عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 07-07-2003, 10:45 PM   #1
 
تاريخ التسجيل: Jun 2003
البلد: الرس
المشاركات: 7,768
قوة التقييم: 0
سالم الصقيه is on a distinguished road
امريكا والسيطرة على العالم

كشف النقاب مؤخراً عن وثيقة كتبت قبل اكثر من سنتين عن التخطيط الأمريكي المسبق ومنذ فترة طويلة للإرهاب الذي تمارسه حالياً بحق الدول و الشعوب الآمنة.
تقول الوثيقة : ان ما تحتاجه الولايات المتحدة للتحكم في موارد العالم و السيطرة على معظم شعوب الأرض هو حدث كارثي محفز للانتقام على شكل بيرل هاربر جديده.
وجاءت هجمات الحادي عشر من سبتمبر 2001 لتوفر مثل هذا الحدث و توصفت بانها "الفرصة التاريخية".
جاء المتطرفون الذين استثمروا أحداث 11 سبتمبر من عهد رونالد ريجان عندما تشكلت مجموعات اليمين المتطرف و مخازن الأفكار و للرد على الاندحار الأمريكي في فيتنام.
و خلال التسعينات من القرن الماضي أضيف حدث احتكار مكاسب الانتصار في الحرب الباردة لهذا البرنامج وعلى هذا الأساس تشكل مشروع " القرن الأمريكي الجديد" من قبل معهد انتربرايز الأمريكي و معهد هيدسون و مؤسسات أخرى زاوجت بين طموحات إدارة ريجان و توجهات إدارة بوش الحالية.
كنت قد أجريت مقابلة مع ريتشار بيرل عندما كان مستشاراً للرئيس ريجان و كنت مخطئاً عندما وصفته بالمجنون و هو يتحدث عن "الحرب الشاملة".وهو الآن أحد مفكري الرئيس بوش و استخدم نفس التعبير مؤخراً " الحرب الشاملة" وهو يصف حرب أمريكا على الإرهاب .. يقول: انها حرب شاملة و بدون مراحل. نحن نحارب أعداء كثيرين وفي مناطق مختلفة و الحديث عن التوجه الى أفغانستان أولا و من ثم الى العراق خاطىء كلياً.
ولكننا اذا أطلقنا العنان لطموحاتنا ووسعنا الأفق الذي ننظر من خلاله لنرى العالم كله وتجنبنا المحاولات الدبلوماسية الذكية المحسوبة و أشعلناها حرباً شاملة .فان أولادنا سينشدون أناشيد عظيمة عنا بعد عدة سنوات.
يعد بيرل أحد مؤسسي"مشروع القرن الأمريكي الجديد" والذي يضم كذلك نائب الرئيس الحالي ديك تشيني, وزير الدفاع رونلد رامسفيلد، نائب وزير الدفاع بول ولفوتيز, رئيس موظفي تشيني اي لويس ليبي ، وزير التربية في عهد ريجان ويليمز.ج. بينت , وسفير بوش الى أفغانستان زلماي خالدزاده. هؤلاء هم الخبراء و المخططون الجدد للإرهاب الأمريكي .ويمثل التقرير الاولي الذي وضعه هؤلاء الخطة الاصلية لما يجري تنفيذه حالياً على الأرض وفق الأهداف الأمريكية من إعادة بناء الدفاعات الاستراتيجية و العسكرية و الموارد الاقتصادية للقرن الجديد. واقترحت المجموعة قبل سنتين زيادة لمصروفات التسلح بمقدار 48 مليار دولار لتتمكن الحكومة الأمريكية من خوض عدة حروب رئيسية على عدة جبهات و الانتصار فيها , ولقد تحقق ذلك فعلاً. كما طالبت الوثيقة بتطوير أسلحة نووية قادرة على اختراق الخنادق و المستودعات الأرضية وان تجعل من حرب النجوم أولوية وطنية عليا , وهذا يحدث حالياً. كما تحدثت عن استهداف العراق حالما يتولى جورج بوش سدة الرئاسة وهذا ما نراه يحدث الآن.
