عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن المواضيع المنقولة من الانترنت وأخبار الصحف اليومية و الوطن.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 06-01-2006, 12:34 AM   #1
مشرفة منتدى الأعضاء الجدد
 
تاريخ التسجيل: Sep 2004
البلد: كافتيريا الجامعه
المشاركات: 1,154
قوة التقييم: 0
الفراوله is on a distinguished road
^^الامــراض النفسجسمــيه^^

الاضطرابات النفسية الجسمية


هذه الاضطرابات شائعة وتتميز باختلال في وظائف الجسم ، وقد تحدث تغيرات في تركيبه ، وهذا ينشأ من عوامل نفسية ، وإنّ أي اضطراب نفسي يؤدي إلى تغيرات جسمية ، فقد يعاني الشخص من مشاكل أو ظروف غير طبيعية ، أو صراعات داخلية في الشخصية دون أن يشعر بأعراض نفسية .

والتوتر المصاحب للعوامل النفسية يؤثر على الجسم عن طريق أجزاء من المخ والهيبوثلاموس ، وبواسطة أعصاب تعرف بالأعصاب السمبثاوية ، وأخرى تعرف بالباراسمبثاوية ، وعن طريق الغدد الصماء . فتحدث تغيرات بالجسم تشمل زيادة أو نقص إفرازات بعض الأعضاء كالمعدة ، أو قد يزيد أو ينقص نشاط عضو كما يحدث لضربات القلب ، أو قد تتمدد الأوعية الدموية ، أو تنقبض ، وهذه التغيرات تكون مؤقتة في البداية ثم تتحول إلى تغيرات دائمة كما يزيد الحامض بالمعدة ثم يؤدي إلى قرحة بها .




من هو المريض النفسجسمي ؟

المريض النفسجسمي :
هو من أصيب بأمراض نفسية ثم تحولت إلى أمراض عضوية ، أو هو من مرض عضو يتعلق بوظائف الجهاز العصبي الذاتي .ويعتمد بالدرجة الأولى على عوامل نفسية ، لأن الجسم والنفس وجهان ملتصقان لعملة واحدة ، وإن نقطة الالتقاء بينهما هي ( الدماغ ) باعتباره عضو العقل الذي تصدر منه ( كافة الإيعازات التنظيمية ) لجميع أنحاء الجسم ، وفي الدماغ تجري كافة العمليات من أفكار وعواطف وخطط وذكريات .

وإن الشدائد النفسية هي نسبية لارتباطها بتاريخ المريض ونشأته ، وشخصيته ، واستعداداته الوراثية ، والظروف المحيطة به والشدة بما تحدثه من توتر داخلي تؤدي تخريبا عضويا ، أو خللا وتفرض على المصاب تهديدا وتحديا ، وأحيانا أذى ومرضا جسميا هو في أصله وجذوره ذو مصدر نفسي .



التعليل السببي لظهور المرض

يرى ( كارل ياسبرز ) أن المرض ( النفسي الجسمي ) يظهر على شكلين :ـ

أ ـ علاقة آلية مكانية :
وهي رد فعل يفوق الحد الاعتيادي من حيث القوة والاندفاع مثل حدوث إسهال ، أو قيء على أثر انفعال شديد

ب ـ علاقة إكتسابية بالمنعكسات الشرطية : :
وهي نوع من التكرار القائم على مبدأ ( المنعكس الشرطي ) فالإسهال الذي حدث نتيجة ( رعب شديد ) يمكن أن يعيد نفسه بدرجة أقل .


فالإنسان الذي رفع سماعة التلفون وتلقى نبأ مؤلم عنيف ثم سقطت يده في شلل وظيفي ، هذا الشخص يمكن أن يصاب بوهن اليد والشلل كلما سمع نبأ مزعج .فهناك تكرار وانتقال وتثبيت للمنعكس الشرطي .وتؤكد الباحثة النفسية ( دوتش ) أن العامل النفسي دوما وراء الحوادث والكوارث المفاجئة ـ غير المتوقعة ـ وظروف الحرمان أو الشدة .
فالعضو المصاب نتيجة لذلك الأذى النفسي منذ الطفولة يصبح موضع انفعال دائم ويتكون فيه ما يدعى ( عصاب العضو )


أمـا الطبيب ( الإكسندر ) فيؤكد بأن ( المرض السيكوسوماتي ) هو ( صراع سايكو ـ ديناميكي ) يربط بين ( عقدة معينة ومرض معين ) ، فعقدة الاتكال تولد قرحة المعدة ، وعقدة الفراغ عن الأم تولد الربو وهكذا....ويذهب ( إدلر ) إلى أن الشعور بالنقص في عضو معين يقود إلى المرض السيكوسوماتي .

ويركز ( التحليليون ) على خبرات المريض السابقة ، وتراكمها وتكرارها ، وبالذات ( خبرات الطفولة ) كسبب حتمي في حدوث المرض السيكوسوماتي . ويرجع البعض إلى أن إصابة أحد أفراد العائلة قد تكون واحدة من الأسباب .

ويرجع بعض علماء النـمو السبب إلى ضعف في أحد أجهزة الجسم في مراحل التكوين والتطور كالأمعاء ، أو المثانة ، أو المعدة ، مما يساعد على ظهور الأضرار في ذلك العضو . وأكد بعض العلماء أن ضحالة النضج العاطفي والكبت الشديد والخوف من المسؤولية من شأنها أن تقود صاحبها إلى المرض النفس ـ جسمي .




