عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن المواضيع المنقولة من الانترنت وأخبار الصحف اليومية و الوطن.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 25-08-2006, 01:41 PM   #1
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
البلد: الشرق الأوسط...!!
المشاركات: 1,430
قوة التقييم: 0
Big_Brother is on a distinguished road
أحوال السوق لأسبوع القادم...

السلام عليكم..

السوق بإختصار مخيف جدا...

إذا كنت ربحان أخرج .. وإذا كنت خاسر فأنت بالخيار إما الصبر حتى يرجع رأس المال..


وإما الخروج والأخذ بأسعار أقل..


جميع المؤشرات الفنيّة للسوق سيئة وسلبية...خاصة الماكد..


من أراد الأستمرار فعليه بالمضاربة اللحظية من خلال المباشر برو..

وليبتعد عن المضاربة العشوائية..

ففوات الربح أفضل كثيرا من ألم الخسارة...

التحليل الفني ليس وحيا.. وإنما صحيح بنسبة لا تقل عن 90% لأحوال السوق..

دمتم برعاية الله.. وتأكدوا أني لست بمرجف بقدر ما أنا محلل مبتدىء للسوق وحيثياته..

الأخ الأكبر
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً

آخر من قام بالتعديل Big_Brother; بتاريخ 25-08-2006 الساعة 01:47 PM.
Big_Brother غير متصل  

 
قديم(ـة) 25-08-2006, 01:53 PM   #2
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
البلد: الشرق الأوسط...!!
المشاركات: 1,430
قوة التقييم: 0
Big_Brother is on a distinguished road
سوق الأسهم لا تخضع للتحليل .. أين المنطق؟
راشد محمد الفوزان - 29/07/1427هـ
Fax4035314@hotmail.com

