العودة   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > تاريخ الرس و الأدب و الشعر
التعليمـــات التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة

الملاحظات

تاريخ الرس و الأدب و الشعر هذا القسم توثيق لتاريخ الرس الماضي والحاضر، و أرشيف للصور القديمة، ومنتدى الأدب و الشعر

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 16-01-2006, 04:45 AM   #1
الماسة
عضو غير مشارك
 
تاريخ التسجيل: Feb 2005
المشاركات: 0
معدل تقييم المستوى: 0
الماسة is on a distinguished road
افتراضي قصه وقصيده

قصه وقصيده فكره اعجبتني اتمنى ان يشارك الجميع بها

بحيث يكون الموضوع جامعا ومرجعا لنا


بشرط ان تحتوي القصه على بيت شعر واكثر

وهذه مشاركتي


[poem=font="Simplified Arabic,4,black,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="./images/backgrounds/15.gif" border="none,4,gray" type=2 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
قالوا كذا مبسم هيا قلـت لا لا = = =بين البروق وبين مبسم هيا فرق [/poem]








كثير لايعرف قصة هذه القصيده فاليكم هذه القصه

كان لرجـل من أهـل ( الحـريق ) بلـدة الشـاعـر محـسن الهزاني .. فتاة رائعة الجـمـال تسمى ( هـيا )،
ومـن حـرصـه عـلـيهـا بنى لهـا قـصـراً عـالـياً تسـكـنه وحـدهـا ولا يدخـل عـلـيها الا خـادمتها وامرأه تمشطـها كل اسبوع ؛

وسمع محـسـن بهـذه الـفـتـاة ؛ واحــتال للوصـول اليها ؛ وفـي احـدى جـولاته أمـام الـقصر وجـد أن القصر له مـنفذ صغـير يدخـل منه الماء الذي يصب من ساقيه عـلى بئر قريبه ؛

فلم يجـد بدًّا من الـنزول الى البئر وصـار يتعـلـق بحــبال البئـر حـتى دخـل الى القصـر وكان لـه ما أراد ولـم يعـلـم أحــد بما جــرى مـنه وجـلـس هـناك ثلاث أيام ؛

وفي اليوم الرابع وبينما هـو في غـرفة الـفـتاة سـمـع صـوت أقدام فاخـتبأ وكان القادم هـي مـاشطـة ( هـيا ) جـاءت لـتمشط شـعـرهـا

فصـارت تمـشـطـهـا ومـحـسـن مـخـتـبأ وهـي تغـنّي :


[poem=font="Simplified Arabic,4,black,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="./images/backgrounds/15.gif" border="none,4,gray" type=2 line=0 align=center use=ex num="0,black"]

أصفر مع أصفر ليت محسن يشوفه = = = توّه على حد الغرض مابعد لمـس
[/poem]



فلما سمعها محسن أطل وقال :





[poem=font="Simplified Arabic,4,black,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="./images/backgrounds/15.gif" border="none,4,gray" type=2 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
أربع ليال ومرقدي وسط جوفـه = = =البارحه واليوم وامسٍ وقبل أمس [/poem]



وهـرب بعدما افتضـح أمـره ؛وكان رفاقه في مجـلسٍ يجـتمعون فيه عادة ؛ وكانوا قد افـتقدوه لاربعـة أيام فـمـا أحــسّـوا بــه الا وهــو قــادم الـيهـم فسـألـوه عـن غـيـابـه فـلـم يجـبـهـم ؛

فتحـايلوا لمعرفة سرّه بأن أوعزوا لأحـدهـم أن يذكر عـنده ( هـيا ) فلـمّا لمـح البرق ؛ قال أحـدهم أن هـذا البرق يشـبه مـبسم هـيا ؛
فاندفع محسن يقول:




[poem=font="Andalus,4,black,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="./images/backgrounds/15.gif" border="none,4,gray" type=2 line=0 align=center use=ex num="0,black"]


قالـوا كـذا مبسم(هيـا) قلـت لا لا = =بين البـروق وبيـن مبسم(هيا)فـرق
جرّيت أنا صوت الهـوى باحتمـالا = =في وسط بستانٍ سقـاه أربـعٍ فـرق
طبيـت مـع فـرعٍ جديـد الحبـالا = =وظهرت مع فرعٍ تناوح بـه الـورق
روشن (هيـا) لـه فرجتيـنٍ شمـالا = =وبابٍ على القبله وبابٍ على الشـرق
وضحكة (هيا) له بالظـلام اشتعـالا = =مابين ضحكتها ونـور القمـر فـرق
بـرقٍ تـلالا بامـر عـز الجـلالا = = واثره جبين صويحبي واحسبه بـرق
قالوا تتوب عن الهـوى قلـت لا لا = =الا ان تتوب رماح علوى عن الزرق
قالوا تتوب عن الهـوى قلـت لا لا = = الا ان يتوبون الحناشل عن السـرق
قالوا تتوب مـن الهـوى قلـت لا لا = =الا ان تتوب الشمس عن مطلع الشرق
[/poem]
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
الماسة غير متواجد حالياً  
قديم 16-01-2006, 05:38 AM   #2
فيصل العلي
 
الصورة الرمزية فيصل العلي
 
تاريخ التسجيل: Sep 2005
المشاركات: 1,893
معدل تقييم المستوى: 0
فيصل العلي will become famous soon enough
افتراضي

[glow="0000FF"] [glint]" موضوع رائع"[/glint] [/glow]

[glow="FF0000"]وإليكم مشاركتي :

لكل شيء إذا ما تم نقصـــــان *** فلا يغر بطيب العيش إنسان

هي الدنيا كما شاهدتها دول *** من سرته زمن ساءته أزمان
[/glow]


[glow="0000FF"]هذه الأبيات قالها الشاعر/ أبي البقاء الرندي بعدما حل به الفقر وتقطعت به سبل العيش ومصادر الرزق

خصوصاً أنه كان يعيش سابقاً في ترف من العيش كعيشة الملوك ولكن هذه الدنيا لا تدوووووم على حال،،

[/glow]
__________________
-
-
فيصل العلي غير متواجد حالياً  
قديم 16-01-2006, 07:17 AM   #3
abu naif
مشرف سوبر
 
تاريخ التسجيل: Aug 2004
الدولة: المملكة العربية السعودية
المشاركات: 11,912
معدل تقييم المستوى: 0
abu naif has a spectacular aura aboutabu naif has a spectacular aura aboutabu naif has a spectacular aura about
افتراضي

موضوع رائع يالماسه اشكرك



-

مشاركتي

قصــه وقصــيده

تناقلتها العرب لما تحمله من موقف بطولي (لمفرج السبيعي - ومحمد بن هادي المهادي )

ضربوا من خلاله أروع المُثل في التضحية والشهامة

***



الــقــصــه

***
أثناء سفر الشيخ محمد بن هادي حل على قبيلة سبيع وقوبل بالحفاوة والتكريم وطاب له المقام فمكث عندهم عدة ايام وفي أحد الأيام هذه ذهب الى المكان الذي تجلب منه القبيلة المياه فرأى إحدى فتيات القبيلة والتي كانت تتحلى بجمال فتان وأخلاق عالية فسحرت عقلة وسلبت لبه ولكنه أحتار في أمره وكيف يخطبها وهو الضيف الغريب عن القبيلة ولا يعرفون عنه إلا القليل 0

ومن هو الذي سوف يساعدة في ذلك !!! عندها دله عقله على مفرج الذي كان يرى فية الرجولة وملامح النخوة والشهامة ولكنه لا يعرفه جيدا فاختار إحدى طرق العرب للكشف عن معادن الرجال ، وهي انه عندما ذهب الي مجلس القبيلة واجتمع الرجال تعمد الجلوس على يمين مفرج السبيعي وذلك لكي يطبق خطته ، فوضع كوعة على فخذ مفرج مستندا عليه وبقى فترة من الزمن ومفرج لم يتحرك من مكانه ولم يطلب منه رفع كوعه عنه ، وظل محتملا الألم في سبيل إ رضاء ضيفه وراحته وعدم إزعاجه 0

