عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن المواضيع المنقولة من الانترنت وأخبار الصحف اليومية و الوطن.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 07-09-2006, 10:47 AM   #1
 
تاريخ التسجيل: Jun 2003
البلد: الرس
المشاركات: 7,768
قوة التقييم: 0
سالم الصقيه is on a distinguished road
باحث فلكي يربط حساب الطائف الشمسي بمرصد أبي سنبل بمصر

علاقة رمسيس الثاني بالطائف؟
باحث فلكي يربط حساب الطائف الشمسي بمرصد أبي سنبل بمصر



* الطائف - مكتب الجزيرة:
أكد الباحث الفلكي ناصر بن منصور العصيمي بمحافظة الطائف أن فرعون مصر الذي ذكر الله عنه في قوله تعالى: {لِتَكُونَ لِمَنْ خَلْفَكَ آيَةً}(92) سورة يونس، وآثار مصر الفرعونية التي ذكرت في قوله عز وجل: {وَفِرْعَوْنَ ذِي الْأَوْتَادِ} (10)سورة الفجر، تربطنا بها روابط العلم وتربطنا بها رواطب العبر والتدبر، فبعد أن أصلح الله فينا جانب المعتقد بدين الإسلام وبهدى المصطفى نبينا محمد صلى الله عليه وسلم، فإنه لم يفصلنا عن الإنسانية قديمها وحديثها في العلوم والمكتسبات الإنسانية أخذاً وعطاء وتأثراً وتأثيراً. وعلى ضوء موضوع الطائف ورمسيس الثاني فإن الباحث يثبت أن حساب الطائف الشمسي الموغل في القدم والمعمول به حالياً، وما تم على إثره من اكتشافات فلكية موثقة بكتاب (السنة الشمسية مدة طبيعية أم تقديرات حسابية) وكتاب (صحيح تقويم الطوالع والسنين) بأن مرصد الشمس في أبي سنبل على تمثال الملك رمسيس الثاني بجمهورية مصر العربية هو حجة علمية، وقاعدة فلكية، تثبت للأجيال وللأمم وللحضارات الإنسانية قواعد فلكية علمية مدركة بالحس من أهمها:
- إن الأرض تدور حول الشمس على دائرة فلكية مقدارها (360)ْ فقط وتقطع الأرض هذه الدائرة في 360 يوماً فقط وأن بقية أيام السنة تكون مكررة على درجات معينة في أوقات محددة من الدائرة الفلكية للتعامد والاستقرار لانخفاض وارتفاع وميل الدائرة الفلكية.
- إثبات أن اليوم الشمسي مرتبط بالدرجة وبالتاريخ وبالتوقيت وبالطالع وبالفصل دورياً بشكل ثابت لا يتغير على مر السنين ومرصد رمسيس دليل هذه القاعدة.
- إثبات أن مطالع الشمس الظاهرية هي 180 مطلعاً فقط؛ لأن كل يومين متقابلين متضادين في الطول متساويين في البعد عن الانقلابين بالدرجات يكون لهما مطلع واحد مرتين في السنة كما هو الحال في مرصد رمسيس الثاني.
- إثبات أن الأرض تقطع الدرجة الفلكية أفقياً أو رأسياً في يوم واحد فقط.
- مرصد رمسيس يثبت أن التوقيت في التقاويم، وتحديد خطوط الطول والعرض والدرجات القوسية لا تتم إلا على أيام ودرجات الدائرة الفلكية فقط، أما أيام استراحة الشمس التي أثبتها علماء الفلك المعاصر عن الفراعنة وهي خمسة أيام وربع، فهذه أيام مكررة لا صلة لها إطلاقاً بخطوط الطول والعرض والدرجات القوسية ولا صلة مؤثرة لها بالتوقيت، وهي تأخذ حكم ما قبلها في القياس وفي التوقيت، ما يثبت أن بناء الأهرامات في الجيزة قام على نظم الدرجات الفلكية وأسس على الاتجاهات الأصلية وليس منحرفاً عنها بخمس درجات قوسية كما يقال في إحداثيات الفلك المعاصر.
- تحديد طول فصل الشتاء وتحديد طول فصل الصيف سنوياً بظاهرة دخول الشمس على المرصد دورياً.
- تحديد طول السنة البسيطة وتحديد طول السنة الكبيسة والكبس في السنة الكبيسة يكون في فصل الشتاء فقط وعلى الدرجة 360 في آخر برج القوس وفي يوم الخميس بالذات.
- إثبات بداية برجين في السنة بيوم الثلاثاء فقط، الأول هو برج الحوت على الدرجة 61 بعد الانقلاب الشتوي وينذر بقرب بداية الصيف، والثاني هو برج السنبلة على الدرجة الظاهرية 61 بعد الانقلاب الصيفي وينذر بقرب بداية الشتاء.
- يحقق مرصد رمسيس وعلى مدى آلاف السنين دقة النظم الكونية، ويظهر عظمة الخالق فيما خلق، قال تعالى: {الَّذِي أَحْسَنَ كُلَّ شَيْءٍ خَلَقَه}(7) سورة السجدة، لذا فإن الباحث يكشف الجوانب العلمية الفلكية التي دعت فرعون مصر الملك رمسيس الثاني إلى إنشاء هذا الصرح العلمي الفلكي الشمسي المهيب، ليحفظ به شواهد فلك، وعلم أمة، ومجد حضارة لا تزال الإنسانية عاجزة عن فهم مكنونها حتى الآن.
ويؤكد الباحث أن جميع مراصد الشمس القديمة في العالم تضبط النظم الشمسية لحركة الأرض مع الشمس بأدق المعايير الفلكية وتتوافق مع مرصد رمسيس كواحد من تلك الشواهد الفلكية.
__________________
لاتصدق كلّ ما تراه..ولا نصف ما تسمعه
سالم الصقيه غير متصل  

