عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن المواضيع المنقولة من الانترنت وأخبار الصحف اليومية و الوطن.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 16-07-2007, 05:38 AM   #1
مشرف منتدى بين ارجاء الوطن
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
البلد: الرس
المشاركات: 10,157
قوة التقييم: 24
حصاة بعيران is on a distinguished road
الرس وكل ماينشر عنها قدديما ارجو المشاركة من الجميع 00

اخوتي السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ستكون هذه الفقرة مفتوحة للجميع للمشاركة في نشر اي شيء عن محافظة الرس قديما تاريخيا او اثراثيا او سياحيا

لتكون مرجعا للباحثين عن اي موضوع عن الرس يستفيد منه الجميع 00

ارجو من الجميع المشاركة في اي موضوع عن الرس ونشره في هذا الملف للاستفادة منه سواء البحث من الكتب القديمة او من الصحف ومانشر عن الرس سابقا ارجو التفاعل والمشاركة من الجميع 000
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً

آخر من قام بالتعديل حصاة بعيران; بتاريخ 16-07-2007 الساعة 05:41 AM.
حصاة بعيران غير متصل  

 
قديم(ـة) 16-07-2007, 05:44 AM   #2
مشرف منتدى بين ارجاء الوطن
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
البلد: الرس
المشاركات: 10,157
قوة التقييم: 24
حصاة بعيران is on a distinguished road
الخميس 13 ربيع الآخر 1427هـ - 11 مايو 2006م - العدد 13835

الخميس 13 ربيع الآخر 1427هـ - 11 مايو 2006م - العدد 13835

--------------------------------------------------------------------------------
عودة الى أخبار المناطق


--------------------------------------------------------------------------------

الرس في سطور



سبب التسمية:
الرس في اللغة البئر القديمة فإذا أطلقت كلمة الرس فإنما يراد بها البئر القديمة، ولهذه البلدة نصيب من أسمها فقد كانت في الزمن القديم مورد القبائل العرب ويؤيد ذلك ما ذكره ياقوت الحموي في معجم البلدان حيث قال: (الرس فتح أوله والتشديد البئر، والرس المعدن، والرس إصلاح ما بين القوم).

سكان الرس قديماَ:

بعد أن غادرت القبائل العربية نجد ومن بينها قبائل بني أسد التي كانت تقطن الجزء الأكبر من القصيم حلت قبائل أخرى محلهم وكان من القبائل العربية التي حلت في نجد واشتهرت قبائل ابني لام (الذين صار لهم صولة وجولة وقوة ونفوذ وهيمنة على أكثر بلدان نجد، وكان من أشهر قبائل (بني لام) قبائل الظفير التي كانت تقطن عالية نجد وأطرافها (القصيم) وقبائل الفضول وآل كثير وآل مغيرة، وفي القرن العاشر وما بعده انحدرت هذه البوادي من نجد إلى العراق، وحلت محلها قبائل عنزة التي كانت بمالها ذات سلطة ونفوذ فترة طويلة، وكانت قبيلة عنزة تقطن أطراف الرس وأطراف القصيم وعالية نجد، وكان لهم العديد من المياه والموارد حيث كانوا يتتبعون الكلاأ، وقسم منهم يستقر ويبني بعض المنازل عندما يمل حياة البادية، وقسم آخر يشتغل بالزراعة وينبت الأرض، وبعد قترة دبت الحياة بالرس من جديد وبدأت أفواج من العرب ترد إليه بقصد الاستيطان حيث أقاموا فيه مساكن من الطين لم تلبث أن تكونت قرية صغيرة حيث استوطنها آل صقيه إحدى عشائر الوهبة من بني تميم، وقد استوطن الرس مع آل صقية وسكنوا بجوار بادية عنزة التي كانت تستوطن في الصيف وترحل في الشتاء، وعمروا منازلهم، وكانت اتصالاتهم التجارية ببلدة عنيزة التي كانت في ذلك العهد مصدراً لقضاء حاجياتهم وأغراضهم المنزلية، الأمر الذي جعلهم يتعرفون على أحد مستوطنيها من كانوا يتعاطون التجارة ويكنى «أبو الحصين» واسمه محمد بن علي من آل محفوظ من العجمان، فتوطدت الصداقة بينه وبين آل صقيه تبادلوا الزيارات فاستهوته الرس ورغب في استيطانها واشتراها من آل صقيه وسكنها هو وأولاده، وقد أصبحت بلدة الرس بعد تأسيسها هدفاً للغزاة من القبائل العربية وذلك لتوسطها بين مدن وديار القصيم ولموقعها الاستراتيجي بين تلك المدن وطيب هوائها وعذوبة مائها واعتدال مناخها وكثرة الأراضي الزراعية حولها وهي منطقة متساوية ومترامية الأطراف وهي ما تسمى (بالحزم) ولذا يسمى أهل الرس ب (صبيان الحزم) وأشتهر أهلها بالانخراط في السلك العسكري.

من معالم الرس

برج الشنانة: يقع برج الشنانة في الجزء الغربي من محافظة الرس وعلى بعد سبعة كيلو مترات ويعتبر ذلك البرج من المعالم التاريخية في محافظة الرس.

حيث لا يزال شامخاً رغم تعاقب السنين وقد بني عام 1111ه ورمم من قبل مصلحة الآثار عام 1399ه والشاهد على بنائه الكتابة الموجودة على البرج.

