عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 13-11-2005, 11:43 PM   #1
 
تاريخ التسجيل: Feb 2005
البلد: السعودية ـــ مهبط الوحي
المشاركات: 1,092
قوة التقييم: 0
أبو سليمان القعيّد is on a distinguished road
البديل (( الليبرالي )) : صفر من عشرة !

8

8

8

8

8

8
بسم الله الرحمن الرحيم

شاء الحكيم سبحانه أن يتعارك الخير والشر ، وأن يوجد الصراع بين الفضيلة والرذيلة .

ومن الصراع والعراك ماهو واضح كالشمس رابعة نهار الصيف .

ومنه مايتدثر بدثار الخوف على المقدرات والمكتسبات ...

ولما رأى الكفر ألا سبيل ناجح لكف مجتمعات المسلمين عن تدينها وتمسكها بقيمها ومبادئها مكر مكرا كبارا

فأوكل ذلك إلى الطابور الخامس جدار النفاق المتهدم الذي يوجد في كل زمان تتضح فيه غلبة الفضيلة وبجلاء .

ولنسمهم بأسمائهم ( المودرن ) كما يقولون هم أنهم : تيار ليبرالي !

قد خدعوا بالحظيرة الغربية وأرادوا نسخها ثم لصقها في بلاد المسلمين .

فتنوا بالحرية المزعومة والرأسمالية البغيضة فتمنوا أنهم معهم فيفوزون فوزا عظيما !

ونسوا أن في ديننا فلاح الآخرة والأولى .

فأدرك الكفر كما أدرك الشيطان أن هؤلاء الغجر سوف يفعلون في مجتمعاتهم ماعجزوا هم عن فعله فسلموهم

الراية السوداء كسواد وجوههم وقلوبهم فشمروا عن ساعد الكيد والمكر وأخذوا يلوون أعناق الأطهار من النظر

لأعلى حيث العز والتمكين في القرآن والسنة إلى أخمص أقدامهم حيث القذر والأوساخ !

وشاء الله تعالى أن يكون لهؤلاء الأبواق الحضور الإعلامي الرهيب فهاهي كثير من الصحف بأيديهم وهذه القنوات

تحت تصرفهم والعصر عصر إعلام فأفسدوا وشككوا واتهموا وتجنوا باطلا على منابر الخير في المجتمع وعلى

مدارسه وتعليمه بل وعلى تاريخه الناصع وقرآنه !

ثم ماذا بعد !!!

بعد كل هذه الإمكانيات لم يزدد الناس إلا تمسكا بالدين وحبا للخير وتقديرا لأهل الخير ومنابره ومناشطه

ولم يزل ولاة الأمر وفقهم الله لطاعته إلا وهم للعلماء مكرمون وللخير مقدمون وعن الشر ناهون .

فلو قدر لك ـ كمثال متواضع ـ المرور بمسجد فيه محاضرة معقودة لرأيت العجب العجاب من إقبال الناس على

مجالس الخير ، ولو قدر لك زيارة مناشط الخير ومؤسساته لرأيت ما يثلج الصدور من تنافس نعم التنافس .

والخير العظيم مقبل والنصر قادم وهلاك المعتدين واقع فالله تعالى حافظ دينه معز أوليائه ...

وياهؤلاء المستغربين " قل موتوا بغيظكم "

وهاهي رسالة تأتيهم من أسيادهم تقول : سحقا لكم أيها البديل الفاشل فأنتم لاتستحقون ولا حتى صفرا من

عشرة ! .


* دمتم بخير .
__________________
اللهم وفقنا لما تحب وترضى .
أبو سليمان القعيّد غير متصل  

 
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 08:56 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19