LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-11-2014, 10:02 PM   رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
 

إحصائية العضو







افتراضي ( خبر في سفر )

( *خبر في سفر )

*مهما كانت أحزانك يوماً "ما
"ستكون "
فرحآ لدرجة أنك "ستقول لنفسك"
وكأني "
لم أحزن في حياتي قط رزق الله الجميع " فرحة" تنسي " ألمَ ايامٍ "مضت .

هذه ليست من نسج الخيال
او كما يقولون
( من بنات الافكار )

الحياة مستمرة سواء ضحكت أم بكيت*

لاتحمل نفسك هموما لن تستفيد منها

قيل*
القلق لا يمنع ألم الغد ولكنه يسرق متعة اليوم

احيانا تمر عليك احداث صعبة جدا
تصل لدرجة انك لا تصدق مايحدث
ولا تستوعب الموقف الا بعد مدة
( وكأنك في حلم )

تود الإستيقاض منه بأسرع وقت ممكن

(( خصوصا اذا كانت في أعز الناس لديك ))

*ليت الدنيا مثل أمي ..
*أزعلها وتراضيني
كل واحد يفكر في إرسال هدية لزوجته أو لصديق عزيز
*ولكن هل يفكر أحدنا بمفاجأة أمه بهدية

تفتخر الأم عندما يأخذها ولدها إلى السوق
أو إلى بيت أحد الأقارب ..
*فعلاً ما أروع الأمهات وما أقسى الأبناء ..!

( يحكي لي احد اصدقائي )
( ومن أعز الناس عندي )
يقووووووول
كنت مسافرا خارج المملكة*
انا وزوجتي
وبعد عدت ايام
وقبل قدومي بثلاثة ايام
( حيث كنت في طريقي الى احد الاسواق )
المميزة في ذلك البلد
لشراء هدية لأغلى وأحب الناس عندي
(( أمي الغالية ))
فلقد كلمتها صباح ذلك اليوم وسلمت عليها
وقلت لها
( ماذا تريدين هدية لك يا أمي )
قالت :
(( ما قدرت على حمله ))
فكرت طويلا في كلامها
وماذا تقصد*
( في هدية ما قدرت على حمله )

اتاني اتصال وأنا في طريقي للأسواق
من احد اقربائي
فقال :
هل انت تقود السيارة
قلت نعم
قال
قف جانب
فأوقفت السيارة بموقف نظامي ، بجانب الطريق الرئيسي

( هنا يأتي التصرف الخاطي حسب وجهة نظري )
وهو اعطاء الخبر او المصيبة مباشرة
دون مقدمات
ودون تمهيد وتفكير ومراعات لظروف المتلقي
خصووووووصا
اذا كان خارج البلاد
وفي ديار الغربة

(( لي وقفة ))
*إذا تريد السعادة
فلا تكره أحداً مهما أخطأ في حقك
وعش في بساطة مهما علا شأنك
وتوقع خيراً مهما كثر البلاء
وأعطِ الكثير حتى لو امتلكت القليل


( يقول صديقي )
بعد وقوفي جانبا
( قال لي )
مباشرة*
( والدتك توفية )

( وقفة )
عند ما يرحل عنك من تحب تحرص على أخذ قطعة تذكارية منه لتبقى بحوزتك*
تتذكره عبرها
هذه القطعة التذكارية لن تسد نقص غيابه لكنها تخفف وطأة الشوق

( يقول صديقي )
كانت زوجتي بجانبي بالسيارة
( سقط الجوال من يدي )

نزلت على الرصيف
لا أرى الذي امامي
والدنيا تدور في عيني

امسكت برأسي
بدأت استفرغ
غبت عن الوعي

( نزلت زوجتي تصرخ )

اجتمع الناس من جميع الجنسيات
ينظرون الي
ولا يعرفون سبب اغمائي
( اخبرتهم زوجتي ، بسبب اغمائي )

(( اتصلوا بالاسعاف ))
خلال دقائق
كان الاسعاف بجانبي

ركبت زوجتي معي بالاسعاف
( سيارتي كانت مفتوحة وتشتغل )
الجوال وادواتي الشخصية
كانت في السيارة

رجل كويتي مع عائلته
اطفأ السيارة وسكرها
واخذ جوالي

وسأل عني مركز الاسعاف
اين ذهبوا بي

فأخبروه
فزارني بالمستشفى هو وعائلته
( وكان ذلك ليلا )

وقبيل الفجر بقليل ، تحسنت صحتي ، وسمحوا لي بالخروج من المستشفى

فأركبني الكويتي انا وزجتي وترافقه عائلته

فسألني : اين تسكن
قلت لا اعرف

فقالت زوجتي
يوجد جهاز بالسيارة ، يوصلنا الى موقع السكن

ونزلت لأقود سيارتي
فرفض الكويتي ذالك

وامر الكويتي ابنه ليقود السيارة عني ، وركبت بجانبه والدته

فأوصلني انا وزوجتي الى مقر سكني
( الكويتي رجل شهم وصاحب معروف لا ينسى )

