عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 17-03-2006, 11:25 PM   #1
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
المشاركات: 1,491
قوة التقييم: 14
المتفائل is on a distinguished road
كلمة من ذهب للطنطاوي رحمه الله ... صورة مع التحية للبعض !

[SIZE=5]
8

8

8

8

8

8

8


قال رحمه الله : :

" وللطبِّ حُماتهُ ، والذائدون عنهُ ، فإن انتحل صفةَ الطبيبِ من ليس من أهلهِ ، ففتح عيادةً ، أو كتب وصفةً لاحقوهُ

قضائياً فعاقبوهُ ، وكذلك من ادعى أنهُ مهندسٌ وما هو بمهندسٍ ، فرسم خريطةً حاكموهُ وجازوهُ ، فما لنا نرى

بابينِ مفتوحين لا حارس عليهما ، ولا بواب ، يدخلهما من شاء ، وهما أخطرُ من الطب ومن الهندسةِ ، هما : " الدينُ

والسياسيةُ " .

فمن أراد تكلم في الدينِ كما يشاء ، ولو خالف الأئمةَ الأولين والآخرين ، أو أفتى ولو جاء بما لم يقل به أحدٌ من

المفتين ...

فما للدينِ لا يجدُ من يحميهِ ؟ لقد كانوا يقولون قديماً :

لقدْ هزلتْ حتى بدا من هُزالها * * * * سلاها وحتى سامها كلُّ مفلسِ

فماذا نقولُ وقد زاد بها الهزالُ حتى لم يبق منها إلا العظام ، وحتى أقدمت عليها السباعُ والضباعُ والهوامُ " .

انتهى بتصرف مع يقيني أن السياسة من الدين لكن مقصد الشيخ رحمه الله هو أنه لاينبغي الكلام فيها إلا لمن

يحسنها .

والأهم أنني استفدت أنه : نرجو وبحرارة من غير المختصين بالعلوم الشرعية ألا يتجرأوا على الكلام فيها ، فلها

أهلها المختصون بها فلننقل من كلامهم ولنقف عند توجيهاتهم ، ومن قال في مسألة شرعية : ( أنا أرى )

وهو ليس من أهل الرأي ، قلنا له : هل يمكن أن تصمت ؟!

* موضوع ذو صلة :


هل التحدث بالأمور الشرعية حمى مستباح للي يسوى واللي مايسوى !!!
http://alrassxp.com/forum/showthread...=35115#Scene_1
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً

آخر من قام بالتعديل المتفائل; بتاريخ 18-03-2006 الساعة 06:24 AM.
المتفائل غير متصل  

 
قديم(ـة) 17-03-2006, 11:44 PM   #2
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 603
قوة التقييم: 0
ابن السلف is on a distinguished road
السلام عليكم
أخي / المتفائل ... صدقت الأمور الشرعية لها ضوابط فمن أراد التكلم في الدينِ فليتذكر قول الله
تعالى : (( ولا تقف ما ليس لك به علم إن السمع والبصر والفؤاد كل أولئك كان عنه مسئولا))
نسأل الله الهداية والتوفيق في القول والعمل .
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
ابن السلف غير متصل  
قديم(ـة) 17-03-2006, 11:57 PM   #3
عضو متألق
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 793
قوة التقييم: 0
السحب الوابلة is on a distinguished road
شكرا أخي المتفائل على هذا الموضوع الهام والحساس,,,,,,,,خاصة للمشتغلين بالدعوة الى الله,,,,


ولأهمية الموضوع احببت أن اضيف هذة المقتطفات من خطبة للشيخ بن عثيمين رحمة الله:

[line]

