عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن المواضيع المنقولة من الانترنت وأخبار الصحف اليومية و الوطن.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 02-10-2013, 06:48 PM   #1
مشرف منتدى بين أرجاء الوطن
 
صورة قمة الجبل الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Jul 2006
المشاركات: 2,969
قوة التقييم: 14
قمة الجبل is on a distinguished road
قضية منح الرس تتجه للانفراج بعد احالتها لوزارة الشؤون البلدية والقروية

قضية منح الرس تتجه للانفراج بعد احالتها لوزارة الشؤون البلدية والقروية


آمال الممنوحين تكبر:
09-29-2013 10:49 pm
متابعات(ضوء): عادت قضية منح الرس لتختفي مرة اخرى بين دهاليز وزارة الشؤون البلدية والقروية بعد ماراثون طويل حفيت معه اقدام مئات المواطنين الذين طال انتظارهم وتعطلت فرحتهم في محطات عديدة عبر معظم الدوائر الحكومية، محطات اثقلت كواهلهم بحزن دفين وعطلت آمال شابت معها اعينهم وهم ينتظرون تنفيذ اوامر خادم الحرمين الشريفين بتحقيق مطالبهم وانهاء هذه القضية المتشعبة الشائكة.

العديد من الممنوحين أوضحوا أن القضية الان في وزارة الشؤون البلدية والقروية وهو ما جعل مساحة الأمل تكبر عندهم ليقينهم الأكيد بحرص صاحب السمو الملكي الأمير منصور بن متعب بن عبدالعزيز على انهاء كافة الأمور المتعلقة بحاجات المواطنين.... فهل يطول انتظارهم ام يتفضل سمو الأمير بالتوجيه لتحريك مياه هذه القضية الشائكة البسيطة.

شائكة بفضل ما مر عليها من اجراءات طويلة ومستغربة، وبسيطة لأنها واضحة جلية ولا تحتاج لكل هذا التعقيد؟؟؟



متابعات سابقة
توقيع معالي وزير العدل يؤخر فرحة طال آمد انتظارها

متابعات(ضوء): لا زالت قضية منح الرس قضية عالقة ومقلقة للكثيرين .. مواطنون سعدوا بامر حبيب الشعب خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز والقاضي بمنحهم قطع اراضي لهم ولعوائلهم ولكن هذه الفرحة التي تأخرت كثيرا بسبب توهان معاملتهم بين دهاليز معظم الدوائر الحكومية بين جيئة وروحة.. هذه المعاملة استقرت أخيرا على مكتب معالي وزير العدل رئيس المجلس الأعلى للقضاء الشيخ الدكتور محمد بن عبدالكريم العيسى ولها ما يقارب الشهر هناك ..المواطنون بانتظار توقيع معاليه لتكتمل فرحتهم التي تأخرت كثيراً.


القضية قديمة جديدة وكنا قد تناولناها سابقا مع العديد من المصادر الاعلامية الأخرى ومن ذلك:







قضية منح الرس والعودة للمربع الأول..

متابعات(ضوء): لازالت قضية منح الرس قضية مقلقة وهاجسا مؤرقا لمجموعة من المواطنين الذين شابت فرحتهم وقبرت امال بعضهم معهم ممن من شاءت ارادة الله ان يتوفوا قبل ان يسعدوا بالحصول على منج لبناء مساكن لهم ولعوائلهم، الجديد في الموضوع اليوم هو وجود بارقة من الأمل بعد صدور أمر كريم من المقام السامي بتاريخ 28/8/1433هـ بإبطال دعوى المدعي، والتوجيه بصرف الأراضي للمواطنين. وأحيلت المعاملة مرة أخرى إلى معالي وزير العدل الذي قام بإحالتها إلى مجلس القضاء الأعلى ، وصدر قرار المجلس بتاريخ 21/12/1433هـ مؤيداً للقرار السامي ببطلان دعوى المدعي وصرف المنح لأصحابها.

إلا أن كتابة العدل في محافظة الرس لا تزال تماطل بالصرف بدعوى عدم موافقة وزير العدل على إنهاء الإجراءات. والسؤال الذي يثار هو: إلى متى الانتظار والتأخير والمماطلة خاصة أنه قد صدرت قرارات من أعلى سلطة في الدولة بالموافقة على صرف الأراضي لأصحابها . ويآمل المواطنون من معالي وزير العدل ضرورة الإسراع في توجيه كتابة العدل بمحافظة الرس بالصرف، وعدم تأخير الموضوع أكثر مما تأخر خاصة أن انتظارهم قد طال لما يزيد عن 20 عاما.

