عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 10-02-2006, 11:40 PM   #51
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
المشاركات: 1,491
قوة التقييم: 14
المتفائل is on a distinguished road
صخر :

لاتدعو إلى محبتهم كما أنك لاتدعو إلى بغضهم !!!!! مايصير ياأخي : لابد من أحد الأمرين عقلا قبل الشرع .
وأما الشرع فداع إلى بغضهم وعدم محبتهم وقد سردت لك أدلة تنهى عن مودتهم = وجوب بغضهم .
وأما عند دعوتهم فذلك ممكن بدون محبة بل ممكن أن أظهر الرحمة والشفقة والعطف والإحسان من باب محاولة إنقاذهم من النار وتأسيا بالنبي صلى الله عليه وسلم الذي هو رحمة للعالمين ، لكن : محبة ! لا ! فالمحبة لها أهلها المستحقون لها .
وذكرت لك أقوال الراسخين في العلم التي تؤكد على تحريم محبتهم ووجوب بغضهم حتى لو صنعوا لك معروفا ، وأنا أقف عند النص وعند شارحه شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله ، أما إن كنت لاترى أهليته في هذا الشأن فالحوار بيننا ينتهي . والمشكلة كبيرة .
أكره تكرار الكلام وأرى أن النقاش يبدأ ويعود من جديد والأفكار واحدة وأختم حواري معك بأن أقول : اللهم اهدني وصخراٌ لما اختُلف فيه من الحق بإذنك إنك تهدي من تشاء إلى صراط مستقيم .
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
المتفائل غير متصل  

 
قديم(ـة) 10-02-2006, 11:42 PM   #52
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
المشاركات: 1,491
قوة التقييم: 14
المتفائل is on a distinguished road
قال ابن تيمية رحمه الله :
"والمؤمن عليه أن يعادى فى الله، ويوالى فى الله، فإن كان هناك مؤمن فعليه أن يواليه، وإن ظلمه، فان الظلم لا
يقطع الموالاة الإيمانية، قال تعالى: (وإن طائفتان من المؤمنين اقتتلوا فأصلحوا بينهما فان بغت إحداهما على
الأخرى فقاتلوا التى تبغى حتى تفيء إلى أمر الله فإن فاءت فأصلحوا بينهما بالعدل واقسطوا إن الله يحب
المقسطين، إنما المؤمنون أخوة..)، فجعلهم أخوة مع وجود القتال والبغى والأمر بالاصلاح بينهم.
فليتدبر المؤمن الفرق بين هذين النوعين، فما أكثر ما يلتبس أحدهما بالآخر، وليعلم أن المؤمن تجب موالاته وان
ظلمك واعتدى عليك، والكافر تجب معاداته وان أعطاك وأحسن اليك،فان الله سبحانه بعث الرسل وأنزل الكتب
ليكون الدين كله لله، فيكون الحب لأوليائه والبغض لأعدائه، والإكرام لأوليائه والاهانة لأعدائه، والثواب لأوليائه
والعقاب لأعدائه. واذا اجتمع فى الرجل الواحد خير وشر وفجور وطاعة ومعصية وسنة وبدعة استحق من الموالاة والثواب بقدر ما فيه من الخير، واستحق من المعادات والعقاب بحسب ما فيه من الشر، فيجتمع فى الشخص الواحد موجبات الإكرام والإهانة، فيجتمع له من هذا وهذا، كاللص الفقير تقطع يده لسرقته، ويعطى من بيت المال ما يكفيه لحاجته، هذا هو الأصل الذى اتفق عليه أهل السنة والجماعة"
(مجموع الفتاوى ج28 ص207- 209).
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
المتفائل غير متصل  
قديم(ـة) 11-02-2006, 05:37 PM   #53
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: May 2005
المشاركات: 1,335
قوة التقييم: 0
صخــر is an unknown quantity at this point
اخي العزيز : المتفائل وبقية الاخوه الكرام .................