إن بعض العامة يفتي نفسه أو يفتي غيره بما لا يعلم أنه من شريعة الله عز وجل يقول هذا حلالٌ أو هذا حرامٌ أو هذا واجب وهو لا يدري عن ذلك أفلا يعلم أن الله تعالى سائله يوم القيامة عن ما قال ؟ أفلا يعلم أنه إذا أضل شخصاً فقد باء بإثمه وإثم من أتبعه إلى يوم القيامة؟ أفلا يعلم أنه إذا حرم شيئاً لم يحرمه الله فقد حرم عباد الله مما أحله الله لهم أفلا يعلم أنه إذا أوجب شيئاً لم يوجبه الله فقد ألزم عباد الله بما لم يلزمهم الله به كل هذا جناية عظيمة عدوانٌ في حق الله وعدوانٌ في حق عباد الله وإن بعض العامة إذا رأى شخصا يريد أن يستفتي عالماً يقول له لا حاجة تستفي هذا واضح هذا حرام مع أنه في الشرع حلالٌ فيحرمه مما أحله الله له أو يقول له لا حاجة أن تستفي في هذا هذا واجبٌ لا شك فيه مع أنه في الشرع غير واجب فيلزمه بما لم يلزمه الله به ويؤثمه بتركه مع أنه لا إثم عليه أو يقول هذا حلالٌ مع أنه في الشرع حرام فيوقعه فيما حرمه الله عليه أو يقول هذا غير واجب مع أنه في الشرع واجب فيحرمه من فعل ما أوجب الله عليه ويكسبه إثماً بتركه إن هذا أيها الأخوة المسلمون إن هذا لجنايةٌ على شريعة الله وظلم لنفس المفتي وخيانة لأخيه حيث غرّه بدون علم أرأيتم لو أن أحدا سئل عن طريق بلد وهو لا يعلمه فقال الطريق من هاهنا أفلا يعد خيانةً وتغيراً هذا مع أن واضع الطريق بشر والبلد من متاع الحياة الدنيا فكيف بمن تكلم بما لا يعلم في شريعة الله التي شرعها الله لعباده لتوصلهم إلى رضوانه ودار كرامته وإن بعض العامة ينقلون عن أهل العلم كلاماً أو فتوى نعلم أنهم لا يقولون بذلك ولا يفتون به لكن هؤلاء العامة الناقلين وهموا في النقل إما لكونهم فهموا كلام العالم على غير مراده أو أنهم أساءوا التعبير في سؤالهم فأجابهم العالم بحسب ما فهم من سؤالهم فحصل الخطأ وربما كان لبعض هؤلاء العامة قصد سيئٌ فيما نقل يريد بذلك تشويه سمعة العالم والتنفير منه لأنه أفتى بفتوى لا توافق هواه أو قال قولاً لم يعرفه من قبل وهذا من أعظم الجنايات على الخلق لأن التنفير عن أهل العلم ليس تنفيراً شخصياً يتعلق بأشخاصهم بل هو تنفيرً متضمنٌ للتنفير عما يقولونه من الحق فليحذر الإنسان من التقوّل على أهل العلم وليتحرى الدقة والصحة فيما ينقله عنهم وإن من المتعلمين من يقع فيما يقع فيه بعض العامة من الجرأة على شريعة الله في التحليل والتحريم والإيجاب فيتكلم فيما يجهل ويجمل في الشريعة ويفصل كأنما ينزل عليه الوحي لجزمه فيما يقول ومجادلته فيما يخالف المنقول والمعقول وليس معه من العلم إلا كفقيرٍ بيده دريهماتٌ لا تغني شيئا ولقد أدهشني وسأني ما أسمعه كثيراً من بعض المفتين الذين يفتون في العبادات وفي الأحوال الشخصية وفي المعاملات بغير علم أضرب لكم مثلاً في العبادات ومثلاً في الأحوال الشخصية نقل لي شخصٌ ثقة عن إنسانٍ كان يجادله في إمام صلى الظهر خمسة والمأموم يعلم أنه قد زاد في صلاته فقال هذا المجادل إنه يجب على المأموم أن يتابع المأموم في الزيادة لأن النبي صلى الله عليه وسلم قال (إنما جعل الإمام ليأتم به) فتأمل يا أخي هذا الخطأ من هذا المجادل في الحكم والفهم وتأمل أن طرد قاعدته أنه لو صلى الإمام الظهر عشر ركعات لوجب على المأموم أن يتابعه وهذا والله هو الجهل جهلٌ مركب بل مركب المركب جهلٌ في الحكم وجهلٌ في الفهم وجهلٌ بأدلة الشريعة الأخرى


