عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 01-10-2006, 03:44 AM   #1
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Feb 2005
المشاركات: 303
قوة التقييم: 0
الاسي is on a distinguished road
النظرة لذوي الاحتياجات الخاصة ( لاعبوا المنتخب نموذجا)

[SIZE=4]- نايف الثقيل من الرياض - 08/09/1427هـ
كشف تحقيق أجرته "الاقتصادية" عن نجوم المنتخب السعودي لذوي الاحتياجات الخاصة الذي حقق أخيرا كأس العالم في ألمانيا ورفع علم بلاده خفاقا في سمائها، أن غالبية لاعبي المنتخب عاطلون عن العمل والبقية في وظائف زهيدة وفقر مدقع.
وأبان التحقيق أيضا هضم الحقوق المادية لهؤلاء المعوقين مقابل نظرائهم الأصحاء، حيث تقاضى كل لاعب أثناء البطولة 80 ريالا كمصروف جيب يوميا فيما كان لاعبو المنتخب السعودي الأول لكرة القدم يتقاضون قبلها بثلاثة أشهر 400 ريال يوميا.
ولم تتجاوز مكافآت الفوز التحفيزية عن كل مباراة لهؤلاء اللاعبين مبلغ 400 ريال فيما يتقاضى لاعبو المنتخب الأول ثلاثة آلاف ريال تتضاعف دائما حتى أنها وصلت عقب التعادل مع تونس في أولى مباريات المنتخب في مونديال ألمانيا إلى 100 ألف ريال لكل لاعب.
ويقول عبد العزيز الخالد مدرب المنتخب البطل الذي حقق الكأس الأخيرة "إن هؤلاء اللاعبين كانوا يجمعون مصروفهم اليومي في ألمانيا إضافة إلى مكافأة الفوز ليقفوا طوابير أمام البنوك هناك لتحويلها لأهاليهم في الرياض الذين يعانون الفقر والحاجة".
"الاقتصادية" كشفت الكثير من الأسرار حول مشاكل هؤلاء اللاعبين والظلم الذي تعرضوا له من المجتمع في تحقيق ينشر على صفحات القسم الرياضي.


وفي مايلي مزيداً من التفاصيل


زمان ليس له أمان، طبعه القسوة والحرمان، عادته القهر والحقران، أعز أناساً وأذل آخرين.
فئة لفظها الزمان الجائر، نهارهم وليلهم غم، ولعب المجتمع دورا محوريا في تعميق مآسيهم، بتجاهله لهم وتعاليه عليهم واحتقارهم، ورغم ذلك قهروا الصعاب، وحققوا لوطنهم ما عجز عنه الأصحاء.
"الاقتصادية" عاشت دقائق مع أبطال العالم الذين جندلوا الخصوم الواحد تلو الآخر، لكن الفاجعة كانت قاتلة!! من منحنا السعادة والحبور يعيش في غياهب التجاهل والنسيان .. فهذا يبكي، وذاك يشكو، وآخر يبحث عن لقمة العيش الكريمة التي تقيه وعائلته من هجمة الفقر الجاثمة على صدره. إليكم أسرار خطيرة ومفجعة ومبكية لأبطال العالم بفعلنا نحن الأصحاء:


كسار: التجاهل يقتلني والوظيفة تنقذ والدي
في بيت شعبي تصدعت أركانه، وتشققت جدرانه، بث النجم عمر كسار مهاجم المنتخب السعودي لذوي الاحتياجات الخاصة، كمده وبلواه، مؤكدا أنه تعب كثيرا من أجل البحث عن وظيفة تمكنه من مساعدة والده الذي يعول عائلة كبيرة مكونة من 19 فردا ويتقاضى مرتباً شهرياً لا يتجاوز ثلاثة آلاف ريال بعد أن تقاعد عن العمل في القطاع الخاص، وقال "لم أتمكن من الحصول على وظيفة تدر علي دخلا شهريا أؤمن بها قوت عائلتي اليومي لأساعد والدي الذي يبكيني بحرقة لأنه يواجه ظروفا صعبة إلى الغاية".
وأبدى كسار أسفه الشديد من التجاهل الكبير الذي يلقاه هو وأترابه من قبل القطاعين الحكومي والخاص، وقال "طرقت أبوابا عدة طالبا وظيفة تسد عوزي وحاجة والدي وأسرتي ولكن لم أجد قبولا وتجاوبا من المسؤولين".
وتابع بألم وحسرة "أنا شاب في مقتبل العمر وقادر على العمل في أي مكان وإعاقتي لا تمنعني من ذلك، ولكن أحتاج إلى منحي فرصة من أصحاب العمل كي أثبت وجودي وقدرتي، وأنقذ أسرتي وأخوتي الـ 19 من الضياع".


هداف العالم في "الجرادية"!!
وبيّن عمر كسار هداف بطولة كأس العالم الرابعة للإعاقة الذهنية، أنه يسكن في منزل شعبي صغير في حي "الجرادية" يتكون من طابق واحد ولا يتسع لعائلته التي تتكون من 19 فردا، وقال "نحن في حاجة إلى منزل كبير يسعنا"، لافتا إلى أن والده لا يملك وسيلة نقل، ما يزيد من متاعبهم.
وعن المكافآت المالية التي حصل عليها بعد تحقيق المنتخب السعودي لذوي الاحتياجات الخاصة كأس العالم، رد "لم نتسلم حتى الآن أي مكافأة، تسلمنا فقط مكافآت الفوز في المباريات التي خضناها في المونديال".


والد كسار: 3 آلاف لا تسد رمق 19 ابنا
قبل أن ينفض اللقاء مع كسار، دلف مسن مكان اللقاء بخطوات ثقال، وأطلق صرخات الاستغاثة بالمسؤولين الأنقياء الأتقياء لإيجاد وظائف لأبنائه العاطلين عن العمل، حيث باح عبد الله كسار والد النجم عمر كسار بما يختلج في صدره بقوله "أتمنى أن يلتفت إلينا رجال الأعمال ويتكفلوا بتوظيف أبنائي حتى يتمكنوا من مساعدتي في تحمل مشقة الحياة".
وقلب المسن الذي طبع الزمان قسوته على وجنيته أوراق حياته، وكشف حاله، مؤكدا أنه كان يعمل في القطاع الخاص وأحيل إلى التقاعد ما ترتب عليه تخفيض مرتبه إلى ثلاثة آلاف ريال، وقال "بعد تقاعدي زادت ظروف الحياة سوءا وأصبحت في حاجة إلى مساعدة ووقفة أبنائي ولكن عدم حصولهم على وظيفة جعلهم عبئاً مضاعفا علي".


شيعان: أنقذوني .. الفقر يقتلني وأسرتي
وفي عز الظهيرة، امتطى ماجد شيعان حارس المنتخب السعودي، سيارة الأجرة "ليموزين" يبحث عن لقمة العيش العسيرة، وبعد يوم مرهق عاشت "الاقتصادية" جزء منه، شكا حارس الأخضر الحال من الظروف الصعبة والحياة الصعبة التي يعانيها وتعانيها عائلته، بقوله"ظروفنا المادية صعبة جدا بعد أن تركني والدي صغيرا أتحمل مسؤولية عائلة مكونة من تسعة أفراد، دون مساعدة أحد".
وصرخ بصوت عال "أعيش وضعا مأساويا وبحاجة ماسة إلى المساعدة حتى أتمكن من توفير قوت أسرتي ومصروفهم اليومي، حيث لم أتمكن حتى الآن من توفير احتياجات المنزل في شهر رمضان لعدم وجود دخل مادي لدي فأنا لست موظفا".
وأكد شيعان أنه يعول أسرته التي تقطن في منزل مستأجر في الدمام، مبينا "تركني والدي وأنا صغير أتحمل مسؤولية والدتي وأشقائي التسعة وليس لدي دخل شهري أتمكن به من سد حاجاتهم وتسديد إيجار المنزل الذي يأويهم ويحميهم من التشرد والضياع".
ولفت إلى أن والدته تعاني من أمراض عديدة وتحتاج إلى علاج متواصل وقال "والدتي كبيرة في السن ولديها أمراض كثيرة وتحتاج إلى مراجعة المستشفيات بشكل مستمر".
وأضاف "أعمل سائق سيارة أجرة اقتنيتها بنظام التأجير المنتهي بالتمليك، ولكن المبلغ الذي أتقاضاه من العمل يذهب إلى الشركة المالكة إلى السيارة".
وبيّن شيعان أنه تقاضى ألفي ريال فقط بعد تحقيقهم كأس العالم إثر فوزهم على هولندا بضربات الترجيح 9/8، وقال "تسلمنا ألفي ريال مقابل فوزنا في النهائي، إضافة إلى مصروف يومي قرابة 80 ريالاً فقط، ومكافآت الفوز عن كل مباراة تبلغ 400 ريال في الدور الأول، 800 ريال في الدور الثاني، وألف ريال في نصف نهائي".
وأضاف "عند عودتي إلى السعودية فوجئت بأقساط متراكمة من السيارة أثناء تواجدي في المعسكرات الخارجية تجاوزت سبعة آلاف ريال، وقمت بدفعها من المكافآت كي لا تقوم شركة التأجير بسحب السيارة".
يذكر أن لاعبي المنتخب السعودي الأول لكرة القدم، يتسلمون مبلغ أربعمائة ريال (400 ريال) يوميا أثناء مشاركتهم في نهائيات كأس العالم 2006 التي دارت رحاها في ألمانيا، وخرج الأخضر منها مطأطأ الرأس بعدما أن قدم نتائج مخيبة للآمال.


حارس الأخضر: تمثيلي لوطني أضاع أسرتي
وأكد شيعان أن عائلته لم تجد من يوفر لها احتياجاتها أثناء وجوده في معسكر المنتخب السعودي الخارجي، وقال "عاشت عائلتي ظروفا صعبة عندما تركتهم دون عائل وذهبت لخدمة الوطن".
وأفصح شيعان أنه خلال مشاركته في معسكر المنتخب السعودي في تونس استعدادا لكأس العالم تعرض لإصابة في الرباط الصليبي للركبة اليمنى ما يستوجب إجراء عملية جراحية، وقال "تركت أهلي في الدمام وأتيت إلى الرياض لمراجعة المقر الرئيسي للاتحاد السعودي لذوي الاحتياجات الخاصة لأطالبهم بتحمل تكاليف العملية"، مضيفا "أخطروني أن البروفيسور الدكتور سالم الزهراني إخصائي إصابات الملاعب، تكفل بعلاج لاعبي المنتخب السعودي المصابين بمناسبة تحقيق كأس العالم وما زلت أنتظر".
وأضاف "في حال إجراء العملية سأواجه مشكلة كبيرة حيث لن أتمكن من العمل في سيارة الأجرة لمدة تتجاوز شهر ونصف، لأنني سأبقى أسيرا للجلسات العلاجية، ما يترتب عليه انقطاع الدخل المادي الوحيد الذي أتمكن من خلاله تغطيت متطلبات عائلتي"، مشيرا إلى أنه مقبل على فترة صعبة حيث لن يتمكن من قيادة السيارة بعد العملية. وقال "ملزم بدفع أقساط السيارة رغم توقفها".
وأفصح شيعان أنه من اللاعبين الأوائل الذين التحقوا بالمنتخب السعودي لذوي الاحتياجات الخاصة، لافتا إلى أنه لم يستفد ماديا من مشاركته مع منتخب بلاده، وقال "كنا نشارك في بطولات عديدة ونحقق إنجازات كبيرة، ولكن لا نمنح مكافآت مالية حتى شاركنا في كأس العالم، حيث خصص لنا مصروف يومي ومكافآت فوز".
وأزجى شيعان شكره إلى الوطني عبد العزيز الخالد مدرب المنتخب السعودي للاحتياجات الخاصة، لوقوفه معهم أثناء وجودهم خارج السعودية وقال "استطاع الخالد بأخلاقه العالية وحسن تعامله أن ينسينا همومنا وأوجاعنا بسبب الظروف الصعبة التي نعيشها والتي كادت أن تؤثر في مستوى المنتخب السعودي في كأس العالم".


محفوظ: المجتمع مشكلة أبطال العالم الكبرى
حمل رامي محفوظ شقيق عبد الله محفوظ لاعب المنتخب السعودي لكرة القدم والألعاب المختلفة، أفراد المجتمع التسبب في تفاقم مشكلة ذوي الاحتياجات الخاصة، وقال "المجتمع ينظر إلى المعوقين نظرة دونية وأنهم أقل من الأصحاء ما يؤثر فيهم سلبا، ويحجم من تأقلمهم مع من حولهم وانخراطهم في الوظائف وتكوين أسرة".
وأضاف "من خلال مرافقتي لشقيقي وجدت أنه متمكن بشكل كبير من التأقلم مع أصدقائه الأسوياء ومرافقتهم ولعب كرة القدم معهم، على عكس بعض أفراد المجتمع الذين لم يتمكنوا من التأقلم مع إعاقتهم ومنحهم فرصة أكبر ليثبتوا وجودهم بل أصبحوا ينظروا إليهم بعين الرحمة والشفقة".
وأوضح محفوظ أن شقيقة يتمتع بوضع مادي جيد على عكس بقية زملائه وقال "والدي متعه الله بالصحة والعافية تحمل مصروف عبد الله وجعله يكمل دراسته ويدخل المعهد المهني حتى حصل على شهادة التخرج".
وزاد "شقيقي واجه صعوبات كبيرة في سبيل إيجاد وظيفة تغنيه عن الاعتماد على والدي، ولكن تعامل المجتمع معه ونظرتهم إليه أنه غير سوي جعلته عاطلا عن العمل".
ويسرد محفوظ معانأة شقيقه في البحث عن وظيفة، وقال "تخرج عبد الله في المعهد المهني تخصص (دهان)، وحوَّله المعهد المهني إلى مكتب العمل في الرياض، وكنت مسؤولا عن إيجاد وظيفة لشقيقي وبدأت مراجعة المكتب الذي منحني خطابا إلى شركة خاصة لتوظيف شقيقي على أن ترد الشركة خلال أسبوعين من تاريخ الخطاب إما بالرفض أو القبول. وعندما علم مسؤولو الشركة أن أخي يعاني من إعاقة ذهنية أكتفوا بخلق الحجج والاعتذار بأساليب مختلفة، واعتذروا بأنه لا يوجد مكان شاغر الآن على أن يترك رقم هاتفه ليتصلوا عليه".
وأشار إلى أن شقيقه ينتظر اتصال الشركة قبل ذهابه إلى خارج السعودية للمشاركة في معسكر المنتخب السعودي وبطولة كأس العالم وحتى الآن.
وعن كيفية انضمام عبد الله محفوظ إلى المنتخب السعودي، أجاب "شقيقي يعشق كرة القدم منذ الصغر وكان يمارسها في الحواري وشاهده أحد مسؤولي مركز الرياض لذوي الاحتياجات الخاصة قبل سبعة أعوام وطلب ضمه إلى المركز".