اعتبروني طالب علم ويسال عن مساءله اشكلت عليه .... وعندم قراءة عن موضوع الولاء والبراء ...وجدت فيه تعارض بين تعريف الولاء والبراء وبعض النصوص (( من خلال قراءتي لبعض الايات )) ... ولان مسالة الولاء والبراء ... من ثوابت هذا الدين ...يلزم على العبد فهمها فهما صحيحا ... فهل من الافضل أن اتبع قول العلماء .. مع وجود التعارض لدي ... او مناقشة هذا التعارض الذي اجده ربما هناك من صحح لي ما اشكل علي


اخي المتفائل : بحدثك بما يدور بنفسي بصراحه

أنا عندم اكره الكافر راح اكرهه لانه عصى امر الله ... وفي هذه الحالة لا اجد فرق بين من عصى الله اكان قريب من المسلم مثل والده او ولده او اخوه ... او كان بعيد عنه لان محبة الله ورسوله مقدمه على محبة ما سواهما ...اما قولك محبة القريب فطريه ... فهذا لا اجد عليه دليل وما اراه الا مخرج من التعارض الذي اجده ..والا لقلنا من اسدى لي معروف من الكفار محبته محبه فطريه .... المهم أن لا اجد فرق بين الكافر القريب للمسلم والكافر غير القريب للمسلم ... واذا كرهتما من باب انهم عصوا الله ورسوله فسوفا اكرههما جميعا .. ولكن هنا اجدني في تعارض مع قوله تعالى ((انك لن تهدي من احببت ولكن الله يهدي من يشاء )) فالله سبحانه وتعالى لم ينفي حب الرسول صلى الله عليه وسلم لعمه ابو طالب الكافر ...

كذالك لو اخذنا بقولك بان محبة الكافر القريب كالوالد والولد محبه فطريه ... ويجوز محبتهم اجدني اتعارض مع قوله تعالى
: {يا أيها الذين آمنوا لا تتخذوا آباءكم وإخوانكم أولياء إن استحبوا الكفر على الإيمان ومن يتولهم منكم فأولئك هم الظالمون} التوبة


اما بالنسبه لقول العلماء ممن نقلت عنهم ... فهم علماء افاضل لهم علمهم وقدرهم ... ولا اجدني اهل لان اعترض عليهم ... ولكن احب أن يزول هذا التعارض الذي اجده ... حتى عندم اكره الكافر اكرهه من اجل الله ... وليس من اجل قول عالم وشيخ ...

وانا استغرب ممن يقول هذه مسائل لا يجب التعرض لها لانها من ثوابت الدين ... ؟؟ فلانها من ثوابت الدين .. ويترتب عليها معملتك مع الكافر والذي ربما تتعمل معهم يوميا .. يجب ان تفهمها فهما صحيحه

اخي المتفائل : انت نقلت لي تعريف شيخ الاسلام لمعنى المولاة ... ممكن تحيلني على فتواى لشيخ الاسلام عن الولاء والبراء ... لان بعض طلبت العلم لا ينقل لك الفتواى كامله وانما ياخذ منها ما يوافق قوله ويترك بقية الفتواى


تحملني اخي ...... واذا كنت تبغى نتواصل عبر الرسائل الخاص ... يسعدني ذالك ... لانه بصراحه هذه المساله .. اخذه الكثير من تفكيري ولا احب أن اخرج من هذا الموضوع الا عن قناعه بالحق

لك مني كل الشكر
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
صخــر غير متصل  
قديم(ـة) 11-02-2006, 06:01 PM   #54
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
المشاركات: 1,491
قوة التقييم: 14
المتفائل is on a distinguished road
أخي / صخر :

إن كان حقا قد أشغلتك هذه المسألة فيمّم شطرك نحو أحد أهل العلم المعروفين وتناقش معه حتى يزول مابنفسك من لبس إن شاء الله ، أما المتفائل وغيره ( هنا ) فلا يعرفك ولاتعرفه ، والسلام ختام .
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
المتفائل غير متصل  
قديم(ـة) 12-02-2006, 03:51 PM   #55
ريشة ساحرة
 
