عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 17-11-2007, 01:39 PM   #11
عضو بارز
 
صورة محمد منير ابو سيوف الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 614
قوة التقييم: 0
محمد منير ابو سيوف is on a distinguished road
سالم الصقيه

تسلم على المرور والمشاركه


أذا كان الملك فيصل حرر كل عبيد العالم فمن أين ستأتي بجارية ...؟؟؟؟


اقصد الجواري والعبيد الي ماهم في ملكيته


بس ملاحظتك قووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووويه ماشاء الله عليك






مسافر

تسلم على المرور



طيب تملك وشراء الاسلحه بكافة انواعها حتى اسلحة الصيد حرررررررررررررررام شرعا صح كذا اجل

فكر بالموضوع وسوف تحتار ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

شي يحير

محتار في هذا الامر
__________________
الصمان
محمد منير ابو سيوف غير متصل  

 
قديم(ـة) 17-11-2007, 02:33 PM   #12
عضو متواجد
 
تاريخ التسجيل: Nov 2007
البلد: بـهـالـــدنــيـا
المشاركات: 51
قوة التقييم: 0
مجرد إنسان is on a distinguished road
معلومة:كان التحرير خصب من فوق فيصل من الأمم المتحدة وكانت اتفاقيه عالميه إجبارية
مجرد إنسان غير متصل  
قديم(ـة) 17-11-2007, 02:57 PM   #13
مشرف المنتدى الأدبي
عضو مجلس الإدارة
 
تاريخ التسجيل: Aug 2003
البلد: القصيم - الرس
المشاركات: 13,373
قوة التقييم: 28
الطموح will become famous soon enough
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ أَطِيعُواْ اللّهَ وَأَطِيعُواْ الرَّسُولَ وَأُوْلِي الأَمْرِ مِنكُمْ فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ وَالرَّسُولِ إِن كُنتُمْ تُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ ذَلِكَ خَيْرٌ وَأَحْسَنُ تَأْوِيلاً [النساء : 59]
__________________
هنا ذكريات جميلة .. وأحلام قلب.. وأغنيات الصداقة
هنا الحاضر المؤلم
هنا المسقبل المجهول
وهناك أحلام تولد al6amooh@
الطموح غير متصل  
قديم(ـة) 05-12-2007, 07:44 PM   #14
عضو بارز
 
صورة محمد منير ابو سيوف الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 614
قوة التقييم: 0
محمد منير ابو سيوف is on a distinguished road
Cool تحي العداله


اعصابك يالغالي لا يطق فيك عرق

اي اذا كان حلال ليش لا ودي املك عبد وجاريه وبكل صراحه

الكثير والكثير عن هذا الامر يجول ويصول في داخل اعماقي

وبعدين لعلمك انت العبد كثار في العالم الاسلامي ومازالو يباعون ويشترون من قبل تجار الرق في انحاء العالم

ولعلمك انت ترى في عبيد مسلمين مملوكين من قبل مسلمين ولا فيها شي بالشرع طالما انه شاريه بماله وملك له

موسوعتي الثقافيه فيها تصارع فكري ديني وثقافي غن هذا الامر

تسلم على المرور والمشاركه واضافة القليل من ماتملك في موسوعتك الثقافيه ياقلبي
__________________
الصمان
محمد منير ابو سيوف غير متصل  
قديم(ـة) 05-12-2007, 07:50 PM   #15
عضو بارز
 
صورة محمد منير ابو سيوف الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 614
قوة التقييم: 0
محمد منير ابو سيوف is on a distinguished road
Lightbulb مجرد انسان


تسلم على هالمعلومه المهمه جدا

ولاكن متى وما نص هذه الاتفاقيه

ولاكن الامر مازال قام ومازال تجار الرق يبيعون ويشترون في بلاد الاسلام وبالذات في شرق اسيا وفي افريقيا
__________________
الصمان
محمد منير ابو سيوف غير متصل  
قديم(ـة) 05-12-2007, 07:54 PM   #16
عضو بارز
 
صورة محمد منير ابو سيوف الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2005
المشاركات: 614
قوة التقييم: 0
محمد منير ابو سيوف is on a distinguished road
Cool الطموح



تسلم يالغالي على الايه الكريمه


بس ياليتك خليت النص هذا هو الي بالون الاحمر بعد

( فَإِن تَنَازَعْتُمْ فِي شَيْءٍ فَرُدُّوهُ إِلَى اللّهِ وَالرَّسُولِ )


اعتقد كذا ابلغ ولا لا

تسلم على المرور يالغالي
__________________
الصمان
محمد منير ابو سيوف غير متصل  
قديم(ـة) 05-12-2007, 08:22 PM   #17
عضو متواجد
 
تاريخ التسجيل: Nov 2007
المشاركات: 50
قوة التقييم: 0
رحال العمر is on a distinguished road
السؤال هل العبيد الان خلقو على انهم عبيد ؟

ام انهم اختطفو من اهاليهم صغارا ثم تم بيعهم عندما كبرو ؟

ما بني على باطل فهو باطل
رحال العمر غير متصل  
قديم(ـة) 05-12-2007, 08:44 PM   #18
عضو بارز
 
تاريخ التسجيل: May 2007
المشاركات: 417
قوة التقييم: 0
المحمد is on a distinguished road
يقول فضيلة الشيخ محمد المنجد في موقعه الإسلام سؤال وجواب :

الإسلام والرق :
يقرر الإسلام أن الله عز وجل خلق الإنسان كامل المسئولية وكلفه بالتكاليف الشرعية ورتب عليها الثواب والعقاب على أساس من إرادته واختياره .
ولا يملك أحد من البشر تقييد هذه الإرادة ، أو سلب ذلك الاختيار بغير حق , ومن اجترأ على ذلك فهو ظالم جائر .
هذا مبدأ ظاهر من مبادئ الإسلام في هذا الباب وحينما يثار التساؤل : كيف أباح الإسلام الرق ؟
نقول بكل قوة وبغير استحياء : إن الرق مباح في الإسلام , ولكن نظرة الإنصاف مع التجرد وقصد الحق توجب النظر في دقائق أحكام الرق في الإسلام من حيث مصدره وأسبابه ثم كيفية معاملة الرقيق ومساواته في الحقوق والواجبات للحر وطرق كسب الحرية وكثرة أبوابها في الشريعة ، مع الأخذ في الاعتبار نوع الاسترقاق الجديد في هذا العالم المتدثر بدثار الحضارة والعصرية والتقدمية .
لقد جاء الإسلام وللرق أسباب كثيرة ، منها : الحروب ، المدين إذا عجز عن الدين ، يكون رقيقا ، السطو والخطف ، الفقر والحاجة .
وما انتشر الرق ذلك الانتشار الرهيب في قارات الدنيا إلا عن طريق هذا الاختطاف ، بل كان المصدر الأعظم في أوربا وأمريكا في القرون الأخيرة .
والإسلام يقف بنصوصه من هذا موقفاً حازماً حاسماً ، جاء في حديث قدسي : قال الله تعالى : ( ثَلَاثَةٌ أَنَا خَصْمُهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ ، وَمَنْ كُنْتُ خَصْمَهُ خَصَمْتُهُ ، ذكر منهم : رَجُلٌ بَاعَ حُرًّا فَأَكَلَ ثَمَنَهُ) رواه البخاري ( 2227) .
ومن الطريف أنك لا تجد في نصوص القرآن والسنة نصاً يأمر بالاسترقاق , بينما تحفل آيات القرآن وأحاديث الرسول صلى الله عليه وسلم بالعشرات من النصوص الداعية إلى العتق والتحرير.
كانت مصادر الرق ومنابعه كثيرة عند ظهور الإسلام , بينما طرق التحرر ووسائله تكاد تكون معدومة , فقلب الإسلام في تشريعاته النظرة فأكثر من أسباب الحرية ، وسَدَّ مسالك الاسترقاق , ووضع من الوصايا ما يسد تلك المسالك . فقد حصر الإسلام مصادر الرق التي كانت قبل الرسالة المحمدية في مصدر واحد فقط وهو : رق الحرب الذي يفرض على الأسرى من الكفار وكذا على نسائهم وأولادهم . قال الشيخ الشنقيطي رحمه الله : " وسبب الملك بالرق : هو الكفر ، ومحاربة الله ورسوله ، فإذا أقدر اللهُ المسلمينَ المجاهدين الباذلين مُهَجهم وأموالهم وجميع قواهم وما أعطاهم الله لتكون كلمة الله هي العليا على الكفار : جعلهم ملكاً لهم بالسبي إلا إذا اختار الإمام المنَّ أو الفداء لما في ذلك من المصلحة للمسلمين " انتهى من " أضواء البيان " (3/387) .
وقال أيضاً :
فإن قيل : إذا كان الرقيق مسلماً فما وجه ملكه بالرق ؟ مع أن سبب الرق الذي هو الكفر ومحاربة الله ورسله قد زال .
فالجواب : أن القاعدة المعروفة عند العلماء وكافة العقلاء : أن الحق السابق لا يرفعه الحق اللاحق ، والأحقية بالأسبقية ظاهرة لا خفاء بها .
