عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 08-09-2006, 10:55 PM   #41
Banned
 
تاريخ التسجيل: Jul 2006
المشاركات: 135
قوة التقييم: 0
السهم is on a distinguished road
الاخ سندباد المعرفة
اذا كان يجوز زواج المتعة في الشدة فقط
فاشكرك واتمنى لك التوفيق وانت لم تأتي بجديد
الجديد هو الاختلاف بالوقت الطبيعي العادي وليس الشدة
اخي الرجاء منك الايضاح
اما قولك ربع مليون لقيط في ايران قياأخي الكريم مذهب الشيعة يسارعون في اكثار النسب بأي شكل فهذا الاستشهاد مردود مع وافر احترامي لك
ماذا يفعلون ليلة عاشوراء
اجب وان كنت لاتعلم فأسئل
نحن نتكلم عن مذهب اهل السنة والجماعة في زواج المتعة
وما فيه من اختلاف
ارجوا الرد مع وافر التقدير والاحترام لك ولكل القراء
السهم غير متصل  

 
قديم(ـة) 08-09-2006, 11:13 PM   #42
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jul 2006
المشاركات: 140
قوة التقييم: 0
الخميائي is on a distinguished road
أشكرك أخي صخر على إثارة هذا الموضوع المفيد

والذي بالتأكيد لايروق لبعض القراء الذين لايحبون زيادة المعرفة إذا كانت تؤدي إلى تغيير بعض التصورات السابقة ولو كانت خاطئة

مشكلة زواج المتعة أنه تحول من خلاف فقهي إلى خلاف عقدي بين أهل السنة والشيعة

فعلى وقت الصحابة كان الخلاف في هذه المسألة أمر مشروع لاينبني عليه أي تبديع أو تفسيق أو تصنيف

ومذهب ابن عباس رضي الله عنه معروف ولم يصح عنه أنه رجع عنه وقصة خلافه مع ابن الزبير لما كان متغلباً على مكة في هذه المسألة معروفة

ومثله عامة التابعين في مكة بل حتى تابعي التابعين ومشهور عن عبدالملك بن جريج وهو من أئمة تابعي التابعين ومعروف بزهده وورعه وقد اتفق العلماء على توثيقه ومع ذلك ينقل عنه الشافعي أنه تمتع بتسعين إمرأة كما ذكر ذلك الذهبي في سير أعلام النبلاء

بل إن إبن قدامة في المغني ينقل رواية عن الإمام أحمد من رواية اسحاق بن منصور أن الإمام أحمد كرهه ولم يحرمه

وفي الختام أقول أن مساواة زواج المتعة بالزنا مجازفة لايقول بها من يزن كلامه

ومثل هؤلاء غالباً لايحركهم إلا العاطفة والتعصب ضد المخالف

كيف وهو موجود على زمن القرون الثلاثة المفضلة وبدون إنكار



وأكرر إعجابي بالأخ صخر وبتحمله جهل الجاهلين

ودمت أخي كاتباً مبدعاً

آخر من قام بالتعديل الخميائي; بتاريخ 08-09-2006 الساعة 11:18 PM.
الخميائي غير متصل  
قديم(ـة) 08-09-2006, 11:33 PM   #43
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Jul 2006
المشاركات: 567
قوة التقييم: 0
سندباد المعرفة is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها السهم
الاخ سندباد المعرفة
اذا كان يجوز زواج المتعة في الشدة فقط
فاشكرك واتمنى لك التوفيق وانت لم تأتي بجديد
الجديد هو الاختلاف بالوقت الطبيعي العادي وليس الشدة
اخي الرجاء منك الايضاح
اما قولك ربع مليون لقيط في ايران قياأخي الكريم مذهب الشيعة يسارعون في اكثار النسب بأي شكل فهذا الاستشهاد مردود مع وافر احترامي لك
ماذا يفعلون ليلة عاشوراء
اجب وان كنت لاتعلم فأسئل
نحن نتكلم عن مذهب اهل السنة والجماعة في زواج المتعة
وما فيه من اختلاف
ارجوا الرد مع وافر التقدير والاحترام لك ولكل القراء
أخي السهم