 
قديم(ـة) 08-09-2006, 03:59 AM   #2
 
تاريخ التسجيل: Jun 2003
البلد: الرس
المشاركات: 7,768
قوة التقييم: 0
سالم الصقيه is on a distinguished road
من تراث النجديين في العلوم الرياضية والفلكية



محمد بن حسن المبارك
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين، نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد.
فقد اهتمَّ كثير من الباحثين بالتسطير عن مؤلفات علماء نجد في شتى العلوم الإسلامية وعلوم اللغة العربية، إلاَّ أنَّني لم أرَ من اهتم بتوضيح الجانب الرياضي والفلكي من كتابات أولئك العلماء الأفذاذ، فلذلك رأيت أن أجمع خلاصة مختصرة في هذا الجانب المميز والطريف من جوانب العلم والمعرفة مع مراعاة التسلسل الزمني والذي ينبني عليه - دون شكَّ - بنية التسلسل المعرفي، ومع أني في هذا البحث لم أستوعب ولم أقارِب، إلاَّ أنِّي أحببت أن أساهم في تمهيد الطريق لمن ينشط للكتابة في هذا المجال.

- فمن أولئك العلماء الأفذاذ الذين صنَّفوا المؤلفات الفلكية والرياضية الثمينة:

1- أحمد بن ماجد السعدي - رحِمه الله - النجدي الأصل (القرن التاسع الهجري):

أحمد بن ماجد بن محمد السعدي النجدي الأصل، من مشاهير علماء البحر والفلك والمسلمين، عاش في النصف الثاني من القرن التاسع الهجري، وأوائل القرن العاشر

ولد عام 840 ه تقريباً في «جلفار» من الخليج العربي - (وهي مدينة رأس الخيمة حالياً) - بدولة الإمارات العربية المتحدة، من أسرة اشتهر أفرادها بريادة البحر وحب الأسفار والملاحة، فتعلَّق قلبه منذ الصغر بالبحر، وقد برع ابن ماجد في علمي الفلك وعلوم البحار، - ولا يخفى ارتباط هذين العلمين بعضهما ببعض - فألَّف الكثير من المؤلفات فيهما، ولذلك سنكتفي بعشرين من مؤلفاته، فمنها:

1 «أرجوزة الفوائد في أصول علم البحر والقواعد»، (في العلوم البحرية). وهي أشهر مؤلفاته.

2 «أرجوزة بر العرب» (100 بيت).

3 «أرجوزة في قسمة الجمة على أنجم بنات نعش» (221 بيتاً، ألفت سنة 900 ه).

4 «الأرجوزة المعربة» (178 بيتاً) عربت الخليج البربري وصححت قياسه، ألفت سنة 890ه.

5 «البليغة في قياس السهيل والمرامح» (64 بيتاً).

6 «التائية في الطريق من جدة إلى عدن» (55 بيتاً،).

7 «تصنيف قبلة الإسلام في جميع الدنيا»، وتسمى «تحفة القضا» (295 بيتاً ألفت سنة 893 ه).

8 «حاوية الاختصار في أصول علم البحار» (1082 بيتاً) ألفت سنة 866 ه.

9 «السبعية» (307 أبيات) في سبعة علوم من علوم البحر.

10 «ضريبة الضرائب» (192 بيتاً) في القياسات الفلكية.

11 «عدة الأشهر الرومية» (13 بيتاً).

12 «الفائقة» (57 بيتاً) في قياس الضفدع وقيد سهيل.

