عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 07-02-2006, 01:21 AM   #11
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Sep 2004
المشاركات: 238
قوة التقييم: 0
الرســــــــاوي is on a distinguished road
بما إن الحديث عن العمالة وسرقاتهم سأذكر لكم هذه القصة حدثت عام 1423هـ مع عمالة لأحد رجال الأعمال المشهورين جدا في الرس،،،،،،،، لن أصرح بالأسماء وأسماء العمالة لأن الموضوع انتهى في وقته

(( أوقفت سيارتي عند محل وجبات سريعة وبجواره محل لاصلاح الثلاجات نزلت لمحل الوجبات ولم أقفل أبواب السيارة بالمفتاح ونسيت الجوال بالسيارة وكان له قاعدة بجوار مكيف السيارة بحيث من يقف أمام السيارة يشاهده

وماهي إلا دقائق معدودة لاتتجاوز الثلاثة دقائق خرجت من المحل معي افطاري وركبت سيارتي وتوجهت إلى بيتي وعند ما وصلت البيت بحثت عن جوالي ولم أجده في القاعدة المخصصة له ،،،، اتصلت عليه من هاتف المنزل وجدته مغلق فتأكدت أن هناك أمر ما قد حصل أثنا غيابي عن السيارة !!!

تذكرت أنني نزلت إلى محل الوجبات وكان أحد العمال قصير القامة من الجنسية البنجلاديشية من عمال ورشة صيانة الثلاجات يشاهدني ،،،،،، وعندما خرجت معي إفطاري لم أجد هذا العامل

في البداية استبعدت أن يكون هذا العامل يتجرأ فتح السيارة بغيابي وأخذ الجوال ولكن أصريت على الذهاب إلى العامل للمساءلة

دخلت الورشة وإذا بعامل آخر اعتقد أنه سائق هندي الجنسية سألته عن زميله الآخر فأصر وقال لايوجد أحد غيري هنا فاشتبه الأمر لدي إذ لم يمر حتى الآن ربع ساعة على الحادثة ،،،،،،، فأصريت عليه بوجود عامل آخر قبل قليل ودخلت الورشة إلى السكن الداخلي وإذا بالعامل القصير أمامي وكان مرتبكا جدا فسألته عن الجوال الذي كان بالسيارة فردد أنا مافي معلوم وعندما اقتربت منه كان يرتجف من الخوف ( ليس خوفا مني ولكن الله أنزل الرعب في قلبه ) جزاء لفعلته

فأصريت عليه بوجود جوالي معه وهددته بإحضار الشرطة وتفتيش الشنط دخل غرفته الخاصة وأحضر جوالي وقال أنا مافي شيل ولد صغير جيب جوال ،،،،، أخذت الجوال وذكرته بالخوف من الله قبل كل شيء وأن الله يراه في كل مايعمل صغيرة وكبيرة .)))
الرســــــــاوي غير متصل  

 
قديم(ـة) 07-02-2006, 03:28 AM   #12
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Jul 2005
البلد: الرس والرياااض
المشاركات: 662
قوة التقييم: 0
التاجر is on a distinguished road
التعامل بالحكمة مع هؤلااااء يقتضي أن تضربه لين يقووول بس ..

أكلونا وكلكلونا ... والله ما أقدموا على كذا إلا إنهم عارفين أننا حليلين وخوافين وبنا طيبةزاااايدة ....

آخ يالقهر ...

لأخ لزاااام ليتك والله صفّقته ...
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
التاجر غير متصل  
قديم(ـة) 07-02-2006, 07:56 AM   #13
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Nov 2004
المشاركات: 1,516
قوة التقييم: 0
مصطفى is on a distinguished road
بسم الله الرحمن الرحيم

شكرا لك أخونا الكريم ( لزام ) لطرح مثل هذا الموضوع ، وشكرا للاخوة على مداخلاتهم القيمة

اسمح لي أن أتناول الموضوع على شكل نقاط :

1 / لعل ذكر اسم المحطة فيه لبس ، وليست هي المقصودة بالعنوان " يمكن خطأ مطبعي " .

