عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 06-05-2007, 09:54 AM   #1
Banned
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 2,827
قوة التقييم: 0
صوت الرس is on a distinguished road
الشرع أمر بقتال المارقين...سماحة المفتي

مؤكداً أن الإسلام قد حذّر منهم.. سماحة المفتي:
الشرع أمر بقتال المارقين.. ونقض البيعة ومبايعة آخر خروج عن جماعة المسلمين






* الرياض - وهيب الوهيبي:



أكد سماحة الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ مفتي عام المملكة ورئيس هيئة كبار العلماء أن الخلايا الإفسادية التي ضبطتها قوات الأمن قد ارتكبت أموراً عظيمة هي من كبائر الذنوب ومن ضلالات المبتدعة التي شابهوا فيها أهل الجاهلية.

وأوضح سماحته في بيان صادر تعليقاً على الإنجاز الأمني الذي حققته وزارة الداخلية أن ما قام به هؤلاء من مبايعة زعيم لهم على السمع والطاعة، وإعداد العدة والاستعداد البدني والمالي والتسليح، هذا كله خروج على ولي الأمر، وهو مطابق لفعل الخوارج الأوائل الذين نبغوا في عهد الصحابة رضي الله عنهم، فقاتلهم الصحابة رضي الله عنهم، وأمروا بقتالهم، امتثالاً لأمر رسول الله صلى الله عليه وسلم، حيث قال عنهم: (يخرج قوم في آخر الزمان أحداث الأسنان، سفهاء الأحلام، يقولون من خير قول البرية لا يجاور إيمانهم حناجرهم، يمرقون من الدين كما يمرق السهم من الرمية، فأينما لقيتموهم، فاقتلوهم، فإن في قتلهم أجراً لمن قتلهم يوم القيامة) أخرجه الشيخان.

وفي بعض الروايات يقول صلى الله عليه وسلم: (هم شر الخلق والخليقة) قال الإمام محمد بن الحسين الأجري - رحمه الله: (لم يختلف العلماء قديماً وحديثاً أن الخوارج قوم سوء، عصاة لله عز وجل، ولرسوله صلى الله عليه وسلم، وإن صلوا وصاموا واجتهدوا في العبادة، فليس ذلك بنافع لهمن وإن أظهروا الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وليس ذلك بنافع لهم، لأنهم قوم يتأولون القرآن على ما يهوون، ويموهون على المسلمين، وقد حذرنا الله عز وجل منهم، وحذرنا النبي صلى الله عليه وسلم، وحذرناهم الخلفاء الراشدون بعده، وحذرناهم الصحابة رضي الله عنهم، ومن تبعهم بإحسان رحمة الله تعالى عليهم.

وأشار سماحة المفتي العام إلى أن الخوارج هم الشراة، الأنجاس الأرجاس، ومن كان على مذهبهم من سائر الخوارج، يتوارثون هذا المذهب قديماً وحديثاً، ويخرجون على الأئمة والأمراء، ويستحلون قتل المسلمين، انتهى كلامه - رحمه الله - من كتابه (الشريعة).

ومنه يتضح خطورة هذا المذهب، وتحريم الانتساب إليه، بل وجوب قتال أهله لما يترتب عليه من مفاسد دينية ودنيوية واختلال للأمن، وضياع لبلاد الإسلام، وإدخال الوهن على المسلمين وتسليط الأعداء عليهم.

ومنه يعلم أن من خرج على إمام المسلمين، واستحل قتل المسلمين، فإنه خارجي، وإن صلى وصام، وادعى ما ادعى.

وأكد سماحته أن من المعلوم في دين الإسلام، أن اتخاذ الإمام واجب على أهل الإسلام، يقول الله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَطِيعُواْ اللّهَ وَأَطِيعُواْ الرَّسُولَ وَأُوْلِي الأَمْرِ مِنكُمْ}. والأحاديث الدالة على ذلك كثيرة، منها ما أخرجه الشيخان، عن أبي هريرة - رضي الله عنه - عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: (إنما الإمام جنة يقاتل من ورائه ويتقي به، فإن أمر بتقوى الله عز وجل، وعدل، كان له بذلك أجر، وإن يأمر بغيره، كان عليه منه).وعلى هذا جرى إجماع الصحابة رضي الله عنهم ومن بعدهم من سائر المسلمين، مشيراً إلى أن إمامة المسلمين تنعقد بأمور، منها أن يبايع أهل الحل والعقد الإمام، فإذا بايعوه، صحت إمامته، ووجبت على سائر المسلمين طاعته، ولزمتهم بيعته.