ويرتاده الكثير من محبي الآثار بالإضافة إلى أنه أحد المعالم التاريخية البارزة في منطقة القصيم.

هذا ويوجد بالقرب منه العديد من الأبراج والآبار المطوية بالحجارة من أسفل إلى أعلى.

الخندق:

يوجد في محافظة الرس خندق وقد اندثر إلا القليل منه ولا تزال آثاره موجودة جنوب الرس وداخل الأحياء الجنوبية وهو يرجع إلى أيام حصار الرس وقد حفره إبراهيم باشا وذلك من أجل نسف سور الرس عندما صعب عليه دخول البلدة ولكن أهالي الرس اكتشفوا هذ الخندق ودمروا هذا الجيش الغازي.

الجريف:

ومن الأماكن الأثرية الموجودة في محافظة الرس مكان يقال له الجريف وهي أرض مرتفعه حيث أن أهالي الرس كانوا يستخرجون ملح البارود منها ومازالت بعض الشواهد على ذلك في نفس الموقع.

حسو المروى (ريق البنات):

حسو المروى بئر مياهها عذبة وكان يضرب بها المثل لحلاوتها حِتى اشتهرت بذلك وقد حفرت عام 1339ه تقع على طريق الحوطة والمسافة تتراوح ما بين سبعمائة متر إلى ستمائة متر.

باب الأمير:

وهو أحد الأبواب الخمسة الموجودة قديماً على سور الرس وما زالت معالم هذا الباب موجودة حتى وقتنا الحاضر حيث كانت هناك خمسة أبواب وهي:

باب الأمير، وباب العقدة، وباب الخلا، وباب النقبة، وباب نقبة زيد.

مقبرة الشهداء:

وتقع مقبرة الشهداء وسط المدينة وفي أحد الأحياء القديمة حيث يوجد فيها ما يقارب من ثمانين شهيداً حيث سمي الحي بحي الشهداء، وهم شهداء الصمود ضد جيش إبراهيم باشا عام 1232ه الذي قتل منه بحسب ما أثبتته بعض الروايات من شهود العيان المارفقين للجيش الغازي ما يزيد على 4500 قتيل.

أما عن بعض الأماكن الطبيعية:

وادي الرمة:

يقع وادي الرمة في الجز الشمالي من محافظة الرس ويعتبر هذا الوادي من المناطق الجميلة والمشهورة ويعتبر من أجمل الأودية في الجزيرة العربية وأطولها ويبدأ من المدينة المنورة ويصب في الخليج العربي ويشتهر بجمال الطبيعة الخلابة وخاصة موسم الأمطار.

القشعين:

جبلان يقعان بالقرب من محافظة الرس في الجزء الجنوبي منها وعلى بعد (12) كم وهما جبلان يقعان بمحاذاة طريق الجنوب حيث تكثر حولهما المخيمات خلال فصل الربيع وكان أسمهما قديما (الانعمين).

وادي النساء:

وادي النساء المشهور منذ أيام الجاهلية ويقع في الجز الجنوبي من الرس حيث توجد فيه الأشجار وهو واد ذو شهرة كبيرة ويرتاده الكثير من سكان أهالي محافظة الرس وخاصة في فصل الربيع.

الرس في الشعر:

للرس موقع فريد في نجد فهي في عاليتها، ولطبيعتها الممتدة وانبساط أرضها وكثرة المناطق الرعوية فيها وانسياب الشعاب والأودية الصغيرة خلاف وادي الرمة العظيم كل هذا هيأ لها جواً رائقاً يتسلل نسيماً رقيقاً في ليالي الصيف وينتشر ربيعاً مشرقاً في ضحوات الشتاء وأصائل الربيع.. فما كان من هذه العوامل إلا أن نزعت بأهواء الشعراء الذين كتب لخلجاتهم البقاء والديمومة على تعاقب الأزمنة، فصاغوا أعذب الأبيات ونسجوا أبهى اللوحات وتغنوا بها منذ ما يزيد على ألف وخمسمائة سنة.. وها نحن نسوق نزراً يسيراً من تلك اللوحات بدءاً بشعراء الجاهلية الذين ربطوها يعاقل العاصمة القديمة لمملكة كندة في الجاهلية:

ومن أبرز من كتب شعراً في محافظة الرس:

1- قال عمرو بن عامر الحصني:

وأقفزت العبلاء والرس منهم

وأوحش منهم يثقب فقراقر

2- زهير بن أبي سلمى:

لمن طلل كالوحي عاف منازله

عفا الرس منه فالرسيس فعاقله

3- وقال لبيد بن ربيعة العامر «رضي اللّه عنه»

وبالرس أوصال كأن زهاءها

ذوي الضمر لما زال عنها القبائل

قال صالح العوض: -

يا ربي الرس فيك طاف خيالي

زاهر النور زاهداً بالقوافي

جريدة الرياض 13-4-1427
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
حصاة بعيران غير متصل  
قديم(ـة) 16-07-2007, 05:50 AM   #3
مشرف منتدى بين ارجاء الوطن
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
البلد: الرس
المشاركات: 10,157
قوة التقييم: 24
حصاة بعيران is on a distinguished road
لخميس 19 جمادى الأولى 1427هـ - 15 يونيو 2006م - العدد 13870

--------------------------------------------------------------------------------
عودة الى أخبار المناطق