ثم بعد ذلك زاد المهادي من ضغطة على فخذ مفرج ولكن مفرج لم يتحرك ساكنا حتى أيقن المهادي أن هذا هو الرجل الذي يؤتمن على السر ، وبعد أن أنفض المجلس وتفرق القوم قال المهادي لمفرج انني أرى فيك الرجل الشجاع الشهم لذلك أريد منك المساعدة في أحد الامور فقال له مفرج إنك ايضا من الرجال الذين يتصفون بالشجاعة والطيب وبما انك اخترتني قل حاجتك وانشاء الله نقوم بحلها 0 فأنت ضيف وطلباتك مجابة حتى لو تطلب أحد أ بنائنا 0 فأخبره المهادي بقصتة مع الفتاه التي شغلت تفكيرة ورغبتة بالزواج منها وأنه بحاجة لمساعدتة لكي يتم هذا الزواج0 عندها وعده مفرج خيراً وطلب منه أن يدله عليها من بين بنات القبيلة حتى يتعرف عليها وعند الصباح رأها المهادي ذاهبة الى الماء فأخبر مفرج بذلك وأشار بيدة عليها فما كان من مفرج بعد أن عرفها إلا أن وعده خيرا وطلب منه مهله يومين حتى يكلم والدها في الموضوع 0 وبعد يومين أتى مفرج الى المهادي ليخبرة بالموافقة 0وتمت الاستعدادات للزواج وفي يوم الدخله وعندما رأى المهادي الزوجة الجديدة وجدها تبكي بحرقة وألم فسألها عن سبب بكائها بعد الموافقه في البداية على هذا الزواج فقالت له إنها قد وافقت ووافق والدها ايضا مجبرين على هذا الامر وأنها إبنة عم مفرج وكل منهم يحب الآخر وكانا على وشك الزواج ولكنك طلبت المساعدة من مفرج في موضوعك هذا فلم يستطيع أن يخبرك بشي وفضل أن يترك إبنة عمة وحبيبتة على أن يردك خائباً ، فكبر هذا العمل في عين المهادي وكبر الرجل في نظرة وقال للفتاة إنك من الأن مثل أختي فلا تخافي ولا تحزني وسوف ترجعين الى أبن عمك وبعد عدة أيام أراد المهادي الرحيل فأخبر زوجته بطلاقها وطلب من مفرج أن يزورة في ديارة وأنه إذا أحتاج الى أي شي فلا يتردد في القدوم الية ليرد له المعروف وهذا الجميل الكبير

ثم رحل المهادي وتزوج مفرج من ابنة عمة وأنجب منها اولاداً وبعد عدة سنين أصاب ديار مفرج وجماعتة القحط وأصبحت قاحله واحتاروا الى أين يذهبون فتذكر مفرج صاحبة المهادي وطلب من زوجته شد الرحال والاستعداد للسفر وذهب الى ديار المهادي الذي استقبلة بكل حفاوة وتكريم 0 وأمر زوجته أن تخرج من بيتها وتترك البيت بما فية لضيوفة الأعزاء ، وبنى المهادي لأهلة بيتاً بجوار جاره 0 وفي المساء قالت زوجة المهادي لزوجة مفرج أن لي ولداً أعتاد على النوم في فراشي وهو الأن ذاهب للصيد وقد يأتي متأخراً فإذا أتى فأخبرية بأنك لست أمه وأن بيتنا هو الذي بجواركم فبقيت زوجة مفرج ساهرة في أنتظار عودة هذا الولد ولكن غلبها النعاس وسرقها النوم فنامت قبل حضورة فشاءت الصدف أن يأتي إبن المهادي ولم يلاحظ أي تغيير في ألأمور فدخل في الفراش ونام معتقدا أنها أمه وبعد أن اكمل مفرج والمهادي سهرهما ذهب مفرج الى بيته وعندما دخل صدم عندما رأى الرجل نائم مع زوجته وفي فراشه فسل سيفه وقتله في الحال فأستيقظت زوجته مرعوبة وقالت له قتلت إبن جارك وأخبرته بالقصة وانها السبب فلو لم تنم لما حدث هذا الشي فندم على مافعل وحزن كثير ا ولكنه قد فات الفوت وسبق السيف العذل فذهب الى جاره المهادي وأخبره بما حدث فهداء المهادي من روعه وأخبره أن هذا قضاء وقدر وأخذ إبنة المقتول ووضعه في ملعب بنات الحي وفي الصباح جمع قبيلتة واخبرهم بان إبنه قد قتل في ملعب بنات الحي ولا يعرف من قتله وبذلك اصبح دمه مفرقا على القبيلة كلها وعليهم الديه فامتثلوا جماعته لما طلب منهم وجمعوا الدية واعطوها للمهادي الذي اعطاها بدورة لجارة مفرج السبيعي الذي أتى وليس معه حلال أو مال