أمراض الجهاز الهضمي

أولا ـ قرحـة المعدة : :

هي عبارة عن التهاب أو خلل في أحد المجاري في جدار المعدة أو الجزء العلوي من الأمعاء الدقيقة ، وتتكون نتيجة لزيادة الإفرازات والحمضيات المتولدة نتيجة لوجود ( ظروف نفسية انفعالية ) تشكل ( فجوات ملتهبة ) أو التهابات قد تتحول إلى نزيف داخلي حين تكون الضغوط والآلام النفسية شديدة وتفرض على المعدة إجهادا وإرهاقا وعملا مزدوجا .
ويقول الدكتور ( س .دولف ) أن التوتر الانفعالي قد يولد تآكلا أو تخريبا في جدران المعدة وخلاياها وكذلك خللا في تفاعلاتها الكيميائية .



أسباب مباشرة للقرحة:

تشير الدراسات التجريبية إلى ستة أسباب بارزة هي:ـ

1ـ الأحداث التي تواجه المصاب من ( إحباط وفشل وشدائد نفسية وحرمان ) .

2ـ وجود صراع أو خلاف مع الأم أو مع من يرمز إليها كسلطة .

3ـ حالات الحمل والولادة للمريضة أو لزوجة المريض المصاب .

4ـ الشعور الشديد بالذنب على وجود علاقة جنسية غير شرعية .

5ـ العمل تحت ظروف التوتر والضغط وجمع الرغبات .

6ـ المشاحنات العائلية والاعتماد على الآخرين وعدم الاعتماد على النفس ..وتزداد القرحة بين الذكور أكثر من الإناث .


اضطرابات معوية ـ معدية مماثلة :

1ـ اضطرابات الإخراج : وتتمثل في الإسهال المزمن والتهاب الغشاء المخاطي والإمساك ، والتبول اللاإرادي ، وكلها ذات دلالات سيكولوجية هامة تؤكدها مدرسة التحليل النفسي وتبدأ منذ الطفولة نتيجة ضغوط انفعالية ، أو شعور بالقلق والاستياء والذنب والخطأ .

2ـ التهاب المعدة المزمن : وتشمل عدة أعراض كالحرقان ، وعسر الهضم ، وكركبة المعدة ، والتجشؤ ، وكلها في العادة اضطرابات سيكوسوماتية عندما تكون مرتبطة بضغط انفعالي .

3ـ فقدان الشهية العصبي :
في هذا الاضطراب يفقد الإنسان الشهية للطعام نتيجة لاضطراب أو صدمة انفعالية مرتبطة بعقاب أو لوم الذات أو ضغط الوالدين وتؤكد كل ( الاضطرابات المعدية ) علاقتها ( بالانفعالات النفسية ) بتجارب ( وولف ـ ووولف ) التي كان من أهم نتائجها ما يلي :ـ

أ ـ في حالات الضيق والقلق تزداد إفرازات المعدة ويتضخم الغشاء المبطن بالدم .

ب ـ عندما تتقرح المعدة لا تتوقف عن العمل حتى بعد ذهاب الطعام إلى الاثنى عشر ، بل تستمر في حركاتها وإفرازاتها كالطاحون التي تدور دون أن يكون تحتها طحين ، وهذا يعرّض جدران المعدة للتآكل والأحماض والنزيف أحيانا ، وهذا كله يرتبط باعتماد المريض على الآخرين وإخفاقه في الاستقلال الذاتي والالتصاق بالأم ، والإلحاح في طلب العطف من الآخرين وقدينعكس الحال على شكل ( شهية زائدة ) التي يصاحبها غيرة شديدة وحاجة شديدة لعطف الآخرين .

جـ ـ يترافق ( التواكل المكبوت ) مع زيادة الببسين في الدم وعنهما تصدر قرحة المعدة بشكل واضح .



ثانيا ـ قرحة القولون :

الخوف والتوتر وأسلوب الأبوين الخطأ في التنشئة الاجتماعية والصراع والنكوص والعداء اللاشعـوري والغيرة المكبوتة هي من أهم أسباب قرحة القولون ..
وإن نظرة ( شعاعية ـ ميكروسكوبية ) للأجزاء السفلى من القناة الهضمية لجسم طالب عند استلامه أسئلة اختبار أو لمسافر في رحلة طويلة شاقة تعكس الخوف والتوتر وحركة غير اعتيادية وأجهزة عرضة للقرحة والاضطراب والنزيف والتعب كالمعدة .


ثالثا ـ السمنة المفرطة :

التعريف : هي ازدياد توضّع المواد الشحمية في الجسم عن الحدود الطبيعية المقبولة بتراكمها تحت الجلد وفي الأنسجة المختلفة وتكون على درجات وهي ليست مجرد زيادة عددية في الوزن بقدر ما هي مظهر سيكوسوماتي يؤثر على حركة الإنسان ونشاطه وصحته بشكل عام


الأسباب المباشرة للسمنة:

تشير دراسات ( مايكل هالبرستام ) أستاذ الأعصاب بجامعة ليفربول بإنجلترا إلى علاقة حتمية ذات دلالات إحصائية بين الانفعالات والعوامل النفسية وبين معظم أمراض الجسم مثل :
ضغط الدم وأمراض العيون ودرجة الحرارة وقرحة المعدة وأمراض القلب وأيضا السمنة .

ومن أسباب السمنة ما يلي :ـ

1ـ القلق النفسي والحرمان العاطفي والضغط والكآبة .