13 «القافِيَّة» (33 بيتاً) في قياس النجوم المشهورة.

14 «القصيدة المكية» (171 بيتاً - السفر من جدة لسواحل المحيط الهندي).

15 «كنز المعالمة» في علم المجهولات في البحر (71 بيتاً).

16 «المعلقية» (أرجوزة من 273 أبيات)، تصف المجاري وقياساتها من بر الهند إلى بر سيلان وناج باري وبر السيام وملقة وجاوة، وما كان في طريقهم من الجزر والشعبان.

17 «السفالية» (أرجوزة من 807 بيتاً تصف المجاري والقياسات في مليبار وكنكن وجوراته والسند والأطواح إلى السيف الطويل والسواحل والنريج وأرض السفال والقمر، وما إلى ذلك.

18 «ميمية الإبدال» (57 بيتاً) في الواقع وذوبان العيوق.

19 «الهادية» (155 بيتاً) في قياس النجوم والنتخات والأسفار).

20 «كتاب المول» (سواحل المحيط الهندي).

و لابن ماجد أيضاً مؤلفات مفقودة وردت الإشارة إليها في كتاب الفوائد، وله أيضاً - رحمه الله - الكثير من الابتكارات في العلوم البحرية فمن ذلك: «آلة الكمال» أو (خشبات ابن ماجد)، وهي في الأصل خشبة واحدة طوَّرها ابن ماجد فيما بعد إلى أربع خشبات، أما أصل عمل هذه الآلة فهو الاستفادة من حساب المثلثات في معرفة «ظل تمام الزاوية» 1.

2 - الشاعر النبطي المشهور «راشد الخلاوي» - رحِمه الله - (القرن العاشرالهجري)2:

و الخلاوي هذا من الشخصيات النادرة ومن أصحاب المواهب الباهرة، وقد كان له فضل السبق في نظم القصائد على حساب النجوم والأنواء، إذ له منظومة نبطية مطوَّلة ومشهورة في علم الفلك، وهي من المستحسنات في هذا الفن.

و لما كان نظام الحساب الفلكي يرتبط بعدة أنظمة فرعية لحساب المواسم، ومن هذه الأنظمة نظام حول الثريا لمعرفة أوقات الحر والبرد، ومواسم نزول المطر، وأوقات الزرع، والحصاد، ومواسم الرعي، وهجرة الطيور، وغير ذلك، فقد رصد الخلاوي هذا النظام بقوله:

حساب الفلك بنجم «الثريا» مركّب

يحرص له الفلاح قبل الطبيب

فإلى صرت بعلم «الثريا» جاهل

ترى لها بين النجوم رقيب

ويقول عن «دَلَق سهيل»:

وإلى مضى عقبه ثمان مع أربع

الخامسة طالع «سهيل» يحايد

تشوفه مثل قلب الذيب يِلْعَج بنوره

موِيْقٍ على غِرّات حِدْبَ الجرايد

3 - الشيخ العالم الفقيه عجلان بن منيع بن سويلم الحيدري - رحِمه الله من علماء أول القرن الثاني عشر (نزيل حوطة سدير):

والشيخ عجلان عالم ضليع، عاش في أواخر القرن الحادي عشر وبداية القرن الثاني عشر الهجريين، وقد ألَّف رسالة في علم الحساب بعنوان

- «النُّزهَة مما لا يسَعُ الطالب جهله في مسائل الجبر من العلوم الرياضية».

قال الشيخ البسام رحمه الله: (اطَّلعت على ورقة فيها عنوان رسالة باسم: «النزهة مما لا يسع الطالب جهله في مسائل الجبر من العلوم الرياضية» قال مؤلفها: تمت هذه النزهة المباركة، كتبها لنفسه أبي المنيع عجلان بن منيع والسلام، وذلك يوم الخميس سادس عشر ذي القعدة عام 1117ه من هجرة سيدنا عليه الصلاة والسلام). 3

4 - الشيخ محمد بن عبدالرحمن بن عفالق الأحسائي النجدي الأصل - رحِمه الله -، المتوفى بالأحساء عام 1164ه:

أ- له كتاب «سُلَّم العروج إلى علم المنازل والبروج» وهو كتاب شهير وعُمدة في هذا الفن، وقد شرحه الشيخ عبدالرزاق بن محمد بن سلوم كما سيأتي.

ب - وله أيضا كتاب: «مدُّ الشبك لصيد علم الفلك»

ج - وله «رسالة في الفلك»، وهي لدى الشيخ الفلكي عبدالله بن ابراهيم آل سليم.

د - وله أيضا جدول مشهور في «علم الميقات» جمع فيه بين الطب والتوقيت 4.

