عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 06-09-2005, 12:37 AM   #1
عضو متواجد
 
تاريخ التسجيل: Sep 2005
المشاركات: 40
قوة التقييم: 0
عاشقة الحرية is an unknown quantity at this point
كاترينا !! لماذا ؟؟؟

أعزائي ....

...
لقد تألمت عندما رأيتكم تتباشرون بهذا النبأ المفجع (((كاترينا))) لماذا ؟؟؟؟
هل تحجرت قلوبكم ؟؟؟؟؟ ألهذه الدرجة تصل القسوة في القلب ....
هل شاهدتم صور الضحايا على شاشات التلفزيون ؟؟ هل قرأتم أن أكثر من 400 طفل تشردوا وفقدوا عوائلهم .. و دمر مستقبلهم الدراسي .. وأن ألف شخص أو أكثر قد توفوا ..
لماذا هذه الفرحة ؟؟ و أنتم تعلمون أن هؤلاء الناس _ لن أقول أغلبهم _ قد شاركوا في المظاهرات ورفعوا اللافتات مناهضين للحرب على العراق ... الذنب ليس ذنبهم بل ذنب سياسييهم ...
ثم أن حياة الإنسان أسمى ما في الكون ... ولا يجوز لنا أن نتشمت بهم مهما كان لأنهم لم يأتوا بأنفسهم لمحاربتنا ..فهم بشر مثلنا لديهم عائلات و أبناء و أصدقاء و غيرها من العلاقات الإنسانية ... لذا يجب علينا أن نضع ذلك في الحسبان .. وليكن في معلومنا أنه بموت شخص واحد قد تتدمر حياة آخرين كما لدينا هنا تماماً ...بربكم :: لو كان الرسول صلى الله عليه وسلم حياً الآن .. هل كان سيفرح بذلك الإعصار ...لا والله ..فذلك ليس من شيم الرسول ...هل تذكرون قصة فتح مكة ؟؟ عندما قال الرسول لكفار قريش : اذهبوا فأنتم الطلقاء ....
لم يشمت بهم بل عفا عنهم وهم الذين حاربوه و ضيقوا عليه و كذبوه ..فما بالكم بمن كانوا في بيوتهم أمنين _أفرادا ليسوا حكومات_ لم يحاربونا كأفراد ((أكررها ألف مرة أفراد لاحول لهم ولاقوة ))
هم أولاً و أخيراً بشر
بشر
بشر
بشر
بشر
لهم الحق في الحياة ... و إن أمر الله بقضاءه وقدره بقبض أرواحهم ...فذلك أمره .. ولحكمة منه سبحانه وتعالى ...
وأخيراً :::: تخيلوا معي أبا يلاعب طفله فهب الاعصار قاتلا لحظتهم .. فلم يبقي على أب ولا طفل......!!
فهل التشمت و مباركة الحدث يمتان للإنسانية و الإسلام بصلة ؟؟؟
أترك لكم الإجابة ... بعد قراءتكم لهذين المقالين !!!!!!!!!!!!!!!!!!
وهما بالمناسبة للكاتبين خالد الغنامي و قينان الغامدي.............



http://www.alwatan.com.sa/daily/2005.../writers06.htm


http://www.alwatan.com.sa/daily/2005.../writers02.htm


وشكراً ...
&&& أتمنى أن يكون لديكم متسع من الحرية ...فالمنتدى يجب أن يكون جامعاً لعدة آراء وليس لرأي واحد أملاً في الوصول إلى الرأي السديد ... و كما أحترم آرائكم أتمنى أن تحترموا رأيي حتى لو كان مخالفاً لآرائكم وألا يكون ردكم إلغائي من قائمة الأعضاء . . . . .
عاشقة الحرية غير متصل  

 
قديم(ـة) 06-09-2005, 04:17 AM   #2
عضو خبير
 
تاريخ التسجيل: Dec 2004
المشاركات: 5,258
قوة التقييم: 19
عالي مستواه is on a distinguished road
الم تتفرجي كيف يفعلون بأبنائنا في العراق وفلسطين