يقول عبادة بن الصامت - رضي الله عنه - دعانا النبي صلى الله عليه وسلم - فبايعناه، فقال فيما أخذ علينا: أن بايعنا على السمع والطاعة، في منشطنا ومكرهنا، وعسرنا، ويسرنا، أثرة علينا، وألا ننازع الأمر أهله، إلا أن تروا كفراً بواحاً عندكم من الله فيه برهان) أخرجه الشيخان.

وفي حديث العرباص بن سارية - رضي الله عنه - أن النبي صلى الله عله وسلم وعظهم موعظة وجلت منها القلوب وذرفت منها العيون، فقلنا: يا رسول الله كأنها موعظة مودع، فأوصنا، قال: (أوصيكم بتقوى الله، والسمع والطاعة، وإن تأمر عليكم عبد، وإنه من يعش منهم فسيرى اختلافاً كثيراً، فعليكم بسنتي، وسنة الخلفاء الراشدين المهديين، عضوا عليها بالنواجذن وإياكم ومحدثات الأمور، فإن كل بدعة ضلالة). أخرجه الترمذي، وقال: حديث حسن صحيح.

وفي حديث أنس - رضي الله عنه - عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: (اسمعوا وأطيعوا، وإن استعمل حبشي، كأن رأسه زبيبة) أخرجه البخاري ومسلم.

يقول ابن رجب - رحمه الله - وأما السمع والطاعة لولاة أمر المسلمين، ففيها سعادة الدنيا، وبها تنتظم مصالح العباد في معايشهم، وبها يستعينون على إظهار دينهمن وطاعة ربهم، كما قال علي رضي الله عنه: (إن الناس لا يصلحهم إلا إمام بر أو فاجر، إن كان فاجراً عبد المؤمن فيه ربه، وحمل الفاجر فيها إلى أجله).

وقال الحسن في الأمراء: (هم يلون من أمورنا خمساً: الجمعة والجماعة، والعيد والثغور، والحدود، والله ما يستقيم الدين إلا بهم، وإن جاروا وظلموا، والله لما يصلح الله بهم أكثر مما يفسدون، مع أن والله إن طاعتهم لغيظم، وإن فرقتهم لكفر) انتهى كلام ابن رجب -رحمه الله-.

هذا وإنا - بحمد الله تعالى نعيش في هذه البلاد السعودية المباركة، في ظل ولاية عادلة، قد انعقدت لها البيعة، وصحت إمامة خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز، على هذه البلاد وأهلها، ولزم الجميع السمع والطاعة بالمعروف، والبيعة ثابتة في عنق أهل البلاد السعودية كافة، لإجماع أهل الحل والعقد، على إمامته.

وقال سماحته إن من الكبائر العظيمة، والآثام الجسمية، نقض البيعة، ومبايعة آخر، مع وجود الإمام وانعقاد البيعة له، وهذا خروج عن جماعة المسلمين، وهو محرم ومن كبائر الذنوب، يقول أبو هريرة - رضي الله عنه - عن النبي صلى الله عليه وسلم: (من خرج من الطاعة، وفارق الجماعة، فمات، مات ميتة جاهلية) أخرجه مسلم.

وفي حديث ابن عباس رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: (من كره من أميره شيئاً فليصبر، فإنه من خرج من السلطان شبرا مات ميتة جاهلية) أخرجه البخاري ومسلم.

وفي حديت عامر بن ربيعة - رضي الله عنه - قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (من مات وليست عليه طاعة، مات ميتة جاهلية، فإن خلعها من بعد عقدها في عنقة، لقي الله تبارك وتعالى وليست له حجة) أخرجه الإمام أحمد.

ولمسلم من حديث ابن عمر رضي الله عنهما قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: (من خلع يداً من طاعة لقي الله يوم القيامة، لا حجة له، ومن مات وليس في عنقه بيعه مات ميتة جاهلية).

ويقول النبي صلى الله عليه وسلم: (من أتاكم، وأمركم جميع على رجل واحد، يريد أن يشق عصاكم، أو يفرق جماعتكم، فاقتلوه، كائناً من كان) أخرجه مسلم. وأحاديث النبي صلى الله عليه وسلم في هذا المعنى كثيرة.