- وقد اختصره الشيخ عبدالرحمن بن أحمد الزواوي - (من علماء القرن الثالث عشر الهجري) - ويبتدئ جدول الزواوي هذا من عام 1238ه إلى عام 1300ه، وهناك نسخة موجودة منه بخط يوسف بن رحمة الذي نسخها عام 1256ه لأجل الشريف أبي نمي بن بركات.

وهناك نسخة أخرى من «جدول الزواوي» تبتدئ من عام 1260ه إلى عام 1293ه، نسخها ابراهيم بن حسن الضبيب، وذكر فيها أنه نقلها من نسخة نقلت من نسخة المؤلف، وكلتا النسختين مختصرتان من جدول ابن عفالق.

كما أنَّ كلتا النسختين موجودتان في مكتبة الملك فهد الوطنية تحت اسم: «جدول فلكي في معرفة البروج ومنازل الشمس» / تصنيف مكتبي: مجموعة الشيخ عثمان الأحمد رحمه الله 5.

5 - الشيخ محمد بن عبدالله آل فيروز النجدي الأصل - رحِمه الله - المتوفى بالبصرة عام (1216ه):

أ- له منظومة «عُجالة المستعجِل» في علم الفلك، وتوجد منها نسخ خطية كثيرة في مكتبات الأحساء الخاصة6.

ب - وله أيضاً «رسالة في علم الحساب»، وتوجد منها نسخة خطية في مكتبة الأوقاف الكويتية بخط تلميذه الشيخ صالح بن سيف العتيقي الحنبلي7.

6- غنام بن محمد بن غنام النجدي مولداً الدمشقي مسكناً - رحِمه الله - (المتوفى عام 1237ه):

- له مؤلف في «علم الفلك».

قال الشيخ عبدالله البسام رحمه الله: (وقد نسخَه والدي عبدالرحمن بن صالح البسام وقرأه في الزبير على الشيخ محمد بن شهوان). 8

6- عثمان بن سند الرباعي الوائلي النجدي الأصل (من حريملاء) - رحِمه الله - المتوفى بالبصرة عام 1242ه:

أ - نظم (خلاصة الحساب) لبهاء الدين العاملي، وأسماه: «طليعة الألباب إلى خبايا صنعة الحساب».

ذكر في أولها أنه نظمها في مجلس واحِد، فذلك قولُه:

نظمتُها في مجلسٍ والحالُ

حالَتْ به الأحوالُ والأهوالُ

يقول في أولها:

و بَعدُ فالحسابُ لمَّا شرُفا

مقامُه بين الورى وظرُفا

سميتُها «طليعة الألباب

إلى خبايا صنعة الحساب»

مع نبذة في «الخطأين» نافعةٌ

موجزةُ الألفاظ لكن جامعة9

ب - شرح نظم خلاصة الحِساب، وأسماه «رفع الجلباب عن وجه معاني طليعة الألباب»

منهما نسخة خطيَّة في مكتبة الحاج محمد العسافي الزبيري.

ج - نظم النخبة في الحساب

د - شرح نظم النخبة 10.

ه - «منظومة في العدد» 11

7 - العلاّمة محمد بن علي بن سلوم - رحِمه الله المولود في قرية «العطار» من سدير، والمتوفى عام 1246ه:

أ- له «رسالة في المسعرات في علم الحساب».

ب - «شرح أبيات الياسمين في الخطأين».

ج - «رسالة في كيفية عمل مزولة لمعرفة وقتي الظهر والعصر»، قال فيها: (وأنا أعرف الزوال بستة أوجه هذا أوضحها)12.

8 - ابنه الشيخ عبد الرزاق بن محمد بن على بن سلوم الزبيري - رحِمه الله - المتوفى في سوق الشيوخ - عام 1254ه -.

ترجم له صاحب السحب الوابلة فقال ما خلاصته (الذكي الأريب ولد في الزبير وقرأ على مشايخها منهم والده ثم رحل إلى بغداد، وحصل ومهر ثم رجع إلى بلده وقرأ الفرائض والحساب والجبر والمقابلة والخطأين والهيئة والهندسة على والده وغيره فمهر في ذلك المهارة التامة حتى اشتهر بذلك في عصره وأقر له أهله بها وكان يتوقد ذكاءً، فما مِن علم إلا وله فيه يد، وقد سمعت فضلاء بغداد ومنهم مفتيها العلامة محمود الألوسي يصفونه بشدة الذكاء وكرم النفس وحسن العشرة).

وقال الأستاذ عباس العزواي في كتابه: (تاريخ علم الفلك): (أخبرني الأستاذ الحاج محمد العسافي أنه كان يخبر عن المطر قبل وقوعه بثمان عشرة ساعة وعن تبدل الرياح قبل أربع وعشرين ساعة ولا يخطئ، وجاء في «الحديقة الوردية»: أنه المسلَّمُ له بطول الباع في جميع العلوم أما في العلم الرياضي فهو فيه معدوم النظير).

