عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 29-01-2003, 04:50 AM   #1
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Dec 2002
البلد: الجزيره العربيه
المشاركات: 278
قوة التقييم: 0
الناصر 555 is on a distinguished road
Post بلغنا .. أنه كان وراء البحر العظيم آلهة عظيمة يقال لها (أمريكا) !

المكان : قندهار عاصمة دولة أفغانستان الإسلامية
الجامع الكبير وسط البلدة ..
الزمان : ربيع 1634هـ
طلاب العلم يتحلقون حول شيخهم بعد صلاة العصر
شيخ وقور بعمامة سوداء .. تضفي عليه لحيته البيضاء هيبة و جلال ..
قال الشيخ : الحمدلله و الصلاة و السلام على نبينا محمد و آله و صحبه و من والاه و بعد .
إقرأ يا محمد آصف ..
حمد الله و أثنى عليه ثم قرأ :
قال صاحب ( معجم الأوثان ) رحمه الله تعالى :
باب الألِف .. (أمريكا) .. و قال بعضهم أميركا بتقديم الياء على الراء ..
قال المصنف
بلغنا ..أنه كان وراء البحر العظيم آلهة عظيمة يقال لها (أمريكا)
كان الروم قد جلبوها من بلادهم إلى الأرض الجديدة ..
و حشدوا لها العبيد من إفريقية و الصنّاع من الصين
و العلماء من كل بلاد الدنيا .. حتى عظمت و اشتهرت و ذاع صيتها
و عبدت من دون الله في الأرض ..
و كان الناس يعبدونها .. خوفاً .. و طمعا
و قد بلغنا أنها إذا غضبت على أحد .. ترسل عليه قذائف من نار من مكانها
فتدك أرضه و تهلك الحرث و النسل ..
و إذا رضيت على أحد أغدقت عليه
من الأموال و النساء و الخمور و الملذات .. ما يعجز الوصف عن بيانه
و من الناس كذلك من يعبدها .. محبة و افتتاناً و تألهاً ..
قال المصنف رحمه الله : و تلك فتنة الله يضل بها من يشاء ..
و قد روى بعض المؤرخين عمن أدرك زمانها ..
أنها كانت لها آلة عجيبة ..
تزرع صنماً لها في قلب كل إنسان .. فيخافها و يرجوها دون أن يشعر ..
و ذلك أنها تسحر بهذه الآلة عيون الناس فيرونها على غير حقيقتها ..
فتعظم في عيونهم .. و قلوبهم .. فيهابونها ..
و يظنون أنها تعلم كل شيء .. و تسمع كل شيء .. و تحيط بكل شيء ..
حتى اعتقد كثير من الناس أنها تراهم و هم في بيوتهم و بين أهليهم ..
و قد عظم شرها .. و عم بلاؤها ..و خضعت لها الدنيا ..
و ملكت ما بين المشرق و المغرب .
و غمّ المسلمين بها غماً عظيما ..
حتى من الله على الأمة بالإمام المجدد .. الموفّق المؤيَّد ..
أبوعبدالله أسامة بن محمد عوض بن لادن ..
فدمرها الله على يديه ..
و كان خروجه في بلاد الأفغان .. إلى الشرق من خراسان ..
و كانت بلد هجرته و جهاده .. نصره أهلها .. و قاموا معه ..
أما أصله فمن حضرموت و سكن المدينة المنورة ..
قال محمد آصف :انتهى كلام صاحب معجم الأوثان يا شيخ ..
قال الشيخ :
نعم .. و قد افتتن بأمريكا خلق من المسلمين .. و منهم من كفر بها ..
و لكن لم يجرؤ منهم أحد على معاداتها .. و منابذتها ..
حتى قام فيهم أسامة ..
فدعا الناس إلى حرب أمريكا .. فسفهوه .. و لاموه .. و استصغروه ..
فلم يتلفت إلى قولهم .. و نصره جماعة .. و آواه الأفغان كما قال المصنف ..
فأرسل إلى أمريكا طليعة اختارها من أهل النجدة و البأس ..
ففقأوا عينيها .. و كسروا أنفها .. على أعين الناس.. و بين سدنتها و حرسها ..
ثم كمن أسامة ..
فأرعدت و أزبدت و أرسلت صواعقها فأحرقت اليابس و الأخضر ..
و صبت غضبها على العالم أجمع .. فخرجت في جيوش مجيشة .. تدمر كل ما يقف في طريقها
و احتلت الدنيا كلها .. و ملئت البر و البحر .. و السماء ..
فلم تقدر عليه ..
قال الشيخ : و كان غالب حال الناس آنذاك ..
كحال الناس يوم هدم خالد بن الوليد العزّى
قالوا نتربص به و ننظر ما تصنع به الآلهة
فلما لم تضره كفروا بها ..
و هكذا نظر الناس في أمر أسامة و أمريكا
و قالوا ( لعلنا نتبع السحرة إن كانوا هم الغالبين )
فلما رأوا عجزها .. .. بطل في عيونهم سحرها ..
فإذا بالأصنام التي كانت زرعتها في قلوبهم .. تتهاوى و تتلاشى ..
و هذا أعظم ما فعل أسامة .. أن أزال رهبتها من قلوب الناس ..
قال الشيخ :
قرأ أسامة ( لقد كانت لكم أسوة حسنة في إبراهيم ... )
فتأسى به و اقتدى بسنته في كسر الأصنام ..
فعمد إلى أصنامهم فجعلها جذاذا .. و دمر حصنهم الأعظم و قلعتهم المنيعة ..
و قد شاهد العالم بأسره الأصنام و هي تتهاوى و تندك دكاً ..
فقال سدنتها و حرسها : من فعل هذا بآلهتنا ..
قال مستشاريهم و وزرائهم .. هناك فتى يذكرها .. يقال له أسامة ..
قالوا اقتلوه أو حرّقوه ..
فصبوا على مكمنه النار من السماء صبّا كأفواه القرب .. فجعلها الله برداً و سلاماً عليه
ثم جعل بعد ذلك يتخطفهم .. و يقتلهم في كل واد .. حتى أنهكهم ..
و صاحوا النجاء النجاء .. لا عزّى لكم اليوم ..
و ذلك فضل الله يؤتيه من يشاء ..
قال أحد الطلبة : فبلاد الأفغان التي ذكرها .. المقصود بها بلادنا هذه يا شيخ ؟
قال الشيخ : نعم و ربي .. و قدم قندهار .. و جلس في مجلسي هذا ..
و أخبرني جدي أنه أدرك من رآه و قاتل معه في تلك الجبال .. و أشار جهة المشرق ..
قال أحد الطلبة : فأخبرنا يا شيخ المزيد عن قصة أسامة و الأصنام ..
فإن صاحب معجم الأوثان ..لم يشفِ غليلنا ..
قال الشيخ : إنما يعنى صاحب المعجم بالأوثان و ذكرها و أسماؤها ..
أما القادة الأبطال فتجد سيرهم في كتب التاريخ و السير و المغازي
و عندي بعض الكتب التي ترجمت له مثل (تاريخ قندهار) .
اشتريته من المكتبة السلفية في كابل عبر الإنترنت و جاءني بالبريد السريع .
و سنقرأ منه في درس الغد إن شاء الله تعالى
و كذلك ذكر الملا عبدالعليم صاحب المجالس المتوفى سنة 1501هـ طرفاً من أخباره
فلعلك يا محمد آصف أن تأتي بمجالس الملا عبدالعليم في درس بعد غد ..
و هو مطبوع يباع في مكتبة قندهار ..
و قد أفردت في سيرته كذلك كتب و مؤلفات .. سنذكرها في حينها ..
و صلى الله على نبينا محمد و على آله و صحبه و سلم ..
فانصرف الشيخ و انصرفنا ..
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
الناصر 555 غير متصل  

 
قديم(ـة) 30-01-2003, 12:56 AM   #2
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Nov 2002
البلد: الطائف
المشاركات: 1,173
قوة التقييم: 0
الهاشمي is on a distinguished road
ان غدآ لناظره قرييييييب
يومئذ يفرح المؤمنون بنصر الله

تحياتي لك ايها الناصر
الهاشمي غير متصل  
قديم(ـة) 30-01-2003, 10:41 AM   #3
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Dec 2001
البلد: بلاد الله الواسعة
المشاركات: 1,345
قوة التقييم: 0
سنا الشمس is on a distinguished road
الناصر 555

هل أنت من كتب هذه المنظومة 00

إن كنت أنت لا شلت يدك

وإن كانت من منقولك هلا أشرت إلى ذلك 00


:) أمتعتنا بها


جزيت خيرا


سنا 00
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
سنا الشمس غير متصل  
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 12:36 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19