الم تتفرجي على تعذيبهم في ابو غريب

الم تتفرجي على حالنا هذه الايام بأسبابهم

لماذا لم تتفتحي الا عندما اتى كاترينا؟


تظل وجهة نظر
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
عالي مستواه غير متصل  
قديم(ـة) 06-09-2005, 06:06 AM   #3
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
المشاركات: 1,491
قوة التقييم: 14
المتفائل is on a distinguished road
بسم الله الرحمن الرحيم


إن ربـك لبالمرصاد.... رؤية في مصاب أمريكا


فضيلة الشيخ ناصرالعمر


الحمد لله رب العالمين, معز المؤمنين, وقاهر الظلمة والمتجبرين والمتكبرين، سبحانه فعّال لما يريد (أَهْلَكَ عَاداً الْأُولَى* وَثَمُودَ فَمَا أَبْقَى*وَقَوْمَ نُوحٍ مِنْ قَبْلُ إِنَّهُمْ كَانُوا هُمْ أَظْلَمَ وَأَطْغَى*وَالْمُؤْتَفِكَةَ أَهْوَى*فَغَشَّاهَا مَا غَشَّى فَبِأَيِّ آلاءِ رَبِّكَ تَتَمَارَى) [ النجم: 50-54]
والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين،،، أما بعد:

فقد اتصل بي أحد الأخوة في ساعة فتوى وسألني قائلاً:

هل يجوز أن نفرح بما أصاب أمريكا من هذه الاعصارات وما تبعها من هلاك ودمار في بعض ولاياتها ؟

قلت له: ولم السؤال ؟

قال: هناك من يقول أنه لا يجوز لنا أن نفرح, بل علينا أن نحزن ونأسى لما أصابهم, مشاركة في هذا الوجدان والشعور الإنساني, امتثالاً لقوله تعالى: (وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آدَمَ) [الإسراء:70].

قلت له: يا أخي الكريم, إن هذا الاستدلال غير صحيح, وهذا وضع للآيات في غير موضعها .
فما علاقة تكريم الإنسان بترك الفرح والسرور على مصاب الكافرين الظالمين المعتدين؟
بل إننا والله نفرح ونسر بما أصاب هؤلاء الظلمة المتجبرين المتكبرين.

إن أمريكا هي قائدة الظلم والطغيان والجبروت في هذا العصر, استخدمت أموالها التي مكنها الله جلّ وعلا منها في ظلم البشرية في مشارق الأرض ومغاربها, وتاريخ أمريكا تاريخ أسود على كل المستويات ، وفي شتى أنحاء العالم وخصوصاً فيما يتعلق بالأمة الإسلامية، فأمريكا أمة كافرة باغية محادة لله ولرسوله – صلى الله عليه وسلم – ومحاربة للمسلمين، دنَّست كتاب الله وأهانته، قريبة من كل شرّ بعيدة عن كل خير، حامية الإرهاب في العالم. .

من الذي يدعم إسرائيل ؟
من الذي يحمي اليهود بلا حدود ؟
من الذي أباد أفغانستان ؟
من الذي دمر العراق ؟
من الذي يأخذ خيرات المسلمين في مشارق الأرض ومغاربها ليعيدها لهم صورايخ وقنابل ورؤوساً نووية ؟
أعظم السجون, وأشدها ظلماً وفتكاً هي التي تشرف عليها أمريكا وعملائها , سجون جوانتانامو وأمثالها، ، وسجل جرائمها العالمية يصعب حصره لا ينافسها في ذلك أحد، حالها حال من قال الله تعالى فيه: ( وَإِذَا تَوَلَّى سَعَى فِي الْأَرْضِ لِيُفْسِدَ فِيهَا وَيُهْلِكَ الْحَرْثَ وَالنَّسْلَ وَاللَّهُ لا يُحِبُّ الْفَسَادَ) [البقرة:205] ..

أمريكا بسبب قوتها المادية تمد ذراعها كما يحلو لها, لا تأبه بأحد (كَلَّا إِنَّ الْأِنْسَانَ لَيَطْغَى*أَنْ رَآهُ اسْتَغْنَى*إِنَّ إِلَى رَبِّكَ الرُّجْعَى) [العلق:5 – 8] وهي بسبب هذا وغيره أصبحت فتنة لكثير من المسلمين.
استمعت إلى حوار في قناة فضائية قبل أيام, لرجل كان عميدا لكلية الشريعة في إحدى البلاد العربية , فإذا هو يمجد أمريكا, ويمنحها شرعية التدخل في كل مكان من العالم بحجة إنقاذ المستضعفين, لأنها – حسب قوله – أكبر قوة في الأرض ، وذكر كلاماً يسوء كل مسلم أن يسمعه من أي إنسان فضلاً عن رجل متخصص في الشريعة ، بل عميدا لكليتها !

