عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 21-08-2007, 10:57 AM   #1
 
صورة أبو متعب الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Nov 2006
المشاركات: 4,098
قوة التقييم: 0
أبو متعب is on a distinguished road
هل تريد اغلاق الحلقة ؟ ؟؟

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله التواب الهادي إلى الصواب غافر الذنب وقابل التوب وأشهد إن لا اله إلا الله الرحيم الغفور واشهد إن محمد عبده ورسوله صلى الله عليه وسلم وعلى سائر الآل والأصحاب وسلم تسليما كثيرا أما بعد:


أولاً/أشكر أبا سليمان على مقولته

((ولك في العضو ( أبو متعب ) أسوة حسنة ))



ثانياً/أخي كيف


فكتابة موضوعك في هذا المنتدى ليس تريداً حلاً

_أرجو المعذرة_

وإنما تريد التشويه وزيادة الموضوع تعقيداً

هل تريد أن تغلق حلق تحفيظ القرآن؟؟ وهذا ما يريده أعدائنا !!!

الم تعلم أن هذا القرآن هو مصدر عزنا بعد الله

وبتعلمه يكون قد نورنا بصيرتنا وعرفنا ديننا


اتناسيت مقولك الملك /عبدالله _حفظه الله_ في أيام البيعة

ان يكون هذا القرآن العظيم هو دستوري

وسنة نبينا محمد صلى الله عليه وسلم هو منهجي



إذاً لماذ عدت ؟؟

فعدت مطاوعا للشيطان وتناسيت قوله تعالى

{مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ (18)}


{ وَإِمَّا يَنْزَغَنَّكَ مِنَ الشَّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ إِنَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ (200) }



فأ ستعذ باالله من الشيطان الرجيم وأستغفر لذنبك

وحكم عـــــــــقلك وراجـــــــــع نــــــــــفـــــســــك

وأعلم أن حــل المشاكـل بالمواجهة والمصارحة

وجهً لوجه لا كما يفعــــــله من لاثقة له بنفسه

بالكتابة عبر المــــــــــــــنــــتـــــــديــــــــــات ..

أتمنى منك أخي كيف أن تحضر الاجتماع معي

في منزله أو منزلي أو أي مكان تــــــــــــــريد

وأن تقدم الإعتذار _فضلاً لا امراً _ في هذا المنتدى

فوالله إني لـــــــــــــــك ناصـــــــــــح وعليك مشفق

اللهم ارنا الحق حقا وارزقنا اتباعه وارنا الباطل باطلاً وارزقنا اجتنابه

اللهم من اردنا واراد بلادنا بسوء فأشغله بنفسه واجعل كيده في نحره

محبك/ أبا متعب
__________________

عضو لجنة شباب الاعمال بالغرفة التجارية بالرس
أبو متعب غير متصل  

 
قديم(ـة) 21-08-2007, 01:43 PM   #2
Banned
 
تاريخ التسجيل: May 2006
المشاركات: 82
قوة التقييم: 0
حامل رسالة is on a distinguished road
الأخ الكريم ابو متعب نأسف جميعا لخروج ألفاظ سيئة على أي دائرة أو جهة أو جماعة ونحن متفقون ولكن مانأسف عليه اكثر تلك الهجمة الشرسة على رجل اراد حقا بمقاله ولعله(اقول لعله ) صادق فيها او في بعضها على الاقل
لماذا لم يتم التوجه لتلك المشاكل بدلا من البحث عن الفاظ (أخطأ) بلا شك كاتبها في ضياغتها
المهم المشكلة في حلق التحفيظ لتحاج لإدارة جادة بعيدا عن صغار السن ويتم الاختيار وفق اسس ولعل اهمها ان يكون مشهودا له بالصلاح وان يكون يكون عمره تجاوز35 على الاقل

ومما نأسف له هذا التعامل مع المواضيع بذكر الاشخاص والبعد عن الافكار
وكذلك اعطاء بعض الاعضاء نسخ لمفاتيح مجانية للمواضيع يفتحوها متى ما ارادو ومن ثم يغلقوها
قليلا من العقل ومزيدا من العدل
حامل رسالة غير متصل  
قديم(ـة) 21-08-2007, 02:00 PM   #3
 
