عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 25-04-2007, 03:49 PM   #11
أديب مبدع
 
تاريخ التسجيل: Aug 2003
المشاركات: 2,566
قوة التقييم: 0
الفرزدق is on a distinguished road
كلامك صحيح 100% أخي ابن تيمية..

ولكن تذكر فقط حين تتحدث عن القهر والكبت وسوء توزيع الثروات وعدم الإنصاف والفساد الإداري وتسلط نخبة معروفة على كل ممتلكات الشعب تذكر حين تتحدث عن هذا بأن كل الكتاب والشخوص والمفكرين الإسلاميين لم يتطرقوا لهذا الأمرولم يحاولوا علاجه وفي المقابل انقسموا إلى فئتين .. واحدة تريد الخروج على الحاكم ووضع خلافة إسلامية مكان الدولة السعودية .. وفئة تعيش تحت عباءات كبار اللصوص وتمارس توزيع التهم الجاهزة على الكتاب الصحفيين وأبطال المسلسلات التلفزيونية..

وتذكر أيضاً أن المنادين بتأصيل حقوق المواطن وسن دستور مستمد من القرآن والسنة ولكن ببنود قانونية محكمة تقفل الباب دون كروش الطائرات الحربية وتضع النقاط على الحروف وتعطي المواطن قيمته الحقيقية التي آتاه إياها الباري عز وجل وكفلها له الإسلام أن هؤلاء قد سجنوا وغيّبوا .. وحتى محاميهم المسكين الذي أراد أن يترافع عنهم بالقانون قد زج به في السجن معهم..
وماهي التهمة الجاهزة لهؤلاء الباحثين عن الإنسان من حيث هو قيمة في وطن لا يعرفها .. إنها بالتأكيد تهمة العلمانية والعمالة .. فهي التهمة الوحيدة التي تجعل العامة يؤمنون بغيبية مطلقة أن من يبحثون عن حقوقهم هم معتدون على الشريعة ودين الله ..



الوضع القائم هو شراكة سياسية دينية .. الوطن منها براء والإسلام منها براء ..
وكشركاء الجريمة حين يختصمون على توزيع المسروقات انقلبت أفراخ تورا بورا على من أرسلهم إلى هناك


ولكن لا تحاول أبداً إقناعنا أن من لم يجد عملاً قد نحر أمريكياً في سكنه بالرياض..
أو أن من عانى البطالة قد فجر نفسه على بوابة مصفاة..
أو أن شخصاً ساءته سوداء اليمامة قد فتح رشاشه على نقطة تفتيش أم سدرة ..


كل الأعمال الإرهابية في السعودية كان دافعها دينياً لا مدنياً ..


والكبار يعرفون جيداً منذ موقعة الإخوان كيف يضربون الحجرين ببعضهما..
ولكن حادثة جهيمان قد جعلت الجماعات الدينية والرهان على الشخوص الدينية هو الحل سيما وأن الجهات المدنية ستسعى إلى إحداث تغييرات قد تتسبب في ضمور الكروش الكبيرة.. بخلاف الجماعات الدينية التي سترضى بالقليل جداً وسيكفيها أن يتجاوز جمس الهيئة الاستراحات الكبيرة التي تدخلها ليلياً (الصوالين) المعبأة بالأجساد البضة والمغنين والمغنيات ليذهب ذلك الجمس إلى شاب يسير في الشارع وحيداً ليجره من رقبته ويصفعه ويفتري عليه تهمة المعاكسة ثم يحلق رأسه لمجرد أنه كان طويل شَعر..


الكبار يعلمون جيداً أن سبب لإرهاب ديني لا مدني.. ولهذا عدنا إلى شد الحبل وشعرة معاوية وضرب الأحجار ببعضها ودس الأعداء الحقيقيين للوطن والإسلام مع المناضلين القوميين لتتنسب المعادلة مع دخول الإرهابيين صفوف الإسلاميين..


والنتيجة كما تقول فيروز لخناقة وديع الصافي ومصطفى نصري : (هربت خطيفة مع سعد الفرّان)

ولا إسلام ولا وطن ولا هم يحزنون..