مؤلفاته وآثاره:

أ- «رسالة في علم الميقات يستخرج منها ما يستخرج من الربع والأسطرلاب».

ب- «رسالة في الجبر والمقابلة».

ج- «رسالة في الأعداد الأربعة المتناسبة».

د- «رسالة الخطأين» 13، وتوجد هذه الرسالة في مكتبة محمد العسافي في بغداد.

ه - «الطراز المعلَّم في ايضاح السلَّم»، شرح كبير لكتاب ابن عفالق «سلم العروج إلى علم المنازل والبروج».

و- «الطريق الأقوم إلى صعود السلم» شرح مختصر على «سلَّم» ابن عفالق، يوجد في مكتبة الشيخ محمد العسافي في بغداد.

9- عبدالرحمن بن فوزان بن صعب بن محمد بن مهيدب التميمي - رحِمه الله - المتوفى في سنة 1293ه تقريباً - (من حوطة سدير) -:

أ - له «بيان تحويل الشمس في البرج ومنازل القمر»، وهو مخطوط 14، يقول المؤلف في أوله:

(بسم الله، قال الفقير إلى مولاه، الراجي عفو ربه ورضاه، عبدالرحمن بن فوزان بن مهيدب، هذا مادعت الحاجة إليه من ذكر جداول في بيان تحويل الشمس في البرج ومنازل القمر ودخول البرج في الأشهر العربية وأعداد الأشهر الرومية والعجمية والقبطية....الخ).

و قد وعد فيه المؤلف بذكر الشهور العربية التامة والناقصة منذ عام 1268 إلى عام 1400ه، إلاَّ أن النسخة التي بين أيدينا تنتهي بعام 1360ه.

ب - وللمؤلف «جدولان آخران في علم الفلك»، ولعلهما بعض أجزاء الكتاب المشار إليه.


10 - الشيخ الأديب عثمان بن عبدالله بن عثمان بن بشر المتوفي رحمه الله عام 1290ه - بمدينة «جلاجل» من سدير -، وله:

«الإشارة في معرفة منازل السبع السيارة» في الفلك..أ-

ب - «بغية الحاسب» في علم الحساب 15

11 - محمد بن عبدالله القاضي - رحِمه الله - الشاعر النبطي المشهور (من عنيزة):

وكان ذا علم وبصيرة بحساب الفلك ومعرفة النجوم والأنواء ومواسم المطر والزراعة على الطريقة المعروفة عند البعض ب «حساب الفلاحين»، وقد أودع معلوماته هذه منظومته الفلكية النبطية المشهورة، فجدَّد ما بدأه الخلاوي، إلاّ أن القاضي عالج قضايا وأضاف معلوماتٍ فلكيَّة مفيدة لم ترِد لدى الخلاوي، ومنها:

ترى أول نجوم الليل سبعٍ وصايف

كما جيب وضحا ضيع الدرك دالق

أو نعل شاخٍ و«التويبع» تبيعها

وفي برجها «الجوزا» كما الدال دانق

ترفع بها عاهات الأثمار بسطه

نهايات قصر الليل عشر الدقايق

ومنظومة القاضي أشهر بين الحاضرة لعنايتها بأوقات المحاصيل الزراعية، أمَّا منظومة الخلاوي فهي أشهر بين أهل البادية لتطرقها للاتجاهات والمسالك.

12 الشيخ صالح بن محمد الشثري (ت 1309ه).

له (جدول في علم الحراثة على حساب الشثور). قال في أوله بعد البسملة والحمدلة...(أما بعد فقد سألني بعض الأقارب والأخوان ممن له في القلب مكان أن أجمع له مصطلح سلفنا الشثريين من الحساب المنسوب إليهم في علم الحراثة وأسامي الأنوار وما يتبع ذلك من معرفة فصول السنة وأوقات الزرع ولقاح الأشجار وحصاد الثمار لأن أكثر المصنفات في هذا الفن تغيرت فمنها ما اختلف لأجل دوران هذا الفلك العظيم وقد ذكر علماء هذا الفن أن في كل سبعين سنة تمضي تتناحز المنازل عن ساقتها من البروج والأشهر الرومية وغيرها درجة فعلى هذا زاد الحال على ما بناه عبد الرحمن الزواي في جدوله الذي وضع سنه ثمانين بعد المائة وألف....) والمخطوط يقع في عشرين ورقة .