صورة أبو متعب الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Nov 2006
المشاركات: 4,098
قوة التقييم: 0
أبو متعب is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها حامل رسالة مشاهدة المشاركة
الأخ الكريم ابو متعب نأسف جميعا لخروج ألفاظ سيئة على أي دائرة أو جهة أو جماعة ونحن متفقون ولكن مانأسف عليه اكثر تلك الهجمة الشرسة على رجل اراد حقا بمقاله ولعله(اقول لعله ) صادق فيها او في بعضها على الاقل
لماذا لم يتم التوجه لتلك المشاكل بدلا من البحث عن الفاظ (أخطأ) بلا شك كاتبها في ضياغتها
المهم المشكلة في حلق التحفيظ لتحاج لإدارة جادة بعيدا عن صغار السن ويتم الاختيار وفق اسس ولعل اهمها ان يكون مشهودا له بالصلاح وان يكون يكون عمره تجاوز35 على الاقل

ومما نأسف له هذا التعامل مع المواضيع بذكر الاشخاص والبعد عن الافكار
وكذلك اعطاء بعض الاعضاء نسخ لمفاتيح مجانية للمواضيع يفتحوها متى ما ارادو ومن ثم يغلقوها
قليلا من العقل ومزيدا من العدل


هذه فضائل حلقاتنا



الحمد لله رب العالمين، والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين وبعد:

فإن الله عز وجل أنعم علينا بنعم عظيمة وآلاء جسيمة؛ من أعظمها نعمة الأبناء الذين تقر بهم الأعين، وتهنأ بهم النفوس، وهم يتراوحون بين قول الله تعالى: الْمَالُ وَالْبَنُونَ زِينَةُ الْحَيَاةِ الدُّنْيَا [الكهف:46]، وبين قوله تعالى: وَاعْلَمُواْ أَنَّمَا أَمْوَالُكُمْ وَأَوْلاَدُكُمْ فِتْنَةٌ [الأنفال:28]، وبين قوله تعالى: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَخُونُواْ اللّهَ وَالرَّسُولَ وَتَخُونُواْ أَمَانَاتِكُمْ وَأَنتُمْ تَعْلَمُونَ [الأنفال:27].

ومن فضل الله علينا أن يسر حفظ القرآن العظيم في مدارس تحفيظ القرآن النظامية، أو عبر حلقات تحفيظ القرآن الكريم في المساجد للأبناء، وفي دور تحفيظ القرآن المسائية للنساء. وقد قامت الحُجة وتيسّرت السبل ليكون أبناؤنا وبناتنا من حملة كتاب الله عز وجل، فهنيئاً لك أيها الأب أن يكون فلذة كبدك غداً إماماً للمسجد الحرام أو للمسجد النبوي أو لمسجد من المساجد، فما خرج هؤلاء الأئمة إلا من هذه الحلق المباركة التي نفع الله بها.


قال خباب بن الأرت لرجل: ( تقرب إلى الله ما استطعت واعلم أنك لن تتقرب إليه بشيء أحب إليه من كلامه ) [رواه الحاكم].
وقال ابن مسعود رضي الله عنه: ( من أحي القرآن فهو يحب الله ورسوله ) [رواه الطبراني].
قال الحافظ السيوطي: ( تعليم الصبيان القرآن أصل من أصول الإسلام به ينشأ على الفطرة ويسبق إلى قلوبهم أنوار الحكمة قبل تمكن الأهواء منها وسوادها بأكدار المعصية والضلال ).
وقال بن تيمية رحمه الله: ( وأما طلب حفظ القرآن فهو مقدم على كثير مما تسميه الناس علماً وهو إما باطل أو قليل النفع ).