إن قوة أمريكا فتنة وإضلال وضلال وطغيان وجبروت.. فلماذا لا نفرح إذا أصيبت؟
لقد قال الله سبحانه مخبراً عن موسى عليه السلام: (وَقَالَ مُوسَى رَبَّنَا إِنَّكَ آتَيْتَ فِرْعَوْنَ وَمَلَأَهُ زِينَةً وَأَمْوَالاً فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا رَبَّنَا لِيُضِلُّوا عَنْ سَبِيلِكَ رَبَّنَا اطْمِسْ عَلَى أَمْوَالِهِمْ وَاشْدُدْ عَلَى قُلُوبِهِمْ فَلا يُؤْمِنُوا حَتَّى يَرَوُا الْعَذَابَ الْأَلِيمَ) [يونس:88], فقال الله جلّ وعلا: قد أجيبت دعوتكما؛ لأن موسى كان يدعو وهارون كان يؤمن, فأجاب الله دعوتهما, ولو لم تكن دعوة شرعية, عادلة, لما أجاب الله دعاءهما... حاشاهما أن يدعوا بغير أمر مشروع ..وإذا كان مشروعاً فلم لا نفرح به؟ ألم يشرع لنا صيام ذلك اليوم الذي استجيبت فيه الدعوة شكراً لله؟
ولماذا لا نفرح وقد دعا محمد صلى الله عليه وسلم على مضر, وقال: ( اللهم اشدد وطأتك على مضر، اللهم اجعلها عليهم سنين كسني يوسف) رواه البخاري وغيره ؟

ألا يحق لنا أن نفرح باستجابة الله لدعاء المستضعفين المظلومين في المشارق والمغارب؟!
لماذا لا نفرح وما أصابهم عقاب من الله على جرمهم ( وَلا يَزَالُ الَّذِينَ كَفَرُوا تُصِيبُهُمْ بِمَا صَنَعُوا قَارِعَةٌ أَوْ تَحُلُّ قَرِيباً مِنْ دَارِهِمْ حَتَّى يَأْتِيَ وَعْدُ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ لا يُخْلِفُ الْمِيعَادَ)[الرعد: من الآية31] ؟
لماذا لا نفرح ونوح عليه السلام يقول لربه: (وَقَالَ نُوحٌ رَبِّ لا تَذَرْ عَلَى الْأَرْضِ مِنَ الْكَافِرِينَ دَيَّاراً * إِنَّكَ إِنْ تَذَرْهُمْ يُضِلُّوا عِبَادَكَ وَلا يَلِدُوا إِلَّا فَاجِراً كَفَّاراً) [نوح:26-27] فاستجاب الله دعاءه (وَقِيلَ بُعْداً لِلْقَوْمِ الظَّالِمِينَ)[هود: من الآية44] ؟

إن ما أصاب أمريكا هو قدر كوني وعقوبة من الله جلّ وعلاّ؛ لطغيانها, وعصيانها, وجبروتها, وظلمها, وبعدها عن الله جلّ وعزَّ..

والعجيب أن بعض اليهود وبعض الإنجيليين الجدد يقولون إن ما حدث لأمريكا عقوبة من الله جلّ وعلا, فهم يعتبرونها نذارة لأمريكا, بينما نجد في المسلمين من يقول أن علينا أن نحزن لما أصابها !

إن هذا القول ضلال مبين وجهل بالنصوص الشرعية وبعد عن شرع رب العالمين، فالله لا يظلم (وَلا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَداً), والمجرم لا يترك (وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنْقَلَبٍ يَنْقَلِبُونَ).