تاريخ التسجيل: Feb 2006
البلد: حيث أرواحهم تقيم !
المشاركات: 2,083
قوة التقييم: 0
شعرة معاوية is on a distinguished road


كنت من المتابعين للردود وجزى الله خيرا الاخ المتفائل فيمابذله (لست لاني أوافقه وانما شدني اليه

حرصه وحماسه في الحوار )


والان هل يمكنني أخي صخر أن نكمل سوية ماوقفنا علـيه في الصفحة الأولى ؟!!! (اذا كنت انهيت الحوار مع

المتفائل)


__________________
خطٌ رفيع ..
-رجل المستحيل ، الشهرستاني ، البرق الخاطف ، صمام الأمان ، قمة الجبل ، السموأل ، .. وكل من أمامكم أو خلفكم ... قبساتكم ملتهبة ، ارفعوها كما كنتم ، فالرفعة تفيض على صاحبها نورا .... ونارا !.
- حورية بحر ، بنت الشياهين ، بنت الاسلام ، بنت الشيحية ، غربة الاسلام ، أم علي .. دروبكن عبقة بالطهر والرزان ، فأكملن الخطو !.
شعرة معاوية غير متصل  
قديم(ـة) 15-02-2006, 02:38 PM   #56
ريشة ساحرة
 
تاريخ التسجيل: Feb 2006
البلد: حيث أرواحهم تقيم !
المشاركات: 2,083
قوة التقييم: 0
شعرة معاوية is on a distinguished road


.. قد يكون أحيانا الصمت جوابا ..


لـذا أهديك اخي صخر وجميع الاخوة القراء مجموعة كتب قيمة لمن أراد تحميلها :


http://saaid.net/book/open.php?cat=1&book=2233


http://saaid.net/book/open.php?cat=1&book=1197


http://saaid.net/book/open.php?cat=1&book=567


http://saaid.net/book/open.php?cat=1&book=792


نسأل الله أن يثبت قلوبنا على طاعته.



__________________
خطٌ رفيع ..
-رجل المستحيل ، الشهرستاني ، البرق الخاطف ، صمام الأمان ، قمة الجبل ، السموأل ، .. وكل من أمامكم أو خلفكم ... قبساتكم ملتهبة ، ارفعوها كما كنتم ، فالرفعة تفيض على صاحبها نورا .... ونارا !.
- حورية بحر ، بنت الشياهين ، بنت الاسلام ، بنت الشيحية ، غربة الاسلام ، أم علي .. دروبكن عبقة بالطهر والرزان ، فأكملن الخطو !.
شعرة معاوية غير متصل  
قديم(ـة) 16-02-2006, 10:26 AM   #57
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: May 2005
المشاركات: 1,335
قوة التقييم: 0
صخــر is an unknown quantity at this point
الاخ ........ شعرة معاوية


لا مانع من الاستمرار معك بالمناقشة بل ويشرفني ذالك ......... خاصه واني لم اجد رد مقنع يخالف ما قلته


اسف على التاخر بالرد .......... واطرح ما تريده
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
صخــر غير متصل  
قديم(ـة) 17-02-2006, 04:07 PM   #58
ريشة ساحرة
 
تاريخ التسجيل: Feb 2006
البلد: حيث أرواحهم تقيم !
المشاركات: 2,083
قوة التقييم: 0
شعرة معاوية is on a distinguished road
Lightbulb


لاتثريب عليك اخي صخر وأهلا بك مرة اخرى ..وارجو انك استفدت من تلك الكتب .

ثم لاتظن أن دعوتي لك حبا لاظهار شخصيتي هنا او للفوز بالحكم على ثقافتي .. فلست بأعلم ولا أفضل منك

وإنما لعقيدة صافية تجمع بيني وبينك(وهذا ماأرجوه) .. ولأهمية تلك المسألة في ( ايمان ) العبد .. أتيتك داعيا .

اسأل الله ان يريني واياك الحق ويرزقنا اتباعه .






اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها صخــر

كما قراءتما لعلماء .. فانا كذالك قراءت لعلماء ... ولكن ربما اختلفنا بانكم لا تقراءون الا من مصدر واحد وما خالفه لا يجب الالتفات اليه (( واعتقد انكم فهمتوا ما اقصد )) .. وهناء اعتقد انكم تؤمنون بنعدام الخطأ عن بعض العلماء ... وان كلامهم منزه عن الخطأ ... لن استطرد بهذا المعنى كثيرا .. وسارجع إلى محور الحديث
فهمت ماتقصد .. لكن لم اقرأ لك باستشهاد للعلماء الذين قرأت لهم ؟!

ثم نحن مع الحق وأهله بغض النظر عن لونهم او أشكالهم مع اعتقادنا الكامل بانتفاء الكمال لهم وهذا لايعيب

علمهم!! .



اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها صخــر
الايات الاربع الاولى : يأمرنا الله سبحانه وتعالى بأن لا نتخذ الكافرين أولياء ... هل الله سبحانه وتعالى هنا يامرنا ببغض الكفار وكرههم وعدم محبتهم ام يامرنا بعدم اتباعهم ... ما يتضح لي ان الله سبحانه وتعالى يامرنا بعدم اتباعهم ... واقراء الايه الرابعه {يا أيها الذين آمنوا لا تتخذوا آباءكم وإخوانكم أولياء إن استحبوا الكفر على الإيمان ومن يتولهم منكم فأولئك هم الظالمون} هل الله هنا يامرنا بأن نبغض اباءنا واخواننا اذا لم يؤمنوا ولم يقاتلوننا ... ام يامرنا هنا بعد اتباعهم ...

قبل أن أرد عليك هنا .. أتفسر الايات بمايمليه عليه عقلك وهواك ؟!!

ثم اني أود موافقتك او الرد عليك لكن لم تأتي بمايثبت كلامك من أقوال أهل العلم والتفسير (الا ان تكون منهم )؟!



اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها صخــر
الايتين الاخيرتين : دليلين صريحين بعدم مؤدة الكفار وبغضهم ... ولكن متى يكون ذالك في حالة اظهار العدى ومقاتلت المسلمين ... فالايتين نزلت في الصحابي (( حاطب بن أبي بلتعة )) كما دلت عليه كتب التفاسير
هنا سأضطر للرد : تقر انها دلالة على (بغضهم) و(عدم مودتهم) .. لكني أجد لفظة (أولياء) هل ستجد المؤمنين

سيرتدون عن دينهم اثناء الحرب مع الكفار ويتبعونهم لذلك ذكّرهم الله بعدم مودتهم وعدم اتباعهم أثناء الحرب؟!

وكذلك الاية الاخيرة هل ذكر الله ان ابراهيم عليه السلام كان في حرب مع قومه بل ذكر

أنه قدوة لنا - نحن المؤمنون- في تعامله مع الكفار .. تأمل معي أخي صخر :

(وبدا بيننا وبينكم العداوة والبغضاء أبداً حتى تؤمنوا بالله وحده ) علق الكره والبغضاء حتى يؤمنوا بالله !

ولو وجدت هذة الاية فقط في القران للدلالة على بغض الكفار وكرههم لكفتنا والله !! ...

بل ما رأيك أن تأي بتفسير هذة الاية : (وبدا بيننا وبينكم العداوة والبغضاء أبداً حتى تؤمنوا بالله وحده )

لأنظر كيف فسرها اهل العلم عندك؟!!



اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها صخــر
ولكن متى يكون ذالك في حالة اظهار العدى ومقاتلت المسلمين ... فالايتين نزلت في الصحابي (( حاطب بن أبي بلتعة )) كما دلت عليه كتب التفاسير .. ففي حالت قتال الكفار لنا يجب ابغاضهم حتى لو كانوا من قومنا او عشيرتنا
اوافقك اخي صخر في هذا ولاخلاف عليه من الجميع ...


