عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 13-04-2003, 08:32 PM   #1
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2002
البلد: جزيرة العرب
المشاركات: 523
قوة التقييم: 0
اليقين is on a distinguished road
مؤشرات على تصاعد المقاومة العراقية

ثمة مؤشرات "جديدة " عن الموقف الذي ساد أمس في المعارك داخل العراق، تستحق التأمل و التفكير وتبعث الأمل ، وربما أهم ما تطرحه أنها مؤشرات على تصاعد المقاومة العراقية ، وتزايد احتمال تحولها إلى حركة إسلامية مقاتلة تقود عملية تحرير العراق من الإحتلال . هذه المؤشرات وان كانت غير كافية لتفسير ما حدث ، أو هي لاتحدث انقلابا فيما شاهدناه أمس على نحو غير مفاجئ في بغداد ، لكنها هامة ، في تأكيدها عن أن العراق لم يستسلم وأن ما شاهدناه من مظاهرة مفبركة لم يحضرها ما يزيد على 250 شخصاً، وكذلك ما شاهدماه من توغل للدبابات في بغداد ، لم تزد المساحة التي جري التوغل فيها عن 20% من حجم بغداد، كلها مظاهر لا تشير إلى انتهاء المقاومة .المعركة متواصلة وباعتراف دول العدوان علي العراق .. فقد عاد قادتهم للحديث مجدداً بأن هناك كثير من القتال ينتظرهم ، وأن صدام رفض الفرصة الأخيرة لكي يخرج سالماً ، كما عادت بياناتهم العسكرية للحديث عن قتلى وجرحى لهم يتساقطون في بغداد ، وأن هناك قصف مدفعي متبادل ، وأن فدائيو صدام يقاتلون .. والمجاهدون الإسلاميون العرب يقاتلون .. وان الطائرات الأمريكية قصفت بغداد أمس مجدداً.,واعترفت القيادة العسكرية الأمريكية بوقوع عملية استشهادية فى نغس المكان الذى انزلوا العلم العراقى الذى عليه شعار الله اكبر زاستبداله بغلم لا يحوى الشعار ، كما اعترفوا بسقوط قتيل وجرح 20 من عناصر المارينز في معركة بغداد ، وأن ثمة غارات لمروحيات أمريكية في منطقة الدورة وسط بغداد ، وأن مذبحة ارتكبت في هذه المنطقة ، وبالمناسبة الدورة قرب المطار، كما أعترف ضابط أمريكي بأن القوات العراقية هاجمت رتلا لمدرعات عراقية في بغداد ، وان القوات في قصر الأعظمية الرئاسى لا تزال تقاتل ( القصر في جنوب بغداد ) ، كما عاد الحديث عن وجود فرق عراقية ، لم تمس قرب تكريت ، كما عادت القوات البريطانية للاعتراف بأن البصرة ما يزال فيها قتال ، وعاد الحديث عن معارك في مدينة الحلة ( 50 ميلا جنوب بغداد ) .
ولا تهنوا ولا تحزنوا
الأخطر فيما جرى خلال أمس ، ليس هو ، تمكن القوات الأمريكية من دخول بغداد من الجنوب ، فكما هو معلوم ، أن مثل هذه الحرب مع التفوق العسكري الجوي والبري يمكن أن تحدث فيها مثل هذه الاختراقات سواء كان ذلك بسهولة أو بصعوبة ، بل إنه لضرورات عسكرية أو مدنية ، يمكن إخلاء جانب من مدينة أو منطقة ، كل هذا ممكن لكن الأخطر فيما جرى كان أن القوات المعادية " أسرت الإعلام " كله ، وكانت المفاجأة هي أن الإعلام العربي ، لم يقبل الأسر فقط ، بل تحول إلى بوق في يد القوات الغازية يشارك في مهزلة سخيفة واضحة البهتان ، إذ تحول صمود العراقيون الذين قاتلوا وجاهدوا وتحملوا قصفاً من أعتي آلة عسكرية مجرمة ، وتحمل قصف بأسلحة محرمة دولياً ،ان يتحولوا الى صوره اللصوص ، كما أشاع سقوط النظام وتفكك الجيش وانهيار الدولة . وانطلق قادة الدول المعادية - وكل هذا على الشاشات العربية - يهيؤن الناس لأن يقبلوا الإحتلال ، من خلال لعبة خبيثة ، هى التركيز على فكرة سقوط النظام ورموزة وعمليات النهب والسلب ، وخلافه لينسوا الجريمة الأخطر ، وهي إحتلال العراق . وحينما نشاهد اليوم ملامح المقاومة العراقية ، تتصاعد ، وبإعتراف القوات المعادية فإن الرسالة الأهم