلق بالأمة فلنناقش على حذر وقصة الأسرى في بدر معروفة مع أن المجتهد فيها أبو بكر والذي قبل الرأي وأخذ به هو رسول الله صلى الله عليه وسلم ولهذا نزل القرآن يهددهم بالعذاب كما في سورة الأنفال . فليحذر الإنسان من الإعجاب في رأيه أو التحمس لقضية معينة لأن الحق واحد والحق ليس ما أردت أنا أو أردته أنت الحق هو ما وافق حكم الله وما وافق أمر الله سبحانه .
ثم كلنا نحن لا نريد الفتن ولا نريد أن البلاء ولكن ليس بأيدينا حيلة لأن هناك سنن إلهية ربانية لا بد منها فعندما أتأمل انتشار الفسق وانتشار العري بين النساء والغفلة المطبقة على المجتمع وأرى التقصير في الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر حتى من الآباء على أبنائهم أعلم علم اليقين أن المجتمع سيناله شيء من الفتن والبلاء لأن هناك نصوص وأحاديث تنص على هذا ومع ذلك لا أملك شيئا بل أحاول أن أقوم ببعض الشيء وأصلح ما استطعت من الأمر وبعدها لا يكلف الله نفسا إلا وسعها .
فأقول انظر إلى ما ينجيك عند الله وما تملأ به صحائفك من الحق حتى بالنقاش لا بد من مراعاة ذلك . وإذا وقع خطأ من الداعية أو الشيخ فليس بمستغرب فالناس ليسوا ملائكة والتحذير من أخطائهم يكون بطريقة معروفة لدى أهل العلم . فقد وجد من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم من راسل الكفار وكاتبهم يخبرهم بأمر رسول الله ومع ذلك لم يقل له النبي صلى الله عليه سلم شيئا مما نقوله اليوم لبعضنا من الكلمات . وقد وجد من أصحاب رسول الله من زنى وآخر شرب الخمر وآخر وقع في النظر وآخر بال في المسجد وآخر فر من الزحف ومع ذلك كانت الأمور توزن بوزنها والأخطاء تقدر بقدرها ثم إن الأمة ما زال فيها علماء يبينون الحق ويوضح الصواب ويناقشون الآراء فليس الإنسان قد تحتم عليه أن يدخل في كل شيء لأن الآخرة أمرها عظيم .
وبالأمس بعد تعديل الإجازة الأسبوعية أقرأ فتوى للشيخ صالح الفوزان بأنه لا يجوز وأقرأ فتوى لابن باز رحمه الله أنه هذا لا يجوز ومع ذلك حصل ما حصل .
ثم هناك أراء وانقسامات هي عبارة عن ردود أفعال فلا بد أن نكون أكثر حكمة وأكثر تعقلا فإذا أردنا أن نقضي على سلوك خاطئ فلننظر من أين منشأه ومن أين بدايته .
ثم هناك علماء ودعاة يتكلمون وهم ينظرون لمصلحة الأمة عامة ومنهم من يتكلم وهو ينظر إلى مصلحة بلده الذي هو يعيش فيه فلا بد أن يختلفوا طبيعي بناء على اختلاف ما ينظر إليه كل واحد منهم ولكن ينبغي أن نعتدل نحن الجمهور في تقبل وجهات النظر .
والحق ما كان عليه النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه وما عداه فهو باطل فهل أصبنا ذلك أم لا ؟ هذا هو الذي ينبغي أن يحرص عليه المسلم في زمن هذه الفتن المتلاطمة . أما أن يُعجب كل إنسان منا برأيه فهذا ليس بسديد .
هذه كلمات أحببت أن أشارك فيها ليست ردا على هذا الموضوع بعينه ولكن لجميع النقاشات . فعليكم بالتقوى والاستعداد ليوم رحيلكم ومعادكم . واحرصوا على ما ستضعونه في صحائفكم . ولا تغتروا ببعض الأمور فإن الله جازٍ كل إنسان بعمله .
أبو المعالي غير متصل  
قديم(ـة) 24-06-2013, 04:58 PM   #6
Banned
 