2ـ احتمال وجود خلل فيزيو ـ نيورولوجي في الدماغ تحت تأثير الضغط .

3ـ الخمول وقلة الحركة والجلوس الطويل وعدم المشي والرياضة والاعتماد على وسائل الترفيه

4ـ وفرة الأطعمة الدسمة وفوضى التغذية والإسفاف بها دون معايير .

5ـ تنفيس هـموم الإنـسان بالأكـل وصـراع القلق بالطعام ، وقد كشفت عيادة الدكتور ( هالبرستام ) أن 62ـ65 % من حالات السمنة لا ترتبط بأي سبب عضوي وإنما هي ذات مصدر نفسي بحت .

6ـ وجود اضطراب في الهيبوثلاموس المسؤولة عن الوظائف كالنوم والجنس والجوع والشبع والشعور باللذة والشعور بالألم ، وهو ناتج عن الانفعال النفسي ، وقد أكدته دراسات ( يوجين شاركوفسكي ) .

7ـ أثبت علماء التحليل النفسي أن هناك دوافع لا شعورية قوية تدفع الإنسان لتناول المزيد من الطعام في حالات الاكتئاب ، والضيق ، وقد يحدث عكس ذلك ، أما ( آنا فرويد ) فتربط بين الشراهة في الأكل وأسلوب التنشئة الاجتماعية .

8 ـ قد يكون نكوصا للمرحلة الفمية بجانب دوافع نفسية أخرى .


أمراض الأوعية الدموية ـ الدورية والقلب

التعريف :
يعرف الأطباء النفسيون أمراض الأوعية الدموية والدورية والقلب بأنها : مجموعة الاستجابات الوعائية القلبية التي تظهر على شكل أمراض في الدم أو القلب والتي تلعب العوامل النفسية فيها دورا هاما مثل : ( عصاب القلب ، التوتر الزائد ، الإغماء ، الصداع ، ضغط الدم الجوهري ، لغط القلب الوظيفي ويتفرع عنها تصلب الشرايين أو انسداد الشرايين ، سرعة خفقان القلب ، الحمى الروماتزمية ، ووصولها للقلب ، الطفل الأزرق والتشويه الخلقي ، التهاب غشاء التامور ، الذبحة الصدرية ، التجلط التاجي ، الضغط الدموي ، فقر الدم ( الأنيمياء ) وغيرها ) .


القلـــــب


يعتبر القلب أحد أعضاء الجسم الهامة الذي لا يزال في حاجة إلى إجراء أبحاث كثيرة عنه رغم المعلومات العديدة التي توصلنا إليها فعلا ، ويمثل القلب مضخة حيوية تعمل باستمرار لدفع الدم في شبكة الأوعية المرتبطة به ، وإذا اختلت حركة القلب ولم يصل الدم إلى عضو من أعضاء الجسم فإن هذا العضو يعتبر في حكم الميت ، وهذا ما نجده في حالات شلل الذراع أو القدم أو توقف جزء من أجزاء المخ عن أداء عمله وإذا لم يوصل القلب الدم إلى أنسجته وعضلاته ذاتها فإن الجسم كله يتعرض للوفاة .

وتشير أحدث البحوث الطبية للجمعية الطبية الأمريكية لعام 1986م إلى الحقائق التالية :ـ

1ـ أن القلب يجيب على كثير من الحوادث النفسية أكثر من أي عضو في البدن .

2ـ أن كل الدوافع لها صلة بالقلب والدورة الدموية ، والقلب هو المعبر عن كل الانفعالات .

3ـ أن عدد ضحايا القلب هو ( 32% ) من مجموع الوفيات في العالم .


عصاب القلب

اصطلاح يعبر عن أعراض مختصة بالقلب ولكنها ( نفسية المصدر ) كارتعاش وخفقان القلب ، وقصر التنفس ، وتشنج ولغط وألم 0 وعند التشخيص التفريقي يحدد الطبيب حالة أمراض القلب العضوية ويميزها عن ( الأمراض النفسجسمية ) ومن أبرز العوامل المساعدة على ظهور عصاب القلب ما يلي :ـ

1ـ وجود توتر وصراع انفعالي عند المريض .

2ـ فشل المريض في اجتياز فحص جسماني واهتمام الطبيب الزائد بقلب المريض .

3ـ حدوث ( وفاة فجائية ) أو مرض قلبي لأحد أصدقاء المريض أو أحد أفراد عائلته .

4ـ ظهور أعراض وقتية غير متوقعة نتيجة عوامل ثانوية كاستعمال المخدرات والإدمان على الخمور أو الإسراف في التدخين والمنبهات كالقهوة وغيرها .

5ـ الخوف الدائم من الموت أو المرض أو العمل الشاق تحت إرهاق وشروط صعبة.



التوتـــــــر الزائـــــــــد


أ ـ يقود التوتر الزائد لارتفاع فوري في ضغط الدم ، وهذا هو ( ضغط الدم المرتفع ) المزمن دون وجود أساس عضوي بارتفاع ( الضغط الأساسي ) ويستمر هذا الارتفاع طالما لم يجد المريض حلا للمشكلة الانفعالية ويولد عبئا ثقيلا في الأوعية الدموية قد تصل إلى نزيف دماغي أو جهد زائد فوق طاقة القلب ، وكلاهما مؤشر أخضر لقدوم الموت .

ب ـ تكمن خلف ارتفاع الضغط ديناميات عدوانية ، وقلق حاد عند المصاب ويزداد قلق المريض من خوفه من التعبير عن مشاعره .