وحتى تكتمل فرحة الآباء بما لأبنائهم في طَرْقِ هذا الباب العظيم، فإن الله عز وجل تكفل ووعد لحفظة كتابه بثمرات كثيرة منها:
1 - الرفعة في الدنيا والآخرة لقول النبي صلى الله عيه وسلم: { إن الله يرفع بهذا الكتاب أقواماً، ويضع به آخرين } [رواه مسلم]، فهنيئاً لك أن يكون ابنك أو ابنتك ممن يرفعهم هذا القرآن العظيم ويعلي شأنهم.
2 - إرادة الله عز وجل بأبنائك الخير لقول النبي صلى الله عيه وسلم : { من يرد الله به خيراً يفقهه في الدين } [رواه البخاري] وأعظم الفقه في الدين قراءة وحفظ كتاب الله عز وجل حيث هو مصدر التشريع الأول.
3 - أنهم من أهل الله وخاصته لقول النبي :صلى الله عيه وسلم { إن لله تعالى أهلين من الناس، أهل القرآن هم أهل الله وخاصته } [رواه أحمد والنسائي].
4 - أن إجلالهم من إجلال الله عز وجل لقول النبي :صلى الله عيه وسلم { إن من إجلال الله تعالى إكرام ذي الشيبة المسلم، وحامل القرآن غير الغالي فيه والجافي عنه } [رواه أبو داود].
5 - تقديمه في الإمامة للصلاة لقول النبي :صلى الله عيه وسلم { يؤم الناس أقرؤهم لكتاب الله تعالى } [رواه مسلم].

6 - تقديمه في القبر، عن جابر بن عبدالله رضي الله عنهما أن النبي كان يجمع بين الرجلين من قتلى أحد، ثم يقول:صلى الله عيه وسلم { أيهما أكثر أخذاً للقرآن } " فإن أشير إلى أحدهما قدّمه في اللحد " [رواه البخاري].
7 - أن أولادك ذكوراً وإناثاً في حرز من الشيطان وكيده، قال :صلى الله عيه وسلم { إن الشيطان ينفر من البيت الذي تقرأ فيه سورة البقرة } [رواه مسلم].
8 - أنهم في مأمن من فتنة الدجال قال صلى الله عيه وسلم: { من حفظ عشر آيات من أول سورة الكهف عُصم من الدجال } [رواه مسلم].
9 - أما منازل ذريتك في الآخرة فهي أعظم المنازل وأرفعها، قال :صلى الله عيه وسلم { يقال لصاحب القرآن اقرأ وارتق ورتل كما كنت ترتل في الدنيا، فإن منزلتك عند آخر آية تقرؤها } [رواه أبو داود والترمذي].
10 - يلبس حلة الكرامة قال :صلى الله عيه وسلم { يجيء القرآن يوم القيامة فيقول: يارب حَلِّه، فيُلبس تاج الكرامة، ثم يقول: يارب زده، فيُلبس حُلة الكرامة، ثم يقول يارب أرضىََ عنه، فيرضى عنه، فيقال: اقرأ وارقَ ويزاد بكل آية حسنة } [رواه الترمذي].

11 - القرآن شفيع لمن تحب يوم الفزع الأكبر، قال :صلى الله عيه وسلم { اقرؤا القرآن، فإنه يأتي يوم القيامة شفيعاً لأصحابه } [رواه مسلم].
12 - يُلبس تاجاً من نور يوم القيامة: قال :صلى الله عيه وسلم { من قرأ القرآن وتعلمه وعمل به ألبس يوم القيامة تاجاً من نور ضوؤه مثل ضوء الشمس } [صحيح الحاكم].
13 - القرآن حجة يوم القيامة، قال :صلى الله عيه وسلم { يؤتى يوم القيامة بالقرآن، وأهله الذين يعملون به، تقدمهم سورة البقرة وآل عمران، تحاجان عن صاحبهما } [رواه مسلم].
14 - أن ابنك من خيار هذه الأمة وكفى بها منزلة قال صلى الله عيه وسلم: { خيركم من تعلم القرآن وعلمه } [رواه البخاري].
15 - بلوغ منزلة السفرة الكرام البررة قال صلى الله عيه وسلم: { الماهر بالقرآن مع السفرة الكرام البررة.. } [رواه مسلم].