المصيبة أن السلطة والتيار الديني لم يراهنا أبداً على الإنسان من حيث هو إنسان .. ويا قلب لا تحزن
__________________



بعدستي : استجداء ضوء

آخر من قام بالتعديل الفرزدق; بتاريخ 25-04-2007 الساعة 03:54 PM.
الفرزدق غير متصل  

 
قديم(ـة) 25-04-2007, 04:19 PM   #12
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Mar 2007
المشاركات: 385
قوة التقييم: 0
ابن تيمية is on a distinguished road
الفرزدق يا صديقي..ها انت تقولها..((الوضع القائم هو شراكة سياسية دينية .. الوطن منها براء والإسلام منها براء ..
وكشركاء الجريمة حين يختصمون على توزيع المسروقات انقلبت أفراخ تورا بورا على من أرسلهم إلى هناك))
(والكبار يعرفون جيداً منذ موقعة الإخوان كيف يضربون الحجرين ببعضهما)
واضح اننا متفقون..
اما ان الذي فجر فهو جائع..الخ!!!فلا لست اقصد تحليلا ساذجا بهذى المستوى..فأسامة بن لادن مليارديرا كبيرا وشريكا للكبار على قولك في اكثر من بلد حتى في امريكا..
السياسي ضااالع حتى النخاع..لكن من يستطيع الكلام بصراحة..
قل يا صديقي لماذا دخلوا الاصلاحيون السجن اذن؟ثم لحق بهم محاميهم؟
انا لست انكر تطرف التيار الديني..بل افهمه تمااااام الفهم..
ليس فقط الخطاب المعاصر..بل ثمة اصول له في التراث الفقهي والاصولي والعقائدي..
انما نتحدث عن مستويين:
*المجال الذي خلق فرصا لردود الفعل المتطرفة واعطاها مبررا لها امام فاعليها وضميرهم وامام من انخدع وانساق وراءها..
* المقولات الفكرية المتطرفة التي جهزت المتطرفين-نفسيا وفكريا- لان يخطفوا الحركة الاصلاحية من ايدي المصلحين المعتدلين..حتى اختلط حابلها بنابلها..
على كل حال ..كان دافعي الاساس هو قلقي الشديد والمتزايد من هذا الاستقطاب المتنامي بسرعة والذي حول الناس فريقين ..فريق يحارب المتطرفين فقط وفريق يحار ب الفساد فقط..وكلا الفريقين يحارب احدهما الاخر..وكل محاولة ثالثة فهي مصنفة في احد الاتجاهين..ومعارك منتدانا العزيز خير مثال..

شكرا لك ايها المتميز في طرحك واللطيف في اسلوبك..
ابن تيمية غير متصل  
قديم(ـة) 25-04-2007, 05:10 PM   #13
Banned
 
تاريخ التسجيل: Jun 2005
البلد: الرياض الحبيبه
المشاركات: 1,496
قوة التقييم: 0
THE JOKER is on a distinguished road
أي واحد يزعجك ويقول /

معذورين, شف الجرايد ومين يتحكم فيها... معذورين شف القنوات الفضائية ومن يمتلكها..معذورين شف روتانا..معذورين شف معرض الكتاب ومافيه...معذورين شوف mbc2 ... معذورين شف البعثات والمبتعثين..

قل له /

الأرهاب في بلدنا صحى, أو تم أيقاظه قبل 5 سنوات فقط...وكانت فيه حاله وحده بس وهي تفجير العليا 1416 يعني قبل 11 سنه...وقبلهن جهيمان قبل 26 سنه......

كل هذي تثبت أن الأرهاب في بلدنا كان يطبخ على نار هادئة...ولولا الأنفجار العرضي في بيت بسيط في حي الجزيرة بالرياض قبل 5 سنوات, كان مادرينا الى الان عن اللي قاعد يصير, بالعكس يجيك مثل بعض العضوات هنا ويكون خير وقود له ......

- باختصار اللي يعيد لك نغمة
معذورين شف... قله ماسبب الأرهاب الا أنت ........
THE JOKER غير متصل  
قديم(ـة) 25-04-2007, 06:41 PM   #14
Banned
 
تاريخ التسجيل: Feb 2006
المشاركات: 1,431
قوة التقييم: 0
جليس القمر is on a distinguished road
ألف شكر لك أخي الأكبر












.
جليس القمر غير متصل  
قديم(ـة) 25-04-2007, 07:41 PM   #15
عضو متواجد
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 64
قوة التقييم: 0
aassaa is on a distinguished road
دعنا ننظر لأسباب العنف الرئيسية في بعض البلدان العربية :

ففي الجزائر المعقل الأول لجماعات التكفير والقتال كانت البداية عندما رفض الجيش اختيار الشعب بالانتخابات التي كانت لصالح الإسلاميين .

