منتديات الرس اكس بي  

العودة   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > الرياضة و السوالف و التواصل

الملاحظات

الرياضة و السوالف و التواصل لكل ما يخص الرياضة، و لتبادل الأحاديث المتنوعة و الترفيه.

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 17-07-2006, 06:07 AM   #1
الوافي
عضو متألق
 
الصورة الرمزية الوافي
 
تاريخ التسجيل: Feb 2006
المشاركات: 703
معدل تقييم المستوى: 0
الوافي is on a distinguished road
افتراضي نزف الدم الإسلامي .. بخنجر الحركات الإسلامية

مرحباً بكم يا سادة يا كرام وسلامٌ من الله عليكم ورحمة منه وبركات ..
الدم المسلم .. وما أدراك ما الدم المسلم ، عظمه الإسلام وحرّمه ، وأعلى قدره ، ورفع شأنه ..

في التنزيل يقول الله تعالى ( وما كان لمؤمن أن يقتل مؤمناً إلا خطأ ) ويقول عز شأنه وتعالى جده ( ومن يقتل مسلماً متعمداً فجزاؤه جهنم خالداً فيها وغضب الله عليه ولعنه وأعد له عذاباً عظيما ) وقال عز في علاه ( ولا تقتلوا النفس التي حرم الله إلا بالحق ) .

وفي الحكمة يقول النبي صلى الله عليه وسلم ( كل المسلم على المسلم حرام دمه وماله وعرضه ) وقال بأبي هو وأمي عليه أزكى الصلاة وأتم التسليم ( لا يحل دم امرئ مسلم إلا بإحدى ثلاث الثيب الزاني ، والنفس بالنفس ، والتارك لدينه المفارق للجماعة ) وفي حجة الوداع قال ( إن دماءكم وأموالكم وأعراضكم حرام عليكم كحرمة يومكم هذا في شهركم هذا في بلدكم هذا )

آيات وأحاديث .. عظيمة المعنى والمبنى ، تخوّف المسلم من الإقدام على قتل مسلم عامداً قاصداً أو بتأويل باطل ظالم ، ويا لها من آيات وأحاديث تهز القلوب وتأخذ بالمشاعر .

غير أن الحركات الإسلامية في طول العالم الإسلامي وعرضه ، باتت ولا يزن الدم المسلم عندها فتيلاً ولا نقيرا .

ثُلة مسلمة تُقتل في (كُنر) في أفغانستان فيما مضى من الزمان على يد أحزاب إسلامية !!

ومجموعات مسلمة تقتل في العراق بدعوى التترّس والبعث على النيات ، بيد أحزاب إسلامية !!

وإمامان خطيبان يقتلان في العراق ، بدعوى العمالة لأمريكا !!

هذا ما قامت به الأحزاب الإسلامية بيدها لا بيد عمرو ، وما خفي أعظم .

أما ما تسببت فيه ، وما جنتْه على الأمة المسلمة ، فدونك أفغانستان ، شعب تنهال عليه الصواريخ والقنابل الأمريكية كالمطر ، وتباد دولة بأكملها وتلغى من الوجود !! بسبب الحركات الإسلامية

وقتلى بالعشرات والمئات في العراق بيد العدو ، بسبب قتل أمريكي واحد أو اثنان أو ثلاثة ، ثم الاختفاء في البيوت والحواري .

وقتلى الإخوان في مصر على يد الطاغية جمال عبدالناصر بسبب الحركات الإسلامية ومنازعتها السلطان .

وتعود اليوم حركة حماس الإسلامية اليوم ،بالتسبب في مجزرة لا يعلم مداها إلا الله ، بسبب أسر جندي يهودي واحد !!

أي رعونة تقوم بها حماس ؟! وأي جهل وحمق وخرق ؟! أطلقوا الجندي إلى أمه الهاوية ، وأنقذوا النساء والصبيان والشيوخ من مجزرة محققة .

ها أنتم تصرخون وتستنجدون بالغرب الكافر أن ينقذكم .. فقاتل الله السفه كيف يودي بصاحبه ؟ لم لا تقدرون قوتكم حق قدرها ؟! نحن أمة ضعيفة في هذا الزمان ، كان الأولى بنا جميعاً أن نعد العدة لا أن نبدأ بالقتال ، ستقولون هم سيقتلون وإن لم نأسر ؟ فيا رعاكم الله أين غاب عن عقولكم تقليل الشر قدر الإمكان ودرء المفاسد مقدم على جلب المصالح ؟ كان أبناء القردة والخنازير وقتلة الأنبياء يقتلون واحداً واثنين ، ومع أنه مؤلم للغاية إلا أن أشد منه إيلاماً قتل مئات وألوف .