واستمرت جيرتهم عدة سنوات تجمعهم المعزة ة الكرامة والاحترام وكان للمهادي بنت على قدر عالٍ من الجمال والاخلاق وكان لمفرج السبيعي ثلاثة ابناء كان اصغرهم دائما يضايق بنت المهادي منذ قدومهم محاولا النيل منها وكانت تردعه وتهدده بإخبار والدتها وتبعد عنه قدر المستطاع ، وبعد فترة من الزمن أخبرت والدتها بهذا الامر فقالت الام إصبري يا إبنتي فإنهم جيران إبتعدي عنه وهددية وإذا لم ينفع معه سوف أخبر والدك ومع أستمرار الفتى للتعرض إلى إبنة المهادي قامت زوجة المهادي بإخبار زوجها عنه الذي طلب من إبنته عدم السير لوحدها والإبتعاد عن طريق الفتى قدر المستطاع لعدم رغبتة في مضايقة جارة ، ومع مرور الوقت زاد الفتى من تحرشة للبنت فأخبرت أباها بذلك ، فطلب المهادي من جارة مفرج السبيعي الرحيل بصورة لطيفة وغير مباشرة ففي أثناء لعبهم إحدى الألعاب الشعبية في ذلك الوقت والتي تشابة في وقتنا الحالي لعبة الدامه أخذ يقول إرحل ياجار وإلا رحلنا وكان يقصد بها اللعب ومعناها انك مهزوم أو انني مهزوم وفي نفس الوقت رسالة غير مباشرة الى جاره بالرحيل
( إرحل من ديارنا أو رحلنا عنك )
وكررها عدة مرات وبعد أن ذهب المهادي الى بيته أخذ مفرج يفكر في سبب تكرار المهادي لكلمة أرحل والا رحلنا فأيقن أن جارة مسه ضر من جيرته وأن في الأمر سر لايعرفه 0 طلب مفرج من زوجته تجهيز نفسها للرحيل الى دياره وتفاجاء مفرج بأن جارة المهادي لم يعارض رحيله وانما اوصاه بالسلام على جماعته 0 رحل مفرج وأهلة وبعد أن أبتعد عن منازل المهادي أمر زوجتة وأولادة بالتوقف في أحد الاودية للراحة وتمضية هذه الليلة على أن يواصلون مسيرهم في الصباح وعندما حل الظلام ونام أفراد عائلتة تسلل منهم وذهب خفيةٍ الى بيت جارة المهادي لعلمة انه سوف يقول شي في رحيلة عنه ووصل مفرج الى ذرى المجلس وسمع المهادي وهو ينشد هذة القصيدة التي سوف نورد بعضً منها حيث انها طويلة