لماذا لا نفرح والله يقول لرسول صلى الله عليه وسلم وصحابته: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اذْكُرُوا نِعْمَةَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ إِذْ جَاءَتْكُمْ جُنُودٌ فَأَرْسَلْنَا عَلَيْهِمْ رِيحاً وَجُنُوداً لَمْ تَرَوْهَا وَكَانَ اللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيراً) [الأحزاب:9] ؟
لقد كانت منة عظيمة من الله جلّ وعلا على عباده ، ومدعاة لفرحهم وسرورهم وذلك حين جاءت الريح العظيمة وشتت الأحزاب في غزوة الخندق ، ولذا يذكر الله بها عباده المؤمنين فيقول (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اذْكُرُوا نِعْمَةَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ )[الأحزاب: من الآية9] .

إننا عندما نرى هذه الرياح العاصفة تدمر أمريكا أو بعض ولاياتها نعلم أنها نعمة من الله جلّ وعلا تستوجب الحمد والشكر والفرح (وَيَوْمَئِذٍ يَفْرَحُ الْمُؤْمِنُونَ*بِنَصْرِ اللَّهِ يَنْصُرُ مَنْ يَشَاءُ وَهُوَ الْعَزِيزُ الرَّحِيمُ) [الروم:4،5] , فالأحزاب قد تحزبوا اليوم على المسلمين بقيادة أمريكا, كما تحزب المشركون بقيادة قريش, فأرسل الله عليهم هذه الريح والجنود, تذكر الغافلين بقدرته سبحانه، إنها نعمة عظيمة وقدر من الله جلّ وعلا نفرح به ونسر، وتلك سنة الله في أمثالها بل وفيمن كان دونها في البغي والظلم.

ولنتأمل أيضاً قصة قارون وما حدث له, يقول الله جلّ وعلا: (فَخَسَفْنَا بِهِ وَبِدَارِهِ الْأَرْضَ فَمَا كَانَ لَهُ مِنْ فِئَةٍ يَنْصُرُونَهُ مِنْ دُونِ اللَّهِ وَمَا كَانَ مِنَ الْمُنْتَصِرِين َ* وَأَصْبَحَ الَّذِينَ تَمَنَّوْا مَكَانَهُ بِالْأَمْسِ يَقُولُونَ وَيْكَأَنَّ اللَّهَ يَبْسُطُ الرِّزْقَ لِمَنْ يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ وَيَقْدِرُ لَوْلا أَنْ مَنَّ اللَّهُ عَلَيْنَا لَخَسَفَ بِنَا وَيْكَأَنَّهُ لا يُفْلِحُ الْكَافِرُونَ * تِلْكَ الدَّارُ الْآخِرَةُ نَجْعَلُهَا لِلَّذِينَ لا يُرِيدُونَ عُلُوّاً فِي الْأَرْضِ وَلا فَسَاداً وَالْعَاقِبَةُ لِلْمُتَّقِينَ) [القصص:81-83], فإذا كان قارون خُسف به وبداره الأرض بسبب بغيه, (إِنَّ قَارُونَ كَانَ مِنْ قَوْمِ مُوسَى فَبَغَى عَلَيْهِمْ) فخسف الله به, مع أنه لم يبلغ من البغي والفساد ما بلغته أمريكا بطغيانها, وجبروتها, وخبثها وفسادها.

وقد يقول قائل: أليس فيهم بعض المسلمين، ألا نحزن لمصابهم؟

فأقول له يا أخي الكريم, ثبت في الحديث الصحيح من حديث زينب رضي الله تعالى عنها عندما قالت للنبي صلى الله عليه وسلم (أنهلك وفينا الصالحون ؟), أنه قال: (نعم, إذا كثر الخبث), و معنى ذلك أن الصالحين قد يهلكون في بلاد المسلمين إذا كثر الخبث فكيف ببلاد الكافرين؟

أما المسلمون فمن كان منهم صادقاً فإنه يبعث على نيته كما ورد في الحديث الصحيح في من يخسف بهم فإنهم يبعثون على نياتهم, فلا تعارض أبداً بين تدمير الكفار, ونزول العقوبات, وإصابة بعض المسلمين .

