عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

موضوع مغلق
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 20-11-2007, 06:27 PM   #31
 
تاريخ التسجيل: Jun 2003
البلد: الرس
المشاركات: 7,768
قوة التقييم: 0
سالم الصقيه is on a distinguished road
جواب : أخي الفاضل أريد أن أسألك سؤال00 هل ورد عن رسول الله صلى الله عليه و سلم حديث واحد يحدد و يبين أنه لن يأتي بعد عصر الجور إلا خليفة واحد يطلق عليه لقب المهدي ؟؟
الجواب , طبعا لا ,,, إذاً الأمر يبقى على الإطلاق و لا يقيد إلا بنص شرعي علما أنه قد ثبت في كتب الصحاح خلفاء آخرين مثل القحطاني و الذي يقول رسولنا الكريم صلى الله عليه و سلم ) و الله ما هو دونه (المقصود دون المهدي
و ذكر أيضا من الخلفاء الجهجاه ,, و لهذا الرجل شأن عظيم و إلا لما بشر به رسول الله صلى الله عليه و سلم
فإذا علمت أخي الفاضل 00أن المهدي يسلم الحكم لعيسى عله السلام 00و أن المؤمنين لا يلبثون خلف عيسى عليه السلام إلا قليل جدا
و الحرب قد وضعت أوزارها فلا جهاد و لا حرب ، و الشمس قد طلعت من الغرب ، و الدابة قد خرجت ، و الأمر بيد الله بين لحظة و أخرى ، المؤمنون ينتظرون الريح الطيبة لتأخذهم 00
فقل لي في أي زمن سيحكم الجهجاه و القحطاني و هؤلاء من غير قريش ؟
و أين بقية الخلفاء الاثنا عشر من قريش و الذين لن تقوم الساعة حتى يحكموا؟؟؟
و هنا أذكر أن هؤلاء الخلفاء يجب أن تجمع عليهم الأمة كما أجمعت على أبي بكر و عمر و بقيت الخلفاء الراشدين ، و من يظن أن عمر بن عبد العزيز منهم فهو واهم00 نعم عمر من حيث العدل كان راشدي00 و لكن أخذ الحكم بالوراثة و التعيين و شرط أولئك الخلفاء أن تجمع عليهم الأمة فماذا تجيب هذه النصوص الصحيحة و التي دعمت ما ذكرت و هي مذكورة في متن الموضوع و لا حاجة لتكرارها هنا ، هذا طبعا لم أناقش معك بقية الأمور التي تجعل من إفراد شخص واحد بلقب المهدي ,, أمرا مستحيلا00
أكرر ستجد بالرد 151 بعضها و في جوانب الموضوع الشيء الكثير0
أخي الفاضل أنا لا أريد فرض أمر ما أقصد منه الشهرة و التعظيم فكلنا في محيط مجهول 00و لكنها دراسة أحببت أن أعرضها عليكم 0
و أنا أقول أنها قابلة للخطأ و الصواب ، و أنا مستعد إن شاء الله للنقاش حولها حتى تملوا ، المهم أن نخرج بشيء نافع و لو كان هذا الأمر0 (حفظ حديث واحد من أحاديث الفتن )
أخي الفاضل بالنسبة للفتوحات التي ذكرت ,, فلا تعطي الأمر حجما يفوق حجمه 00العالم وقت الملحمة لن يكون كما تتصوره اليوم
روما و بانكوك و طوكيو و موسكو غيرها 00العالم سيكون و الله أعلم مداره على ثلاث أركان :
العالم الإسلامي: و سيشمل أجزاء كبيرة من جغرافيا العالم العربي
العالم المسيحي: و الذي سيكون امتداده في عاصمتي الكفر روما و قسطنطينية
اليهود: سيكونون الناجي منهم كالجرذ الفار يختبأ في مدينة أصفهان
الوثنيون: سيكونون في أرض الهند
أما بقية الأرض فلن تكون معمورة بالشكل الذي تراه اليوم ، و يكفي أن أقول لك الجيوش التي قد قلت عنها أنت انها ستفتح الهند قد و صفها الذي لا ينطق عن الهوى (( بالعصابة )) ، عصابة يا أخي تأتي بملوك الهند مقيدين بالأصفاد 0
أما فيما يتعلق بأمر الحضارة و زوالها ، فهذا منطقيا يجب أن تقبل به لأن الأمة الإسلامية أمة ضعيفة تكنولوجياً00 وهذا يجعل قيام الدولة الإسلامية في ظل هذا التفاوت مستحيل ، إذا لا بد من بروز عامل يجعل هذا التفاوت صفرا ، و حتى لو حدث هذا الأمر فستكون المعركة بيننا و بين دول الكفر في النهاية نووية ، و هذا يعني الهلاك و الفناء بيد النصارى و أمة الكفر ، و هذا يناقض الأحاديث الصحاح التي تؤكد فناء هذه الأمة بيدها هي 00
أم تراك تظن أن الله سيسلب النصارى ما لديهم من تسليح ثم يهبنا ذلك لكي ننتصر؟؟ و ما هو إيماننا حتى يحدث ذلك ؟ حتى الصحابة واجهوا جيوش الكفر بكامل عتادها 00أما معركة اليوم فمعركة أزرار و بعدها الفناء 0
لذلك دعوا أمر الحضارة جانبا فإن لم يقينا الله شرها و يجعل بأسها في أصحابها فلن نكون نحن قادرين عليها 00و أحب أن أذكر شيء في هذا المقام00 كنت أود أفراده في موضوع منفصل و لكن أرى أن الإشارة إليه هنا يكفي 0

أخوتي في الله:
هل تضنوا أن ما تمتلكه الدول الإسلامية من ترسانة عسكرية مهمة بيد أمينة 00لا والله 00صدقوني إما أن يبقى هؤلاء الطغاة على صدورنا و هذا يعني أن السلاح الذي بيدهم معد لنا و ليس لغيرنا 00و إذا ما حدث يوم وتعرضت عروشهم للانهيار، فلن تبقى طائرة رابضة في مطار من المطارات , ستغادر هذه الطائرات و ستنفجر القواعد و الصواريخ و الرادارات و كل شيء مهم ذاتيا و دون أن تعلموا 00

عودة إلى الرد : أما ما يخص تعداد العرب و المسلمين ، فلقد بينت لكم في أحد جوانب الموضوع بما لا يقبل الشك أن تعداد المسلمين ( عرب و عجم و موالي ) سيكون قليل جدا00 بحيث يصعد الجميع على جبل الطور ، و يختبئون على سفحه فأي عدد هذا ؟؟
__________________
لاتصدق كلّ ما تراه..ولا نصف ما تسمعه
سالم الصقيه غير متصل  

 
قديم(ـة) 20-11-2007, 06:28 PM   #32
 
تاريخ التسجيل: Jun 2003
البلد: الرس
المشاركات: 7,768
قوة التقييم: 0
سالم الصقيه is on a distinguished road
سؤال 20 : أقول لأبي سفيان..بوركت أناملك ووقتك وجهدك،استمر يا رعاك الله! وانشر ما يصل إليك من علم، وما تتوصل إليه من اجتهاد، على الأقل من أجل التاريخ! ولعلي أسأل أبا سفيان:
ما سبب قصر أمد الخلافة الغير نبوية، الراشدية أو المهدوية، )إن جاز التعبير(؟؟
فالخلافة الراشدية دامت حوالي 30 عاماً، وهنا الأخ أو سفيان يفيدنا بأن الثانية أيضاً سيقارب عمرها الثلاثين عاماً، الست أو سبع سنين المتعارف عليها التي يحكم فيها المهدي الأول، مع 22 عاماً أخرى على أيدي المهديين الذين سيخلفون بعده!!
*ثم،استشهدت برواية تبين أن المسجد الحرام يهدمه المسلمون وهم على الإسلام، ثـــــــــــــم يُبنى أحسن مما كان!
لكنك علقت على هذا الأثر بما فهمته من أنك تنتظر الآن هدم المسجد الحرام، فيما أنت تشير إلى عمارته الغير مسبوقة حالياً!
* فكيف ذلك يا أخي ؟؟ والرواية التي كنت استشهدت بها لتوك تتحدث عن هدم يعقبه عمارة غير مسبوقة، ونحن لم نشهد هدماً للمسجد الحرام بحيث لا يبقى حجر على حجر، كما بينت الرواية؟!؟
أم أن التوسعة التي كانت نتيجتها العمارة الحالية هي المقصودة؟! وما قصة الحجر على الججر؟
*وهل الرواية تعني الكعبة ذاتها أم محيطها وفضاء المسجد الحرام (والذي بلا شك تغير)؟!
*اريد تعليقاً على الأحاديث حول مطاردة عشرات النساء للرجل الواحد آخر الزمان؟؟!


جواب : لقد ظلمتني بمدحك يا أخي ، و أسأل الله أن لا أكون من هذا الصنف ، فما أنا إلا مسلم من عامة الناس ، و لا أملك ذلك العلم الذي تحدثت عنه , وما إصراري على المناقشة و الحوار إلا لأمرين ذكرتهم في السابق و أكررهما الآن:
الأمر الأول: حظ الأخوة على النقاش من أجل الفائدة و عدم تفويت بعض الهفوات و التي قد نتداركها بالنقاش المثمر 00
الأمر الثاني : و هو الأقسى على قلبي , و هو وجود بعض الأخوة ممن ورث الإسلام وراثة و يرفض تغيير المفاهيم التي لديه لمجرد أن هذا التغيير سيمس ما ورث من أفكار ، فتراه يرد النص من الكتاب و السنة و يتشبث بما لديه ، و أن قلت له قال الله و قال رسوله 00تراه يقطب حاجبيه و يضع لك إشارات الاستفهام و لسان حاله يقول لقد جئت بما لم يأتي به الأولون 00فالرفض يتم لمجرد أنك قد خالفت الأولين ، و لكن بمجرد أن يأتي أخر، و يكلمهم عن الجن و التنبؤات الشيطانية تراهم يصغون السمع ويقولون : جائز , تحليل منطقي ,
كيف يكون جائز و منطقي، و هو يخالف النصوص و فوق ذلك هو بأكمله كفكر بدعا من القول لا يستند فيه كاتبه على كلام شخص واحد يمكن أن نثق فيه ، بل قد يستند على محدث جنيٌ روى له أبيه أن جده 00ما هذا الكلام ؟
إنه سقوط بالوحل , لقد سبقوا بنقلهم هذا الرافضة و الفرق الباطنة ، و أخر يأتيك بحديث كاذب من ناقل كاذب ، و قد يكون واضع لهذا الحديث
ليقنعنا بأمر يعلم الله أنه كذب ، و مخالف للنصوص , ناهيك عن اعتبارات أخرى00
* اما ما يخص سؤالك عن قصر أمد الخلافة التي على منهاج النبوة ؟
السبب أخي ببساطة , نحن البشر فكل شيء لنا في هذه الدنيا فتنة ,,, الغنى فتنة ,,, النعيم فتنة ,,,الفقر فتنة ,,, و السلطان فتنة ,,, و الذل فتنة ,, النساء فتنة ,, و الولد فتنة ,, و حتى النفس التي بين جنبيك فتنة
و الفتنة لغة : هي الاختبار و الامتحان
و قديما قيل: دينار مفتون ، أي معروض على النار ليكشف جودة الذهب الذي صنع منه0
و الفتنة مرحلة زمنية يمر بها المسلم ، يميز الله من خلالها المسلم الحق من المنافق، و أعلم أخي أن الخلافة الراشدة لا يكون أهلها إلا من الأبرار و الصالحين، و لكن ما أن تتغير النفوس و تركن القلوب إلى الدنيا ، حتى تجد الله لهم بالمرصاد، و هذا من رحمة الله فيبتليهم بسوء السلطان أو بالفتن التي ذكرنا أو بالزلازل و غيرها ، و كل ذلك و المسلم يؤجر إذا صبر حتى يلاقي الله و لا ذنب عليه فيدخله الجنة
مصداقا لقول رسولنا صلى الله عليه و سلم :

( ـ سلسة الأحاديث الصحيحة - المجلد الثاني )
(959 ) الصحيحة :
(أمتي أمة مرحومة ؛ ليس عليها عذاب في الآخرة ، عذابها في الدنيا: الفتن والزلازل والقتل .)
و قوله أيضا :
(ـ سلسة الأحاديث الصحيحة- المجلد الأول)
( 147 ) الصحيحة :
( عجبت لأمر المؤمن ؛ إن أمره كله خير ، إن أصابه ما يحب ؛ حمد الله وكان له خير ، وإن أصابه ما يكره فصبر ؛ كان له خير ، وليس كل أحد أمره كله خير إلا المؤمن ).

إذاُ تتغير بعض النفوس ، فيغير الله بذنوبهم نظام الحكم ، و تتوالى الفتن 00هنا يكشف الله الخبيث من الطيب ، المؤمن الحق ينجح بالامتحان و يفوز بالجنة و لا يهمه مشقة الدنيا التي لاقاها ، لأنه يعلم أن الدنيا ليست دار قرار بل هي دار اختبار00
أما المنافق فجنته في الدنيا ، فتراه يسخط لكل مصيبة تحل قريبا منه ، لأنه يريد أن يحيا في الدنيا سعيد و لا يهمه ما بعد الموت ، و هذا الفارق تجده اليوم و تلحظه في المجاهدين فهم يتخلون عن دنياهم بكل يسر طمعا بما عند الله 00
و أنا أقول لك أنك تستطيع أن تجند عشرات الأستشهادين من أي مجمع إسلامي قليل العدد ، بينما تعجز أن تجد واحد فقط في مدينة كبيرة كنيويورك مثلا يضحي بنفسه من أجل أمته ، لأنه يعلم مسبقا أنه إذا خسر الحياة فلا حياة بعدها و لو علم النار التي بعدها لما فكر أساسا بذلك و لما تجند في جيوشهم رجل واحد 00
*أما عن سؤالك حول المسجد ، فقد أنتهك المسجد و هدم في الماضي و أعيد بنائه 00 فلقد هدم أبن الزبير الحرم و أعاد بناءه ، و قد هرب الناس إلى الصفا خوفا من عذاب قد يحل بهم ، ثم جاء الحجاج و نصب المنجنيق و هدم الكعبة ، فالهدم الأول هو من أجل تحسين البناء و توسيعه و قد أخذ بحديث رسول الله :

( صحيح مسلم ، ج: 2 ، ص: 970)(333 )
( حدثنا هناد بن السري ، حدثنا بن أبي زائدة ، أخبرني بن أبي سليمان ، عن عطاء قال : ثم لما احترق البيت زمن يزيد بن معاوية حين غزاها أهل الشام ، فكان من أمره ما كان تركه بن الزبير حتى قدم الناس الموسم يريد أن يجرئهم أو يحر بهم على أهل الشام ، فلما صدر الناس قال : يا أيها الناس أشيروا علي في الكعبة ، أنقضها ثم ابني بناءها ؟ أو أصلح ما وهي منها ؟ قال بن عباس: فإني قد فرق لي رأي فيها أرى ان تصلح ما وهى منها وتدع بيتا أسلم الناس عليه ، وأحجارا أسلم الناس عليها ، وبعث عليها النبي صلى الله عليه وسلم ، فقال بن الزبير : لو كان أحدكم احترق بيته ما رضي حتى يجده ، فكيف بيت ربكم إني مستخير ربي ثلاثا ثم عازم على أمري ، فلما مضى الثلاث أجمع رأيه على أن ينقضها ، فتحاماه الناس أن ينزل بأول الناس يصعد فيه أمر من السماء ، حتى صعده رجل فألقى منه حجارة فلما لم يره الناس أصابه شيء تتابعوا فنقضوه حتى بلغوا به الأرض ، فجعل بن الزبير أعمدة فستر عليها الستور حتى ارتفع بناؤه ، وقال بن الزبير : إني سمعت عائشة تقول : إن النبي صلى الله عليه وسلم قال : لولا أن الناس حديث عهدهم بكفر وليس عندي من النفقة ما يقوى على بنائه لكنت أدخلت فيه من الحجر خمس أذرع ، ولجعلت لها بابا يدخل الناس منه وبابا يخرجون منه ، قال : فانا اليوم أجد ما أنفق ولست أخاف الناس ، قال : فزاد فيه خمس أذرع من الحجر ، حتى أبدى أسا نظر الناس إليه فبنى عليه البناء ، وكان طول الكعبة ثماني عشرة ذراعا ، فلما زاد فيه استقصره فزاد في طوله عشر أذرع ، وجعل له بابين أحدهما يدخل منه والآخر يخرج منه ، فلما قتل بن الزبير ، كتب الحجاج إلى عبد الملك بن مروان يخبره بذلك ، ويخبره أن بن الزبير قد وضع البناء على أس نظر إليه العدول من أهل مكة ، فكتب إليه عبد الملك أنا لسنا من تلطيخ بن الزبير في شيء ، أما ما زاد في طوله فأقره ، وأما ما زاد فيه من الحجر فرده إلى بنائه وسد الباب الذي فتحه ، فنقضه وأعاده إلى بنائه)


أما ما يخص الحجاج00 فلا أظن أن المنجنيق قد طال الحرم ، فيكون البيت قد هدم من أجل الإصلاح مرة واحدة ، و لم أقصد في كلامي الذي جاء في الموضوع وقتئذ 00 أن الهدم الذي سيحصل على البيت هو التوسعة ، و لكن الهدم المقصود هو نتيجة فتنة لم تحصل بعد و أظن أنها القادمة و الأثر واضح 00

( مصنف ابن أبي شيبة ، ج: 7 ، ص: 461)
( 7231 )
( حدثنا ابن علية ، عن ابن أبي نجيح ،عن سليمان بن ميناء قال : سمعت ابن عمرو يقول : إذا رأيتم قريشا قد هدموا البيت ثم بنوه فزوقوه فإن استطعت أن تموت فمت )
( 37232)( حدثنا غندر، عن شعبة ، عن يعلى بن عطاء ، عن أبيه قال : كنت آخذا بلجام دابة عبد الله بن عمرو فقال : كيف أنتم إذا هدمتم البيت فلم تدعوا حجرا على حجر ؟ قالوا : ونحن على الإسلام ؟ قال : وأنتم على الإسلام ، قال : ثم ماذا ؟ قال : ثم يبنى أحسن ما كان ، فإذا رأيت مكة كظائم ورأيت البناء يعلو رءوس الجبال فاعلم أن الأمر قد أظلك)

وقد ياتي البناء في عهد المهدي ، أو تكون الأثار تروي أحداث متقاربة من الهدم و البناء و قد ذكرت أثر في ردي السابق عليك حول نفس الموضوع

