LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 20-09-2014, 06:23 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
مستشار صحي
عضو نشط
 

إحصائية العضو







افتراضي نرجوا من البلدية استبدال الرمل بال( الثيل ) في اماكن لعب الاطفال بالحدائق

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


كثيراً ما اخرج بعائلتي الى الحدائق العلمة سواءا بالرس او غيرها في سائر المحافظات

من الخطأ استعمال الرمل العادي في بقع ملاهي الاطفال



السبب

الرمل العادي (( تتبرز فيه القطط )) وهي النقطة الوحيدة و المثالية التي يبحث عنها اي قط
فالقطط لا تتبرز في الشارع او المزروعات مثل الثيل
وقد تقتطع الحديقة حتى تصل الى بقعة الرمل و تقضي حاجتها وتذهب



ومن المعلوم ان اطفالنا يحبون اللعب بالرمل وخاصة من هم اقل من 3 سنوات
وينثرون على شعرهم وملابسهم و يحككون عيونهم ومن هالشغلات

ويبق ان شاهدت بعيني ( فضلات قطط ) وهذا خطير جدا


وقد يسبب فضلات القطط في حدائقنا التالي

مرض داء المقوسات
مرض التوكسوبلازما



القطط قد نقل داء المقوسات للبشر دون عرض أي أعراض. داء المقوسات هو مرض معد حملها في براز القطط التي تسبب باعراض تشبه اعراض الانفلونزا لدى البشر. وتحث وخاصة النساء الحوامل والذين يعانون من فيروس نقص المناعة البشرية وغيرها من أوجه القصور الجهاز المناعي

براز القطة يعد من أخطر مخلفات القطة، كونه يحتوي على طفيليات خطيرة يجب أن يتعامل الإنسان معها بحذر، خاصة المرأة



المهم وش اقول وش اخلي



انتبهم جميعاً واتمنى التدخل الفوري من البلدية

ا

رد مع اقتباس
قديم 20-09-2014, 06:24 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
مستشار صحي
عضو نشط
 

إحصائية العضو







افتراضي

قاد الفهم الخاطئ لدى كثير من الأسر المهتمة بتربية القطط إلى أنها نظيفة ولا يمكن أن تنقل الأمراض بين أفراد الأسرة، مستندين في ذلك إلى لعقها جسدها من حين إلى آخر، في وقت أكدت فيه مختصات وطبيبات في علم الحيوان أن القطط في المنازل تزيد من حالات الإجهاض والتشوهات للنساء الحوامل.

وهنا أكدت لـ "الاقتصادية" متخصصات في علم الحيوان وطبيبات، أن تربية القطط في المنازل تزيد من حالات الإجهاض والتشوهات الخطيرة لدى الحوامل في المملكة، فضلا عن تغيرات في خلايا المخ والشبكية عند الأجنة تؤدي إلى العمى.

وأبانت الدكتورة ابتسام العليان وكيلة كلية قسم الحيوان في جامعة الملك سعود، أن القطط من الحيوانات التي تحمل في جسمها أعدادا هائلة من الفيروسات والبكتريا والطفيليات، منها جرثومة القطط التي تصيب المرأة الحامل.

وقالت العليان "إن جرثومة التوكسوبلازما تنتقل من القطط إلى المرأة وتتسبب في إسقاط الجنين في الأشهر الأولى للحمل، إذا لم تكتشف مبكرا".

وأضافت العليان "إن القطط من أقل الحيوانات التي تنقل الأمراض للإنسان وخاصة الذي مناعته عالية، لكن قد تسبب مشاكل خطيرة من مجرد عضة أو خدشة تحدثها على سطح الجلد منها أمراض مستعصية ومخيفة مثل الحمى والسعار".

وأشارت وكيلة كلية قسم الحيوان إلى أن براز القطة يعد من أخطر مخلفات القطة، كونه يحتوي على طفيليات خطيرة يجب أن يتعامل الإنسان معها بحذر، خاصة المرأة.

وأبانت أن هذه الطفيليات لا تموت في البراز لسنوات عديدة، وبمجرد لمسها من قبل الإنسان تعود مجددا لدورة حياتها مسببة أمراضا مثل الدرن والسل في الرئة.