16 - أن ابنك يعيش وينشأ في مجالس ذكر عظيمة قال :صلى الله عيه وسلم { وما اجتمع قومٌ في بيت من بيوت الله يتلون كتاب الله ويتدارسونه بينهم، إلا نزلت عليهم السكينة، وغشيتهم الرحمة، وحفّتهم الملائكة، وذكرهم الله فيمن عنده } [رواه مسلم].
17 - رجاء الثواب العظيم: قال الله تعالى: إِنَّ الَّذِينَ يَتْلُونَ كِتَابَ اللَّهِ وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ وَأَنفَقُوا مِمَّا رَزَقْنَاهُمْ سِرّاً وَعَلَانِيَةً يَرْجُونَ تِجَارَةً لَّن تَبُورَ [فاطر:29].
18 - كثرة الثواب على قلة العمل: قال :صلى الله عيه وسلم { من قرأ حرفاً من كتاب الله فله به حسنة، والحسنة بعشر أمثالها، لا أقول ( ألم ) حرف، ولكن ألف حرف، ولام حرف، وميم حرف } [رواه الترمذي].
19 - أن ذريتك من المغبونين بهذا العمل العظيم، قال : صلى الله عيه وسلم{ لا حسد إلا في اثنتين، رجل آتاه الله القرآن فهو يقوم به أناء الليل وأناء النهار... } [متفق عليه].
20 - السلامة والنجاة من النار قال :صلى الله عيه وسلم { لو جُمع القرآن في إهاب ما أحرقه الله بالنار } [رواه البيهقي في الشُعب وحسّنه الألباني].

21 - سلامة قلبه من الخراب قال :صلى الله عيه وسلم { إن الذي ليس في جوفه شيء من القرآن كالبيت الخرب } [رواه الترمذي].
22 - أن له بكل غدوة أجر حجة تامة لقوله :صلى الله عيه وسلم { من غدا إلى المسجد لا يريد إلا أن يتعلّم خيراً أو يُعلّمه، كان له كأجر حاج تاماً حجته } [رواه الطبراني وصححه الألباني].
23 - أن ابنك يتأدب بآداب حملة القرآن، قال ابن مسعود رضي الله عنه: ( ينبغي لحامل القرآن أن يُعرف بليله إذ الناس نائمون، وبنهاره إذ الناس مفطرون، وبورعه إذ الناس يخلطون، وبتواضعه إذ الناس يختالون، وبحزنه إذ الناس يفرحون، وببكائه إذ الناس يضحكون، وبصمته إذ الناس يخوضون ) فأنعم بها من محاسن الأخلاق ومكارمه. ويكفي ابنك وابنتك فخراً أنهم يحملون في صدورهم كلام رب العالمين الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه، في زمن امتلأت فيه صدور الشباب والفتيات بما هو تافه محرم.
24 - أن ابنك من حملة راية هذا الدين. قال الفضيل بن عياض رحمه الله: ( حامل القرآن حامل راية الإسلام.. ).

أما أنت أيها الأب وأنتِ أيتها الأم فلكم من الأجر والمثوبة الشيء الكثير ومن ذلك:

1 - تلبس يوم القيامة حلتين. قال صلى الله عيه وسلم: { من قرأ القرآن وتعلمه وعمل به، أُلبس يوم القيامة تاجاً من نور ضوؤه مثل الشمس، ويُكسى والديه حُلتين لا يقوم بهما الدنيا، فيقولان، بم كسينا؛ فيقال بأخذ ولدكما القرآن } [صححه الحاكم ووافقه الذهبي].
2 - لكما أجر الدلالة على الخير: { الدال على الخير كفاعله } [رواه مسلم].
3 - استمرار ثواب غرس الإسلام في قلوبهم ومحبة هذا الدين وكتاب الله، قال : صلى الله عيه وسلم{ من دعا إلى هُدى كان له من الأجر مثل أجور من تبعه، لا ينقص ذلك من أجورهم شيئاً.. } [رواه مسلم].
4 - اقامة معالم الإسلام وسننه في الأهل والجيران والمعارف، فإن الناس يتبعون بعضهم بعضاً، قال صلى الله عيه وسلم: { من سنّ في الإسلام سنة حسنة فله أجرها وأجر من عمل بها من بعده.. } الحديث.
5 - تنشئة الابن على الخير والصلاح ليكون لكما ذخراً بعد موتكما، فإن النبي اشترط الصلاح في الولد فقال : صلى الله عيه وسلم{ إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث } وذكر منها { أو ولد صالح يدعو له } [رواه مسلم].