13- العلاَّمة الشيخ حمد بن فارس آل فارس المتوفي رحمه الله عام 1345 ه - من الرياض -.، له:

- «تقويم في الحساب الفلكي»، طبع قديماً، انتهى فيه مؤلفه إلى عام 1400 ه16.

14- الشيخ محمد بن قاسم آل غنيم (النجدي الأصل)، المتوفى - رحِمه الله - عام 1351ه:

- له «مجرُّ الأشطان في مجرَى الحسان» 17.

15- الشيخ العالم صالح بن عثمان القاضي المتوفى عام 1351ه (من عنيزة):

- له «منظومة في علم الفلك» في ثلاثمائة بيت 18.

16 - الشيخ العالم عبدالله الصالح الخليفي رحِمه الله - المتوفى عام 1381ه - (من بريدة):

قال القاضي: رأيت له أبياتا ذكر فيها البروج نظماً بخطه 19، قلتُ: بل ذكر لي ابنه الأستاذ الفاضل صالح بن عبدالله الخليفي أن لوالده رحمه الله كتابٌ في الفلك على طريقة النظم، وذكر أنه كان عند بعض معارِفِه إلى وقت قريب، ثمَّ لعلَّه فُقِد.

17- الشيخ عبدالرحمن بن صالح بن حمد البسام - رحِمه الله - المتوفى عام 1373ه - (من عنيزة):

قال ابنه الشيخ عبدالله البسام رحمه الله: (عندي له ثلاث رسائل جمعتها لإخراجها في كتاب واحد مع اختلاف مواضيعها:

1- له «تقويم في الحساب الفلكي ») 20.

18 - الشيخ صالح بن الشيخ سليمان بن سحمان الخثعميى النجدي موطناً رحِمه الله - المتوفى عام 1402ه -:

له كتاب «التقويم المبتكر المصفَّى الأوفى» ويبدأ من سنة 1379ه إلى سنة 1424ه، طبع بمطابع دار نشر الثقافة بمصر 21.

و من المعاصرين:

19 - الشيخ عبدالله بن ابراهيم آل سليم الفلكي الشهير رحِمه الله 22:

- له «كتابٌ في علم الفلك»، قال الشيخ عبدالله البسام - عن هذا الكتاب -: «مصنفٌ حافلٌ» 23، وكانت لدى الشيخ عبدالله بن سليم رحمه الله مكتبة فلكية زاخرة.

20- الدكتور صالح بن محمد بن صالح العُجَيري النجدي الأصل، العالم الفلكي الشهير حفظه الله:

المولود في الكويت سنة 1921م، وقد أثرى المكتبة الفلكية بالكثير من المؤلفات، منها:

أ - (علم الميقات).

ب - (كيف تحسب حوادث الكسوف والخسوف).

ج - (خارطة ألمع نجوم السماء).

د - (دورة الهلال).

و غير ذلك من المؤلفات والبحوث الفلكية 24.

- وفي الختام يحسُنُ أن أنبهَ على بعض النقاط المهمة التي ينبغي أن يستحضرَها من يطالع في مخطوطات علم الفلك:

1- أن كثيرا من تلك المخطوطات تكون مبتورة الأول أو الآخر، حيث ينقل الناسخ الفترة الزمنية أو المادة العلمية المحتاج لها، ولذلك - في الغالب - قد تتفاوت النسخُ في الحجم، بل قد تختلف المادة العلمية من نسخة إلى أخرى.

2 - أن عناوين معظم المؤلفات في هذا الفن ليست من وضع مؤلفيها، بل تكون عبارة عن وصف موضوعي لمحتوى الكتاب، إذ أنَّ كثيراَ من تلك الأسماء من وضع النساخ.

3- كثيرا من تلك المؤلفات ينقل بعضها من بعض إمَّا لقصد الاختصار أو الاختيار، ومن ثمَّ فقد يُنسب الكتاب إلى مختصِرِه، بينما تُنسب نسخة أخرى منه إلى المؤلف، مثل جدول الزواوي (أ) صله لابن عفالق) وغيره من الجداول والأزياج.

و الله أعلم وصلى الله وسلم على نبينا محمد، وعلى آله وصحبه أجمعين.

1- «الملاحة وعلوم البحار عند العرب» - أنور عبد العليم - - سلسلة عالم المعرفة - وعنه بحث «أحمد بن ماجد لؤلؤة البحار» لمحمد ماهر جودة على الشبكة العنكبوتية..

2- بحث الشيخ أبي عبدالرحمن بن عقيل عن عصر «راشد الخلاوي» في كتابه القيم (مسائل من تاريخ الجزيرة العربية) - ص 220.

