عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن المواضيع المنقولة من الانترنت وأخبار الصحف اليومية و الوطن.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 21-10-2006, 05:19 AM   #1
 
تاريخ التسجيل: Jun 2003
البلد: الرس
المشاركات: 7,768
قوة التقييم: 0
سالم الصقيه is on a distinguished road
Exclamation معتمرة تلد «مروة» في المسعى

معتمرة تلد «مروة» في المسعى


علي غرسان (مكة المكرمة)
لم تحتمل معتمرة آلام المخاض التي فاجأتها وسط مئات الألوف من المعتمرين بين المسعى «الصفا والمروة» داخل المسجد الحرام مساء امس الاول لتضع حملها وسط الحشود البشرية.
وهرع رجال التدخل السريع بالدفاع المدني الى موقع المعتمرة وتم نقلها الى اقرب مركز صحي بالحرم المكي الشريف لتضع مولودتها التي لم تتردد في تسميتها «مروة» تيمنا بالمكان المبارك الذي ولدت فيه.
وقال مدير الدفاع المدني بمكة المكرمة العقيد جميل أربعين ان هناك 360 فردا من فرقة التدخل السريع موزعين في شتى اجزاء المسجد الحرام للمساندة في الحالات الانسانية المقدمة لضيوف الرحمن من المعتمرين والزوار، ويقومون بأقصى جهد ممكن لتقديم أفضل الخدمات.



3 مواليد جدد بين الصفا والمروة أحدهم يحمل اسم رجل أمن
حشود غفيرة من المصلين والمعتمرين تؤدي صلاة الجمعة الأخيرة من رمضان في الحرم المكي

مكة المكرمة: خالد الرحيلي
أدت أعداد غفيرة من المصلين والمعتمرين والزوار، بلغت أكثر من مليوني شخص وفقا لتقديرات غير رسمية، صلاة الجمعة الأخيرة بالمسجد الحرام حيث بدأت وفود المصلين والمعتمرين بالتحرك منذ الصباح الباكر حتى امتلأت بهم جنبات المسجد والطرقات المؤدية إليه.
وحرص أغلبية المصلين على البقاء منذ يوم الأربعاء المنصرم بالمسجد الحرام وذلك للظفر بتحري ليلة السابع والعشرين وليلة الجمعة وليلة ختم القرآن.
ورصدت "الوطن" كثافة غير مسبوقة في أعداد المصلين والطائفين حيث أخذت الجموع بالطواف من الطابق الأرضي والعلوي وشوهدت أعداد منهم تطوف من أعلى سطح المسجد الحرام بالإضافة إلى مساحة المطاف الأصلية التي اكتظت بالحشود المتدفقة.
وحرص عدد كبير من المصلين ومنذ وقت مبكر على الإفطار بالمسجد الحرام الذي تمت تغطية ساحاته برشاشات الرذاذ المائي لتلطيف الجو والتخفيف من درجة الحرارة.
وقال نائب مدير الدفاع المدني بالعاصمة المقدسة العقيد عبد الله البركاتي لـ"الوطن"إن فرق التدخل السريع المنتشرة داخل أروقة المسجد الحرام والمطاف والمسعى تمكنت من مساعدة ثلاث سيدات داهمتهن آلام المخاض في المسعى، وتم نقلهن إلى المستوصف الداخلي بالحرم المكي ومنه إلى مستشفى أجياد. وأضاف أن صحة الأمهات وأبنائهن جيدة ومن بينهن سيدة من مصر أنجبت طفلا أطلقت عليه اسم أحد رجال الدفاع المدني الذين أنقذوها.ورصدت "الوطن" في جولة على منافذ مكة المكرمة قدوم أعداد كبيرة من الزوار والمعتمرين ففي طريق مكة جدة السريع تم نقل نقط الفرز والتوجيه إلى كوبري الطريق الدائري بدلا من موقعها السابق عند نقاط شارع الستين مع الرصيفة وذلك بعد امتلاء موقف الرصيفة وتوجيه السيارات إلى موقف كدي .
وعلى مستوى الطريق السريع مكة - جدة، أوضح قائد أمن الطرق الرائد فيصل الجعيد أن قوة قوامها 40 دورية تم توفيرها بشكل مكثف خلال فترات الذروة بالإضافة إلى دوريات متجولة مهمتها مسح الطريق لتقديم المساعدة للمتعطلين تم تزويدها بوجبات إفطار صائم لتقديمها للمعتمرين والزوار المتعطلين . وأضاف أن هناك دوريات ثابتة مهمتها تهدئة السيارات المسرعة مشيرا إلى أن المنطقة لم تسجل أي حالات حوادث خلال شهر رمضان المبارك ولله الحمد.
من جهته، أوضح مدير إدارة مرور العاصمة المقدسة العقيد أحمد بن ناشي العتيبي أن الحركة المرورية اتسمت بالمرونة والانسيابية وتم تطبيق الخطة المرورية التفصيلية الخاصة بالعشرة الأيام الأخيرة من الشهر الفضيل في ظل تكثيف القوة البشرية وتسخير الإمكانات المادية في حين تم توفير كامل المنطقة المركزية لحركة المشاة ما عدا أوقات خارج الذروة التي تم السماح فيها بالسيارات بالدخول فقط للتنزيل والتحميل .
وعلى مستوى النظافة والخدمات بالمنطقة المركزية، أكد وكيل أمانة العاصمة المقدسة للخدمات المهندس جمال حريري أن معدل ما يتم رفعه في الأيام السابقة تجاوز 45 ألف طن يتم تفريغ المنطقة المركزية بواسطة الصناديق الضاغطة للحيلولة دون دخول سيارات النظافة في أوقات الذروة .
و في العشرة الأواخر تم رفع مخلفات تقدر بـ2500 طن يوميا بالإضافة إلى الاعتناء بالمحافظة على البيئة في تكثيف إعمال الرش والتطهير لمكافحة أي مواقع تتولد فيها الحشرات وذلك في أوقات الزحام لضمان خلو المنطقة من المعتمرين والزوار للمحافظة على صحتهم وتطهير المنطقة.
وأوضح مدير الشؤون الصحية بالعاصمة المقدسة الدكتور خالد بن قاسم السميري والذي يباشر من مستشفى أجياد العام الحالة الصحية للمعتمرين والزوار أن الحالة مطمئنة ولم تسجل حالات وبائية بين المعتمرين في حين استقبل المستشفى أكثر من 72 ألف حالة منذ دخول شهر رمضان المبارك ما عدا حالات فردية وصفها بالبسيطة تمت معالجتها وغادرت المستشفى . وأهاب الدكتور خالد السميري بعموم رواد المسجد الحرام من الزوار والمعتمرين وتحديدا كبار السن والذين يعانون من مشكلات صحية تجنب الزحام وأوقات الذروة .
__________________
لاتصدق كلّ ما تراه..ولا نصف ما تسمعه

آخر من قام بالتعديل سالم الصقيه; بتاريخ 21-10-2006 الساعة 05:26 AM.
سالم الصقيه غير متصل  

 
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.