عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن المواضيع المنقولة من الانترنت وأخبار الصحف اليومية و الوطن.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 31-03-2006, 05:07 PM   #1
Banned
 
تاريخ التسجيل: Feb 2006
المشاركات: 283
قوة التقييم: 0
متداول قديم is on a distinguished road
هناء الرشيد.. مصممة ديكور سعودية "اقتحمت" العالمية بأعمالها

من شروط المنتدى عدم وضع صور للنساء

[COLOR=]

دبي - العربية.نت
تعتبر مصممة الديكور السعودية هناء الرشيد برأي الكثيرين "مثالا ناجحا" للمرأة السعودية العاملة حيث بدأت في تجسيد هواياتها من خلال أعمال كبيرة بعد أن درست هندسة الديكور لتفتتح أول شركة للتصاميم المعمارية والداخلية في السعودية، وقد استطاعت الرشيد أن تحوز على شهرة كبيرة عدة تصاميم مهمة في أوروبا والولايات المتحدة.
وعن سبب اختيارها تلك المهنة تقول الرشيد، "منذ طفولتي وأنا أحب الرسم وأستعمل يدي في أشياء كثيرة، كترتيب الورود أو التطريز أو الطبخ، ومع الوقت كبرت موهبتي، وعند زيارة صديقاتي أو أقربائي أقوم بمساعدتهم في الترتيب وإعطاء رأيي في الأثاث، وصار لدي ذوق ونظرة للأشياء، بالإضافة إلى أنني كنت أرسم موديلات لفساتين صديقاتي، وبعد حصولي على الثانوية علمت بوجود قسم العمارة الداخلية في جامعة الملك فيصل بالدمام وكانت السنة الثانية له وتقدمت بلا تردد إلى الجامعة، رغم تفوقي في الثانوية، وكانت درجاتي تؤهلني لأن أدخل كلية الطب، وفعلاً تخرجت بعد خمس سنوات، وبدأت أعمل بعد تخرجي، وأخرجت سجلاً تجارياً يحمل اسم مؤسسة هناء الرشيد للتصميم الداخلي والتي تعتبر أول مؤسسة في التصميم الداخلي في السعودية".
وأشارت الرشيد إلى أنها عانت في البداية صعوبات مما جعلها تعمل من المنزل، لأنها كما تقول، لم تكن على دراية كاملة بفتح مكتب، خصوصاً أن المهندسات السعوديات قليلات في المملكة، "لذلك افتتحت معرضي الأول عام 1991 بعد عام من تخرجي بالخبر، وفي نفس الوقت كنت أعمل في مشاريع صغيرة لأقاربي، وكان الجميع يشجعونني على العمل أكثر، حيث زادت ثقتي بنفسي مما جعلني أتمكن من النجاح في هذا المجال، وكنت أقارن نفسي بمهندسين في الخارج".
وتطمح هناء إلى إنشاء جمعية سعودية تضم جميع المهندسات السعوديات، "لنناقش كل ما يعترض طريقنا من صعوبات ونتعرف على قضايانا ونتابع كل ما هو جديد في عالم الديكور وننمي مواهبنا، وأطمح إلى إنهاء مشاريعي التي أشرف عليها بعمل متميز وبصمة ديكورية تسجل لي في أعمالي".
من ناحية أخرى تشدد الرشيد على مهندس الديكور السعودي قادر على تقديم تصاميم تتلائم مع روح المجتمع المحلي أكثر من المصمم الأجنبي، "نجد بيوتاً في قمة الفخامة ولكنها تفتقر إلى الروح أو الطابع العربي لأن المهندس الأجنبي الذي قام بالتصميم لم يعش في المجتمع السعودي".
وترى المهندسة السعودية في حديثها لمجلة "المرأة اليوم" الإماراتية أنه لا فرق بين امكانيات المرأة والرجل، "الأفضل هو الذي يثبت جدارته وأعتقد أن حس السيدة أو المرأة المهندسة أفضل لأنها هي التي تعرف احتياجات المجتمع وذوقها يكون أقرب لذوق صاحبة المنزل، وباعتبار أن الديكور له موضة مثله مثل الفساتين والمجوهرات وتسريحات الشعر، مازلت أؤكد أن المرأة المهندسة هي التي تعرف احتياجات الحياة العائلية أكثر من الرجل".