فحجزت في اول طائرة ، قادمة الى السعودية
وعندما وصلت الى الرس
( ذهبت الى قبرها وجلست بجانبها وبكيت طويلا ،
وقلت لها : امي احضرت لك الهدية
خذيها*
ردي علي
كلميني
كأني في حلم

*في القلب ِ شيء لا يموت . كجذور الأرض الممتدة في عمقها توحي بالحياة . .*
سيظل أبدا ً يرافقنا . . ذاك هو الحنين الى امي

( رحمه الله واسكنها جنات النعيم )
فقد توفيت والدتي في سجادتها وهي تصلي العصر

تذكر دائماً وانقشها على قلبك
مادمت حيا
كن لله كما يريد يكن لك فوق ماتريد
الـكل يريدك لنفسه الإ الله يريدك لنفسك

( جعل الله قبرها روضة من رياض الجنة )
امين

رد مع اقتباس
قديم 06-11-2014, 11:32 PM   رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
 

إحصائية العضو







افتراضي

لانقول الا عسى الله يعين على الدنيا بخير وكما قيل طبعت على كدر وانت تريد صفوها والسعيد والله من جعل الآخرة همه ومبتغاه فهناك الحياة التي تستحق الجهد والتعب اما الدنيا فإنها ليست بدار قرار فالأموال والأملاك التي تملكها اليوم غداً تكون لغيرك من غير جهد ولاتعب فالموفق من تزود من دنياه لاخرته لا من تبع هواه وتمنى على الله الأماني بورك بالجميع ونسأل الله التوفيق والسداد في القول والعمل

رد مع اقتباس
قديم 07-11-2014, 12:16 AM   رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
عبدالله النصيان
عضو مجلس الإدارة
 

إحصائية العضو








افتراضي

الخبر كان محزناً وسط السعادة التي ينعم بها ذلك الابن البار

فعندما تمرنا أيام حزن علينا أن نقارنها بأعوام كلها كانت سعادة

.. أحييك أبا علي



















التوقيع

.

ملح الجريف - سابقاً -

رد مع اقتباس
قديم 07-11-2014, 02:01 AM   رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
 
الصورة الرمزية صلاتي سر سعادتي
 
 

إحصائية العضو








افتراضي

الله المستعان
غفر الله لها ورحمها وجمعها مع ابنها في جنات الخلد اللهم امين
الموقف هذا ارجعني. للوراء. حينما كنت اعد لوالدتي وجبه العشاء لكي تزورني في تلك اليله
هي واخواتي. واذا بي اتلقى خبر وفاتها في اخر ساعة من يوم الجمعه رحمها الله وغفر لها واسكنها
فسيح جناته اللهم امين
اللهم صل وسلم على نبينا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين



















التوقيع

اللهم اغفر لوآلدي وارحمهمآ وأعفو عنهمآ ,
وأغسلهم بالماء والثلج والبرد ونقهم من الخطايا كما ينقىء الثوب
الأبيض من الدنس .
اَمين ..اَمين..أمين
رد مع اقتباس
قديم 07-11-2014, 05:43 AM   رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
مثابر
عضو
 
الصورة الرمزية مثابر
 
 

إحصائية العضو







افتراضي

رحم الله جميع اموات المسلمين

رد مع اقتباس
قديم 07-11-2014, 02:32 PM   رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
حصاة بعيران
مشرف منتدى بين ارجاء الوطن
 

إحصائية العضو








افتراضي

قصة محزنه ومؤثره خاصة وانها تدور حول اغلى انسانة
في الحياة وهي الام وهي فرصة عظيمة لمن والديه على
قيد الحياة واستغلال برهما والاتصال بهما وهذا اجره عظيم
لتكون لك تجارة ليوم الاخرة والدعاء والتصدق لهم بعد وفاتهم
جمعنا واياكم وولدنا في جنات النعيم


















التوقيع

تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً

رد مع اقتباس
قديم 07-11-2014, 02:53 PM   رقم المشاركة : 7
معلومات العضو
fahadالبدراني
عضو ذهبي
 

إحصائية العضو







افتراضي

لااله الا الله
الله يرحمها ويغفرلها ويسكنها فسيح جناته
لاحول ولاقوة الابالله



اللهم اغفر للمؤمنين والمؤمنات والمسلمين والمسلمات الاحياء منهم والاموات
رد مع اقتباس
قديم 08-11-2014, 07:36 AM   رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
جرح الزمن
مشرف المنتدى العام
 
الصورة الرمزية جرح الزمن
 
 

إحصائية العضو








افتراضي

قصه مؤثره أخي ابوعلي
رحم الله والدة صاحب القصه وأسكنها الله فسيح جناته
وعظم الله اجره في مصابه وربط الله على قلبه
وجمعه الله بها في جنات النعيم


















التوقيع


‏كَمّ تكُـــونّ آلحَيــــآة قَــآتِلـــة حِـــــينَ يغيــــبُ فِيهَـــآ شَخّصـــاً
تـــعَـــودتّ عَلى وَجُـــــودهـ بكــلّ لَحظَــــة
رد مع اقتباس


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع



الساعة الآن 09:41 AM





SEO by vBSEO 3.6.0 PL2 ©2011, Crawlability, Inc.

1 2 3 4 5 6 7 8