--------------------------------------------------------------------------------

الرس.. الأرض والتاريخ



عبدالله بن صالح العقيل
يرى المؤرخون بأن الرس من أقدم المواضع التي ورد ذكرها في التاريخ، حيث كانت موجودة أثناء وجود دولة كندة، الأمر الذي يدل على أن كندة كان من مياههم الرس وما حوله من بقاع مثل عاقل والرسيس، ثم استوطنها بنو أسد حيث كان لهم فيها موارد مشهورة. وهذا يؤكد أيضاً أن الرس كانت موجودة قبل البعثة الشريفة بأكثر من ثلاثمائة سنة. لأنها من المواقع التي كانت مقراً لبعض الممالك العربية القديمة. حيث كانت بئراً قديمة معروفة منذ العهد الجاهلي وكانت مشهورة قديماً بهذا الاسم، حيث ذكرت في أبيات للشاعر زهير بن أبي سلمى والشاعر امرئ القيس، كما كانت تجاور بطن عاقل الذي اشتهر بأنه موطن بعض القبائل العربية. قال زهير بن أبي سلمى:
لمن طلل كالوحي عاف منازله


عفا الرس منها فالرسيس فعاقله

ثم قال أيضاً:

أتى دون ماء الرس باد وحاضر

وفيها الجمام الطاميات الخضارم

وهذا يدل على أن الرس كانت على عهد الجاهلية مورد ماء للقبائل، ولما جاء الإسلام دخلها العمران كغيرها، ثم تعاقبت السنون وتعاقب على الرس البئر المعروفة عدد من القبائل والأعراب حتى سكنها آل صقية ومن حولهم من الأسر وعمروها في حدود عام (900ه) ثم جاء محمد بن علي المحفوظي العجمي في عام (950ه) واشترى نصيب آل صقيه وسكنها وتكاثر العمران حول الرس وبدأت تكبر و يكثر حولها العمران.

ومحافظة الرس الآن في ظل حكومتنا الرشيدة هي المدينة الثالثة في منطقة القصيم وتقع على دائرة عرض (52 25) (31 43) وترتبط بطرق معبدة مع جميع المدن والقرى في منطقة القصيم ومدن المملكة الأخرى. وتتوسط منطقة القصيم مما جعلها مركزاً تجارياً تسويقياً لجميع المدن والمراكز والقرى في المنطقة.وتقع على الرأس الغربي للمثلث الذي يربطها ببريدة وعنيزة.وتقع في الطرف الشرقي من منطقة الدرع العربي الذي يغطي كل الجزء الغربي من القصيم. ولموقعها أهمية استراتيجية مهمة في المستقبل حيث يتوقع أن تستمر الرس في كونها المركز الرئيس للخدمات ، كما سوف تستفيد الرس من موقعها في قلب المنطقة من الناحية الاقتصادية حيث ستظل منطقة التنمية الرئيسة بالمنطقة. ومع أن مشكلة الشح في المياه قد يفوّت على الرس أن تشارك في التنمية الزراعية في المنطقة إلا أنها مهيأة لأن تكون منطقة صناعات مختارة.

أما الإمارة فقد بدأت بالرس منذ عام 950ه عندما استقر فيها محمد بن علي المحفوظي العجمي وأولاده وكان بيده الحل والعقد بين أبنائه وأحفاده وعلى من حوله من الأسر والقبائل وهو الذي يرعى شؤونهم ويرجعون إليه في ما يحتاجونه من أمور دنياهم، ولذا يعتبر أن أول من تأمر على الرس عند نشوئها. ثم تولى ذلك أبناؤه من بعده ثم أحفاده حتى جاء الملك عبدالعزيز رحمه الله وبعد أن وحّد المملكة العربية السعودية عيّن أميراً من أسرة العساف الذين هم من نسل محمد بن علي المحفوظي وهو حسين بن عساف بن سيف بن منصور منذ عام: 1324ه ثم توالى بعد ذلك مجموعة من تلك الأسرة على امارة الرس.

وفي مجال القضاء فإن أولى من تولى القضاء في الرس هو الشيخ زامل بن علي بن محمد من ذرية محمد بن علي المحفوظي العجمي واستمر فيه حتى وفي عام 1150ه ثم توالى بعده مجموعة من القضاة وأول قاض عينه الملك عبدالعزيز على الرس هو الشيخ عبدالله بن سليمان بن بليهد عام 1336ه واستمر القضاة بعده يعيّنون من قبل الحكومة حتى الوقت الحاضر.

أما المساحة الإجمالية لمدينة الرس فكانت في عام 1407ه (750) هكتارا، أي ما يعادل (7,50) كيلومتر مربع. ثم تطورت الكتلة العمرانية بعد ذلك وبعد أن توسعت المدينة بفضل النهضة العمرانية نتيجة الهجرات الوافدة من القرى والهجر المجاورة وبفضل ما قدمته حكومتنا الرشيدة من قروض ميسرة للمواطنين حتى بلغت مساحة الكتلة العمرانية للمدينة حوالي (3500) هكتار، أي ما يعادل (35) كيلومترا مربعا، وفي الوقت الحاضر بعد أن بلغت المحافظة قدرا من التوسع العمراني بفضل وجود المخططات السكنية المتعددة حتى بلغت مساحة المحافظة حاليا ما مقداره (20656) هكتارا، أي ما يعادل (206,56) كيلومتر مربع. أي يبلغ طولها حوالي (15) كيلومتراً وعرضها (14) كيلومتراً وقد يزيد عن ذلك حاليا.

