عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن المواضيع المنقولة من الانترنت وأخبار الصحف اليومية و الوطن.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 02-06-2007, 09:40 AM   #1
 
تاريخ التسجيل: Jun 2003
البلد: الرس
المشاركات: 7,768
قوة التقييم: 0
سالم الصقيه is on a distinguished road
فضيلة الأخطاء البشرية

فضيلة الأخطاء البشرية
عبدالعزيز السماري





لماذا تأخرنا، وتقدم الآخرون.. سؤال لا يزال معلقاً بلا إجابة محددة على جدار التخلف الذي نتكئ عليه منذ قرون.. ما الذي فعله الآخرون لكي يتجاوزوا تخلفهم ولم نفعله نحن؟.....

... هل يوجد أسباب بيولوجية لهذا التخلف الذي نشربه أحياناً صباحاً ومساءً.. أم أن الأمر له علاقة بالبيئة، وطبائع عرب الصحراء وسلوكهم غير المستقر.

لماذا نرفض مبدأ المراجعة والتفكير بالصوت العالي أمام التحديات القادمة.. وهل فهمنا الحاضر للميراث الإسلامي العظيم هو الفهم المطلق الذي لا تشبه شائبة؟ وهل ارتكبنا أخطاء في بعض تطبيقاتنا وقراءاتنا السابقة لهذا الدين العظيم؟ إذا أدركنا أننا في عهود ليست ببعيدة رفضنا باسم الدين جل التراث الإنساني الحالي قبل البدء في تقبله على مضض، وعارضنا مبادئ حقوق الإنسان والقانون ومفاهيم المجتمع المدني وآليات التطور الحديث. ولا يزال بعضنا يرفض مبدأ المساواة أمام القانون، ويؤكد أن العدالة مفهوم يمكن تجزئته.

الخطأ سمة إنسانية، ومراجعته وإعادة النظر في تطبيقاته هو الطريق النموذجي نحو التغيير، ولكنه يصبح أكثر من مجرد خطأ إذا تكرر حدوثه بإصرار أمام نفس التحديثات، وبصورة ثابتة كلما خرج العقل الإنساني بمنجز جديد، وليس من الخطأ أن نعترف بالأخطاء ثم مراجعة مواقفنا المسبقة منها، ولكن الخلل إذا رأينا أن الاعتراف بالخطأ ليس من الفضيلة، أو إنه سيقلل من احترام الآخرين، ويضعف من قدرة التأثير والسيطرة على المجتمع.

ارتبط مفهوم الإيمان بالعمل الصالح، وصارا متلازمتين لا تنفكا عن بعضهما البعض في تعاليم ديننا الحنيف، لكن محور الاختلاف كان في ماهية الأعمال الصالحة، وهل هي العمل الدنيوي والإنتاج وإعمار الدنيا أم كان مفاهيم تم اختزالها في أمور محددة، وأشكال نمطية غير منتجة، وضارة للمجتمع في أحيان كثيرة، مما أدى إلى انقلاب في هرم موازين النجاح في المجتمع، إذ لم تعد إبداعات العقل البشري ومهاراته وقدراته في إثراء الحياة بالاكتشافات والقوانين الحديثة والحقوق التي تثري مصالح الناس وتساعدهم في إعانة شؤون دنياهم هي معيار النجاح.

حدثت متغيرات اجتماعية وسياسية في القرون الأولى أدت إلى اختزال الإرث الإسلامي المتنوع في مظاهر شكلية وأفعال ميالة للعنف والتناحر والانقسام، وهذه الظواهر صار لها شروط للعضوية لكي تكون مؤهلاً لدخول حزب (انصر أخاك ظالماً أو مظلوماً)، ومهما اقترف الأخ الطيب الموالي من مخالفات ظاهرة للشرع الحنيف.. سُئل خير الأنام عليه أفضل الصلاة والسلام.. هذا ننصره مظلوماً فكيف ننصره ظالماً؟ قال عليه الصلاة والسلام: تأخذ فوق يديه؛ أي تمنعه من الظلم.

اتفق في أيام الجاهلية ثلاثة نفر من أهل مكة، من قبيلتي جُرهم وقطوراء، وهم: الفضل بن فضالة الجرهميّ، والفضل بن الحارث الجرهميّ، والفضل بن وداعة القطوريّ، أن يجتمعوا ويتحالفوا على ألا يُقرّ بمكة ظالم.. فسمّي حلفهم: (حلف الفضول) وهو جمع أسمائهم، فإن اسم فضل يجمع على فضول كما تقدم. وقد روي عن الرسول عليه أفضل الصلوات والسلام بعد أن أرسله الله إلى الناس: لقد شهدت في دار ابن جدعان حلفاً، ما أحبُّ أن لي به حُمرَ النعم، ولو دعيت به في الإسلام لأجبت.

هذا الموقف العظيم دليل على تأكيد صحة ما توصل إليه عقل الإنسان في الجاهلية من أجل فرض آليات لتحقيق العدالة والمساواة ونبذ الظلم، وشاهد على أن حلف الفضول كان في حقيقة الأمر مقدمة في تاريخ العرب لحقوق الإنسان، ودليل على أن المقاصد السامية قد يكون مصدرها تجارب العقل الإنساني وإبداعاته، وهي مفاهيم ما لبثت أن اختفت بعد عقود من وفاة الرسول عليه الصلاة والسلام، إلى أن جاء ابن رشد بعد قرون ليذكرنا بذلك قائلاً: إننا (معشر المسلمين نعلم على القطع أنه لا يؤدى النظر البرهاني (العقل) إلى مخالفة ما ورد به الشرع، فإن الحق لا يضاد الحق بل يوافقه ويشهد له) (فصل المقال. ص96..).

فهل حان الوقت لمراجعة تقوقعنا وانعزالنا عن دوائر الخطأ البشري واحتمالاته، ونستجيب إلى ما توصلت إليه البشرية من فلسفات وقوانين وإجراءات وأنظمة حديثة، أم نستمر في تقديم خطوة إلى الأمام، ثم الرجوع عشراً إلى الخلف.
__________________
لاتصدق كلّ ما تراه..ولا نصف ما تسمعه
سالم الصقيه غير متصل  

 
قديم(ـة) 03-06-2007, 10:06 AM   #2
 
صورة فيصل العلي الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Sep 2005
المشاركات: 28,894
قوة التقييم: 0
فيصل العلي will become famous soon enough
رائع سالم
/
\
/

~¤§¦ أشكرك ¦§¤~
__________________
-
-
فيصل العلي غير متصل  
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 04:37 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19