الإغمـــــــــــاء


يولّد ( الخوف الشديد ) انخفاضا مفاجئا في ضغط الدم ، والتشخيص التفريقي يميز بين الإغماء الذي يحدث نتيجة استجابة نفسية هستيرية ، والإغماء الناتج عن اضطراب أوعية القلب الدموية


الصــــــــــداع


وينشأ من عوامل نفسية في أغلب الحالات ومن هذه العوامل ، تجميع الانفعالات وتراكمها لدرجة لا يستطيع الشخص تحملها ، فالانفعال الذي يشعر به الإنسان يبقى إذا لم يستطع التعبير عنه .فإذا تجمع قدر كبير منه أدى إلى حدوث اضطرابات مثل الصداع .


الصداع النصفي

للعوامل النفسية دور كبير في هذه الحالة وفيها يحدث انقباض لبعض شرايين المخ بصفة مؤقتة يؤدي إلى ظهور بعض الأعراض ، كرؤية أضواء أو بقع سوداء أو الشعور بتنميل في أحد جانبي الجسم ، ويلي ذلك تمدد لبعض الشرايين الخارجية بالرأس فيحدث الألم .ويتكرر الصداع في ناحية واحدة من الرأس ، ولذلك يسمى بالصداع النصفي ، ويصاحبه غثيان وقيء أحيانا ، وقد يمتد الصداع فيشمل جانبي الرأس .



الصداع الناشيء عن توتر عضلات الرأس :

وينتج الصداع في هذه الحالة من توتر عضلات الرأس الناشيء من القلق والضغوط التي يتعرض لها الفرد ، ويشعر المريض بالألم في الرأس من الخلف ، وخلف الرقبة ، ومن الناحيتين ، لا في ناحية واحدة . ويشعر كما لو أن رباطا يشد رأسه .


أنواع أخرى من الصداع

1ـ صداع ناتج عن أمراض الجهاز العصبي .

2ـ صداع ناتج عن أمراض الأنف والجيوب الأنفية .

3ـ صداع ناتج عن أمراض الأسنان أو التهابات الفم .

4ـ صداع ناتج عن أمراض العينين وارتفاع الضغط داخل العيون أو مرض الماء الأزرق وغيرها

5ـ صداع ناتج عن ارتفاع ضغط الدم والتوتر الانفعالي .

6ـ صداع ناتج عن استعمال حبوب منع الحمل .

7ـ صداع ناشيء عن العادة الشهرية أو الإسراف في العادة السرية .



لغط القلب الوظيفي

يميل الأفراد الواقعون تحت ضغوط الانفعال لتركيز اهتمامهم على ( الخلل في ضربات القلب ) وهذا يؤدي لتقوية العرض واللغط ، وحالة اللغط أو الاضطراب في دقات القلب غالبا ما تصاحب المواقف الحرجة كالانفعالات المفاجئة أو المخاوف أو حالات الاتصال الجنسي أو الصدمات العاطفية أو مواقف التنافس والغيرة التي تزداد بها إفرازات الأدرينالين كمؤشر للقلق أو الاضطراب .
واللغط يعني أن هناك همهمة مسموعة بواسطة الطبيب ، وذلك في مرحلة الانقباض البطيني ( لغط انقباض أو سستولي ) ويعرفه الطبيب لأنه يسمع ما بين الصوت الأول والثاني للقلب .


أمراض الجهاز التنفسي

1ـ الربو الشعبي :

وهو أحد أمراض الحساسية حيث يستثار الجسم وتثار فيه مادة الهستامين التي تعتبر مسؤولة عن كافة أشكال الحساسية ، ويهاجم الربو جهاز التنفس ويصاحبه ضيق التنفس واللهث والسعال المستمر أو المتقطع والإحساس بالحشرجة في الصدر والبلغم ، وهذا كله يضيق الشعب الهوائية التي تحمل الهواء إلى الرئتين ، وقد تتورم جدرانها بسبب تقلص عضلاتها وبرهن ( ريز Rees ) أن 80% من مرضى الربو كانت لديهم اضطرابات نفسية .

2ـ حمـى القش :

وهو أحد أنواع الحميات وتظهر على شكل زكام موسمي شديد مع انسداد في الأنف ومخاط مستمر وضيق في التنفس ، وتلعب الحالة النفسية دورا رئيسيا فيها ، كالحزن ، والشدائد والصراع الجنسي ، ولا سيما حالات البرود والكبت .

3ـ السل الرئوي :

أثبت الطب أن جرثومة السل المعروفة Tubercle Haillus هي المسؤولة عن السل الرئوي .ومع ذلك ورغم انتشارها حولنا بكل مكان فإن هنالك أفرادا يصابون بها وآخرون لا يصابون بها .
وتلك أكدته البحوث التجريبية الطبية بأن الضغوط والشدائد النفسية ، كالحب الفاشل ، وصراعات الجنس ، والعدوان الطفولي ، والقلق تؤدي إلى تغير ملموس في إفراز هرمون ( الأدريناكورتيزون ) مما يفتح الطريق أمام جرثومة السل الرئوي لضعف المقاومة ويزداد ذلك في ( حالات التدخين الشديد ) باعتبار التدخين متنفسا نفسيا للضغوط (2) .
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
الفراوله غير متصل  

 
قديم(ـة) 06-01-2006, 12:36 AM   #2
مشرفة منتدى الأعضاء الجدد
 
تاريخ التسجيل: Sep 2004
البلد: كافتيريا الجامعه
المشاركات: 1,154
قوة التقييم: 0
الفراوله is on a distinguished road
يتبــــــــــــــــــــــع


الأمراض والاضطرابات الجلدية

1ـ الارتكاريا :

وهي نوع من الطفح الجلدي كاستجابة حساسية لنوع معين من الإثارات التي ترفع ( إفرازات الهستامين ) في الجسم وبرهنت بحوث ( سول ، وبرنشتاين ) على ظهور الطفح الجلدي بعد الإحباط والتوتر أو الفشل في الزواج والصراعات والقلق والمشكلات العائلية .والمصاب يعاني إثما مكبوتا ، وشعورا بالخطأ والذنب .