2 / ليتك لم تذكر اسم المحطة أو موقعها لسبب سأذكره في النهاية .

3 / مشكلتنا " غالباً " فينا الثقة الزايدة أو الإهمال الزايد .

4 / في مثل هذه الحالة يجب على الشخص أن يلوم نفسه أولاً لعدم تأكده من المبلغ وحرصه ،
ثم يلوم العامل لخيانته " وقد يكون بحسن نيه " أي أخطأ بالحساب أو نسي ،
ثم يلوم كفيلة " إذا كان ذلك متكرر " ولديه علم بذلك .

5 / يحصل ذلك كثيراً ، وخاصة مع أكثر النساء ، حيث تأخذ الباقي وتضعه بالشنطه بدون التأكد منه ومن قيمة مشترياتها ،

ونحن أيضاً لانتابع المحاسب وندقق بقيمة الأغراض ، فقد تكون السرقة بزيادة سعر السلعة .

6 / حصل معي ذلك أكثر من مرة ، وتنتهي بمعاتبة السارق علناً أمام الجميع وإخبار كفيله " إذا كان أجنبي " .

7 / هناك عدة محلات إشتهرت بهذه الحركة للأسف ومنها :

أ - المحطة المذكورة .

ب - محطة داخل الرس على طريق المدينة .

ج - سوبرماركت على طريق الجمعية .

د - مركز تجاري غرب جامع السوق .

فلو فرضنا أني ذكرت اسم هذه المحلات التجارية وجنسيات الباعة فيها لحدثت ردة فعل غاضبة منهم أو من أقاربهم وأصدقاؤهم ، وحصل التكذيب و و و و

وهذا هو تمام النقطة رقم 2 .

ختاماً : نحن بحاجة لمثل هذه المواضيع اللتي تمس الواقع بشكل مباشر ،

خصوصاً أننا في منتدى يخص محافظة ، فيجب طرح مانعاني منه من مشاكل في كافة المجالات ،

والإشارة لما نسعد به من خدمات .

ولعلي أطرح موضوعاً مستقلاً بذلك مستقبلاً ( إن الله كتب لنا عمر ) .

معذرة على الإطالة .
.
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
مصطفى غير متصل  
قديم(ـة) 07-02-2006, 09:50 AM   #14
عضو ذهبي
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
البلد: وسط قلب الشلهوب
المشاركات: 3,496
قوة التقييم: 16
@الموهوب@ is on a distinguished road
اخوي لزام

على ما اعتقد ان صاحب المحطة هو فهد الرشيد هو صاحب المحطة
__________________


هذي الهديه قليله بحق رجل مثل قامة ابوفهد فجزاك الله خير على كل ماقدمته لي
الفضل لله ثم لك يابوفهد
@الموهوب@ غير متصل  
قديم(ـة) 07-02-2006, 12:13 PM   #15
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: May 2005
المشاركات: 1,335
قوة التقييم: 0
صخــر is an unknown quantity at this point

واتمنى من البعض في مثل هذه المواقف ... اتباع الحكمه .... لماذا الضرب والعنف ... اولا نحن مسلمين ونحمل مسؤليه عظيمه .. وهو الدعوه الى هذا الدين العظيم وتوضيح مبادئه وسماحته وعظمته ... مثل هذه الامور تحدث من ضعاف الايمان ... فنحن واجبنا الحذر في تعاملتنا ولا نتعامل بطيبه زاده يعني نطقق في الحسابات ونتابع العمال ... ولكن اذا اخطأ نوضح له خطاءه واننا لسنا غافلين ... وبعد ذالك تاتي المرحله الاهم ... أنت الان في موقف قوه ... ام أن تنتقم لنفسك ... لنفسك ؟؟؟ او تحاول أن تكسب هذا العامل وتنصحه برفق احتساب للاجر ... لربما تاثر بقولك وحسن تعاملك ورجع .. وهذا لا يمنع ان تخبر كفيله حتى يراقبه .. لكن انا اتكلم عن نفس اللحظه ...
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
صخــر غير متصل  
قديم(ـة) 07-02-2006, 01:48 PM   #16
عضو متواجد
 