أتفهم حجم الكارثة التي حلت بسوق الأسهم وانهيارها, وأيضا حجم الضرر الذي أصاب الكثير بخسائر طائلة, وهي صدمة كبيرة لم ينج منها إلا قلة محترفة ومتمكنة سواء بالخبرة أو العلم أو حتى بالحظ أو غيره من مسببات النجاة من كارثة السوق. ولكن ما يلفت انتباهي أن الكثير أو البعض يروج مقولة إن السوق لا يخضع للتحليل, سواء فني أو أساسي, وأن نمط الهجوم الآن على كل الشركات القيادية التي سببت الخسائر ولم تكن الآمان المتوقع سواء "سابك" أو "الراجحي" أو "الاتصالات" وغيرها من الأسهم القيادية التي لم تكن أفضل حالا من أي سهم, فهي أول من انهار مع انهيار السوق وخسرت ما لا يقل عن 50 في المائة من أسعارها, أما أسهم المضاربة والمتوسطة فقد خسرت 70 أو 80 في المائة من قيمتها من أعلى مستويات, ولكن بعد نهاية الانهيار ومراوحة المؤشر بين عشرة آلاف وأحد عشر ألفا, حصل أن عادت المضاربة من جديد, في كل أسهم المضاربة وحققت هذه الشركات مكاسب " مضاربية لا أكثر" وتحولت الخسائر إلى أرباح تفوق أيام قمة السوق.
من كل هذه المتغيرات, أي من خسر بالقياديات وربح بالمضاربة في أسهم لا تستحق ربع قيمتها الآن, هل يعني هذا فشلا للسوق؟ أي نجاح الفكر المضاربي لهذه الشركات؟ وخسارة في أسهم الاستثمار والقيادية؟ في رأيي لا يعتبر فشلا للسوق, لسبب أننا سوق ناشئة وصغيرة وتتشكل الهوية لديها وسنحتاج إلى سنوات لذلك, فالأنظمة والقوانين قيد الصدور, شركات تدرج في السوق, الوساطة والبورصة غير مفعلة, قوة سيولة وقلة شركات, سيطرة مضاربين, قلة الوعي, وغيرها من المتغيرات المهمة في السوق, فكل يوم نشاهد الجديد من المتغيرات من داخل السوق وخارجها, المضاربة هي جزء رئيسي لأي سوق مالية وبورصة وهذا لا يحتاج رأيي. ولكن يجب أن نفهم أن المضاربات لا تتم إلا في الشركات الأخف وزنا كعدد أسهم وقيمة قبل مرحلة صعودها, وفي ظل قلة الأسهم وقيمتها ووجود "الكاش" سيوجد فرد أو جماعة تحلق بهذا السهم بلا حدود متى كان قانونيا ونظاميا, وإن كان عكس ذلك فهنا دور الأنظمة والقوانين, ولكن يجب أن نقر بأن ذلك ليس عيب المضارب أو عيب السوق أو عيب أي شيء آخر, بل هي الظروف التي ساعدت على ذلك. والحلول لن تأتي في يوم وليلة, ونشاهد عقوبات صدرت بإيقاف المضاربين, ولكن أظل مع القانون والنظام وعدم التغرير بالمتعاملين في السوق, في أسهم "الألغام" وهي ذات الربحية العالية والقياسية, والأمثلة كثيرة, إذاً ما يتم غير مقبول ومنطقي سعريا للشركات, لكن إن تتبعنا الظروف والمتغيرات وأسس السوق وجدنا أنه ليس بغريب ما يحدث, فهو تحت مظلة النظام والقانون, ولا يعني هنا أنني أتفق مع هذه الأسعار الخيالية التي تتم. ولكن السؤال: هل هناك مخالفة؟ إن كان هناك, أين العقوبة والقانون الذي يوقف ذلك؟ حتى الآن لا يوجد.
التحليل للسوق وخاصة الأساسي هو قرار مستثمرين لتقدير القيمة العادلة للسهم والبحث عن الفرص في أسهم شركات أقل من قيمتها العادلة والاستثمار فيها لسنة وسنوات وهذا لن أخوض فيه كثيرا, لأنني أريد التركيز على التحليل الفني المهم, والتحليل الفني يهمشه الكثير, أو لا يقيم له وزنا, وسؤالي لكل من ينتقد التحليل الفني, هل أنت عارف ببواطن ودواخل وعلم التحليل الفني حتى تقيم ذلك؟! هي كالذي ينتقد طبيبا صرف وصفة طبية وهو لم يقرأ عن الطب إلا ما يقرأ في الصحف!!, التحليل الفني علم قائم بذاته, تقدم على أسسه محاضرات وتقدم فيه رسائل ماجستير ودكتوراة, وتم تأليف كتب خاصة به, ومن يفهم ويدرك التحليل الفني حقيقة, يستطيع قراءة السوق " أي سوق حتى السعودية التي يقال إنها لا تخضع لتحليل " يعرف مستويات الأسعار أنها مبالغ بها أو منخفضة أو اتجاه السوق أو أشياء كثيرة جدا, حتى في الانهيار السوق أعطى إشارات هبوط ولا أعني انهيارا, لأن هناك قرارات صدرت دعمت الانهيار " تحديد 5 في المائة يوم الخميس 23 شباط (فبراير) " وإيقاف مضاربين بعدها وإلى آخره. هذا لا يعني أن السوق تستحق سعريا ما وصلت إليه عند عشرين ألف نقطة لأي شركة قيادية أو غيرها. ولكن زخم المضاربة كان غير متوقف وكان مؤهلا لأرقام قد تكون غير مسبوقة, ولكن حدث ما حدث, التحليل الفني, خلال تلك الفترة أعطى إشارات واضحة للخروج أو الهبوط مع أول مراحل الهبوط, ودعمتها متغيرات خارج السوق, والآن في الشركات والمضاربات, تستطيع أن تقرأ أين تشتري وأين تبيع, دعم ومقاومة كمضاربات, مع ربط كثير من المؤشرات, وهي تنجح كثيرا وقد لا تنجح, لكن هناك علم وهناك تحليل, وإلا على أي أسس تقوم المضاربة, هل هي بمجرد التخمين والحظ؟ هذا غير صحيح, وهذا يطبق في كل الأسواق الدولية, ولكن نحن جدد على هذا العلم وهذه التجربة, ونتصور أنها لا تنطبق وهذا لا يكفي كمبرر, نحتاج إلى الزمن لكي تكون سوقنا أكثر نضجا وكفاءة ووعي المتعاملين واستكمال كل أدوات السوق, ونفهم التحليل الفني بعمق, فالعيب فينا نحن وليس في التحليل الفني أو الأساسي أو السوق, متى أجدنا هذا العلم وهذه المهنة.
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
Big_Brother غير متصل  
قديم(ـة) 25-08-2006, 01:57 PM   #3
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
البلد: الشرق الأوسط...!!
المشاركات: 1,430
قوة التقييم: 0
Big_Brother is on a distinguished road
سهم "إعمار" والسوق التي ترتجف
د. محمد أل عباس - أستاذ المراجعة المساعد -جامعة الملك خالد - أبها 01/08/1427هـ
maalabbas@kku.edu.sa

من الصعوبة أن نتحدث عن الأسباب التي أدت إلى انهيار سوق الأسهم في شباط (فبراير) الماضي دون دراسة ذات منهجية مقبولة. ولكن حتى تصدر مثل تلك الدراسات, إن كان هناك من يدرسها الآن، فإن المجال مفتوح لبعض الفرضيات وما زال هناك العديد من الدروس المستفادة من تلك الكارثة. فعلى رغم النظرية التي تقضي بأن مؤشر وحالة سوق الأسهم بشكل عام إنما هي انعكاس لوضع وحالة النشاط الاقتصادي في البلد وتناميه، إلا أن الارتفاعات المتواصلة التي حققها مؤشر السوق قبل شباط (فبراير) من هذا العام كانت مخيفة على وجه استثنائي. فقد استطاع المؤشر أن يجمع آلاف النقاط دون أن يهتز أو يتكئ على بعض تلك النقاط كي يلتقط الأنفاس. لذلك كان من المتوقع أن تستجيب السوق لقوى البيع في لحظة معينة وإذا ما صاحبها أحداث أو ظروف خاصة فقد يكون التصحيح عنيفا كما أشار بذلك العديد من المحللين، لكن أحدا لم يتوقع الانهيار على الأقل في هذه المرحلة من مراحل الاقتصاد السعودي.
الكوارث لا تحدث بسبب عامل واحد فقط بل مجموعة من الأحداث والظروف والحالات النفسية التي تتفاعل معا لتشكل الكارثة، من هنا أشار العديد من أصحاب الرأي الاقتصادي إلى أن عدم الوعي والانجراف وراء الشائعات وإهمال أسس التحليل المعتمدة تعد الأسباب الرئيسية للانهيار، إضافة إلى دور القشة الذي لعبته قرارات الهيئة بشأن عدد من المضاربين وتخفيض نسب التذبذب. وعلى الرغم من تعدد الآراء والتفسيرات إلا أن أحدا ـ فيما أعرف - لم يشر إلى الدور الذي لعبه سهم "ينساب" في ذلك الانهيار. لقد كان طرح شركة ينساب طرحا كبيرا بمقاييس السوق السعودية فعلا، وقد شارك الملايين من أفراد الشعب السعودي في ذلك الاكتتاب أملا في الحصول على عدد من الأسهم ومن ثم بيعها بأسعار تفوق سعر الاكتتاب بعشرة أمثاله والخروج بغنيمة حقيقية من النضال في سوق الأسهم وأمام أبواب البنوك. لم يناقش أحد قوة نظام تداول قبل إدراج سهم "ينساب" وقدرته على الاستجابة لضغوط البيع والتي تمت معظمها بأوامر سوق، ومن المعروف أن تنفيذ أوامر البيع من نوع " أمر سوق" يحتاج إلى عمليات إلكترونية معقدة ينفذها النظام كي يحدد أسعار البيع لكل صفقة على حدة. فإذا أضفت إلى تعقيدات تنفيذ الأوامر ضخامة الأعداد والكميات التي يراد تنفيذها إضافة إلى الحالة المتوهجة للسوق والتي كانت تصل إلى أكثر من 40 مليارا من التداولات اليومية فليس من المستغرب أن يفشل النظام أكثر من مرة ويتسبب في إرباك السوق وخاصة في الأسبوع الذي سبق الانهيار حيث تعطل النظام مرتين كما أعلنت هيئة السوق ولا نعرف إن كان تعطل غيرها ولم نحط بذلك خبرا. المشكلة أن تعطل النظام لم يظهر على الشاشات إلا على شكل أوامر بيع لم يقابلها أوامر شراء، فإذا كنا نتحدث عن فترة من التوتر والشائعات والقلق من تصحيح قوي فقد فسر التعطل على إنه التصحيح المنتظر. لذلك، وفي ظل الجو المتوتر وتحت ضغوط بيع "ينساب"، لم تمهل السوق هيئتها كثيرا للتعامل مع أخطاء النظام واستجابت للتشاؤم أكثر من اللازم بل أكثر من المتوقع وأكثر من قدرة المحافظ الكبيرة على العودة بالسوق فاختنق الجميع عند أبوابها ومات الصغار تحت أقدام الكبار الهاربين أو في أسر البنوك الجائعة.
