عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 27-05-2003, 03:42 PM   #1
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Jun 2002
البلد: جزيرة العرب
المشاركات: 523
قوة التقييم: 0
اليقين is on a distinguished road
Angry فلنحذر الطعم الأمريكي ...........

الشعار هو رحيل قوات الإحتلال .. وليس تشكيل حكومة مدنية عراقية عراقية





تجري الآن ، مناورة استراتيجية أمريكية لخداع الشعب العراقي والشعوب العربية والإسلامية ، ينبغي الانتباه لها ، وكشفها في وقت مبكر حتى لا يتوه الناس ، بين مؤيد ومعارض بعد أن يبتلعوا الطعم الأمريكي ، دون الانتباه إلى عملية صيد للجميع . تحت ضغط الانفلات الأمني ، وفراغ السلطة وحاجة الناس لخدمات أساسية من تعليم وطب وعلاج ومياه وكهرباء واتصالات ، وبالنظر إلى ملايين الموظفين الذين لا تدفع رواتبهم ، وتحت كل هذه الضغوط تحاول الولايات المتحدة ، توجيه كل الأنظار ، نحو فكرة تشكيل حكومة مدنية عراقية ، وأن تجعلها أملاً للعراقيين وللشعوب العربية ، ونهاية للمطاف .

كما يجرى الترويج للخطوة باعتبارها إنقاذاً للحكومات العربية الرسمية في محيط العراق من انعكاس أوضاع الاضطراب الداخلي في العراق عليها ، وكلما زادت معاناة الشعب العراقي ، وكلما اشتدت الحاجة بالناس هناك إلى مختلف الخدمات ،وكلما تصاعد قلق حكومات المحيط ، كلما زاد الأمريكان من تلاعبهم .. وذلك كله في محاولة لتغييب الشعار الرئيسي الأخطر والاهم ، وهو تحرير العراق ، ورحيل قوات الإحتلال .

ما يجرى الآن هو خدعة إستراتيجية كبرى ، وللأسف الشديد فإن الكثير من النظم العربية ، باتت داخلة فيها إذ أن من يراجع كل التصريحات العربية الصادرة ، خلال المرحلة الأخيرة - بلهجة تبدو معارضة من حيث الشكل - يجدها تصب في نفس الخطة الخدعة ، حيث تركز التصريحات الرسمية العربية على ضرورة تشكيل حكومة عراقية . وفي مقابل موقف المحيط العربي على المستوى الرسمي ، فإن الكثير من جماهير الأمة العربية ، وتحت ضغط ما تراه من انهيار سياسي وإجتماعى واقتصادي وصحي وخدمي في العراق ، باتت تتعاطف مع ضرورة تشكيل حكومة مدنية عراقية ، لإنقاذ العراقيين من المعاناة الرهيبة الحادة الآن .

غير أن الشعار الصحيح ، ليس هو تشكيل حكومة عراقية ، وإنما شعار تحرير العراق ،وإفشال محاولات قوات الاحتلال ، بل إن واجب كل الإسلاميين والعرب ، هو منع تشكيل حكومة عراقية ، أو بالأحرى منع الاحتلال من فرض حكومة عميلة على الشعب العراقي ، وعدم الاعتراف بأية حكومة عميلة بتم تشكيلها تحت سلطة الدبابات والطائرات والمدافع .