تاريخ التسجيل: Jul 2005
المشاركات: 54
قوة التقييم: 0
حبي لمملكتي is on a distinguished road
موقف مشابه

أذكر أنني في ثالث أيام العيد ذهبت بسيارتي لمغسلة المسار عند المرور وذهبت ثم أتيت بعد المغرب وأخذت السيارة ثم قمت بإصلاح الكفر عند البنشر وبعدما قام العامل في البنشر بفك الكفر وجدت الطين والتراب مع أنه قد غسلها (بستم)المهم رأيت ذلك وأخبرت عامل المغسله فبدأبالتبرير واللف والدوران أنابدوري ذهبت لمكتب المحطه ووجدت شخصين فأخبرتهمابالقصه فأشار أحدهما على الاخر بالذهاب وحل المشكله
جاء مدير المحطه أو صاحبها(سعودي) فلما رآه العامل ghh أخذ يتمسكن ويترجى المهم أعاد ذلك الرجل المبلغ وأصلح البنشر ببلاش(أهم شئ) trdy
ثم كرر اعتذاره ووعد المره الجايه اني ما أشوف العامل مره ثانيه بالمحطه
المهم غادرت المحطه ونشوة الانتصار تغمرني ghrffwe
ولا أنسى أن أذكر الإخوه أن الكفيل هو الشخص الذي يقدر على تأديب العماله
كما لا أنسى أن أسجل شكري لصاحب المحطة عبر هذا المنتدى
ولو توصلت اليه يا أخ لزام لأنصفك
آآآآآآسف على الإطاله وركاكة الأسلوب مع أني مدرس تعبير shdfy
حبي لمملكتي غير متصل  
قديم(ـة) 08-02-2006, 08:34 AM   #17
 
تاريخ التسجيل: Jun 2003
البلد: الرس
المشاركات: 7,768
قوة التقييم: 0
سالم الصقيه is on a distinguished road
تحقيق بقلم : علي خالد الغامدي تصوير: محسن سالم الحوثري
كلنا يلاحظ - هذا الانتشار - غير الطبيعي في إقامة محطات البنزين، وملحقاتها (من محلات بنشر، ومغسلة سيارات ودكان كهرباء سيارات ومخبز ملحق ببقالة أو العكس وأحياناً معمل تنقية مياه).. وطوال عشر سنوات وأنا أتناول هذا الانتشار (الأحمر) في عروس البحر الأحمر (وسط وبين) العمائر السكنية، وأقول إن إقامتها بهذا الشكل، وهذه الطريقة وحشرها وسط السكان أو الأسواق أو المتاجر أو المطاعم خطر كبير لكن (التصاريح) تنهال على الراغبين في إنشاء هذه المحطات التي أستطيع ان أثبت أنها تزيد على حاجة السكان (إلاّ إذا كان الهدف هو محطة بنزين، وبنشر وبقالة لكل 50 شخصاً).. ما أضحكني - بلاغ - تلقيته من زميل لي يقول بالنص: إذا كنت عدواً لمحطات البنزين داخل ووسط وبين العمارات السكنية فابشر بإنشاء محطة بنزين ملاصقة لجدار سكنك، ومعها محل بنشر ومحل غسيل سيارات وبقالة ومطعم ومخبز وبذلك تكون أنت أول صحفي يهاجم بناء المحطات لتأتي النتائج عكسية، وتزحف إليه زحفاً ب قضها وقضيضها.