الإعلام يتجاهل منجزات المعوقين
وزاد "اكتشف المركز موهبة اللاعب في رياضة الجري ورشحه للمشاركة في بطولات متعددة وحقق من خلالها ميداليات ذهبية"، مؤكدا أن الاتحاد السعودي لذوي الاحتياجات الخاصة يملك إمكانات محدودة، مبينا "الاتحاد لا يدعم لاعبي المنتخب ماديا بالشكل المأمول، لذلك تجد أوضاع اللاعبين سيئة للغاية".
وتابع "بعض اللاعبين لا يسمح لهم بقيادة السيارة ما يستلزم إيصالهم إلى المركز، وذلك يحتاج إلى حافلة تنقلهم من منازلهم ولكن الاتحاد لا يملك حافلة ما يجعل بعض اللاعبين ينقطعون عن أداء التمارين".
وشكا محفوظ من تجاهل الإعلام الرياضي إنجازات ذوي الاحتياجات الخاصة في كرة القدم، إضافة إلى الألعاب المختلفة، وقال "بحكم مشاركة شقيقي في المركز ينقل لي الإنجازات التي يحققها اللاعبون في الألعاب الرياضية كافة ولكن أتفاجأ أن الصحافة الرياضية لا تسلط الضوء عليها، وأعتقد أن الإعلام قصر كثيرا مع فئة تحتاج إلى دعم أكبر من الأصحاء".


الخالد: قوتهم يذهب لأسرهم بحوالات أسبوعية
كشف عبد العزيز الخالد مدرب المنتخب السعودي لذوي الاحتياجات الخاصة، أن بعض اللاعبين أوضاعهم المادية ضعيفة للغاية، وقال "غالبيتهم عاطلون عن العمل ويعولون أسراً كبيرة ما يزيد من معاناتهم المادية، وكذلك يعمل بعضهم الأخر في وظائف مرتبها الشهري ضعيف لا يسد متطلبات أسرهم".
وزاد "غالبيتهم يقطنون في مساكن مستأجرة ما يزيد من معاناتهم وحاجتهم إلى المساعدة من الميسورين"، لافتا إلى أنه لاحظ حرصهم الكبير على أسرهم وهم في الخارج، وقال "يجمع اللاعبون المصروف اليومي ومكافآت الفوز طوال أيام الأسبوع ثم يحولونها إلى حسابات عوائلهم في البنوك المحلية، وهذا يدل على مدى الحاجة الكبيرة والعوز الذي تعانيه أسرهم".
وأضاف "تعلمت الكثير من خلال مرافقتي لهم أثناء المعسكرات حيث لاحظت أنهم يؤثرون على أنفسهم ويقدمون أموالهم إلى عوائلهم وهذا يدل على مدى إنسانيتهم وتضحيتهم في سبيل سد حاجة أسرهم"، مشيرا إلى أن الاتحاد السعودي وفر السكن والمعيشة للاعبين أثناء التحاقهم بالمنتخب.
وشدد مدرب الأبطال وصانع الأمجاد على أن اللاعبين رغم ما يعانون من وضعهم المادي إلا أنه لم يؤثر في مستوياتهم أثناء المعسكرات الإعدادية وبطولة كأس العالم، وقال "الوضع المادي لم يؤثر في حرصهم على تقديم إنجاز عالمي يسجل باسم الوطن وبذلوا فوق طاقاتهم أثناء التمارين ولم يتأثر عطاؤهم داخل الملعب".
وزاد " اللاعبون يتمتعون بحس وطني عال ورغبة صادقة في إثبات وجودهم من خلال مشاركتهم مع المنتخب، وكان تحقيقهم كأس العالم حلماً صعب المنال تمكنوا من تحقيقه".
وأضاف "ربما أراد اللاعبون قبل أن يشاركوا في البطولة العالمية أن يثبتوا للمجتمع أنهم ليس لديهم قصور وباستطاعتهم فعل ما يقدمه الأصحاء للاندماج مع المجتمع".
وكشف مدرب المنتخب السعودي أن اللاعبين ضربوا أروع الأمثلة الالتزام والجدية أثناء مشاركتهم في المعسكرات وقال "بدأنا الاستعداد في الرياض وانتقلنا بعدها إلى تونس وكان اللاعبون في قمة الانضباط والرغبة الجادة في تقديم الكأس لوطنهم".
وطالب الخالد رجال الأعمال وميسوري الحال أن يقدموا المساعدة للاعبين بعد أن قدموا لهم كأس العالم، وقال "نتعشم خيرا في رجال الأعمال بتكريمهم ومكافأتهم على الإنجاز ورد الجميل لهم، ولا سيما أنهم يعيشون ظروفاً أسرية صعبة ويلزم أن يكونوا في وضع أفضل لأنهم أبطال العالم".
وأضاف "ديننا الإسلامي يلزمنا بالتكاتف حتى نجسد التآخي الذي أمرنا به النبي محمد - صلى الله عليه وسلم -، وأتمنى من ميسوري الحال أن يقدموا ما تجود به أنفسهم لفئة في أمس الحاجة إلى المساعدة".
وشكر الخالد أحمد الزامل رئيس هيئة أعضاء شرف نادي القادسية، الذي قدم مليون ريال مكافأة للأبطال نظير تحقيق كأس العالم، وقال "أتمنى من رجال الأعمال أن يحذوا حذوه ويقدموا ما تجود به أنفسهم".