2ـ حب الشباب :

وتدعى بثور المراهقة وتكون أعقاب البلوغ ، وتعكس حالة عدم نضج انفعالي وقلق لا شعوري وميول إنطوائية للمراهق وتظهر على شكل بثور جلدية تشوه الوجه .
ومن الأطباء من يفسرها بميل عدواني ضد السلطة والمجتمع والأبوين ، وإسراف في ممارسة العادة السرية .

3ـ الصلع وسقوط الشعر :

يقول العلماء أنها تعكس الحرمان أو اليتم أو الفشل في الحب ، ولا سيما عند الإناث ، وتزداد الأمراض الجلدية في دول جنوب شرق آسيا , ويقول الدكتور حمدي الأنصاري : أن النساء يورثن هذه الخصلة لأبنائهن حتى ولو لم يعنين أنفسهن الصلع , ومثال ذلك : إذا كان الوالدان كلاهما من ذوي الشعر الموفور ، فإن ابنهما مع ذلك قد يمنى بالصلع إذا كانت أسرة الأم تتسم بالخصلة الوراثية التي تنتج الصلع .


الاضطرابات الهرمونية وخلل إفرازات الغدد


إن كل غدة قد تتعرض في إفرازاتها لاضطراب هرموني ( زيادة أو نقصان ) ، بدافع نفسي انفعالي يؤدي لخلل عام في السلوك والجسم . وأثبت العالم ( كونيكس ) وهو من أشهر العلماء الدارسين لعلاقة العوامل النفسية في اضطراب الجهاز الهرموني وعلى وجه التحديد في الغدة الدرقية ، وزيادة افرازاتها ، أثبت أن هناك علاقة بين اضطراب إفراز هذه الغدة وبين العوامل النفسية التي تنتاب الفرد . ويفسر ( كانون ) أن الخوف يزيد إفراز الأدرينالين الذي يؤثر على الغدة الدرقية عن طريق الهيبوثلاموس , ويعيد ( الكسندر وميركس ) ذلك إلى الصراع النفسي في قشرة المخ ويشير ( فانكوني ) بأن ازدياد إفرازات الغدد جارات الدرقية مرتبط بالتكزز المزمن الناتج عن اضطراب التبادل الغذائي من الكلس والفوسفور وما هو خارج نطاقهما ، وله عوامل نفسية تحدث اضطرابا في الجهاز العصبي المنبت واضطرابا بينه وبين الجهاز الهرموني ، كما أنه توجد علاقة بين الخوف وهبوط سكر الدم .


الاضطرابات البولية والتناسلية

1ـ الإثارة النفسية وأمراض المثانة :

الخوف يدعو الحيوان والإنسان إلى التبول ، وكذلك أمكن بالإيحاء النفسي إحداث التبول ، وفي حالات الحرب والقلق والاضطراب يزداد سلس البول كثيرا عند الأطفال . وتمكن ( بشتروف ) من إفراز البول عند الكلاب في إثارة الرعب والألم حولهم . وتمكن من إحداث حبسة بولية وآلام كلوية بإثارات نفسية معاكسة ، وكلها دلائل على ارتباط الإثارة النفسية بأمراض المثانة .


2ـ اضطرابات وعسر الحيض :

حيث يصاحب اضطرابات الحيض آلام وصداع وتقلبات نفسية ومزاجية ، ويزداد الغثيان والصداع قبل الحيض بسبب عدم التوازن بين ( البروجيسترون و الأستروجين ) قبل حدوث الطمث واحتمال انتفاخ الثديين , وهناك أيضا ما يسمى بالحمل الكاذب لدى المرأة العاقر أو الزوجة المتلهفة للطفل .

3ـ البرود الجنسي لدى المرأة المتزوجة :

حيث لا تبدى الزوجة أي رغبة أو اتصال جنسي مع زوجها ، ولا تستثار جنسيا ، مرد ذلك نفسيا ، وهنا يتضايق الزوج , والبعض قد يمارس مع زوجته الجنس ولكن الزوجة لا تعيره أي مبالاة وهو في واد وهي في آخر .

4ـ العنّة الجزئية أو الكلية عند الرجل :


حيث لا يستطيع الرجل ممارسة الجنس مع زوجته وذلك لعد انتصاب القضيب . ويظهر عليه الارتباك والقلق بسبب ذلك والشعور بالنقص .يكون سبب ذلك نفسيا وعضويا . والنفسي بسبب القلق الزائد والخوف من الفشل خاصة في بداية الزواج . كذلك في الممارسة غير الشرعية بسبب الشعور بالذنب والخوف من الفضيحة وانكشاف أمره .

5ـ اضطرابات التبول :


كالتبول الزائد ، والحصر ، والألم ، والتأخر ، وسلس البول اللاإرادي وتكمن وراءها كلها عوامل قلق وتوتر نفسي وخوف .