القــــصـيده



[poem=font="Arial,4,black,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"] يقول المهادي والمهادي محــمد= وبه عبرةً جمل المــلا مادرابهـا
وجعي بها 00من علةٍ باطنــية= ولايدري الهلباج عــما لجابهـا
أن ابديتها بانت لرماقة العـــدا =وأن اخفيتها ضاق الحشا بالتهابـها
ثمان أسنين وجارنا مسرفٍ بنـا= وهو مثل واطي جمرةٍ مادرابهــا
وطاها بفرش الرجل لو ماتمكنت= بقى حرها مايبرد الماء التهابهــا
ياما حضينا جارنا0 من كرامـة= لو كان مايلقي شهودً غدابــــها
وياما عطينا جارنا من سبيــة = ليا قادها قوادها ما نثـــنا بهـا
الأجواد وأن قاربتهم 0ماتملــهم= والأنذال وأن قاربتها عفت مابهــا
الأجواد وأن قالوا حديثً وفوا به =والأنذال منطوق الحاكيا اكذابهــا
الأجواد مثل العد من وردة ارتوى =والأنذال لاتسقى 00ولا ينسقابهــا
الأجواد تجعل نيلها دون عرضها= والأنذال تجعل نيلها في رقابهـــا
الأجواد يطرد همهم طول عزمهم= والأنذال يصبح همها في رقابهـــا
الأجواد00 تشبه قارةٍ مطلحــبة= ليا دارها البردان يلقى الذرى بهــا
الأجواد صندوقين مسكٍ وعنبـر= ليا فتحت ابوابها جاك مابهــــا
الأجواد مثل البدر في ليلة الدجى= والأنذال ظلماً تايةٍ من سرابهـــا
الأجواد مثل الدر في شامخ الذرا = والأنذال مثل الشري مرٍ مذاقهـــا
الأجواد وأن حايلتهم ماتحايــلوا =والأنذال 0أدنى حيلٍ ثم جابــها
الأنذال لو غسلوا ايديهم تنجست = نجاسة قلوبٍ مايفيد الدوا بهـــا
يارب00 لا تجعل للأجواد نكبة =من حيث ليا ضعف الضعيف التجابها
لعل نفسٍ ما للأجواد عندهـــا= وقارٍ 00عسى ماتهتنى في شبابـها
عليك بعين السيح ليا جيت وارد= خل الخباري فإن ماها هبابـــها
محا الله عجوزٍ من سبيع بن عامر= ماعلمت أقرانها فــــي شبابهــا
لها ولدٍ00 ماحاش يومٍ غنيــمة= عدا كلمةٍ عجفا قمز ثــم جابهــا
أنا أظن دارٍ0 شد عنها مــفرج =حقيقٍ يادار الخنا فـــي خرابهـا
وأنا أظن دارٍ نزل فيها مــفرج =لا بد ينبت الزعفران ترابهــــا
فتى00مايظلم المال الا وداعـة= ولو يملك الدنيا جميعا صخابهـــا
[/poem]



وبعد أن سمع مفرج القصيدة أدرك أن أحد ابنائة قد تحرش بإبنة المهادي ولكنة لا يعرف من00رجع مفرج الى المكان الذي ترك أهلة به وفي الصباح نادى إبنه الكبير وقال له بقصد إستدراجة بالكلام أتمنى أن تكون رجلً وأن حصلت على بعض الشي من إبنة المهادي جاوب الابن وقال ليس هذا ماربيتنا علية يا أبي ولم أفعله0 بعدها نادى إبنه الأوسط وسأله نفس السؤال وقال نفس جواب الإبن الأكبر0 بعدها نادى إبنه الأصغر وسأله عندها قال الإبن ليتك صبرت قليلً ولم تستجعل الرحيل يا أبي لقد اوشكت أن اوقع بها 0عند ذلك سل مفرج سيفة وذبح إبنه وابلغ زوجتة وأولادة بالخبر وأمر إبنه الكبير أن يأخذ رأس أخية ويضعة في كيس يطلق علية " الخرج " ويذهب الى المهادي ويسلمة لة وقد فعل الإبن ما قاله له أبية ورجع وأكملوا مسيرهم بإتجاه قبيلتهم ...
__________________
.
.
abu naif غير متواجد حالياً  
قديم 18-01-2006, 01:41 AM   #4
الماسة
عضو غير مشارك
 