وفي مصر اغتيل سيد قطب وحسن البنا وغيرهم من القيادات الإسلامية وشنت الحكومة المصرية حملات اعتقال واسعة في صفوف الإخوان المسلمين .

وفي تونس البلد المسلم يتم منع المحجبات من الدخول للمدارس الحكومية وقد يصل المنع إلى جميع الأماكن العامة .

وفي المغرب العربي حيث انتشار الفقر والبطالة وفي الأردن تعذيب الشباب في السجون من قبل المخابرات

وفي غيرها من البلدان العربية

ومن الدلائل على أن التطرف الديني ليس السبب الوحيد لانتشار هذه الظاهرة

على سبيل المثال دولة الإمارات العربية ورغم ما فيها من انفتاح رهيب حيث وقد توجد فيها أشياء ومناظر لا توجد حتى في الدول الغربية لم نر هناك أي عمل متطرف على الرغم من أن الشارقة والتي لا تبعد عن دبي أكثر من عشرة كيلو من أكثر المدن العربية المحافظة ، حيث تنتشر فيها المساجد وحلقات التحفيظ وما إلى ذلك

المشكلة يا أعزائي ساسية بالمقام الأول
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
aassaa غير متصل  
قديم(ـة) 26-04-2007, 09:47 AM   #16
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
البلد: الشرق الأوسط...!!
المشاركات: 1,430
قوة التقييم: 0
Big_Brother is on a distinguished road
[SIZE="5"][COLOR="Blue"]
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها غريب الدار مشاهدة المشاركة
فعلاً مقال في الصميم ..!

وتساؤل جميل ..!

من أين أتى الإرهاب ..؟

ومن هم داعموه ومحرضوه ومرشدوه وفاعلوه ..؟

أتمنى أن نرى اليوم الذي تنكشف فيه جميع الحقائق ..!

وإن كنت أظن أن هذا اليوم لي بقريب ..!

فالمسأله مسألة فكر ..!

أشكرك أخي الأخ الأكبر ..!

تحياتي
عزيزي غريب الدار..
هي مسألة فكر .. ولابد لهذا الفكر من استئصال بأي وسيلة سلمية إن أمكن وإلا بالقوّة..!!
كل الشكر والتقدير لك عزيزي على تعليقك و مرروك..




اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها Dapper Young مشاهدة المشاركة
جميله أنتي يا حرية الرأي
فعلا جميله ولكن الناس شوهوك وفوق ذلك اغتالوك



سأقولها وأقولها وأقولها
بسببك تخلف القطيع عن الجمع
وبسببك تجرأ القطيع على الخيانة
وبسببك تكاثرت الخطى إلى الكنائس(السفارات)


هناك مقوله (عندما يمكث الرجعي في السفارة أكثر عندها تزداد السطور أكثر)((علاقة طردية ))

يا صاحبي قد قالها كثيرون وكثيرون ولكن هناك أناس لا تفهم إلا بضرب القفا أكرمكم الله

لا يوجد إفراط بدون تفريط
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها محمد علي البريدي مشاهدة المشاركة

بل و يتهم أيضاً بترديد أجندات غربية صرفة


عزيزي Dapper Young
مهما يكن من أمر .. فليس هناك ما يُبرّر حمل السلاح ..!!!
شكرا لك ..


اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها مراقب من بعيد مشاهدة المشاركة
الأخ الكريم الأخ الأكبر تحية طيبة
سؤال في محلة من اين جاءنا ؟؟
فعلا لماذا لا يعترف كل من كان لة علاقة او ساهم بقصد او بحسن نية او بجهل او لأي سبب من الأسباب .
شكر على الموضوع.........................ودمتم............. ..
نعم هذا المطلوب هو الإعتراف بالخطأ والرجوع عنه .. لا التمادي والعناد ..وإطالة أمد المواجهات!!!
كل الشكر والتقدير لمرورك عزيزي مراقب من بعيد..
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
Big_Brother غير متصل  
قديم(ـة) 26-04-2007, 09:48 AM   #17
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
البلد: الشرق الأوسط...!!
المشاركات: 1,430
قوة التقييم: 0
Big_Brother is on a distinguished road


موضوع ذو صـــــــــــــــــــــلة..

خفافيش ظلام بعض أئمة مساجدنا؟!
د. إبراهيم بن عبدالله المطلق
إمامة المصلين في الصلاة مرتبة عظيمة لا يرتقي إليها إلا من كان اتقى الناس وأخشاهم لله وأتقاهم له وأعلمهم بكتابه وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم ولذا كان رسول الهدى صلى الله عليه وسلم هو إمام المصلين في حياته لا يتجرأ أحد على الامامة إلاّ بتوجيه كريم منه وحينما اشتد به المرض جاء توجيهه الكريم بأن يتولى هذا المنصب ويقوم بهذه المسؤولية أبو بكر الصديق "مروا أبا بكر فليصل بالناس" وحينما شاهد عمر رضي الله عنه قد تقدم مع فضل عمر ومكانته العظيمة ظهرت علامات الغضب على محياه صلى الله عليه وسلم ثم قال "يأبى الله ورسوله والمؤمنون مروا أبا بكر فليصل بالناس".
وحينما انتهت فترة مالك بن الحويرث "وقد تفقه في الدين" من ملازمة النبي صلى الله عليه وسلم وودعوه للعودة إلى ديارهم كان من وصيته وليؤمكم أعلمكم بكتاب الله وقد أم مالك قومه وكان صبياً رضي الله عنه.

التقوى لله تعالى أهم صفات من يتقدم ويرشح نفسه لامامة عباد الله والتقوى من صفات عباد الله المؤمنين المصلين لذا جاء في ثنايا كتاب الله تعالى التأكيد على هذه الصفة العظيمة: (ربنا هب لنا من أزواجنا وذرياتنا قرة أعين واجعلنا للمتقين إماما).

فالذي يحافظ على أداء الصلوات الخمس مع الجماعة في بيوت الله تعالى يجب ان يحسن الظن به بل يجب ان نشهد له بالإيمان هكذا وجهنا نبينا صلى الله عليه وسلم "إذا رأيتم الرجل يعتاد المساجد فاشهدوا له بالإيمان".

إذاً والحال هذه فما بال بعض أئمتنا واسمحوا لي أقول البعض منهم يظهر أمام الجماعة بمظهر التنسك والصلاح والخوف من الله تعالى ثم إذا خلا بنفسه أو بجلسائه ومحبيه أطلق العنان للسانه يكفر هذا ويلعن هذا ويقذف هذا ويغتاب هذا ولو تمكن من سفك دم هذا ممن ربما يراه كل وقت من أوقات الصلوات الخمس في روضة المسجد يعني من السابقين المتنافسين على الصف الأول والتبكير للصلاة لبادر بسفك دمه متقرباً بذلك إلى الله مفتخراً انه ضحى بكافر أو علماني أو ولولا ما من الله تعالى به علينا من نعمة الأمن في ظل حكم دولة راشدة محكمة للكتاب والسنة لرأيت ساحات المساجد كل يوم بحيرات من الدماء وما حال العراق عنا ببعيد.

أقول هل هذه الصفات من التقوى التي أمر الله تعالى بها إمام المصلين وأمر بها نبيه صلى الله عليه وسلم أم أنه من النفاق الصراح الذي لا غبش فيه فهذا الإمام المسكين يقرأ قول الله تعالى: (... ولا يغتب بعضكم بعضاً أيحب أحدكم ان يأكل لحم أخيه ميتاً فكرهتموه...) ويبكي ويبكي المصلين وما تكاد الصلاة تنتهي حتى يخرج سريعاً متجهاً إلى غرفة خلوته ومع حاسوبه ليقع في أعراض من رآهم معه في روضة المسجد لعناً وتكفيراً وقذفاً.. فأين خشية الله تعالى وأين ذلكم البكاء هل هو مسرحية تمثيلية اقتضتها مصلحة التنظيم أم أنه أخذا بمعتقد اخوانه في الضلال والتكفير "التقية" أم ماذا؟

أنا هنا لا ألقي اللوم على هذا الصنف من الأئمة فهم يعملون في خدمة أجندتهم ورموز فكرهم وإمامة المصلين وخطبة الجمعة والإشراف على حلقات التحفيظ والإشراف على المكاتب التعاونية ومراكز الأحياء وغيرها كلها مناصب هامة جداً يؤكد رموز التنظيم على ضرورة هيمنة أكبر شريحة من اتباعهم والمنتسبين لفكر التضليل والتخوين وربما التكفير عليها وبكل السبل والإمكانيات.