وشددت على الراغبين في تربية القطط في منازلهم على ضرورة مراجعة الطبيب البيطري والالتزام بالفحوصات الطبية والتطعيمات والحرص على غسل اليدين جيدا بالماء والصابون عند ملامسة القطط وخاصة أنفاسه ولعابه لكونه مملوءا بالفيروسات الخطيرة.

من جانبها، أوضحت الدكتورة سحر إبراهيم إخصائية جلدية من مركز أباس الطبي في الرياض، أن القطط تسبب أمراض الحساسية لدى كثير من المرضى وتعاني بعض السيدات الإجهاض الذي لا تبدو أسبابه واضحة في البداية، لكن عند الفحص ومراجعة وضعها العائلي يتضح أن تربية القطط قد تكون السبب وراء الإجهاض.

وأشارت إلى أن أمراض الحساسية التي تسببها القطط تزيد عند الذين ليس لديهم مناعة لأمراض الحساسية، وتضيف أن جرثومة التوكسوبلازما تنتقل عن طريق ملامسة مخلفات القطط وتتنقل من المشيمة إلى الجنين، وتكمن الخطورة في الأشهر الأولى من عمر الحمل، وتؤدي إلى وفاة الجنين وتشوهات في الدماغ وتحدث تغيرات في الشبكية قد تؤدي إلى العمى.

وأكدت أهمية استعمال القفازات وغسل اليدين جيدا بالماء الدافئ والصابون، علما أن القطط المصابة بالمرض لا تستطيع أن تعدي الإنسان إلا بعد ستة أسابيع من تاريخ الإصابة بالتوكسوبلازما.

رد مع اقتباس
قديم 20-09-2014, 06:25 PM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
مستشار صحي
عضو نشط
 

إحصائية العضو







افتراضي

1- الأمراض الفطرية القوباء (ringworm)، ويقدر أن حوالي 40% من القطط تحمل هذا المرض ويمكن انتقاله منها إلى الإنسان، وهو أشهر الأمراض التي يمكن أن تنتقل من القطط إلى الإنسان، ويظهر على جلد الإنسان على شكل حلقات حمراء تسبب الحكة تتسع تدريجيـــا.
2- التهاب ملتحمة العيـــن:
ويكون بشكل في احمرار العين مع إفرازات صديدية , ويسهل علاجه في القطط والإنسان بالقطرات والمراهم, والوقاية تتمثل في غسل الأيدي جيدا بعد ملامسة القطة عند إصابتها بالمرض، وعدم السماح للقطة بالتنقل بالمنزل والصعود على فراش البشر، وأماكن جلوسهم أثناء إصابتها بالمرض.
3- التهاب الحلق واللوزتين، فإن بعض القـــطط تحمل الميكروب السبحي الذي يسبب هذه الالتهابات، والعلاج يكون بالمضادات الحيوية، والوقاية تكون بعدم السمـــاح للقطة بوضع فمها في طعام أو شراب البشــر.
4- النزلات المعـــوية:
فإن بعض القطط تحمل ميكروبات السلمونيللا والكامبيلوباكتر التي قد تنتقل إلى الإنسان، وتسبب الإسهال والقيء، والوقاية تكون بلبس القفازات عند تنظيف القطة وغسل الأيدي جيدا بعد ملاعبتها, وإبعاد القطة عن أماكن إعـــداد الطعــام.

رد مع اقتباس
قديم 20-09-2014, 06:27 PM   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
مستشار صحي
عضو نشط
 

إحصائية العضو







افتراضي

جميع ما تم ذكره
بسهولة موجود في رمل حدائقنا في محافظة الرس


ارجوا استعمال الماء والصابون لاطفالكم قبل الاكل و اخذ معقم لليدين لهم

اما البلدية فلابد من وضع الثيل بدل الرمل
لوجود خطورة على مجتمع الرس من ذلك

رد مع اقتباس
قديم 22-09-2014, 06:51 PM   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
بنت محمد 99
عضو مميز
 
الصورة الرمزية بنت محمد 99
 
 

إحصائية العضو







افتراضي

الله يجزاك كل خير
صحيح بعض الاطفال المصابين بالربو في خطر عليهم
ياريت البلديه تراعي هالشي

رد مع اقتباس


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 07:34 PM





SEO by vBSEO 3.6.0 PL2 ©2011, Crawlability, Inc.

1 2 3 4 5 6 7 8