تاريخ التسجيل: Feb 2005
المشاركات: 0
معدل تقييم المستوى: 0
الماسة is on a distinguished road
افتراضي

[glow=00FFFF] اخي فيصل العلي


تحيتي وتقديري لك

اشكرك على تفاعلك وزيارتك لصفحتي
[/glow]
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
الماسة غير متواجد حالياً  
قديم 18-01-2006, 01:45 AM   #5
الماسة
عضو غير مشارك
 
تاريخ التسجيل: Feb 2005
المشاركات: 0
معدل تقييم المستوى: 0
الماسة is on a distinguished road
افتراضي

[glow=0066FF] اخي ابونايف

ارق تحيه لك واشكرك على تفاعلك

وزيارتك لصفحتي
[/glow]
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
الماسة غير متواجد حالياً  
قديم 18-01-2006, 02:05 AM   #6
الماسة
عضو غير مشارك
 
تاريخ التسجيل: Feb 2005
المشاركات: 0
معدل تقييم المستوى: 0
الماسة is on a distinguished road
افتراضي

[poem=font="Simplified Arabic,4,black,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="./images/backgrounds/15.gif" border="none,4,gray" type=2 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
[poem=font="Simplified Arabic,4,black,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="./images/backgrounds/92.gif" border="none,4,gray" type=2 line=0 align=center use=ex num="0,black"]

[glow=CC3366]الشـاعـرة بـخـوت المـريـة مـــن قبـيـلـة ال مـــرة





شـاعــرة تـجـيـد الـوصــف وتــهــوى الـبـاديــة








حيـث تقـول فـي هـذه الأبيـات عـن وصــف البـاديـة :-



وجودي على بيت الشعر عقب بيت الطين=وجودي على شـوف المغاتيـر منتثـره



وجودي على خوة هل الموتـر المقفيـن=وجودي على شوف السهل من ورا الحره



الى حلو البدوان وصاروا علـى بيتيـن=ومن كـان لـه خـل معـا ذاك ماغـره



وفي الغزل قالت ابيـات اجـادت فيهـا بالوصـف دون تكلـف :-






[/glow]











حن قلبي حن ماك علـى سمـر العجـل=عشق السـواق والـدرب ممسـوك وراه



ان عطا مـع طلعـة عشقوالـه بالدبـل=وان تسهل ريحـه ليـن ياصـل منتهـاه



مابشفـي لادريـول ولا ريـس عـمـل=شفي الـي كـل ماشـاف بـراق رعـاه



قاطنين فـوق عـد علـى جالـه عبـل=طيـب للبـل وراعيـه مايقطـع ظمـاه
ونتـي ونـة خلـوج ولدهـا مـاجـدل=تشـرف المرقـاب للـذود وتعـود وراه