أما سكان الرس قديما فلا يوجد لهم عدد معروف إلا ما كان يروى في سنوات الحرب بين أهل الرس وابراهيم باشا في عام 1232ه حيث روي بأن سكان الرس يومها كان في حدود ثلاثمائة رجل والمقصود من ذلك عدد الرجال باعتبارهم هم الذين يباشرون الحرب، ثم روي بعد ذلك أنهم يبلغون سبعمائة رجل. وحسب التعداد العام للمملكة والذي تم منذ التسعينات الهجرية فقد بلغ تقدير عدد السكان في مدينة الرس حسب إحصاء عام 1394ه (8620) نسمة، وفي عام 1407ه حسب ما جاء في المصادر الرسمية بلغ عددهم (30,000) ثلاثين ألف نسمة، أما التعداد السكاني الذي تم في عام 1413ه فقد بلغ عددهم (58649) نسمة وذلك بفعل الهجرة من القرى والهجر المجاورة حيث أخذ المواطنون من البادية بالاستيطان في المدينة بحثا عن العمل المستقر. أما عددهم وفقا لعام 1423ه بعد احتساب معدل نسبة الزيادة السنوية فلقد بلغ حوالي (76360) ستة وسبعين ألفا وثلاثمائة وستون نسمة.

ويتبع الرس حاليا (17) مركزاً إدارياً. ومجموعة كبيرة من القرى والهجر. كما في الرس عدد متكامل من المصالح الحكومية وكلية لإعداد المعلمين وكلية أخرى لإعداد المعلمات وكلية للعلوم الصحية وكلية رابعة للتقنية وقريبا كلية تقنية للبنات وعدد كبير من المدارس للذكور والإناث كذلك مجموعة من المعاهد والمدارس الخاصة ومستشفى خاص ومجموعة من المراكز الصحية الحكومية والأهلية.

والرس في الوقت الحاضر تعيش نهضة عمرانية واقتصادية واجتماعية وزراعية متطورة كغيرها من مدن ومحافظات بلادنا الغالية بفضل الدعم الحكومي الكبير لكل نواحي الحياة.

ويوجد في الرس وما حولها مجموعة من المواقع الأثرية المهمة التي تحكي حضارة عريقة في جميع نواحي الحياة، منها: بقايا ديار بني أسد في بطن عاقل، ومبنى المدرسة العسكرية، وبرج الشنانة، ومقصورة باب الأمير وهي من بقايا السور القديم، ومقبرة شهداء الحرب بين أهل الرس وابراهيم باشا، وآثار منازل الشنانة والرسيس والبطاح والرويضة والجندلية وبهجة وخندق الحرب وحصاة بعيران وغيرها.

اجريدة الرياض 19-5-1427
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
حصاة بعيران غير متصل  
قديم(ـة) 16-07-2007, 06:56 PM   #4
مشرف منتدى بين ارجاء الوطن
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
البلد: الرس
المشاركات: 10,157
قوة التقييم: 24
حصاة بعيران is on a distinguished road
لايمنع من نشر اي مخطوطات قديمه عن تاريخ الرس مثل وثائق منشورات


ارجو التفاعل من الجميع
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
حصاة بعيران غير متصل  
قديم(ـة) 22-07-2007, 08:03 AM   #5
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Apr 2006
المشاركات: 1,991
قوة التقييم: 0
المشتاق is on a distinguished road
ماشالله فكرة حلوة

وابشرررررر انشالله لي مشاركه لاحقا....
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
المشتاق غير متصل  
قديم(ـة) 22-07-2007, 08:56 PM   #6
عضو اسطوري
 
صورة الامل الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
البلد: حيث الرُقي ^^
المشاركات: 10,931
قوة التقييم: 0
الامل is a name known to allالامل is a name known to allالامل is a name known to allالامل is a name known to allالامل is a name known to allالامل is a name known to all


،،
،

اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها حصاة بعيران مشاهدة المشاركة
لايمنع من نشر اي مخطوطات قديمه عن تاريخ الرس مثل وثائق منشورات


ارجو التفاعل من الجميع


موضوع رائع وجمييل .. وبالنسبة للمخطوطات عندنا منها ، لكن ابشوف اذا صالحه للنشر ولا لا


تحياتي




{ لا اله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين }
سورة الانبياء .. آية 87
__________________
{رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِنْ أَزْوَاجِنَا وَذُرِّيَّاتِنَا قُرَّةَ أَعْيُنٍ وَاجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ إِمَامًا} سورة الفرقان - آية 74


يسألني الضمير ،، مآذآ قدمتِ للأروآح من حولك !
الامل غير متصل  
قديم(ـة) 22-07-2007, 09:04 PM   #7
عضو اسطوري
 
صورة الامل الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2005
البلد: حيث الرُقي ^^
المشاركات: 10,931
قوة التقييم: 0
الامل is a name known to allالامل is a name known to allالامل is a name known to allالامل is a name known to allالامل is a name known to allالامل is a name known to all
"الرس" صمدت ببسالة في وجه إبراهيم باشا وناصرت الملك عبدالعزيز في حروب التوحيد



،،
،

جولة - سليمان اللزام: تصوير - ثامر البطاح
ثالث كبريات مدن منطقة القصيم ( الرس ) تلكم المدينة الحالمة والتي تزداد توهجاً وجمالاً يوماً بعد آخر بما تشهده من نهضة عمرانية واسعة ضاهت بها مدناً تزيدها مساحة وسكاناً.
شهدت طوال عمرها الحافل العديد من الأحداث التاريخية التي كانت شاهدة على عراقة هذه المدينة وشهامة أهلها ومواقفهم البطولية.