قال عمر بن الخطاب رضي الله عنه لسويد بن غفلة: (لعلك أن تخلف بعدي، فاطع الإمام، وإن كان عبداً حبشياً وإن ضربك، فاصبر، وإن حرمك فاصبر، وإن دعاك إلى أمر منقصة في دنياك، فقل: سمع وطاعة، دمي دون ديني) أخرجه مسلم.

وعلى هذا سار السلف رضي الله عنهم كلهم يوجب السمع والطاعة لإمام المسلمين، ويحرم الخروج عن جماعة المسلمين.

وأكد سماحة المفتي العام: مما ظهر في البيان، استعداد هؤلاء بالسلاح، وتخطيطهم، للخروج على المسلمين، بذلك السلاح ومعلوم أن حمل السلاح على أهل الإسلام من كبائر الذنوب، يقول النبي صلى الله عليه وسلم: (من حمل علينا السلاح فليس منا) أخرجه الشيخان.

والخروج على المسلمين، وقتالهم، وسفك دمائهم، داخل في قول النبي صلى الله عليه وسلم (ومن خرج على أمتي يضرب برها وفاجرها، ولا يتحاشى من مؤمنها، ولا يفي لذي عهد عهده، فليس مني ولست منه) أخرجه مسلم.

ومما ظهر في البيان تخطيطهم لقتل شخصيات عامة في البلاد، وهذا من قتل المسلمين بغير حق، والله تعالى يقول: (وَمَن يَقْتُلْ مُؤْمِنًا مُّتَعَمِّدًا فَجَزَآؤُهُ جَهَنَّمُ خَالِدًا فِيهَا وَغَضِبَ اللّهُ عَلَيْهِ وَلَعَنَهُ وَأَعَدَّ لَهُ عَذَابًا عَظِيمًا)

ومما ظهر أيضاً تخطيطهم، لإحداث فوضى في البلاد، وتدمير الممتلكات وهذا من الإفساد في الأرض الذي قال الله عنه: (إِنَّمَا جَزَاء الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الأَرْضِ فَسَادًا أَن يُقَتَّلُواْ أَوْ يُصَلَّبُواْ أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُم مِّنْ خِلافٍ أَوْ يُنفَوْاْ مِنَ الأَرْضِ ذَلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنْيَا وَلَهُمْ فِي الآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ)

ومما ظهر أيضاً من البيان، أن هذه الفئة تكفر المسلمين وتستحل دماءهم، وهذه من أخطر جرائمهم، وأشدها وطئاً، ذلك أن تكفير المسلم ورد فيه وعيد شديد، يقول صلى الله وسلم: (إذا قال الرجل لأخيه: يا كافر، فقد باء بها أحدهما، فإن كان كما قال، وإلا رجعت عليه) أخرجه الشيخان. ويقول صلى الله عليه وسلم: (من رمى مؤمناً بكفر فهو كقتله).

التواطؤ مع الجهات الخارجية ضد بلاد الإسلام وهذه مقلبة عظمى، ومنقصة كبرى، إذ فيها أدخل الوهن على بلاد الإسلام، وأهل الإسلام، وهذا كصنيع المنافقين مع اليهود، ضد النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه في المدينة، وكذلك تواطؤهم مع المشركين ضد أهل الإسلام، ومن كان في قلبه إيمان صحيح، فلا يمكن أن يتعاون على أهل الإسلام وبلاد الإسلام.

وبعد هذا التقرير والبيان أوجه النصيحة إلى من تأثر بهذا الفكر الدخيل الخبيث، فأقول لهم: اتقوا الله في أنفسكم، وفي أمتكم، وفي بلاد المسلمين، اتقوا الله، فلا تقحموا أنفسكم في أنواع من كبائر الذنوب، واتقوا الله فلا تفتحوا على بلاد الإسلام وأهل الإسلام أبواباً من الشر تسلط الأعداء المتربصين، علينا وتمكنهم من بلادنا.