ثم قالت في ابيات تصـف فيهـا صـوت قلبهـا بالسيـارة الكبيـرة



وحــنــيـــنـــهـــا مــــنـــــهـــــا :-



ياحن قلبـي حـن مـاك مـع الطلعـات=لاعشقـه بالعايـدي والـدبـل جــره



جرمـه ثقيـل وحملـوا فوقـه البيبـات=ويدعـس عـلـى بنزيـنـه ولاســره



انا دمـع عينـي بالدقايـق وبالساعـات=ولاهي علـى فرقـا المحبيـن مستـره



هواجيس قلبي كل ماقول راحـت جـات=تعود على باليـوم خمسـة عشـر مـره



وقـالـت ابـيـات عنـدمـا رحـــل بـعــض جماعـتـهـا



لحضورالعيد بالمدن وهي قضت عيدها بالبر معـا اهلهـا تقـول :-



ياجماعة وان عزمتواعلى أنكـم راحليـن=غمغموني عـن مضاهيركـم لا اشوفهـا



كن في قلبي لهـب نـار ربـع نازليـن=أشعلوهـا بالخـلاء والهبـوب اتلوفهـا



ول عـود لاش رحمـة ولا قلـب يليـن=عل ذودك في نحر قوم وانـت تشوفهـا



عيدوابـي بالخـلاء والفريـق امعيديـن=كل عـذرا نقشـت بالخضـاب اكفوفهـا



مايقرب دارهـم كـود صنـع الذاهبيـن=كود حمرا عزمهـا مـن صفـاة بلوفهـا



كن حنين الويل يشبه لخلفـات القطيـن=لينولـه بالقـدم مـع طمـان اجروفهـا



هذا ماستطعت جمعه للشاعرة بخوت المرية اتمنا ان ينال على اعجابكم


[/glow]
[/poem]
[/poem]
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
الماسة غير متواجد حالياً  
قديم 18-01-2006, 08:07 AM   #7
فيصل العلي
 
الصورة الرمزية فيصل العلي
 
تاريخ التسجيل: Sep 2005
المشاركات: 1,893
معدل تقييم المستوى: 0
فيصل العلي will become famous soon enough
افتراضي

[glint]2[/glint] استحدث الركب من أشياعهم خبراً ...&... أم راجع القلب من أطرابه طرب؟

أم مــــي نسفت عنها الصبا سفعاً؟ ...&... كمــا تنشـــرُ بعد الطيــة الكتـــب

ديـــار ميــــة إذ مـــيٌ تساعفنـــا ...&... ولا يــرى مثلها عُجـــم ولا عـــرب

براقة الجيـــد واللبـات واضحـــة ...&... كأنهــا ظبيـــة أقضــى بهــا لبــب

شعر/ ذي الرمه

قالها ذي الرمة عندما قصد ديار مي فوجدهم قد

نزحوا عن ديارهم ،، فاستلهمه الشوق إلى مي ،،


__________________
-
-
فيصل العلي غير متواجد حالياً  
قديم 19-01-2006, 09:51 AM   #8
الماسة
عضو غير مشارك
 
تاريخ التسجيل: Feb 2005
المشاركات: 0
معدل تقييم المستوى: 0
الماسة is on a distinguished road
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الماسة
[glow=00FFFF] اخي فيصل العلي


تحيتي وتقديري لك

اكرر شكري لك مني ارق تحيه
[/glow]
===============
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
الماسة غير متواجد حالياً  
قديم 19-01-2006, 09:58 AM   #9
الماسة
عضو غير مشارك
 
تاريخ التسجيل: Feb 2005
المشاركات: 0
معدل تقييم المستوى: 0
الماسة is on a distinguished road
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم

تحياتي لكم جميعا واهديكم هذه القصة والقصيدة انشاء الله تعجبكم...


بسم الله نبداء..

سالفة هيا بنت عيادة الحربي . وهذه السالفه حسب ماقرائتهااسوقها لبنات جيل اليوم الي يسعن للزواج من ثري ذو مال

هنا او ابائهن دون النظر لخصاله او اخلاقه . وكذلك للشباب ليعلموا بأن بنات الاجواد يمكن أن يعيشن معهم على قلة مالهم

لاجل حسن المعاملة وطيب ألاخلاق . وقد حاولت صياغتها باللغة العربية الفصحى لتكون واضحة للجميع

السالفه جرت على هيا بنت عيادة بن راشد العوني من بني سالم من قبيلة حرب في حدود عام 1350هـ حيث

كانت عند زوجها مبشر بن مرزوق من مزينه من قبيلة حرب ايضا وكان رجلا يملك جميع صفات الرجولة من

التقوى والكرم وحسن المعاشره ولكنه يعاني من ضيق ذات اليد مثله مثل غيره في تلك الفترة التاريخيه

القاسية من حياة أسلافنا00وفي أحد المرات زارها والدها . ولما رأى ما هم عليه من قلة اليد أشفق عليها

وأخذها معه لتزور والدتها واخوانها ولتمضي عندهم بعض الوقت. لكن والدها تأخر في اعادتها الى زوجها

بعض الشيء. وكانت تفضل أن تعيش مع زوجها على فقره ولا تعيش في بيت والدها مرفهة وذلك لما رأت من

زوجها من خصال المروءة وطيب النفس وحسن المعاشرة لها. وفي أحد المرات سمعها والدها تتغنى ببعض

الأبيات وهي لم تشعر بوجوده بقربه منها .