(السنن الواردة في الفتن ، ج: 4 ، ص: 895)(462 ) (حدثنا عبدالرحمن بن عثمان قال : حدثنا أحمد بن ثابت قال :حدثنا سعيد بن عثمان قال : حدثنا نصر بن مرزوق قال : حدثنا علي بن معبد قال : حدثنا إسحاق بن أبي يحيى ، عن شريك بن عبدالله ، عن ابن عطاء عن أبيه قال :كنت جالسا ثم ابن عمر مع أبي ونحن ننظر إلى البيت ، فقال : يا عطاء كيف أنتم إذا هدمتموه ؟ قلت : من يفعله ؟ قال : أنتم ، قلت : ونحن يومئذ على الإسلام ؟ قال : نعم ، يبني فيكون أحسن ما يكون ويعلوا البنيان على رؤوس الجبال فإذا رأيت ذلك فقد أظلك الأمر )

لاحظ أخي الأثر الأخير يوضح الأمر00 فهو يجعل الهدم بعد بناء المسجد كأحسن ما يكون و بعد أن يعلو البناء فوق رؤس الجبال كما هو الحال اليوم00 و قد تكون التوسعة أشارة و علامة للأثر السابق 00

( أخبار مكة - ج : 3 ، ص: 56)
( تفجر مكة بالأنهار وما يكره من ذلك)
( 1787)
( حدثنا أبو بشر بكر بن خلف قال : ثنا المؤمل قال : ثنا شعبة قال: ثنا يعلى بن عطاء عن ابيه قال : قال عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما: إذا رأيت مكة ورأيت البناء قد علا على رؤوس الجبال فأعلم أن الأمر قد أظلك)

المقصود طبعا شبكة المياه المنتشرة في مكة كأي مدينة حديثة و لكنها بالنسبة لمكة فهي إشارة لأمر عظيم أقترب حدوثه

(أخبار مكة - ج: 3 ، ص: 56)( 1788 )
( حدثنا بكر بن خلف قال : ثنا المؤمل قال: ثنا شعبة قال : يزيد بن أبي زياد عن مجاهد قال : قال عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما : يا مجاهد إذا رأيت الماء بطريق مكة ورأيت البناء يعلو أخشبيها فخذ حذرك)

( مصنف ابن أبي شيبة - ج: 3 ، ص: 270)( 14107 ) (حدثنا أبو بكر قال: حدثنا غندر عن شعبة ، عن يعلى بن عطاء قال : كنت آخذ بلجام دابة عبد الله بن عمر فقال : كيف أنتم إذا هدمتم هذا البيت فلم تدعوا حجرا على حجر ، قالوا : ونحن على الإسلام ، قال : ونحن على الإسلام، قال : ثم ماذا ؟ قال : ثم يبنى أحسن ما كان فإذا رأيت مكة قد لعجت كطائم ورأيت البناء يعلو رؤوس الجبال فاعلم أن الأمر قد أظلك)

(الفتن لنعيم بن حماد ، ج: 1 ، ص :43 )(59 )(حدثنا جرير بن عبد الحميد ، عن يزيد بن أبى زياد ،عن مجاهد ، عن ابن عمر رضى الله عنهما : أنه رأى بنيانا على أبى قبيس ، فقال : يا مجاهد إذا رأيت بيوت مكة قد ظهرت على أخاشبها ، وجرى الماء فى طرقها فخذ حذرك )

أما هدم الحبش للحرم ، فهو يأتي بعد أن لا يبقى على الأرض من يقول : الله , الله ، أي بعد أن تأخذ الريح أرواح المؤمنين و تترك الناس كالبهائم

أخي الفاضل :حول سؤالك عن اختلاف النسبة بين الرجال و النساء ؟
فهذا الأمر يأتي بشكل تدريجي مفاجأ، فمثلا جاءت الأحاديث تذكر النسبة ثلاثون إلى واحد و قد تكون هذه النسبة ناتجة عن الفتنة القادمة
، ثم تزداد لتبلغ الخمسين في الفتن التي في ما قبل الملاحم الكبرى و الملاحم ، أما عن مشهد المطاردة فهو لا يعبر عن أمر عام00 يعني أن00 أي رجل سيمشي في الشارع سيلحقه الخمسين امرأة ، و لكن قد يحدث هذا الأمر في مناطق، و لا يحدث في أخرى حسب ميزان الإيمان و الحياء ، أضف إلى أن الرجل سيكون قيم الخمسين امرأة00 أي نسائه و نساء أرحامه الذين توفوا و تركوا نسائهم و سيكون هو
الذي يدبر أمرهن00 و قد يحدث طلبهن له للزواج أثناء ذلك و ليس في الشارع 00
أما عن العنوسة 00 فهذا امتحان من الله و فقهاء ذلك العصر هم مسؤولون عن ذلك و لسنا نحن ، و يجب أن لا نغفل أمرا أن الخمسين و الثلاثين امرأة قد يكون أغلبهن من الرقيق ، الذي يغنمه المسلمون في ذلك الزمن كنساء اليهود و النصارى و الله أعلم 00


سؤال21 : أخي،لا أستطيع وصف عجبي من ندرة تلك الأحاديث التي جئتنا بها من صحيح السنة..ندرتها في تجمعاتنا،
نحن عوام المسلمين!! الأحاديث موجودة، لكني لا علم لي بأن أحداً تناولها بالشكل الذي تناولته أنت!!!
لكن،لماذا لم نعرف هذا الكلام قبل أن تأتينا به؟؟ ما الخطأ في مسيرة العلم الإسلامي حتى تغرق أحاديث مهمة كالتي أظهرتها للسطح،
وحتى تغيب عن بال العلماء الذي ربـــــــــــما تناولوها..ولكن ليس بطريقتك ؟؟؟
*و ما رأيك بحادثة نطق شجرة في فلسطين، هل تعتقد صحتها؟؟


جواب : الأخ الفاضل 00حياك الله
أولا : أولا لقد أخجلتني بطيب كلامك، فلا تفتني بنفسي فما أنا إلا مسلم قرأ ، فأكثر من القراءة ، و كان أن وفقني الله لما ترى ,, و الذي أرجو الله أن لا يضربني بعملي هذا يوم القيامة إنه غفار الذنوب و القادر على كل شيء00
أخي في الله00 منذ سنوات كانت أحاديث الفتن تكاد تكون متناقضة في نظري ، فزدت من قراءتي لكتب الفتن و أبوابها في الصحاح و أكاد أن أجزم بأني قد أطلعت على أمهات الكتب في هذا المجال ، و كلما أزداد إطلاعي و تكراري لقراءة الحديث ذاته ، كانت الصورة تتوضح لدي و الأمور تسير بشكل إجباري إلى ما كتبت 00
أما حول سؤالك عن حادثة نطق الحجر 00فلقد قمت بنفي هذه الحادثة من الناحية الشرعية و إن كان لها أن تحدث فهو أمر استثنائي
أولا : ما يخص موقع هذه المعجزة زمنا 00هذا الزمان الذي نعيشه اليوم ليس زمن تخرق فيه النواميس الكونية لتحدث المعجزات الخارقة للعادة ، لأن هذا الأمر يحدث إما بشكل شخصي لبعض أولياء الله الصالحين، أو بشكل جماعي لمؤمنين إيمانهم وصل مشارف الإحسان كحال القرون الأولى و أصحاب النبي عيسى عليه السلام ، فهؤلاء هم من سينطق الحجر لهم و ستكلمهم أغصان الأشجار و كل جماد ، حتى ليكلم الرجل عذبة سوطه و يحدثه فخذه بما فعل أهله في غيبته ، و يعيش الذئب بين الغنم ككلب الحراسة ، و يضع الطفل يده في جحر الأفعى فلا تضره ،
إذاً و كما هو معروف بالسنة فإن المسلمين أتباع عيسى هم من سيقاتلوا اليهود أتباع الدجال ، فينطق لهم الحجر و الشجر ،أما يهود اليوم فسيقاتلهم المسلمون و لكن لن تحدث هذه الآية معهم ، و على كل حال فالحادثة التي ذكرت غير مؤكدة و منقولة عن ألسنة العامة و أنت تعلم أن البعض بهدف الترغيب يمكن أن يروج مثل هذه الشائعات، و حتى لو حدثت فهي لن تتجاوز الكرامة الفردية للشخص الذي حدثت معه الكرامة
و يبقى الكرامة العامة حتى نزول عيسى 00هذا و الله أعلم




سؤال22 : أخي الحبيب أبو سفيان00
أعطاني أحد الأخوة صورة من كتاب )مختارات من أحاديث الفتن دراسة تاريخية( ومؤلفه هو )د محمد بن عبدالله بن إبراهيم الشباني( ويبدو أن الكتاب موجود في بعض المكتبات ، لكن توفرت صورة لدى هذا الأخ فقدمها لي ، والذي فهمته منه أن المؤلف دكتور في إحدى الجامعات السعودية ، الكتاب جميل ويستحق القراءة لكن مما لفت نظري كلام له في صفحة( 67) عند تعليقه على حديث غدر الروم بالمسلمين بعد أن يواجهوا عدوا مشتركا ثم ينتصرون ثم يرفع أحد النصارى الصليب .... الى أخر ما تكلم عنه الحديث ، يقول فيه :
( المسلمين والذي سوف يعقبه إختلال الوضع في الدولة الأسلامية ، وأن غدر النصارى كما أشار إليه هذا الحديث سيكون مصاحبا بأمور تحدث في الدولة الأسلامية مما سيساعد على غدر الروم بالمسلمين ونقضهم لتحالفهم ، لكن سيعقب ذلك كما أشارت إليه بعض هذه الأثار والأحاديث خروج المهدي الخليفة الأخير -لاحظ قوله الأخير- والذي ستقع في فترة خلافته الحروب الطاحنة والقضاء على دولة النصارى ونزول عيسى عليه السلام في عهده وسوف نستعرض هذه الأحاديث والأثار عند الحديث عن علاقة المسلمين بالروم ) انتهى كلامه في صفحة( 67-68) .

ثم قال في صفحة( 68 ) مايلي : ( أشار الشيخ عبد الفتاح أبو غدة في تحقيقه على كتاب التصريح بما تواتر في نزول المسيح -للمحدث الشيخ محمد نور شاه الكشميري الهندي- إلى بعض الأثار ومنها ما أسنده إلى كتاب الحاوي للسيوطي وقد أخرج هذا الأثر نعيم بن حماد في كتاب الفتن فقد روى عن أرطاه قال : (بلغني أن المهدي يعيش أربعين عاما ثم يموت على فراشه ثم يخرج رجل من قحطان مثقوب الأذنين على سيرة المهدي بقاءه عشرون سنة ثم يموت قتيلا بالسلاح ثم يخرج رجل من أهل بيت النبي صلى الله عليه وسلم مهدي حسن السيرة وهو أخر أمير من أمة محمد صلى الله عليه وسلم ثم يخرج في زمانه الدجال وينزل في زمانه عيسى بن مريم)0
إن في هذا الأثر بعض المؤشرات التي تدل على عودة الخلافة الأسلامية قبل خروج المهدي الذي ينزل عيسى عليه السلام في زمنه ،والذي جاءت الأحاديث الصحيحة الكثيرة على خروجه في أخر الزمان ، ويؤيد صحة هذا الأثر بعض الأحاديث التي تصف وقت خروج المهدي الذي هو من سلالة سيدنا ونبينا محمد عليه الصلاة والسلام . كما أن هذا الأثر يعزز الحديث الذي سبق الأشارة اليه من الصلح مع الروم .
إن من المؤشرات التي تساند صحة هذا الأثر الأمور التالية :
1- إن الفترة الزمنية التي أشار إليها الأثر قد تكون صحيحة وقد لا تكون كذلك ، ولكن الأثر يؤكد أمرا مهما وهو أن هناك عدة خلفاء قد يطلق عليهم المهدي ) انتهى من صفحة 68-69 .
ما سبق بين الأقواس كله من كلام الدكتور الشباني عدا مقدمة الموضوع طبعا ، معنى ذلك أخي أبو سفيان أن الدكتور الشباني يرى نفس رأيك بأن هناك أكثر من خليفة يطلق عليهم المهدي ، وبأن أحدهم سيبدأ الخلافة والأخر سيأتي في النهاية ويعاصره الدجال وعيسى عليه السلام وفي وقته الملاحم ، مع أنه أحيانا يتناقض ويذكر أن المهدي المقصود إذا أطلقت كلمة المهدي هو الأخير .
الأثر السابق والذي روي عن أرطأة لم أعرف درجته .
على كل حال الكتاب جيد وجدير بالقراءة والكاتب قد اجتهد في بعض الأستنباطات قد يخالف في بعضها إلا أن الكتاب بوجه عام فيه تأصيل ومحاولة رجوع للدليل .فما رأيك ؟؟؟؟؟


جواب : الأخ الفاضل حياك الله و بارك فيك
أولا : أحب أن أشكرك لتفاعلك الدائم في هذا الموضوع و على جهدك الكبير في البحث عن الحقيقة ، و أود أن أسألك بعض الأسئلة ثم أضيف بعض التوضيحات التي تبين اللبس الذي وقع 00
أولا : بالنسبة لي يعلم الله أني لم أسمع بهذا الكتاب و لا بمؤلفه 00
و سؤالي إليك : لماذا شرحت الأثر بلسانك أنت و لم تقدم لنا رؤية الكاتب نفسه لهذا الأثر ، علما أن الأثر موجود و قد استشهدت به في موضوع (فض الخصام )على ما اظن00
أخي الفاضل00 يتضح لي أن كاتب الكتاب لا يقصد ما رميت أنت إليه من قيام الخلافة قبل المهدي ، بل أنا أكاد أجزم أنه يقصد بالخليفة الذي يغدر به الروم ,,, حاكم من طواغيت اليوم و الذي يحلو للبعض أن يسميهم خلفاء كما فعل محمد جمال الدين في الحديث الذي يتكلم عن موت خليفة00 أخي الفاضل00 أنا و الله يشهد بأني لم أقرأ الكتاب و لم أسمع بمؤلفه كما أسلفت ، و لكن أنا على ثقة مما أكتب و أبين ,, فأنا و الله لم أختلس و لم أسرق علم غيري و أدعيه لنفسي و ثقتي بذلك تجبرني أن أقول : ( و الله لو قرأتم المكاتب العربية كاملة بمخطوطاتها قديمها و حديثها لن تجدوا كاتبا قد بين في الفتن ما بينت انا )00أنا لا أقول بأني أنا الصواب ، و لكن ما أريد بيانه بأن ما كتبت لن تجدوا طرحا يشابهه ، و أكرر من حيث الطرح و التحليل00 و الله أعلم الحق من الباطل0

و أعود و أقول أن المؤلف يقصد ببحثه أننا الآن في مرحلة زمنية يعتبر لصوص الأمة خلفاء، و أنه سيأتي يوم و يتسلم الخليفة الأخير و هو المهدي و يحدث في عصره الحروب، و في هذا لم يخرج عما سبقه من الكتاب و العلماء ، و أين ما كتب مما كتبت 0
أنا قد بينت أن الخلافة ستعود و ستعقد للمهدي ( محمد بن عبد الله و هو من عترة الرسول ) و إن كل من سبقه هم طواغيت عصر الجور الذي حدثنا عنه رسول الله00
ثانيا: تدوم هذه الخلافة زمنا يحدث بعده التبديل فتعود جاهلية يقتل الأخ أخاه و الابن أباه ، القابض على دينه كالقابض على جمرة من نار، يضيع العلم و يفشو الجهل و ينتشر الزنا و يكثر الخنا و تميل القبائل بعضها على بعض، فتتفانى 0
ثم يسخر الله رجل من آل بيت نبيه يبايع له بين الركن و المقام، و يؤيد بمعجزة تمكن له خلافته ، و هي خسف جيش الطاغوت في بادية المدينة أو ما حولها ، تقوم هذه الخلافة من جديد و يقاتل هذا الخليفة الروم ثم يدخل معهم في صلح آمن ثم يغدرون فيه ، و هنا تبين بعض الآثار أن المهدي هذا يموت غما بعد غدر الروم ، فيلي بعده رجل من آل بيته هو الذي يفتح عليه الله 00
( الفتن لنعيم بن حماد ، ج: 2 ، ص: 443)
(حدثنا الوليد عن أبي عبد الله مولى بني أمية ، عن الوليد بن هشام المعيطي ، عن أبان بن الوليد المعيطي ، سمع ابن عباس يحدث معاوية وسأله عن الزمان ، فأخبره أنه يلي رجل منهم في آخر الزمان أربعين سنة ، تكون الملاحم لسبع سنين بقين من خلافته ، فيموت بالأعماق غماً ،ثم يليها رجل ذو شامتين فعلى يديه يكون الفتح يومئذ)

و بذلك يكون خلفاء الخلافة المهدية الثانية أثنان و خلافة الصحابة أربع و خلافة المهدي الأول ستة 00و الله أعلم
أخيرا هذه دعوة للأخ ليضع بين أيدينا صفحات كاملة من الكتاب المذكور لمناقشته و جزاه الله كل خير



سؤال23 : أخي أبو سفيان سلمت يداك ، ذكرت يا أخي الحبيب أن الغالب أن الجزيرة التي فيهاالمسيح الدجال هي إحدى جزر البحرين ، على ماذا اعتمدت في ذلك ؟؟

جواب : تسلم أخي و حياك الله 00بالنسبة لسؤالك 00هذا هو الجواب و الله أعلم
( صحيح ابن حبان ، ج: 15 ، ص: 202)
( خبرنا محمد بن الحسين بن مكرم قال: حدثنا محمد بن مسلم بن وارة: قال حدثنا محمد بن سعيد بن سابق قال: حدثنا عمرو بن أبي قيس ، عن مطرف ، عن الشعبي ، عن بلال بن أبي هريرة ، عن أبيه ، عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ثم يخرج الدجال من هاهنا وأشار نحو المشرق) 00 قال أبو حاتم رضي الله عنه: قول أبي هريرة وأشار نحو المشرق، أراد به البحرين، لأن البحرين مشرق المدينة ، وخروج الدجال يكون من جزيرة من جزائرها لا من خراسان ، والدليل على صحة هذا ، أنه موثق في جزيرة من جزائر البحر على ما أخبر تميم الداري، وليس بخراسان بحر، ولا جزيرة 00




سؤال 24: ما رأيك: هل سيكون المهدي الأول (إن كنا نقول أن هناك أكثر من واحد!) يعد سنين خلافته لاقتراب نهايته المعلومة من الأحاديث؟؟
(أقصد السنين السبع أو الثمان أو التسع لحكمه) أم أن العلم الذي بين يدينا اليوم سيضيع، فلن يُوجد بين الناس حينئذ من ينظر إلى خارطة الأحداث كما ننظر نحن إليها اليوم، وسيوجد من يقول: "اقترب ظهور المهدي!...نعم، هذا هو المهدي بناء على وصف الرسول له!.....باقي من زمن حكم خليفتنا المهدي كذا وكذا سنة!.." إلى آخر ذلك!
هل هناك أثر في أن العلم الذي بين يدينا اليوم سيُنسى أو يضيع؟!؟!