القضية بهذا التأخير عادت للمربع الأول وعاد الاحباط والتشاؤم لنفوس مواطنين املهم بالله كبير ثم بتدخل مباشر من صاحب المبادرات الكبيرة سمو أمير منطقة القصيم صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز لحل هذه المشكلة التي دارت عليها الأيام وهي لازالت تراوح مكانها من مكتب لمكتب، ومن وعد لموعد.



الأمر الملكي بتسوية أراضي قيران
يحيي الأمل لأصحاب منح أراضي الرس التي تعطلت قرابة العشرين عاماً

محمد المنصور(ضوء): بعد أن شابت الأماني وتعطلت لغة الكلام وأصبحت معها وثائق منحهم أوراقاً نادرة كالمخطوطات من كثر ملامسة أياديهم لها وتحديق أعينهم بمحتواها، بحثاً عن بارقة أو خبر يحيي أمل شاب، وبدأ الأجداد ينقلون همه للأحفاد. فالعمر يمضي والأمل شاب بل مات، لكنه الأمل الذي ما أضيق العيش بدونه، أمل بدأ يعود ويعانق رجاءا في الله ثم "ابومتعب"، الذي أعاد الأمل وأسعد مئات الأسر بقراره الكريم والحاسم بتسوية وضع أراضي قيران بمدينة الرياض، هذه الفرحة وهذا الأمل بدأ ت تتسع داوئره وتكبر مظلته لتشمل أصحاب منح أراضي الرس الذين مضى على الأمر الملكي الكريم بمنحهم أراضي ما يزيد على العشرين عاماً، مضى معظمها بين احباط وآمل، رجاء ومشاوير، ومراجعات لمعاملة ضاعت بين دهاليز الروتين وأرشيف العديد من الدوائر الحكومية.

نعم فقد لا يصدق البعض أنه قد مضى قرابة عشرين عاماً على مشكلة منح مواطنين أراضي سكنية في محافظة الرس بسبب خلاف واعتراض من قبل أحد المواطنين. وبرغم مضي هذه الفترة الطويلة فإن المشكلة لا تزال عالقة ولم تحسم بعد برغم أن هناك بدائل عديدة يمكن الأخذ بها لحل هذه المشكلة. ولاشك أن مثل هذه الإشكاليات ينتج عنها مظاهر سلبية عديدة تصعب السيطرة عليها خاصة في ظل الأوضاع المعيشية الصعبة وتعقد ظروف الحياة وصعوبة توفير السكن للشخص وعائلته.
سبق أن حصل مجموعة من المواطنين على منح ملكية سامية في محافظة الرس منذ أكثر من 15 عاماً. وتم منذ حوالي أربع سنوات تخصيص أرقام القطع الممنوحة، ودفع الأمتار الزائدة، وتوجيه المواطنين إلى كتابة العدل للإفراغ. ولكن المفاجأة حدثت عندما رفض كاتب العدل الإفراغ بحجة أن الأرض الممنوحة يوجد عليها خلاف مع أحد المواطنين. وقد مضى على هذه الحادثة قرابة الأربع سنوات، ولم تحسم القضية بعد. والسؤال هو ما ذنب هؤلاء المواطنين الذين طال عليهم الصبر والانتظار دونما جدوى. ولذلك فنأمل من الجهات المختصة الإسراع في حل هذه المشكلة المعلقة أو إيجاد أرض بديلة خاصة أن الممنوحين مضى عليهم سنوات طويلة، وهم بأمس الحاجة إلى أرض لبناء مساكن لهم ولأسرهم سيما مع ارتفاع أسعار الأراضي، وصعوبة الأوضاع المعيشية.
والسؤال الذي نآمل من المسؤولين الإجابة عنه هو : إلى متى سيطول الانتظار، ومتى تحسم هذه القضية ؟
__________________
قمة الجبل غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 02-10-2013, 08:03 PM   #2
عضو فذ
 
صورة الرساوي المميز vip الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Jan 2009
البلد: رساوي بالرس
المشاركات: 5,998
قوة التقييم: 0
الرساوي المميز vip is on a distinguished road
عسى الله يفرجها ان شاءالله
__________________
اللهم رب الناس اذهب الباس واشفي انت الشافي لاشفا الا شفاءك شفاء لايغادر سقماً
اللهم اشفي جميع مرضى المسلمين ياحي ياقيوم

الرساوي المميز vip غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 04:06 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19