تاريخ التسجيل: Jun 2011
المشاركات: 2,369
قوة التقييم: 0
معالي المستشار is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها أبو المعالي مشاهدة المشاركة
الموضوع هو نفسه لم يتغير شيئا . أسلوبا مكرورا مملولا منذ فترة وزمن . والناس اليوم أصبحوا طوائف وفرق وأحزاب ومع ذلك كلهم يذمون التحزب ويذمون التفرق . وكذلك أصبح الشخص الذي يناقش ينهى عن الصراخ والعويل في أول مقاله ويصرخ ويعول في آخره . وينهى عن العاطفة ويدعو للعقل والحكمة ويقع في أضعاف أضعاف ما نهى عنه من ذلك .
أنا لن أرد على شخص معين في هذه الأسطر ولكن هناك أشياء أريد أن أقولها وأبينها للجميع عسى الله أن ينفع بها .
فأقول عندما نريد أن ننقاش ونرد على موضوع معين ولا سيما المتعلق باالعلماء وخلافهم فإنه لا بد أن يكون هناك تقوى ومراعاة لقواعد الخلاف بين العلماء ولا بد من النظر بأدلة الفريقين أقصد وجهة نظر كل فريق . وحتى لو خالفت أحدهما وأخذت برأي الآخر فإنه يبقى رأيا محتمل وقد يكون الحق معهم وإن لم يظهر لي . أما أن أنسف كل ما ذكروا وأتمسك بوجهة النظر الأخرى وكأنه وحي فليس من التقوى والدين في شيء . وأنا أقرأ بعض الردود والنقاشات أتعجب بل إن بعضها يدل على خلو القلوب من التقوى بل إن بعضها يجعلني أشك أن المناقش يظهر الاستقامة والخوف على الدين وهو منافق بغيض لما أرى من بعده عن معرفة طرق النقاش وسأذكر مثالا واحدا وهو بعد صدور بيان العلماء في مصر حول الجهاد رأيت في بعض المواقع من أخذ يكيل السب والشتم للشيخ محمد حسان حفظه الله وجميع علماء الأمة ثم يذكر أن هذا مخالفا لفتوى الشيح صالح الفوزان حفظه الله وجميع علماء الأمة ويذكر من السب والشتم لتلك المشائخ بصورة غريبة جدا وهذا بعيدا عن منهج الحق لأن لكل طرف وجهة نظر ولها حظ من النظر ، فمن نظر إلى مشروع الرافضة في المنطقة وأخذهم لبلدان أهل السنة بلدا بلدا حتى أحاطوا بأهل السنة ونظر كذلك لتقتيل أهل السنة في الشام ورأى أن المسألة ليست مقتصرة على الشام وأنه متى ما استتب الأمر لهم في الشام بدؤوا بما بعدها من نظر لهذا قال إلى متى وأهل السنة نياما إلى متى لا يكون هناك دفاع حتى ولو دفعنا أغلى الأثمان دون أمتنا وعقيدتنا . ومن نظر إلى أن الوضع الراهن غير مهيئ للجهاد وأنه لا يوجد راية واضحة وخلافة موحدة يكون القتال تحت قيادتها وأن المسألة عبارةعن شباب متحمس وأحزاب وأجندة سرعان ما يختلفون فيتقاتلون فيما بينهم وأنهم حتى لو انتصروا فإن الدول الكبرى ستقطف ثمرة هذا الانتصار وتحوله لصالحها من نظر إلى هذا الجانب قال الوضع غير مناسب للجهاد . والأمة قد تختلف بناء على اختلاف علمائها ولكن لا يحق لي إذا أخذت بوجهة نظر أحد الفريقين أن أتهم الطرف الآخر في دينه وعقيدته أو في منهجه لأن المسألة مسألة اجتهاد ووضع الأمة الراهن معقد . فقد أميل مع قول من يقول ليس الوقت مناسب للجهاد وأرى أنه لا يجوز الفتوى بذلك . ولكن يبقى أن هذا اجتهادي أنا وقد يكون الحق مع الطرف الآخر فما هي حجتي عند الله . فأنا أجتهد طاقتي وقدرتي ولا أتطاول على الآخرين إلا إذا كان الخلاف بالعقيدة .