6 - إبعاد الابن عن مواطن الفتن والشبه ووقايته من النار يقول الله جل وعلا: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قُوا أَنفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَاراً وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ [التحريم:6].
7 - تقرُّ عينك وأنت تسمع وترى اهتمامات ابنك وابنتك وكلها منصبة في حفظ القرآن وكم حفظ، وإلى أي آية قرأ؟ وهم بهذا ينشأون في طرق الخير بعيداً عن الانحراف ودواعيه، وهذه نعمة عظيمة.
8 - الأجر العظيم الذي تناله من الله عز وجل على الصبر على حسن التربية والتنشئة قال تعالى: وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا [العنكبوت:69].
9 - براءة الذمة من عدم التفريط في التربية قال صلى الله عيه وسلم: { كلكم راع ومسئول عن رعيته... والرجل راعٍ في أهله ومسئول عن رعيته } [متفق عليه].
10 - نفع الأمة والإسهام في تقديم جيل صالح حافظ لكتاب الله ليكونوا صالحين مُصلحين.

وبعض الآباء يتعذر بأن ملَكَات ابنه ضعيفة، أو أن مواهبه قليلة، وهو ضعيف الحفظ، قليل الفهم، ولهذا الأب بعض النقاط التي توضح ما غاب من أمره ومنها:

1 - يكفي ابنك أن يحضر كل يوم حلق التحفيظ وهي مجالس ذكر عظيمة تغشاها الرحمة وتتنزل فيها الملائكة ويذكرهم الله عز وجل فيمن عنده.
2 - الملائكة تستغفر لابنك، والله عز وجل يُسهِّل له أمر هذا الطريق قال :صلى الله عيه وسلم { من سلك طريقاً يلتمس به علماً سهل الله به طريقاً إلى الجنة، وإن الملائكة تضع أجنحتها لطالب العلم رضاء بما يطلب، وإن العالم ليستغفر له من في السموات والأرض حتى الحيتان في الماء.. } [رواه أحمد].
3 - ابنك ممن يحملون ميراث النبوة قال : صلى الله عيه وسلم{ وإن العلماء ورثة الأنبياء، وإن الأنبياء لم يورثوا ديناراً ولا درهماً وإنما ورثوا العلم، فمن أخذه أخذ بحظ وافر } [رواه أحمد].
4 - إنه في عبادة عظيمة قال صلى الله عيه وسلم مخاطباً أبا ذر: { يا أبا ذر لأن تغدو فتعلم آية من كتاب الله خير لك من أن تصلي مائة ركعة.. } [رواه ابن ماجة بإسناد حسن].
5 - تعويدهم على ارتياد أماكن العبادة وربطهم بها، وحتى لا يكون بينهم وبين المساجد وحشة إذا كبروا وشبّوا، ولتكون قلوبهم منذ الصغر معلقة بالمساجد وأهلها.
6 - الصحبة الطيبة التي يجدونها في طلبة حِلَقِ التحفيظ فهم من صفوة الصغار الذين نراهم وهؤلاء هم زملاؤه وصحبته إذا كبر.