المشهور من كلام ابن عباس كما أوضحت سابقا

أن نكاح المتعة مخصوص بوقت السفر والحروب

لأن الصحابة في ذلك الوقت يبتعدون عن نسائهم وليس لهم صبر عنهن

فأبيح لهم هذا النوع من النكاح

ولا اعلم أنه رخص بذلك في حال الرخاء والسعة
سندباد المعرفة غير متصل  
قديم(ـة) 08-09-2006, 11:52 PM   #44
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: May 2005
المشاركات: 1,335
قوة التقييم: 0
صخــر is an unknown quantity at this point
الاخ ................ الخميائي

ما زلت اتذكر ردك على الاخ خالد الوقيت في موضوع (( سوء الأدب .....هل هو جِبلّة أم مُكتسب ...!! )) والذي يدل على كاتب يمتلك عقليه رائعة ومتمكنة ومنصفة .....

العفو اخوي ..... وإذا كانت كتاباتي تعجبك فهذا فخر لي


اخي العزيز مشكلة البعض عدم القراءة ..... والبعض الاخر يقرأ ولكن يحكم قبل القراءه ... ولذالك لا يقرأ الا ما يقوي حكمه .... لذالك تجد في بعض النقاشات صعوبة كبيرة

ولكن بما أنها رسالة فعلينا توصيلها ... والتحمل من أجلها

اكرر شكري لك


================================================== =

الاخ الرائع ............... سندباد المعرفة

لا زلت استفيد من ردودك في عدة مواضيه ... فتقبل شكري
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
صخــر غير متصل  
قديم(ـة) 08-09-2006, 11:54 PM   #45
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Dec 2001
البلد: مملكتنا الحبيبة
المشاركات: 1,133
قوة التقييم: 0
خالد الخالدي is on a distinguished road
الله أكبر مبروك عليكم أهل الرس المنتدى اكتشف لكم علماء جهابذة

كأني بالموضوع وصاحبه ما أراد إلا فتنة
ليس هروبا من الحقيقة ولكن الحقيقة واضحة لكل عاقل ومتبع
أما أصحاب الأهواء فهاؤلاء حسابهم على ربي
اللهم إن كان صخر ومن تبعه وأعجب برأيه وعلق أرادوا بهالموضوع بيان حق فاهدهم إليك وردهم إليك ردا جميلا وأرهم الحق حقا وارزقهم اتباعه
والباطل باطلا وارزقهم اجتنابه
وإن ارادوا فتنة وإثارة الناس وخلخلة مبادئهم ومعتقداتهم وإضعاف هيبة العلماء وكسر مرجعيتهم فشل أصابعهم واجعلهم يعتبرون بحالهم لوقت معلوم ثم ردهم إليك ردا جميلا واجعلهم ناصرين لدينك يارب العالمين
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
خالد الخالدي غير متصل  
قديم(ـة) 09-09-2006, 12:14 AM   #46
Banned
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
المشاركات: 125
قوة التقييم: 0
غلا الرس is on a distinguished road
اجرئكم على الفتوى اجرئكم على النار
غلا الرس غير متصل  
قديم(ـة) 09-09-2006, 03:25 AM   #47
عضو متألق
 
تاريخ التسجيل: Jan 2006
المشاركات: 730
قوة التقييم: 0
~smart~ is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها صخــر
رد سريع على الاخ ............ سمارت


أنا طلبت منك دليل على أن زواج المتعة هو عين الزنا ......... ولم اطلب ادلة تحريمه


زواج المتعة حرم في السنة السابعة من الهجرة ..... وحديث الاسراء والمعراج حدث قبل الهجرة ... وفيه رأى الرسول صلى الله عليه وسلم عذاب بعض الزناة

على ذالك يدل أن الزنا كان محرم في وقت كان زواج المتعة مباح ... فكيف نطلق عليه زنا ؟؟؟؟
------------------------------------------------------



الأخ صخــر

لم أعهدك بهذا التفكير السطحي ...

فالكثير مما تكتب فيه روح الفِـطـنـه وتفكير الكِـبار

ولكنك وللأسف الشديد ومن خلال تساؤلك أعلاة .....