اليوم في جولتنا نأخذكم في محيط محافظة الرس ونجوب مافيها من شواهد تاريخية وإنجازات حضارية لنطلعكم عليها من خلال هذه الجولة:

سبب التسمية

الرس: ابتداء الشيء ومنه رسُّ الحمى ورسيسها، والبئر المطوية بالحجارة، وبئر كانت لبقية من ثمود كذبوا نبيهم ورَسُّوهُ في بئر، والتعرف على أمور القوم وخبرهم يطلق عليه الرس. والرسيس: تعني الشيء الثابت، والفَطِن العاقل من الناس، والخبر الذي لم يصح، وابتداء الحُب يسمى كذلك.

الموقع

يقول ياقوت الحموي (معجم البلدان 43/3) الرس والرسيس.. واديان بنجد أو موضعان، وقال عليّ: الرس من أودية القبيلة. وقال غيره: الرس ماء لبني منقذ ابن أعيا من بني أسد.

أما العبودي في معجم بلاد القصيم (1023/3) فيقول عن الرس: الرس، مدينة رئيسة من مدن القصيم كله بعد بريدة وعنيزة، وموقعها من غربي القصيم.

ومحافظة الرس هي الثالثة في منطقة القصيم وتبعد عن مدينة بريدة (90) كيلا وعن الرياض (400) كيل وعن المدينة المنورة (450) كيلا وعن مكة المكرمة (800) كيل. كما ترتبط بطرق معبّدة مع جميع المدن والقرى في منطقة القصيم ومدن المملكة الأخرى.

تاريخ الرس القديم

يرى المؤرخون بأن الرس والرسيس من أقدم المواضع التي ورد ذكرها في التاريخ، حيث كانتا موجودتين أثناء وجود دولة كندة، الأمر الذي يدل على أن كندة كان من ضمن الرس مياههم الرس وما حوله من بقلع، ثم استوطنها بنو أسد حيث كان لهم فيها موارد. كما أن المؤكد أيضا أن الرس كانت موجودة قبل البعثة الشريفة بأكثر من ثلاثمائة سنة. كما أنها من المواقع التي كانت مقراً لبعض الممالك العربية القديمة.

المساحة

بعد أن توسعت المدينة بفضل النهضة العمرانية نتيجة الهجرات الوافدة من القرى والهجر المجاورة بلغت مساحة الكتلة العمرانية للمدينة حوالي (3500) هكتار، أي مايعادل (35) كيلو مترا مربعا.

وفي الوقت الحاضر بعد أن بلغت المحافظة قدرا من التوسع العمراني بفضل وجود المخططات السكنية المتعددة فقد بلغت مساحة المحافظة حاليا ما مقداره (20656) هكتارا، أي ما يعادل (206.56) كيلو متر مربع. أي بلغ طول المحافظة حوالي (15) كيلومترا وعرضها (14) كيلومتر.ا

السكان

أما سكان الرس قديما فلا يوجد لهم عدد معروف إلا ما كان يروى في سنوات الحرب بين أهل الرس وإبراهيم باشا في عام 1232ه حيث روي بأن سكان الرس يومها كان في حدود ثلاثمائة رجل والمقصود من ذلك عدد الرجال باعتبارهم هم الذين يباشرون الحرب، وفي وثيقة لإبراهيم بن عيسى كتبها عام 1320ه وهو يحدد فيها سكان بلدان القصيم وسدير قال (الرس وملحقاته عدد رجاله سبعمائة رجل).

أما عددهم وفقا لعام 1423ه بعد احتساب معدل نسبة الزيادة السنوية فقد بلغ حوالي ستة وسبعين ألفا وثلاثمائة وستين نسمة.

أبرز المعالم في الرس

@ حسو المروى: ويسمى (ريق البنات) لعذوبة الماء المتوفر فيه، وقد حفره الشيخ صالح القرناس عام 1339ه ويقع جنوب البلدة بجانب شعيب الحوطة، ويشتهر بعذوبة الماء فيه ويرتاده كل الناس ليأخذوا منه الماء لمنازلهم ولا يزال الحسو موجودا وتتولى إدارة المياه بالرس جلب الماء منه وتوزيعه على المنازل.

@ مرقب الرس: الذي يقع بجوار منارة المسجد الداخلي مربع الشكل يتكون من عشرة مرامل، والذي بناه قبل عام 1232ه أي قبل حرب إبراهيم باشا رجلٌ مشهور بالبناء يسمى(فريح) من البكيرية بمساعدة جماعة من الرس من طينة الوادي المخلوطة بالتبن، ويُشاهد الرقيبة المعتدي على البلدة من فوق المرقب على مسافة خمسين كيلو مترا من جميع الجهات، وكان ارتفاع المرقب حوالي (40مترا) وهو واسع من الأسفل ثم يضيق كلما ارتفع، وقد هدم جيش إبراهيم باشا من المرقب ستة أدوار. وعندما أرادت البلدية تأسيس شارع وسط البلدة القديمة عام 1394ه هدمت باقي المرقب.