فالمسلمون عندما غنموا الكفار بالسبي : ثبت لهم حق الملكية بتشريع خالق الجميع ، وهو الحكيم الخبير ، فإذا استقر هذا الحق وثبت ، ثم أسلم الرقيق بعد ذلك كان حقه في الخروج من الرق بالإسلام مسبوقاً بحق المجاهد الذي سبقت له الملكية قبل الإسلام ، وليس من العدل والإنصاف رفع الحق السابق بالحق المتأخر عنه كما هو معلوم عند العقلاء .
نعم ، يحسن بالمالك ويجمل به أن يعتقه إذا أسلم ، وقد أمر الشارع بذلك ورغَّب فيه ، وفتح له الأبواب الكثيرة . فسبحان الحكيم الخبير ( وتمَّت كلمة ربِّك صدقاً وعدلا لا مبدِّل لكلماته وهو السميع العليم ) الأنعام/115.
فقوله : ( صدقاً ) أي : في الأخبار ، وقوله : ( عدلاً ) أي : في الأحكام .
ولا شك أن من ذلك العدل : الملك بالرق وغيره من أحكام القرآن .
وكم من عائب قولاً صحيحاً وآفته من الفهم السقيم " انتهى من "أضواء البيان" ( 3 / 389) .
ولقد كان الأسر في الحروب من أظهر مظاهر الاسترقاق , وكل حرب لابد فيها من أسرى , وكان العرف السائد يومئذ أن الأسرى لا حرمة لهم ولا حق ، وهم بين أمرين إما القتل وإما الرق ، ولكن جاء الإسلام ليضيف خيارين آخرين : المن والفداء ، قال الله تعالى : (فَإِمَّا مَنًّا بَعْدُ وَإِمَّا فِدَاءً) محمد/4 .
ففي غزوة بدر أخذ النبي صلى الله عليه وسلم الفداء من أسرى المشركين وأطلق سراحهم ، وأطلق الرسول صلى الله عليه وسلم كثيراً من الأسرى في غزواته مجاناً ، منَّ عليهم من غير فداء ، وفي فتح مكة قيل لأهل مكة : اذهبوا فأنتم الطلقاء .
وفي غزوة بني المصطلق تزوج الرسول أسيرة من الحي المغلوب ليرفع من مكانتها , حيث كانت ابنة أحد زعمائه , وهي أم المؤمنين جويرة بنت الحارث رضي الله عنها ، فما كان من المسلمين إلا أن أطلقوا سراح جميع هؤلاء الأسرى .
فالإسلام ليس متعطشا لدماء الأسرى ، بل ولا متعطشا حتى لاسترقاقهم .
ومن هذا تدرك الصورة المحدودة والمسالك الضيقة التي يلجأ إليها في الرق , وهو لم يلغه بالكلية , لأن هذا الأسير الكافر المناوئ للحق والعدل كان ظالماً ، أو معيناً على ظلم ، أو أداة في تنفيذه أو إقراره , فكانت حريته فرصة لفشو الطغيان والاستعلاء على الآخرين ، والوقوف في وجه الحق ، ومنعه من الوصول إلى الناس .
إن الحرية حق أصيل للإنسان ، ولا يسلب امرؤ هذا الحق إلا لعارض نزل به , والإسلام – عندما قبل الرق في الحدود التي أوضحناها – فهو قيّد على إنسان استغلَّ حريته أسوأ استغلال .... فإذا سقط أسيراً إثر حرب عدوان انهزم فيها ، فإن إمساكه بمعروف مدة أسره تصرف سليم .
ومع كل هذا فإن فرصة استعادة الحرية لهذا وأمثاله في الإسلام كثيرة وواسعة .
كما أن قواعد معاملة الرقيق في الإسلام تجمع بين العدالة والإحسان والرحمة .
فمن وسائل التحرير : فرض نصيب في الزكاة لتحرير العبيد , وكفارات القتل الخطأ والظهار والأيمان والجماع في نهار رمضان , إضافة إلى مناشدة عامة في إثارة للعواطف من أجل العتق والتحرير ابتغاء وجه الله .
المحمد غير متصل  
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح


مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
«°·.¸.•°°·.¸.•°» أفـــــــراح العمــــاش والحميـــــــد «°·.¸.•°°·.¸.•°» ....ابو علي.... منتدى الافراح والمناسبات و التغطيات والتهاني 53 04-11-2007 09:42 PM
ثلاثة ابيات شعر تقرأها من اليمين مدحاً و تقرأها من اليسار ذماً المروانـ.ص.م.ـي المنتدى الأدبي والشعر و الألغاز 3 21-09-2007 08:40 PM
لماذا يرتدي ابناء قبائل شمر العقل مائل على اليمين ضوء المنتدى العام والمواضيع المتنوعة 9 21-08-2007 01:56 AM


الساعة الآن +3: 03:14 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19