وأنصح الجميع بالحرص على أمن البلاد، والجد في هذا الأمر، والتعاون مع الجهات المختصة، في الإبلاغ عن كل ما من شأنه زعزعة الأمن، فإن هذا من أوجب الواجبات، يقول الله تعالى: (وَتَعَاوَنُواْ عَلَى الْبرِّ وَالتَّقْوَى وَلاَ تَعَاوَنُواْ عَلَى الإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَاتَّقُواْ اللّهَ إِنَّ اللّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ)

http://search.suhuf.net.sa/2007jaz/apr/29/ln34.htm

يثبت لأهميته
صوت الرس غير متصل  

 
قديم(ـة) 06-05-2007, 03:03 PM   #2
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Apr 2007
المشاركات: 148
قوة التقييم: 0
عبيد العبيد is on a distinguished road
زين ماسويت يوم انك ثبته ماقصرت جزاك الله خيرا كثيرا جدا
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
عبيد العبيد غير متصل  
قديم(ـة) 06-05-2007, 03:39 PM   #3
عضو متألق
 
صورة بانوراما الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Nov 2006
المشاركات: 1,038
قوة التقييم: 0
بانوراما is on a distinguished road
شكرا لك مشرفنا العزيز على تثبيت الموضوع الهام ....تحياتي
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
بانوراما غير متصل  
قديم(ـة) 06-05-2007, 08:10 PM   #4
عضو فعـــــال
 
تاريخ التسجيل: Nov 2004
المشاركات: 1,447
قوة التقييم: 0
أبو نواف is on a distinguished road
Thumbs up

مشرفنا القدير والمتميز صوت الرس



كل الشكر والتقدير لك ولما تحمله من وطنية وغيرة تؤكد مواطنتك الصالحة حمانا الله وإياكم ووطننا الغالي من هذا الفكر الخبيث الحاقد وأدام مجد وعز هذا الوطن الشامخ ،،، مرة أخرى لك كل الحب والتقدير
أبو نواف غير متصل  
قديم(ـة) 09-05-2007, 09:05 AM   #5
Banned
 
تاريخ التسجيل: Feb 2006
المشاركات: 1,431
قوة التقييم: 0
جليس القمر is on a distinguished road
مشرفنا القدير والمتميز صوت الرس

جزاك الله عنا خير الجزاء ونفع الله


بك البلاد والعباد.






.
جليس القمر غير متصل  
قديم(ـة) 09-05-2007, 01:09 PM   #6
عضو متواجد
 
تاريخ التسجيل: Mar 2007
المشاركات: 59
قوة التقييم: 0
نقطة نظام is on a distinguished road
الوطن فوق كل شيء ويستحق كل غالٍ ونفيس.





