عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 25-02-2003, 10:31 PM   #1
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Aug 2002
المشاركات: 373
قوة التقييم: 0
قبلان الصالح is on a distinguished road
حملات الحج بين الواقع والمأمول

الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي بعده وبعد:
أولا أهني الأخوة بعيد الأضحى المبارك و أسأل الله أن يعيده على الجميع بالصحة والعافية وأقول لمن حج حجاً مبرورا وسعياً مشكوراً وذنباً مغفوراً:
بداية أعترف للأخوة بأن موضوع حملات الحج قد طرق من خلال بعض وسائل
الإعلام المقروءة(الصحف) والمسموعة(الإذاعة والتلفزة) لكنها لم تشبع بحثاً
ودراسة ونقداً، ولأهمية هذه الحملات لارتباطها بشعيرة من شعائر الإسلام وهو
الحج،فإنه يفترض أن يطرح موضوعها كل عام بعد نهاية الحج في جميع وسائل الإعلام من خلال النقد البناء وإبداء الآراء الهادفة لتطوير تلك الحملات.
لذا فأني أطرح هذا الموضوع للأخوة من واقع تجربة بسيطة من مشاهدة وقراءة وسماع عما يحدث في تلك الحملات وأجزم بأني لا آتي بكبير فائدة وانما هي خطرات نفس ونفث حبر قلم، وللأخوة الحرية في إبداء الرأي لمن له سابق تجارب من عدمه فمن شارك فله الشكر ومن لم يشارك واطلع فحسن،لكني أتمنى ممن طرح مشاهداته أن يعرض الإيجابيات والسلبيات بنزاهة تامة ولا تأخذه العاطفة أو المجاملة أيا كانت ،ولعلي بعد قراءة المشاركات أستفيد من الآراء البناءة وأقوم بإضافته لهذا الموضوع تمهيداً لنشرها في إحدى الصحف المحلية إن كانت تستأهل النشر وقول مستعيناً بالله:
الأهـداف:
يعرف الجميع ان أهداف الحملات في الأصل خيرية لكن مع الزمن داخلها أمور التجارة وهذا لا يقدح في تلك الأهداف إذا وفت تلك الحملات بعقودها لكن تلك الأهداف تختلف من شخص لآخر فمنهم من يكون هدفه خيري وتجاري ومنهم من يكون هدفه تجاري بحت وهذا حق من حقوقه،ومنهم من يكون هدفه خيري وهو قليل ولو قسمنا نسبة الأهداف لوجدناها كالتالي:
1-الخيري15%.
2-الخيري التجاري35%.
3- تجاري50%.
الخـدمـات:
الخدمات التي تقدمها الحملات تشمل: النقل والأكل والشرب وتوفير السكن والخدمة اليومية،لكن في الواقع العملي لتلك الحملات نجد التباين في تقديم الخدمات فهناك من يهتم في جانب دون آخر فبعض الحملات تركز على خدمات النقل والأكل والشرب والبعض الآخر يركز على السكن والخدمة اليومية.
الخدمات المساندة:
هناك أنشطة تركز عليها الحملات بشكل كبير وهي بعض الأنشطة الأخرى والتي هي ليست من صميم عمل الحملات لكنها محل عنا ية أكثر الحملات الا وهي الأنشطة الدينية والثقافية ولكننا نلاحظ التركيز الكبير على الأنشطة الثقافية على حساب الأنشطة الدينية فأهم ما يمكن لفت النظر إليه هو تعليم الحاج مناسك الحج والعمرة ومن ثم إقامة الدروس العلمية والمحاظرات الدينية المتنوعة المشتملة على الدعوة الى الله من خلال تلك الأنشطة ونلاحظ ان بعض الحملات تقوم بذلك لكن الواقع ان أنشطة الثقافة وخاصة المسابقات الثقافية هي الغالب، ثم أن نصيب المرأة من من التعليم والدعوة قليل إذا قيس بما يناله الرجل من الاهتمام.
الإيجابيات والسلبيات:
هناك إيجابيات وسلبيات في الحملات وهي كثيرة يحضرني منها سلبيات تتمثل في السباق المحموم بين الحملات في توفير الخدمات المتفاوتة وهي من أجل المادة ولاغرابة في ذلك مقابل توفي الخدمة الجيدة ولو عرضنا ها على الشرع والعقل لوجدناها لا تتعارض معهما إلا اذا كان هناك ضرر على الحاج لأن بعض الحملات تقوم بعد وصول الحجاج الى الديار المقدسة بنقص الخدمات وإهمال الحجاج وهذا إخلال بالعقد المبرم بينهما ومنها ان أغلب الحملات تقوم بتوزيع الحجاج على الخيام بتوزيع متفاوت وتقوم بتأجير الخيام بمبالغ كبيرة.
أما الإيجابيات فمنها قيام بعض الحملات بالوكالة عن حجاجها لشراء الهدي وذبحا وتوزيعها على الفقراء في مكة وإحضار جزء من هديهم مع وجبة الغداء أو العشاء
ومنها منع التدخين في المخيم من كافة الحجاج وغيرهم ومنها قيام بعض الحملات بتوزيع الكتب النافعة.
الحوادث أو المشكلات:
قد تحصل بعض المشاكل في بعض الحملات كالسرقات أو مشاكل بينها وبين بعض الحجاج في مسائل الخدمات وغيرها وأذكر أنه حصل حادثتين عاصرتهما الأولى عام 1413هـ وهي سرقة حملة الحج وهي من عنيزة من قبل مندوب شركة النقل وهو تركي وقد حصل لنا ربكة في السفر وحصل بعض المشاكل الداخلية في المخيم ولكنها حلت بسلام أما الثانية فهي أيضاً سرقة الحملة عام 1414هـ المسماة (حملة سفر الإيمان) من قبل أحد مندوبيها في القصيم وعند الحضور لاستلام تذاكر السفر لم نجد المندوب وقد علمنا بأنه سرق المبالغ وهو سعودي مما اضطرنا للسفر بسيارة خاصة مع مجموعة من الحجاج وبعد الوصول الى المخيم وجدنا الخدمات ليست على ما يرام وحصل بعض التعب لكن نسأل الله القبول.
هذا جزء من واقع حملات الحج القائمة في الساحة والمأمول من أصحاب حملات الحج أن يتقوا الله في حجاجهم ويخلصوا النية مع عملهم في الخدمة ويوفوا بعهودهم التي وقعوها مع الحجاج ويتفانوا في خدمة حجاجهم ويكون رائدهم الإخلاص وان لا ينظروا في هذا العمل النظرة المادية القصوى بل يعطوا كما أخذوا واملي ممن يشارك ان يكون صريحاً في نقده ورأيه.
وفي الختام اعتذر للأخوة لعدم إعطاء الموضوع حقه لأسباب كثيرة منها:
ان الموضوع قد طرح مسبقا في بعض وسائل الإعلام ومنها عدم الإلمام بكافة خدمات حملات الحج الكثيرة ومنها عدم معرفتي بتعليمات وزارة الحج ووزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد وأبدي أسفي اذا لم يكن الموضوع لام يعجب بعض القراء لكن لابد من طرح الموضوع للأهمية .
ولكم مني المحبة والتقدير.
أخوكم :أبو صالح

سأطلب علماً أو أموت ببلدة ---------- يقل بها هطل الدموع على قبري

أبو صالح
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
قبلان الصالح غير متصل  

 
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 08:21 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19