اضطرابات الجهاز العضلي والحركي

1ـ مرض اللومباكو :

وهي آلام أسفل الظهر وشتى أنواع الشكاوي الغضروفية ، والعضلية ، وحتى التشنج العضلي والمغصي وآلام مرتبطة بالعصص .

2ـ مرض الرثبة :

وهو مرض نسائي عموما ، نتيجة لعوامل دفاعية ، وحساسية داخلية ، وهو نفساني الأصل ، والمصابة فيه من الطراز الفدائي ، وذات ضمير وحس مرهف وقابلة للإرادة والسيطرة دون التورط في التزامات عاطفية .


أمراض نفسجسمية معاصرة

السرطـــــــــــان :

مرض يحدث فيه زيادة في عدد خلايا معينة بطريقة غير طبيعية وهو ليس معديا بالمخالطة بمعنى أنه لا يمكن أن يصاب شخص بالسرطان من جراء مخالطته شخصا مصابا به .


العلامات المبكرة المنذرة بخطر السرطان

1ـ كل تعجر أو تثخن ولا سيما في الثدي ، والشفة ، واللسان .

2ـ كل إدماء شاذ أو ليس له تعليل ظاهر . ( تدمي البول أو البراز ، أو نضوح الدم من حلمة الثدي ، أو من فوهة من فوهات الجسم ، أو إدماء المهبل أو خروج إفراز منه بلا علة واضحة ، أو كل إدماء يخرج بعد سن القعود .

3ـ كل قرحة لا تندمل ، وخاصة فيما حول الفم أو على اللسان أو الشفة ، وفي أي موضع كان من الجلد .

4ـ كل تغير ملحوظ من حيث اللون أو الحجم ، يحدث في تؤلول أو خال أو شامة .

5ـ فقدان شهوة الطعام أو سوء الهضم المتواصل .

6ـ بحة الصوت المتمكثة ، أو السعال المتطاول ، أو تعذر البلع المتلبث .

7ـ التغير المتمكث في عادة الأمعاء ( أي التبرز العادي ) .



العوال النفسيه في السرطان

يعتبر العالم ( سيمونز ) في كتابه الشهير ( المظاهر السيكوسوماتية للسرطان ) وهو من أبرز العلماء والأطباء الذين درسوا ( الجذور النفسية ) الكامنة وراء السرطان ، وقد توصل إلى الاستنتاجات التالية :ـ


1ـ يكون هناك من الصدمات النفسية ما يعجل بظهور السرطان دون أن تكون تلك الصدمات هي السبب الأول للمرض .

2ـ إن الاضطرابات في الوظائف الغددية تثيرها وتطلقها الضغوط الانفعالية وخاصة تلك المتعلقة بمشكلات الطفولة أو القلق العنيد .

3ـ إن العلاج يجب أن يجمع بين الجراحة والأشعة وعلاج الغدد ، بالإضافة إلى العلاج النفسي ، والخدمة الاجتماعية على مستوى الفرد والجماعة والعائلة .

4ـ عدم العزل بين العلاج النفسي والعلاج الطبي فهما صنوان متلاحمان .



وقد أثبتت دراسات معاصرة على عينات عديدة مصابة بالسرطان ، وتمكن المحللون النفسايون ملاحظة التالي :ـ

أ ـ معظم النساء المصابات بالسرطان كن يعانين صعوبة في تقبلهن لذاتهن كما هي على علاتـها

ب ـ معظم المصابات بالسرطان كن يعانين صعوبة من مشاعر سلبية نحو الحمل والولادة وغالبا ما يكون موضع الإصابة الثدي أو الحنجرة .

جـ ـ معظم المصابين والمصابات يعانون ( غيرة دفينة ) من الأمهات في مجال الجنس والإنجاب ، وفي أغلب الأحيان كانت عداوتهن مكبوتة .



مــــرض السكـــــر

ترجع الإصابة بمرض السكر إلى سبب رئيسي هام وهو عجز الجسم عن إفراز كمية كافية من هرمون الأنسولين المستخدم في هدم المواد الغذائية المولدة للطاقة . وهناك مرضى لا يمكن إسناد حالة مرضهم لسبب معين ويسمى هذا النوع ( سكر ابتدائي ) أما البعض الآخر فيظهر أن مرضهم نتيجة لسبب معلوم ويسمى ( سكر ثانوي )


أسباب السكر الابتدائي :

1ـ الوراثة .
2ـ السمنة ( زيادة الوزن )
3ـ السن .
4ـ تلف خلايا بيتا
5ـ الجنس
6ـ قلة الحركة .
7ـ الحالة النفسية :
حيث هناك علاقة وطيدة بين الحالة النفسية المضطربة ومرض السكر ، خاصـة بالـنسبة للأشخاص الذين لديهم استعداد للإصابة بالمرض

أسباب السكر الثانوي :

1ـ إصابات البنكرياس

2ـ بعض أمراض الغدد الصماء ومنها :ـ
.............أ ـ حالات التسمم الدرقي
.............ب ـ مرض العملقة .

3ـ تناول أنواع معينة من الأدوية ومنها :ـ

.........أ ـ الأدوية التي تحتوي على كرتيزون والمستعملة في علاج مرض الروماتيزم
.........ب ـ الاندرال Propranolol والمستخدم في علاج حالات التوتر وبعض حالات أمراض القلب .
.........ج ـ مدرات البول والتي تحتوي على مادة ثيازيد مثل مودبورتيك
د ـ فينيتوين المستخدم في علاج بعض حالات مرض الصرع .