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها صخــر
لكن ما هو موقفنا تجاه الكفر في حالة عدم القتال واظهار العدى .. يقول الله تعالى { لاينهاكم الله عن الذين لم يقاتلوكم في الدين ولم يخرجوكم من دياركم أن تبروهم وتقسطوا إليهم إن الله يحب المقسطين }

فالله لم ينهنا عن الذين لم يقاتلونا ولم يخرجونا من ديارنا أن نبرهم .... هنا اسال اليس المحبه من البر ... فالله سبحانه وتعالى يامرنا ان نبر بوالدينا ... اليس يتطلب برهم محبتهم
ذكر ابن كثير في تفسيره أنها نزلت في أسماء رضي الله عنها عندما امتنعت عن ضيافة امها(المشركة) وقبول

هديتها فسألت عائشة رضي الله عنها رسول الله -صلى الله عليه وسلم- فنزلت هذة الاية كمارواه الامام احمد .


ثم ليس بالضرورة ان البر يعني محبتهم فقط .. بر بهم أي عاملهم معاملة حسنة ردا لمعروفهم وجميل صنيعهم

ومايدريك فربما كان تعاملك الحسن معهم سببا لدخولهم الاسلام .

ولاننسَ هنا أن الله أمرنا بـ (أن تبروهم) أي تحسنوا اليهم و (تقسطوا إليهم) أي تعدلوا ..(ابن كثير)

وكماذكرت فربمايكون الاحسان والعدل دلالة على عدل الاسلام فيدخلوا فيه .



اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها صخــر

الا ان هناك حالتين تجاه موقفنا من الكفار .. في حالة حربهم لنا وقتالهم لنا .. بغضهم .. وفي حالت عدم قتالهم لنا وعدم اظهار العدى لنا ... لا يتطلب الامر بغضهم
في حالة الحرب اتفقنا عليها .. لكن في حالة عدم الحرب لم ينهانا الله عن بغضهم والا فاذكر لي الشاهد من الاية

على ذلك .. الذي اراه في الاية فقط الاحسان اليهم ومعاملتهم بالعدل وهذا لحكمة الهية ...

ولكي اجمع النقاط : كره الكفار وبغضهم في السلم والحرب ماعدا في الحرب فانه يزداد كرهننا وبغضنا لهم

وفي السلم علينا العدل لهم والاحسان بهم .(فهناك فرق بين المعاملة ودعوتهم للاسلام وبغضهم وعداوتهم)


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها صخــر

هذه ادلتي وهاتوا ادلتكم لعلني استفيد منكم
ادلتنا واحدة لكن فهمها أدى الى الاختلاف .. (والفهم هنا لوكان مقيدا باقوال أهل العلم والتفسير لما اختلف)

بقي لدي أدلة من السنة سأودها بمشيئته تعالى .






__________________
خطٌ رفيع ..
-رجل المستحيل ، الشهرستاني ، البرق الخاطف ، صمام الأمان ، قمة الجبل ، السموأل ، .. وكل من أمامكم أو خلفكم ... قبساتكم ملتهبة ، ارفعوها كما كنتم ، فالرفعة تفيض على صاحبها نورا .... ونارا !.
- حورية بحر ، بنت الشياهين ، بنت الاسلام ، بنت الشيحية ، غربة الاسلام ، أم علي .. دروبكن عبقة بالطهر والرزان ، فأكملن الخطو !.

آخر من قام بالتعديل شعرة معاوية; بتاريخ 17-02-2006 الساعة 04:11 PM.
شعرة معاوية غير متصل  
قديم(ـة) 18-02-2006, 06:29 AM   #59
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: May 2005
المشاركات: 1,335
قوة التقييم: 0
صخــر is an unknown quantity at this point
الاخ العزيز .......... شعرة معاوية

نقاشك وحوارك جميل جدا .... وكنت اتمنى يكون النقاش بهذه الصورة من بداية الموضوعه ... الرد على ما اقوله نقطه نقطه