والمسألة ليست صديقاً لمحطات البنزين، أو عدواً لها بقدر ما هي ملاحظات لابد من الأخذ بها في شأن هذه المحطات.

سواء بزيادة أعدادها دون حاجة، وسواء بحشرها بين العمارات السكنية وسواء بغياب الأشخاص الذين أخرجوا تصاريحها، وتركوا للوافدين إدارتها وجني أرباحها (على أساس ان نصيبهم محسوم) من اللحظة الأولى.


سباق محموم،

ومنافسة ناقصة

وتتسابق محطات البنزين ليصبح عددها في مدينة جدة (ألف محطة) خلال العشر سنوات القادمة لتتفوق بهذا العدد على الصيدليات.

وعددها حالياً (500) محطة بنزين وتحت الإنشاء عشرات المحطات مما يوحي لك بأن مدينة جدة تشرب من هذه المحطات عند حدوث أزمات انقطاع المياه ولا تكتفي بتعبئة (توانك سياراتها الفارغة).. وتتم عمليات صدور قرارات التصريحات أسرع من صدور قرارات سفلتة شارع أو اغلاق آخر من باب التسهيلات وتذليل العقبات وتبسيط الإجراءات والاسراع في تقديم الخدمات ...؟ ولا يمكن ان يقنعنا أحد بأن انتشار محطات البنزين في مدينة جدة هو لتلبية احتياجات السكان والزوار فهذا العدد الكبير من محطات البنزين في مدينة جدة قد تجاوز احتياجات سكانها ومع ذلك لا تتوقف الطلبات عن استحداث وإنشاء محطات جديدة.

ولا يمكن ان يقنعنا أحد بأن شارع الصحافة على سبيل المثال توجد به ثماني محطات بنزين على اليمين وعلى اليسار بينما هو خارج الشوارع الرئيسية الكبرى وهو لا يعتبر ممراً لقوافل السيارات المسافرة والقادمة لتأمين الوقود السريع لها فلماذا هذا الحشد من محطات البنزين: هل لايصال روائح البنزين لشرفات السكان، هل لتأكيد ان البنزين أوفر من ماء الشرب، هل للتخطيط للمستقبل ومواجهة ارتفاع أعداد السكان وارتفاع أعداد السيارات وارتفاع الحاجة لهذه المحطات؟

إن (نمو محطات البنزين في مدينة جدة يطارد ويلاحق نمو الصيدليات) فعدد محطات البنزين يتجاوز ال (500 محطة) وهو عدد يتجاوز احتياجات السكان، وزوارهم ويشكل خطراً على السكان من ناحية البيئة ومن ناحية السلامة ويجب الا (نغض) الطرف عن هذين الخطرين وان نعيد - النظر - في هذا (الانفتاح البنزيني).

هؤلاء يتهمون، وهؤلاء يدافعون يتبادل أصحاب السيارات، وعمال محطات البنزين (اتهامات السرقة)...

اصحاب السيارات (بعضهم، وليس كلهم) يقولون إن عمال محطات البنزين (بعضهم، وليس كلهم) يتلاعبون بعدادات البنزين فيظهر الرقم (100) ويكون ما تم تعبئته (80) وهكذا...

وينفي العمال عن انفسهم هذه السرقة، ويؤكدون - انه لو حدث شيء من هذا - فإنه يكون بسبب عطل في العداد، وليس عطلاً في امانتهم، ويضيفون انهم يعانون من بعض اللصوص الذين يحضرون اليهم، ويطلبون تعبئة - التانكي - ثم يفرون من امامهم في لمح البصر فلا يكون امامهم سوى مطاردتهم بالحجارة - التي تكون معدة لهذا الخصوص - على الأقل يشفي غليلهم لو كسر زجاج السيارة، أو نجح احد من ذوي المروءة في مساعدتهم، وإلقاء القبض على هؤلاء اللصوص الذين يقولون ان معظمهم من (ذوي البشرة الداكنة).. ويثيرون انه - من حسن الحظ - ان سقف تعبئتهم للسيارة يتراوح مابين عشرين، وثلاثين ريالاً، واحياناً يجدون من يساعدهم من اهل الخير على دفع نصف المبلغ من جيوبهم إذا كانوا حاضرين في المحطة لحظة هروب هؤلاء الشباب ذوي البشرة الداكنة، والذين تتكرر (الشكاوى منهم باستمرار لدرجة تسيء لأي صاحب بشرة داكنة على اساس انه ممن ينتمي إلى هؤلاء الهاربين)...