الصالح: ظروف صعبة تحاصر أبطال العالم
أيّد ناصر الصالح أمين الاتحاد السعودي لذوي الاحتياجات الخاصة، ما ذكره اللاعبون عن الظروف الأسرية الصعبة، مؤكدا حاجتهم للمساعدة، وقال "أغلب اللاعبين يمرون بظروف صعبة للغاية، ولا سيما أنهم بلا وظائف".
وأرجع الصالح السبب في عدم حصول اللاعبين على فرص وظيفية إلى عدم إكمالهم الدراسة وحصولهم على مؤهل علمي، وقال "ربما لم تسمح لهم الظروف الأسرية بإكمال دراستهم ما أنعكس على مستقبلهم الوظيفي".
وناشد أمين الاتحاد السعودي، خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز رئيس المجلس الأعلى لشؤون الإعاقة بتوفير فرص وظيفية لذوي الاحتياجات الخاصة في الجهات الحكومية، وقال "الملك عبد الله حريص على توفير سبل المعيشة الممتازة لجميع فئات المجتمع السعودي، ونرجو من الملك أن يولي هذه الفئة الغالية على قلوبنا اهتماماً ويوفر لهم وظائف".
وعن إمكان قدرتهم على العمل في الوظائف الحكومية، أجاب "من خلال قربي منهم لن يواجه ذوو الاحتياجات الخاصة مصاعب في الانخراط في الوظائف التي لا تحتاج إلى جهد ذهني مثل العمل كمراسل في الوزارات الحكومية".
وبيّن الصالح أن إمكانات الاتحاد السعودي المادية محدودة، وأبان "نشرف على أربع إعاقات ونعتمد بعد الله على الأمير سلطان بن فهد الرئيس العام لرعاية الشباب رئيس الاتحاد السعودي لكرة القدم رئيس الاتحاد السعودي لذوي الاحتياجات الخاصة، والذي يبذل جهداً كبيراً ليوفر لنا المتطلبات الضرورية، ولا سيما أنه يصرف علينا من جيبه الخاص في كثير من الأحيان"، مناشدا في الوقت ذاته رجال الأعمال الوقوف مع ذوي الاحتياجات الخاصة لإثبات أن المجتمع السعودي مجتمع يهتم بجميع فئاته.
وعن شكوى اللاعبين من عدم وجود حافلة تنقلهم إلى التمارين، رد "لدينا حافلة واحدة فقط ولا نستطيع أن نستخدمها في جلب اللاعبين إلى التدريب لأن الرياض كبيرة والحافلة لا نستخدمها سوى في الضروريات"، مشيرا إلى أن ذوي الإعاقة الحركية يحتاجون إلى حافلة خاصة بهم تتوافر فيها وسائل السلامة الضرورية ومقاعد خاصة".[/
SIZE]
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
الاسي غير متصل  

 
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 02:51 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19