[line]

فيا أيها الناس قد علمتم خطر الفتوى بغير علم ولكني أيضا أضيف الى ذلك أنه ينبغي للمستفتي أن لا يستفتي أحداً حتى يعلم أو يغلب على ظنه أنه أهلٌ للفتوى لا يقلد دينه الرجال الذين لا يعلم أنهم من أهل العلم فإن ذلك على خطرٍ عظيم إن بعض الناس يأتي إلى شخصٍ يظهر عليه أثر العبادة والصلاح فيستفيه في الفتوى يظنه من أهل العلم فإذا سأل هذا الرجل العابد فإن بعض العبّاد تأخذه العزة بالإثم فلا يحب أن يقول إنني لا أعلم فيفتيه بالجهل فيقع المفتي والمستفتي في المحظور ولقد سمع الكثير منكم ما أخبر به النبي صلى الله عليه وسلم عن رجلٍ من بني إسرائيل قتل تسعاً وتسعين نفساً ثم ذهب إلى رجل عابد يسأله يقول إنه قتل تسعاً وتسعين نفساً فهل له من توبة فأستعظم العابد هذا الأمر ورآه أمراً عظيماً لا تمكن فيه التوبة فقال له العابد إنه ليس لك من توبة فغضب هذا الرجل وأخذته الحمية فقتل العابد لأنه أفتاه بأمرٍ عظيم قتل العابد فكمل به المائة ثم ذهب إلى رجلٍ عالم فقال له إنه قتل مائة نفس فهل له من توبة فقال الرجل العالم نعم ومن يحول بينك وبين التوبة ولكن أخرج إلى القرية الفلانية فإن أهلها أهل صلاح فخرج الرجل من البلد تائباً إلى الله مهاجراً إلى الله عز وجل فجاءه الموت في أثناء الطريق فنزلت لقبض روحه ملائكة العذاب وملائكة الرحمة ملائكة العذاب تريد أن تقبض روحه وملائكة الرحمة تريد أن تقبض روحه فتنازع الملائكة فقيّض الله لهم من يحكم بينهم فقال قيسوا ما بين القريتين فإلى أيتهما كان أقرب فهو من أهلها فقاسوا ما بين القريتين فوجدوه أقرب إلى القرية الصالحة بمقدار شبرٍ أو نحوه فتولى قبض روحه ملائكة الرحمة فتأملوا أيها الأخوة خطر سؤال الإنسان شخصاً لا يعلم أنه من أهل العلم أو لا يغلب على ظنه أنه من أهل العلم ، وإنني أضرب لكم مثلاً واقعا أرأيت لو كنت مريضاً فرأيت رجلاً لابسا لباس الأطباء هل تسأله بمجرد أن رأيت عليه لباس الأطباء.؟ لا لا يمكن أن تسأله عن مرضك إلا إذا عرفت أنه من الأطباء إذن لا ينبغي لنا أن نغتر بظاهر الحال بل علينا أن نبحث ونحقق وأن لا نسأل عن ديننا إلا من نثق به في علمه وأمانته
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
السحب الوابلة غير متصل  
قديم(ـة) 18-03-2006, 06:26 AM   #4
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
المشاركات: 1,491
قوة التقييم: 14
المتفائل is on a distinguished road
ابن السلف

حاجوم

مشكوووووووووورين .
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
المتفائل غير متصل  
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 05:59 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19