وتتطاير الاتهامات بين الطرفين: طرف أول اصحاب السيارات بأن عمال محطات البنزين يسرقونهم - سراً، وعلانية - وطرف ثان عمال محطات البنزين الذين يؤكدون انهم لا يسلمون من سرقات بعض الشباب عندما يهربون أمامهم، ولا يدفعون ثمن البنزين..؟


«سرقة» أغرب من الخيال

قبل سنوات روى احد الزملاء حكاية طريفة جداً عن (سرقة) لبعض العمال في محطات البنزين في مدينة جدة...

قال ان مشرفاً على احدى محطات البنزين الجديدة فوجئ بعدد من العمال يدخل مكتبه، ويطلب العمل فأبلغهم ان المحطة جديدة، وانها لن تحتاج في بداية عملها لاكثر من اربعة عمال هم بالفعل على رأس العمل، وفوجئ بأنهم يعرضون عليه العمل بلا مقابل..؟

طبعاً كانت مفاجأة: - غير متوقعة - استقبلها المشرف بكل دهشة، واستغراب فكيف يطلب هؤلاء العمال العمل في محطته - بلا مقابل - إلا أن يكون وراء ذلك (خطة معينة) للحصول على المال بطرق غير قانونية.

يكمل الزميل الحكاية فيقول ان هؤلاء العمال لا يهمهم الراتب لانهم سيحصلون على افضل منه من عملية (اللعب في العداد)... ويجنون ما يغطي الراتب، واكثر، ولن يتم اكتشافهم بسهولة، وان هذا (الاسلوب في السرقة) انتشر مع انتشار المحطات في جدة، وغيرها من المدن، وتم بالفعل (وقف عدد من المحطات، وتم اكتشاف حالات عديدة من هذا النوع من قبل المراقبين) لكن الامور لم تصل إلى حد الظاهرة الخطيرة..؟

والرواية تحتمل الواقع، والخيال، وهي للخيال أقرب من الواقع، ولكن من (حبكها) بهذه الصورة أراد (ترسيخ) فكرة السرقة في محطات البنزين، وقد حاولت (الاستفسار) من أكثر من عامل عن حقيقة السرقة فنفاها، واعتبر ذلك مجرد إشاعات، وإتهامات (لا أساس لها من الصحة)... وقد يكون حدث من عامل، أو عاملين، أو عشرة (بعض السرقة) فانتشرت الاشاعات لتملأ (آذان معظم السائقين) ويصبح الاتهام أقرب للواقع منه للخيال (إلى أن يثبت العكس).. او يصبح اقرب للخيال منه للواقع (إلى أن يثبت العكس)..

وفي كل الاحوال فإن الاتهام يطل برأسه على محطات البنزين، وعمالها من وقت، لآخر..!

في بعض محلات السوبر ماركت (لافتات) تشير لارقام هواتف عند (الاستياء) من اي (حالة)... لماذا لا تضع (الجهات المختصة لافتات) من هذا النوع تشير لأرقام هواتف الجهة التي يمكن (رفع الشكوى، أو الاقتراح لها)... ام ان هذه المحطات، وغيرها (بلا صاحب محدد، وواضح الملامح)..؟
__________________
لاتصدق كلّ ما تراه..ولا نصف ما تسمعه
سالم الصقيه غير متصل  
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 09:10 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19