عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 20-09-2007, 07:51 PM   #21
عضو
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 11
قوة التقييم: 0
مواهب is on a distinguished road
لننظر لبداية الأحداث والشرارة الأساسية..

كم خسرت امريكا بعد احداث سبتمبر..
وكم خسر المسلمون بعد هذه الاحداث..

للاسف المسلمون الخاسر الاكبر بعد هذه الاحداث..
وإلا ماسبب احتلال افغانستان والعراق..
وماسبب التضييق على الجمعيات الخيرية والاغاثية والدعوية..
..
..
ربما يقول لي احدهم..بعد هذه الاحداث..
تعرف الكثيرون على الاسلام..
اقول صحيح..
ولكن هل هذه طريقة صحيحة لنعرف الناس بديننا..

كم من المؤسسات الدعوية والاغاثية حرمت..وضييق عليها..

لم نعرف مصطلح الارهاب..إلا بعد هذ الأحداث..

..
..
صحيح اننا نتعاطف مع اخوننا المسلمين اينما كانوا..
لكن يبقى الخطأ خطأ..

لكن من يتحمل هذا الخطأ
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً

آخر من قام بالتعديل مواهب; بتاريخ 20-09-2007 الساعة 07:53 PM.
مواهب غير متصل  

 
قديم(ـة) 20-09-2007, 07:53 PM   #22
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
المشاركات: 367
قوة التقييم: 0
ابو البتار is on a distinguished road
مهلاً .. مهلاً .. يا من تأكلون لحم الشيخ الأسد أسامة

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
هذا كلام العلماء اليكم ايها القاعدون ولم تكتفو بقعودكم بل تتكلمون عن الشيخ المجاهد هداكم الله ..اقــــــرأ اذن :


أُسامَةُ بن لادِنْ
مُجددُ الزمانِ وقَاهرُ الأمْرِيكَانِ
*(قالوا عن الإمام أسامة بن لادن حفظه الله)*..
- قال عنه الشيخ صالح اللحيدان - حفظه الله : \" حكومة طالبان والشيخ أسامة مظلومين في هذا القتال الأمريكي الشرس ونصرة المظلوم أمر مطلوب على المسلمين.

قال عنه الشيخ محمد بن عثيمين - رحمه الله : \" أحمد الله على تيسير هذا اللقاء مع أخينا أسامة الذي كنت أتمنى أن أجلس معه وقد بين لنا فضيلة الجهاد وأسأل الله أن يبارك في أخينا أسامة \"

- قال عنه الشيخ ابن جبرين - حفظه الله : \" أسامة رجل جاهد في سبيل الله قديماً وكان له جهود في بلاد الأفغان وفقه الله ونصره ونصر به ولا يزال قائماً بالجهاد وكونه يكفر فهذا من اجتهاده \"

- قال عنه الشيخ الأسير في سجون أمريكا عمر عبدالرحمن - فك الله أسره : \" جزا الله أسامة خيراًً فقد كان حقاً يطبق الجهاد كما أُمر من الكتاب والسنة بارك الله في عمره \"

- قال عنه الشيخ حامد العلي - حفظه الله : \" الشيخ أسامة وقادة تنظيم القاعدة هم من المجاهدين في سبيل الله وأسأل الله لهم النصر \"


- قال عنه القائد حكمتيار - حفظه الله : \" الشيخ أسامة هبة من الله عز وجل وهبها الله للجهاد الأفغاني انه حقاً أمير المجاهدين \"

- قال عنه الشيخ عمر بكري - حفظه الله : \" لقد أحيا الشيخ أسامة فريضة الجهاد بعد أن كانت غائبة فجزاه الله خيراً \"

- قال عنه الشيخ يونس خالص - حفظه الله : \" أنا لا أملك إلا نفسي وهي عليّ عزيزة جداً ولكن نفسي دون نفسك ونحري دون نحرك وأنت في ضيافتنا ولا يصل أحد إليك إن شاء الله \"

- قال عنه الشيخ علي الخضير - حفظه الله : \" الشيخ أسامة رجل مجاهد في سبيل الله نسأل الله بأسمائه الحسنى وصفاته العلى أن ينصره ويمكن له \"

- قال عنه الشيخ عبد العزيز الجربوع - فك الله أسره : \" يكفي الدنيا بأسرها جمالاً وجود أسامة فيها .. أمريكا تحشد ما تحشد لمواجهة مؤمن واحد الشيخ أسامة حيث حشدت ما يقارب الستين دولة وأخذت تتسول بين الدول كما صرح حلف الناتو بذلك لجمع التبرعات لتمويل الحملة ضد أسامة بن لادن ولله دره رجل في مواجهة دولة ودولة في مواجهة رجل فأي بشرى أعظم من هذه البشرى ولعل الافرازات المزعومة بعد الحدث أنستكم معاشر المؤمنين البشرى القرآنية \"

-قال الشيخ المجاهد الشهيد عبدالله عزام-رحمه الله- في وصيته وهو يتحدث عن مكتب الخدمات: (وأدعو كثيراً لمن تكفل هذا المكتب بماله الخاص، وهو الأخ أبو عبد الله أسامة بن محمد بن لادن، أدعو الله أن يبارك له في أهله وفي ماله ونرجو الله أن يكثر من أمثاله، ولله أشهد أني لم أجد له نظيراً في العالم الإسلامي فنرجو الله أن يحفظ له دينه وماله وأن يبارك له في حياته)..

-وقال أيضاً: (يا إخوة ماذا أحدث، قصصهم تذكرنا بمصعب، وبالقعقاع، وبعاصم، وبحمزة، وهكذا قصص السلف الأوائل شباب ماذا أقول ؟! أبوه وزير، والله عندنا أبناء وزراء، يتركوا النعيم، والفراش الوفير، ويأتي هناك في الجبال ؛ يعيش على الخبز والشاي بلا سكر، كأن لسان كل واحد يقول لنفسه ولقلبه وهو يخاطب ربه:
عذابه فيك عذب..وبعده فيك قرب
حسبي من الحب..أني لما تحب أحب
أسامة بن لادن أكرمه الله وحفظه أخذوا عطاء توسعة الحرم المدني ثمانية آلاف مليون ريال، ترك العطاء وهو يعيش الآن بين الشباب في جلال آباد، وكل لحظة ممكن أي يموت، إخوانه، شركة بن لادن أكبر شركة في العالم الإسلامي، أكبر شركة خاصة في الشرق الأوسط وفي العالم الإسلامي شركة ابن لادن، ترك الدنيا كلها، نحيف، نبضه، ضغطه منخفض واضع شوية ملح في جيبه هذه، وبجيبه هذه قنينة ماء، ويبلغ ملحاً، ويشرب ماءً ؛ حتى يرفع ضغطه شويه، ويستطيع أن يواصل القتال مع الشباب)..

-وقال الشيخ عبدالله عزام: (طوبى لعبد آخذ بعنان فرسه يطير على متنه كلما سمع فزعة أو هيعة طار إليها يبتغي الموت مظانه لا ينظرون إلى الدنيا, الدنيا إن جاءت فهي في أيديهم ولا تدخل قلوبهم, والدنيا وسيلة لغاية, ليست هي الغاية, فهم يأكلون ليعيشوا, لا يعيشون ليأكلوا, يأكل إقطاً حتى يبقى حياً , وفي هذه المناسبة نرجو الله عز وجل أن يحفظ أخانا أبا عبد الله أسامة بن لادن, فهذا الرجل ما تفتحت عيناي على رجل مثله في الأرض أبداً , يعيش في بيته عيش الفقراء, كنت أنزل في جدة في بيته عندما أذهب للحج أو للعمرة ليس في بيته كرسي ولا طاولة أبداً , كل بيت, متزوج من أربعة وليس في أي بيت من البيوت كرسي ولا طاولة, أي عامل من الأردن أو مصر بيته أحسن من بيت أسامة, فيه أثاث أو مثله, ومع ذلك في لحظات تطلب منه مليون ريال يكتب لك شيكا بمليون ريال للمجاهدين)..

الله أكبر..حقاً إنها شهادة صادقه من رجل صادق....
هنيئاً للأمة بأمثال أبي عبدالله أسامة بن لادن..

-قال الإمام عبدالله عزام: (والله إني أشهد أن أسامة ولي من أولياء الله يدب على الأرض ، والله لو لم يكن لله ولي في هذه الدينا إلا شخص واحد لظننت أنه أسامة بن لادن، وإني لأعرفه من قبل أن يأتي إلى بيشاور وأعرفه أكثر مما يعرفه أحد منكم وما رأيت فيه إلا مسلماً حقاً أسأل الله أن أكون مثل جزء منه)..

- قال عنه الإمام حمود العقلاء الشعيبي رحمه الله: (هو مجاهد مؤمن يقاتل على منهج الكتاب والسنة بحذافيرها)..

-قال أمير المؤمنين ملا محمد عمر عن الشيخ أسامة: (هو مسلم صادق الإيمان ولا نزكيه وقف معنا وقفة المسلم لأخيه)..

-قال الملا محمد عمر: ((لو لم يبق أحد يجير بن لادن والعرب إلا أنا فأنا أضع دمي ولا أسلمهم))..

-قال الشيخ الدكتور سعيد بن زعير بعد خروجه من السجن: (حقيقةً المواقف لأهلها ولسنا من أهلها المواقف التي نقرأها تاريخاً لا يليق بنا أن نقارن مواقفنا بها أنا شخصياً لم أفعل شيئاً وليس ذلك والله تواضعاً ليس ما أقوله تواضعاً لأن الذي أعرفه أنني جلست في غرفة وصبرت عليها وهذا ليس بموقف (أو كلمة نحو ذلك) هذه سلبية الأمة لا يعزها سلبيون مثلي إنما يعزها الرجال أمثال أسامة يعزها الرجال الذين صامدوا أعداء الله أما الصامتون الساكتون والمنزوون في زوايا السجون فأي بطولة فعلوا إن الباطل الذي انتفش يسره أن نسكت في زوايا السجون ولكنه لا يسره أن يسمع أصوات الأبطال الذين يقلقون سكونه ويرعبونه إن أبطال الجهاد في سبيل الله الذين ذهبوا والباقون منهم هم الأمل لهذه الأمة هم الأمل الذي تعلق عليه الأمة تغيير الواقع الردي الذي تعيشه)..

-قل الشيخ ناصر الفهد فك الله أسره: ((قول الرسول صلى الله عليه وسلم (نصرت بالرعب) فهذه ما تسمى بأعظم دولة في العالم تحشد سبعة آلاف طائرة حربية في سمائها خوفاً من الساكنين في (كهوف أفغانستان) ، وتقوم بوضع (الباتريوت) و (الستينجر) حول مصالحها على مدار اليوم ، وتعلن الطوارئ خوفاً من هجمات إرهابية! أكثر من مرة ، ويصاب أكثر من ربع سكانها بأمراض نفسية بعد الضربة ، ولا يخرج زعيم الاختباء العالمي (تشيني) من مخبأ إلا ليدخل في مخبأ ثاني ، ولا يزال مسلسل الرعب مستمراً ، ونحسب أن هذا كله من إبرار الله سبحانه لقسم شيخ المجاهدين أبي عبد الله نصره الله بأن لا يهنأ الأمريكان بالأمن ؛ فإن من عباد الله من لو أقسم على الله لأبره!.
وقول الرسول صلى الله عليه وسلم - بالمعنى - (واعلم أن الأمة لو اجتمعوا على أن يضروك بشيء لم يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك) ومن يجادل في عظمة هذه الآية ؟.
فإن الشيخ المجاهد أبا عبد الله أسامة بن لادن حفظه الله ونصره اجتمعت عليه الأمم من أقطارها ، على اختلاف أديانهم ، وألوانهم ، من صليبيين ، ويهود ، وهندوس ، وبوذيين ، ومنافقين ، وخونة ، وغيرهم ، في مشارق الأرض ، ومغاربها ، بجميع ما بأيديهم مما بلغته علومهم ، من الأسلحة ، والطائرات ، والأقمار الصناعية ، وأجهزة التجسس ، والمراقبة ، ومع أن صورته انتشرت في الأرض انتشار النار في الهشيم ، فصار يعرفه القاصي والداني ، والصغير والكبير ، والمسلم والكافر ، والرجل والمرأة ، ومع هذا كله لم يعثروا له على أثر ، ولا وقفوا له على خبر ، ولا يدرى تحت أي سماء هو ؟!. نسأل الله سبحانه أن يحفظه منهم ، وأن ينصره عليهم ، وأن يقر عيوننا بهزيمة أمريكا وأحلافها !))..

-وقال عنه الشيخ أحمد ياسين: ( انه مؤمن مجـــاهد حُر )..

-وقال عنه مجاهدو جبهة كشمير: ( هو نصيرنا بعد الله والسبب في بقاء جذوة الجهاد ضد الاحتلال الهندوسي)..

الله أكبر ياأسامة..كم من ميادين الجهاد أحييتها و مولتها..

-قال عنه خطاب رحمه الله أمير المجاهدين العرب في الشيشان: ( إنه أخونا في الإسلام إنه واسع المعرفة ومجاهد وهب ثروته ونفسه من أجل الله إنه أخ مخلص وهو على العكس تماماً مما يتهمه الكفار وغير المؤمنين إننا نعلم مكانته عند المجاهدين في أفغانستان وأماكن أخرى في العالم وما يقوله الأميركيون غير صحيح وعلى كل حال فإن من واجب جميع المسلمين مساعدة بعضهم البعض من أجل رفع شأن الدين الإسلامي إن أسامة بن لادن هو أحد علماء الجهاد الرئيسيين كما إنه قائد أساسي ومعلم للمجاهدين في شتى أنحاء العالم لقد حارب عدة سنوات ضد الشيوعيين في أفغانستان ويخوض اليوم حرباً ضد الإمبريالية الأميركية )..

-قال عنه الدكتور محمد عباس : (خذلناك يا حبيبي..خذلناك..
لم نكن في مستواك..
كنت أشاهد الشريط الأخير في التلفاز يوم الأربعاء الماضي فهزني الروع والخوف إذ أتابع هالة النور والإيمان حول وجهك فأكاد أصرخ:
هذا هو الإسلام الذي نزل على محمد صلى الله عليه وسلم.. هذا هو الإيمان حقا.. فماذا نحن إذن.. ماذا نحن .. ماذا نحن .. ماذا نحن.. وكيف نظن أننا مؤمنين!!..
خذلناك..
خذلناك و أنت نور الحق السابغ علينا من عصر النبوة..فخذلنا النبوة..
خذلناك و أنت طهر الصحابة القادم إلينا من عصر الصحابة .. فخذلنا الصحابة..
خذلناك يا إمام و أنت فخر الأئمة..
خذلناك .. وسوف يكتشفون بعد عام أو بعد ألف عام أن منهجك هو الصواب وأن طريقك هو الصحيح.. لا لمجرد الفوز بالآخرة فقط.. بل للمحافظة على الدنيا أيضا..
لكننا على الرغم من ذلك خذلناك..
خذلناك فلم ننصرك.. ولم ننصر الله.. فأنى ينصرنا..).

وهذه شهادة بعض أعداء الإسلام للشيخ أسامة ابن لادن حفظه الله

والعجيب أن يشهد له الأعداء ويحاربه الأدعياء

· إلى مجدد هذا الزمان في باب العزة والإباء والجهاد والاستشهاد.
· إلى الإمام الذي ترجم الأقوال إلى أفعال قاهر الروس والأمريكان.
· إلى الإمام الذي ضرب أروع أمثلة البطولة والشجاعة والفداء والتضحية في عصرنا الحاضر.
· إلى الإمام الذي عاش مغبر القدمين طيلة حياته في سبيل الله.
· إلى الإمام الذي أقبلت عليه الدنيا وأدبر عنها من أجل الجهاد.
· إلى الإمام الذي وهب حياته لعز الأمة وأصبح إذا ذُكر ذُكرت العزة.
· إلى المثل الرائع والشخصية التي لا زالت تترد صورتها في المخيلة لتشحذ الهمة.
· إلى الصوت الذي لا زال يدوي في النفوس ويهيج المشاعر ويفجر الطاقات ولو لم يتكلم إلا بقسمه المشهور.
· إلى ذلك الرمز أهدي هذا الكتاب ولي طلبٌ عنده بأن يشفع لي إن اختاره الله شهيداً وأن لا ينساني من صالح دعاءه.

من شاب في بلاد الحرمين في جزيرة المصطفى صلى الله عليه وسلم لا يقدر على الجهاد ابعت لك سلامى ايها الشيخ
البطل اكتب الكلام وانا ابكى
























































































الله اكبر
الله اكبر الله اكبر
الله اكبر الله اكبر الله اكبر
الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر
الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر
الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر
الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر
الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر
الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر
الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر
الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر
الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر
الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر
الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر
الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر
الله اكبر الله اكبر الله اكبر الله اكبر
الله اكبر الله اكبر الله اكبر
الله اكبر الله اكبر
الله اكبر
**********************
اعصار أسامة يضرب اليوم فى كل مكان

وزحف جنودة اليوم غدا من الرافدين للشيشان

وبكى الصليب لغضبة مسلم قد علمه القرأن

هو أسامة يا ملاحدة
هو أسامة يا
صليبيين
هو أسامة يا
مجوس
هو أسامة يا
طواغيت العصر يا امريكا وعملائها

هو أسامة يا
من تدعون الجهاد زورا
هو أسامة يا
من تقولون أنكم رجال

هو أسامة ذاك النحيف يحمل سلاحة على جنبه ويصعد الجبال مع رفيقه

يقاتل ها هنا فيفتح له

ويهدد بكلامه فتثور لغضبته ملايين الموحدين

وتبحث عن انفاذ وعيدة

ويتحسب أعداؤه لكلامه


القلب يفيض ويسابق الكلام يا أسامة
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً

آخر من قام بالتعديل ابو البتار; بتاريخ 20-09-2007 الساعة 07:56 PM. السبب: دمج تلقائي لمشاركة متكررة
ابو البتار غير متصل  
قديم(ـة) 20-09-2007, 09:52 PM   #23
عضو ذهبي
 
صورة غليص ولد رماح الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
البلد: في بلاد الحرمين
المشاركات: 3,974
قوة التقييم: 0
غليص ولد رماح is on a distinguished road
اقتباس:
أُسامَةُ بن لادِنْ
مُجددُ الزمانِ وقَاهرُ الأمْرِيكَانِ
صح لسانك با أبو البتار وكثر الله من أمثالك
اقتباس:
ماسبب احتلال افغانستان والعراق..
أخي مواهب السبب واضح هو النفط من العراق وأما إفغانستان يدورون بن لادن
غليص ولد رماح غير متصل  
قديم(ـة) 20-09-2007, 10:22 PM   #24
عضو متواجد
 
تاريخ التسجيل: Aug 2007
المشاركات: 45
قوة التقييم: 0
asd8846 is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها حجرف مشاهدة المشاركة
نازف

وسع صدرك يابن الحلال

**********************


مافيه تناقض التناقض براسك بس

امس ابن لادن يحارب الروس وكنا معه لانه يحارب الكفار

وامريكا تدعمه بالاسلحه

واليوم ابن لادن يحارب المسلمين

بس من اللي يدعمه ياترى

تدري عاد

من اشكل المشكلات

توضيح الواضحات

[/SIZE]
على مين تلعبها يمناحي !!

كان أبن لادن حبيب الكل وأولهم أمريكا ولاتهنون أنتم 00اللي تحبه أمريكا تحبونه أنتم على طول !!

ومن بعد ضرب برجين التجارة أنقلب الحب لعداوة وأصبح أبن لادن عدو أمريكا عدوكم اللدود00

وصدقوني لو ترضى أمريكا عن أبن لادن زي أول كان يصير أبن لادن من المقدسين لديكم

الله يعافيكم ولايبلانا
asd8846 غير متصل  
قديم(ـة) 21-09-2007, 12:08 AM   #25
عضو
 
تاريخ التسجيل: Jun 2007
المشاركات: 11
قوة التقييم: 0
مواهب is on a distinguished road
جميل نعلم انه جاهد في افغانستان..

لكن عندي سؤال محدد ضرب برجي التجارة في صالح من؟؟ومن المستفيد الأكبر..؟

.....
هذا مقصد الشيخ سلمان الأول في الرسالة..
أنا لم أقدح في تاريخه..
أنا أتكلم عن السبب في كل هذه الأحداث..
ولا أحد يختلف على إدانة احتلال افغنستان او العراق..
لكن المقصد ان احداث سبتمبر خطأ كبير..وهي الشراره..
هل توافقون على ذلك؟
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
مواهب غير متصل  
قديم(ـة) 21-09-2007, 12:15 AM   #26
عضو متألق
 
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 851
قوة التقييم: 0
حجرف is on a distinguished road
جواد الحق

سيف الرس

مواهب

شكرا لكم وحياكم الله

**********************
البتار ومن نحى نحوه

هل قتل المسلمين وترميل نسائهم وتيتيم اطفالهم جهاد

سبحان الله

مالكم كيف تحكمون

البتار لاتلبس على الناس فوقت التلبيس والتدليس قد ولى

وصاحبك بان عواره للسذج قبل كل ذي لب

اقرأو ماذا يقول ابن لادن

في مقابلته مع قناة الجزيرة بشأن التفجيرات التي وقعت في الرياض:

( أنني كنت أحد الذين وقّعوا على الفتوى لتحريض الأمة للجهاد، وحرضنا منذ بضع سنين، وقد استجاب كثير من الناس ـ بفضل الله ـ كان منهم الأخوة الذين نحسبهم شهداء، الأخ عبد العزيز المعثم الذي قتل في الرياض، ولا حول ولا قوة إلا بالله، والأخ مصلح الشمراني ، والأخ رياض الهاجري، نرجو الله –سبحانه وتعالى- أن يتقلب.. يتقبلهم جميعاً، والأخ خالد السعيد، فهؤلاء اعترفوا أثناء التحقيق أنهم تأثروا ببعض الإصدارات والبيانات التي ذكرناها للناس...ألخ)

ثم يقول
(شرف عظيم فاتنا أن لم نكن قد ساهمنا في قتل الأمريكان في الرياض)

وقال ايضا
( فأنا أنظر بإجلال كبير واحترام إلى هؤلاء الرجال العظام على أنهم رفعوا الهوان عن جبين أمتنا سواء الذين فجروا في الرياض أو تفجيرات الخبر أو تفجيرات شرق إفريقيا وما شابه ذلك )

وقال عندما سئل (إذا خرج الأمريكيون من السعودية وتم تحرير المسجد الأقصى، هل ستوافق على تقديم نفسك للمحاكمة في بلد مسلم؟
فأجاب أسامة بن لادن قائلا : أفغانستان وحدها دولة إسلامية، باكستان تتبع القانون الإنكليزي، وأنا لا أعتبر السعودية دولة إسلامية،...).

لايعتبر الدولة السعودية دولة مسلمة الرجال كفرنا بكلمة

بل كفر الملك عبد العزيز رحمه الله

قال أسامة بن لادن في خطابه الأخير للجزيرة في شهر ذي الحجة 1423:
( ومن الذين نصبوا كرزاي الرياض وجاءوا به بعد أن كان لاجئا في الكويت قبل قرن من الزمان ليقاتل معهم ضد الدولة العثمانية وواليها إبن الرشيد؟؟
إنهم الصليبيون ،
ومازالوا يرعون هذه الأسر إلى هذا اليوم .
فلا فرق بين كرزاي الرياض وكرزاي كابل ...

وأيضاً كفر الأمير عبد الله بن عبد العزيز

وقال أسامة بن لادن في كلمته الأخيرة لأهل العراق في شهر ذي الحجة 1423:
(إن الحكام الذين يريدون حل قضايانا ومن أهمها القضية الفلسطينية عبر الأمم المتحدة أو عبر أوامر الولايات المتحدة، كما حصل بمبادرة الأمير عبد الله بن عبد العزيز في بيروت ووافق عليها جميع العرب والتي باع فيها دماء الشهداء وباع فيها أرض فلسطين إرضاء ومناصرة لليهود وأميركا على المسلمين، هؤلاء الحكام قد خانوا الله ورسوله وخرجوا من الملة وخانوا الأمة).