3- «علماء نجد خلال ثمانية قرون» - ج5 - ص165. وعنه: «المؤلفات الفقهية في نجد قبل نهاية القرن الثاني عشر الهجري» - منصور عبدالعزيزالرشيد - بحث على الشبكة العنكبوتية

4- انظر «علماء نجد خلال ثمانية قرون» - ج6 - ص43.

5- مجلة أخبار المكتبة - العدد (33) - ص 25.

6- (ملاحظات على الجزء السادس من كتاب «معجم مصنفات الحنابلة») عبدالله الذرمان - بحث على الشبكة العنكبوتية

7- المرجع السابق.

8- علماء نجد خلال ثمانية قرون - البسام - ج 5/ص35

9- «رفع الجلباب عن وجه معاني طليعة الألباب» مخطوط - ورقة (6)، وقد أتحفني بمصورة عن هذا المخطوط أخي الباحث الفاضل الأستاذ ياسر العسكر وفقه الله.

10- انظر (10 مقدمة مطالع السعود) - ص 15.

11- «علماء نجد خلال ثمانية قرون» - ج5 - ص 150، وربما كانت الرسالة لغوية في إعراب الأعداد والله أعلم.

12- «علماء نجد خلال ثمانية قرون» - ج6 - ص 296.

13- «الخطأين» من فروع علم «الجبر»، ويعنون به العناية بطرق حل المعادلات الرياضية ذوات المجهولين فأكثر.

14- وقد أتحفني بمصوَّرة عن هذا المخطوط وبمعلوماتِ عن مؤلفه أخي الأستاذ الباحث الفاضل: علي بن سليمان المهيدب وفقه الله

15- انظر «علماء نجد خلال ثمانية قرون» للبسام - ج5 - ص 117.

* زودني بنسخة من هذه المخطوطة الأخ راشد بن عساكر وفقه الله وذكر أن الدكتور محمد بن ناصر الشثري زوده بها حيث خرج هذا العمل قريباً

16- كما أفادني بذلك أخي: راشد بن محمد آل عساكر وفقه الله.

17- «علماء نجد خلال ثمانية قرون» للبسام - ج6 / ص361.

18- «روضة الناظرين في علماء نجد» للبسام - ج1 /ص175

19- «روضة الناظرين في علماء نجد» ج1 /ص 33.

20- «علماء نجد خلال ثمانية قرون» - ج3- ص 65.

21- «علماء نجد خلال ثمانية قرون» - ج2- ص 466-468.

22- الشيخ عبدالله هو حفيد العلامة االشهير الشيخ محمد بن عمر آل سليم رحمهما الله.

23- «علماء نجد خلال ثمانية قرون» - ج6- ص 345.

24- (علم الميقات) الدكتور صالح العجيري / المقدمة.


--------------------------------------------------------------------------------
__________________
لاتصدق كلّ ما تراه..ولا نصف ما تسمعه
سالم الصقيه غير متصل  
قديم(ـة) 08-09-2006, 04:00 AM   #3
 
تاريخ التسجيل: Jun 2003
البلد: الرس
المشاركات: 7,768
قوة التقييم: 0
سالم الصقيه is on a distinguished road
للشيخ صالح بن محمد الشثري
تحقيق . د. محمد بن ناصر الشثري

ط. الأولى 1427ه



ظهر تدوين العلوم الفلكية منذ العهود القديمة منذ الحضارة الإنسانية فكانت تظهر على شكل رسوم أو نقوش معينة ثم من خلال أوراق أو مؤلفات تعنى بهذا الجانب. ثم استمر تدوين ذلك وبشكل أوسع في الحضارة الإسلامية في الشرق أو الغرب.

ونالت الجزيرة العربية نصيباً من العناية بتلك المؤلفات نظير الاهتمام بها لكونها تمس واقعهم المعيشي.

وعثر الدكتور محمد بن ناصر الشثري المهتم بتاريخ الجزيرة العربية ومؤلفات علماء الشثريين على وجه الخصوص على هذه الرسالة النادرة التي كتبها أحد علماء الشثور.

حيث ترجم له في هذا الكتاب، مع الإشارة إلى بعض رسائله ومؤلفاته محدداً وفاته بعام 1309ه. . وقد بين المحقق هذه الرسالة وما اختصت فيه بقوله:

فبين يديك أخي الكريم رسالة مخطوطة في علم النجوم والفلك والحراثة أحضرها لي بعض الأخوان الفضلاء وعنوانها (جدول في علم الحرث على حساب الشثور) وهي من تأليف الجد الشيخ صالح بن محمد الشثري والذي قال في مقدمتها (سألني بعض الأقارب والأخوان ممن له في القلب مكان أن أجمع له مصطلح سلفنا الشثريين من الحساب المنسوب اليهم في علم الحراثة وأسامي الأنواء وما يتبع ذلك من معرفة السنة وأوقات الزرع ولقاح الأشجار وحصاد الثمار ...الخ) ويستنتج من هذا عدة أمور منها :

أولاً : أن أسرة آل شثري وان اشتهروا بالعلوم المتعلقة بالشريعة فان لهم أيضا مشاركات في العوم الأخرى.