أرى رجليك حين مشيتا >> قد وطئت إحداهما الأخرى ...

فهل تريد رسول الله صلى الله عليه وسلم يقسّـم لنا أنواع الزنـاة ؟

هذا زاني من متعه ... وهذا زاني من خلوة ... وهذا زاني مُحصن

وهذة زانيه بكر .... وهذة زانيه بدراهم ....

وهذا زاني عام 5 هـ .... وذاك عام 1400 هـ ....الخ

ياأخي ...

كان رسول الله صلى الله عليه وسلم ... يـشـّــرع للأمه حتى قيام الساعه ..

وما ذكرة من تشريع .. لا يجب علينا إسقاطه في زمن مقولته فقط

فرسول الله صلى الله عليه وسلم يوحى اليه ...

فهو يتكلم عن من يزني ( واللفظ هنا عام ) .......

وبالمقابل ... دعني أسألك

مايدريك أنت يا أخي ...

بأن بعض من وصفهم الرسول صلى الله عليه وسلم بـ( الزناة )

هـم من ممارسي المُتعه بعد تحريمها ؟

أراها الله رسوله ...

تماماً كما أراة ماهو حاصل وما سيحصل في أمته الى قيام الساعه

أخي الحق أبلج ... ولا تجتمع الأمه على باطل وضلال ....

فمن عهد عمر رضي الله عنه وحتى الآن ... أجتمعت الأمه ( الاّ الشيعه )

على تحريم مايُـسمى بزواج المُـتعه ...

ولم يخرج من الاجماع الاّ اليسير من الناس ... وليس العلماء

-----------------------------------------

وللاستفادة ... اليكم بعضاً من أدله تحريم ما يسمونه بـزواج المُتعه ..

فـفي صحيح مسلم ( ج4 ) وفي باب النكاح

وقف رسول الله صلى الله عليه وسلم في ظل الكعبة يوم فتح مكة

وجمع الناس وقال:

(يا أيها الناس إني كنت قد أذنت لكم في الاستمتاع من النساء

وإن الله قد حرم ذلك إلى يوم القيامة فمن كان عنده منهن شيء فليخلّ سبيله )

فـرسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم قـد حرم زواج المُتعه في فتح مكة ...

كما روي عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه أنه قال :

( نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن نكاح المتعة

وعن لحوم الحُمُر الأهلية يوم خيبر
) ....

فـزواج المتعه أيضاً حُرّم يوم خيبر ..........

فما نقول بعد استقرار التحريم ... عمن يفعلة ويفتي بحِـله ؟

غير أنه مُـبـيـح لـمـا حُـرّم ...

السلام عليكم
.
.
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
~smart~ غير متصل  
قديم(ـة) 09-09-2006, 05:40 AM   #48
 
صورة عشقي تيماوي الرمزية
 
تاريخ التسجيل: May 2006
البلد: تحت آغصان الجنه
المشاركات: 3,159
قوة التقييم: 0
عشقي تيماوي will become famous soon enough
ارى ان الموضوع قد طال ... وكلا .... منكم .. يدلي ... برايه ... او اجتهاده ... ولكن .( المساله مساله دينيه ) ... وتذكروا اجرؤكم على الفتيه اجرؤكم على النار ....
وكان من المعقول لو ... اتى احد الاخوان .. بفتوى لاحد العلماء ...
تحياتي ...
__________________
عشقي تيماوي غير متصل  
قديم(ـة) 09-09-2006, 07:56 AM   #49
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Dec 2001
البلد: مملكتنا الحبيبة
المشاركات: 1,133
قوة التقييم: 0
خالد الخالدي is on a distinguished road
سؤال موجه للشيخ الدكتور يوسف القرضاوي

محمد - مصر الاسم
شبهة زواج المتعة العنوان
السلام عليكم جزاكم الله خيرا، أرجو أن يتسع صدركم، أنا لدي سؤال عن زواج المتعة، فأنا أعلم أنه الزنا بعينه، وأن زواج المتعة من الفواحش، ولكن لماذا سمح الرسول بممارسة الزنا أو الفاحشة في البداية؟ نعم أنا أعلم بتحريمه، ولكن سؤالي يقول لي: كيف يأمر الرسول بممارسة الفاحشة؟ هل أخطأ أم ماذا؟ فكيف يوافق الرسول ويسمح لبعض المسلمين بممارسة الزنا قبل نهيه عنه؟ والله أنا لا أتهكم، ولكن هذا شيء يدعوني للشك؛ أرجو الرد المنطقي المخاطب للعقل، وآسف على طريقة كتابة السؤال، ولكنه ما يدور بداخلي