قايل لكم التكفير عند ابن لادن اسهل من شرب الماء

وارخص من ابو ريالين

خخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخ



رأي علماء السنة في المفجرين

قال الإمام عبد العزيز بن باز - رحمه الله - :

( لا شك أن هذا الحادث إنما يقوم به من لا يؤمن بالله واليوم الآخر ، لا تجد من يؤمن بالله واليوم الآخر إيمانا صحيحا يعمل هذا العمل الإجرامي الخبيث الذي حصل به الضرر العظيم والفساد الكبير، إنما يفعل هذا الحادث وأشباهه نفوس خبيثة مملوءة من الحقد والحسد والشر والفساد وعدم الإيمان بالله ورسوله نسأل الله العافية والسلامة )
نشرت في جريدة المدينة في 25/5/1416هـ. وهي في المجلد السابع من الفتاوى



قال الإمام ابن عثيمين - رحمه الله - :

(( لا شك أن هذا العمل لا يرضاه أحد، كل عاقل، فضلا عن المؤمن، لأنه خلاف الكتاب والسنة، ولأن فيه إساءة للإسلام في الداخل والخارج.. ولهذا تعتبر هذه جريمة من أبشع الجرائم، ولكن بحول الله إنه لا يفلح الظالمون، سوف يعثر عليهم إن شاء الله، ويأخذون جزاءهم، ولكن الواجب على طلاب العلم أن يبينوا أن هذا المنهج منهج خبيث، منهج الخوارج الذي استباحوا دماء المسلمين وكفوا عن دماء المشركين )) ·

وقال الإمام ابن عثيمين - رحمه الله - :

أولئك الذين يلقون المتفجرات في صفوف الناس زعما منهم أن هذا من الجهاد في سبيل الله، والحقيقة أنهم أساؤا إلى الإسلام وأهل الإسلام أكثر بكثير مما أحسنوا.

ماذا أنتج هولاء ؟ أسألكم هل أقبل الكفار على الاسلام أو ازدادوا نفرة منه ؟

وأهل الإسلام يكاد الإنسان يغطي وجهه لئلا ينسب إلى هذه الطائفة المرجفة المروعة والإسلام بريء منها، الإسلام بريء منها.

حتى بعد أن فرض الجهاد ما كان الصحابة يذهبون إلى مجتمع الكفار يقتلونهم أبداً إلا بجهاد له راية من ولي قادر على الجهاد.

أما هذا الإرهاب فهو والله نقص على المسلمين، أقسم بالله .

لأننا نجد نتائجه ما في نتيجة أبدا بل هو بالعكس فيه تشويه السمعة ، ولو أننا سلكنا الحكمة فاتقينا الله في أنفسنا وأصلحنا أنفسنا أولاً ثم حاولنا إصلاح غيرنا بالطرق الشرعية لكان نتيجة هذا نتيجة طيبة )) . أ هـ تمّ الشرح في الثاني من ربيع الأول 1419هـ


اقرأ مايقولة العلامة ابن باز رحمه الله عن ابن لادن


وقال الإمام عبد العزيز بن باز – رحمه الله -

في (جريدة المسلمون - 9 /5/ 1417):

(( أسامة بن لادن:

من المفسدين في الأرض،

ويتحرى طرق الشر الفاسدة


وخرج عن طاعة ولي الأمر )).

وقال علامة اليمن الشيخ المحدث الكبير مقبل بن هادي الوادعي - رحمه الله- في ابن لادن:
(( أبرأ إلى الله من بن لادن؛
فهو شؤم وبلاء على الأمة وأعمــاله شر )).
جريدة الرأي العام الكويتية بتاريخ 19/12/1998 العدد : 11503
__________________
شكرا يابو متعب

آخر من قام بالتعديل حجرف; بتاريخ 21-09-2007 الساعة 12:37 AM. السبب: دمج تلقائي لمشاركة متكررة
حجرف غير متصل  
قديم(ـة) 21-09-2007, 03:23 AM   #27
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Mar 2007
المشاركات: 1,168
قوة التقييم: 0
نازف is on a distinguished road
:/


البتار


هل أطلعت على هذه المقـاله قليلاً


ابن لادن (إمام الخوارج) لا إمام المجاهدين!

د. إبراهيم بن عبدالله المطلق

يكرر البعض ممن خدع بشيخ الخوارج وإمامهم أسامة بن لادن بأنه إمام المجاهدين وشيخ المرابطين ولا شك أن هذا اللقب لا يستحقه ابن لادن وليس أهلا له وحقيقة ما يستحق أنه إمام الخوارج المعاصرين فقد شق العصا وفرق الكلمة
وكفر المسلمين الموحدين من الولاة والعلماء وخصوصاً ولاة وعلماء هذا البلد الكريم والذين هم أقرب الناس إلى الاستقامة والصلاح الظاهر والباطن وأصدق الناس في طاعة الله ورسوله صلى الله عليه وسلم وأشد الناس عملاً بالكتاب والسنة وتمسكا بأحكامهما.

كيف يكون ابن لادن مجاهدا وقد خرج على إمام المسلمين وخلع بيعته وحكم بكفره وكيف يكون مجاهدا وقد تهجم على الإمام العلامة سماحة الشيخ ابن باز رحمه الله متهما إياه بالمداهنة للحكام المرتدين وكيف يكون مجاهداً وقد خالف أحكام الجهاد التي بينها أئمة السلف وعلماء الخلف الربانيون
وآكدها أن يكون الجهاد خلف الإمام الأعظم كما كان في عهد النبي صلى الله عليه وسلم طيلة حياته الجهادية عليه الصلاة والسلام وكما كان في عهد الخلفاء الراشدين طيلة الخلافة الراشدة
وكما كان في عهد دولتي بني أمية وبني العباس وتلكم هي القرون المفضلة التي زكاها النبي صلى الله عليه وسلم وحث على التأسي بها وهذه هي عقيدة أهل السنة والجماعة في الجهاد في سبيل الله تعالى.

من المؤسف أن هناك من بني جلدتنا وممن هو محسوب على طلبة العلم ما زال يقرر ويؤكد مكانة ابن لادن ويردد عبارات أنه إمام المجاهدين
وشيخ المرابطين وغيرها من العبارات محاولا التغرير بأكبر عدد ممكن من صغار السن ليزج بهم في غياهب الضلال الفكري والانحراف العقدي
ولينهي دقائق حياتهم في عمليات انتحارية ببلاد الرافدين
أو مشاركات قتالية في فتح الإسلام أو يزج بهم في غياهب سجون بعض الدول المتربصة بنا وبدولتنا وشعوبنا.

أي جهاد يحمل لواءه إمام الخوارج مخالفاً به كل أحكام ونصوص الجهاد التي جاء بها كتاب الله وسنة نبيه صلى الله عليه وسلم.

أي جهاد يحمل لواءه إمام الخوارج مؤكد فيه للناشئة وجوب عقوق الوالدين للمشاركة في الجهاد المعاصر مبينا - فقيه الخوارج - بأنه واجب عيني يجب معه عقوق الوالدين مخالفاً نصوص القرآن الكريم في وجوب بر الوالدين ومن ذلك
قوله تعالى "وقضى ربك أن لا تعبدوا إلا إياه وبالوالدين إحسانا".

وهل هناك جهاد أعظم وأفضل وأعلى درجة ومنزلة من الجهاد مع إمام المجاهدين محمد بن عبدالله صلى الله عليه وسلم وحينما جاءه رجل يستأذنه بالجهاد معه سأله عن والديه أحيين هما قال نعم فأجابه عليه السلام بقوله "ارجع إليهما ففيهما فجاهد".

الكثير ممن زج بهم شيخ الضلال ابن لادن في قضية الجهاد اعترفوا بعقوقهم لوالديهم وقد أثمر هذا العقوق مرضا مزمنا لأحد الوالدين أو كلاهما بل أثمر عن وفاة بعض الوالدين متأثراً بمصيبة ابنه فما مصير هذا العاق بين يدي مولاه يوم أن تتطاير الصحف وقد قدم على ربه عاقا لوالديه بحجة الجهاد في سبيل الله تعالى على معتقد الخوارج.

الكثير ممن خدع بجهاد شيخ الخوارج يرتكب مخالفات كبيرة في سبيل الانضمام إلى ركب المجاهدين فنجده لا يبالي في شأن الصلاة والتي هي الركن الثاني من أركان هذا الدين فربما أهملها فترة من الزمن وتجده يصر على حق لحيته مخالفا سنة النبي صلى الله عليه وسلم ليوهم السلطات
وتجده يزور جواز السفر مخالفاً للأنظمة ومرتكبا معصية صريحة لولي الأمر فأي جهاد حقيقي لا يمكن القيام به إلا بترك الواجبات وارتكاب المحرمات والمنهيات مما هي أهم من الجهاد كالصلاة وبر الوالدين وغيرهما.

ألم يأن لناشئتنا أن يتفقهوا في دينهم وأن يسألوا أهل الذكر من كبار العلماء وأهل الفتيا فيما التبس عليهم من قضايا عقدية وشرعية هامة ربما قدموا فيها أراوحهم على أكفهم بحثاً عن الدرجات العلا في الجنة.

ألم يأن لناشئتنا أن يكونوا على مستوى من الكياسة والفطنة والذكاء والدهاء ليحذروا دعاة الفتنة والضلال الذين يسعون جاهدين للزج بهم في فتن ومحن بعض الدول المنكوبة المجاورة وغيرها ولو سأل أحدهم لم لا تذهب أنت أو ترسل ابنك لحار بالجواب وتلعثم في الرد.

ألم يأن لناشئتنا أن يحذروا المواقع المشبوهة في شبكة الانترنت
والتي تحرض ليل نهار على الانضمام لكتائب جهاد أئمة الخروج والتكفير وتصف الانتحاريين بالشهداء إمعانا في تضليل الآخرين ودعوتهم للتسجيل المبكر في هذه العمليات القتالية دون شرط أو قيد أو نسبة معينة في شهادة الثانوية العامة.

إن من المؤسف أن تأتي الإحصائيات بعدد لا بأس به من أبنائنا وفلذات أكبادنا قد جندوا لعمليات انتحارية في العراق وفي لبنان وفي أفغانستان وغيرها من بلدان العالم.

ألا يدل ذلك على وجود خيانة عظمى وخلل واضح وتقصير كبير في المؤسسات المناط بها توجيه الأمة وتربيتها وتعليمها ونصحها وإصلاحها.

أليس من الخيانة أن تبقى المؤسسات الأمنية وحيدة في الميدان لمعالجة هذا الخلل ومتابعة ومطاردة كل شخص يخشى تورطه في انحراف فكري ربما جره إلى الفرار إلى إحدى جبهات الفتنة والتفجير في إحدى دول الجوار.

أؤكد أن ناشئتنا فقط هم المستهدفون وأبناؤنا فقط هم وقود الفتنة والتفجير في تلكم البلدان فلِم لا يحاسب الخونة والمضللون ومروجو فكر تنظيم القاعدة وعملياته الانتحارية أشد المحاسبة ويطبق في حقهم أشد أنواع العقوبة لنبقي على البقية الباقية من صغارنا وفلذات أكبادنا؟!. والله من وراء القصد.


..
.



وعلمائك ما بجلوه الا يوم كان مجاهد بحق وحقيقه
لا يوم أنه مبهم مذبذب لا إلى هؤلا ولا إلى هؤلا





/:
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
نازف غير متصل  
قديم(ـة) 21-09-2007, 04:52 AM   #28
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Aug 2007
المشاركات: 301
قوة التقييم: 0
نسرين is on a distinguished road
اصلا واضح انه عدو..وعينه على الحكم بس...بعدين يكفي انه مايطلع الابقناةالحقيرة
نسرين غير متصل  
قديم(ـة) 21-09-2007, 02:04 PM   #29
عضو متألق
 
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 851
قوة التقييم: 0
حجرف is on a distinguished road
مشكور يانازف

بارك الله فيك

**********************
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها نسرين مشاهدة المشاركة
اصلا واضح انه عدو..وعينه على الحكم بس...بعدين يكفي انه مايطلع الابقناةالحقيرة
صدقت يانسرين وابن لادن ليست عينه فقط على الحكم بل كل جوارحه

اقرأي ماذا يقول الشيخ سلمان العودة حفظه الله في مقتطف من رسالته الموجهة لابن لادن

"هل هناك تصميم على الوصول إلى الحكم ولو على جثث الآلاف المؤلفة من المسلمين؟ من المسؤول عن تنشيط أفكار التكفير والقتل حتى تفشت بين الأسرة الواحدة وأدت إلى القطيعة والعقوق والتفكك؟ من المسؤول عن شباب ذهبوا للقتال وتركوا خلفهم أمهات مكلومات و زوجات حزينات، وأطفالا يتامى ينتظرون بذهول عودة أبيهم؟ من المسؤول عن ملاحقة العمل الخيري والشك في كل مشروع إسلامي، ومطاردة الدعاة في كل مكان بتهمة العنف والإرهاب؟ ومن المسؤول عن اكتظاظ السجون بالشباب، حتى أصبحت هذه السجون مفرخة لموجة جديدة من التكفير والغلو والعنف والتطرف؟".

الشيخ سلمان يدرك ويعرف جيدا ان ابن لادن غايته الحكم

والا لما وجه اليه كلاما على هذا النحو

بل ان غاية ابن لادن تتعدى كل ذلك

فعندما ظهر ابن لادن في قناته المفضلة قناة الجزيرة وامر اتباعه صراحة باستهداف النفط في السعودية

اعترف احد اتباعه في السعودية بان الهدف من وراء استهداف مصافي النفط

هو اثارة امريكا لتحتل السعودية

فهل استهداف المسلمين وترويعهم وسفك دمائهم في بلد يضم بين جنباته الحرمين الشريفين

وهل تدمير مصدر رزقهم بعد الله

هل هذا من الجهاد في شيء ؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

حسبنا الله ونعم الوكيل
__________________
شكرا يابو متعب

آخر من قام بالتعديل حجرف; بتاريخ 21-09-2007 الساعة 02:21 PM. السبب: دمج تلقائي لمشاركة متكررة
حجرف غير متصل  
قديم(ـة) 22-09-2007, 01:26 AM   #30
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
المشاركات: 367
قوة التقييم: 0
ابو البتار is on a distinguished road
Post [ ’ يـا سلمــان .. لا خير في من لا يغـــار ‘ ]



يا سلمان ..
لا خير في من لا يغار




بسم الله رب العالمين والصلاة والسلام على البشير النذير نبي الرحمة ونبي الملحمة ..



قَالَ سَعْدُ بْنُ عُبَادَةَ لَوْ رَأَيْتُ رَجُلًا مَعَ امْرَأَتِي لَضَرَبْتُهُ بِالسَّيْفِ غَيْرَ مُصْفَحٍ فَبَلَغَ ذَلِكَ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ

" أَتَعْجَبُونَ مِنْ غَيْرَةِ سَعْدٍ وَاللَّهِ لَأَنَا أَغْيَرُ مِنْهُ وَاللَّهُ أَغْيَرُ مِنِّي وَمِنْ أَجْلِ غَيْرَةِ اللَّهِ حَرَّمَ الْفَوَاحِشَ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ وَلَا أَحَدَ أَحَبُّ إِلَيْهِ الْعُذْرُ مِنْ اللَّهِ وَمِنْ أَجْلِ ذَلِكَ بَعَثَ الْمُبَشِّرِينَ وَالْمُنْذِرِينَ وَلَا أَحَدَ أَحَبُّ إِلَيْهِ الْمِدْحَةُ مِنْ اللَّهِ وَمِنْ أَجْلِ ذَلِكَ وَعَدَ اللَّهُ الْجَنَّةَ "(صحيح البخاري)

جفاني النوم ولم أستطع نسيان ما قاله الشيخ سلمان العودة عن شيخ المجاهدين أسامة .. وقد كتب في الرد عليه كثير من الفضلاء والمشائخ .. ولا عجب فـ "إِنَّ اللَّهَ يُدَافِعُ عَنِ الَّذِينَ آَمَنُوا إِنَّ اللَّهَ لَا يُحِبُّ كُلَّ خَوَّانٍ كَفُورٍ" ..

ولم أكن أنو الرد .. أما هذه فمجرد خواطر من شاب متحمس !

أتقلب يمنة ويسرة عل النوم يتسلل إلى أجفاني لكن يأبى إلا أن يأتي صوت أبي مصعب الزرقاوي رحمه الله بنبرته القوية التي تقطر غيرة على المسلمين وهو يقول : " كلما تذكرت أخواتنا الحرائر في سجون الصليبيين وكلما تراءت أمامي صورة تلك الحرة الثكلى وهي تُـكره على تجرع كأس ملئت بـمني عباد الصليب تميـــد بي الأرض"أين غيرة يا شيخ سلمان من غيرة المجاهدين ؟!

تتحرق قلوبنا أسى على حال علماء الأمة وهم ينافقون القريب والبعيد على حساب دينهم وأبطال أمتهم

ويغيب عن أذهاننا أنهم لا يمثلون هذه الأمة وإنما يمثلون أنفسهم ومصالحهم ..
.. ولو رأى حرمات الله تنتهك ما تحرك .. أما دعاوى غيرتهم على دماء المسلمين فينقضها

قال ابن القيم رحمه الله في إعلام الموقعين : "وَأَيُّ دِينٍ وَأَيُّ خَيْرٍ فِيمَنْ يَرَى مَحَارِمَ اللَّهِ تُنْتَهَكُ وَحُدُودَهُ تُضَاعُ وَدِينَهُ يُتْرَكُ وَسُنَّةَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يُرْغَبُ عَنْهَا وَهُوَ بَارِدُ الْقَلْبِ سَاكِتُ اللِّسَانِ ؟ شَيْطَانٌ أَخْرَسُ ، كَمَا أَنَّ الْمُتَكَلِّمَ بِالْبَاطِلِ شَيْطَانٌ نَاطِقٌ، وَهَلْ بَلِيَّةُ الدِّينِ إلَّا مِنْ هَؤُلَاءِ الَّذِينَ إذَا سَلَّمْت لَهُمْ مَآكِلَهُمْ وَرِيَاسَاتِهِمْ فَلَا مُبَالَاةَ بِمَا جَرَى عَلَى الدِّينِ ؟ ، وَخِيَارُهُمْ الْمُتَحَزِّنُ الْمُتَلَمِّظُ ، وَلَوْ نُوزِعَ فِي بَعْضِ مَا فِيهِ غَضَاضَةٌ عَلَيْهِ فِي جَاهِهِ أَوْ مَالِهِ بَذَلَ وَتَبَذَّلَ وَجَدَّ وَاجْتَهَدَ ، وَاسْتَعْمَلَ مَرَاتِبَ الْإِنْكَارِ الثَّلَاثَةِ بِحَسَبِ وُسْعِهِ .
وَهَؤُلَاءِ - مَعَ سُقُوطِهِمْ مِنْ عَيْنِ اللَّهِ وَمَقْتِ اللَّهِ لَهُمْ - قَدْ بُلُوا فِي الدُّنْيَا بِأَعْظَمَ بَلِيَّةٍ تَكُونُ وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ ، وَهُوَ مَوْتُ الْقُلُوبِ ؛ فَإِنَّهُ الْقَلْبُ كُلَّمَا كَانَتْ حَيَاتُهُ أَتَمَّ كَانَ غَضَبُهُ لِلَّهِ وَرَسُولِهِ أَقْوَى ، وَانْتِصَارُهُ لِلدِّينِ أَكْمَلُ"



ظهر الشيخ سلمان ليصبغ الشرعية على أعمال الصليبيين وعملائهم المرتدين وليلقي اللائمة على المجاهدين فيما يحدث للمسلمين من مآسي .. ويتناسى" إِنَّ اللَّهَ لَا يُصْلِحُ عَمَلَ الْمُفْسِدِينَ


فما حقيقة قول الشيخ سلمان ؟

وهل تراه يصب في مصلحة المسلمين وهو يحارب بلسانه أولياء الله الموحدين ؟

أم يصب في مصلحة الصليبيين الذين انكسرت شوكتهم على أيدي أولياء الله الموحدين ؟

أم هو تبرير للقعود والتخاذل بل والخذلان ؟

أهو التنكب عن الدرب وتولي أعداء الأمس من السجانين ومعاداة أولياء الأمس من المجاهدين ؟

ولا عجب من صنيع سلمان .. فهذه نهاية مسلك القعود مع الخوالف والعيش تحت ظل إعلام الصليب !

أما العجب فهو من الدعوى العريضة التي ولدت ميتة .. بأن المجاهدين هم من قتل المسلمين وزعزع الأمن العالمي
اتهام مضحك مبكي على حال هذه الأمة .. وعزاءنا أن شيوخ الفضائيات لم يكونوا ليظهروا لو أن أهل الحق ليسوا بين مطارد وأسير في سجون الصليبيين وأولياء أمر سلمان المرتدين

وتوجد حكاية في السياق .. خلاصتها أن رجلا فقد مبلغا من المال في مكان مظلم فذهب يبحث عنه في مكان آخر مضيء !!
وكأنه يقول .. كان الواجب أن لا توسخ ثوب الجلاد بدمائك المتناثرة .. عيب عليك أنك تقاوم من ينتهك عرض أخواتك .. فسينتهك عرضك أنت أيضا إن اعترضت فتكسب إثما مبينا لإلقائك نفسك إلى التهلكة
ثم إنهم ليسوا أخواتك من دمك .. ومن أدراك أنهن مسلمات أصلا ؟!
ولا بد من إذن ولي الأمر ولو فجر الأمريكي بأختك وأخذ مالك ومزق مصحفك .. فأن يهدي الله بك ذلك الأمريكي الصائل عليك خير لك من الدنيا كلها !

وجدتها يا شيخ سلمان ...

إننا نحس وكأن أعراضنا هي التي تنتهك عندما نشاهد تلك المرأة الكشميرية والهندوس يهتكون عرضها في الشارع
وتغلي دمائنا ونحارب أوليائك وأربابهم (الأمريكان) وأداة الجريمة (الجيوش المرتدة) عندما نشاهد الحرة المحتجبة تنزع ثيابها في العراق ويهتك عرضها جهارا نهارا
وإن بعدت المسافات بيننا وبين العراق وكشمير



إن أعمال سلمان تصب في مصلحة الصليب .. وهي ضد الجهاد أو ما أصبح سلمان يسميه عنفا وهمجية

فأين الجهاد ؟!

إن الأمر بسيط جدا ..

فبلادنا المحتلة لا تعود إلا بالجهاد

وشرعنا المغيب لا يعود إلا بالجهاد

ونحن مع الجهاد والقتال وضد الصليب وعملائه ..
واعلم يا شيخ سلمان أننا مع الله وإن هزمنا في الدنيا والله مولانا .. ولم نختر هذا الطريق عبثا بل لم نجد حلا سواه .. "

وَقَاتِلُوهُمْ حَتَّى لَا تَكُونَ فِتْنَةٌ وَيَكُونَ الدِّينُ كُلُّهُ لِلَّهِ "
ولم نجد حلا للمسلمين الذين تتباكى عليهم غير قول الله تعالى
"وَمَا لَكُمْ لَا تُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَالْمُسْتَضْعَفِينَ مِنَ الرِّجَالِ وَالنِّسَاءِ وَالْوِلْدَانِ الَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا أَخْرِجْنَا مِنْ هَذِهِ الْقَرْيَةِ الظَّالِمِ أَهْلُهَا وَاجْعَلْ لَنَا مِنْ لَدُنْكَ وَلِيًّا وَاجْعَلْ لَنَا مِنْ لَدُنْكَ نَصِيرًا * الَّذِينَ آَمَنُوا يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَالَّذِينَ كَفَرُوا يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ الطَّاغُوتِ فَقَاتِلُوا أَوْلِيَاءَ الشَّيْطَانِ إِنَّ كَيْدَ الشَّيْطَانِ كَانَ ضَعِيفًا"



فيا شباب الإسلام


ضعوا نصب أعينكم أشلاء الأطفال وصرخات الثكالى وآهات الشيوخ



فجروا بركان الغضب احرقوا الأرض تحت أقدام اليهود وأعوانهم أبيدوا جيشهم



دمروا الياتهم أسقطوا طائراتهم واقعدوا لهم كل مرصد اكمنوا لهم فى البيوت والأودية والمنعطفات



اتخذوا الليل ستارا وحولوا صبحهم نارا



وليكن هتافكم وشعاركم فى المعارك
الله أكبر دين الله الغالب

أحد الشباب المتحمسين المغرر بهم على زعم الشيخ سلمان
أخوكم/ درع لمن وحد (( الصارم البتار ))
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
ابو البتار غير متصل  
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح


مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
هواتف وايميلات المشــايخ ((ارجوو التثبيت للفائده RaulBlanco7 المنتدى الدعوي و الأسرة والمجتمع 2 27-08-2007 10:10 AM
اتحاف البشر بكلام العلماء في سلمان وسفر....!!! الواثق بالله المنتدى العام والمواضيع المتنوعة 23 16-06-2007 12:56 PM
أسماء المعلمات الحاصلات على الحوافز للعام 27/28 الفصل الثاني العنود منتدى التربية والتعليم 16 15-06-2007 05:06 PM
رسالة الى الواثق بالله !!!! فوفو حبوبو المنتدى العام والمواضيع المتنوعة 25 11-06-2007 01:04 PM
أجـــــمـــــل دمـــــــعــــــة!!! ابو سلطان المنتدى الأدبي والشعر و الألغاز 6 09-06-2007 12:07 AM


الساعة الآن +3: 10:00 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19