أليس في بعض بلاد المسلمين, يقع الطاعون, وهو وباء مهلك, ومع ذلك فهو شهادة ورفعة لمن أصيب بذلك كما ثبت في الحديث الصحيح ؟

وقد يجتمع في النازلة الواحدة أمران، فرح وحزن، فنفرح لهلاك الكافرين، ونحزن لمصاب المسلمين إن أصيب منهم أحد ،
ونعلم أن المسلمين ومن يقع عليهم مثل هذا البلاء بغير جرم فهو لهم من الابتلاء والتمحيص والتكفير, ورفعة الدرجات, وقد يكون شهادة للبعض, كمن مات غريقاً أو في حريق فله أجر الشهداء كما ورد في الأحاديث الصحيحة.

وقد يقول قائل آخر: ماذا نقول في قوله تعالى: (لَيْسَ لَكَ مِنَ الْأَمْرِ شَيْءٌ أَوْ يَتُوبَ عَلَيْهِمْ أَوْ يُعَذِّبَهُمْ فَإِنَّهُمْ ظَالِمُونَ) [آل عمران:128]؟ والعلماء قد ذكروا أجوبة كثيرة يرجع إليها في مظانها من كتب التفسير, ومن أقواها في ذلك أنه دعا على أناس معينين قد علم الله أنهم سيسلمون وقد أسلموا بعد ذلك.
وقد يقول قائل إن أبا الدرداء – رضي الله عنه – بكى لما فتحت قبرص وفرق بين أهلها وأخذوا أسرى؟
فالجواب عن ذلك مذكور في أصل الخبر والرواية: حيث ذكر بعض أهل العلم كأبي نعيم في الحلية بسند صحيح عن جبير بن نفير قال لما فتحت قبرص فرق بين أهلها بكى بعضهم إلى بعض ورأيت أبا الدرداء جالساً وحده يبكي فقلت يا أبا الدرداء ما يبكيك في يوم أعز الله فيه الإسلام وأهله قال ويحك يا جبير ما أهون الخلق على الله، إذا هم تركوا أمره، بينا هي أمة قاهرة ظاهرة لهم الملك تركوا أمر الله فصاروا إلى ما ترى.
فبكاء أبي الدرداء – رضي الله عنه – ليس حزناً عليهم ولا أسفاً، ولكنه من قوة إيمانه وتدبره وتعظيمه لله سبحانه وخوفه من عقابه، لأن كثيراً من الناس ينطبق عليهم قوله تعالى (وَمَا قَدَرُوا اللَّهَ حَقَّ قَدْرِهِ)[الأنعام: من الآية91]

وخلاصة القول:

يحق لنا أن نفرح بما أصاب أمريكا، وأن نسرّ بذلك، لأن هذا منطق القرآن ومنهج الأنبياء، والمطرد مع الفطرة والعقول الصحيحة، إن ما حدث مطرد مع السنن الإلهية، والنواميس الكونية. (جَزَاءً وِفَاقاً) [النبأ:26]، (وَلا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَداً)[الكهف: من الآية49] (أَلَمْ تَرَ كَيْفَ فَعَلَ رَبُّكَ بِعَادٍ* إِرَمَ ذَاتِ الْعِمَادِ*الَّتِي لَمْ يُخْلَقْ مِثْلُهَا فِي الْبِلادِ*وَثَمُودَ الَّذِينَ جَابُوا الصَّخْرَ بِالْوَادِ*وَفِرْعَوْنَ ذِي الْأَوْتَادِ*الَّذِينَ طَغَوْا فِي الْبِلادِ* فَأَكْثَرُوا فِيهَا الْفَسَادَ فَصَبَّ عَلَيْهِمْ رَبُّكَ سَوْطَ عَذَابٍ إِنَّ رَبَّكَ لَبِالْمِرْصَادِ) [الفجر:6- 14]

فلا نامت أعين الجبناء والمهزومين ومرضى القلوب، الذين يفسدون في الأرض ولا يصلحون.
(قُلْ هَلْ تَرَبَّصُونَ بِنَا إِلَّا إِحْدَى الْحُسْنَيَيْنِ وَنَحْنُ نَتَرَبَّصُ بِكُمْ أَنْ يُصِيبَكُمُ اللَّهُ بِعَذَابٍ مِنْ عِنْدِهِ أَوْ بِأَيْدِينَا فَتَرَبَّصُوا إِنَّا مَعَكُمْ مُتَرَبِّصُونَ) [التوبة:52]
(وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنْقَلَبٍ يَنْقَلِبُونَ)[الشعراء: من الآية227]
وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين


http://www.almoslim.net/articles/sh...main.cfm?id=973
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
المتفائل غير متصل  
قديم(ـة) 06-09-2005, 06:57 AM   #4
عضو نشط
 