هنا القي اللوم وبشدة على لجان اختيار أئمة المساجد وخطبائها وأعتقد انه قد آن الأوان للصرامة في المحاسبة بل يجب على المسؤول الأول في المؤسسة الرسمية المعنية بهذا الشأن ان يعالج قضية اللجان بكل جدية ولا يكتفي بمحاسبة الإمام المنحرف فكرياً وعقدياً بل يجب ان يحاسب معه لجنة ترشيحه واختياره فربما وجد في لجان الترشيح من هو دسيس لهؤلاء بل ربما عضو خفي لخدمة التنظيم التكفيري وتقديم كافة التسهيلات له ولرموزه.

أؤكد على هذه القضية بعد ما ظهر الخفاش الأسود من دهاليز الظلام التي هي ملتقى الخفافيش ليقول للناس نعم كنت كذا وكذا معترفاً بكل أخطائه وأهنيء خفاشنا أصلحه الله على هذه الجرأة فالعودة للحق خير من التمادي في الباطل ومحاسبة النفس ولومها مما أكد عليه القرآن والسنة وأدعوه إلى تجديد التوبة والاكثار من الاستغفار له ولمن ظلمه والاستباحة منهم دون تصنيف وتضليل فحقوق الخلق أمرها عظيم جداً ولابد من التحلل منهم في هذه الدنيا قبل ان لا يكون درهم ولا دينار إنما هي الحسنات والسيئات.

أؤكد مرة أخرى على ضرورة العناية بتقديم الأتقى والأفقه في الحلال والحرام والأخشى لله تعالى لا الأجمل صوتاً ولا مراعاة المحسوبيات ليكون إماماً لعباد الله تعالى في أعظم أركان الدين وأجل العبادات البدنية "الصلاة" وضرورة العمل الجاد والسريع لتطهير وتنقية منصب الامامة والخطابة من كل منحرف فكرياً أو عقدياً أو منهجياً.

والله تعالى من وراء القصد،،،

المــــــــــــــــــــــــــــــصــــــــــــــــ ـــــــــدر
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
Big_Brother غير متصل  
قديم(ـة) 26-04-2007, 09:57 AM   #18
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Apr 2007
المشاركات: 121
قوة التقييم: 0
الخفاش الأسود is on a distinguished road
بدون لفسفه زايده
كلامك يابق برذر
درر ولاتنقل إلا درر
سر ونحن من خلفك
الخفاش الأسود غير متصل  
قديم(ـة) 26-04-2007, 12:18 PM   #19
عضو فعـــــال
 
تاريخ التسجيل: Nov 2004
المشاركات: 1,447
قوة التقييم: 0
أبو نواف is on a distinguished road
أخونا الأكبر



مبدع دائماً وأبداً وقد قلت سابقاً أنني لاأحبذ أن أضيف على ما تكتب
أما هذا الفكر فهو قديم بدأه محمد العبده وسرور وتجدد بعد كرامات أفغانستان والدعوة لإطاحة الحكومات العربية والإسلامية واستبدالها بحكومات ثورية إسلامية !!!! قال أحدهم عفا الله عنه ( الشاه لم يسقطه الصاروخ ولا الدبابة وإنما أسقطه الشريط والمطوية!!!!!؟؟؟؟؟ أؤكد لك وكما يدرك الجميع أن طموح هذا الفكر سياسي يرتدي عباءة دينية!!!!؟؟؟؟ وتقبل أصدق تحية.
أبو نواف غير متصل  
قديم(ـة) 26-04-2007, 01:40 PM   #20
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Mar 2007
المشاركات: 385
قوة التقييم: 0
ابن تيمية is on a distinguished road
(ان لم تكن معي فأنت ضدي)..
هو ذات منطق ابن لادن حين قسم الناس فسطاطين..
وهو هو منطق بوش حين اعلن الحرب على الارهاب..
منطق عقائدي ينطلق من مسلمة نفسية تدعي(انا الحق وضدي الباطل)..
ادوات التفكير واحدة والارضيات متقابلة..
والنتيجة لا فرصة للحوار..ولا فرصة للاصلاح..ولا صوت يعلو فوق صوت "الرصاص" الفكري..المتجه بلا رحمة الى نحور
الفريقين..
ابن تيمية غير متصل  
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 08:54 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19