أنواع مرض السكر

يمكن تقسيم مرض السكر لعدة أنواع :

أولا ـ من ناحية الأسباب إلى قسمين :
السكر الابتدائي والسكر الثانوي وقد سبق الحديث عنهما

ثانيا ـ من الناحية الاكلينيكية : وينقسم مرض السكر إلى قسمين :ـ
1ـ سكر يصيب الشخص وهو في سن مبكرة
2ـ سكر يصيب الشخص في سن متقدمة .

ثالثا ـ من الناحية العرضية : ويمكن تقسيم السكر إلى :ـ

1ـ السكر الكاذب :
ويكون أعراضه كأعراض السكر الحقيقي ، لكن عند التحليل لا يظهر ذلك
.
2ـ السـكر الـحقيقي :
وهو مرض السكر الذي تزيد فيه نسبة الجلوكوز بالدم عن 130 مجم / 100 سم3 ويظهر
الجلوكوز في البول .

3ـ السكر المختبيء :
وفي هذا النوع نجد أن الشخص لديه نسبة الجلوكوز بالدم طبيعية ولكنها قـريبة من النسبة التي يبدأ عندها تشخيص المرض وهي 140 مجم / 100سم3 أي بين 110ـ135مجم/ سم3 . هـذا والشخص صائم تماما حوالي 6ـ8 ساعات قبل إجراء التحليل .



التهاب المفاصل الروماتيزمي

1ـ التهاب المفاصل الروماتيزمي هو مرض نفسي جسمي ناتج عن حساسية تفاعلية ، وهو مرتبط بنواحي النقص في تنظيم الشخصية ، وبالضغوط البيئية و الإحباطات التي تثير قلق الفرد.
2ـ إن الآلام الروماتيزمية هي عرض جسمي يدل على حالة قلق وتوتر ناجمين من الصراع بين الميول الذكرية المكبوتة ، وأحيانا الجنسية المثلية المكبوتة ، وتحدث الكارثة حين تتعرض المرأة لحالات من ( الهذيان ) بعد زوال الأعراض العضوية للروماتيزم .
3ـ يشيع التهاب المفاصل الروماتيزمي بين النساء أكثر منه بين الرجال ، وعلى الأخص بين الفتيات ذوات الميول الذكرية أو العلاقات الجنسية المثلية ، والإعراض عن الزواج ، والسيطرة على الذكور وهروبهن من العلاقات الجنسية المؤلمة لهن 0 فيقمن بحيلة مرضية هي ( الآلام الروماتيزمية السيكوسوماتية )



نزيف الأذن الوسطى

يعتبر هذا النزيف من أهم الأمثلة على الأمراض النفسجسمية ، وهو نزيف في الأوعية الدموية لعضو ( اللاييرنت ) أو قناة الأذن الوسطى ، حيث توجد أعضاء الاتزان وتوازن الجسم ، وبحدوث النزيف يفقد المصاب التوازن ويصاب بالإغماء .


الاستجابات العضلية الهيكلية

حيث يستجيب الجهاز العضلي والهيكلي للضغط الانفعالي بالتهاب المفاصل ، أو أوجاع الظهر وتشنج العضلات ، وتلعب العوامل الانفعالية دورا حاسما في ظهور الأعراض


الاستجابات التناسلية والغدد الصماء والحواس

1ـ اضطرابات الوظيفة الجنسية :


حيث تعتبر العنّة عند الذكور في العجز الكلي أو الجزئي عن الانتصاب ، وسرعة القذف في مقدمة الاضطرابات المرتبطة بالمخاوف النفسية ، وخبرات الطفولة ، والكبت النفسي ، وعدم الثقة ، والتجارب السيئة 0 كما تسود عند النساء ظاهرة البرود الجنسي أو الشبق الجنسي .
وكلاهما ترتبطان بأسباب نفسية تتدخل بها أساليب التنشئة الاجتماعية .

والصدمات والحوادث والإحباط والفشل أو الحالات الماسوشية الخضوعية ، أو السادية التسلطية التي تتمتع بإيلام الرجل وتعذيبه ، أو النرجسية في حب الذات والتعرية وغير ذلك .


2ـ اضطرابات الوظيفة التناسلية :

أ ـ اضطرابات الحمل والولادة ( قبل وبعد وأثناء الولادة ) .
ب ـ عدم انتظام الدورة الشهرية واضطرابات الطمث ، وكذلك الحليب والرضاعة .
ج ـ يوجد خلف هذه الحالات ( عدم شعور بالأمن أو حاجة الأم إلى حماية زائدة وقلق ) .


3ـ اضطرابات عملية التبول :

أ ـ اضطرابات قبل التبول كالانسداد والانحباس ، أو بول متقطع أو سلس بول أو ازدياد غير طبيعي .
ب ـ حرقة البول وآلام .
ج ـ تكمن الأسباب النفسية دوما وراء هذه الاضطرابات ، كالمخاوف ، والظروف العائلية ، وتقمص ( الحياء المصطنع ) وقسوة الوالدين ، ولوم الطفل الدائم وإهانته ، وقلة الثقة بالنفس ، وسوء نظام الغذاء ، والشراب ، والنوم ، وبعض العادات السيئة ، والصراع الجنسي .



اضطرابات الغدد والحواس

كشفت الدراسات التجريبية المختبرية الحديثة التي أجراها ( دونالدهيب ، وكاسيريسكي ، شرينجتون ، كوخ ، غرسون ، بلوخ ، متالينكوف ، بيبنسكي ، روزانوف ، فون برجمان ، غيلدبربن ، يوريهس ، الكسيس كاريل ، بلويلر ، جورج موللر ...... وغيرهم ) وجود اضطرابات في الحواس وفي الغدد تحت ضغط القلق والانفعال النفسي وارتباطها بالجهاز العصبي
المركزي .