السؤال
16/01/2001 التاريخ

الحل

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين، وبعد فإن رسول الله صلى الله عليه وسلم لا يحل شيئاً ولا يحرمه إلا بوحي من الله سبحانه وتعالى؛ ولهذا يقول الحق سبحانه في هذا الصدد: "وما ينطق عن الهوى إن هو إلا وحي يُوحى" وروي عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: "أما ما أخبركم به عن ربي فلست أكذب عليه" وأمر نكاح المتعة لم يكن مباحاً بوجه عام، وإنما كان يباح في حال الغزو عند شدة العزوبة على المجاهدين الغازين في سبيل الله؛ لأنهم تركوا زوجاتهم خلفهم، وكان الجهاد يستمر عدة أشهر فكان الوحي ينزل على رسول الله صلى الله عليه وسلم بإباحة هذه المتعة، ثم بعد أن ينتهي سبب تشريعها ترتفع الإباحة ويكون الحرمة، وقد تعدد هذا عدة مرات، واقتصر أمر إباحته على الغزو وعلى المجاهدين الغازين في سبيل الله، وكان هذا بتشريع من الله سبحانه وتعالى إلى أن جاء التحريم القاطع بنكاح المتعة، وأثر هذا عن رسول الله صلى الله عليه وسلم في آخر أيامه، وعلم هذا عنه وأصبح أمر المتعة عند أهل السنة وغيرهم من المحرمات، ولم يقل بإباحته في أيامنا هذه إلا الشيعة الأمامية لتأويل عندهم بإباحته، ولم يقل رسول الله صلى الله عليه وسلم بإباحته ثم عدل عنه حتى نقول بأنه غير تفكيره؛ لأن هذا كله وحي من عند الله سبحانه وتعالى، وليس هذا عند تشريعه من قبيل الزنا وإنما هو أمر أباحه الله سبحانه وتعالى في حينه، وعند إباحته لا يسمى زنا، وإنما يعد أمراً مشروعا مثل سائر الأمور المباحة إلى أن تأتي حرمته فحينئذ يكون أمراً محرما بدون تدخل من رسول الله صلى الله عليه وسلم في الحل أو الحرمة وإنما هو مجرد مبلغ عن الله سبحانه وتعالى .
والله أعلم
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
خالد الخالدي غير متصل  
قديم(ـة) 09-09-2006, 07:57 AM   #50
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Dec 2001
البلد: مملكتنا الحبيبة
المشاركات: 1,133
قوة التقييم: 0
خالد الخالدي is on a distinguished road
سعد - العراق الاسم
القول الفصل في نكاح المتعة العنوان
نريد القول الفصل في حكم نكاح المتعة؟ السؤال
16/12/2004 التاريخ
الدكتور الشيخ يوسف عبد الله القرضاوي المفتي

الحل

بسم الله،والحمد لله،والصلاة والسلام على رسول الله،وبعد:-

زواج المتعة هو الزواج الذي يقصد به الطرفان الاستمتاع الجسدي بينهما فترة محددة من الزمان، وهذا النوع من النكاح قد كان موجودا في الجاهلية.

فلما جاء الإسلام تدرج في إلغائه كعادته في فطام النفس عن مألوفاتها كالخمر، فجلعله الإسلام جائزا في نطاق ضيق يصل إلى حد الضرورة، وذلك أثناء سفر الرجال في الغزوات الطويلة، وعدم صبرهم عن النساء فأباح لهم المتعة في هذا الظرف الطاريء.

ثم أعلن الرسول صلى الله عليه وسلم الكلمة الأخيرة فيه فحرمه في كل الأحوال.