تقول هيا :
[poem=font="Simplified Arabic,4,black,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="./images/backgrounds/8.gif" border="none,4,gray" type=2 line=0 align=center use=ex num="0,black"]

يا من لعينن حاربت سوجة الميل =
على عشير بالحشا شــب ضوّه

عليك ياللي بطبخـته نصفها هيل =
اللي سعى بالطيب من غير قوّه

المال ما طيّب عفـون الرجاجيل=
والقل ما يقصر براع المــروّه

يا عنك ما حــس الرفاقة ولا قيل=
ذا مغثي ما ينزل حـــول جوّه

له عادة ينطح وجــيه المقابيل=
هـــذي فعوله بالمراجل تفوه

أجواد نسل أجواد جيل ورى جيل=
الطيب فيهم مـــــن قديم وتوه
[/poem]

وفجأة خرج عليها والدها وطلب منها أن تعيد عليه الأبيات فرفضت. لكنه ألح عليها حتى أسمعته اياها كاملة .

فأعجب بها وبتقديرها لزوجها وقام بايصالها الى زوجها على الفور ومعها حمل جمل من الأرزاق والقهوة

هدية لزوجها ومساعدة له على ظروفه العابرة وتقديرا لمروءته وشهامته. ( وهذي عوايد الاجواد )

توفيت هيا (يرحمها الله) في حدود سنة 1371 هـ . كما توفي زوجها مبشر

في العشر الاواخر من رمضان سنة 1415 هـ يرحمه الله

تمنياتي لكم بدوم الصحة والعافيه وتقبلو مني خالص التحية والاحترام والتقدير
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً

التعديل الأخير تم بواسطة الماسة ; 19-01-2006 الساعة 10:01 AM
الماسة غير متواجد حالياً  
قديم 20-01-2006, 02:27 AM   #10
abu naif
مشرف سوبر
 
تاريخ التسجيل: Aug 2004
الدولة: المملكة العربية السعودية
المشاركات: 11,912
معدل تقييم المستوى: 0
abu naif has a spectacular aura aboutabu naif has a spectacular aura aboutabu naif has a spectacular aura about
افتراضي

السلام عليكم

يحكى ان فتاة دارت الدنيا على أهلها وكانت ابنة شيوخ معروفين وحصل أن أغار قوم وقتلوا أهلها كلهم وهربت هي وعبدها من القتل . . . وهناك رواية أخرى تقول أنها رحلت من قبيلتها إلى قبيلة أخرى وكان معها عبدها يقوم بخدمتها ووصلهما الخبر وهما بالطريق أن والدها قتل . . . خلاصة الحكاية أن العبد تجبر على عمته بعد أن عرف نكبتها بأهلها وبدلاً من أن يخدمها أصبح يأمرها بخدمته وبالغ بإذلالها . . . وفي ليلة سهرت وهي تبكي على ما جرى لها وعلى دورات الأيام . . . فأمرها العبد بأن تنام . . . فأنشدت تقول
[poem=font="Arial,5,darkblue,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=2 line=0 align=center use=ex num="0,black"] هنيكـم يـا أهـل القلـوب المريحـة= وما لوم عينـي لو جـرى دمعهـا دم
أبكـي هلـي أهـل الـدلال المليحـة= وأخوانـي اللـي كـل ما قلطـوا تم
يا لعبد هذي من حكـايات الفضيحـة= خل السهـر لي وأنت يا لعبـد قـم نم
مـن أولـن نامـر تجيـب الذبيحـة= واليوم يا عبد الخطـا صـرت لي عم
[/poem]
وفي الصباح راح يوقظها فوجدها جثة هامدة . . . ويقول آخرون أنه ربط جديلتها بيده ونام فقطعت جديلتها بيده وهربت حتى فرج الله لها
اتمنى انها تعجبكم..................
__________________
.
.
abu naif غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:00 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir