عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 22-08-2007, 12:47 AM   #1
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 603
قوة التقييم: 0
ابن السلف is on a distinguished road
وكم ممن أفسد ولده ؟!!!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
قال ابن القيم الجوزية رحمه الله " وكم ممن أشقى ولده ، وفلذة كبده في الدنيا والآخرة بإهماله ، وترك تأديبه وإعانته على شهواته ، يزعم أنه يكرمه وقد أهانه وانه يرحمه وقد ظلمه ، ففاته انتفاعه بولده ، وفوت عليه حظه في الدنيا والآخرة ، وإذا اعتبرت الفساد في الأولاد رأيت عامته من قبل الآباء "
بداية علينا أن نستشعر الأمانة التي حملنا الله إياها وسيسألنا عنها: [ما من عبد يسترعيه الله رعية يموت يوم يموت وهو غاش لرعيته إلا حرّم الله عليه الجنة].
… ما أجمل تلك الكلمات التي ذكرها ابن القيم رحمه الله واعظا ، والتي فيها أن كثيرا من الآباء والأمهات قد أفسد ولده وأضاع حظه في الدنيا والآخرة ، ولم يحصل له منه منفعة في الدنيا والآخرة ،ولعلنا من خلال ذلك نذكر ببعض الطرق التي يسلكها البعض ، وبها يفسد ولده ،وتلك الطرق كثيرة ، ولكن سنذكر ما تيسر :
* الدعاء على الأولاد ، فقد حذر النبي صلى الله عليه وسلم أشد التحذير من الدعاء على الولد، فقد روى عن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:" لا تدعوا على أنفسكم ، ولا تدعوا على أولادكم، ولا تدعو على خدمكم، ولا تدعو على أموالكم، لا توافقوا من الله تبارك وتعالى ساعة نيل فيها عطاء فيستجيب لكم" رواه مسلم .
وجاء رجل إلى عبد الله بن المبارك يشكو له عقوق ولده وتمرده، فقال له: هل دعوت عليه؟ قال الرجل: نعم، قال ابن المبارك: أنت أفسدته!.
عجبا كيف نأتي على الدعاء على الأولاد ونترك الدعاء لهم ؟ ألا نعلم أن الدعاء للأولاد هو نهج النبي صلى الله عليه وسلم ، فقد كان يدعو لهم في كل وقت حتى من قبل أن يولدوا حيث قال:" لو أن أحدكم إذا أتى أهله قال: بسم الله، اللهم جنّبنا الشيطان وجنّب الشيطان ما رزقتنا، فيولد بينهما ولد، فلا يصيبه الشيطان أبداً "
وذكر عن عائشة رضي الله عنها أن النبي كان يؤتى بالصبيان – تعنى حديثي الولادة - فيحنكهم ويدعو لهم بالبركة.
* انتفاء القدوة الحسنة فلا ننهى عن شيء ونأتيه ، قال الشاعر:
لا تنـه عــن خلق وتـأتي مثــله ... عار عليك إذا فعلت عظيم.
وللأسف البعض منا يأتي ذلك الأمر الذي ينهى عنه أمام ناظري ولده ، فتجده مثلا : يشرب الدخان أمامهم ، وتجده يكذب ويمد يده لطفله كأن بها شيئاً ليعطيه وهو كاذب، وقد جاء الأثر في النهي عن ذلك في حديث عبد الله بن عامر قال : قالت لي أمي هاه تعال أعطك ؟ فقال لها رسول الله صلى الله عليه وسلم ما أردت أن تعطيه ؟ فقالت : أعطيه تمرا , فقال عليه السلام : أما أنك لو لم تعطيه شيئا , كتبت عليك كذبة .
* الشدة والحزم في غير محلها، بل البعض مستمرا على ذلك في كل حين ، وعليه يجب أن نتنبه لذلك ونأتي على الرفق الذي قال عنه المصطفى صلى الله عليه وسلم " الرفق ما كان في شيء إلا زانه وما نزع من شيء إلا شانه " وقال في موضع آخر صلى الله عليه وسلم : " أن الله يعطي على الرفق مالا يعطي على غيره " نعم للشدة والحزم وقته واللين والرفق وقته يعرف هذا من وفقه الله في تربيه أولاده .
* حضور العاطفة في معالجة الأخطاء التي تقع من الأبناء ، وكذا حضورها عندما نأمر أولادنا على طاعة الله ، فتجد الأم مثلا عندما يهم الأب في معاقبة ابنه ، تأخذها العاطفة رحمة بابنها ، فتحاول منع تلك العقوبة ، وبالتالي يبقى الولد على أخطاءه لأنه في مأمن من العقوبة ، ومن أمن العقوبة أساء الأدب ، وفي مثال آخر: عندما نأمر الولد لصلاة الفجر في شدة البرد ،قد تأخذنا العاطفة رحمة به فنقول وأن كان هذا من الأم غالبا نقول : أتركه يصلي في البيت نخشى عليه البرد ، أوسهران البارحة ما نام ، أو نحو ذلك من الأقوال التي تقال بسبب العاطفة ، ولذا علينا أن نعلم أن العاطفة جزء من الجهاز النفسي للإنسان، وهى لا تصلح - وحدها - لقيادة الإنسان، بل لابد من إعمال العقل وفق شرع الله .
* عدم العدل بين الأولاد في العطية ، وفد حذرنا من ذلك لحديث النعمان بن بشير رضي الله عنهما قال : أعطاني أبي عطية. فقالت عمرة بنت رواحة : لا أرضى حتى تشهد رسول الله صلى الله عليه وسلم . فأتى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: إني أعطيت ابني من عمرة بنت رواحة عطية فأمرتني أن أشهدك يا رسول الله قال: { أعطيت سائر ولدك مثل هذا }؟ قال : لا. قال : { فاتقوا الله واعدلوا بين أولادكم } قال فرجع فرد عطيته . رواه البخاري .
وهذا مما قد يسبب العداوة والبغضاء وقطيعة الرحم ، وكل هذه مفاسد يلجأ إليها الأولاد تشفيا وانتقاما مما لاقوه من ظلم .
... هذا ما تيسر ولعل من لديه إضافة يفيدنا مشكور، والسلام
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً

آخر من قام بالتعديل ابن السلف; بتاريخ 22-08-2007 الساعة 12:51 AM.
ابن السلف غير متصل  

 
قديم(ـة) 22-08-2007, 12:52 AM   #2
عضو بارز
 
صورة ابوعبدالرحمن الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
البلد: بين الليل والنهار
المشاركات: 498
قوة التقييم: 0
ابوعبدالرحمن is on a distinguished road
جزاك الله الف خير
__________________
ابوعبدالرحمن غير متصل  
قديم(ـة) 22-08-2007, 10:57 AM   #3
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
المشاركات: 603
قوة التقييم: 0
ابن السلف is on a distinguished road
السلام عليكم
الأخ / أبا عبدالرحمن ... شكرا لك الاطلاع وجزاك الله كل خير.
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
ابن السلف غير متصل  
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح


مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
هل اللغة التي نستخدمها هي لغة القران ؟؟؟؟؟؟؟ صخــر المنتدى العام والمواضيع المتنوعة 144 21-10-2007 01:33 PM
من اللي مخلي ولده يحوس الموقع ؟ هزيم الرعد منتدى الرياضة و السوالف المتنوعة 25 05-06-2007 09:11 PM


الساعة الآن +3: 08:10 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19