كما اتخذت من تهمة امتلاك العراق لأسلحة الدمار الشامل ذريعة مناسبة للمباشرة بالعدوان حيث تقول "ان عدم تخلي العراق عن أسلحته يوفر المبرر المباشر للتدخل و حشد قوات أمريكية كبيرة في الخليج لإسقاط نظام صدام حسين ". ولكن كيف تم تنفيذ هذه الاستراتيجية الشاملة؟ لقد تم ذلك من خلال نشر سلسلة من المقالات في جريدة الواشنطون بوست حررها الصحافي و الكاتب المعروف "بوب ودوارد" صاحب فضيحة وترجيت استناداً الى مقابلات مطولة مع الأعضاء الرئيسيين في إدارة بوش وكانت كلها تهدف الى التلاعب و الاستفادة من أحداث 11 سبتمبر.
في صباح الثاني عشر من سبتمبر 2001 وبدون انكشاف اي أدلة عن هوية المهاجمين, طالب وزير الدفاع رامسفيلد بمهاجمة العراق وذكر ودوارد "ان رامسفيلد طلب في اجتماع لمجلس الوزراء ان يكون العراق الهدف الرئيسي لاول جولة لمحاربة الإرهاب" ولكن تدخل وزير الخارجية كولين باول لدى الرئيس بوش اجل موضوع العراق بقوله "يجب اعداد الرأى العام قبل بدء الحملة على العراق" واذا صحت تقديرات جوناثان ستيل في صحيفة الجارديان فأن هذا الحوار أودى بحياة عشرون الفاً من الافغان.
ومرةً اخرى يتكرر وصف احداث 11 سبتمبر "بالفرصة المواتية". ففي عدد ابريل الماضي من مجلة نيويوركر كتب المحرر و الباحث نيكولاس ليمن عن دعوة كونداليزا رايس لمجلس الامن القومي للتفكير في كيفية استثمار هذه الفرص و قارنتها بالفرص ابان بداية الحرب الباردة (1945 -1947). ومنذ 11 سبتمبر مهدت الولايات المتحدة الطريق للوصول الى المصادر الرئيسية للطاقة الاحفورية (النفط والغاز والفحم) وخاصة في اواسط آسيا. فسوف تبدأ شركة "يونيكال" النفطية في مد خطوط أنابيب نفطية عبر أفغانستان كما ألغى الرئيس بوش التزام الولايات المتحدة ببروتوكول " كويوتو" الخاص بالحد من انبعاث غازات الدفيئة وألغى كذلك إمكانية محاكمة مجرمي الحرب في محكمة الجرائم الدولية بالإضافة الى إلغاء اتفاقية الحد من الأسلحة الباليستية. وقال انه سيستخدم الأسلحة النووية ضد دول غير نووية، " إذا كان ذلك ضرورياً "وفي ظل الدعاية المضللة حول حيازة العراق وبصورة غير شرعية أسلحة الدمار الشامل, واصلت إدارة بوش تطوير أسلحة جديدة للدمار الشامل متجاهلة الاتفاقيات الدولية حول الحروب البيولوجية والكيماوية.
هذا ولقد وصف المحلل العسكري في جريدة لوس انجلوس تايمز "وليم اركينز" الجيش السري الذي أنشأه دونالد رامسفيلد بالجيوش المشابهة التي أنشأها ريتشارد نيكسون وهنري كيسنجر والتي لم يصرح بها الكونجرس.
وسيحتاج هذا النشاط المحاط بالسرية التامة تعاون وكالة الاستخبارات المركزية مع النشاطات العسكرية السرية والمعلومات الحربية بالإضافة الى الكثير من المراوغة والخداع. وطبقاً لوثيقة سرية أعدت لوزير الدفاع رامسفيلد فان المنظمة الجديدة والتي أطلق عليها مؤسسها اورويلين مونيكر " مجموعة العمليات الإرهابية الاستباقية الوقائية" سوف تحرض على العمليات الإرهابية والتي ستستوجب هجمات مضادة من جانب الولايات المتحدة على الدول التي تؤوي الإرهابيين.