ثانياً: أن متقدمي آل شثري من القرن الحادي عشر وما قبلهم حينما كانوا في الأفلاج أهل زراعة ومزارع ولهذا كان لهم معرفة خاصة بالحساب لحاجتهم إلي ذلك في زروعهم ومعاشهم ويتوارثون هذا العلم كابراً عن كابر.

ولا زال هذا العلم متوارثاً فيهم ولعل من أكبرهم خبرة في هذا الميدان في هذا الوقت الحاضر في معرفة هذا العلم الوالد الشيخ ناصر بن عبد العزيز الشثري حفظه الله فان له معرفة وباعاً طويلا في هذا العلم .

وأما من القرن الثاني عشر وما بعده فقد تحولت الأسرة من الزراعة إلى التجارة فكانت قوافلهم تجوب الجزيرة العربية من مكة المكرمة غرباً إلى الأحساء وسواحل الخليج شرقاً ومن القصيم شمالاً إلى بيشة جنوباً.

ويشير المحقق إلى أن المؤلف الشيخ صالح كانت لدية المعرفة والدقة في علم الحساب والفلك ويضرب لذلك مثلاً بأن شجرة الأثل كان لها دور أساسي في بناء البيوت قديماً والذي يملك المعرفة في تحديد قطع الأثل لا يؤثر فيها السوس ودابة الأرض . ثم أن الشيخ مر في أحد الأيام على أناس من أهل البلد قبل العصر وهم يقطعون الأثل فأقرهم على ذلك فلما صلوا العصر وذهبوا ليكملوا قطع الأثل نهاهم عن ذلك فأرادوا لأن يتأكدوا فوسموا الأثل الذي قطع قبل الصلاة والأثل الذي قطع بعد الصلاة ووسموه بعلامة معينة ، وبعد مدة وجدوا أن الذي قطع بعد الصلاة قد نخره السوس والذي قطع قبل الصلاة لم يؤثر فيه السوس.

ومن القصص المشهورة عن هذا الشيخ ما حدث بينه وبين الشيخ عبد اللطيف بن عبد الرحمن آل الشيخ (ت 1292ه) مفتي نجد وكبير علمائها في ذلك الزمان، ودار الحديث عن علم الحساب والنجوم وكان قد نزل عليهم مطر في ذلك اليوم فقال الشيخ صالح إن هذا المطر نزل في وقت الإكليل وحري أن ينبت نبات الكمأة (الفقع) ونفى ذلك الشيخ عبداللطيف وقال إن وقت إنبات الكمأة قد انقضى وهذا المطر لن ينبت شيئا من ذلك، ثم إن الشيخ عبداللطيف قال مازحا للشيخ صالح إلا إن كان ينبت الكمأة تحت مقطار قربة الوالدة، ثم إن هذا المطر أنبت الكمأة وجلب منها في سوق الحوطة فاشترى منها الشيخ صالح، وبعثها إلى الشيخ عبداللطيف في الرياض وكتب معها رسالة . ومما قاله فيها (ويصلكم إن شاء الله كمية من الفقع (الكمأة وجدناها تحت مقطار قربة الوالدة) .

وهذا المخطوط بقلم الشيخ عبدالعزيز بن الشيخ زيد بن محمد آل سليمان وآل سليمان أسرة كريمة معروفة، وكان من بينهم وبين متقدمي الشثور نسب ومصاهرة ومن ذريتهم اليوم الشيخ محمد بن زيد آل سليمان رئيس محاكم الدمام والشيخ محمد بن سليمان آل سليمان القاضي المعروف .

وجاء في آخر النسخة «علقه الفقير إلى الله تعالى شيخنا المكرم صالح بن محمد الشثري سلمه الله .... وكتبه الفقير إلى الله تعالى عبده وابن عبده عبد العزيز بن زيد وفقه الله..»

ثم جاء على هامش المخطوط الأصل مانصه : بلغ مقابلة وتصحيحاً حسب الطاقة والإمكان على الوالد شيخنا المكرم صالح بن محمد الشثري وصلى الله على محمد وسلم 27سنة 1296ه.

جاء الكتاب المحقق بطباعة حسنة وقع في 68صفحة، وطبع لدى مطابع النرجس، الرياض.
__________________
لاتصدق كلّ ما تراه..ولا نصف ما تسمعه
سالم الصقيه غير متصل  
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 12:54 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19