الجواب : أخي الفاضل بالنسبة للعلم الذي بين أيدينا اليوم سيمر عليه زمن و قد درس و فقد ، و أنت تعلم أن للعلم وسائل للحفظ و التي أهمها العلماء ثم وسائل الحفظ المادية كالقرطاس و القلم ، و مما ساعد اليوم على انتشار العلوم وتنوعها , وجود الآلة الحديثة (مطابع و أجهزة حاسوب و غيرها .. ) و إذا كان ما توصلنا إليه من تحليل مصيب في شأن الحرب القادمة 00 فأعلم أخي أن العلم سيصاب بنكبة ، و أحب أن أذكرك بأن الإنسان في سنوات الحرب يسلى العلم ، و لا يلتفت إليه ، و يكون شغله الشاغل لقمة العيش للمعيل و النصر للمجاهد 00
إذاً 00سنوات تمر ينتهي معها زمن الآلة ، و ينتهي التدريس بالشكل الذي نعلمه اليوم ، و تكرس الأمية في سنوات قد تصل إلى العشر أو أكثر، تحصد من الناس الرعيل الأول و الذي يحمل العلم مما ورثه سابقا ، أما الأجيال التي ستولد في هذه السنوات فسيكون المتعلم فيهم من يقرأ الكلمة، طبعا هذا الكلام لا ينطبق بدرجة واحدة على الجميع ، فيمكن مثلا00 أن يدرك المهدي الأول مقدار خلافته ، و لا تنسى أن رسول الله و لحكمة من الله قد جعل المقدار غير محدد بدقة ، فهو يقول سبع أو ثمانية ،أو تسعة ، و ذلك حسب ما يشاء الله 00و لا ننسى أن رسول الله قد نعيت إليه نفسه قبل و فاته ، و كذلك حدث هذا الأمر مع الكثير من الصالحين00 يبقى أن أضيف أمراً 00 أن المهدي و الله أعلم قد أزف وقته و حان ، و لا أبالغ لو قلت أنه سيكون على أبعد تقدير، بعد عشر أو خمسة عشر عام و الله أعلم 00
أما ما يخص سنوات ما بعد المهدي ، فسينهض العلم كما نهض مع الخلفاء الأوائل ، و ذلك حسب الاهتمام الذي يبديه خليفة المسلمين ، و لكن لن يكون بنفس الوتيرة و السرعة ، كون الأمة قد خرجت من سنوات صعبة00 و قد قلت أن المهم هو تدبير المعيشة، و حتى المسكن، و هنا أحب أن أذكر بأن بعض المناطق العربية أو المجاورة لها ، قد تتأثر بالأسلحة النووية أو البيولوجية حتى تصبح البيوت غير قابلة للسكن 00 بسبب الأمطار الحامضية و التي جاءت السُنة على ذكرها بطريقة غير مباشرة ، و ذلك بذكر النتيجة و إخفاء السبب :

(مسند أحمد ، ج: 2 ، ص:262)
(54) (حدثنا عبد الله ، حدثني أبي ، ثنا أبو كامل وعفان قال :ا ثنا حماد ، عن سهيل ، قال عفان في حديثه قال: أنا سهيل بن أبي صالح ، عن أبيه ، عن أبي هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ثم لا تقوم الساعة حتى يمطر الناس مطرا لا تكن منه بيوت المدر ولا تكن منه الا بيوت الشعر)

فلو كان هذا المطر قد أحدث العلة التي جاءت في الحديث و بشك رباني ، لما كان من الأهمية ذكرها ، فهناك ظواهر طبيعية أهم منها و لكن إشارة الرسول صلى الله عليه و سلم هنا إلى مسبب المطر لا إلى العلة التي قد يحدثها هذا المطر و الله أعلم 00

نتابع 00في المراحل الجبرية و التي تلي حكم المهدي الأول00 سيحاول الحكام وقتئذٍ القضاء على المعارف و العلوم، و طمس السنة ما أمكن حتى أنك لتدور البلاد تبحث عن من يفتيك فلا تجد، إنها حرب على الكتابة و القلم ، و في هذه السنوات سيغفل الناس ذكر الدجال على المنابر ،
و قد ذكرت في ثنايا الموضوع عن ضياع العلم و قتل العلماء00 يمكنك أخي العودة إليه

(الفتن لنعيم بن حماد ، ج: 1 ، ص: 396)
( غنائمها قال كعب: ويلي الناس رجل من بني هاشم ببيت المقدس ، يطفىء سننا كانت معروفة ، ويبتدع سننا لم تكن حتى لا تجد عالما يحدث بحديث واحد ، وفي زمانه الخسف والمسخ ، ويعود الإسلام غريبا كما بدأ غريبا ، فالمتمسك يومئذ بدينه كالقابض على الجمر ، وكخارط القتاد في ليلة مظلمة ، ويرسل ابنته تخطر في الأسواق معها الشرط عليها بطيطان من ذهب ، لا توارى مقبلة ولا مدبرة فلو تكلم في ذلك رجل ضربت عنقه )
__________________
لاتصدق كلّ ما تراه..ولا نصف ما تسمعه
سالم الصقيه غير متصل  
قديم(ـة) 20-11-2007, 06:28 PM   #33
 
تاريخ التسجيل: Jun 2003
البلد: الرس
المشاركات: 7,768
قوة التقييم: 0
سالم الصقيه is on a distinguished road
سؤال 25 : هلا حدثتنا عن هدم اليهود لبيت المقدس بما وقفت عليه من آثار؟؟؟


جواب : اخي الفاضل 00 ليس هناك دليل صريح يشير إلى هدم المسجد الأقصى ، ولم أقف على أثر يتكلم عن هدم بيت المقدس و لكن هناك أثار تتكلم عن بناءه 00و البناء يأتي بعد الهدم 0

(ـ صحيح الجامع الصغير- المجلد الثاني )
(4096 ) صحيح :( عمران بيت المقدس خراب يثرب، و خراب يثرب خروج الملحمة ، و خروج الملحمة فتح القسطنطينية ، و فتح القسطنطينية خروج الدجال )

و أعلم أخي أن لا قيمة للأحجار ، بل القيمة للأرض المباركة التي عليها هذه الأحجار ، و إن هدموا الأقصى فلا بد من أن تدوسهم سنابك الخيل و سيعيد المسلمين بناءه كما كان أو أحسن 00



سؤال 26 : الأخ أبوسفيان - أوردت في أثناء حديثك أن الدجال قد يكون في إحدى جزر البحرين والأحاديث الشريفة تدل على أنه يخرج من ) بحر العراق ( وقيل ) بحر المشرق ( فلماذا لا يكون في إحدى جزر العراق أو لنقل الكويت إذا علمنا أن الكويت في ذلك الوقت تعتبر من أجزاء أرض العراق وقد يكون أيضا في إحدى جزر البحرين كما ذكرت .. لكن ألا ترىمعي أن هذه النقطة لا بد فيها من اسهاب للحديث قليلا وألا تؤخذ
بهذه العجالة ؟؟


جواب : أخي الفاضل : من خلال سؤالك لاحظت تأثرك بما ورد في بعض كتب الدجل التي يكتبها دجالون ايضا ً00 و أنا عندما ذكرت الأثر الذي يتكلم عن جزيرة الدجال لم أجعل الأثر هو الفيصل في مكانها 00أنا أقول أن الكلام مجرد تخمين ، و كلاً يؤخذ من كلامه و يرد عليه إلا الرسل،
فمكان الجزيرة لا يهمنا طالما أننا لن نستفيد من معرفتها ، و دليل ذلك مرور أكثر من ألف و أربع مائة عام و لم يصل إليها أحد ، ليس لأن
مكانها مجهول ، بل لأنها إرادة الله ، و ما كان وصول الصحابي إليها إلا لهدف قد علمنا ما هو 00
هنا حقائق أخبرنا الله بوجودها على الأرض ، و لكننا لن نعايشها إلا في الوقت الذي قدره الله 00خذ مثلا كنز الفرات فهو حقيقة قالها رسولنا صلى الله عليه و سلم منذ مبعثه ، فهل تجرأ أحد الحكام منذ ذلك الزمن و بحث عن هذا الكنز ؟
و لكن إذا جاء أوانه يسر الله الأمور التي تتسبب في إخراجه00
كذلك يأجوج و مأجوج00 هما موجودان على الأرض كما أقره كتاب الله ، و هما أمتين لا يعلم عددهم إلا الله ، و رغم ذلك لم يتوصل أحد لمعرفة مكانهم 00
نحن لا نريد أن نؤول بعض الأحداث التي تقع في واقعنا الملموس و نلبسها لما لدينا من أحاديث غيبية فنقع في نهاية الأمر في ما يغضب الله

أخي الفاضل00 كن على ثقة أن مكان الدجال لا يعلمه إلا الله ، و لن يظهر إلا في الساعة التي قدرها الله كما أنبأنا عن ذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم ، و كل من يروج لفكرة أن الدجال بيننا هو مفتري على رسولنا صلى الله عليه و سلم ، و يتهمه بالتقصير و حاشاه من ذلك 00
نحن كمسلمين نتحرك ضمن إطار معلوم من الغيبيات مقيد بالآثار و السنن ، أما أن يخرج الكلام إلى علوم غيبية يدعيها بعض الأشخاص فهذا محض افتراء 00
فما معنى قول رسولنا محمد : (( خبرنا سليمان بن أحمد الطبراني ، ثنا أحمد بن عبدالوهاب الحوطي ، ثنا ابي ، ثنا بقية ،عن بحير بن سعد ، عن خالد بن معدان ، عن عمرو بن الأسود، يعني عن جنادة بن أبي أمية ، عن عبادة بن الصامت ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : إني قد حذرتكم الدجال حتى قد خشيت أن لا تعقلوا إن مسيح الدجال قصير أفحج أعور ممسوح العين ، ليس بناتئة ولا جحراء ، فإن ألبس عليكم فاعلموا أن ربكم ليس بأعور ، وأنكم لن تروا ربكم حتى تموتوا)) رواه أبو داود عن حيوة بن شريح ورواه النسائي عن إسحاق بن راهويه

أنظر إلى كلام المحب المشفق00 قال في الدجال و كرر حتى خشي أن يلتبس الأمر على الأمة00 فأعاد التحذير و أعاد ذكر الصفات و زاد فيها،
فهل نكافئه و نقول له: لقد نسيت أن تخبرنا أن الدجال سيسيطر على العالم00 و إنه سيكون وراء كل مصيبة تحدث على الأرض ، و إنه سيعقد اتفاقية مع إبليس 00
لا أعلم كيف زين للناس أن تتقبل هذا الكلام الممجوج ، و الذي يعج بالكذب على الله و رسوله ؟

فمن أطلع و حدث أم أطلعوا على الغيب سبحان الله ؟
الدجال مسؤول عن كل مصيبة على الأرض كبيرة كانت أم صغيرة 00فماذا يفعل الشيطان ؟؟
هل هذه شهادة حسن سلوك للشيطان00 أم تبرئة له مما يحدث من فساد على الأرض ؟؟
لقد قرأنا في كتاب الله و سنة رسول الله أن الشيطان هو العدو لنا ، و ما الدجال إلا فتنة لمن حضره00
و ترى العجاب عندما يقولون أو يلمحون بأن الدجال قد قام بأدوار أشخاص معلومين في التاريخ أو في الحاضر المعاصر، و كل هؤلاءالأشخاص لهم ذرية و نسل00 و رسولنا يقول لن يكون للدجال ولد 00
أهي حرب على السنة ؟؟ قولوا بالله عليكم هل سنؤول الأحاديث ؟؟ و كيف يستقيم لنا ذلك00 كيف يكون للدجال في كل زمان مئات الأبناء و الاحفاد00 و طبعا كلهم أبناء مسؤولين فالدجال لن يتقمص شخصية رجل عادي ؟!؟!؟!
أخشى ما أخشى أن يكون أكثر البشر من نسله !!!!!!!!!
و تهون الأمور لو لصقوا هذا الاتهام بشخص فاسد00 و لكن ماذا تقولون عندما يغمز هؤلاء الناس من قناة المجاهدين فيلمحون إلى (الملة محمد عمر )حفظه الله ؟؟؟؟؟؟؟؟؟

أخي الكريم 00أرجو أن لا تظن بأن الكلام موجه لشخصك الفاضل و لكن وجدت الفرصة مناسبة فاغتنمتها فأرجو منك المسامحة و سعة الصدر00 و حقيقة ، فإن فكرة وجود الدجال بيننا تؤلمني لأن فيها قدح برسالة محمد صلى الله عليه و سلم و إلصاق تهمة التقصير به ،و هو القائل صلى الله عليه و سلم :
( شعب الإيمان ، ج: 7 ، ص: 299)
( أخبرنا أبو زكريا بن أبي إسحاق، أنا أبو عبدالله بن يعقوب ، ثنا محمد بن عبدالوهاب ، أنا يعلي بن عبيد ، ثنا إسماعيل بن أبي خالد ، عن زبيد وعبدالملك بن عمير، عن عبدالله بن مسعود قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إنه ليس شيء يقربكم من الجنة ويباعدكم من النار إلا قد أمرتكم به ، وليس شيء يقربكم من النار ويباعدكم من الجنة إلا قد نهيتكم عنه ، وأن الروح الأمين نفث في روعي أنه لن تموت نفسي حتى تستوفي رزقها ، فاتقوا الله واجملوا في الطلب ، ولا يحملنكم استبطاء الرزق أن تطلبوه بمعاصي الله ، فإنه لا يدرك ما ثم الله إلا بطاعته))

فكيف يغرر بنا ، و نصدق أن رسول الله قد أغفل تحذيرنا من وجود الدجال بيننا بعد موته ؟؟؟
__________________
لاتصدق كلّ ما تراه..ولا نصف ما تسمعه
سالم الصقيه غير متصل  
قديم(ـة) 20-11-2007, 06:30 PM   #34
 
تاريخ التسجيل: Jun 2003
البلد: الرس
المشاركات: 7,768
قوة التقييم: 0
سالم الصقيه is on a distinguished road
سؤال 26 : الأخ أبوسفيان - أوردت في أثناء حديثك أن الدجال قد يكون في إحدى جزر البحرين والأحاديث الشريفة تدل على أنه يخرج من ( بحر العراق ) وقيل (بحر المشرق ) فلماذا لا يكون في إحدى جزر العراق أو لنقل الكويت إذا علمنا أن الكويت في ذلك الوقت تعتبر من أجزاء أرض العراق وقد يكون أيضا في إحدى جزر البحرين كما ذكرت .. لكن ألا ترىمعي أن هذه النقطة لا بد فيها من اسهاب للحديث قليلا وألا تؤخذ بهذه العجالة ؟؟



جواب : أخي الفاضل : من خلال سؤالك لاحظت تأثرك بما ورد في بعض كتب الدجل التي يكتبها دجالون ايضا ً00 و أنا عندما ذكرت الأثر الذي يتكلم عن جزيرة الدجال لم أجعل الأثر هو الفيصل في مكانها 00أنا أقول أن الكلام مجرد تخمين ، و كلاً يؤخذ من كلامه و يرد عليه إلا الرسل،
فمكان الجزيرة لا يهمنا طالما أننا لن نستفيد من معرفتها ، و دليل ذلك مرور أكثر من ألف و أربع مائة عام و لم يصل إليها أحد ، ليس لأن
مكانها مجهول ، بل لأنها إرادة الله ، و ما كان وصول الصحابي إليها إلا لهدف قد علمنا ما هو 00
هنا حقائق أخبرنا الله بوجودها على الأرض ، و لكننا لن نعايشها إلا في الوقت الذي قدره الله 00خذ مثلا كنز الفرات فهو حقيقة قالها رسولنا صلى الله عليه و سلم منذ مبعثه ، فهل تجرأ أحد الحكام منذ ذلك الزمن و بحث عن هذا الكنز ؟
و لكن إذا جاء أوانه يسر الله الأمور التي تتسبب في إخراجه00
كذلك يأجوج و مأجوج00 هما موجودان على الأرض كما أقره كتاب الله ، و هما أمتين لا يعلم عددهم إلا الله ، و رغم ذلك لم يتوصل أحد لمعرفة مكانهم 00
نحن لا نريد أن نؤول بعض الأحداث التي تقع في واقعنا الملموس و نلبسها لما لدينا من أحاديث غيبية فنقع في نهاية الأمر في ما يغضب الله

أخي الفاضل00 كن على ثقة أن مكان الدجال لا يعلمه إلا الله ، و لن يظهر إلا في الساعة التي قدرها الله كما أنبأنا عن ذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم ، و كل من يروج لفكرة أن الدجال بيننا هو مفتري على رسولنا صلى الله عليه و سلم ، و يتهمه بالتقصير و حاشاه من ذلك 00
نحن كمسلمين نتحرك ضمن إطار معلوم من الغيبيات مقيد بالآثار و السنن ، أما أن يخرج الكلام إلى علوم غيبية يدعيها بعض الأشخاص فهذا محض افتراء 00

فما معنى قول رسولنا محمد :
(( خبرنا سليمان بن أحمد الطبراني ، ثنا أحمد بن عبدالوهاب الحوطي ، ثنا ابي ، ثنا بقية ،عن بحير بن سعد ، عن خالد بن معدان ، عن عمرو بن الأسود، يعني عن جنادة بن أبي أمية ، عن عبادة بن الصامت ، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : إني قد حذرتكم الدجال حتى قد خشيت أن لا تعقلوا إن مسيح الدجال قصير أفحج أعور ممسوح العين ، ليس بناتئة ولا جحراء ، فإن ألبس عليكم فاعلموا أن ربكم ليس بأعور ، وأنكم لن تروا ربكم حتى تموتوا)) رواه أبو داود عن حيوة بن شريح ورواه النسائي عن إسحاق بن راهويه


أنظر إلى كلام المحب المشفق00 قال في الدجال و كرر حتى خشي أن يلتبس الأمر على الأمة00 فأعاد التحذير و أعاد ذكر الصفات و زاد فيها،
فهل نكافئه و نقول له: لقد نسيت أن تخبرنا أن الدجال سيسيطر على العالم00 و إنه سيكون وراء كل مصيبة تحدث على الأرض ، و إنه سيعقد اتفاقية مع إبليس 00
لا أعلم كيف زين للناس أن تتقبل هذا الكلام الممجوج ، و الذي يعج بالكذب على الله و رسوله ؟
فمن أطلع و حدث أم أطلعوا على الغيب سبحان الله ؟

الدجال مسؤول عن كل مصيبة على الأرض كبيرة كانت أم صغيرة 00فماذا يفعل الشيطان ؟؟
هل هذه شهادة حسن سلوك للشيطان00 أم تبرئة له مما يحدث من فساد على الأرض ؟؟
لقد قرأنا في كتاب الله و سنة رسول الله أن الشيطان هو العدو لنا ، و ما الدجال إلا فتنة لمن حضره00
و ترى العجاب عندما يقولون أو يلمحون بأن الدجال قد قام بأدوار أشخاص معلومين في التاريخ أو في الحاضر المعاصر، و كل هؤلاءالأشخاص لهم ذرية و نسل00 و رسولنا يقول لن يكون للدجال ولد 00
أهي حرب على السنة ؟؟ قولوا بالله عليكم هل سنؤول الأحاديث ؟؟ و كيف يستقيم لنا ذلك00 كيف يكون للدجال في كل زمان مئات الأبناء و الاحفاد00 و طبعا كلهم أبناء مسؤولين فالدجال لن يتقمص شخصية رجل عادي ؟!؟!؟!
أخشى ما أخشى أن يكون أكثر البشر من نسله !!!!!!!!!
و تهون الأمور لو لصقوا هذا الاتهام بشخص فاسد00 و لكن ماذا تقولون عندما يغمز هؤلاء الناس من قناة المجاهدين فيلمحون إلى (الملة محمد عمر )حفظه الله ؟؟؟؟؟؟؟؟؟

أخي الكريم 00أرجو أن لا تظن بأن الكلام موجه لشخصك الفاضل و لكن وجدت الفرصة مناسبة فاغتنمتها فأرجو منك المسامحة و سعة الصدر00 و حقيقة ، فإن فكرة وجود الدجال بيننا تؤلمني لأن فيها قدح برسالة محمد صلى الله عليه و سلم و إلصاق تهمة التقصير به ،و هو القائل صلى الله عليه و سلم :

( شعب الإيمان ، ج: 7 ، ص: 299)
( أخبرنا أبو زكريا بن أبي إسحاق، أنا أبو عبدالله بن يعقوب ، ثنا محمد بن عبدالوهاب ، أنا يعلي بن عبيد ، ثنا إسماعيل بن أبي خالد ، عن زبيد وعبدالملك بن عمير، عن عبدالله بن مسعود قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إنه ليس شيء يقربكم من الجنة ويباعدكم من النار إلا قد أمرتكم به ، وليس شيء يقربكم من النار ويباعدكم من الجنة إلا قد نهيتكم عنه ، وأن الروح الأمين نفث في روعي أنه لن تموت نفسي حتى تستوفي رزقها ، فاتقوا الله واجملوا في الطلب ، ولا يحملنكم استبطاء الرزق أن تطلبوه بمعاصي الله ، فإنه لا يدرك ما ثم الله إلا بطاعته))

فكيف يغرر بنا ، و نصدق أن رسول الله قد أغفل تحذيرنا من وجود الدجال بيننا بعد موته ؟؟؟




سؤال 27 : مامعني كلمة (قرن ) الشيطان التي هي جزء من عنوان بحثك واين دلالاتها في هذا البحث ؟؟؟؟؟



جواب : ورد في السنة المطهرة : ما يشير إلى هذا المعني في أكثر من حديث 00
منها ما أشار إلى نهي الرسول صلى الله عليه و سلم عن الصلاة عند غياب الشمس و طلوعها ، لأنها تطلع بين قرني شيطان 00
و من العلماء من أول القرن بجانب رأس الشيطان ، و الذي قيل أنه ينتصب به في محاذاة حاجب الشمس عند الغروب و الشروق ، حتى إذا طلعت كانت بين جانبي رأسه فتكون السجدة له 00
و حاجب الشمس: هو الجزء الذي يظهر في بداية طلوع الشمس أو الذي يبقى منها عند غروبها أي الجزء الأعلى و الذي يشبه الحاجب لحديثه صلى الله عليه و سلم:

ـ( صحيح الجامع الصغير- المجلد الأول )
( 412 ) صحيح: (إذا بدا حاجب الشمس فأخروا الصلاة حتى تبرز ، و إذا غاب حاجب الشمس فأخروا الصلاة حتى تغيب)

و يؤيد هذا القول:
ـ ( عن عبد الله الصنابحي قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "" إن الشمس تطلع ومعها قرن الشيطان فإذا ارتفعت فارقها ، ثم إذا استوت قارنها ، فإذا زالت فارقها ، فإذا دنت للغروب قارنها ، فإذا غربت فارقها "" . ونهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الصلاة في تلك الساعات) . رواه مالك وأحمد والنسائي .


و من العلماء من قال: أن النهي لا يعلم مقصده إلا الله ، و يجب الإيمان به كغيره من الغيبيات ،و لا بأس من الجمع بين القولين فيكون النهي لأمر نعرفه ، و أخر لا يعلمه إلا الله و الله أعلم

و لكني سأضيف هنا تعليق بسيط00
نحن نعلم أن الشيطان يستطيع الوقوف أمام المصلي و هو يسجد ، كما يفعل مع عابدي الشمس ،و لكن الفارق هو بالنية و التوجه من قبل المصلى ، فعابد الشمس قد فتنه الشيطان و جعله يسجد لما أراد ، فهو عمليا مقاد من قبل الشيطان ، و سجوده لما أمره الشيطان هو سجود للشيطان 00ألا تروا في قصة سجود الملائكة لآدم كان بحد ذاته سجود لله ، و السجود حقيقة هو الخضوع و الامتثال ، فالشيطان حين رفض السجود لآدم ، كان قد أصيب بداء الكبر الذي منعه من الامتثال لله عز و جل ، و بذلك يكنى الأمر بقرن الشيطان إذا كان عظيما و جلل و أحدث فيه الشيطان أثرا لا كأي أثر و فساد لا كأي فساد ، كعابدي الشمس و قد كان عددهم في القديم كبير جدا و هم اليوم موجودون أيضا 00

و هنا سندخل في المعنى الثاني 00و الذي كنى عنه رسول الله بقرن الشيطان :

جاء في صحيح البخاري :
(حَدَّثَنِي عَبْدُ اللَّهِ بْنُ مُحَمَّدٍ الْجُعْفِيُّ ، حَدَّثَنَا وَهْبُ بْنُ جَرِيرٍ ، حَدَّثَنَا شُعْبَةُ ، عَنْ إِسْمَاعِيلَ بْنِ أَبِي خَالِدٍ ،عَنْ قَيْسِ بْنِ أَبِي حَازِمٍ ،عَنْ أَبِي مَسْعُودٍ أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : الْإِيمَانُ هَا هُنَا وَأَشَارَ بِيَدِهِ إِلَى الْيَمَنِ وَالْجَفَاءُ وَغِلَظُ الْقُلُوبِ فِي الْفَدَّادِينَ عِنْدَ أُصُولِ أَذْنَابِ الْإِبِلِ مِنْ حَيْثُ يَطْلُعُ قَرْنَا الشَّيْطَانِ رَبِيعَةَ وَمُضَرَ) و عند أحمد المتن ( في ربيعة و مضر)
و قد أشار صاحب المنتقى في شرح موطأ مالك:
أن قرن الشيطان قد يشير لفتنة تقع في المستقبل ، و أن القرن يشير إلى حزب الشيطان و أهل وقته و زمانه ، أي أنها تشير للفئة أو للجماعة التي تعيش في قرن الفتنة ، و قد يعني قرن الشيطان قوة الشيطان و سلاحه00

( صحيح البخاري ، ج: 1 ، ص: 351)( حدثنا محمد بن المثنى قال: حدثنا حسين بن الحسن قال : حدثنا بن عون، عن نافع ، عن بن عمر قال: ثم اللهم بارك لنا في شامنا وفي يمننا قال: قالوا : وفي نجدنا ، قال، قال: اللهم بارك لنا في شامنا وفي يمننا، قال: قالوا: وفي نجدنا، قال، قال: هناك الزلازل والفتن وبها يطلع قرن الشيطان)
لاحظ أخي00 كيف قرن رسولنا بين الفتنة الواقعة في نجد00 و في متن أخر في العراق مع الزلازل و الفتن 00إذاً فالفتنة تؤدي إلى تلك الزلازل أو( هي سبب الزلازل ) و لا تنسوا حديث رسول الله الذي أشار فيه إلى الخسف الذي سيقع في البصرة

ـ سنن أبي داود أول كتاب الملاحم
( 4307 ) صحيح : ( حدثنا عبد الله بن الصباح ، ثنا عبد العزيز بن عبد الصمد ، قال: ثنا موسى الحناط ، لا أعلمه إلا ذكره عن موسى بن أنس ، عن أنس بن مالك
أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال له: يا أنس ، إن الناس يمصرون أمصارا ، وإن مصرا منها يقال له البصرة أو البصيرة ، فإن أنت مررت بها أو دخلتها ، فإياك وسباخها وكلاءها وسوقها وباب أمرائها ، وعليك بضواحيها؛ فإنه يكون بها خسف وقذف ورجف ، وقوم يبيتون يصبحون قردة وخنازير )

طبعا الحديث صحيح و العقوبات التي أشار إليها رسولنا ستقع لا محالة 00و طبعا لن تقع في زمن واحد ، و قد بينت في ما مضى أن الخسف يقع و الله أعلم في الحرب القادمة ، و المسخ و القذف في الزمن الذي يسبق قيام الخلافة المهدية الثانية و الله أعلم 00
و إن قرن الشيطان الذي أشار إليه رسولنا ما هو إلا ما سيحدث في الأيام المقبلة من حرب و فتنة ، و أغتنم الفرصة هنا لأحذر أخوتنا في الخليج مما سيقع 00و الله إنها فتنة ليصب فيها الشر صبا ، و لن ينجو منها إلا من أخذ بعنان فرسه يجاهد في سبيل الله 00
و لو كان هذا الكلام خارج عن الموضوع و غير مثبت بدقة ،0 و لكن لا بد من الإشارة إلى حديث أظن أنه يخصنا فيما الناظر إليه يعتقد غير ذلك

(صحيح ابن حبان ، ج: 15 ، ص: 62)(672 ) (أخبرنا أحمد بن عبد الله بحران، قال : حدثنا النفيلي قال: حدثنا عبيد الله بن عمرو ، عن عبد الملك بن عمير ، عن جابر بن سمرة قال : سألت نافع بن عتبة بن أبي وقاص ، قلت : حدثني ، هل سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يذكر الدجال؟ قال، فقال: ثم أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم وعنده ناس من أهل المغرب أتوه ليسلموا عليه وعليهم الصوف ، فلما دنوت منه سمعته يقول : تغزون جزيرة العرب فيفتحها الله عليكم ، ثم تغزون فارس فيفتحها الله عليكم ، ثم تغزون الروم فيفتحها الله عليكم ، ثم تغزون الدجال فيفتحه الله عليكم)

( مسند أحمد ، ج: 4 ، ص:337 )
( حدثنا عبد الله ، حدثني أبي ، ثنا معاوية بن عمرو ، ثنا أبو إسحاق يعنى بن الفزاري ، عن عبد الملك بن عمير ،عن جابر بن سمرة ، عن نافع بن عتبة ، قال : ثم كنت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم في غزاة ، فاتاه قوم من قبل المغرب عليهم ثياب الصوف ، فوافقوه ثم أكمة وهم قيام وهو قاعد ، فأتيته فقمت بينهم وبينه فحفظت منه أربع كلمات أعدهم في يدي ، قال : تغزون جزيرة العرب فيفتحها الله ، ثم تغزون فارس فيفتحها الله ، ثم تغزون الروم فيفتحها الله ، ثم تغزون الدجال فيفتحه الله ، قال نافع :يا جابر ألا ترى أن الدجال لا يخرج حتى تفتح الروم)

( مجمع الزوائد ، ج: 3 ، ص: 305)
(ـ سنن ابن ماجة 36- كِتَاب الْفِتَنِ بَاب الْكَفِّ عَمَّنْ قَالَ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ )
( 4091 ) صحيح:
( حدثنا أبو بكر بن أبي شيبة ، حدثنا الحسين بن علي ، عن زائدة ، عن عبد الملك بن عمير ، عن جابر بن سمرة ، عن نافع بن عتبة ،بن أبي وقاص ،عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ستقاتلون جزيرة العرب فيفتحها الله ، ثم تقاتلون الروم فيفتحها الله ، ثم تقاتلون الدجال فيفتحها الله ، قال جابر : فما يخرج الدجال حتى تفتح الروم).


أريد أن أتسائل هنا00لماذا خص الرسول أهل المغرب بهذا الحديث ؟؟ ( أهل المغرب هم أهل الشام)
و لماذا قال رسول الله تغزون جزيرة العرب 00 فالغازي هنا يجب أن يكون من خارج الجزيرة ؟؟
لماذا أستخدم الرسول صلى الله عليه و سلم لفظ الغزو و لم يقل الفتح ؟؟
لماذا أغفل الحديث : فتح الشام و بقيت الفتوحات المهمة و قفز إلى الدجال و روما ؟؟
أخوتي00 أظن هذا الحديث يخصنا و يتكلم عن واقع سيحدث و الله أعلم
فهل سيحتل الرافضة بيت الله بمساعدة النصارى ثم يقوم المهدي و من معه بفتح الجزيرة ثم فارس ثم يترك بقيت الغزوات لغيره من الخلفاء؟؟
أمرا يصعب تصوره و لكن ........

( دلائل النبوة للأصبهاني ، ج: 1 ، ص: 226)( وعن سفيان بن أبي زهير رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : يفتح اليمن قيأتي قوم يبسون فيتحملون بأهليهم ومن أطاعهم ، والمدينة خير لهم لو كانوا يعلمون ، ثم يفتح الشام فيأتي قوم يبسون فيتحملون بأهليهم ومن أطاعهم ، والمدينة خير لهم لو كانوا يعلمون ، ثم يفتح العراق فيأتي قوم يبسون فيتحملون بأهليهم ومن أطاعهم ، والمدينة خير لهم )

هكذا كان الرسول صلى الله عنه يتكلم عن الفتوحات التي ستحدث بعد وفاته مباشرة

نستعرض الآن بعض الأحاديث التي تتكلم عن قرن الشيطان:
( وعن ابن عمر قال : صلى رسول الله صلى الله عليه وسلم الفجر ، ثم أقبل على القوم ، فقال : اللهم بارك لنا في مدينتنا وبارك لنا في مدنا وصاعنا اللهم بارك لنا في شامنا ويمننا ، فقال رجل : والعراق يا رسول الله ، قال : من ثم يطلع قرن الشيطان ، وتهيج الفتن ) رواه الطبراني في الأوسط ورجاله ثقات

( وعن ابن عباس قال : دعاني رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال : اللهم بارك لنا في شامنا ويمننا ، فقال رجل من القوم : يا نبي الله وعراقنا فقال : إن بها قرن الشيطان ، وتهيج الفتن وإن الجفاء بالمشرق ) رواه الطبراني في الكبير ورجاله ثقات

و استكمالا لما سبق00 العراق تهيج الفتن ، و فيها أو منها يخرج قرن الشيطان ، و فيها الزلازل والفتن ، و منها مدينة تخسف في الأرض

( مسند عبد الله بن عمر ، ج: 1 ، ص: 40)
( حدثنا أبو أمية ، حدثنا محمد بن يزيد بن سنان ،حدثنا يزيد ، حدثنا أبو رزين ،عن أبي عبيد حاجب سليمان ، عن نافع ، عن ابن عمر، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال : اللهم بارك لنا في مكتنا وبارك لنا في مدينتنا وبارك لنا في شامنا وبارك لنا في يمننا وبارك لنا في صاعنا وبارك لنا في مدنا ، فقال رجل : يا رسول الله العراق ومصر ، فقال : هناك ينبت قرن الشيطان وثم الزلازل والفتن)

الموضوع يحتاج إلى دراسة أكبر و لكن هذا ما لدي و الله أعلم




سؤال 28 : ما الدليل على أن المهدي محمد بن عبد الله سيكون مع الجيش القادم من المشرق ؟ هل تستدل على ذلك بما ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم) إذا سمعتم بالرايات السود تخرج من المشرق فأتوها ولو حبوا على الثلج فإن فيها خليفة الله المهدي) ؟


الجواب: أولا يجب تجزئة السؤال كالأتي :
هل المهدي القادم هو محمد بن عبد الله ؟ أين ستكون بيعته و من هم أنصاره ؟
لا بد أنك قد قرأت البحث الذي كتبته في منتدى القلعة ، و رأيت كيف توصلنا إلى التفريق بين المهدي الأول و الثاني 00و قلنا يخرج الأول بعد زمن الجور الأول ليحكم الناس سبعة سنوات أو تسعة تنعم الأمة في عهده أيما نعمة 00و قد جاء هذا الكلام على لسان نبينا محمد صلى الله عليه و سلم


( صحيح الجامع الصغير- المجلد الثاني )
( 5073 ) صحيح :
( لتملأن الأرض جورا و ظلما ، فإذا ملئت جورا و ظلما يبعث الله رجلا مني اسمه اسمي و اسم أبيه اسم أبي ، فيملؤها عدلا و قسطا كما ملئت جورا و ظلما ، فلا تمنع السماء شيئا من قطرها و لا الأرض شيئا من نباتها ، يمكث فيكم سبعا أو ثمانيا فإن أكثر فتسعا)

إذاً 00الخليفة المهدي المسمى محمد بن عبد الله و الذي سيحكم سبع سنوات ، ستنعم الأمة في مدة حكمه نعمة عظيمة ، و بهذه النقطة بالذات فرقنا بين هذا المهدي الأول ، و مهدي الملاحم الذي تحدث في عهده أمور عظام لا يمكن أن تتفق و النعيم الذي وصفه رسول الله في المتن السابق00
لماذا أختار المهدي بيت المقدس عاصمة للخلافة ؟
طبعا لأنه قد بويع له فيها و كانت أول فتح على المجاهدين الذي يتكتلون حول المهدي للجهاد , و كنت قد تكلمت في موضوعي السابق عن الجهاد و تجمع المجاهدين في الشام من أجل تحرير المسجد الأقصى، و من هؤلاء المجاهدين سيكون أصحاب الرايات السود ، و لا أستبعد أن يكون المهدي الآن بينهم

(الفتن لنعيم بن حماد - ج: 1 ، ص: 362)
(حدثنا الوليد بن مسلم ، عن أبي عبدة المشجعي، عن أبي ، عن شيخ حدثهم زمن ابن الزبير أدرك الجاهلية علامة ، قال: تنزل الخلافة بيت المقدس ، تكون بيعة هدى يحل لمن بايعه بها نساؤهم يقول لا يأخذ عليهم بطلاق ولا عتق)

(الإصابة ، ج: 4 ، ص: 343)
(وقال بن سعد ، روى الوليد بن مسلم ، عن شيخ من أهل دمشق ، عن يونس بن ميسرة بن حلبس ، سمعت عبد الرحمن بن أبي عميرة المزني يقول : سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول : يكون في بيت المقدس بيعة هدى)

و لتوضيح الصورة أكثر أريد أن أقارن بين طريقة المبايعة لكلا الخليفتين :
أولا: قلنا أن المهدي الأول يبايع من قبل أخوانه المجاهدين بعد فتح الأقصى ، و تكون البيعة بيعة رضى ، و الأمة بدأت تستعيد بعض عافيتها من خلال تجمع المجاهدين من جميع أنحاء المعمورة حول هدف واحد ، و هو تحرير الأقصى و طرد اليهود ( أي عملية اصطفاء يتم من خلالها تجمع المجاهدين في الشام لتكون نواة لدولة الخلافة الحديثة ، و التي تنطلق فيما بعد لتحرير الحجاز و غيرها من أرض الإسلام )

المهدي الثاني: يبايع في الحرم في زمن من الخوف و القهر حتى قريش نفسها تتعرض للقتل و الفناء ، و ترى المهدي يهرب من المدينة إلى مكة هربا و خوفا من المبايعة ، و الأحاديث في ذلك أكثر من أن تذكر00

( المستدرك على الصحيحين ، ج: 4 ، ص: 478 )
(حدثنا علي بن حمشاذ العدل ، ثنا إبراهيم بن الحسين الهمداني ،ثنا عمر بن عاصم الكلابي ، ثنا أبو العوام القطان ، ثنا قتادة ، عن أبي الخليل ،عن عبد الله بن الحارث ، عن أم سلمة رضي الله عنها ، قالت : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ثم يبايع لرجل من أمتي بين الركن والمقام كعدة أهل بدر، فيأتيه عصب العراق وأبدال الشام ، فيأتيهم جيش من الشام حتى إذا كانوا بالبيداء خسف بهم ، ثم يسير إليه رجل من قريش أخواله كلب فيهزمهم الله ، قال : وكان يقال إن الخائب يومئذ من خاب من غنيمة كلب )

(المستدرك على الصحيحين ، ج: 4 ، ص: 549)
( أخبرني محمد بن المؤمل ، ثنا الفضل بن محمد ، ثنا نعيم بن حماد ، ثنا أبو يوسف المقدسي ، عن عبد الملك بن أبي سليمان ، عن عمرو بن شعيب ، عن أبيه ، عن جده قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ثم في ذي القعدة تجاذب القبائل وتغادر ، فينهب الحاج، فتكون ملحمة بمنى يكثر فيها القتلى ، ويسيل فيها الدماء حتى تسيل دماؤهم على عقبة الجمرة ، وحتى يهرب صاحبهم فيأتي بين الركن والمقام فيبايع وهو كاره ، يقال له: إن أبيت ضربنا عنقك ، يبايعه مثل عدة أهل بدر ، يرضى عنهم ساكن السماء وساكن الأرض ، قال أبو يوسف : فحدثني محمد بن عبد الله ، عن عمرو بن شعيب ، عن أبيه ، عن عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما ، قال : يحج الناس معا ويعرفون معا إمام ، فبينما هم نزول بمنى إذ أخذهم كالكلب ، فثارت القبائل بعضها إلى بعض ، واقتتلوا حتى تسيل العقبة دما فيفزعون إلى خيرهم فيأتونه وهو ملصق وجهه إلى الكعبة يبكي كأني أنظر إلى دموعه ، فيقولون: هلم فلنبايعك ، فيقول : ويحكم كم عهد قد نقضتموه وكم دم قد سفكتموه ، فيبايع كرها فإذا أدركتموه فبايعوه فإنه المهدي في الأرض والمهدي في السماء )

و لو أمعنا النظر في حديث المبايعة للمهدي (حبوا على الثلج )

(ـ سنن ابن ماجة- 36- كِتَاب الْفِتَنِ بَاب الْكَفِّ عَمَّنْ قَالَ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّه)ُ
( حدثنا محمد بن يحيى وأحمد بن يوسف ، قالا: حدثنا عبد الرزاق ،عن سفيان الثوري ، عن خالد الحذاء ،عن أبي قلابة ،عن أبي أسماء الرحبي ،عن ثوبان قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : يقتتل عند كنزكم ثلاثة كلهم ابن خليفة ثم لا يصير إلى واحد منهم ، ثم تطلع الرايات السود من قبل المشرق ، فيقتلونكم قتلا لم يقتله قوم ، ثم ذكر شيئا لا أحفظه ، فقال : فإذا رأيتموه فبايعوه ولو حبوا على الثلج، فإنه خليفة الله المهدي ).


(ـ ضعيف الجامع الصغير) (إذا رأيتم الرايات السود قد جاءت من قبل خراسان فأتوها فإن فيها خليفة الله المهدي)

(وعن ثوبان ، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: "" إذا رأيتم الرايات السود قد جاءت من قبل خراسان فأتوها فإن فيها خليفة الله المهدي "" . رواه أحمد ، والبيهقي في "" دلائل النبوة "

من مجموعة الأحاديث السابقة : تجد أن المهدي مع مجموعة كبيرة من المجاهدين ، و هو في عز و منعة معهم ، و ترى المهدي و من معه يقتلون الأخوة الثلاث أبناء الخليفة قتلا شديد ، و هذا لا يتفق مع صفة مبايعة المهدي الثاني و الذي تصف الأحاديث أن أنصاره314 على عدد
أهل بدر يتجمعون كما يتجمع القزع( الغيم الصغير *)



سؤال 29 : فتنة معدن الذهب ( أي انحسار الفرات عن الذهب) متى هو برأيك ..هل قبل المرحلة المهدوية الأولى أم الثانية ..؟


جواب : أخي الفاضل 00لا يوجد نص قطعي يحدد زمن انحسار الفرات و كل ما هناك أحاديث تجعله بعد رقم فتنة ما ، و هذا لا يكفي 00
كما أن الأحاديث التي تشير إلى زمان وقوع هذه الحادثة تشعرك بنوع من الارتباك مع أن كلها ضعيف ، و لكن هناك طريق وجدته و هو الأفضل بين الطرق و الذي يشير بأن واحد إلى الخسف بالفرعون الأمريكي و بكنز الفرات 0

(المستدرك على الصحيحين ، ج: 4 ، ص: 505)(أخبرنا غيلان بن يزيد الدقاق بهمدان ، ثنا إبراهيم بن الحسين ، ثنا آدم بن أبي إياس ، ثنا بن إياس ، ثنا بن أبي ذئب ، عن قارظ بن شيبة ، عن أبي غطفان قال : سمعت عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما يقول : ثم تخرج معادن مختلفة ، معدن منها قريب من الحجاز ، يأتيه من شرار الناس ، يقال له : فرعون ، فبينما هم يعملون فيه إذ حسر عن الذهب فأعجبهم معتمله إذ خسف به وبهم ) هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه
لاحظ النص و تمعن 00معادن تخرج من الأرض خروج ) أي أنها تندفع بذاتها ( و لم يقل تستخرج و هذه صفة النفط و الذي يقال عنه زيوت معدنية ، يأتيه من شرار الناس ( و كلمة الناس هنا تشير إلى من أستخرجه من غير هذه الأمة ) و من هو هذا الشرير الذي يقال له فرعون( طبعا أمريكا ) هم الآن يعملون فيه و خلال زمن العمل سيظهر لهم هذا الكنز فيعجبهم صنعته فهو فتنة يموت عليه من كل مائة 99 كما جاء في الصحاح 00
إذاً يعجبه شكله و طريقة صنعه فيخسف به و بهم ، فرعون مصيره الخسف و هذا الكنز مصيره الخسف 00
فإذا كنا قد استنتجنا سابقا أن الحضارة و صاحبتها أمريكا لن يشهدوا العصر الجديد عصر الخلافة المهدية ، فهذا يعني أن الذهب سيكون في عصرنا هذا 00و كل ما تراه من تداعيات حول العراق ليس لأن العراق و حكومته يشكلون خطرا على أمريكا أو إسرائيل 00بل لأجل هذا الكنز0

يتبع 000000
__________________
لاتصدق كلّ ما تراه..ولا نصف ما تسمعه
سالم الصقيه غير متصل  
قديم(ـة) 20-11-2007, 06:30 PM   #35
 
تاريخ التسجيل: Jun 2003
البلد: الرس
المشاركات: 7,768
قوة التقييم: 0
سالم الصقيه is on a distinguished road
سؤال 30 : أخي الكريم لي ملاحظة وددت لو تتأمل فيها قليلا وهي بخصوص قولك: بأن الدجال من المستحيل أن يعيش بين البشر وأن ذلك قدح في ما أخبر به صلى الله عليه وسلم !!!
أود أن أخبرك بأن الرسول صلى الله عليه وسلم قد عالج هذه القضية لنا في قصة ) ابن صياد ( المشهورة .. حيث لم ينكر صلى الله عليه وسلم على بعض الصحابة ومنهم عمر ابن الخطاب رضي الله بل وشك فيه بنفسه وذهب إليه وقام باختباره ... إلخ القصة المعروفة .. فلو أنه صلى الله عليه وسلم يعرف بأن الدجال لا يعيش بين الناس لما ذهب إليه ليتأكد بنفسه عليه الصلاة والسلام فكيف اذن يكون قولنا بأن الدجال موجود أمر مفترى ؟؟؟



الجواب: أعلم أخي أن الرسول صلى الله عليه و سلم لما ألتبس عليه أمر بن صياد ، لم يكن قد أتاه البيان من السماء بعد ، و ما كانت حادثة الرسول مع أبن صياد إلا إجتهاد من الرسول صلى الله عليه و سلم لمعرفته التامة بأن الدجال سيخرج في أمته 0
( 227ـ صحيح الجامع الصغير - المجلد الثاني)
( 7875 ) صحيح:
( يا أيها الناس ! إنها لم تكن فتنة على وجه الأرض منذ ذرأ الله ذرية آدم أعظم من فتنة الدجال ، و إن الله عز و جل لم يبعث نبيا إلا حذر أمته الدجال ، و أنا آخر الأنبياء و أنتم آخر الأمم ، و هو خارج فيكم لا محالة ، فإن يخرج و أنا بين أظهركم فأنا حجيج لكل مسلم ، و إن يخرج من بعدي فكل حجيج نفسه و الله خليفتي على كل مسلم ، و إنه يخرج من خلة بين الشام و العراق ، فيعيث يمينا و شمالا يا عباد الله ! أيها الناس ! فاثبتوا فإني 000)

لاحظ أخي أنا آخر الأنبياء و أنتم آخر الأمم ، و لاحظ و إن الله لم يبعث نبي إلا حذر أمته منه00 لقد أستنتج رسول الله من كون أمته أخر الأمم و طالما الدجال لم يظهر في أمة سابقة فهو ظاهر لا محالة في أمته 00إذاً الرسول علم بأن الدجال خارج في أمته و قد رآه ليلة أسري به 0
([
COLOR=firebrick]ـ صحيح الجامع الصغير - المجلد الأول )
( 3477 ) صحيح :[/color]
( رأيت ليلة أسري بي ، موسى رجلا آدم طوالا جعدا كأنه من رجال شنوءة ، و رأيت عيسى رجلا مربوع الخلق إلى الحمرة و البياض سبط الرأس ، و رأيت مالكا خازن النار ، و الدجال)


أي أنه قد علم بخبره في بداية دعوته و قبل هجرته للمدينة ، و عندما سمع من الناس عن بعض ما ظهر من أبن صياد من الكهانة و هو طفل لم يبلغ الحلم ، و هذا أمر غير طبيعي نحن نعلم أن الكهانة يتلقاه الشخص بالتعلم ، و أبن صياد ظهرت عليه البوادر و هو صغير قبل السابعة فخشي الرسول صلى الله عليه و سلم من أن يكون هو الدجال ، فأجتهد بذلك الأمر و تخفى و حاول الاستماع لما يقوله أبن صياد 00
و لكن بعد زمن ما ، جاء الرسول الجواب من السماء فأخبر أصحابه بأن الدجال مسجون في جزيرة من جزر البحر ، و لن يخرج حتى يأذن الله ثم جاءت حادثة تميم الداري رضي الله عنه مطابقة لرواية رسول الله صلى الله عليه و سلم لأصحابه ، و هذا ما سر النبي كما قلنا في رد سابق
، و دليل كون هذه الحادثة متأخرة ، هو الحوار الذي دار بين الدجال و أصحاب تميم رضي الله عنه ،عندما سألهم هل ظهر على من حوله ؟ قالوا : ظهر و أتبعوه و هذا الأمر لم يحدث قبل فتح مكة 00

خلاصة القول00 أن الرسول عندما شك بابن صياد كان شكه اجتهاد و ليس وحي ، فلو كان وحيا لما قال لعمر رضي الله عنه (إن يكون هو فلست بصاحبه و إن يكن ليس هو فلا خير لك في قتله )
فكون الرسول قد شك بأن الدجال بين الناس لا يجعل هذا الأمر قاعدة نستند عليها في أن الدجال قد يكون بيننا و ذلك لأسباب:
الأول : قلنا أن ما فعله الرسول بشكه بابن صياد كان قبل ثبوت الأمر عنده بالوحي
ثانيا : جاء الدليل الصحيح ليؤكد أن الدجال مقيد في جزيرة من جزر البحر ،و لا يخرج إلا قبل نزول عيسى عليه السلام بأربعين يوم ، و بعد علامات ذكرها الدجال نفسه في حادثة تميم 00
فيكون الأمر على ما هو عليه حتى يأتي من يقول غير ذلك بالدليل و الحجة الصحيحة ، التي تثبت خروج الدجال قبل ذلك : و من قال غير ذلك محتجا بنقوش و حفريات وهمية لم يسمع بها أحد من الناس سواه و لم يأتي بالدليل على وجودها ليرد أحاديث صحاح ,,, فماذا تسمي هذا الأمر يا أخي ؟؟ أليس هذا افتراء على رسول الله؟؟ و كيف يتعلق بشبهه كان التردد فيها عند رسول الله واضحا و يترك بالمقابل القول الفصل بأن الدجال في جزيرة من جزر البحر؟؟
ثم أخي : لنضع بعض المتون التي جاءت بقصة تميم الداري رضي الله عنه و نناقشها جيدا :

( صحيح مسلم ، ج: 4 ، ص: 2263 )
جزء من حديث ( 00000000فأقبلنا إليك سراعا وفزعنا منها ولم نأمن أن تكون شيطانة ، فقال : أخبروني عن نخل بيسان ، قلنا : عن أي شأنها تستخبر ؟ قال : أسألكم عن نخلها هل يثمر ، قلنا له : نعم ، قال : أما إنه يوشك أن لا تثمر ، قال : أخبروني عن بحيرة الطبرية ، قلنا :عن أي شأنها تستخبر ؟ قال : هل فيها ماء ؟ قالوا : هي كثيرة الماء ، قال : أما إن ماءها يوشك أن يذهب ، قال : أخبروني عن عين زغر ، قالوا : عن أي شأنها تستخبر ، قال : هل في العين ماء ؟ وهل يزرع أهلها بماء العين ؟ قلنا له : نعم ، هي كثيرة الماء ، وأهلها يزرعون من مائها ، قال : أخبروني عن نبي الأميين ما فعل ؟ قالوا : قد خرج من مكة ونزل يثرب ، قال :أقاتله العرب ؟ قلنا : نعم ،قال : كيف صنع بهم؟ فأخبرناه أنه قد ظهر على من يليه من العرب وأطاعوه ، قال لهم : قد كان ذلك ، قلنا : نعم ، قال :أما إن ذاك خير لهم أن يطيعوه ، وإني مخبركم عنى إني أنا المسيح ، وإني أوشك أن يؤذن لي في الخروج فأخرج ، فأسير في الأرض فلا أدع قرية إلا هبطتها في أربعين ، إلا مكة وطيبة فهما محرمتان على كلتاهما ، كلما أردت أن أدخل واحدة أو واحدا منهما استقبلني ملك بيده السيف صلتا يصدني عنها وإن على كل نقب منها ملائكة يحرسونها ، قالت : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم وطعن بمخصرته في المنبر: هذه طيبة هذه طيبة هذه طيبة يعني المدينة ألا هل كنت حدثتكم ذلك ، فقال الناس : نعم ، فإنه أعجبني حديث تميم أنه وافق الذي كنت أحدثكم عنه وعن المدينة ومكة ، ألا أنه في بحر الشام أو بحر اليمن ، لا بل من قبل المشرق ، ما هو من قبل المشرق ؟ ما هو من قبل المشرق ؟ ما هو؟ وأومأ بيده إلى المشرق، قالت: فحفظت هذا من رسول الله صلى الله عليه وسلم)

أخوتي : والله لو لم يوجد في الدجال إلا هذا المتن لكفى ، فإن قراءة متأنية فيه تخرجنا من اللبس الذي نحن فيه :
الدجال مقيد بالحديد في أرض لا يعلم مكانها إلا الله ، الدجال يسأل عن علامات و إشارات قد علم أنه لن يخرج قبل حدوثها ، و هي حتى الآن لم تقع ، الدجال يعرف الحق من الباطل ، و يعلم أنه خارج في أربعين يوم يفتن الناس فيهن و موعده ما سأل عنه00
جاء في النص :
(إني أوشك أن يؤذن لي في الخروج فأخرج ( 00إذاً ، إذا اُذن للدجال، خرج فسار في الأرض حتى يطأ كل منهل و قرية في أربعين يوم 00 الفاء هنا استئنافية : فبعد الخروج يقوم الدجال بجولته في أربعين يوم ، فكيف نحشر بين الخروج و الدوران في الأرض قرابة 1500 عام من التجول و إثارة الفتن بين الشعوب و الأمم و يغفل الدجال ذكرها ، و من قبله رسول الله 00 معتمدين في ذلك على شبهاً ألقاها من ألقاها دون بينة أو دليل00
أخوتي الأفاضل: إن من يروج لهذه الشائعة من خلال ادعائه الإطلاع على أثار و نقوش ، هو بالتأكيد لا يعلم أبعاد ما ينقل و يدعي
فالدجال لو كان بيننا لكان الأولى بمن هم خيرا منا التنبيه إليه هذا من ناحية ،و من ناحية أخرى : ما الفائدة التي سنجنيها من الخوض في هذه الشبهات ؟ هل سنتعرف إلى شخص الدجال و نقتله ؟
( لسنا أصحاب ذلك) إن الوصف الذي يصفوه للدجال هو من باب تعظيمه ، حتى ننسب كل ما حصل من عقائد فاسدة له 00
و ما دور الشيطان هنا؟ هل أقاله الدجال و حل محله ؟
زبدة القول (هم أتوا بعلم يقول أن الدجال في الناس يثير الفتن و الحروب)00و هذا هو عمل إبليس 00و طالما أننا لا نستطيع التصدي له00 فما الفائدة من معرفة هذا الأمر 00 الأمر الأخر : كل ما ذكر حول الدجال يحتاج لدليل 00و أول دليل نطالب به00 الشاهد الذي نقل لنا مراسم الاتفاق بين الدجال و الشيطان ، ثم بعد ذلك نحتاج إلى شاهد من الهند و السند و الصين و أمريكا و كل دول العالم التي زارها الدجال و فرخ فيها و باض 00

أخوتي: حديث رسول الله يضعف لوجود رجل في المتن قد يكون يهم 00 فكيف تقبلون أحاديث لا متن لها و لا سند ؟؟

نعود الآن لمتن الحديث السابق :
الأمر الأخر الذي نستطيع أخذه من المتن ، هو أن رسول الله كان قد أخبر أصحابه عن الدجال و إنه محبوس في أحد الجزر ، و هذا يثبت أن الرسول قد عدل عن كون ابن صياد هو الدجال بعد أن تيقن من ذلك بالوحي ، و إلا كيف يقول لأصحابه :

( 000قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم وطعن بمخصرته في المنبر : هذه طيبة هذه طيبة هذه طيبة يعني المدينة ، ألا هل كنت حدثتكم ذلك ، فقال الناس : نعم ، فإنه أعجبني حديث تميم أنه وافق الذي كنت أحدثكم عنه)
هذا الجزء ينفي نفيا قاطعا كون الرسول قد أبقى على فكرة كون أبن صياد هو الدجال 00 لأنه لا يمكن أن ينفي دخول الدجال المدينة و أبن صياد فيها ، و لا يمكن أن ينفي الولد و الإسلام عن الدجال ، و أبن صياد أسلم و له ذرية و أبنه عمارة من خيرة المسلمين بشهادة أصحاب الجرح 00
و هنا يحسن أن نورد مقطع من شرح النووي للجزء الأخير من هذا المتن :

وقال النووي في شرح مسلم:
( قال القاضي : لفظة (ما هو) زائدة صلة للكلام ليست بنافية ، والمراد إثبات أنه في جهات المشرق)00 انتهى ،

وفي فتح الودود: ( قيل : هذا شك أو ظن منه عليه السلام أو قصد الإبهام على السامع ، ثم نفى ذلك وأضرب عنه ، فقال : لا بل من قبل المشرق ، ثم أكد ذلك بقوله : ( ما هو) وما زائدة لا نافية ،والمراد إثبات أنه في جهة المشرق ، قيل : يجوز أن تكون موصولة00 أي الذي هو فيه المشرق ، قلت : ويحتمل أنها نافية أي ما هو إلا فيه والله سبحانه وتعالى أعلم ) 00 انتهى

المتن الثاني :
( صحيح ابن حبان ، ج: 15 ، ص: 198)
( فأتوا الدير ، فإذا برجل مرير مصفد بالحديد ، فقال : من أنتم ؟ قالوا : نحن العرب ، قال : هل بعث النبي ؟ قالوا : نعم ، قال : فهل تبعته العرب؟ قالوا: نعم ، قال : ذلك خير لهم ، قال : ما فعلت فارس ؟ قالوا : لم يظهر عليها ، قال : أما إنه سيظهر عليها ، ثم قال : ما فعلت عين زغر ؟ قالوا : تدفق ملأى ، قال :فما فعل نخل بيسان ؟ قالوا : قد أطعم أوائله ، فوثب عليه وثبة حتى خشينا أن سيغلب ، فقلنا : من أنت؟ قال : أنا الدجال ، أما إني سأطأ الأرض كلها إلا مكة وطيبة ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : أبشروا معشر المسلمين هذه طيبة لا يدخلها )

لاحظ أخي هذا المتن : الدجال يثب من الغيظ عندما يعلم أن نخل بيسان أطعم00 فلماذا يسأل عنه طالما أنه سيخرج قبل ذلك بألف و خمس مئة عام تقريبا و الله أعلم00
أليس سؤاله عن النخل من العبث ؟ 00 و إذا جاء من يقول : هو يسأل لأن هذا الموعد هو موعد خروجه العلني 00نقول له :
أولا : إذا صح ما قلت فالأولى أن لا يسأل عن ذلك طالما أن هذه العلامات لن تتم قبل هذا القدر من الزمن طالما هو سيكون وقت ذلك حر طليق بين الناس يعلم بالتفصيل ما سيحدث لهذه العلامات ، و لا يستبعد أن يسخر أطباقه الطائرة لتحقيق ذلك و تسريعه 00و إذا كان سؤال الدجال عن هذه العلامات ليدل على زمن خروجه الحقيقي الظاهر ليحذر الناس00 نقول : فما الذي أغضب الدجال عندما علم بعدم تحقق ذلك حتى كاد أن ينفجر ؟؟
ثم لنقرأ هذا المتن لنعلم مدى الحسرة التي يعيشها الدجال حتى زمن خروجه؟؟

صحيح ابن حبان ، ج: 15 ، ص: 196 )
( قال : فمن أنتم ؟ قالوا : نحن العرب ، قال : فما فعلت العرب ؟ قالوا :خرج فيهم نبي بأرض تيماء ، قال : فما فعل الناس ؟ قالوا : فيهم من صدقة وفيهم من كذبه ، قال : أما إنهم إن يصدقوه ويتبعوه خير لهم لو كانوا يعلمون ، ثم قال : ما بيوتكم ؟ قالوا: من شعر وصوف تغزله نساؤنا ، قال : فضرب بيده على فخذه ، ثم قال: هيهات ، ثم قال :ما فعلت بحيرة طبرية ؟ قالوا : تدفق جوانبها ، يصدر من أتاها ، فضرب بيده على فخذه ، ثم قال : هيهات ، ثم قال : ما فعلت عين زغر ؟ قالوا : تدفق جوانبها ، يصدر من أتاها ، قال : فضرب بيده على فخذه ، ثم قال : هيهات ، ثم قال: ما فعل نخل بيسان ؟ قالوا: يؤتي جناه في كل عام ، قال : فضرب بيده على فخذه ، ثم قال :هيهات ، ثم قال : أما إني لو قد حللت من وثاقي هذا لم يبق منهل إلا وطئته إلا مكة وطيبة فإنه ليس لي عليهما سبيل)

( مسند أحمد ، ج: 6 ، ص: 374)( 0000فدخلوا الدير ، فإذا رجل أعور مصفد في الحديد ، فقال : من أنتم ؟ قلنا :نحن العرب ، فقال : هل بعث النبي ؟ قالوا : نعم ، قال : فهل اتبعته العرب ؟ قالوا : نعم ، قال : ذلك خير لهم ، قال: ما فعلت فارس هل ظهر عليها ؟ قالوا : لم يظهر عليها بعد ، فقال : أما انه سيظهر عليها ،ثم قال : ما فعلت عين زغر ؟ قالوا : هي تدفق ملائي ، قال : فما فعل نخل بيسان ؟ هل أطعم أوائله ؟ قالوا : نعم ، قال : فوثب وثبة حتى ظننا انه سيفلت ، فقلنا : من أنت ؟ قال : أنا الدجال ، أما اني سأطأ الأرض إلا مكة وطيبة)

( المعجم الكبير ، ج: 2 ، ص: 55 )(0000
فإذا نحن برجل، أعظم رجل رأيته قط خلقا ، وأجسمه جسما ، وإذا هو ممسوح العين اليمنى ، كأن عينه نخامة في جدار مجصص، وإذا يداه مغلولتان إلى عنقه ، وإذا رجلاه مشدودتان بالكبول من ركبتيه إلى قدميه ، فقلنا له : ما أنت أيها الرجل ، قال : أما خبري فقد قدرتم عليه، ولكن أخبروني عن خبركم ، ما أوقعكم هذه الجزيرة ؟ وهذه الجزيرة لم يصل إليها آدمي منذ صرت إليها ، فقال لنا: أخبروني عن بحيرة الطبرية ما فعلت ؟ قلنا له : عن أي أمرها تسأل ؟ قال : هل نضب ماؤها ؟وهل بدأ فيها من العجائب ؟ قلنا له : لا ، قال : إنه سيكون ، ثم سكت مليا ثم قال : أخبروني عن عين زغر ما فعلت ؟ قلنا له: عن أي أمرها ؟ قال : هل يحترث عليها أهلها ؟ قلنا له : نعم ، قال : أما إنه سوف يغور عليها ماؤها ولا يحترث عليها أهلها، ثم سكت مليا ثم قال : أخبروني عن نخل بيسان ما فعل ؟ قلنا له : عن أي أمره تسأل ؟ قال : هل يثمر ؟ قلنا له : نعم ، قال :أما إنه لا يثمر ، ثم سكت مليا فقال : أخبروني عن النبي الأمي ما فعل ؟ قلنا له : عن أي أمره تسأل ؟ قال : هل ظهر بعد ؟ قلنا : نعم ، قال : فما صنعت معه العرب ؟ قلنا: منهم من قاتله ومنهم من صدقه ، فقال : إنه من صدقه فهو خير له ثلاثا ، فقلنا : أخبرنا خبرك أيها الرجل، فقال : أما تعرفوني ؟ قلنا : لو عرفناك ما سألناك ، قال :أنا الدجال ، يوشك أن يؤذن لي في الخروج فإذا خرجت وطئت جزائر العرب، إلا مكة وطيبة ، كلما أردتهما استقبلني ملك معه السيف صلتا فردني عنها ، قال أبو الأشهب : قال عامر: قالت فاطمة: فرأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم رافعا يديه حتى رأيت بياض إبطيه، ثم قال: ألا أخبركم إن هذه طيبة ثلاثا ، ثم قال: ألا أخبركم إنه في نحو الشام ، ثم أغمى عليه ساعة ثم ارتج ثم سري عنه ، ثم قال : بل هو في اليمن ثلاثا ، ثم أغمى عليه ساعة وارتج ثم سري عنه، فقال: بل هو في نحو العراق بل هو في نحو العراق بل هو في نحو العراق، يخرج حين يخرج من بلدة يقال لها أصبهان، من قرية من قراها يقال لها رستقباذ ، يخرج حين يخرج على مقدمته سبعون ألفا عليهم السيجان ، معه نهران نهر من ماء ونهر من نار ، فمن أدرك ذلك منكم فقيل له: ادخل الماء، فلا يدخله فإنه نار، وإذا قيل له: ادخل النار فليدخلها فإنه ماء)

أخيرا00 أود أن أقول و من خلال النصوص نجد أن الدجال يعلم الخير من الباطل بشكل يقيني و يعلم أن الله حق و يعلم أن الرسول حق 00و لكنه وقع تحت قول الله:
( وَاتَّبَعُوا مَا تَتْلُوا الشَّيَاطِينُ عَلَى مُلْكِ سُلَيْمَانَ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَكِنَّ الشَّيَاطِينَ كَفَرُوا يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أُنْزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّى يَقُولا إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلا تَكْفُرْ فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ وَمَا هُمْ بِضَارِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ وَيَتَعَلَّمُونَ مَا يَضُرُّهُمْ وَلا يَنْفَعُهُمْ وَلَقَدْ عَلِمُوا لَمَنِ اشْتَرَاهُ مَا لَهُ فِي الْآخِرَةِ مِنْ خَلاقٍ وَلَبِئْسَ مَا شَرَوْا بِهِ أَنْفُسَهُمْ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ) (البقرة:102)

نعم: هو كالساحر يعلم أن ما سيقوم به سينتهي به إلى الكفر و لكنه يفضل المتعة القليلة على النعيم الأبدي ،و الدجال أختار الأربعين يوم على جنان الخلد ، و يؤيد ذلك ما ذهب إليه أبن صياد 00
( وعن أبي سعيد الخدري ، قال: صحبت ابن صياد إلى مكة ، فقال: ما لقيت من الناس ؟ يزعمون أني الدجال ، ألست سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: إنه لا يولد له ، وقد ولد لي ، أليس قد قال: هو كافر . وأنا مسلم ، أو ليس قد قال: لا يدخل المدينة ولا مكة ؟ وقد أقبلت من المدينة وأنا أريد مكة . ثم قال لي في آخر قوله: أما والله إني لأعلم مولده ومكانه وأين هو ، وأعرف أباه وأمه قال: فلبسني ، قال: قلت له: تبا لك سائر اليوم . قال: وقيل له: أيسرك أنك ذاك الرجل ؟ قال: فقال: لو عرض علي ما كرهت .) رواه مسلم .


سؤال 31 : أخي الحبيب أبو سفيان 00ما رأيك فيمن قال بأن خروج المسيح الدجال وبداية فتنته تكون من (أصفهان) ومن علق على ذلك بأن هناك قرية يهودية بضواحي أصفهان؟؟


جواب : الأخ الفاضل : الحديث الذي ذكرت تطرقنا إلى بعض أجزائه في البحث السابق 00و ها هو النص :

(ـ صحيح الجامع الصغير- المجلد الثاني )
( 7889 ) صحيح :
( يا أيها الناس ! هل تدرون لم جمعتكم ؟ إني و الله ما جمعتكم لرغبة و لا لرهبة ، و لكن جمعتكم لأن تميما الداري كان رجلا نصرانيا فجاء فبايع و أسلم ، و حدثني حديثا وافق الذي كنت أحدثكم عن المسيح الدجال ; حدثني أنه ركب في سفينة بحرية مع ثلاثين رجلا من لخم و جذام ، فلعب بهم الموج شهرا في البحر ، ثم ارفئوا إلى جزيرة في البحر حين غروب الشمس ، فجلسوا في أقرب السفينة فدخلوا الجزيرة ، فلقيهم دابة أهلب كثير الشعر لا يدرون ما قبله من دبره من كثرة الشعر ، فقالوا: ويلك ما أنت ؟ قالت: أنا الجساسة ، قالوا: و ما الجساسة ؟ قالت: أيها القوم انطلقوا إلى هذا الرجل في الدير فإنه إلى خبركم بالأشواق ، قال: لما سمت لنا رجلا فرقنا منها أن تكون شيطانة ، فانطلقنا سراعا حتى دخلنا باب الدير ، فإذا فيه أعظم إنسان رأيناه قط خلقا ، و أشده وثاقا ، مجموعة يداه إلى عنقه ما بين ركبتيه إلى كعبيه بالحديد ، قلنا: ويلك ما أنت ؟ قال: قد قدرتم على خبري فأخبروني ما أنتم ؟ قالوا: نحن أناس من العرب ، ركبنا في سفينة بحرية فصادفنا البحر حين اغتلم ، فلعب بنا الموج شهرا ثم أرفأنا إلى جزيرتك هذه ، فجلسنا في أقربها فدخلنا الجزيرة ، فلقيتنا دابة أهلب كثير الشعر ما يدري ما قبله من دبره من كثرة الشعر ، فقلنا: ويلك ما أنت ؟ قالت: أنا الجساسة ، قلنا : و ما الجساسة ؟ قالت : اعمدوا إلى هذا الرجل في الدير فإنه إلى خبركم بالأشواق ، فأقبلنا إليك سراعا ، و فرقنا منها و لم نأمن أن تكون شيطانة ، قال: أخبروني عن نخل بيسان ، قلنا: عن أي شأنها تستخبر ؟ قال: أسألكم عن نخلها هل يثمر ؟ قلنا له: نعم ، قال: أما إنها يوشك أن لا تثمر ، قال: أخبروني عن بحيرة طبرية ؟ قلنا: عن أي شأنها تستخبر ؟ قال: هل فيها ماء ؟ قلنا: هي كثيرة الماء ، قال: إن ماءها يوشك أن يذهب ، قال: أخبروني عن عين ذعر ، قلنا: عن أي شأنها تستخبر ؟ قال : هل في العين ماء ؟ و هل يزرع أهلها بماء العين ؟ قلنا له: نعم هي كثيرة الماء و أهلها يزرعون من مائها ، قال: أخبروني عن نبي الأميين ما فعل ؟ قالوا: قد خرج من مكة و نزل يثرب ، قال: أقاتله العرب ؟ قلنا: نعم ، قال: كيف صنع بهم ، فأخبرناه أنه قد ظهر على من يليه من العرب و أطاعوه ، قال: قد كان ذلك ! قلنا: نعم ، قال : أما إن ذلك خير لهم أن يطيعوه ،و إني أخبركم عني : أنا المسيح و إني أوشك أن يؤذن لي بالخروج فأخرج فأسير في الأرض فلا أدع قرية إلا هبطتها في أربعين ليلة ، غير مكة و طيبة هما محرمتان على كلتاهما ، كلما أردت أن أدخل واحدة منهما استقبلني ملك بيده السيف صلتا يصدني عنها ، و إن على كل نقب منها ملائكة يحرسونها ، ألا أخبركم ؟ هذه طيبة هذه طيبة هذه طيبة ، ألا كنت حدثتكم ذلك ؟ فإنه أعجبني حديث تميم أنه وافق الذي كنت أحدثكم عنه و عن المدينة و مكة ، ألا إنه في بحر الشام أو في بحر اليمن ، لا بل من قبل المشرق ، ما هو من قبل المشرق ؟ ما هو من قبل المشرق؟ ما هو؟ )

في هذا النص و في غيره يثبت النبي صلى الله عليه و سلم 00 ان الدجال موجود في الجهة الشرقية للمدينة 00و كنت قد ذكرت قول أبو حاتم رضي الله عنه: بأنه في جزر البحرين و الله أعلم
و هذا يجعلنا متأكدين من عدم وجوده في برمودا و غيرها من الخزعبلات 00 لأن الصحابة هكذا فهموا من الرسول صلى الله عليه و سلم
و هنا يستحضرني قول الله تعالى :
(اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ وَمِنَ الْأَرْضِ مِثْلَهُنَّ يَتَنَزَّلُ الْأَمْرُ بَيْنَهُنَّ لِتَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ وَأَنَّ اللَّهَ قَدْ أَحَاَطَ بِكُلِّ شَيْءٍ عِلْماً) (الطلاق:12)

الله خلق الأرض كما خلق السماوات سبعا , سبعا و نحن لم نطلع إلا على ما هو بين أيدينا ، و أنت أخي حين تقرأ رحلة ذي القرنين تقف متحيرا
كيف بلغ مغرب الشمس و مشرقه ؟؟
و نحن نعلم أن الأرض كروية ، و حيث ما سرت تجد مشرق و مغرب00 و خذ أيضا يأجوج و مأجوج00 أمم لا يعلم عددها إلا الله موجودة على حيز من الأرض ، نحن لم نطلع عليه فسبحان من كفاها 00




يتبع0000000
__________________
لاتصدق كلّ ما تراه..ولا نصف ما تسمعه
سالم الصقيه غير متصل  
قديم(ـة) 20-11-2007, 06:31 PM   #36
 