بالنسبة لنا كامة عربية وإسلامية هي أن المقاومة تقول للجميع أن العراق محتل ، وأنها تطلب المدد والسند من أمتها . الأمر الأساسي اليوم هو كيف ندعم المقاومة وصمودها أياً كان شكلها وتنظيمها أياً كان شكلها التنظيمى جيش عراقي ، أم فدائيون ، أم مجموعات من المجاهدين مدعومين بهؤلاء وأولئك ، إلخ . والحق أن هذا هو الأسلوب الذي ينهي كافة المشكلات والمعوقات ، وليس العكس ، بمعني أن أحد المشكلات في الوضع السابق في الدفاع عن العراق ، وهى أن اسلوب الجيش النظامي في مثل هذه المنازلة هو اسلوب غير ممكن إعتماده في المعركة بنجاح ، وقد تمكن الجيش العراقي من إعادة تكييف نفسه ، لكى لا يصبح جيشاً نظامياً بالمعني المتعارف عليه ، غير أن المشكلة ظلت كما هي في إطارها العام . واليوم إذ لم يعد ملموساً وجود الجيش العراقي في بغداد أو في كثير من المناطق فإن الظروف تصبح أفضل للمقاومة والتحرير . وربما يمكن القول أيضاً أن أحد المشكلات التي تواجه المقاومة هى رؤية البعض في الحركة الإسلامية أن خلافهم مع النظام الرسمي العراقي هى رؤية خلافية حادة ، خاصة في ظل تمسكه بالنظرة العلمانية وإصراره عليها كمنهج عام ، ومن ثم فإن السؤال العام والكبير المطروح اليوم ليس هو لماذا حدث الإختراق في بغداد ، ولا من يخلف صدام أو نظامه ، القضية والسؤال هى ماذا نفعل لدعم المقاومة العراقية للإحتلال وكيف نواجه هذا الطوفان الإعلامي الذي يسعي لصرف أنظار الناس بإتجاهات من يخلف النظام العراق ... وبإتجاه تشويه صورة الشعب العراقي المجاهد ... وبإتجاه إنتهاء النظام ..إلخ .
العراق نقطة الهجوم والإستنزاف إن أهمية ماسبق ذكره ، تأتي من ان العملاء الفكرين والثقافين والسياسين عملوا بسرعة وسيتزايد نشاطهم في الفترة المقبلة لإيهام الناس بأن كل شىء إنتهى ، وأن سقوط النظام في بغداد ، يعني أن الولايات المتحدة أثبتت أنها قوة لا يستعصى عليها أحد ، وأن على الشعوب والحكومات الركوع والسجود لغير الله - الأمريكان - وأن الحركات الإسلامية إنتهي مشروعها الفكري والجهادي ، وأن الكيان الصهيوني بات هو القوة الوحيدة المهيمنة في المنطقة ، وأن هؤلاء يروجون ويروجون لضرورة إستيعاب الدروس من سقوط بغداد ... وأن على الحكام العرب أن يستجيبوا للطلبات الأمريكية..الخ . إن الواقع الفعلي والحقيقي ، والنظرة المستقلة لمصلحة الدين والدعوة ، ولمصلحة الأمة ترى عكس ذلك ، وتشدد على أن الصهاينه إحتلوا جنوب لبنان ، فخرجوا هاربين ، لكن الأهم أنهم باخراجهم منظمة التحرير من لبنان طوروا الأوضاع الفلسطينية إلى إنتفاضة فلسطينية على الارض الفلسطينية ..انتفاضة غير مسبوقة في قوتها وشهدائها وأهدافها وزلزلتها للكيان الصهيوني . إن إحتلال العراق يجب أن يكون نقطة الإنطلاق لإستنزاف الولايات المتحدة وبريطانيا ويجب أن تتحول لعبتهم القذرة من أن القضية هي قضية مشاهد سقوط نظام صدام أو نظامه إلى الحقيقة وهى أن المقاومة مستمرة وتتحول الآن بإتجاه نموذج إستشهادي قوي لا قبل للمعتدين به وأن المقاومة والجهاد الآن في العراق كله ، يقوم على أسس بناء حركة جهادية أسلامية . وأن الأمة إذا نجحت في ذلك تكون قد وضعت أقدامها على طريق إذلال الأمريكان والبريطانيين والأهم بناء نظام حقيقى في العراق وإنهاض الأمة .
مصدر الخبر : نيوز أرشيف

http://www.q4q.net/vb/show.php?MainID=5&SubjectID=266
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
اليقين غير متصل  

 
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 08:53 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19