شكراً لك.
نقطة نظام غير متصل  
قديم(ـة) 09-05-2007, 05:14 PM   #7
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Mar 2007
المشاركات: 385
قوة التقييم: 0
ابن تيمية is on a distinguished road
بالتأكيد كلنا نرفض هذا العنف والارهاب حتى لو كان بدعوى الجهاد لفرض سيادة الله في ارضه..كما يتوهم المسلحون..
لكن هذا الخطبة التي سطرها سماحة المفتي وامثالها كثيرجدا من خطباء وعلماء وكتاب صحف وغيرهم..كل هذه لن تجدي نفعا مع هؤلاء..
لماذا؟
ستذهب هباءا منثورا ! مالسبب!؟
يجب ان نعي ما نفعله نحن..نحن فقط نشتمهم ونلومهم على النتائج فقط..نتائج المرض..نحن كالطبيب الذي يقول للمريض لماذا تسعل او لماذا ترتفع حرارتك!؟
هذه نتائج..لابد من كشف الاسباب.. يجب ايضاح المرتكزات الفكرية التي ولدت لهم ادلوجة الجهاد والقتال..ادلجة فرضت العمى على عيونهم فلا يسمعون ولا يبصرون الا من الداخل ..ليس الا،
طيب..لماذا الى الان لم نجد من ناقش ذات الافكار المنتجة لادلوجتهم..!؟
اليس هذا غريبا!؟كل النقاش الذي وجه لهم عن تحريم الدماء والعنف وتحريم الخروج على ولي الامر..الخ فقط!! أما ناقش البواعث الحقيقة فلا! تعرية الجذور لا! ابراز المناخ الحاضن..ايضا لا!!
اذن ما دامت الجذور مستمرة..والبواعث حية..والمناخ الحاضن قائما..فالنتيجة المنطقية الطبيعةهي استمرار الانتاج..،
ساتحدث الان عن الجذور الفكرية..فقط
التي نسكت عنها لاحد ثلاثة اسباب:اما خوفا من قول الحقيقة(خوف من سلطة السياسي او من سلطة الديني او من سلطة العوام)والسبب الثاني النفاق..والانتفاع من الوضع الموجود..والسبب الثالث-وهو الاكثر ربما-وهو إالتباس المنظور المعرفي..
ساتحدث عن الحالة الثالثة فقط..فالاولى والثانية لافائدة من تحليلها..ولاسباب اخرى ساتجاوزها.!
نعود الى قضية إلتباس الرؤية وضبابية المنظور..
لنتحدث ببعض الشجاعة مع انفسنا على الاقل..
هؤلا المسلحون يحملون ادلوجيا جذورها ليست مستوردة من التأريخ البعيد..من الازارقة او غيرهم من خوارج العصور الغابرة..بل هي افكار موجودة بين ظهرانيينا..موجودة في خطاباتنا وكتبنا الرمزية..
اليسوا يتحدثون عن الحكم بغير ما انزل الله..وعن الولا والبراء وعن تكفير الكافرين..وعن وجوب قتال المرتدين..
هذه جذورهم..لنكن شجعانا ياجماعة..هذه اقنعتهم التي تحتاج الى كشف وازالة..
لماذا لانناقشها بشجاعة..
مما نخاف..
محاولة للفهم..
هل الخطاء في تلك المقولات..
هل سنكتشف انها مقولات تأريخية وسنصدم بتعريتها من الدين المتعالي على التأريخ..
هل سكنتشف الكثير من الزيف في الفهوم المستقرة في هذ الصدد..
اما سنكتشف غلطا في التطبيق من هؤلا..
بمعنى ان الفكرة صحيحة لكن التطبيق خطاء..
لنحاول الفهم يا جماعة..
الاعلان الاخير عن اعداد كبيرة واستعدادات مخيفة..كان اعلانا مرعبا بحق..
ماذا لو لم يتم إحباط هذه العمليات ..اي كارثة كانت ستقع..!؟شئ لايعلمه الا الله..
إذن لنتخلى عن وثوقيتنا قليلا ولنتحدث عن الجذور..
لقد صرح وزير الداخلية:ان هذه العملية ليست نهاية المطاف..ولا تعنى تبديد الفكر المسلح انتهائه..
وهذا عين العقل وقمة الشفافية والشجاعة ان يقول ذلك..
بقي ان نقول لماذا !؟
الجواب..ثمة جهود امنية لا يمكن نكران إنجازاتها..
لكن الجهود الفكرية..لم تحرز تقدما لانها فقط تناقش النتائج وتمارس وعظها بغباء او استغفال بعيدا عن الاسباب المنتجة للعنف..
عن الافكار كنت اتحدث..والسلام
ابن تيمية غير متصل  
قديم(ـة) 10-05-2007, 02:55 AM   #8
أديب مبدع
 
تاريخ التسجيل: Aug 2003
المشاركات: 2,566
قوة التقييم: 0
الفرزدق is on a distinguished road
ابن تيمية..
هذه هي النقطة التي يحتاجها مجرد الصفير لكي يصبح ضاداً يفيد معنى


ولعل موضوع الأخ الأكبر إذا كُنّا جميعا أبريــَـــاء .. فــمــن أين جـَـــاء الإرهــــــــاب؟ هو أبرز المواضيع التي تتجاوز قذف شجرة الزقوم إلى السؤال عن جذورها.. وإن كان الموضوع يتسائل فقط عن المسؤولية فإن الواجب هو البحث عن إجابة السؤال..


لقد شبعنا من إدانة الإرهاب .. وشبعنا من القبض على أطفاله ..
نريد استئصال رحمه .. ولكن .. أين هذا الرحم السرطاني ؟


ستجد من يلعن كل صاحب سؤال ويصفه بكل ما يستطيع من الإساءة
مع أنهما سيدفعان نفس الثمن لو انفجرت مصفاة أو حدث انقلاب ..


هل الحكومة تجهل الإجابة ..!!!

أم أنه نجح في خطته من قال ذات يوم :
نريد أن نصبح كالشفرة في حلوق الحكام ..
__________________