فوضع الأمة معقد نعم ولهذا لا تستعجل ولا تتحمس مع أحد . وطاعة ولي الأمر ليست شماعة يعلق عليها كل شيء لأن طاعة ولي الأمر تجب في كل شيء من الأمور المباحة فإذا أمر بشيء ليس فيه معصية وجبت الطاعة فلماذا لا نبرز هذه البطاقة إلا إذا وقع الخلاف بيننا وبين الآخر في الدين نحن نقع في مخالفة ولي الأمر كل يوم في مجريات حياتنا اليومية ومع ذلك لا ننكر . ثم أن طاعة ولي الأمر مشروطة بعدم المعصية . فإذا جاء الأمر بالمعصية فلا سمع ولا طاعة كما جاء في الحديث . ثم ولي الأمر اليوم كل بلد من بلدان المسلمين لوحده . فالوضع معقد جدا ولا يحتاج إلى فتوى فرديه وكذلك لا يغتر الإنسان برأيه فإذا كان الوضع مما يتعلق بالأمة فلنناقش على حذر وقصة الأسرى في بدر معروفة مع أن المجتهد فيها أبو بكر والذي قبل الرأي وأخذ به هو رسول الله صلى الله عليه وسلم ولهذا نزل القرآن يهددهم بالعذاب كما في سورة الأنفال . فليحذر الإنسان من الإعجاب في رأيه أو التحمس لقضية معينة لأن الحق واحد والحق ليس ما أردت أنا أو أردته أنت الحق هو ما وافق حكم الله وما وافق أمر الله سبحانه .
ثم كلنا نحن لا نريد الفتن ولا نريد أن البلاء ولكن ليس بأيدينا حيلة لأن هناك سنن إلهية ربانية لا بد منها فعندما أتأمل انتشار الفسق وانتشار العري بين النساء والغفلة المطبقة على المجتمع وأرى التقصير في الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر حتى من الآباء على أبنائهم أعلم علم اليقين أن المجتمع سيناله شيء من الفتن والبلاء لأن هناك نصوص وأحاديث تنص على هذا ومع ذلك لا أملك شيئا بل أحاول أن أقوم ببعض الشيء وأصلح ما استطعت من الأمر وبعدها لا يكلف الله نفسا إلا وسعها .
فأقول انظر إلى ما ينجيك عند الله وما تملأ به صحائفك من الحق حتى بالنقاش لا بد من مراعاة ذلك . وإذا وقع خطأ من الداعية أو الشيخ فليس بمستغرب فالناس ليسوا ملائكة والتحذير من أخطائهم يكون بطريقة معروفة لدى أهل العلم . فقد وجد من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم من راسل الكفار وكاتبهم يخبرهم بأمر رسول الله ومع ذلك لم يقل له النبي صلى الله عليه سلم شيئا مما نقوله اليوم لبعضنا من الكلمات . وقد وجد من أصحاب رسول الله من زنى وآخر شرب الخمر وآخر وقع في النظر وآخر بال في المسجد وآخر فر من الزحف ومع ذلك كانت الأمور توزن بوزنها والأخطاء تقدر بقدرها ثم إن الأمة ما زال فيها علماء يبينون الحق ويوضح الصواب ويناقشون الآراء فليس الإنسان قد تحتم عليه أن يدخل في كل شيء لأن الآخرة أمرها عظيم .
وبالأمس بعد تعديل الإجازة الأسبوعية أقرأ فتوى للشيخ صالح الفوزان بأنه لا يجوز وأقرأ فتوى لابن باز رحمه الله أنه هذا لا يجوز ومع ذلك حصل ما حصل .
ثم هناك أراء وانقسامات هي عبارة عن ردود أفعال فلا بد أن نكون أكثر حكمة وأكثر تعقلا فإذا أردنا أن نقضي على سلوك خاطئ فلننظر من أين منشأه ومن أين بدايته .
ثم هناك علماء ودعاة يتكلمون وهم ينظرون لمصلحة الأمة عامة ومنهم من يتكلم وهو ينظر إلى مصلحة بلده الذي هو يعيش فيه فلا بد أن يختلفوا طبيعي بناء على اختلاف ما ينظر إليه كل واحد منهم ولكن ينبغي أن نعتدل نحن الجمهور في تقبل وجهات النظر .
والحق ما كان عليه النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه وما عداه فهو باطل فهل أصبنا ذلك أم لا ؟ هذا هو الذي ينبغي أن يحرص عليه المسلم في زمن هذه الفتن المتلاطمة . أما أن يُعجب كل إنسان منا برأيه فهذا ليس بسديد .
هذه كلمات أحببت أن أشارك فيها ليست ردا على هذا الموضوع بعينه ولكن لجميع النقاشات . فعليكم بالتقوى والاستعداد ليوم رحيلكم ومعادكم . واحرصوا على ما ستضعونه في صحائفكم . ولا تغتروا ببعض الأمور فإن الله جازٍ كل إنسان بعمله .
احسنت
معالي المستشار غير متصل  
قديم(ـة) 24-06-2013, 05:37 PM   #7
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
البلد: في قلب صغيرتي
المشاركات: 1,145
قوة التقييم: 0
الزمن القادم is on a distinguished road
اخي الكريم / مكسر الروس