7 - إن هذا القرآن ميسر قراءته وحفظه للكبير والصغير قال تعالى: وَلَقَدْ يَسَّرْنَا الْقُرْآنَ لِلذِّكْرِ [القمر:40] وهناك رجال ونساء كبار في السن يحفظون القرآن الكريم كاملاً بالرغم من أنهم لا يعرفون القراءة والكتابة، إنما حفظوا عن طريق السماع.
8 - في بقائهم بعد صلاة العصر مثلاً حفظ لهم من المؤثرات الخارجية: كالشارع والشاشة والصحبة السيئة، وفي ذلك حفظٌ لأوقاتهم وعقولهم واستثمارها فيما ينفع.
9 - لا يشترط في التحاق ابنك لحلق التحفيظ أن يحفظ القرآن كاملاً، بل دعه يسير مع الركب ولا تحرمه أجر المشاركة ويكفي أن يحفظ ما تيسر ففي هذا فضل عظيم.
10 - بعض الآباء يتعذر بأن حفظ أولاده للقرآن الكريم يقلل من تحصيلهم العلمي، والتجربة أكبر برهان على عكس ذلك ولك أن تسأل عن الطلاب النابغين في إدارات التعليم لترى أنهم من حفظة كتاب الله عز وجل.
11 - فترة الطفولة والشباب فرصة ذهبية لحفظ القرآن بعيداً عن المشاغل وكثرة الأعمال مع ثبوت الحفظ في هذه السن. ومن قرأ القرآن في صغره حسنت لغته وتعرف على شواهد القرآن وبلاغته وسَلِمَ من اللحن.
12 - أن ابنك الذي يجد مشقة في القراءة والحفظ له أجر عظيم لقول النبي : صلى الله عيه وسلم{.. والذي يقرأ القرآن وهو عليه شاق له أجران } [رواه مسلم].

أيها الأب المبارك:
إن فاتك أمر حفظك لكتاب الله عز وجل فلا تحرم أبناءك وبناتك من ذلك، واحرص على أن يكون لك سهم من سهام الخير بدعم هذه الحلق والمدارس المباركة بما تراه من طيِّب مالك فهم أحق وأولى بالدعم، وليكن لجماعات تحفيظ القرآن جزء من أوقافك فإنها من أكثر المصارف نفعاً وأعظمها أجراً، وأسهم بإسداء الرأي والتوجيه للرفع من مستوى الحلق، فإن ذلك من التعاون على البر والتقوى وفيه إعانة لهم على الاستمرار.
أيها الأب الموفق:
أما وقد انشرح صدرك لهذا الأمر العظيم وسمت همتك للعلياء لا يفوتك الحرص على اختيار الحلق الجيدة حتى يستفيد أبناؤكم الفائدة المرجوة، وذلك عن طريق السؤال عن حسن تعامل القائمين على الحلق، ومدى انضباط الأبناء في الحضور والانصراف، ومعرفة وقت بدء الحلقة ونهايتها، ومقدار الحفظ والمراجعة، وابذل لهم الجوائز وكن خير مشجع ومساند لهم.

يا أمة محمد صلى الله عليه وسلم :
اجعلوا بيوتكم دوحات إيمانية ولتكن شجرة أسرتكم أوراقاً خضراء مورقة، فأنتم تحفظون كتاب الله عز وجل وأبناؤكم يسعون في حلقات التحفيظ، وأما أزواجكم وبناتكم فهن في رياض الجنة يتقلبن ويغدين إلى دور التحفيظ النسائية المسائية يحفظن كتاب الله عز وجل.. إنها أسر مباركة. فلا تحرموا أنفسكم من هذا الخير..
قال ابن مسعود رضي الله عنه: ( إن هذا القرآن مأدبة الله فخذوا منه ما استطعتم، فإني لا أعلم شيئاً أصغر من بيت ليس فيه من كتاب الله شيء، وإن القلب الذي ليس فيه من كتاب الله شيء خرب كحجرات البيت الذي لا سكن له ) [رواه الدارمي].
قال تعالى: وَقَالَ الرَّسُولُ يَا رَبِّ إِنَّ قَوْمِي اتَّخَذُوا هَذَا الْقُرْآنَ مَهْجُوراً [الفرقان:30] قال ابن كثير رحمه الله: ( فتركُ تصديقه من هجرانه، وترك تدبره وفهمه من هجرانه وترك العمل به وامتثال أوامره واجتناب زواجه من هجرانه، والعدول عنه إلى غيره من شعر أو قول أو غناء من هجرانه.. ).

