عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 27-07-2003, 06:41 AM   #1
 
تاريخ التسجيل: Jun 2003
البلد: الرس
المشاركات: 7,768
قوة التقييم: 0
سالم الصقيه is on a distinguished road
فتاة سعودية تتعرض للتعذيب على يد والدتها

أمل الحسين

عذاب الأهل

التاريخ: الأحد 2003/07/27 م


اطّلعت على قصة تقشعر لها الأبدان في إحدى المجلات العربية لفتاة سعودية تتعرض للتعذيب على يد والدتها وهي والدتها الحقيقية حيث ظهر شك في أن تكون هذه المرأة ليست الأم الحقيقية للفتاة فليس من المعقول أن تقدم أم على تعذيب طفلتها عن طريق الحرق بالزيت الساخن والسمن الحار وغيرها فضلاً عن تنفيذ الأعمال الشاقة التي لا تتحمها طفولتها، ولا ينقذها سوى جيرانها الذين شهدوا تعذيبها منذ ولادتها حتى أصبحت في سن الزواج وكانوا هم من يسعفونها حين تتعرض لصنوف التعذيب "بحسب التحقيق الصحفي في المجلة" أن الجيران بذلوا محاولات متكررة لتليين قلب الأم على ابنتها إلاّ أنها كانت ترفض أي تدخل في الأمر فابنتها ملكها تفعل بها ما تشاء!! مما جعل إحدى الجارات وهي تشهد هذا التعذيب على الفتاة أن تتصل بسيدة تدعى هدى العقيل تعمل في الخدمة الاجتماعية علّها تنقذ الفتاة من يد والدتها وبالفعل تدخلت السيدة وبعد محاولات طويلة ومجهدة تمكنت من أخذ (منى) الفتاة المعذبة إلى منزلها إلاّ أن الأب ضعيف الشخصية أمام الوالدة ذهب بعد وقت وأخذ ابنته رغماً عن السيدة ليمارس عليها أصناف العذاب مرة أخرى مما جعل الفتاة تهرب من المنزل وتتوجه لبيت السيدة هدى التي لم يعد أمامها من حل سوي أن تلحق منى بدار التربية كمكان آمن لها من أذى أهلها. رغم أننا في كل فترة أصبحنا نسمع عن تعرض أبناء لتعذيب شديد ووحشي من أهاليهم إلاّ أننا لا نستطيع أن نتقبل الأمر بسهولة حيث تأخذ مثل هذه الحوادث موقعاً مؤلماً وحزيناً في نفوسنا دون الجرائم الأخرى حتى وإن كانت موجهة ضد الأطفال فجرائم الأهل ضد أبنائهم لها وقع مرير حتى أنه في بعض الأحوال لا يصدق ما يقوله الأبناء المعذبون فالغريب أنه عندما يتعرض الأبناء لتعذيب أهلهم يكون تعذيباً خيالياً يدخل في دائرة الفنون التعذيبية وتعتقد أن من يحدثك يتوهم تعرضه لما يقصه.. ورغم كل هذا ما زالت الإجراءات الأمنية التي تتخذ ضد الأهل بطيئة جداً فحتى اليوم من الصعوبة أن تحمي طفلاً من أهله حتى لو ثبت تعذيبهم له فخطوات هذه العملية تتطلب الكثير من الوقت كما أنها تجري على استحياء شديد مما قد يكفل ضياع الابن أو الابنة وأن يكتسبوا شخصية عدوانية تجر الأذى عليهم وعلى من حولهم. وهذا ما ذكرته السيدة العقيل عندما قالت "يمكن أن تكون شخصية من قد أصبحت عدوانية لكنها ليست الملامة!!" وهذا ما يحصل بالفعل فالانحراف الذي يصل إليه بعض الأبناء يرجعونه لأسباب أسرية منها تعذيب الأهل ووحشيتهم معهم.. أعتقد أن هذه الأعمال كانت موجودة منذ زمن ولكنها لم تخرج للنور إلاّ مؤخراً وما خرجت إلاّ بحثاً عن حل وهذا ما كان مع منى التي نشرت قصتها باسمها الصريح مناشدة المسؤولين أن يحلوا أمرها مع أهلها لاسيما أنهم أدخلوها السجن دون ذنب. حسب قولها!! ورغم النشر وتجاوب عدد كبير من القراء "أشارت المجلة" لم يتصل مسؤول واحد ليحل هذا الأمر.. وكم ابن وابنة يواجهون هذا المصير وأصحاب القرار يلزمون الصمت!!
__________________
لاتصدق كلّ ما تراه..ولا نصف ما تسمعه
سالم الصقيه غير متصل  

 
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 04:02 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19