قبل ما ارد على ما ذكرته اخي العزيز ظلت نقطه اخيره احب توضحها


انت تقول يجب بغض الكافر في جميع الاحوال اذا كان مسالم واذا كان مقاتل ومظهر للعدى .... ولكن هنا اجد كلامك فيه تعارض مع قوله تعالى ((انك لن تهدي من احببت ولكن الله يهدي من يشاء )) فالله سبحانه وتعالى لم ينفي حب الرسول صلى الله عليه وسلم لعمه ابو طالب الكافر ...
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
صخــر غير متصل  
قديم(ـة) 20-02-2006, 10:34 PM   #60
ريشة ساحرة
 
تاريخ التسجيل: Feb 2006
البلد: حيث أرواحهم تقيم !
المشاركات: 2,083
قوة التقييم: 0
شعرة معاوية is on a distinguished road


صخر :

أهلا بك مرةأخرى وعـذرا على تأخري الذي لم أتعمده ..

قبل أن ابدأ وددت أخي صخر أن تعلق على ردي السابق حتى لاتتبعثر نقاطنا ..ويبدو أنك فضلت ان تبدأ بما

انتهيت عنده مع الأخ المتفائل .. لكن لابأس سأوضح ما أشكل عليك (وارجو أن أوفق في ذلك ) ..



(انت تقول يجب بغض الكافر في جميع الاحوال اذا كان مسالم واذا كان مقاتل و
مظهر للعدى .... ولكن هنا اجد كلامك فيه تعارض مع قوله تعالى ((انك لن تهدي من احببت ولكن الله يهدي
من يشاء )) فالله سبحانه وتعالى لم ينفي حب الرسول صلى الله عليه وسلم لعمه ابو طالب الكافر ... )


كما ذكرت أخي صخر في أن الاية نزلت في عم المصطفى أبوطالب بعدما رفض أن يتشهد قبل موته وحزن لذلك

المصطفى صلى الله عليه وسلم وأثقل عليه موته على الكفر .. فأنزل الله تعالى تخفيفا وتثبيتا للرسوله

حيث أنه ليست بيده الهداية لمن أحبب (هدايته للايمان )... فهنا المحبة محبة

ان يهتدي الكافر الى الايمان وكلنا (نحب أن يهتدوا)

الكفار الى الاسلام فمابالك اذا كان ذلك الكافر قريب منك ستكون حريص على هدايته

ودعوته حتى عند نزع روحه (كمافي حرص الرسول على هداية عمه ومحبة دخوله للاسلام)؟!!


وقد رجعت الى بعض التفاسير حول هذة الاية وذكروا انه يقصد بـ (احببت) بـ (أحببت هدايته)


يقول الطبري في تفسيره:


(..يَقُول تَعَالَى ذِكْره لِنَبِيِّهِ مُحَمَّد صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : { إِنَّك } يَا مُحَمَّد { لَا تَهْدِي مَنْ أَحْبَبْت } هِدَايَته , { وَلَكِنَّ اللَّه يَهْدِي مَنْ يَشَاء } أَنْ يَهْدِيَهُ مِنْ خَلْقه , بِتَوْفِيقِهِ لِلْإِيمَانِ بِهِ وَبِرَسُولِهِ . وَلَوْ قِيلَ : مَعْنَاهُ : إِنَّك لَا تَهْدِي مَنْ أَحْبَبْته , لِقَرَابَتِهِ مِنْك , وَلَكِنَّ اللَّه يَهْدِي مَنْ يَشَاء , كَانَ مَذْهَبًا . )





__________________
خطٌ رفيع ..
-رجل المستحيل ، الشهرستاني ، البرق الخاطف ، صمام الأمان ، قمة الجبل ، السموأل ، .. وكل من أمامكم أو خلفكم ... قبساتكم ملتهبة ، ارفعوها كما كنتم ، فالرفعة تفيض على صاحبها نورا .... ونارا !.
- حورية بحر ، بنت الشياهين ، بنت الاسلام ، بنت الشيحية ، غربة الاسلام ، أم علي .. دروبكن عبقة بالطهر والرزان ، فأكملن الخطو !.
شعرة معاوية غير متصل  
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 05:11 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19