أصلح الله لنا الذرية وجعلهم ممن يحملون راية هذا الدين، وجعلنا ممن يستعمله في طاعته ومرضاته
اللهم أمين

بقلم الشيخ : عبدالملك القاسم .

محبكم/أبومتعب .
__________________

عضو لجنة شباب الاعمال بالغرفة التجارية بالرس

آخر من قام بالتعديل أبو متعب; بتاريخ 21-08-2007 الساعة 02:02 PM.
أبو متعب غير متصل  
قديم(ـة) 21-08-2007, 04:50 PM   #4
Banned
 
تاريخ التسجيل: May 2006
المشاركات: 82
قوة التقييم: 0
حامل رسالة is on a distinguished road
يا اخي نحن لم نختلف على فضل الحلقات
ولكن مصب الخلاف هو تلك السلبيات التي ظهرت للجميع والتي تسبب بها قلة من لم يقدروا هذه المهنة حق التقدير
يا اخي
ما رايك بتفطير الصائم اليس عملا خيرا ومباركا ولكن عندما تحولت تلك الدفاتر الخاصة بالصيام لجهات مشبوهة تم تنظيم التبرع
نحن ننادي بظرورة متابعة حلقات التحفيظ والنظر بعين التمحيص والدقة لمخرجاتها والقائمين عليها ومحاسبة كل من يخرج عن ما رسمت له
وهنا استغرب بعض الاقلام التي تظن ان الجمعية ملك عضود لهم فيبعدون من يريدون ويصرحون بذلك وبلا ادني تحفظ

نعم خرجت ملاحظات هامة من اناس عايشوها عن قرب ويجب ان يهتم بهذه الملاحظات ويبتعد عن التهديد بالتلميح احيانا والتصريح احيانا لشخص كتب كتابة عامة ولم يخص بها بل ذكر ملاحظات في غاية الخطورة والاهمية

فهل سنناقش هذه الملاحظات ام سنزبد ونهدد
حامل رسالة غير متصل  
قديم(ـة) 22-08-2007, 02:39 PM   #5
 
صورة أبو متعب الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Nov 2006
المشاركات: 4,098
قوة التقييم: 0
أبو متعب is on a distinguished road
بل ننقاش ولكن خارج المنتدى


ك ارسالة رسالة خاصة اوغيرها
__________________

عضو لجنة شباب الاعمال بالغرفة التجارية بالرس
أبو متعب غير متصل  
قديم(ـة) 23-08-2007, 02:57 AM   #6
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
المشاركات: 420
قوة التقييم: 0
جبل الجليد is on a distinguished road
شكرا أبو متعب

والله يوفق معلم ومتعلم القران (المخلصين)

لك تقديري واحترامي

وعلى المحبة والخير نلتقي
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
جبل الجليد غير متصل  
قديم(ـة) 24-08-2007, 02:55 PM   #7
 
صورة أبو متعب الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Nov 2006
المشاركات: 4,098
قوة التقييم: 0
أبو متعب is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها جبل الجليد مشاهدة المشاركة
شكرا أبو متعب

والله يوفق معلم ومتعلم القران (المخلصين)

لك تقديري واحترامي

وعلى المحبة والخير نلتقي


آمين ,,,


مشكور على المرور ,,,
__________________

عضو لجنة شباب الاعمال بالغرفة التجارية بالرس
أبو متعب غير متصل  
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح


مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
هل تريد مواقع جنسيّه ممتازه وجديده كاتم العبرات المنتدى العام والمواضيع المتنوعة 4 14-08-2007 03:27 PM
هل تريد ان تتغير في لحظة ولد الراجحيه المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن 5 02-07-2007 12:10 AM
ماذا تريد وزارة العمل من المرأة السعودية؟ سالم الصقيه المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن 3 01-07-2007 11:24 PM
أسرع السبل لدخول الجنة بأذن الله ابو سلطان المنتدى الدعوي و الأسرة والمجتمع 7 30-05-2007 08:22 AM


الساعة الآن +3: 04:56 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19