وبمعنى آخر فأن الولايات المتحدة ستقتل أناسا أبرياء، وهذا مشابه تماماً لخطة "عمليات نورث وودز" التي وضعها الخبراء العسكريين أمام الرئيس كينيدي والتي شملت التخطيط لعمليات إرهابية متكاملة بما فيها التفجيرات واختطاف رهائن وإسقاط الطائرات وقتل مواطنين أمريكيين لتبرير التدخل في كوبا. ولكن الرئيس كينيدي رفض الخطة، وعلى اثر ذلك تم اغتياله بعد عدة اشهر. والآن يعود رامسفيلد ليحيي نفس الخطة ولكن بموارد لم يكن لاحد ان يحلم بها عام 1963 بدون وجود خصم عالمي يبعث على اخذ الحيطة والحذر. ويجب ان نتذكر دائماً بان ذلك ليس خيالا جامحا وانما خطة حقيقية وضعها الرجال الخطرين والتنفيذيين في الإدارة الأمريكية من أمثال بيرل ورامسفيلد وتشيني. والذين يرددون في جميع خططهم على أهمية الاعلام " المهمة الأولى والأولوية القصوى هي كسب صحفيين ومحرريين مشهورين لتبني مواقفنا ".
"موقفنا مثالاً للكذب". وكصحفي، بالتأكيد لم اعرف مسؤولا يكذب بوقاحة وحماقة مثل ما أشاهد اليوم. قد نضحك على " ملف العراق " الذي قدمه توني بلير أو على الكذبة السخيفة لجاك سترو بأن العراق قد طور قنبلة نووية ( والتي سارع مرؤسيه لشرحها ) ولكن أكثر الأكاذيب الماكرة والتي تروج على شكل اخبار وبصورة اعتيادية تلك التي تبرر الهجوم الاستباقي على العراق مصدر الارهابيين الذين يتربصون للهجوم على محطات قطار الانفاق. هذه ليست اخبارا وانما دعايات اعلامية سوداء.
الرشوة و الفساد تجعل الصحفيين و مقدمي البرامج مجرد دمى تتكلم من احشائها. فتجد المعلقين الليبراليين يتداولون موضوع الهجوم على بلد يعاني سكانه البالغ عددهم 22مليوناً من الحصار و كأنهم يتحدثون في ندوة أكاديمية ويقتطعون اجزاءً من الخارطة كما كانت تفعل الإمبرياليات البالية .
لا يتحدث هؤلاء المصلحون عن قسوة الهيمنة الإمبريالية الحديثة وانما يفيضون في التحدث عن سوء صدام حسين ولا يعترفون بان انضمامهم الى معسكر الحرب يعتبر مصادقة على زهق ارواح ربما الآلاف من العراقيين الأبرياء المحكوم عليهم بالانتظار في طوابير الموت العالمية للولايات المتحدة.
فالازدواجية غير مقنعة ولا يمكن دعم القرصنة والقتل بدعوى الانسانية والاصلاح، بالإضافة الى ان المتطرفون في الأصولية الأمريكية الذين نواجههم حالياً ظلوا يحدقون بنا لفترات طويلة حتى لا ينكشف أمرهم من الأناس الطيبين واصحاب الضمائر الحية.

جون بيلجر 12 ديسمبر 2002


__________________
__________________
لاتصدق كلّ ما تراه..ولا نصف ما تسمعه
سالم الصقيه غير متصل  

 
قديم(ـة) 08-07-2003, 01:59 AM   #2
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Apr 2003
البلد: الرس
المشاركات: 675
قوة التقييم: 0
المخبر is on a distinguished road
لا حول ولا قوة الا بالله
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
المخبر غير متصل  
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 04:26 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19