أعدوا العدة بالعلم الشرعي السني المؤصل ، ودعوكم من الفلاشات واليافطات المستهلكة التي لا تسمن إلا أخرقاً ولا تغني إلا جوعة تافه ( أطفال الحجارة ) ، ودعك يا أيها الفلان من الخطب الرنانة ، فإنها لا تمنع باطلاً ولا ترد عدواً .

من العجيب أنا ما رأينا عبر تاريخنا المعاصر من الحركات الإسلامية إلا التهور وإيقاع المسلمين في المهالك ثم الخطب الرنانة الطنانة ، ثم البكاء والصياح والعويل .

أيتها الحركات الإسلامية اتقوا الله في دماء المسلمين ، اتقوا الله في الشيوخ والنساء ، اتقوا الله ولا تجلبوا على المسلمين شراً هم في غنى عنه ، إن كان من خير عندكم فبالتعليم الشرعي ، وإلا فاكفوا المسلمين شروركم التي بلغت عنان السماء .

علموا أبناءكم العقيدة الصحيحة ، في فلسطين وفي العراق وفي أفغانستان ، وأبشروا بنصر الله المؤزر .

الحماس بلا علم جنون ، والتسبب في قتل المسلم شيء لا يكون ، أكثر من خمسين سنة وإسرائيل لها في كل يوم من المسلمين قتيل ، وأنتم لا تمشون إلا خلف سراب بقيعة تحسبونه أيها الظامئون ماءً ، تارة خلف القرارات الدولية ، وآونة خلف اليافطات الجهادية المزوّرة ، وأبعدتم العلم جانباً وخلفتموه ظِهريا ، فكان حصادكم شيصاً وعذابا .. وأخلِق بهما أن يكونا ثمار غرسكم .

ها هنا ما يدعو للتأمل ..


* لم يؤذن للنبي صلى الله عليه وسلم بالقتال وهو في مكة في حال ضعف ، إبقاء على المسلمين ، مع أن بعضهم قُتل تحت التعذيب ، ثم لما قوي في المدينة وثبت أُمر بالجهاد في سبيل الله .

* سمى رسول الله صلى الله عليه وسلم رجوع خالد بن الوليد وانهزامه بالمسلمين والإبقاء عليهم في غزوة مؤتة فتحاً ، قال عليه الصلاة والسلام ( أخذ الراية زيد فأصيب ، ثم أخذها جعفر فأصيب ، ثم أخذها عبدالله بن رواحة فأصيب ، ثم أخذها خالد بن الوليد عن غير إمرة ففتح الله عليه وما يسرني أنهم عندنا )

* بدأ النبي صلى الله عليه وسلم دعوته في مكة بالعلم ، طلباً للتغيير ، ولم يبدأه بالجهاد ، فكانت الثمار يانعة في مدة وجيزة هي ثلات وعشرون سنة . دك فيها حصون الكفر وقصوره ومعاقله في عقر داره .

اللهم اجعل للمسلمين في غزة مخرجا ، اللهم ارحم النساء والأطفال والشيوخ ، اللهم الطف بالفقراء والأيتام والمحاويج ، يا رحيم يا لطيف .

اللهم اجبر كسرهم ، وارحم ضعفهم وهوانهم ، اللهم اكس عاريهم وأشبع جائعهم ، وارو ظمأهم ، وكن لهم مؤيداً ونصيرا ، يا رحمن الدنيا والآخرة ورحيمهما .

اللهم عليك بيهود ، الله عليك بيهود ، اللهم عليك بيهود ، اللهم زلزل أقدامهم ، وأرق دماءهم ، وأرنا فيهم عجائب قدرتك ، اللهم سلط عليهم من لا يرحمهم ، يا جبار يا عظيم .

اللهم عليك بطاغوت العصر أمريكا ، اللهم اخسف بها الأرض ، ذات الطول والعرض ، اللهم أقر عيون المسلمين بذلها وهوانها وزوالها يا قوي يا متين .
الوافي غير متواجد حالياً  
موضوع مغلق


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 04:44 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir