عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 05-09-2006, 02:53 AM   #1
عضو متألق
 
تاريخ التسجيل: Jan 2006
المشاركات: 730
قوة التقييم: 0
~smart~ is on a distinguished road
الشيخ القرضاوي .... حسن نصرالله لا يختلف عن الشيعة المتعصبين


v
v
v
v
v
v
v
v
v



السلام عليكم

وهاهو الشيخ القرضاوي مُنـّظـر فكرة التقارب السُني الشيعي

... وبعد طول سنين

يحذرنا من الشيعه الرافضه .... ليس في العراق فقط ..

بل في كل الدول ....

فالشيخ ينضم بموقفه الآن ....

الى من قبله ممن حذرو من النفوذ الشيعي في المنطقه

فلقد سبقه الى ذلك كلٌ من الرئيس المصري وملك الاردن ...

ولكن لتصريح القرضاوي الآن .... صدىً مـدّوي

إذ انه حذر بلغه تهديديه من دخولهم الى بلاد مصر !!

وقال بأنهم يستخدمون التصـّوف .....

كقنطرة ( جسر ) لنشر التشـّيع في مصر

بل وقال كلمته الجريئه في الامين العام لمى يُدعى ( حزب الله )..

وهو المدعو ( نصر الله ) ....

حيث قال ....

حسن نصرالله لا يختلف عن الشيعة المتعصبين...

فهو متمسك بشيعته ومبادئه... ولا يمكن أن ننكر هذا
.

فيامن لازلتم تدعوننا الى التقارب السُني الشيعي ...

وتسمونهم إخواننا ( كذبتم ) ....

أما لكم في تحوّل شيخ الدعوة للتقارب ( القرضاوي ) من عبرة ؟

تصريح الشيخ القرضاوي على الرابط التالي

http://www.almasry-alyoum.com/articl...rticleID=29078

السلام عليكم
.
.
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
~smart~ غير متصل  

 
قديم(ـة) 05-09-2006, 05:40 PM   #2
لا ينتمي
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
البلد: إنها تقيم بداخلي..وأقيم داخلها !
المشاركات: 1,209
قوة التقييم: 0
الشهرستاني is on a distinguished road
لقد أسمعت لو ناديت حياً ### ولكن لا حياة لمن تنادي ؟!

إنهم هكذا شيخي العزيز .. يخفون أي اثارة قد تخدم الحق في يوم من الأيام .. كلام القرضاوي السابق الذكر ، وبعضاً من تصريحات مفتي المملكة ، وقرار ايقاف الحفلات الغنائية الأخير .. كلها بات الإعلام غائباً عنها ، وهو الذي ذكر كيف قتل طفل من نيبال بعدما تشاجر عليه أبويه ، وكيف أن الدفاع المدني أنقذ قطوة في منفوحة !!


لكنها غاب عن أحداث كهذه ... غيّبه الشيطان !!


هل تذكر كيف بدت وطنيتهم على محمد سلامة الحربي معلم الفويلق ، ولعل تلاحظ كيف تقاعسوا عن نصرة حميدان التركي ؟! المواطن السعودي ::: الذي يردد ويأن : ارفر راسك أنت سعودي ؟!!


يا ليت قومي يعلمون ؟
__________________
هذا المنتدى، كان عظيماً..وما زال عظيماً ، وسيبقى عظيماً !
الشهرستاني غير متصل  
قديم(ـة) 06-09-2006, 02:09 PM   #3
Banned
 
تاريخ التسجيل: Jan 2002
البلد: الرياض
المشاركات: 284
قوة التقييم: 0
ابو ناصر is on a distinguished road
السلام عليكم،،

الآن الشيخ القرضاوي بعدما صرح بما يتفق مع هواكم مدحتوه !!

عجبي

عموماً 1/0
لا تصدقون أي شيء وتأخونها ..

أخوي سمارات

لقد شاهدت الندوة و استمعت الى كلام الشيخ بالكامل ما ذكرتموه هنا صحيح و لكن طريقة عرضكم للخبر مشبوهة. فالشيخ كان يرد على الاسئلة بموضوعية و لكن انتم اخذتم بعضه و صورتوه كأنه هجوم على الشيعة. الشيخ قال ان حسن نصرالله رجل شيعي متشدد و هذا لا ينكره حتى السيد حسن نفسه و الشيخ لم يكن يقصد المعنى السلبي و انما قصد انه متشبث بمذهبه و عقيدته و لم يطلب منه التغيير و انما دعا الى انشاء علاقة طيبة بين الطرفين تحفظ الجميع من أخطار الخارج.

هذا هو النص الحقيقي للمقابلة، والعربية شوهت الحقيقة لأغراض سياسية!

عن حال الأمة في ظل ما يحدث من عدوان علي لبنان؟ قال الدكتور القرضاوي: أمتنا في حالتها التي نعيش فيها اليوم في حالة موات وهوان، والشئ الوحيد الذي يدل علي ان الأمة مازالت حية وفي صدورها قلوب موصولة بالحياة هو المقاومة التي نراها في فلسطين ولبنان، وما دون ذلك فلا شئ مشرف، والاستسلام يخيم عليها خصوصا من الأنظمة العربية. - وما الذي أوصل الأمة الي هذه الحالة من الهوان؟ د. القرضاوي: الأنظمة العربية تتصرف من منطق الإيمان بأشياء كأنها مقررات ثابتة أو يراد تثبيتها في الوعي العام.. من بين هذه المقررات ان إسرائيل قوة لا تقهر وشوكة لا تكسر وعلينا أن نتفادي مواجهتها.. وفي ظل هذه الحالة من الهوان فإن الأنظمة العربية تعتبر ما تقوم به حماس وشهداء الأقصي وصلاح الدين في فلسطين وحزب الله في لبنان مغامرة غير محسوبة وتوريط لهم في مواجهة غير محسوبة مع إسرائيل.. انهم يتحدثون عن إسرائيل وكأنها قوة لا تقهر تماما كما كان يقال في الماضي عن التتار.. كان يقال: »اذا قيل لك ان التتار انهزموا فلا تصدق حتي نجحوا بضعفنا من اسقاط بغداد، ودمروا الحضارة الإسلامية هناك، وقتلوا ألف ألف مسلم، حتي وهب الله الأمة رجلا مؤمنا هو سيف الدين قطز فهزمهم وأسقط هذه الأكذوبة ولم تقم لهم قائمة بعد ذلك. - وماذا أيضا عن المقررات التي يريدون تثبيتها في وعي الأمة؟ د. القرضاوي: من ضمن المقررات أيضا المراد تثبيتها وتعميمها علي كل أبناء الأمة مثقفيها وحكامها ومحكوميها ان ما تريده أمريكا هو النافذ وكأنها إله الكون، الذي لا يسأل عما يفعل أو كما يقولون في الأمثلة الشعبية »حد يقول للغولة عينك حمرا«!! فهي بالفعل غولة وعينها حمراء ولكنها لا تخيف إلا ضعاف الإيمان. ويضيف الشيخ القرضاوي: إن الأمة غائبة رغم المخطط الواضح الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية لتغيير خريطة المنطقة العربية بدءا من تسميتها بالشرق الأوسط الجديد.. وعلي هذا الأساس تتصرف أمريكا كما يتصرف السيد مع العبيد، والملك مع ممتلكاته، والغريب أننا لا نستطيع أن نعترض. الولايات المتحدة تريد للمنطقة أن تتغير وتصبح إسرائيل هي القوة الوحيدة المهيمنة التي تفرض إرادتها علي الجميع ومن لا يصدق هذا المخطط عليه مراجعة الحوادث السابقة، فالعالم كله ينادي بالوقف الفوري لإطلاق النار وأمريكا هي الوحيدة التي تقول دعوا الفرصة مدة من الزمن بهدف تغيير الحقائق علي أرض الواقع وحتي الزيارة التي قامت بها وزيرة خارجية أمريكا كوندوليزا رايس جاءت بعد مدة من الوقت لكي تعطي لإسرائيل الفرصة في استكمال خطتها في تدمير كل مقومات الحياة في لبنان بدءا من هدم المنازل وقتل الأبرياء وتشريد الآمنين.. هذه هي أمريكا الحقيقية، ومادامت بالنسبة لبلادنا هي الآمر الناهي فسنظل نحن العبيد الذين نأتمر بأمرها!! - وماذا عن موقف الحكام العرب من الأزمة؟ د. القرضاوي: الأنظمة العربية ليس لديها القدرة علي التنفس وليس الكلام، ومادامت هذه الأنظمة تقول نحن لسنا مستعدين لأي حرب ماذا ننتظر منها. لقد أعطوا لإسرائيل صكا علي بياض لكي تفعل بنا ما تشاء وتركيع المنطقة بالكامل في نهاية الأمر.. لقد وصل الأمر بأحد الحكام العرب أن يقول: لا نستطيع أن نقف أمام إسرائيل وكأنهم يقولون لإسرائيل ضعوا رؤوسنا في الوحل كما تريدين دمري بيوتنا.. اهتكي أعراضنا.. اقتلي أطفالنا فليس لدينا القدرة علي مواجهتك.. فهل هناك عاقل في الدنيا يقول لعدوه: لا أستطيع مواجهتك. الإنسان الحر يقول للقاتل أنا علي استعداد للموت دفاعا عن كرامتي.. إن ما نراه من الحكام العرب مخالف لكل ما نشأ عليه العرب. لقد نسوا وانسونا كل ما نخفظه من الشعر الذي يتحدث عن الكرامة العربية أين ما حفظناه من قول المتنبي: لا يسلم الشرف الرفيع من الأذي حتي يراق علي جوانبه الدم وأين قول شوقي: للحرية الحمراء باب بكل يد مضرجة تدق - وما هو الحل مع هؤلاء الحكام الذين نسوا كل شئ من أجل عروشهم؟ د. القرضاوي: الوضع الشاذ لا يمكن أن يدوم.. من الممكن أن يستمر بعض الوقت، ولكنه لا يستمر للأبد فنحن في وقت تتقارب فيه الشعوب وتثور علي حكامها والحكام العرب لا يمكن أن يبقوا للأبد ما لم يعدلوا من أنفسهم وماعدا ذلك فإن منطق الأشياء يقول بزوال الحكام، وعدم استمرارهم للأبد.. والدليل علي ذلك الاتحاد السوفيتي الذي وصل من القوة ما لم يصل اليه أحد وأصبح الكيان الأعظم الثاني ومع كل هذا انهار بسبب خلل داخلي وكما قال الله تعالي: »وإن تتولوا يستبدل قوما غيركم«. - وماذا عن المقاومة وموقف الشعوب تجاهها؟ وما حكم الشرع فيما فعله حزب الله؟ د. القرضاوي: من حق أي بلد وأي شعب أن يقاوم المحتلين ويجب علينا كمسلمين أن نهب لنجدة أخانا المسلم، وجمهور فقهاء المسلمين يقول ان اي بلد يحتل من العدو يجب علي اهله الدفاع عنه بكل ما يقدر وفي هذه الحالة تسقط الحقوق الخاصة وتقدم الحقوق العامة، ويصبح الجهاد فرض عين فللمرأة أن تخرج للجهاد حتي بدون إذن زوجها، والولد دون إذن والده، والخادم دون إذن مخدومه لأن حق الأمة مقدم علي حق الأفراد، واذا تقاعس أهل البلد فعلي جيرانهم نجدتهم ثم جيران جيرانهم وهكذا حتي يشمل الجهاد الأمة بأكملها.. والآن علينا جميعا أن نهب للدفاع عن لبنان ضد الجبروت الإسرائيلي الذي دمر بلدا من أجل ثلاثة أسري، ولم يتحرك عربي واحد من قبل من أجل ما يقرب من 10 آلاف أسير في سجون إسرائيل التي تتحرك بتجبر في الأرض وكما يقول المثل: »يا فرعون ايه فرعنك؟ قال ملقيتش حد يصدني«. - ما رأيك فيما قامت به الشعوب والغضب العارم الذي خرج من صدورهم؟ د. القرضاوي: الأمة في حالة يرثي لها والشئ الوحيد الذي يعذبنا هو الحيوية التي ظهرت في الشارع. الجماهير كلها تغلي وتقول نريد أن نقاتل ونجاهد نريد الثأر من القتلة، وللأسف فإن هذه الجماهير لم تجد سبيلا لتحقيق أمنية الجهاد. - وما هي المشكلة التي تعوق المسلمين بالدول العربية علي الجهاد؟ د. القرضاوي: مشكلة الأمة في عدم وجود حرية فلو كانت في بلادنا حرية لوجدت الجماهير بالملايين تتطوع للجهاد ونصرة كل المقاومة في كل البلاد العربية والإسلامية. - هناك من يقول ان المقاومة اللبنانية مقاومة شيعية ونحن أمة معظمها من السنة؟ د. القرضاوي: المقاومة هي أشرف ما في الأمة سواء في فلسطين أو لبنان ولا يضير المقاومة اللبنانية أنها من الشيعة طالما انهم هم الذين حملوا السلاح وأخذوا علي عاتقهم مهمة تطهير الأرض المسلمة من الدنس الإسرائيلي وانتصروا من قبل، وحرروا اليهود، ويبقي جزء من مزارع »شبعا« سوف يستطيعون تحريره إن شاء الله قريبا.. وأنا لا أجد فرقا بين السنة والشيعة وإن كان الشيعة قد خالفونا في بعض الفروع فإنهم من أهل لا إله إلا الله ويتفقوا معنا في كثير من الاصول، وهم معنا في دائرة الأمة الإسلامية، وجزء لا يتجزأ منها، وإن كان كلمة حق يجب أن نقولها فإننا ننكر علي شيعة العراق تعصبهم، وندعوهم الي نبذ هذا العنف ضد أشقائهم المسلمين السنة، ويقفون ضد المجازر التي تدار، ولا تستفيد منها سوي قوي الاحتلال الأمريكي والكيان الصهيوني. - ماذا أعجبك في المقاومة اللبنانية خلال الأيام الماضية؟ د. القرضاوي: من مفاخر المقاومة اللبنانية انها جعلتنا لأول مرة نحصل في أيدينا علي أسري إسرائيليين من جنود العدو بعد أن كانوا هم الذين يأسروننا وفي سجونهم الآلاف من أبنائنا ولم يكن لدينا أسير واحد منهم ولذلك جن جنون إسرائيل هي التي تأسر فهي التي تقتل وهي التي تدمر وجنودها هم البشر، وجنودنا غير ذلك وجاءت المقاومة لتوجع الكيان الصهيوني وتثأر لكرامتنا جميعا. ويضيف: ومن المفاخر التي تذكر للمقاومة اللبنانية انها استطاعت أن تضرب بصواريخها في العمق الاسرائيلي وتجعل الصهاينة يلوذون بالملاجئ ولأول مرة تعترف إسرائيل بوقوع قتلي وجرحي في صفوفها من جراء قصف حزب الله لمدنها وتكبيدها خسائر بالمليارات، والعارفون يقدرون حجم هذه الخسائر خاصة في ضرب الموسم السياحي الإسرائيلي نتيجة خوف السائحين وهو موسم كان يدر علي إسرائيل الملايين.. وبالنسبة لخسائرنا من قتلي ومصابين فإننا نقول كما قال الرسول صلي الله عليه وسلم يوم أحد »قتلاهم في النار وقتلانا في الجنة«. ونحن نقاتل من أجل الحسنيين النصر أو الشهادة وكما قال تعالي: »إن تكونوا تألمون فإنهم يألمون كما تألمون وترجون من الله ما لا يرجون«. فالمقاومة استطاعت تكبيد أقوي جيش يحارب ومن ورائه أمريكا خسائر فادحة وإن كانت إسرائيل تقاتل بقوة السلاح الأمريكي وبالدعم الأمريكي السياسي والاقتصادي والعسكري وبسلاح »الفيتو« فإن حزب الله يقاتل بقوة الإيمان. - هل تري فضيلتكم بشائر خير بعد الغضب الذي ابدته الشعوب المسلمة تجاه العدوان؟ د. القرضاوي: في المنظور القريب لا توجد بشائر أما اذا نظرنا الي المدي البعيد، والقوي الكامنة لدينا فإننا نجد أشياء كثيرة مبشرة فالأمة بها أشياء ليست هينة فالقوة العددية تصل الي مليار ونصف المليار مسلم والقوة الاقتصادية تمتلك معظم النفط بالاضافة للأراضي التي تمتلئ بالخير والشواطئ والبحار والوديان.. بالاضافة الي ذلك نحن نملك القوة الروحية بالرسالة الخاتمة ونملك القرآن الوثيقة الإلهية التي لا يمكلها غيرنا، بجانب القوة الحضارية فنحن منطقة الحضارات القديمة الفرعونية في مصر والبابلية في العراق والفارسية في إيران في الوقت الذي لا تجد فيه أمريكا سوي 2000 سنة هي كل عمرها.. ونحن أيضا مهد الرسالات السماوية. - سؤال أخير: هل تكفي كل هذه الأشياء لكي ننتصر علي المخططات الصهيونية؟ د. القرضاوي: إننا نعتقد أننا اصحاب الحق وعدونا علي باطل، والحق حتي لو تعرض لكبوات فإنه سوف ينتصر في النهاية ولننظر للتاريخ لقد جاء الصليبيون الي فلسطين واقاموا القلاع والمتاريس وفي النهاية هيأ الله من المسلمين رجالا ردوهم مدحورين والأيام دول وبالحياة دائما سنة التداول، والدهر يومان يوم لهم ويوم عليهم إن شاء الله واللهم أرنا فيهم يوما وزلزلهم، اللهم انصر المقاومة البطلة في فلسطين ولبنان وكل بلاد المسلمين
ابو ناصر غير متصل  
قديم(ـة) 06-09-2006, 02:38 PM   #4
لا ينتمي
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
البلد: إنها تقيم بداخلي..وأقيم داخلها !
المشاركات: 1,209
قوة التقييم: 0
الشهرستاني is on a distinguished road
أبو ناصر .. فضلاً رابط اللقاء ..!!
__________________
هذا المنتدى، كان عظيماً..وما زال عظيماً ، وسيبقى عظيماً !
الشهرستاني غير متصل  
قديم(ـة) 06-09-2006, 06:29 PM   #5
Banned
 
تاريخ التسجيل: Jan 2002
البلد: الرياض
المشاركات: 284
قوة التقييم: 0
ابو ناصر is on a distinguished road
ابشر أخوي الشهرستاني

هذه المقابلة كاملة


http://www.qaradawi.net/site/topics/...8&parent_id=15

القرضاوي يحاضر بنقابة الصحفيين المصرية ويحل ضيفا على قناة دريم

القاهرة ـ صبحي مجاهد – موقع القرضاوي



اعتبر العلامة الفقيه الدكتور يوسف القرضاوي أن الاستبداد السياسي وكبت الحريات هما من أكبر المشكلات التي تواجه الأمة العربية، مشيراً إلي أن ما تحتاجه الأمة في المرحلة القادمة هو التغيير والإصلاح.


وقال القرضاوي في ندوة عقدت بمناسبة افتتاح الموسم الثقافي لصالون احسان عبد القدوس بنقابة الصحفيين المصرية بالقاهرة الخميس 31-8-2006: "إن الاستبداد السياسي الذى يعاني منه العالم العربي من أهم المشكلات التي تجعل من واقع الأمة العربية الحالي مرا، ولا يمكن أن يكون هناك بسببها مستقبل مشرق".


وأوضح القرضاوي رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين أن من صور هذا الاستبداد "عدم استطاعة التعبير عن الرأي"، وذكر في ذلك بأن "الشعوب الأوروبية التي دخلت أنظمتها الحرب مع الولايات المتحدة على العراق قامت بمظاهرات مليونية للرفض، بينما لم تقم مظاهرة حتى ربع مليونية في الشعوب العربية".


وتابع يقول: "إننا إذا كنا نقول إن الزنا والسرقة من أكبر الكبائر، فإن هناك أشياء في واقع العالم العربي اليوم يجب أن يتم تصنيفها ضمن الكبائر من أهمها الاستبداد السياسي، وتزوير الانتخابات، والمحسوبية، والكبت السياسي للحريات، ونهب المال العام، والأمية والتخلف".



التغيير والإصلاح



وبين القرضاوي أن الخروج من هذا الواقع الأليم المر وتغيره أمر ممكن من خلال "استخدام نقاط القوة لدى العالم العربي التي من أهمها القوة البشرية، حيث يوجد في العالم العربي نحو ثلث مليار نسمة أغلبهم من الشباب الذين يستطيعون بناء أمة إذا أحسن توجيههم، بالإضافة إلى القوة الاقتصادية، واسترجاع العمق الحضاري والتاريخي للدول العربية".


وأوضح الدكتور القرضاوي أن "أهم ما تحتاجه الأمة في المرحلة القادمة هو التغيير والإصلاح؛ لأنه لا مستقبل لهذه الأمة إلا إذا غيرت من واقعها وأفكارها وإرادتها"، منوهاً إلى أن هذا الأمر يحتاج في الأساس إلى "إصلاح التعليم والسياسة، والدستور، ومن قبل ذلك كله إعطاء الحرية".


وشدد على أن أهمية الحرية في أساس "خروج الأمة من أزمتها وفي بناء الفرد والمجتمع؛ لأنها تعد مقدمة على الشريعة الإسلامية؛ لأن الناس إذا ما امتلكوا حريتهم عرفوا بأنفسهم أنه لا حل إلا بالإسلام، وقالوا بحرية، وفي ذلك دعوة للإسلام التجديدي".


واستطرد قائلا: "بماذا انتصر حزب الله؟ لقد انتصر بالحرية التي وفرتها له الدولة اللبنانية... كما دخل في قلوبهم العقيدة فحاربوا بها وواجهوا بها الصهاينة، بينما إخواننا في فلسطين ضحوا أكثر مما ضحى به حزب الله، ولكنهم لم يستطيعوا بعد أن يصلوا إلى ما يريدون؛ لأنهم لا يجدون حريتهم فهم يعملون تحت الاستعمار".



المشروع الصهيوني



وحذر الشيخ القرضاوي في كلمته "عن الرؤية المستقبلية للعالم العربي" من "أننا نعيش في وقت يراد فيه أن تمسح كلمة العالم العربي والأمة الإسلامية، ليحل محله الشرق الأوسط الكبير".


وفي هذا السياق ألمح الشيخ يوسف القرضاوي إلى أن من "أهم المشكلات التي تعوق من مستقبل مشرق للعالم العرب هي مشكلة المشروع الصهيوني، الذي يهدف إلى أن يمزق هذه الأمة العربية، ويزرع فيها جسما غريبا اسمه إسرائيل" وأوضح أن هذا المشروع "يعد خطرا على كافة المستويات عسكريا وسياسيا وثقافيا واجتماعيا، ودينيا واقتصاديا، ولا بد من الوقوف أمامه بحزم".


وشدد على أن من أسباب "الواقع الأليم للعالم العربي هي التبعية للعالم الغربي والقوى الغربي، حيث مازال الآخرون يسيطرون علينا ويسيرون مقاديرنا وفق مصالحهم وعلى رأس هؤلاء الولايات المتحدة الأمريكية"، مطالباً العرب والمسلمين بأن يقولوا جميعاً "لا للتبعية السياسية أو الحضارية أو الثقافية لأمريكا أو غيرها؛ لأن ذلك يعد واجبا علينا".



شيعة وسنة



على جانب آخر حذر الشيخ يوسف القرضاوي من محاولات اختراق الشيعة للسنة، واختراق السنة للشيعة، إلا أنه طالب في الوقت نفسه بالتقريب.


وأردف يقول: "ولكن لا يمكن أن نقبل أن يكون هذا التقريب سببا في اختراق البلاد السنية؛ لأن هذا سيؤدي إلى نار تأكل الأخضر واليابس، ويجعل ما يحدث في العراق بين السنة والشيعة نموذجا لكل الدول".


وركز على أن تحقيق التقريب المذهبي يتطلب أن يمتنع كل طرف من السنة أو الشيعة عن أن يبشر بمذهبه في البلاد التي تتبنى المذهب الآخر.



وردا على سؤال عن نظرته لحسن نصر الله الأمين العام لحزب الله وهل هو من الشيعة المتعصبين أم لا؟ قال الدكتور القرضاوي: "إن حسن نصر الله لا يختلف عن الشيعة المتعصبين، فهو متمسك بشيعته، وعقيدته، ولا يمكن أن ننكر هذا، ولكنه أحسن بكثير من القاعدين والمتخلفين عن الحق".



مناصرة إيران



وعن رأيه في دعم إيران ضد أمريكا وإسرائيل اعتبر الشيخ يوسف القرضاوي أن هذا من الأمور الواجبة، وقال "إننا ندعو دائما لأن يقف السنة والشيعة ضد عدوها الصهيوني والأمريكي، حيث إن أعداءنا يريدون أن يفرقونا؛ لذا علينا أن نؤيد إيران في موقفها النووي، ونشد على يدها في ذلك، فنحن نؤيد منطق القوة".



وحول رؤيته لوضع الحركات الإسلامية اليوم في العالم العربي أشار الشيخ القرضاوي إلى أن هذه الحركات "تقوى وتنمو وتتأسس يوما بعد يوم، وهو ما نراه في مصر وفلسطين والمغرب وغيرها من البلاد العربية، ولكن المشكلة هي مشكلة الأنظمة".

وفيما يتعلق بالتنظيم الشرعي للمظاهرات والاحتجاجات أوضح أنه "من حق الناس التظاهر، والتعبير عن إنكار المنكر شريطة أن يكون ذلك سلميا".



تطبيق الشريعة



وحول تطبيق الشريعة وفشل بعض الأنظمة التي طبقتها كأفغانستان قال الشيخ يوسف القرضاوي: "إن هذا أمر لا خيار لنا فيه؛ فالشريعة أنزلها الله لتحكم بين الناس، ولا يصح أن نأخذ منها جزءا ونترك الباقي، كما أن الشريعة ليست مجرد تطبيق حدود؛ حيث إن هذه الحدود تدرأ بالشبهات، ولكن الشريعة في أصلها هي الحق والعدل، ومعاقبة الظالم، وإقامة حياة طيبة للناس، ولكن مأساة الشريعة أنها لا تطبق كما ينبغي، فطالبان في أفغانستان لم تكن هي الوجه الحقيقي لتطبيق الشريعة الصحيح، وكذلك غيرها من الأنظمة التي فشلت في التطبيق، حيث إن تطبيق الشريعة يحتاج إلى تجديد في الدين، واجتهاد فيه، وأن يكون هذا الاجتهاد صادرا من أهله".



الجدير بالذكر أن فضيلة الشيخ القرضاوي سيحل ضيفا اليوم على قناة دريم في برنامج العاشرة مساء الذي يجري معه على مدار ساعتين حوارا متعدد الجوانب .
ــــــــــــــــــــــــ


هذا حسن نصر الله اليوم يشكر القرضاوي

www.qaradawi.net


نصر الله يشيد بدعم القرضاوي "المتقدم جدا" للمقاومة اللبنانية

بيروت - موقع القرضاوي/ 5-9-2006



أشاد السيد حسن نصر الله، الأمين العام لحزب الله اللبناني، بـ "الموقف المتقدم جدا" لفضيلة العلامة الدكتور يوسف القرضاوي، رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، لجهة دعم المقاومة اللبنانية خلال تصديها للعدوان الإسرائيلي، مشددا على الاحترام الكبير الذي يحظى به الدكتور القرضاوي "في العالمين العربي والإسلامي لجهة موقعه الديني والعلمي، وهو موقع شبيه بموقع المرجعيات الدينية عند الشيعة".

واعتبر نصر الله، في حوار مطول مع صحيفة "السفير" اللبنانية الثلاثاء 5-9-2006، الاحتضان السني والشيعي للمقاومة والشعور المشترك بأنهم "في مواجهة عدو مشترك واحد وتهديد واحد وخطر واحد ومصير واحد ومعركة واحدة، من بين أهم النتائج الإستراتيجية التاريخية للنصر الذي حققته المقاومة في لبنان".

وأضاف: "أمر تاريخي بأن يحصل حزب لبناني مقاوم على كل هذا التقدير والاحترام والمحبة والاحتضان في العالمين العربي والإسلامي؛ حيث الأغلبية سنية، وأن من يحظى بالتقدير هو حزب شيعي. هذا بحد ذاته إنجاز تاريخي".

وكان العلامة الدكتور يوسف القرضاوي قد شدد فور بدء العدوان الإسرائيلي على لبنان على واجب نصرة المقاومة، واعتبر "أن المقاومة اللبنانية جهاد شرعي، وتمثل أشرف مقاومة على الأرض مع شقيقتها بفلسطين، وأن الشيعة جزء من الأمة الإسلامية، و"واجب" على كل مسلم نصرة هذه المقاومة ضد العدو الإسرائيلي.

واعتبر أن "من مفاخر المقاومة اللبنانية ما قامت به من أسر جنود إسرائيليين بعدما كان الأسرى منا وحدنا، وفي سجون الاحتلال الآلاف من أبنائنا، فجن جنونها؛ حيث أوجعتها المقاومة، وثأرت لكرامتنا".

تحصين الأمة

ولاحظ الأمين العام لحزب الله أن الدعم الذي حظيت به المقاومة اللبنانية من "كل المخلصين والحريصين في الحركات الإسلامية السنية وعلماء السنة الكبار، ومعظم الأطر الإسلامية السنية على امتداد العالمين العربي والإسلامي" قد تجاوز البعد السياسي إلى محاولة ترسيخ الوحدة بين الشيعة والسنة.

ومضى موضحا "سمعت الكثيرين منهم يقولون إن الشيعة مسلمون مثل إخوانهم السنة. وكما أنه بين المذاهب الإسلامية السنية اختلافات وفروع عقائدية وفقهية، أيضا داخل الشيعة هناك اختلافات".

وخلص إلى أن هذا الاحتضان شكل "نوعا من التحصين إلى درجة كبيرة جدا للواقع الإسلامي".

مواقف متميزة

ورغم أن نصر الله اعتذر عن عدم ذكر أسماء علماء السنة الذين ساندوا المقاومة؛ "لأن اللائحة ستكون طويلة جدا جدا"، فإنه قام "بوقفة خاصة عند الموقف المميز الذي أطلقه سماحة الشيخ محمد مهدي عاكف المرشد العام للإخوان المسلمين، والذي تجاوز مجرد التعبير السياسي أو الديني أو الفقهي الطبيعي إلى مستوى المحبة والمودة واللهفة والاحتضان العاطفي، وهو الموقف الذي كان له أثره الكبير على مستوى حركة الإخوان المسلمين في العالم.. هذا أمر مهم جدا".

وأضاف: "وأكرر أن مواقف كثيرة صدرت لا مجال لتعدادها، بينها موقف مفتي سوريا الذي نقدره تقديرا كبيرا، وأيضا الشيخ الدكتور محمد سعيد البوطي في سوريا، والشيخ الدكتور محمد سليم العوا في مصر".

ووصف نصر الله التأييد والتفاعل الذي حظيت به المقاومة اللبنانية على امتداد العالم الإسلامي، من إيران إلى باكستان وإندونيسيا وماليزيا، بأنه من النتائج الإستراتيجية الكبيرة والتاريخية لانتصار المقاومة؛ إذ "إنه خلال عقود من الزمن تم تحويل موضوع الصراع مع العدو الإسرائيلي إلى صراع عربي إسرائيلي، وبالتالي تم إخراج الدول الإسلامية وشعوبها غير العربية من دائرة الصراع؛ بل حتى من دائرة الاهتمام به. المعركة الأخيرة أعادت الاهتمام كما كان عليه في البدايات على مستوى الدول الإسلامية غير العربية شعوبا وحكومات وإعلاما ونخبا



يا شباب نحن نخوض حرب إعلامية بين قناتين

العربية (السعودية -مصر -الاردن-الكويت -العمة الكبيرة !!))

الجزيرة(ايران-سوريا-حزب الله -قوى فلسطينية مهاجرة في الخارج ولكن تلعب دور اعلامي قووووي!!)

وما ياكلها الا الشعب الفلسطيني راح قضيتها ونسينا فلسطين والصراع العربي الفلسطيني

....


قريباجداً

مشاركة احد الفلسطينين هنا استاذ في أحد المدارس القريبة وراح يطرح لكم وجة نظره عن

الشيعة والسنه ومن يخدم قضيته الصراع العربي الفلسطيني وماذا قدموا السنه وماذا قدموا الشيعة

انتظروني اللية

آخر من قام بالتعديل ابو ناصر; بتاريخ 06-09-2006 الساعة 06:40 PM.
ابو ناصر غير متصل  
قديم(ـة) 06-09-2006, 06:31 PM   #6
Banned
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
المشاركات: 32
قوة التقييم: 0
قارئة الفنجان is on a distinguished road
بالحقيقة لقد فجعت وأنا أتابع ماطرح في الساحة حول ماقاله سماحة الشيخ الدكتور يوسف القرضاوي , لأني وطوال سنين مضت فأنا أعرف الشيخ في مواقفه خصوصا آرائه الجريئة في قضايا هي بالأصل مثيرة للجدل , ومحل أختلاف .


فمهما يكن من أمر فالشيخ يضل له مواقف مشرفه من مقاومة لبنان وأعترافه أنها مقاومة صحيحة ومواقفه ايضا من وجوب الجهاد في العراق , ومناصرته الدائمة لقضية المرأة , واحترامه لمخالفية وعدم تعصبه لرأية كأمثال مشائخنا ال .............. , حتى أنهم فضحونا أمام الأمم الأخرى في مواقفهم الأنهزامية والعدائية معاً , تجاه المقاومة في لبنان , وتجاه مخالفيهم , وقضية المرأة .



سيضل الأزهر مرجع حقيقي للأمة الاسلامية , وسيضل ينبش من موروثنا الديني المتسامح لهذه الشعوب المتعطشة لمثل هذا الموروث , وتستمر هيئتنا الموقرة في عزلتها وفضح نفسها في مواقفها المتخصصه من ظلم المرأة وكذلك تمجيد السلطان , وتحريم قيادة المرأة للسيارة , أنهم يسقطون, أنهم حقا يرونه بعيداً وأراه قريبا .
قارئة الفنجان غير متصل  
قديم(ـة) 06-09-2006, 06:47 PM   #7
Banned
 
تاريخ التسجيل: Jan 2002
البلد: الرياض
المشاركات: 284
قوة التقييم: 0
ابو ناصر is on a distinguished road
السلام عليكم يشرفني ويسعدني أن اكتب لكم وجهة نظري المتواضعة وذلك في منتداكم الرائع بأستعارة معرف صديقي ابو ناصر ،،
اولاً وليشهد الله أنني سني أبن سني ونهلت وتعلمت وبعثت اليكم في السعودية لتدريس عن طريق شيوخ سنة..

بسم الله


اذا كان هناك خطر يراه الشيخ القرضاوى وكل شيوخ السنة ، فأدعوهم أن يراجعوا أنفسهم قبل نشر فتاويهم أولا لأننا منذ الحرب الأخيرة على لبنان وما رأيناها بأم العين ولمسناه بمشاعرنا وأحاسيسنا فلن نرضى لأخوتنا الشيعة بعدذلك أي كلام ضدهم مطلقا (وفقهم الله وحماهم) وثانيا وهو الأهم أرجوا بل أتمنى أنت تتوقف أبواق السنة وشعاراتكم الزائفة ويبدؤون بعمل خطة جادة نحو تحرير الأراضي المغتصبة (لأننا شبعنا منكم كلام وبس نحنا الفلسطينيين!!!) وخصوصا بعد أصبح واضحا مدى هشاشة هذا الجيش الذي لا يقهر!!! ان الأنتشار الشيعي لا يخيفنا بقدر خوفنا من الزعماء والعلماء السنة الذين لا نرى منهم الا كلام فاضي وتافه وان دل على شئ فيدل على اصرارهم على التفرقة ونشر الكره!!! لو أحصينا مجمل ما فعله حزب الله منذ قيام الحرب فنرى ( لقد طالبو بمزارع شبعا وهي ليست شيعية وطالبو بالاسير سمير القنطار وهو ليس شيعي ، وطالبوا فعليا بتحرير أرض فلسطين (وليس كزعمائنا السنة بمجرد الكلام) وما زالوا يطالبون ، علما بأن فلسطين ليست شيعية . كيف يمكن أن تقنعونا بعدذلك بأن لا نحبهم ، لا والله هذا ليس الحقيقة ولعنة الله على من يضللنا منذ الآن ومن يقبل أن يضلل منذ الآن وصاعدا !!! أعلنها بأعلى صوتي أنا وكثيرين مثلي يحبونهم ولن يقبلوا بأي طريقة كانت أي كلمة بحقهم أبدااااااا وحتى آخر العمر ويكفي هذه المزايدات التي لم نعد نستوعبها أبدا ولا نريد استيعابهم بعد الآن . وأحذر أنا بدوري لو بقي الوضع على هذا الحال (وبقيت صواريخ السنة الكلامية التي لا طعم لها ) هنا وهناك وزعماء أقسموا على أن لا يفعلوا شيئا لمصلحة هذه الشعوب ، سرقات هنا وهناك (مصائب قوم عند قوم فوائد وها هو السنيورة بيك ومن معه ينهبون على عينك يا تاجر أموال الاغاثات ويوزعونها على أتباعهم مثلما تبين في الشيك الذي تم صرفه للكافتيريا المعروفة ...!!! وبالمقابل نرى حزب الله الذي دفع الغالي والنفيس من دمه لأجلنا جميعا وليس للجنوب وما زال يدفع!!! ها هو يعطي ويعطي ويعطي وأعلم يقينا بأنه سيستمر بالعطاء (أعطاهم الله من وسع) صدقوني لو استمر الوضع على هذا الحال وأنا احذر فسترون شئتم أم أبيتم أن الكثيرين سيتشيعون لأن ما نراه ليراه حتى العميان ، وأصبحنا ندرك أين الخطأ وأين الصواب!!!؟ . فقبل أن تخاف وتحذر يا شيخنا الكريم ، يجب ان تحذر من الأسباب والمسببات لا من النتائج ، فالنتيجة سوف تفرض نفسها مهما حاولتم اخفائها . نحن على يقين بأن ديننا قد حثنا على الجهاد ومحاربة الصهاينة الانجاس ، والنصر الذي حصل لهو خير دليل على أن هذه الفئة مؤمنة حقا وقريبة من الله رغم أقوال ومزاعم من يستسهلون القبلات التي وزعت على كندرة رايس !!! لو أردتم الحقيقة فأننا في شدة الخزي من هؤلاء وأمثالهم ، ونتشرف بحزب الله والمقاومة وتاج رؤوسنا السيد/ حسن نصر الله وأمثاله وهذا واقع مهما قلتم وأخفيتم فلن تغيروه . الا اذا غيرتم ما بأنفسكم واستطعتم اقناع من حولكم بالافعال وليس بالمهاترات والاقوال والتصرفات الناقصة وملاحمكم الكلامية الفارغة . لم نعد عميان بصيرة يا شيخ ونستطيع الآن الرؤية بجلاء. أتمنى أن تصدر فتوى تحذر من هؤلاء الزعماء الذين سيكونون سببا بالقضاء على الدين وتنفير الناس منه من جراء افعالهم المشينة
ابو ناصر غير متصل  
قديم(ـة) 07-09-2006, 05:31 AM   #8
عضو متألق
 
تاريخ التسجيل: Jan 2006
المشاركات: 730
قوة التقييم: 0
~smart~ is on a distinguished road




السلام عليكم

أخي الشهرستاني

مرورك فقط ... مخرس للمتفلسفين

فما بالك ... اذا تعدى الامر بأن حاججتهم ...

أبو ناصر .....

الحمد لله أنني لم أتفوة بكلام من عندي ... ثم الصقه على انه كلام القرضاوي

فأنا تماما مثلك .... جئت برابط الندوة ...

أما قولك .....

اقتباس:
والعربية شوهت الحقيقة لأغراض سياسية!
فعجيب ...!!!

الآن فقط أصبحت العربيه >>> مُـسيسه ؟

مع العلم أن جميع الصحف ... وحتى أنت وأنا نقلنا كلام الشيخ في الشيعه ..

وهو مايهمني من كلامه ....

المضحك في الامر هو طريقه الشيخ باستعراض الاحداث والشخوص ..

فهو يمرمط بالشيعه بقوة ... ثم يلين قليلاً معهم

وها أنا اقتبس
من نقلك ما جاء على لسان الشيخ القرضاوي ...

اقتباس:
وإن كان كلمة حق يجب أن نقولها فإننا ننكر علي شيعة العراق تعصبهم، وندعوهم الي نبذ هذا العنف ضد أشقائهم المسلمين السنة



اقتباس:
على جانب آخر حذر الشيخ يوسف القرضاوي من محاولات اختراق الشيعة للسنة


اقتباس:
وردا على سؤال عن نظرته لحسن نصر الله الأمين العام لحزب الله وهل هو من الشيعة المتعصبين أم لا؟ قال الدكتور القرضاوي: "إن حسن نصر الله لا يختلف عن الشيعة المتعصبين، فهو متمسك بشيعته، وعقيدته، ولا يمكن أن ننكر هذا


أليس ما نقلته بالاعلى من كلام الشيخ القرضاوي ؟؟

وتدعي عدم تهجم الشيخ عليهم ....


أما عن الكلام الأجوف الذي قالة الفلسطيني المزعوم !!!!

فأشك بها ... لأن الفلسطينيين هم ادرى الناس ( بحكم قربهم ) بالشيعه

فالشيعه لم ولن يقدمو عبر تاريخ النضال الفلسطيني ولا طلقه واحدة للمقاومه

بل زايدو على القضيه الفلسطينيه واتخذوها مطيه !!!

نعم .... فكلما توترت الحدود بالمناوشات بينهم وبين اسرائيل ...

علت اصوات الشيعه وزعمائهم >> بنصرة الفلسطينيين والمقاومين

وكل ذلك لعب بورقه الضغط السياسي على اسرائيل .... ليسكتوهم بها

واليكم بعض حقائق شيعه حزب الله وزعمائهم ...

= لو كانت اسرائيل عدوة لهم ( حقيقه ) ..

= لماذا يترك الاسرائيليون الحزب طوال هذة السنين ... دون اقتلاع

مع كونهم اقرب الناس اليهم جغرافياً ؟

= أنظرو الآن وبالرغم من أن اسرائيل دمرت لبنان بالكامل ... الاّ أن قناة المنار

التابعه لحزب الله تبث .... ومن استديوهاتها المعروفه ؟؟؟

فمن باب اولى لاسرائيل ان تدك تلك القناة ... لو كانت تمثل لها تهديداً

= لماذا لم يقدم الشيعه في لبنان وحزب الله أي دعم مادي ...

أو سلاح للمقاومه الفلسطينيه

مع كون الحزب يملك اطنان من الصواريخ ...

التي تضرب لعمق 100 و 200 كم ... ايرانيه الصنع

وتركو الفلسطينيين يضربو اسرائيل بصواريخ ( قسام 1 و قسام 2 ) المتهالكه

= لماذا لم تمسك اسرائيل اي جندي من حزب الله ... داخل الحدود الفلسطينيه

حتى ولو كان جاسوساً ؟

= لماذا لا تدمر اسرائيل كامل البُـنى التحتيه لحزب الله وتقضي على قياداته ؟

الجواب ببساطه .... الحزب ومن امامه الشيعه في كل البلاد ...

هم اداة تهديد للانظمه العربيه ... تحركها ايادي غير شريفه

ومن مصلحه اسرائيل بقائهم على الخارطه السياسيه ... ولو لبعض الوقت


ولولا تهور أمينهم ( نصر الله ) بهذة الحرب >> خدمه لبرنامج ابران النووي

وتدراك الولايات المتحدة لهذا الامر ومن ثم الايعاز لاسرائيل بالهجوم

لرأيت ( الحزب ) وامينه ( نصر الله ) ...

يعايدون الاسرائيليون بسنتهم العبريه الجديدة ...

ولكن الله اشعلها بينهم >> ليفضحهم

ولـُيبين الله لنا عملائهم وجنودهم القابعين بيننا ....

السلام عليكم
.
.
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
~smart~ غير متصل  
قديم(ـة) 07-09-2006, 11:06 AM   #9
لا ينتمي
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
البلد: إنها تقيم بداخلي..وأقيم داخلها !
المشاركات: 1,209
قوة التقييم: 0
الشهرستاني is on a distinguished road
مسلم غير متعصب ..

لا أريد مقتطفات تنقلها من أصل المقابلة ، قد اقتبستها من موقع ما ، أريد المقابلة كاملة ولو مرئية .. أما وضع رابط لموقع القرضاوي نفسه فلا يعد شاهداً .. أبداً ..
__________________
هذا المنتدى، كان عظيماً..وما زال عظيماً ، وسيبقى عظيماً !
الشهرستاني غير متصل  
قديم(ـة) 07-09-2006, 01:12 PM   #10
Banned
 
تاريخ التسجيل: Jan 2002
البلد: الرياض
المشاركات: 284
قوة التقييم: 0
ابو ناصر is on a distinguished road
حبيبي سمارت نهارك سعيد و وكند كذلك سعيد

أخوي أنت منين جايب هذه الطريقة تأخذ ما اتفق مع هواك وتترك الباقي تأخذ سطرين
وتطنش الباقي !!

سمارت أنت كاتب مميز وانسان لبق ومهذب واحترمك
بس هذه المره استعجلت أخي الفاضل
تقبل تحيتي وأحتراماتي


ابو ناصر غير متصل  
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 10:29 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19