تاريخ التسجيل: Jun 2003
البلد: الرس
المشاركات: 7,768
قوة التقييم: 0
سالم الصقيه is on a distinguished road
سؤال 32: أخي الكريم / أبو سفيان
يذكر لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم في حديثه عن المهدي ( .... ولو حبوا على الثلج ) . أليست هناك دلالة خاصة ، ومغزى منه عليه السلام بقوله " حبوا على الثلج " ؟؟ . الامة العربية في عهده لم تكن تعرف الثلوج ، وكانت أحاديثهم كلها تتكلم عن شدة الحرارة ، وشدة الشمس ، والعطش ، وما الى ذلك . فلماذا قال عليه السلام " حبوا على الثلج ؟؟؟ " . ألا تظن يا أخي الكريم بأن هذا خطاب موجه الى أتباعه في آخر الزمان ؟ ... وكأنه صلى الله عليه وسلم يقول : المهدي سيخرج في فصل برده شديد وقارص ؟؟ .
أخي الكريم ، سيكون فصل الشتاء بهذه السنة شديدة في البرودة ، بل أن درجة الحرارة في الاردن " حيث أدرس " ستبلغ أربع درجات تحت الصفر بعد يومين أو ثلاثة !! .. ولا تنس يا أخي الكريم بأننا لم نبلغ المربعانية بعد ! ..
أخي الكريم ، في هذه الظروف الراهنة ، حيث تستعد أمريكا بشن حرب شعواء ضد العراق ، وسيستخدم فيها الأسلحة النووية والبيولوجية ، وستهزم أمريكا في هذه الحرب " حسب الرؤى الكثيرة " ... وسيقوم صدام بغزو الجزيرة العربية ... والتي تليها خروج الرايات السود من قبل المشرق " القاعدة " للتصدي لهذا البعثي الكافر ...... ألا ترى أن هذه الدلالات تشير الى قرب خروج المهدي ؟؟؟ ..
أخي الكريم ، أورد لك هذا الحلم الذي رآه احد المشاهير في دقة أحلامهم بأمريكا ... وان كان هذا الرجل نصرانيا ... وان كانت الرؤى لدينا تغني عنها ... ولكنني أحببت ذكر هذا الحلم .. وقد قمت بترجمته :
June 1992
(رأيت أنني بفندق صغير بولاية فلوريدا . فجأة ... كنت جالسا على شرفة( بلكونة ) بالطابق الثاني منتظرا مجيء حفيدي . وأنا هناك ، سمعت صراخا عاليا ، وشاهدت رجالا ونساء وأطفالا يركضون بشكل هستيري ، وبعضهم قد سقط من جراء ذلك . وكان هناك رجلا من الشرطة وبيده قرن ثور ، وبدأ بالصياح من خلاله (( استمروا بالركض ! هناك كلب مسعور طليق ، وهو آت الى هنا ! )) . فجأة .. وعندما كنت أراقب الموقف ، رأيت كلبا كبيرا ، والرغوة " أو الزَبَد " خارجه من فمه ! . وعندما وصل الى تحت الشرفة التي كنت بها ، زمجر ، وتحول الى صدام حسين ! . تحول بعد ذلك الى ما كان عليه ، وبدأ بالركض خلف الناس . شاهدت بعد ذلك خيلا يركض من بعيد ، وكان من الضخامة أن رأسه كان بمحاذاة الطابق الثاني حيث كنت ! . وهو في طريقه الى الكلب ، مر من جانبي ، وتوقف للحظا ت ، ثم استمر في ملاحقة ذلك الكلب !!! .
( يدل هذا الحلم على أمور كثيرة والله أعلم . فالحرب القادمة ضد العراق ستكون كارثة على أمريكا ، وستخسر الحرب ، وسيقوم بملاحقة ومطاردة الأمريكيين ، وربما يقيم الحرب على جيرانه . أثناء هذا الاستبداد منه ، ستظهر قوة اسلامية كبيرة " الرايات السود ؟؟؟ " ، وستقوم بملاحقته ، وستترك أمريكا لبرهة من الزمان الى أن يتخلصوا منه . والله أعلم )
بعد نهاية حرب الخليج بمدة August 10, 1991 ( رأى هذا الرجل ملاكا قادما نحوه ، وقام باخباره عن أمور كثيرة ستحدث في المستقبل !! . ) . وقد ذكر هذا الرجل عن بعض الأمور التي سُمح له " أي سمح له الملاك " بنشرها آنذاك :
- الحرب مع صدام سيبدأ من جديد .
- ستستخدم الأسلحة النووية .
- سيقوم صدام حسين بحرب ضد اسرائيل .
- ستكون أمريكا طرفا في هذا الحرب ..
أخي الكريم ، أرجو أن تفيدني وبشكل واضح وصريح ...... نحن بالفعل مقبلين على فتنة لا يعلم بها الا الله ... فما هو تقديرك الزمني بقربها ؟؟؟


الجواب : أخي الفاضل : نحن كبشر لم يطلعنا الله على غيبه البعيد ، و هذا خص به نفسه و ذاته الجليلة ،و لا على غيبه القريب و هذا خص به بعض عباده المقربين من الملائكة ، و لم يطلعنا كبشر إلا بما حملته لنا الرسالات السماوية من أمور غيبية قدر الله حدوثها في زمن
لا يعلم إلا هو متى يحدث و بدقة 00و لكن و من خلال تلك الأحاديث الصحيحة00 لنا أن نتلمس قربها و ساعة دنوها و أنا لا أقصد الساعات
البشرية و لكن أقصد الوقت التقريبي لحدوثها مجملا في أيام أو شهور و لا يتعدى و الله أعلم بضع سنوات00
و دقة التوقع يعتمد على سعة إطلاع الباحث و قدرته على ربط القرائن و الأدلة ، و هنا لا بد من التعريج على المبشرات التي هي جزء من أجزاء النبوة ، و هذه أختص الله بها عباده الصالحين الذين هم أصدق الناس حديث 00أما النصارى و غيرهم من الكفار فهم أكذب الناس حديثا و لا يغرنك صدق التعامل بينهم00 فهذا من أجل المنفعة و هم يمارسوه فقط بينهم ، و مع الأخرين هم أكذب البشر و أخسهم00 و الغدر هو رأس
الكذب و صفة المنافق و يكفيهم كذبهم على الله إن أدعوا للرحمن و لدا 0

(لَقَدْ جِئْتُمْ شَيْئاً إِدّاً *تَكَادُ السَّمَاوَاتُ يَتَفَطَّرْنَ مِنْهُ وَتَنْشَقُّ الْأَرْضُ وَتَخِرُّ الْجِبَالُ هَدّاً * أَنْ دَعَوْا لِلرَّحْمَنِ وَلَداً)(مريم: الآيات 89-90 –91 )

و قد يحتج البعض برؤيا الوليد بن الريان صاحب يوسف عليه السلام ، و رؤيا نبوخذنصر صاحب دانيال ، و رؤيا فرعون صاحب موسى
و رؤيا النمرود صاحب إبراهيم ، كل هؤلاء القوم هم من الجبابرة و الملوك ، و قد جعل الله من رؤياهم حجة عليهم و هيئ لهم من يعبرها
التعبير الصحيح 00و هذا كان لحكمة يعلمها الله و لا نعلمها نحن 00و قد مضت و نحن اليوم على شريعة محمد صلى الله عليه و سلم ,, الفصل عندنا 00الرؤيا الصالحة للصالحين الذين هم أصدق الناس حديثا ، و خصوصا فيما يتعلق بأمر المسلمين ، و إن كنا لا ننكر على أصحاب القلوب المريضة أحلامهم و رؤاهم و لكننا نسمعها و لا نصدقها 00
و لا تنسى أخي الفاضل00 أن هؤلاء القوم ليس لديهم الرادع الذي يمنعهم من الكذب في رؤياهم كما هو الحال عند المسلمين، و هم فوق كل ذلك عرضة للكذب و تلاعب الشيطان بهم 0
فمثلا الشيطان : عدو الإنسان لا يبخل عليه بضلالة و لا بما يحزنه ، و هو عدو ليس بجاهل بل هو عدو ذكي يرانا و لا نراه ، و هنا الخطورة
فهو يستطيع إشاعة بعض الأحلام عند هؤلاء القوم بتصور قريب مما بين في عقول الناس و بما يوافقها من التوجه و الميول , حتى ينتشر هذا الأمر و يصبح ذو أساس و واقع يعتمد عليه البعض في تسيير حياتهم و أمورهم اليومية 00
أخي الفاضل00 أرجو أن يكون بياني واضح لأن فيه القدرة على تمييز الغث من السمين
أخي الفاضل : نحن قوم أعزنا الله بالإسلام و الجهاد ، و ضمن لنا العزة و المجد بهما ، و الذل و الخور بغيرهما , و قد تركنا الاثنين و طلبنا العزة بسلاح أمريكا و صواريخ روسيا و بتنا تبعا لهم في كل شيء ، و هذا الأمر لا يقبله الله لعباده ، كما لا يقبل الأب الرحيم السوء لأبنه المريض 00
و لنضرب هذا المثل و لله المثل الأعلى :
لو كان لطبيب جراح بارع ولد أصابه جرح في طرف من أطرافه نتيجة عبثه بأداة كان قد نهاه عن العبث بها فماذا تراه يفعل ؟
يبادر الأب الحاني بإسعاف ولده و بخياطة الجرح و يعطيه الدواء من الصيدلية و يطلب منه الاستمرار بتناول الدواء و يحذره من الاقتراب من الأماكن و الأشياء القذرة ، كي لا يتلوث الجرح و يصبح صعب العلاج ، و لكن الولد يصر بالعناد و لا يحلو له الجلوس إلا في المكان النجس و يهمل تناول الدواء 00فماذا تكون النتيجة ؟؟
طبعا سيلتهب الجرح و يتقيح و يجعل الولد في حالة مرضية يعجز من خلاها عن ممارسة أعماله و نشاطاته ، و هنا تصعب مرحلة العلاج و ينتهي الأمر بضرورة بتر العضو الفاسد من جسد الولد 00
و هكذا نحن نتبع الشهوات و الأهواء حتى نحدث في قلوبنا جرحا يصعب البرء منه ، و نترك الدواء و هو العودة إلى الله و تلاوة كتابه و التعبد بما شرع و أمر ، حتى يصبح جسد الأمة معلول ، فتتكالب علينا جراثيم الكفر و الملل الزائغة ، و يصبح الجسد كله تحت تصرفها و رهن إشارتها
، و لا يبقى للإصلاح إلا البتر 00نعم البتر00 هذه العملية الجراحية التي أجريت لهذه الأمة في أكثر من مرة ، فمن الجراحة أيام المغول 00
إلى الجراحة أيام الصليبين00 و ها هي الأمة اليوم تأن من جرحها ، تنتظر بتر الرب لأعضائها الفاسدة 00و طالما حجم البتر يتبع حجم الضرر
فلا أظن الجراحة ستكون سهلة و لا الحجم سيكون صغير00
طبعا نحن لدينا العلم شبه المؤكد عن حجم الجراحة التي ستخضع لها الأمة و يكفيك المقارنة بين الحديثين الصحيحين التاليين :

الأول( سلسة الأحاديث الصحيحة- المجلد الثاني )
( 958 ) الصحيحة:
( يوشك الأمم أن تداعى عليكم كما تداعى الأكلة إلى قصعتها . فقال قائل: ومن قلة نحن يومئذ ؟ قال: بل أنتم يومئذ كثير ؛ ولكنكم غثاء كغثاء السيل ، ولينزعن الله من صدور عدوكم المهابة منكم ، وليقذفن الله في قلوبكم الوهن . فقال قائل: يا رسول الله ! وما الوهن ؟ قال: حب الدنيا وكراهية الموت ).
هذا الحديث يصف الداء و يبين حجم الجسم ، فهو كبير مترامي00 و لكن المرض أنهكه و حب الدنيا أقعده ، و كان حسبه أن يأخذ جرعات من الجهاد ليتعافى و ينهض بشموخ و إباء ، و لكن تراخيه و تكاسله جعل الحل الوحيد المتبقي هو بتر الأعضاء الفاسدة ليتمكن الجزء السليم من الحركة و النهوض 00


الثاني ( صحيح مسلم ، ج: 4 ، ص: 2266)
( حدثني هارون بن عبد الله ،حدثنا حجاج بن محمد قال : قال بن جريج : حدثني أبو الزبير ، أنه سمع جابر بن عبد الله يقول : أخبرتني أم شريك أنها سمعت النبي صلى الله عليه وسلم يقول : ثم ليفرن الناس من الدجال في الجبال ، قالت أم شريك : يا رسول الله فأين العرب يومئذ ؟ قال : هم قليل )

إذن00 قبل الدجال سيتحول المسلمون من الكثير إلى القليل ، و يكفيك أن تعلم أن جيش المسلمين و الذي نجا من الملحمة الكبرى و الذي سيفتح القسطنطينية تعداده سبعون ألف فقط ، طبعا النقص لم يأتي من الملحمة بل سيأتي على دفعات و مراحل 00
أولها الفتنة القادمة 00 و التي ستكون نووية السلاح بين النصارى أنفسهم و من دخل معهم في أحلاف سواء من المسلمين غير العرب أو من العرب ممن سيدخل في أحلافه 00 و أخشى أن تكون( مصر) ممن سيدخل في أحلافهم 00
أما بقية العرب فستعيث الفتنة بهم يمينا و شمالا و أول هذا الأمر هو ضرب العراق 00و هنا لا بد من التفصيل و التأصيل :
أخي الفاضل00
كنت قد تكلمت في بداية هذا الرد عن مداخل الأباليس سواء من أباليس الجن أو من أباليس البشر و على رأسهم اليهود ثم النصارى المتهودين ثم الذين يلونهم ... هؤلاء القوم يصرون على ضرب العراق بل يستميتون من أجل ذلك ، و لن ندخل بالتفاصيل و الأسباب سواء كانت أسباب و معتقدات دينية 00او أسباب اقتصادية تتعلق بنفط العراق أو الذهب الجاثم في مجرى الفرات و الذي أرجح معرفتهم به00
و لكن النتيجة هم يريدون ضرب العراق و السيطرة عليه سيطرة مطلقة بوضع حكومة تشبه حكومة أفغانستان العميلة تمكنهم من التصرف في العراق و محيطه كما يشاءون00 و لكي يتفادوا نقمة العرب راحوا يرسمون هذه الهالة العظيمة حول الرئيس العراقي ، و الذي لا يعدوا كونه طاغوت كأي طاغوت عربي ، كان بإمكانهم أستأصاله من الجولة الأولى في حرب الخليج الأولى00 فهم لو كانوا يشعرون بخطره الحقيقي
لما توانوا للحظة في تدمير بغداد نوويا خصوصا و قد كانوا يتمتعون بتأييد دولي وولاء خليجي منقطع النظير 00
إذاً00 فكل هذه الصور التي ترسم لهذا الطاغوت ما هي إلا امتصاص لنقمة العرب و شعوبهم ، كي يدخلوا الحرب كما دخلوها في الحرب الأولى 00ثم تأتي بعد ذلك مراحل أخرى يتم التنازل بها تريجيا حتى يصلوا إلى غايتهم ,, و قد تعودوا من العرب القبول بالمسلسلات التنازلية كما حدث مع السلطة الفلسطينية ، هذا ما يريدون و لكن هل يوافق هواهم قدر الله ؟؟
ظاهر الأمر و باطنه 00 لا00فهم سيدخلون اعتمادا على حسابات باتت مغلوطة و ستعطي نتائج مغلوطة ، العراقيون لن يحتملوا الحرب كما احتملوها في المرة الأولى ، و لا حتى المواطنين في الخليج سينساقون خلف أهواء الطواغيت الذين لا يعلمون من الحياة إلا المتعة و الكرسي
00الوضع لن يحتمل و الحدود لن تقف أمام الملايين المهاجرة بل المهاجمة من الشعب العراقي لمحيطه العربي ، و أخصه الخليج و الأردن0
الرئيس العراقي و أزلا مه يعلمون أنها النهاية ،و لا يعلم إلا الله ما هم بصدد تقديمه لمحيطهم العربي الذي تركهم لقمة في فم النصارى ،
العراقيين و من بعضهم أنقل هذا الكلام باتوا ينتظرون الساعة التي يصفون بها حسابهم مع أزلام الطاغية00
هؤلاء الأزلام الذين يتجاوز تعدادهم الملايين 00نعم لقد زرع صدام في كل بيت جاسوس ، و من كل قبيلة آلاف العملاء ،و ما هي إلا ساعات بعد أن تفقد السلطة المركزية قدرتها على ضبط الأمور حتى تنتشر المجازر و التصفيات و التي ستصدر مباشرة إلى المحيط المجاور 00شعب عانى أكثر من عشرين عام و هو يحلم بلحظات من الأمن و الأمان و اللقمة الطيبة 00و أخصها الاثنا عشر عام الأخيرة
شعب عانى كل أنواع العبودية و القهر ، يغلب على أكثر من نصفه التشيع ، و البقية الباقية يكاد أغلبها أن يكون قد فقد ارتباطه بالله
أخي الفاضل00 في العراق يشرب الشباب الخمر و يتعاطى الحشيش كي لا يحسب من أعداء السلطة ، ماذا تنتظر منه لو تكررت بالنسبة له نفس المأساة هل سينتظر الأحلام من جديد 00لا ,, هو سيبحث عن الراحة و النعيم بيديه هو سيذهب ليقاسم الجوار في كل شئ 00
أنه قرن الشيطان ولد و نشأ في العراق ، و سيخرج منها ليذوق العرب حولهم بعض الذي يجثم في صدورهم من غل 00ثم لعلك تدرك خطورة أن يأمر الطاغوت العراقي جيشه قبل فوات الأوان باجتياح بعض دول الخليج 00أو ضربها بصواريخ جرثومية أو كيماوية 0
أخي الفاضل00 البصرة من العراق سيخسف فيها الأرض فهل تظن أن يفعل ذلك إلا ردا على أمر عظيم يحدثه العراق بهؤلاء النصارى ،
و لكن و بما أني أظن أن العراق أعجز من أن يذيق النصارى الويل الذي يدفعهم لتجاوز الشيء الذي جاءوا من أجله و تحويل الحرب من الطابع التقليدي إلى النووي00 فالذي أتوقعه هو أقدام مجاهدي القاعدة نصرهم الله على ضرب نيويورك نوويا ردا على جرائم الأمريكان في العراق مما يدفع هؤلاء الكلاب لضرب البصرة 00
لقد راج في الآونة الأخيرة عن امتلاك القاعدة لقنابل نووية في أمريكا00 أنا أرجح هذا الأمر00 و لا أظن المجاهدون سيقدمون على استخدامها إلا في ظروف معينة يضمنون من خلالها وقوف العالم الإسلامي بشكل جدي معهم 00 و هذا ما ستفعله ضربة العراق عندئذ لن يتوانوا عن فعل هذا الأمر و الذي ستتحقق من خلاله نبوءة رسول الله بقتل النصارى لكل عربي يعيش بديارهم 00هذا و الله أعلم
أخي الفاضل : التحليل قد يطول كثيرا و لكني سأختصر عليك الطريق :
هذه الحرب القادمة و التي مبتداها ضرب العراق قد تنتهي بسنوات لا تزيد عن العشر00 و لكنها ستخلف دمار نووي في العالم النصراني حيث ستنجر كل تلك الدول للحرب ، و ستخلف في عالمنا العربي بعض الآثار النووية ، و لكن ليس بالقدر الذي سيعانيه كفار النصارى00
ستنتهي الحرب و قد زالت أغلب الإمبراطوريات الغربية و مدنها00 و هذا قد برهنت عليه في ثنايا الموضوع عندما تساءلت عن فتح العرب لقسطنطينية و روما00 و يظهر لنا نص الحديث أن المسلمين بذلك قد فتحوا العالم 00
دخول المسلمين القدس ، حيث تم تجمعهم بشكل ذاتي و اصطفائي في الشام و حول القدس ، استجابة لنداء الجهاد ،فإنه لن يكون جهاد إلا في هذه البقعة المباركة التي عصمها الله من الفتن ، و بسط أجنحة الملائكة لحمايتها 00بينما يعيش ما تبقى من العالم النصراني تحت جحيم ما صنعت أيديهم00 كذلك من تخلف من المسلمين عن الجهاد في أرض المقدس00 حيث سيكونون حطب الفتنة و التي ثارت من العراق و لن تقف إلا بعد أن تأتي عليهم جميعا 00
ستقوم الخلافة الإسلامية في بيت المقدس ابتداء بالخليفة الأول محمد بن عبد الله00 و الذي سيكون من ضمن المجاهدين الذي يفتحون القدس و ستكون له الخلافة في بيعة طيبة يبرمها له المجاهدون في ليلة واحدة00
ستترك المدينة المنورة كأحسن ما يكون بناءا و لا أظنها تهجر إلا لسبب يفوق رغبة الناس ببلد الخلافة ، و قد يكون السبب تلوث جوها بآثار إشعاعات أو مواد كيماوية و الله أعلم
خلاصة القول:
نحن في زمن بعيد عن السفياني و الرايات السود ، علما أن للرايات السود خرجتان كما جاء في الأثار الواردة في كتاب الفتن ،و أظن قد وقع الاختلاط بينهما بسبب وجود القاسم المشترك بينهما و هو المهدي 00و لو تمعنت النصوص لوجدت أن المهدي يكون في إحداها و هي التي أمرنا بمناصرتها00 و إن كان الأمر كما أظن فالمهدي يجاهد الآن00 و سيأتي معهم بعد انهيار الحدود إلى فلسطين00 و سيكون الأمر في سنوات برد قارس 00و هذا ينفي كون هذا المهدي هو الذي يبايع له بالحرم لعدة أسباب :
أولها : استحالة الثلج هناك
ثانيها : أنصار مهدي الحرم أقله إذ هم ثلاث مائة 0
ثالثها : كيف يدخل ثلاث مائة القدس و يقتلوا فيها اليهود هذا المقتلة 0
هناك موانع كثيرة سواء منها البشرية أو الزمنية تجعل من المستحيل أن يكون المهديان مهدي واحد00 أرجو منك مراجعة الموضوع( قرن الشيطان ) بهدوء و تأن 00