تاريخ التسجيل: Sep 2005
البلد: الــــــــــــــــــرس/ الراجحيه
المشاركات: 89
قوة التقييم: 0
ريال مدريد is on a distinguished road
الشيخ السدلان في برنامج على فناه mbc يوم الجمعه 28 / 7 / 1426 هـ

يقول لا يجوز ان نفرح بما اصابهم

ليس كل شعب امريكا هو الذي احتل العراق و افغانستان

يوجد من الضحايا في هذا الإعصار مسلمين
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
ريال مدريد غير متصل  
قديم(ـة) 06-09-2005, 09:45 AM   #5
عضو متواجد
 
تاريخ التسجيل: Sep 2005
المشاركات: 40
قوة التقييم: 0
عاشقة الحرية is an unknown quantity at this point
شكرا على ردودكم..
عالي مستواه .....تفرجت..وتفرجت..وتفرجت..
ألف مرة قلت لكم هؤلاء أفراد وليسوا حكومات ..هل المشكلة انكم لا تفرقون بين الافراد والحكومات .. !!!

المتفائل:: أتيت لي بفتوى ..ولكن هل هذه الفتوى وافقت منطقك وفكرك.. وانسانيتك أولا..
ثم إننا غير ملزمون باتباع هذه الفتوى (((((((مع احترامي الشديد لمن أصدرها))))) .. الى متى سنظل ننتظر فتوى مع كل حدث عالمي أو محلي ترشدنا الى كيفيه التعامل مع هذا الحدث !! فهذه الاشياء ليست قضايا فقهيه بحته تستلزم فتوى عاجله...كما ان هذه الاحداث لم تكن جديدة على الاسلام فهل الرسول عاجز عن اصدار فتوى تخص الكوارث الطبيعيه؟؟؟

++ ياعزيزي كان من الافضل لو انك رددت بقول نابع من عقلك وليس من عقل شخص اخر... فكر ..لاتجعل الاخرين يفكروا عنك - - -

ريال مدريد::اظن ردك لا يحتاج الى تعليق .. فهنيئا لك !..

تحياتي...,,
عاشقة الحرية غير متصل  
قديم(ـة) 06-09-2005, 11:44 AM   #6
عضو خبير
 
تاريخ التسجيل: Aug 2004
البلد: الـــــــــــرس
المشاركات: 4,142
قوة التقييم: 0
ريـم الصحاري is on a distinguished road
المتفائل:: أتيت لي بفتوى ..ولكن هل هذه الفتوى وافقت منطقك وفكرك.. وانسانيتك أولا..
ثم إننا غير ملزمون باتباع هذه الفتوى (((((((مع احترامي الشديد لمن أصدرها))))) .. الى متى سنظل ننتظر فتوى مع كل حدث عالمي أو محلي ترشدنا الى كيفيه التعامل مع هذا الحدث !! فهذه الاشياء ليست قضايا فقهيه بحته تستلزم فتوى عاجله...كما ان هذه الاحداث لم تكن جديدة على الاسلام فهل الرسول عاجز عن اصدار فتوى تخص الكوارث الطبيعيه؟؟؟

++ ياعزيزي كان من الافضل لو انك رددت بقول نابع من عقلك وليس من عقل شخص اخر... فكر ..لاتجعل الاخرين يفكروا عنك - - -

أختي الكريمة ليس الناس سواء في الادراك والفهم ولذا ارشدنا الله سبحانه وتعالى

إلى الاستفادة من الأخرين قال الله تعالى ( فسألوا أهل الذكر إن كنتم لاتعلمون ) وحين القيام بذلك

نكون على عبادة لله تعالى نؤجر بذلك 0

وليس عيبا أن نأخذ بقول أحد أو رأيه إن كان مقنعا مبنيا على الدلائل ولقد أجاد الشيخ

ناصر العمر حفظه الله في هذه المسألة .

وفق الله الجميع 0
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
ريـم الصحاري غير متصل  
قديم(ـة) 06-09-2005, 12:26 PM   #7
عضو متواجد
 
تاريخ التسجيل: Sep 2005
المشاركات: 40
قوة التقييم: 0
عاشقة الحرية is an unknown quantity at this point
عزيزتي ريم .. احترم رايك لكن يظل كل واحد منا حرا في تقبل هذه الفتوى او عدم تقبلها.....
وأنا لم و لن أتقبلها.... مع احترامي لمن أصدرها مرة أخرى ... لاني أعتقد ان التشمت بالاخرين مهما كانوا ..لأن التشمت أمر مرفوض ديناً و عقلاً .....
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
عاشقة الحرية غير متصل  
قديم(ـة) 06-09-2005, 03:05 PM   #8
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
المشاركات: 1,491
قوة التقييم: 14
المتفائل is on a distinguished road
اقول ياعاشقة الحرية الزائفة او( بنت السعودية) ! :

يبدو انك لم تلزم نفسك باتباع اي فتوى هذه وغيرها !!
وتقول هذه ليست قضية فقهية !! أجل ايش هي !!! قضية انسانية !! يعني نبعد الفقه والدين جانبا !! عجيب !! الله يرحم اللي جابوك وبس !!
ويبدو ايضا ان مشكلتكم مع العلماء عويصة !!!! انا لما انقل فتوى ليس معنى ذلك اني أعرت عقلي لغيري بل المعنى أنني ارى هذا هو الحق بالأدلة !!!!!!!!!!!!
( والرسول ) حسب تعبيرك الذي ينقصه قول : صلى الله عليه وسلم (( ولا هذي مهب فقهية ) !
الرسول صلى الله عليه وسلم لما عصفت الكارثة بكفار قريش المتحزبين لقتاله فدمرتهم واعادتهم على اعقابهم وش فعل ؟؟؟؟؟؟؟؟؟ فرح فرحا شديدا وعدها نعمة عظيمة وفرح اصحابه وتباشروا !! هل قال مثلك : لالالالا مساكين كارثة انسانية !!!!! الامريكان عدونا محارب شئت ام أبيت !!
ياخوي فكر بدينك ثم عقلك لان اتباعك للعقل فقط هو اللي اوصلك لهذي الحال المستعصية !!!


وبعدين ترى توقيعك مشبوه !! قفص ثم كلمة الحرية ثم رموز لأنواع من البشر !!!!!
هل تعني بالحرية ان كل واحد يعيش حر على كيفه !! هذي تراها ماهب في ديننا ، حريتك مضبوطة بضوابط الشرع المطهر ، تبي حرية مفلوته رح لديار احبابك اللي تدافع عنهم !!!!!!!!!!
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً

آخر من قام بالتعديل المتفائل; بتاريخ 06-09-2005 الساعة 03:10 PM.
المتفائل غير متصل  
قديم(ـة) 06-09-2005, 03:27 PM   #9
عضو خبير
 
تاريخ التسجيل: Dec 2004
المشاركات: 5,258
قوة التقييم: 19
عالي مستواه is on a distinguished road
اختي عاشقه الحريه

هل نحن لسنا شعوب ليفعلو بنا ماأرادو نحن شعوب مثلهم لماذا لم تتكلمي عن وعن وعن وعن

ولكن لا أدري قد يكون لا يهمك الا امرهم
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
عالي مستواه غير متصل  
قديم(ـة) 06-09-2005, 10:07 PM   #10
Banned
 
تاريخ التسجيل: Sep 2005
المشاركات: 83
قوة التقييم: 0
غيرشكل is on a distinguished road
هيه هيه هيه هيه هيه هيه

للمعلوميه انا ابكي ما اضحك علشان كاترينا وما اصاب امريكا من دمار
طبعا هذا الرد يسعدك يا عاشقة الحريه

لكن والله وتالله لاكاترينا ولا الف زيه يبرد جوفي في امريكا
ما عندك نظر ما تشوفين التلفزيون شوفي بلاد المسلمين وش يصير فيها يوميا
وانتي تقولين بشر إحنا في نظرهم أقل من الكلاب أعزكم الله نحن في نظرهم حشرات غير مفيده
وتقولين بشر
قم بس قم
غيرشكل غير متصل  
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 05:11 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19