@ مَقءصُورَة بَاب الأَمِير: وهي الوحيدة من بقايا سور الرس القديم التي لا تزال موجودة لم تصل إليها أيدي الفساد، وتقع شرق البلدة بين منازل العساف.

@ مَقءبَرَة الشُّهَدَاء: وهي مقبرة تقع في الجهة الجنوبية من البلدة غرب المدرسة الثانوية للبنات، بجوار شارع الملك فيصل من الجنوب، ودفن فيها سبعون رجلا وهم شهداء الحرب بين أهل الرس وإبراهيم باشا عام 1232ه .

@ الءجِرَيءفء: وهو تصغير (جُرءف) وهو ربوة مرتفعة من الأرض في الجهة الجنوبية من البلدة، كان أهل الرس يستخرجون منه ملح البارود أثناء حربهم مع إبراهيم باشا.

@بُرءجء الشَّنَانَة: وهو الصرح الأثري الذي بقي شامخا بكل عزة وأَنَفه رغم تعاقب السنون عليه ورغم ما يلقاه من أيدي العابثين، فقد بقي رمزا من رموز البطولة والفداء يحكي قصة البطولة التي أبداها أهل الرس وقوة بأسهم في التصدي للعدوان وكان شاهدا على شجاعتهم وتضحيتهم بنفوسهم الغالية في الدفاع عن بلدتهم يحدوهم الأمل في العيش الرغيد والحياة الهانئة، فناصروا صقر الجزيرة الملك عبدالعزيز رحمه الله وانتصروا لدينهم.

هذا البرج الشاهق الذي بناه رجل من البكيرية يدعى (فريح) بمساعدة رجال من أسرة الخليفة التي تسكن بلدة الشنانة عام 1211ه ليكون متراسا لهم وقت الحرب، وفي البرج سلالم توصل إلى أعلاه، وقد تعرض البرج لقصف مدفعي أثناء الحرب التي وقعت حوله، كما إن عوامل التعرية وبعض الأيدي الطائشة لها دور ثان في تخريبه فتهدم أكثره وبقي منه الآن حوالي (20) مترا، وقد قامت إدارة الآثار بوزارة التربية في الأعوام الأخيرة بترميمه.

@ المَدءرَسَة العَسءكَريّة بالرس: من خلال المواقف المشهورة والشجاعة لأهل الرس وحبهم للحرب وبطولتهم في الدفاع عن بلدتهم فقد قامت الحكومة الرشيدة آنذاك بافتتاح المدرسة العسكرية بالرس لتحقيق رغبة أهل الرس في انخراط أبنائهم في الحياة العسكرية لغرض إحياء البطولات التي يتميز بها آباؤهم، ويشاركوا في الدفاع عن بلادهم. وهذا ما حصل إذ نجد أن أكثر أبناء الرس يعملون في المجالات العسكرية. وبقي حاليا من مبنى المدرسة العسكرية أطلال من الطين.

تأسست المدرسة العسكرية بالرس في شهر شوال عام 1374ه وتفضّل صاحب السمو الملكي الأمير مشعل بن عبدالعزيز وزير الدفاع والطيران آنذاك بافتتاح المدرسة في شهر ربيع الأول من عام 1375ه .

@ النّفق: ولا تزال آثاره موجودة حتى الآن في الجهة الجنوبية من المدينة وهو يحكي قصة الملحمة البطولية لأهل الرس عندما أغار عليهم إبراهيم باشا وجنوده، حيث قام الباشا وجنوده بحفر النفق بقصد هدم السور المنيع، وعندما اكتشف أهل الرس ذلك في أحد المنازل القريبة من السور أمر الشيخ قرناس قائد حرب الأهالي بأن يحضروا قطاً ويربطوا في ذيله فتيلا فتم إشعال الفتيل وهرب القط باتجاه النفق فاشتعلت النار في الذخيرة التي عبأها جنود الباشا واحترق كل من بالنفق من الجنود.


الأحد غرة رجب 1428هـ - 15يوليو 2007م - العدد 14265 الرياض

ربما تكون بعض ما ذكر مكرر ، ولكن لا بأس





{ لا اله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين }
سورة الانبياء .. آية 87
__________________
{رَبَّنَا هَبْ لَنَا مِنْ أَزْوَاجِنَا وَذُرِّيَّاتِنَا قُرَّةَ أَعْيُنٍ وَاجْعَلْنَا لِلْمُتَّقِينَ إِمَامًا} سورة الفرقان - آية 74


يسألني الضمير ،، مآذآ قدمتِ للأروآح من حولك !
الامل غير متصل  
قديم(ـة) 22-07-2007, 11:03 PM   #8
مشرف منتدى بين ارجاء الوطن
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
البلد: الرس
المشاركات: 10,157
قوة التقييم: 24
حصاة بعيران is on a distinguished road
معلومات عن مدينة الرس

معلومات عن مدينة الرس
مدينة الرس
20 October 2006 06:08 am
296 مشاهدات

( تسمية البلدة )

الرس في اللغة البئر القديمة فإذا أطلقت كلمة الرس فإنما يراد بها البئر القديمة . ولهذه البلدة نصيب من اسمها فقد كانت في الزمن القديم مورداً لقبائل العرب ويـؤيد ذلك مـا ذكـره ياقـوت الحموي في معجم البلدان حيث قال : ( الرس بفتح أوله والتشديد البئر ، والرس المعدن ، والرس إصلاح ما بين القوم ) .