وظل سيدنا عبدالله بن عباس يجيزه في حالات الضرورة فلما رأى أن الناس أساؤوا تطبيق فتواه تابع بقية الصحابة على تحريمه في كل الأحوال، فغدا نكاح المتعة حراما إلى الأبد.

وهذا ما أفتى به الشيخ الدكتور يوسف القرضاوي، وإليك نص فتواه :-

الزواج في الإسلام عقد متين وميثاق غليظ، يقوم على نية العشرة المؤبدة من الطرفين لتتحقق ثمرته النفسية التي ذكرها القرآن -من السكن النفسي والمودة والرحمة- وغايته النوعية العمرانية من استمرار التناسل وامتداد بقاء النوع الإنساني (والله جعل لكم من أنفسكم أزواجا وجعل لكم من أزواجكم بنين وحفدة) سورة النحل:72.

أما زواج المتعة، وهو ارتباط الرجل بامرأة لمدة يحددانها لقاء أجر معين، فلا يتحقق فيه المعنى الذي أشرنا إليه. وقد أجازه الرسول صلى الله عليه وسلم قبل أن يستقر التشريع في الإسلام. أجازه في السفر والغزوات، ثم نهى عنه وحرمه على التأبيد.

وكان السر في إباحته أولا أن القوم كانوا في مرحلة يصح أن نسميها (فترة انتقال) من الجاهلية إلى الإسلام؛ وكان الزنى في الجاهلية ميسرا منتشرا. فلما كان الإسلام، واقتضاهم أن يسافروا للغزو والجهاد شق عليهم البعد عن نسائهم مشقة شديدة، وكانوا بين أقوياء الإيمان وضعفاء؛ فأما الضعفاء، فخيف عليهم أن يتورطوا في الزنى، أقبح به فاحشة وساء سبيلا.
وأما الأقوياء فعزموا على أن يخصوا أنفسهم، أو يجبوا مذاكيرهم كما قال ابن مسعود: "كنا نغزو مع رسول الله صلى الله عليه وسلم وليس معنا نساء فقلنا: ألا نستخصي؟ فنهانا رسول الله صلى الله عليه وسلم عن ذلك، ورخص لنا أن ننكح المرأة بالثوب إلى أجل".

وبهذا كانت إباحة المتعة رخصة لحل مشكلة الفريقين من الضعفاء والأقوياء، وخطوة في سير التشريع إلى الحياة الزوجية الكاملة، التي تتحقق فيها كل أغراض الزواج من إحصان واستقرار وتناسل، ومودة ورحمة، واتساع دائرة العشيرة بالمصاهرة.

وكما تدرج القرآن بهم في تحريم الخمر وتحريم الربا -وقد كان لهما انتشار وسلطان في الجاهلية- تدرج النبي صلى الله عليه وسلم بهم كذلك في تحريم الفروج. فأجاز عند الضرورة المتعة ثم حرم النبي صلى الله عليه وسلم هذا النوع من الزواج. كما روى ذلك عنه علي، وجماعة من الصحابة رضي الله عنهم. ومن ذلك ما أخرجه مسلم في (صحيحه) عن سبرة الجهني "أنه غزا مع النبي صلى الله عليه وسلم في فتح مكة، فأذن لهم في متعة النساء. قال: فلم يخرج حتى حرمها رسول الله صلى الله عليه وسلم"، وفي لفظ من حديثه: "وإن الله حرم ذلك إلى يوم القيامة".

ولكن هل هذا التحريم بات كزواج الأمهات والبنات أو هو تحريم مثل تحريم الميتة والدم ولحم الخنزير، فيباح عند الضرورة وخوف العنت؟

الذي رآه عامة الصحابة أنه تحريم بات حاسما لا رخصة فيه بعد استقرار التشريع. وخالفهم ابن عباس فرأى أنها تباح للضرورة. فقد سأله سائل عن متعة النساء فرخص له فقال له مولى له: إنما ذلك في الحال الشديد، وفي النساء قلة أو نحوه؟ قال ابن عباس: نعم.

ثم لما تبين لابن عباس رضي الله عنه أن الناس توسعوا فيها ولم يقتصروا على موضع الضرورة، أمسك عن فتياه ورجع عنها


والله أعلم .
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
خالد الخالدي غير متصل  
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.