وحتى لا يتصور أحد أن ذلك محاولة للتضحية بالشعب العراقي فإن التأكيد هنا واجب ، بأن سلطة الإحتلال رغماً عن انفها ، وبحكم حاجتها ستقوم مكرهة على إعادة الخدمات وتسهيل حياة الشعب العراقي ، من أجل إيجاد أية مساحة قبول داخل الشارع العراقي . بل إن إحدى وسائل إرغام قوات الإحتلال على توصيل الخدمات وتشغيل الإدارات المدنية ، هو الضغط عليها سياسياً وعلى جميع المستويات ، وكشف مخازيها وجرائمها في العراق . لكن لماذا يجب منع تشكيل حكومة عراقية ، تحت هيمنة قوات الإحتلال ؟ وما الفرق بين تشكيل حكومة معترف بها وتشكيل إدارات مدنية لإدارة الحياة الاجتماعية للمواطنين العراقيين ؟ قبل الإجابة على ذلك ينبغي الإجابة على سؤال أولي ، وهو لماذا تحاول الولايات المتحدة تشكيل " حكومة مدنية عراقية " ؟! للخطوة الأمريكية أهداف متعددة ، أولها داخلي في العراق ، وجوانبه متعددة ، منها ، إبعاد ملامح الاحتلال العسكري عن الشكل ، والإطار المؤسسي العراقي المباشر، لكسب ثقة السكان أو بالدقة لتسهيل خداعهم بأن عراقيين يحكمونهم ، ومنها أن حكومة من العملاء العراقيين ، ستخفف العبئ عن قوات الإحتلال الأمريكية والبريطانية والتي أصلاً لا يعنيها " حكم العراق بصفة مباشرة " ولا يعنيها من يحكم العراق وإنما الذى يعنيها هو أن حكومة العراق هى حكومة ملحقة بها تدير السياسية الداخلية للعراق ، بما يخدم قوات الإحتلال ، والتي سيكون الأفضل لها بكل المقاييس والمعايير أن تكون متفرغة للسيطرة على " عموم " الوضع في العراق ، وليس أن تكون " قوة شرطة " أو " مسئولة عن المجارى والكهرباء والصحة ..إلخ . وثاتى أهداف الخطة الأمريكية ، من تشكيل حكومة عراقية ، من عراقيين هي أهداف خارجية ، فإذا كانت " الأمم المتحدة " أو مجلس الأمن ، قد أعطى الأمريكان بموجب قرار مجلس الأمن الأخير حق إدارة العراق كقوة احتلال فإن الأهم بالنسبة للولايات المتحدة الآن هو أن تكون هناك هيمنة عراقية رسمية ، تحت إمرتها وعميلة لها تكون هى مسئولة عن كل المصائب التى ستجرى ، من استنزاف بترول العراق ، إلى تحويل العراق إلى قوة مناهضة للإسلام والعروبة - نقصد جعل العراق رسمياً من خلال الحكومة العميلة طبعاً - إلى إقامة علاقات رسمية بين هذه الحكومة العميلة والكيان الصهيوني ، وإلى جعلها قوة ضغط على الدول العربية المجاورة والبعيدة ، وإلى تخريب كل المؤسسات العربية ، وإلى إلغاء كل الاتفاقيات والتعاقدات السابقة بين العراق والدول العربية والإسلامية (خاصة سوريا ، والأردن ) وإلى توطين الفلسطينيين في العراق .. إلخ . تلك هى الأهداف الأمريكية من تشكيل حكومة مدنية عراقية عميلة ، ومن ثم فإن الجهود يجب أن تنصب على منع قيام هذه الحكومة ، وعلى منع حدوث أي اعتراف عربي ، وإسلامي ودولي بها ، وأن يطرح في المقابل ، من قبل الشعوب والحركات السياسية العربية ، شعار تحرير العراق ، وإجلاء قوات الإحتلال ، وأنه لا اعتراف بحكومة عميلة في العراق أو حكومة يجرى تشكيلها تحت الإحتلال ، ويمكن للدول العربية رسمياً ، أن " تتحجج " في ذلك ، بأن أية حكومة بجري تشكيلها تحت الإحتلال ستكون حكومة مطعون في شرعية قيامها وأن ذلك سيولد شعوراً في المنطقة بمساندة قوى التحرير في العراق .

إن تشكيل حكومة مدنية عراقية ، والاعتراف بها داخلياً وخارجياً يعنى أن الصراع في العراق سيتحول من صراع ضد الإحتلال إلى صراع داخلي ، ويعنى أن تمكين الأمريكان من تحويل أمن العراق رسمياً إلى قوة ضد الأمة ، وتنفيذ كل مخططاتها الإجرامية العدوانية في المنطقة من خلف الستار وحتى دون خسائر .

ولنا في تجربة التعامل مع الحكم العميل في أفغانستان ، نبراساً في هذا المجال ، إذ أن عدم اعتراف قوى المقاومة بالحكم العميل ، دفع القوى الشعبية لمناصبته العداء ، وجعل الاعتراف العربي الإسلامي في أضيق نطاق وها نحن نشهد اليوم أشكال مختلفة ومتعددة من مقاومة هذا الحكم العميل المعزول ، فالضربات تتوالى للقوات الأمريكية ولمجموعات المرتزقة الذين حاول الأمريكيان جعلهم جيشاً لأفغانستان ، وكذا المظاهرات التى باتت في تصاعد كبير ، داخل العاصمة الأفغانية ، صارت شعاراتها ، الموت لكرزاى ، الموت لأمريكا .

ذلك هو الشعار " تحرير العراق " .. وذلك هو الطريق " منع تشكيل حكومة عميلة " في العراق .. ورفض الاعتراف بأية حكومة طالما ظل الاحتلال موجوداً .





مركز الإعلام الإسلامي العالمي
Global Islamic Media Centre
http://groups.yahoo.com/group/abobanan
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
اليقين غير متصل  

 
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 11:59 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19