علاج الأمراض النفسجسمية :

1ـ العلاج الديني :
<<افضل انواع العلاج
ويتمثل في تقوية الإيمان بالله سبحانه وتعالى ، والإكثار من ذكر الله والاستغفار ، وقراءة القرآن الكريم ، والإكثار من الصلاة والسلام على النبي الكريم عليه الصلاة والسلام ، والالتجاء إلى الله سبحانه وتعالى فهو الشافي المعافي ، وقد قال سبحانه وتعالى في كتابه العظيم : (( وننزل من القرآن ما هو شفاء ورحمة للمؤمنين ولا يزيد الظالمين إلا خسارا )) الإسراء آية 82.
وقال تعالى : (( وإذا مرضت فهو يشفين )) الشعراء آية 80 .
وقال تعالى : (( وإن يمسسك الله بضر فلا كاشف له إلا هو )) يونس آية 107 .
قراءة واستخدام الأدعية الشريفة التي كان يدعو بها الرسول صلى الله عليه وسلم ، وقد قال الرسول عـليه الصـلاة والـسلام : (( خير الدواء القرآن )) . وقال صلى الله عليه وسلم : (( عليكم بالشفائين العسل والقرآن )) .

كما يجب على الإنسان المحافظة على الصلاة في وقتها والنظافة والطهارة الكاملة ، والسلوك الإسلامي القويم .



2ـ العلاج الدوائي :
( المهدئات ومضادات الاكتئاب ) وينحصر دوره في التسكين والتهدئة فقط .
وأبرز المواد المستعملة هي : ( الليبريوم ، الفاليوم ، الأنسدون ، السيناكوان ، الستيلازين ، البنتوثال ، البارنيت ، البارستلين وعقاقير جسمية أخرى ) .


3ـ العلاج المتمركز حول العميل :

وهو أسلوب كارل راجرز ، في الاتصال الحميم بالمريض ، وهو علاج غير مباشر ويرتكز على تخفيف حدة الردود الدفاعية ، وتقوية الإبصار .


4ـ أسلوب التفريغ والتنفيس :

وهو أحد طرق التحليل النفسي الذي يمتص كافة العوامل المكبوتة عند المريض ، ليترك لديه الراحة والهدوء .

5ـ العلاج النفسي الفردي مع الإيحاء الذاتي واحتمال التنويم :

6ـ استخدام أسلوب إدلر ، ويونج :
أ ـ إدلر : الشعور بالنقص والتعويض وإعادة الثقة وبناؤها .
ب ـ يونج : الشعور الفردي والجماعي والانطواء والانبساط والتعبير الحسي .

7ـ الأسلوب السلوكي الإرادي وإعادة التعليم : ( واطسن ـ سكينر ) .

8ـ أسلوب التحكم الإرادي والتركيز ورياضة ( اليوغا ) :

9ـ الأسلوب التمريضي الرعائي : ويصبح المريض ( كالطفل المدلل ) لتزويده بكل احتياجات الحرمان السابقة .

10 ـ التدخل السريع بالأزمة والعلاج المركز

11 ـ الاسترخاء والعلاج البخاري .

12ـ العلاج بالواقع

13ـ العلاج المهني العملي .

14ـ العلاج النفسي الجماعي : بحيث تصبح الجماعة والنوادي بيئة العلاج للمريض .

15ـ العلاج بالموسيقى .

16ـ العلاج باللعب والترويح عن النفس .

17ـ العلاج بالميترازول لحالات خاصة .ويجب دوما أن نذكر بأن لكل حالة أسلوبها في العلاج النابع من ظروف الحالة ودرجة شدتها وطبيعتها .



موضوع عجبني ونقلته


الفراااااااااااااااااااااااااااااااوله
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
الفراوله غير متصل  
قديم(ـة) 06-01-2006, 02:52 PM   #3
عضو نشط
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 89
قوة التقييم: 0
wonderful is on a distinguished road
موضوع رائع جدا .

رهيب الحماس الي فيك ffcfc .
wonderful غير متصل  
قديم(ـة) 07-01-2006, 12:39 AM   #4
مشرفة منتدى الأعضاء الجدد
 
تاريخ التسجيل: Sep 2004
البلد: كافتيريا الجامعه
المشاركات: 1,154
قوة التقييم: 0
الفراوله is on a distinguished road
:)
:) :)

مشكوـوـوـوـور اخوي وندرفول

ايامك عافيه وحمــــاس
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
الفراوله غير متصل  
قديم(ـة) 12-01-2006, 10:22 PM   #5
 
صورة فيصل العلي الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Sep 2005
المشاركات: 28,894
قوة التقييم: 0
فيصل العلي will become famous soon enough
Thank you

رائــــــــــــع دكتــــــــــورة ،،

__________________
-
-
فيصل العلي غير متصل  
قديم(ـة) 13-01-2006, 03:22 AM   #6
مشرفة منتدى الأعضاء الجدد
 
تاريخ التسجيل: Sep 2004
البلد: كافتيريا الجامعه
المشاركات: 1,154
قوة التقييم: 0
الفراوله is on a distinguished road
الارووووووووووووع مرورك

وتواجدك اخوي فيصل
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
الفراوله غير متصل  
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 06:23 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19