ما من شك أن التجربة كانت عنيفة للجميع وخاصة لأولئك الذين لم يستوعبوا معنى المخاطر في سوق الأسهم والعلاقة الأبدية بين العائد وحجم المخاطر، وإذا كنا نشهد الآن عودة متفائلة للعديد من الأسهم فإن الغيوم تتلبد الآن في سماء السوق مع إطلالة سهم "إعمار".
شركة إعمار السعودية والتي انتهت من تخصيص أسهمها قبل عدة أيام تعد من نفس حجم شركة ينساب، فقد تجاوز عدد المكتتبين أكثر من عشرة ملايين مكتتب من خلال أكثر من مليوني محفظة. ومع التكهنات المبالغ فيها حول سعر تداول السهم عند إدراجه، والتي لا تقوم معظمها على سند علمي أو منطقي مقبول، فإنه من المتوقع أن تشهد السوق تداولات كبيرة جدا على ذلك السهم أسوة بالتي حصلت عند تداول سهم "ينساب" وسوف يواجه "نظام تداول" كميات ضخمة جدا من أوامر البيع من نوع "أمر سوق". وإذا كانت السوق لم تفق بعد من صدمة انهيار شباط (فبراير) وما زالت تترنح تحت أبسط ضغوط البيع فإن أي خلل قد يصيب النظام من جراء إدراج سهم "إعمار" وتداولاته قد يفسر أنه انهيار جديد ويقودنا بذلك إلى مستويات مرعبة حقا.
والآن هل الهيئة و البنوك على استعداد تام لمثل هذه الموجه الهائلة من التداولات وآثارها المتوقعة؟ لقد اتجهت هيئة السوق إلى تطوير النظام وقدمت توقيع العقد في محفل عظيم مهيب إعلانا منها لأهمية الحدث ونتائجه المرجوة وفي ذلك اعتراف ضمني بالمشاكل التي يواجهها النظام الحالي. لم أطلع على موعد تدشين النظام الجديد لكن من المؤكد أن إدراج سهم "إعمار" سيكون وفقا للنظام الحالي مع مشاكله وإخفاقاته، فهل من برنامج عمل لمواجهة التداولات المتوقعة والضغوط التي سيواجهها نظام تداول؟ هل قامت الهيئة بالتنسيق مع الصناديق الاستثمارية ـ وخاصة الحكومية منها - لامتصاص أية آثار لاختلال العرض والطلب على بقية الأسهم المتداولة في السوق. في تجربة "ينساب" تسابقت البنوك على تنفيذ الأوامر دون تنسيق أو اتباع لقرارات الهيئة فهل من عقوبات رادعة لمثل تلك التصرفات إن تكررت. هل هناك مشروع توعوي لإرشاد الناس إلى أهمية توقيت عملية البيع وطرقها المناسبة؟ وحتى يدرج سهم "إعمار" فإن لكل حادث حديثا.
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
Big_Brother غير متصل  
قديم(ـة) 26-08-2006, 11:27 AM   #4
عضو مجلس إدارة سابق
 
صورة غريب الدار الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
البلد: الشرقية الله يخليني منها
المشاركات: 29,040
قوة التقييم: 44
غريب الدار has a spectacular aura aboutغريب الدار has a spectacular aura about
الله يستر

والله انك خوفتنا

بس شكلي ابسوي مثل ماقلت

ابتفرج عليهم هالاسبوع

الله يعطيك الف عافيه

مشكوررررر
__________________
غريب الدار
Instagram & Twitter: A_Karim_M
غريب الدار غير متصل  
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.