عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 26-04-2014, 09:19 PM   #1
عضو مبدع
 
صورة مشتاق للجنه الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
المشاركات: 1,358
قوة التقييم: 0
مشتاق للجنه is on a distinguished road
اعجبتني

حكمةجميله اعجبتني.
إن فقدت مكان بذورك التي بذرتها يوما ما.. سيخبرك المطر أين زرعتها ..لذا إبذر الخير فوق أي أرض وتحت أي سماء ومع أي أحد.. فأنت لا تعلم أين تجده ومتى تجده؟! إزرع جميلا ولو في غير موضعه .... فلا يضيع جميلا أينما زرعا .. فما أجمل العطاء... فقد تجد جزاءه في الدنيا أو يكون لك ذخرا في الآخرة.. لا تسرق فرحة أحد ولا تقهر قلب أحد .. أعمارنا قصيرة وفي قبورنا نحتاج من يدعي لنا لا علينا.. عودوا أنفسكم أن تكون أيامكم .. احترام.. إنسانية.. إحسان .. حياة ! فالبصمة الجميلة تبقى وإن غاب صاحبها.
✨ حقا رائعه -----

… إهداء إليكم جميعا…
__________________
مشتاق للجنه غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 26-04-2014, 11:37 PM   #2
مشرف منتدى تاريخ الرس
 
صورة [إبن الحزم] الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Feb 2008
المشاركات: 9,672
قوة التقييم: 19
[إبن الحزم] is on a distinguished road

(إعمل الخير وأرميه في البحر)
يحكى أنه كان هناك امرأة تصنع الخبز لأسرتها كل يوم ، وكانت يوميا تصنع رغيف خبز إضافيا لأي عابر سبيل جائع ، وتضع الرغيف الإضافي على شرفة النافذة لأي مار ليأخذه .
وفي كل يوم يمر رجل فقير أحدب ويأخذ الرغيف وبدلا من إظهار إمتنانه لأهل البيت كان يدمدم بالقول ” الشر الذي تقدمه يبقى معك ، والخير الذي تقدمه يعود إليك !” ..
كل يوم كان الأحدب يمر فيه ويأخذ رغيف الخبز ويدمدم بنفس الكلمات ” الشر الذي تقدمه يبقى معك ، والخير الذي تقدمه يعود إليك !”، بدأت المرأة بالشعور بالضيق لعدم إظهار الرجل للعرفان بالجميل والمعروف الذي تصنعه ، وأخذت تحدث نفسها قائلة : “كل يوم يمر هذا الأحدب ويردد جملته الغامضة وينصرف ، ترى ماذا يقد ؟”
في يوم ما أضمرت في نفسها أمرا وقررت ” سوف أتخلص من هذا الأحدب !” ، فقامت بإضافة بعض السمّ إلى رغيف الخبز الذي صنعته له وكانت على وشك وضعه على النافذة ، لكن بدأت يداها في الارتجاف ” ما هذا الذي أفعله ؟!”.. قالت لنفسها فوراً وهي تلقي بالرغيف ليحترق في النار، ثم قامت بصنع رغيف خبز آخر ووضعته على النافذة .
وكما هي العادة جاء الأحدب وأخذ الرغيف وهو يدمدم ” الشر الذي تقدمه يبقى معك ، والخير الذي تقدمه يعود إليك !” وانصرف إلى سبيله وهو غير مدرك للصراع المستعر في عقل المرأة .
كل يوم كانت المرأة تصنع فيه الخبز كانت تقوم بالدعاء لولدها الذي غاب بعيدا وطويلا بحثا عن مستقبله ولشهور عديدة لم تصلها أي أنباء عنه وكانت دائمة الدعاء بعودته لها سالما، في ذلك اليوم الذي تخلصت فيه من رغيف الخبز المسموم دق باب البيت مساء وحينما فتحته وجدت – لدهشتها – ابنها واقفا بالباب!! كان شاحبا متعبا وملابسه شبه ممزقة، وكان جائعا ومرهقا وبمجرد رؤيته لأمه قال ” إنها لمعجزة وجودي هنا، على مسافة أميال من هنا كنت مجهدا ومتعبا وأشعر بالإعياء لدرجة الانهيار في الطريق وكدت أن أموت لولا مرور رجل أحدب بي رجوته أن يعطيني أي طعام معه، وكان الرجل طيبا بالقدر الذي أعطاني فيه رغيف خبز كامل لأكله!! وأثناء إعطاءه لي قال أن هذا هو طعامه كل يوم واليوم سيعطيه لي لأن حاجتي اكبر كثيرا من حاجته”
بمجرد أن سمعت الأم هذا الكلام شحبت وظهر الرعب على وجهها واتكأت على الباب وتذكرت الرغيف المسموم الذي صنعته اليوم صباحا!!
لو لم تقم بالتخلص منه في النار لكان ولدها هو الذي أكله ولكان قد فقد حياته!
لحظتها أدركت معنى كلام الأحدب ” الشر الذي تقدمه يبقى معك، والخير الذي تقدمه يعود إليك!”
المعذرة للإطالة
تحيتي
__________________
[[إبـن الحــــزم]]

[إبن الحزم] غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 26-04-2014, 11:49 PM   #3
عضو بارز
 
صورة الحياة كلمه الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2011
المشاركات: 313
قوة التقييم: 0
الحياة كلمه is on a distinguished road
كلاام رائع جدا بس اللحين الناس تغيرت صار كل واحد يدور مصلحته
__________________
الا بذكر الله تطمئن القلوب
الحياة كلمه غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 27-04-2014, 05:50 AM   #4
مشرف منتدى تاريخ الرس
 
صورة [إبن الحزم] الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Feb 2008
المشاركات: 9,672
قوة التقييم: 19
[إبن الحزم] is on a distinguished road

اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها الحياة كلمه مشاهدة المشاركة
كلاام رائع جدا بس اللحين الناس تغيرت صار كل واحد يدور مصلحته
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــ
أهلابك
لايزال الناس ولله الحمد بخير ومحبة وترابط , إلاَّ أن وقتنا أقل من السابق .
لك تحيتي
__________________
[[إبـن الحــــزم]]

[إبن الحزم] غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 27-04-2014, 10:34 AM   #5
عضو فذ
 
صورة ابوتميم الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2011
البلد: الرس
المشاركات: 6,478
قوة التقييم: 0
ابوتميم is on a distinguished road
كلام جميل فعلاً وأعجبنا نحن أيضاً ..

شكراً لك أخي مشتاق على انتقائك الجميل والنافع وبارك فيما تقدمه ..

تقبل تحيتي
ابوتميم غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 28-04-2014, 02:56 PM   #6
عضو مبدع
 
صورة مشتاق للجنه الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
المشاركات: 1,358
قوة التقييم: 0
مشتاق للجنه is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها [إبن الحزم] مشاهدة المشاركة
(إعمل الخير وأرميه في البحر)
يحكى أنه كان هناك امرأة تصنع الخبز لأسرتها كل يوم ، وكانت يوميا تصنع رغيف خبز إضافيا لأي عابر سبيل جائع ، وتضع الرغيف الإضافي على شرفة النافذة لأي مار ليأخذه .
وفي كل يوم يمر رجل فقير أحدب ويأخذ الرغيف وبدلا من إظهار إمتنانه لأهل البيت كان يدمدم بالقول ” الشر الذي تقدمه يبقى معك ، والخير الذي تقدمه يعود إليك !” ..
كل يوم كان الأحدب يمر فيه ويأخذ رغيف الخبز ويدمدم بنفس الكلمات ” الشر الذي تقدمه يبقى معك ، والخير الذي تقدمه يعود إليك !”، بدأت المرأة بالشعور بالضيق لعدم إظهار الرجل للعرفان بالجميل والمعروف الذي تصنعه ، وأخذت تحدث نفسها قائلة : “كل يوم يمر هذا الأحدب ويردد جملته الغامضة وينصرف ، ترى ماذا يقد ؟”
في يوم ما أضمرت في نفسها أمرا وقررت ” سوف أتخلص من هذا الأحدب !” ، فقامت بإضافة بعض السمّ إلى رغيف الخبز الذي صنعته له وكانت على وشك وضعه على النافذة ، لكن بدأت يداها في الارتجاف ” ما هذا الذي أفعله ؟!”.. قالت لنفسها فوراً وهي تلقي بالرغيف ليحترق في النار، ثم قامت بصنع رغيف خبز آخر ووضعته على النافذة .
وكما هي العادة جاء الأحدب وأخذ الرغيف وهو يدمدم ” الشر الذي تقدمه يبقى معك ، والخير الذي تقدمه يعود إليك !” وانصرف إلى سبيله وهو غير مدرك للصراع المستعر في عقل المرأة .
كل يوم كانت المرأة تصنع فيه الخبز كانت تقوم بالدعاء لولدها الذي غاب بعيدا وطويلا بحثا عن مستقبله ولشهور عديدة لم تصلها أي أنباء عنه وكانت دائمة الدعاء بعودته لها سالما، في ذلك اليوم الذي تخلصت فيه من رغيف الخبز المسموم دق باب البيت مساء وحينما فتحته وجدت – لدهشتها – ابنها واقفا بالباب!! كان شاحبا متعبا وملابسه شبه ممزقة، وكان جائعا ومرهقا وبمجرد رؤيته لأمه قال ” إنها لمعجزة وجودي هنا، على مسافة أميال من هنا كنت مجهدا ومتعبا وأشعر بالإعياء لدرجة الانهيار في الطريق وكدت أن أموت لولا مرور رجل أحدب بي رجوته أن يعطيني أي طعام معه، وكان الرجل طيبا بالقدر الذي أعطاني فيه رغيف خبز كامل لأكله!! وأثناء إعطاءه لي قال أن هذا هو طعامه كل يوم واليوم سيعطيه لي لأن حاجتي اكبر كثيرا من حاجته”
بمجرد أن سمعت الأم هذا الكلام شحبت وظهر الرعب على وجهها واتكأت على الباب وتذكرت الرغيف المسموم الذي صنعته اليوم صباحا!!
لو لم تقم بالتخلص منه في النار لكان ولدها هو الذي أكله ولكان قد فقد حياته!
لحظتها أدركت معنى كلام الأحدب ” الشر الذي تقدمه يبقى معك، والخير الذي تقدمه يعود إليك!”
المعذرة للإطالة
تحيتي


... أهلا وسهلا بمشرفنا الغالي ...

... إبن الحزم جدا قصة رائعة ...
... كتب الله اجرك ... الله يسعدك ...
__________________
مشتاق للجنه غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 28-04-2014, 02:57 PM   #7
عضو مبدع
 
صورة مشتاق للجنه الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
المشاركات: 1,358
قوة التقييم: 0
مشتاق للجنه is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها الحياة كلمه مشاهدة المشاركة
كلاام رائع جدا بس اللحين الناس تغيرت صار كل واحد يدور مصلحته
... الله يصلح الحال ...
__________________
مشتاق للجنه غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 28-04-2014, 03:05 PM   #8
عضو مبدع
 
صورة مشتاق للجنه الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
المشاركات: 1,358
قوة التقييم: 0
مشتاق للجنه is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها ابوتميم مشاهدة المشاركة
كلام جميل فعلاً وأعجبنا نحن أيضاً ..

شكراً لك أخي مشتاق على انتقائك الجميل والنافع وبارك فيما تقدمه ..

تقبل تحيتي
... أبو تميم ...
... اسعدني مرورك الجميل .. وياك يالغالي ...
__________________
مشتاق للجنه غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 01-05-2014, 10:07 PM   #9
عضو متألق
 
صورة أوراق مبعثرة الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 1,084
قوة التقييم: 0
أوراق مبعثرة is on a distinguished road
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جزاكم الله خيراً
__________________

الليبرالية : من دعى إليها يستتاب أو يقتل
الحــق لا يُعرف بالكثــرة ولا بالرجـــال، ولكن بالأدلـــة والآثـــار
ربي أدخلني مدخل صدق وأخرجني مخرج صدق واجعل لي من لدنك سلطاناً نصيراً
أوراق مبعثرة غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 16-05-2014, 02:54 PM   #10
عضو مبدع
 
صورة مشتاق للجنه الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Jun 2009
المشاركات: 1,358
قوة التقييم: 0
مشتاق للجنه is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها أوراق مبعثرة مشاهدة المشاركة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جزاكم الله خيراً
... وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ...

... اللهم امين وياك ...
__________________
مشتاق للجنه غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 12:53 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19