من ردود الاخوان عليك المفروض تعتبره استبيان لمدى رضى الناس وتقبلهم لمواضيعك وأسلوب
__________________
[
الزمن القادم غير متصل  
قديم(ـة) 24-06-2013, 08:11 PM   #8
مشرف المنتدى الدعوي
عضو مجلس الإدارة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2002
البلد: الرس
المشاركات: 11,074
قوة التقييم: 27
سابح ضد تيار will become famous soon enough
الأخ الكريم والفاضل مكسر الرؤس

مرار وتكرار نوجه لك رسالة ومنطلقنا الحب لك والخوف عليك


دع الخلق للخالق واشتغل بما ينفعك ووجه سلاحك لمن كشروا عن انيابهم من اليهود والنصارى والرافضة والعلمانين

ودع أخوانك فربما حسنة منهم تجعلهم في اعلى الجنة فالله رحيم ورحمته ليس لها حد


أخي لدينا في مؤسسة مكة الخيرية ايتام سوريين فقدوا آباءهم ويعيشون الذل والهوان لعلك تساهم في دل الناس على كفالتهم وتكون ممن دل على فعل الخير

ولايعني ذلك أنك لم تقدم الظن بك حسن وحرصك على الخير سيجعلك ان شا الله من المتقدمين
__________________
تاريخ 1437/12/17. هو تقاعدي المبكر. حيث قضيت عشرين سنة بالتعليم عشر سنوات مدير. وعشر. سنوات معلم فالحمد. الله الذي يسر. أمري وأكرمني
سابح ضد تيار غير متصل  
قديم(ـة) 24-06-2013, 09:34 PM   #9
عضو نشط
 
تاريخ التسجيل: Sep 2010
المشاركات: 70
قوة التقييم: 0
هدبده is on a distinguished road
يا اخوان لا تتعبوا أنفسكم مع مسكر الراس هذا الله يشفيه من الحالة اللي تنتتابه بين الحين والآخر ومواضيعه القص واللزق فهو كما يعتقد هو الصح والآخرين على خطأ واحنا بالرد على مواضيعه المكررة والمملوءة بالهمز واللمز وتصيد الأخطاء وسوء الظن ببعض الدعاة كعادة بني جام أقول احنا بالرد على هذه الهرطقات والسخافات نشجعه على المزيد من هذه المواضيع الركيكة ، ونسأل الله أن يشفيه ويعافيه ويردنا واياه الى جادة الحق والصواب وترك الخلق للخالق
فلكل داء دواء يستطب به الا الحماقة أعيت من يداويها
هدبده غير متصل  
قديم(ـة) 24-06-2013, 10:35 PM   #10
عضو لم يُفعل
 
تاريخ التسجيل: Jan 2013
المشاركات: 432
قوة التقييم: 0
مكسر الروس is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها بالعربي مشاهدة المشاركة
وعليكم السلام يا 000

للآسف كلامك مردود عليك جملة وتفصيلا...

متي على مستوى وزارة الصحة أتبعت أسلوب التشهير الذي تتبعه أنت مع مخالفيك ومشائخ الدعوة

الصحة في حال ورود شكوى من طبيب تحال إلا التحقيق ثم الهيئة الطبية ثم إذا وجد الطبيب مذنب يكتفي بذكر العقوبة من دون ذكر الاسم

إما الشيخ ساكسوكي

مالك إلا ذكر بعض المشائخ بالسوء والله حسيبك
من أمثال الشيخ العودة والعريفي وغيرهم
تقبل تحياتي
يعني بالعربي مقارنة فااااااشلة

أهلا وسهلا بأخي العزيز والحبيب بالعربي

نعم هي مقارنة فاشلة لمن لم يكتوي بنار خطأ هذه الزلة من ذاك الداعية أو الطبيب

وأما بالنسبة للإجابة على سؤالك

فعندما يبعد هذا الطبيب المخطى أو يوقف عن مزاولة هذه المهنة أليس هذا تشهيرا بحقه

عندما يعمم بخطأه أمام الطاقم الطبي أليس هذا تشهيرا بحقه

عندما يفرض عليه الغرامة والسجن أليس هذا تشهيرا بحقه

فلو لم تتخذ وزارة الصحة الإجراء الجزائي بحق هذا الطبيب حفاظا على أرواح الناس من خطأه لقامت القيامة واتهموا بأنهم متخاذلين وأنهم خونة

فكذلك الحال نفسه ينطبق على هذا الداعية عندما تكثر أخطائه وزلاته حفاظا على العقيدة والدين من أن يقع أحد من الجهلاء والسفهاء من القوم فيها

فلماذا نكذب على أنفسنا بالسكوت عن أخطاء هؤلاء وزلاتهم ونحن نقرها في أنفسنا

وأسئل الله لي ولك الهداية إلى جادة الحق والصواب
مكسر الروس غير متصل  
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 04:58 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19