( سكان الرس قديماً )

كان يقطن الرس بنو منقذ بن أعيا بن طريف بن عمرو بن قعين بن الحارث بن دودان بن أسد من بني أسد بن خزيمة بن مدركة بن إلياس بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان وهي قبيلة عدنانية كانت الرس آباراً وموارد لهم في العصر الجاهلي .



ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

( الهجرات المتتالية )

بعد أن غادرت القبائل العربية نجد ومن بينها قبائل بني أسد

التي كانت تقطن الجزء الأكبر من القصيم حلت قبائل أخرى محلهم وكان من القبائل العربية التي حلت في نجد واشتهرت قبائل ( بني لام ) الذين صار لهم صولة وجولة وقوة ونفوذ وهيمنة على أكثر بلدان نجد ، وكان من أشهر قبائل بني لام قبائل الظفير التي كانت تقطن عالية نجد وأطرافها ( القصيم ) وقبائل الفضول وآل كثير وآل مغيرة ، وفي القرن العاشر وما بعده انحدرت هذه البوادي من نجد إلى العراق ، وحلت محلها قبائل عنزة التي كانت بمالها ذات سلطة ونفوذ فترة طويلة ، وكانت قبيلة عنزة تقطن أطراف الرس وأطراف القصيم وعالية نجد ، وكان لهم العديد من المياه والموارد حيث كانوا يتتبعون الكلأ ، وقسم منهم يستقر ويبني بعض المنازل عندما يمل حياة البادية ، وقسم آخر يشتغل بالزراعة وينبت الأرض .

وبعد فترة دبت الحياة بالرس من جديد وبدأت أفواج من العرب ترد إليه بقصد الاستيطان حيث أقاموا فيه مساكن من الطين لم تلبث أن كونت قرية صغيرة حيث استوطنها آل صقيه إحدى عشائر الوهبة من بني تميم ، وقد استوطن الرس مع آل صقيه عشيرة الدعاجي ، وسكنوا بجوار بادية عنزة التي كانت تستوطن في الصيف وترحل في الشتاء ، وعمروا منازلهم ، وكانت اتصالاتهم التجارية ببلدة عنيزة التي كانت في ذلك العهد مصدراً لقضاء حاجياتهم وأغراضهم المنزلية ، الأمر الذي جعلهم يتعرفون على أحد مستوطنيها ممن كانوا يتعاطون التجارة ويكنى أبا الحصين وأسمه محمد بن علي من آل محفوظ من العجمان ، فتوطدت الصداقة بينه وبين آل صقيه وتبادلوا الزيارات فاستهوته الرس ورغب في استيطانها واشتراها من آل صقيه وسكنها هو وأولاده . وقد أصبحت بلدة الرس بعد تأسيسها هدفاً للغزاة من القبائل العربية وذلك لتوسطها بين مدن وديار القصيم ولموقعها الاستراتيجي بين تلك المدن وطيب هوائها وعذوبة مائها واعتدال مناخها وكثرة الأراضي الزراعية حولها . ومن ذلك ما يلي :

أولاً : غـارة الجلاس . ثانياً : حملة طوسون .

ثالثاً : غزوة إبراهيم باشا . رابعاً : وقعة الشنانة .

وعلى كل فإن الرس هي البلد المعروف بهذا الاسم منذ قديم الزمن حتى الوقت الحاضر ، وهي مدينة رئيسية تقع في القصيم في قلب إقليم نجد بالمملكة العربية السعودية على ضفة وادي الرمة الجنوبية ، وتعد ثالثة مدن القصيم بعد بريدة و عنيزة المدينتين المشهورتين ، ويربطها بالرياض والحجاز وكبريات مدن المملكة خطوط مسفلتة ، فهي على الطريق المؤدي إلى مكة المكرمة في القسم الجنوبي الغربي من منطقة القصيم على بعد خمسين ميلاً أو ثمانين كيلاً عن مدينة بريدة في جنوب غربها وتبعد عن عنيزة أربعين ميلاً أو ستين كيلاً في شمال غرب عنيزة ويتبع هذه المدينة ما يربوا عن مئة قرية وهي تشغل بقراها المجاورة لها ما بين حاضرة وبادية معظم الجزء الغربي من القصيم . ولها اسم غير الرس وهو الحزم .



ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــ

( الـرس الحديثة )

وفي ظل العهد السعودي الزاهر وبفضل القيادة الحكيمة للدولة السعودية نمت البلدة واتسعت وفتحت بها مدارس للبنين والبنات في كافة المراحل التعليمية الابتدائية والمتوسطة والثانوية ، واشتملت على كلية متوسطة للبنين ، وكلية متوسطة للبنات . ومركز للتدريب المهني ، ومكتبة عامة .

وتشتمل مدينة الرس على العديد من المرافق من إمارة ، ومحكمة ، وشرطة ، وإدارة للأحوال المدنية ، ومكتب للإقامة ، وإدارة مرور ، وإدارة مطافئ ، وبلدية ، وإدارة تعليم للبنين ، وإدارة تعليم للبنات ، وشئون اجتماعية ، ورعاية للشباب ، ومكتب للعمل والعمال ، ومكتب للحج والأوقاف ، وغرفة تجارية ، وفروع لبنوك الرياض والعربي والأهلي والراجحي والبريطاني ، ومكتب للخطوط السعودية ، ومكتب سياحي ، ووحدة زراعية ، وبنك زراعي ، ومكتب لشئون المياه ، ومكتب للبريد ، وإدارة للهاتف ، وإدارة للبرق والتلكس ، ومستشفيين ، ومستوصفات حكومية ، ومستوصفين أهليين ، ومركز للهلال الأحمر وغيرها . كما استفادت الرس من القروض التي تدفعها الدولة للمواطنين من بنوك التنمية العقارية والزراعية والصناعية فازدادت العمارة واتسعت ، وازداد عدد السكان حتى صار عددهم يربوا على خمسين ألف نسمة .



ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــ

( التعليم بالرس )

أول من قام بمهنة التدريس في الرس هو الشيخ زامل بن علي بن محمد بن علي بن راشد العجمي من أسرة الرشيد ، ثم جاء من بعده الشيخ قرناس بن عبدالرحمن القرناس ، ثم الشيخ إبراهيم بن محمد بن سالم الضويان ، ثم الشيخ محمد بن عبدالعزيز الرشيد ، ثم الشيخ عمر بن خليفة الجري ، ثم الشيخ سالم الحناكي وأخوه الشيخ محمد الحناكي ، ثم الشيخ صالح الطاسان .

أول مدرسة حكومية ابتدائية تم تأسيسها عام 1363هـ تحت اسم المدرسة السعودية وعين الأستاذ عبدالله بن عبدالرحمن العرفج أول مدير لها وفي عام 1367هـ تم تخريج الدفعة الأولى من هذه المدرسة وعددهم عشرة طلاب ، وأول متوسطة بالرس هي المتوسطة الأولى ( عثمان بن عفان حالياً ) تأسست المدرسة عام 1375هـ وفي عام 1377 هـ تخرجت أول دفعة من المدرسة وعددهم ثمانية طلاب ، وأول ثانوية هي ثانوية الرس تأسست عام 1386 هـ وتخرجت أول دفعة عام 1389 – 1390 هـ وعددهم أحد عشر طالباً .


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــ

( مقتطفات تاريخية )

الأماكن التاريخية والأثرية بالرس :
1- برج الشنانة : وهو بالقرب من بلدة الشنانة ويقال أن الذي أشرف على بنائه شخص يدعى فريحاً .
2- نفق إبراهيم باشا : الذي حفره الأتراك عندما حاولوا هدم سور الرس عام 1232هـ .
3- الجريف : المكان الذي يستخرج منه ملح البارود .
4- المدرسة العسكرية : وهي في الجهة الغربية الجنوبية من الرس خلف حي بهجه .

الأبواب القديمة لسور الرس :
سور الرس القديم اشتمل على عدد من الأبواب بجوار كل باب برج واشتهر منها أربعة وهي :
1- باب الخلاء : يقع في الجزء الشمالي للسور .
2- باب الأمير : يقع في الجزء الشرقي للسور .
3- باب العقدة : يقع في الجزء الجنوبي للسور .
4- باب النقبة : يقع في الجزء الغربي للسور .
ويتم إغلاقها عندما يحل المساء أو عند الضرورة الأمنية .





التعليقات
هنالك ما عدده 2 تعليق. فظلاً اقرأ التعليقات أو ضع تعليقاتك اضغط هنا.
انا ما احب الرس بس اعشق كل ذره من تراببالرس (بواسطة: العرجد)
فعلاً مدينة جميلة
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
حصاة بعيران غير متصل  
قديم(ـة) 22-07-2007, 11:08 PM   #9
مشرف منتدى بين ارجاء الوطن
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
البلد: الرس
المشاركات: 10,157
قوة التقييم: 24
حصاة بعيران is on a distinguished road
شكرا 00 مشتاق الرس -- مشكور على المداخلة 00 وكم نحن بشوق وانتظار لاي مشاركة في اي معلومة

عن الغالية الرس الحبيبة لنا جميعا 00
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
حصاة بعيران غير متصل  
قديم(ـة) 22-07-2007, 11:15 PM   #10
مشرف منتدى بين ارجاء الوطن
 
تاريخ التسجيل: Oct 2004
البلد: الرس
المشاركات: 10,157
قوة التقييم: 24
حصاة بعيران is on a distinguished road
شكرا 00 الامل00 بداية جيدة ومعلومات رائعة وقيمة عن الرس التي نحن بشوق لاي معلومة عنها

يحكي ماضيها العريق ومستقبلها المشرق 00 شكرا على هذه المشاركة واتمنى المواصلة
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
حصاة بعيران غير متصل  
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح


مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
مدينة الرس..وأبناءها الكتّاب في عيون الصحافة العجمي2003 المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن 5164 24-07-2015 05:35 AM
همسه في أذن الرشيد أو ضربة موجعه حول تاريخ الرس!!!!!!!! الزكرتي المنتدى العام والمواضيع المتنوعة 19 18-10-2007 01:23 AM
عرض اسماء الطلاب الناجحين بثانويات الرس TOSHIBA منتدى التربية والتعليم 36 02-10-2007 06:21 AM
الآثار في الرس لا تُقدَّر بثمن حصاة بعيران منتدى السفر و الرحلات البرية والصيد 6 27-06-2007 08:29 AM
الشيخ عبدالعزيز بن رشيد بن زامل: البيوتات العلمية في الرس (3) سالم الصقيه المنتدى العام والمواضيع المتنوعة 3 10-06-2007 11:09 PM


الساعة الآن +3: 05:03 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19