بعدستي : استجداء ضوء
الفرزدق غير متصل  
قديم(ـة) 11-05-2007, 04:06 AM   #9
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Mar 2007
المشاركات: 385
قوة التقييم: 0
ابن تيمية is on a distinguished road
فرزدق سؤال..مجرد سؤال
من يحمي ادلوجيا التطرف..!؟
كلنا نعرف التأريخ..
انا شخصيا مللت من الغباء والاستغفال..سواء في الخطاب الرسمي او اغاني واهازيج مطبليه..
المحمود الذي يطل علينا كل خميس ليشتم ويسب ويحرض بادوات لا تقل ارهبا وعنفا من ارهاب حاملي السلاح..
الذائدي البريك والرشودي والاخرون..كلهم يجبنون عن قول الحقيقة..
اذا كان التكفير ارهبا فنحن تعلمناه من كتب الدعوة الوهابية..التتي تتبنى الدولة ادلوجتها وترفض نقدها ..لماذا لايتحدث المحمود والاخرون هنا!؟لماذا يجبنون او يكذبون او يستغفلون او يستغبون سمه ما شئت..!
المفارقة ان الحرب المضحكة المبكية التي تحتار لماذا تستمرهي أن المسلحين يستندون الى فكر تتبناه الدولة التي يحاربونها..!؟
معضلة سياسية وفكرية كبرى..!
كل الكلام الذي يقال ونهرف به في المنتديات والصحف في نقد الغلو والتطرف اكثره صحيح ..لكنه ضرب للمسمار في المكان الخطاء..
فتش عن السياسي..
لو تخلت الدولة عن ادلوجة الوهابية..واسست عقد جديدا مع المجتمع..لساهم ذلك بشكل عملي بتجاوز التنتقض الذي يعيشه العقل المحلي..بين ازمته وإنتماءه..
ليس بالضرورة ان يكون العقد الجديد علمانيا..بل ثمة "عقد تنمية" او "عقد ديني اكثر تسامحا " ماليزيا نموذجا او غيرها..
المهم لا ننتهي ونحن نكتفي بالصراخ في وجه النتائج فقط..
ابن تيمية غير متصل  
قديم(ـة) 11-05-2007, 04:49 AM   #10
أديب مبدع
 
تاريخ التسجيل: Aug 2003
المشاركات: 2,566
قوة التقييم: 0
الفرزدق is on a distinguished road
صديقي ابن تيمية .. السياسة براجماتية ..

لن ألوم الحكومة السعودية على أي خطوة استخدمتها للوصول .. سألومها على إبقاء الخطوات الخاطئة في ظل تغير المعطيات الثقافية ..

لن أطالب بقطع العلاقة بين الفكر الوهابي والحكومة السعودية .. أطالب بتحرير آلية تطبيق الوهابية وإعادة النظر فيها دون تحويرها عن منطلقه وهدفه .. قد يكون الفكر الوهابي احتدّ في زمن جاهل ظروفه الفكرية والمعيشية والمناخية قاسية إلا أن هذه الحدة غير مبررة الآن .. المشكلة في رؤية المنهج الوهابي أثناء نشأته على أنه المنهج الإسلامي نفسه في كل زمان ومكان..


لستُ أرغب بفتح المجال لمن أراد أن يتبرك بقبر .. ولكني أيضاً لا أرغب بسماع هذا العنف الفكري في كل خطبة جمعة .. ولا أرغب في أن يتعلم شبابنا في المراكز الصيفية وحلقات التحفيظ والمدارس الثانوية فضل الجهاد وحكايات المجاهدين في أفغانستان والشيشان قبل أن يتعلموا سماحة الإسلام وحسن خلقه فضلاً عن تبنيهما..


الخلل ليس في الفكر الوهابي ولا معرفة الجهاد ونواقض الإسلام ..
الخلل في آلية التطبيق (أو في جزئية التفكير الملزمة بآلية تطبيق)


أما الحكومة السعودية فهي تدفع ثمن تغابيها عن معالجة الوضع بعد حادثة جهيمان ..
وفضلاً عن ذلك فقد تاجرت بحماسة الجهلاء لتساهم مع أمريكا في دحر الاتحاد السوفييتي .. لا الدفاع عن أفغانستان .. وحين نقلت القاعدة معركتها إلى الأرض السعودية .. وجدت الحكومة أنها (طبخٍ طبختيه.. كوليه)



نحن مع الحكومة لا مع أخطائها .. وضد التطرف لا ضد الوهابية ..
__________________



بعدستي : استجداء ضوء
الفرزدق غير متصل  
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح


مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
سماحة المفتي يفنّد بالأدلة فكر الفئة الضالة في إطاره الجديد ( مهم ) ! قلم الرس المنتدى العام والمواضيع المتنوعة 5 29-04-2007 12:42 AM
الليلة سماحة المفتي ضيفا على الرس بمسجد.... ناصح مشفق المنتدى العام والمواضيع المتنوعة 11 12-10-2006 03:50 AM
سماحة المفتي يطالب بإغلاق قناة شدا السحب الوابلة المنتدى العام والمواضيع المتنوعة 14 08-10-2006 01:54 AM


الساعة الآن +3: 02:00 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19