وخلال رحلتها المهنية تعترف الرشيد أنها كانت في تحد مستمر مع نفسها، "أريد دائماً أن يكون كل مشروع أقوم به أحسن وأفضل مما سبقه، لذلك كنت أمر بفترات صعبة اضطر فيها للسفر بعيداً عن زوجي وأولادي لعدة أسابيع بهدف حضور المعارض وشراء الأثاث أو الإشراف على المشاريع في الخارج، لكن بتشجيع كبير من زوجي د. عماد الذكير وتفهمه لطبيعة عملي وإلمامه الشديد بأهمية تحقيقي لذاتي كانت المهمة أسهل والرحلة أكثر إنتاجية. تتالت المشاريع واحداً تلو الآخر في الخبر والجبيل والرياض، ثم لندن وباريس ولوس انجلوس، وانتقلت للعمل من مكتب الوالد بالخبر إلى مكتب في لندن حيث بدأت العمل به منذ سنة".
ولدى سؤالها عن أسباب نقل مقر عملها إلى خارج البلاد، تقول لـ"المرأة اليوم" :"العمل داخل السعودية صعب جداً، ورغم التشجيع والتسهيلات التي وجدتها استطعت العمل من خلال مكتب والدي أو زوجي ولكن كنت أشعر بأنني خائفة لأنني لم أكن أعرف النظام أو ما هو المطابق للقانون لكي أكون مطمئنة لأننا كنا قلة من المهندسات، ولا توجد قوانين واضحة وإذا فتحت مكتباً خاصاً هل ستأتي المرأة أو الزبونة لوحدها، إذ لابد من أن يأتي زوجها معها فهل بإمكان زوجها أن يأتي للمكتب؟ تساؤلات كثيرة كانت تدور في بالي، لذلك ترددت، وبدأت أعمل من خلال مكتب والدي ثم مكتب زوجي إلى أن فتحت مكتبي في لندن، ومن خلاله أصبحت لي مشاريعي التي وفرت لي راحة في التعامل مع الشركات، لأن أغلب الشركات تكون إيطالية أو فرنسية أو أمريكية، فعندما أكون في لندن أبقى قريبة من المصانع، وأيضاً أستطيع حضور الكثير من المعارض".
وأهم المشاريع التي قامت بتصميمها خلال مشوارها العملي بحسب ما تقول هناء الرشيد، " تصميم فيللا خاصة في لوس أنجلوس، وتصميم شقق خاصة في باريس ولندن، وشاطئ نصف القمر، وحالياً أقوم بتصميم قصر في لندن وأعتقد أنه من أجمل ما صممته للآن، فالمشاريع التي صممتها في الخارج تعتبر بالنسبة لي ذكرى وصوراً جميلة".
أما أبرز ما يميز تصميمات المهندسة هناء، فتقول: "أنا دائماً أحب أن أخلط بين الموديل الحديث والكلاسيكي، وألعب بالألوان، ومثل هذه التصميمات دائماً ما تكون غنية ودالة على الفخامة، وطبعاً لا أميل فقط إلى الدمج بين الحديث والكلاسيكي بل أيضاً إلى التصميمات المودرن، وبالإضافة إلى أنني أحب أن أقضي وقتاً طويلاً في تصميم المكان بعد انتهائه، أي أحب اللمسات الأخيرة التي أعتبرها أهم ما يميزني عن غيري، ويعتبر الأثاث وطريقة تركيبه واختيار الألوان والأقمشة والإكسسوارات من تحف وأباجورات وسجاد، كل هذا هو ما يميز مهندسة عن أخرى".[/SIZE][/COLOR]

آخر من قام بالتعديل عالي مستواه; بتاريخ 31-03-2006 الساعة 05:09 PM.
متداول قديم غير متصل  

 
قديم(ـة) 31-03-2006, 05:12 PM   #2
Banned
 
تاريخ التسجيل: Feb 2006
المشاركات: 283
قوة التقييم: 0
متداول قديم is on a distinguished road
أسف أخوي المشرف الغالي عالي مستواه لم أكن اعلم عن وضع صور النساء

عموماً هذا رابط الخبر لمن اراد مشاهدة الخبر بالتفصيل



الخبر موجود هنا بالتفصيل اخوي بدون روابط


الله يعطيك العافيه

آخر من قام بالتعديل عالي مستواه; بتاريخ 31-03-2006 الساعة 05:16 PM.
متداول قديم غير متصل  
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 08:03 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19