؛

سؤال 33 : أخي أبو سفيان 00ذكرت في الموضوع أن عمر أمة اليهود لا يمكن أن يتجاوز 2150سنة ، أنا أذكر أن هناك جدال بين المتدينين اليهود والنصارى من جهة ، وبين علماء الأثار والتاريخ الغربيين من جهة أخرى ، حول عصر إبراهيم عليه السلام وعصر أبناءه عليهم
السلام ، فهل هناك مرجع أو مصدر موثوق به في معرفة عصرهم؟؟
الشيء المهم هنا هو هل يبدأ عصر اليهود من عهد يعقوب عليه السلام لكونه هو (إسرائيل )كما في لغتهم، ولكون بني إسرائيل هم نسله؟؟
أم أن عصر اليهود يبدأ بعهد النبي موسى عليه السلام لكونه هومن أرسل إليه( التوراة) كتاب اليهود؟؟


الجواب : أخي الفاضل : حقيقة أن حساب عمر الأمة اليهودية أمر جد عسير ،و نحن لو تقيدنا بحرفية النص النبوي فهو يذكر عمر أمة اليهود و التي تبدأ بنزول التوراة ، أما بني إسرائيل فهم الجيل الأول لليهود أبناء إسرائيل عليه السلام ( يعقوب )00 و هم يسبقون التوراة و موسى عليه السلام بقرابة 420 عام تقريبا كما أقرت التوراة 00فبين دخول بني إسرائيل إلى مصر و رسالة موسى حوالي 300 عام و يأتي البقية في سنوات عمر إسرائيل عليه السلام00 حيث قد بلغ من العمر عتيا حين دخل مصر مع بقية أولاده0
خلاصة القول :
حاولت حساب عمر بني إسرائيل من كتب التاريخ التي بين أيدينا ( كالطبري و أبن كثير)00حيث قاموا بحساب عمرها مقارنة مع عمر الممالك الفارسية ، و لكن مع الأسف لم يصل مقدار العدد حتى 1750 عام00 و حقيقة أن الرقم لا يدل على الحقيقة ، و النصارى يتهمون اليهود بتدليس ألف عام أخفوها كي لا يتطابق زمن ظهور عيسى عليه السلام مع الزمن المذكور بالتوراة 00 لذلك تراهم ينتظرون قدوم المسيح في كل ألفية و الله أعلم 00طبعا حين توقعت أن لا يطول عمر الأمة الإسلامية عن 2150 عام كنت أستند على أمور أكثر دقة ، إضافة إلى حسابي لعمر اليهود بطريقة أخرى لم أتحرى الدقة فيها حتى الآن00
معلوم بالتوراة أن يوشع و هو النبي الثاني بعد موسى عليهم السلام 00 قد دخل باليهود على ممالك الأموريين القاطنين في فلسطين و الأردن و بعض أطراف سوريا 00
المصادر الأثرية وجدت آثار تعود للأموريين إلى قرابة 3000 عام قبل الميلاد 00فلو علمنا زمن سقوط الدولة الأمورية بالنسبة للميلاد لصار لدينا زمن تقريبي لعمر اليهود ، و الحقيقة أن أحد الأخوة منذ زمن قد وعدني بدراسة حول عمر الأموريين و لكن لم أتلقى منه أي رسالة
حتى الآن 00 على كل حال أخي الفاضل 00أنا متأكد تصديقا لحديث رسول الله أن عمر أمة اليهود لن يزيد عن 2150 عام ، لأن عمر أمة الإسلام لن يقل عن هذا الزمن بل قد يصل إلى ما هو أكثر من ذلك0
أرجو من أي أخ يستطيع مساعدتنا في هذا البحث و بشكل موثق أن يدلي بدلوه حتى تتم الفائدة

سؤال 34 : أخي الفاضل أباسفيان 00قد ذكرت أخي الكريم أن النصارى يتهمون اليهود بتدليس ألف عام ، لكن هناك ملاحظة وأنا لم أتأكد منها وهي أنني أذكر أن هناك تحديد تقريبي لعصر موسى عليه السلام من خلال بعض الأثار والنقوش الفرعونية التي وضحت أن موسى عليه السلام كان في عهد رمسيس الثاني وأن عهد هذا الفرعون كان منذ حوالي 1200 سنة قبل الميلاد ، أذكر أن هناك أمر لفت نظر بعض الباحثين وهو أن هذه الأثار الفرعونية كانت متقاربة مع بعض النصوص التوراتية في ذكر عصر موسى عليه السلام وما جرى في وقته من أحداث .؟


الجواب : اخي الفاضل 00لنبدأ أولا بمدلول حديث رسول الله صلى الله عليه و سلم ، حيث أكثر العلماء يأخذون بظاهر الحديث و لا يؤولونه 00و هذا يعني حتمية أن يكون عمر أمة اليهود ، يزيد عن 2200 عام ميلادي قطعا 00
و من الذين أخذوا بظاهر الحديث أبن حجر و صاحب شرح صحيح الترمذي و غيره من فطاحلة أهل العلم 00

( فتح الباري ، ج: 4 ، ص: 449)
(00فذلك مثل المسلمين الذين قبلوا هدى الله وما جاء به رسوله ومثل اليهود والنصارى تركوا ما أمرهم الله ، واستدل به على أن بقاء هذه الأمة يزيد على الألف ، لأنه يقتضي أن مدة اليهود نظير مدتي النصارى والمسلمين ، وقد اتفق أهل النقل على أن مدة اليهود إلى بعثة النبي صلى الله عليه وسلم كانت أكثر من ألفي سنة ، ومدة النصارى من ذلك ستمائة ، وقيل أقل ، فتكون مدة المسلمين أكثر من ألف قطعا، وتضمن الحديث أن أجر النصارى كان أكثر من أجر اليهود ، لأن اليهود عملوا نصف النهار بقيراط ، والنصارى نحو ربع النهار بقيراط ، ولعل ذلك باعتبار ما حصل لمن آمن من النصارى بموسى ونصف فحصل لهم تضعيف الأجر مرتين بخلاف اليهود فإنهم لما بعث عيسى كفروا به، وفي الحديث تفضيل هذه الأمة وتوفير أجرها مع قلة عملها00 ) انتهى


(تحفة الأحوذي ، ج: 8 ، ص: 142)
قوله إنما أجلكم ، قال الطيبي: الأجل المدة المضروبة للشيء ، قال تعالى: ( ولتبلغوا أجلا مسمى) ويقال للمدة المضروبة لحياة الإنسان أجل، فيقال: دنا أجله ، وهو عبارة من دنو الموت ، وأصله استيفاء الأجل أي مدة الحياة ، والمعنى: ما أجلكم في أجل من مضى من الأمم السابقة في الطول والقصر إلا مقدار ما بين صلاة العصر إلى صلاة المغرب من الزمان فيما خلا من الأمم، كما بين صلاة العصر إلى مغارب الشمس ، وفي رواية العالمين: إنما بقاؤكم فيما سلف قبلكم من الأمم كما بين صلاة العصر إلى غروب الشمس ، قال الحافظ : ظاهره أن بقاء هذه الأمة وقع في زمان الأمم السالفة ، وليس ذلك المراد قطعا ، وإنما معناه: أن نسبة مدة هذه الأمة إلى مدة من تقدم من الأمم مثل ما بين صلاة العصر وغروب الشمس إلى بقية النهار ، فكأنه قال : إنما بقاؤكم بالنسبة إلى ما سلف إلى آخره وحاصله أن( في) بمعنى ( إلى )وهو لفظ نسبة ، وإنما مثلكم ومثل اليهود والنصارى أي مع الرب سبحانه وتعالى كرجل استعمل عمالا بضم فتشديد جمع عامل000 ) انتهى

و إيمانا بذلك و تصديقا لقول رسول ال ، له فنحن ملزمون بالاعتقاد بأن خطأ ما قد حدث ، و لا تنسوا دسائس اليهود و قدرتهم على التغيير و التزييف 00كذلك يجب أن لا نأخذ بكل ما يقال00 و تصديقا للرقم الذي ذكره السائل ، فقد قرأت فيما مضى كتاب لعلماني قومي عربي ينكر حقيقة دخول اليهود إلى بيت المقدس ، بل و يتكلم عن أمور مثبته في كتابنا العزيز و سنة نبينا بمنتهى الاستخفاف و التسفيه
من أجل أثبات النظرية القومية لفلسطين متناسيا قول الله :

(يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا كُونُوا قَوَّامِينَ لِلَّهِ شُهَدَاءَ بِالْقِسْطِ وَلا يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَى أَلَّا تَعْدِلُوا اعْدِلُوا هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَى وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ) (المائدة:8)
و قوله تعالى: (وَلَقَدْ كَتَبْنَا فِي الزَّبُورِ مِنْ بَعْدِ الذِّكْرِ أَنَّ الْأَرْضَ يَرِثُهَا عِبَادِيَ الصَّالِحُونَ) (الانبياء:105)

فالأرض ليست ملكا لفئة من الناس دون أخرى00 بل هي ميراثا يجعله الله لعباده الصالحين ، فمن ينكر أن المسلمين قد أخرجوا اليهود من المدينة و خيبر 00ذلك أنهم نجس و الكافر نجس لا يحق له سكنى الأرض المباركة ما دام الله قد بعث أمة مؤمنة فهي أحق الناس بالأرض و هذا هو المقياس 00قال تعالى:

(قَالَ مُوسَى لِقَوْمِهِ اسْتَعِينُوا بِاللَّهِ وَاصْبِرُوا إِنَّ الْأَرْضَ لِلَّهِ يُورِثُهَا مَنْ يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ وَالْعَاقِبَةُ لِلْمُتَّقِينَ) (لأعراف:128 )

و قد عدت من جديد فبحثت في تاريخ الطبري و البداية لأبن كثير فحصلت على ذات النتيجة :

موسى عليه السلام : عمر 120 سنة
يوشع بن نون
كالب بن يوقينا
حزقيا بن بوذي
ثم فترة مجهولة من عمر بني أسرائيل فسدت فيها و عبدت العجل 00قدرها أبن جرير ب 460 عام تقريبا نسبة إلى ممالك الفرس و هذه الفترة تمتد حتى شموئيل ) صومائيل ( و هو الذي طلب بني إسرائيل منه أن يبعث لهم ملكا 0
50سنة - حكم طالوت
50سنة - حكم داوود
50 سنة - حكم سليمان (( هذه المدة مشكوك بمقدارها ))
17 سنة- رحبعام بن سليمان
3 سنوات - أبنا بن رحبعام
41 سنة - أسا بن أبنا
25 سنة - يهوشافاظ
7 سنوات - غزليا
40 سنة - يواشي
29 سنة - أموصيا بن يواشي
16 سنة- يونام
16سنة - أحاز بن يونام
29 سنة - حزقيا بن أحاز
12 سنة - متشانين و أبنه
السبي البابلي مدته 40 عام تقريبا
من انتهاء السبي حتى مولد عيسى عليه السلام 500 عام
محصلة هذا الرقم تقريبا= 1750 عام

هناك أمر أحب عرضه 00و هو الحديث الذي أخرجه أبو داود :
( سنن أبي داود ، ج: 4 ، ص: 125)
( 4349 ) ( حدثنا موسى بن سهل ، ثنا حجاج بن إبراهيم ، ثنا بن وهب ، حدثني معاوية بن صالح ،عن عبد الرحمن بن جبير ، عن أبيه ، عن أبي ثعلبة الخشني قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ثم لن يعجز الله هذه الأمة من نصف يوم )
ومن المعلوم أن نصف اليوم عند الله 500 عام ، فهل يكون عمر أمة الإسلام قريب من 1750 عام تزيد أو تنقص قليلا ،و يكون هناك 500 عام أجلنا الله إياها إنه جواد كريم و الله أعلم 00



يتبع 00000000000
__________________
لاتصدق كلّ ما تراه..ولا نصف ما تسمعه
سالم الصقيه غير متصل  
قديم(ـة) 20-11-2007, 06:33 PM   #37
 
تاريخ التسجيل: Jun 2003
البلد: الرس
المشاركات: 7,768
قوة التقييم: 0
سالم الصقيه is on a distinguished road
سؤال 35 : أخي الفاضل أبا سفيان00خروج يأجوج ومأجوج ، هل هناك اتفاق بأنه في زمن عيسى عليه السلام ؟؟ أم أن المسألة فيها خلاف ؟؟ وهل هناك نص تحدث عن مدة فتنة يأجوج ومأجوج؟؟
الأمر الأخر : الأحداث التي تقع بعد عيسى عليه السلام : الدابة ، خروج الشمس من مغربها ، الريح التي تظهر من اليمن ، النار التي تحشر الناس وغيرها من العلامات .
هذه العلامات مالصواب في ترتيبها الى قيام الساعة ؟؟؟ لأني لاحظت أن بعض العلماء يختلفون في ترتيبها .؟؟؟؟؟؟؟


جواب : بالنسبة لسؤالك الأول 00عن زمن خروج يأجوج و مأجوج فهو دون شك و بالدليل في زمن عيسى عليه السلام
و هذا جزء من حديث أخرجه مسلم :

( صحيح مسلم ، ج: 4 ، ص: 2253)
( فبينما هو كذلك ، إذ بعث الله المسيح بن مريم ، فينزل ثم المنارة البيضاء شرقي دمشق بين مهرودتين واضعا كفيه على أجنحة ملكين ، إذا طأطأ رأسه قطر وإذا رفعه تحدر منه جمان كاللؤلؤ ، فلا يحل لكافر يجد ريح نفسه إلا مات ونفسه ينتهي حيث ينتهي طرفه ، فيطلبه حتى يدركه بباب لد فيقتله ، ثم يأتي عيسى بن مريم قوم قد عصمهم الله منه فيمسح عن وجوههم ويحدثهم بدرجاتهم في الجنة ، فبينما هو كذلك إذ أوحى الله إلى عيسى إني قد أخرجت عبادا لي لا يدان لأحد بقتالهم فحرز عبادي إلى الطور ، ويبعث الله يأجوج ومأجوج وهم من كل حدب ينسلون فيمر أوائلهم على بحيرة طبرية فيشربون ما فيها ويمر آخرهم فيقولون لقد كان بهذه مرة ماء ويحصر نبي الله عيسى وأصحابه حتى يكون رأس الثور لأحدهم خيرا من مائة دينار لأحدكم اليوم ، فيرغب نبي الله عيسى وأصحابه ، فيرسل الله عليهم النغف في رقابهم فيصبحون فرسي كموت نفس واحدة ، ثم يهبط نبي الله عيسى وأصحابه إلى الأرض ، فلا يجدون في الأرض موضع شبر إلا ملأه زهمهم ونتنهم ، فيرغب نبي الله عيسى وأصحابه إلى الله ، فيرسل الله طيرا كأعناق البخت فتحملهم فتطرحهم حيث شاء الله ، ثم يرسل الله مطرا لا يكن منه بيت مدر ولا وبر فيغسل الأرض حتى يتركها كالزلفة ، ثم يقال للأرض أنبتي ثمرتك وردي بركتك ، فيومئذ تأكل العصابة من الرمانة ويستظلون بقحفها ، ويبارك في الرسل حتى أن اللقحة من الإبل لتكفي الفئام من الناس ، واللقحة من البقر لتكفي القبيلة من الناس ، واللقحة من الغنم لتكفي الفخذ من الناس ، فبينما هم كذلك ، إذ بعث الله ريحا طيبة فتأخذهم تحت آباطهم ، فتقبض روح كل مؤمن وكل مسلم ، ويبقى شرار الناس يتهارجون فيها تهارج الحمر ، فعليهم تقوم الساعة)

أظن هذا الحديث كافي للسؤال الأول 00
اما السؤال الثاني فدليله :
(ـ صحيح الجامع الصغير- المجلد الأول )
( 1635 ) صحيح:
( إن الساعة لا تقوم حتى تكون عشر آيات: الدخان و الدجال و الدابة و طلوع الشمس من مغربها و ثلاثة خسوف: خسف بالمشرق و خسف بالمغرب و خسف بجزيرة العرب و نزول عيسى و فتح يأجوج و مأجوج و نار تخرج من قعر عدن تسوق الناس إلى المحشر تبيت معهم حيث باتوا و تقيل معهم حيث قالو)

أخي الفاضل هذا الحديث يجمل الآيات و هو أكثر الأحاديث دقة في ترتيب الأيات ، باستثناء الخسوفات 00و هناك أحاديث صحاح ترتبها ترتيبا يخالف هذا الترتيب 00و الصحيح و الله أعلم سيكون كالأتي:
خسف بالمشرق: و هو خسف البصرى أهل المكذبين بالقدر و هو مؤيد بحديث صحيح 0
خسف المغرب: و هو يليه و هو خسف أمريكا و هو آية من آيات الله في الجبارين و هو مؤيد بدليل الحديث الذي أخرجه الحاكم و غيره عن خسف شرار الناس و تجده في ثنايا الموضوع 0
خسف في جزيرة العرب: و هو يحدثه الله في الجيش الذي يغزو الكعبة( عند ظهور المهدي)و هو مؤيد بحديث صحيح تجده أيضا في الموضوع
ثم يلي ذلك خروج الدجال 0
ثم خروج عيسى عليه السلام: و هو مثبت في الحديث الأول00 حيث يقتل الدجال و يحرز المؤمنين على الطور 0
ثم خروج الشمس من مغربها 0
ثم خروج الدابة 0

(ـ سنن ابن ماجة 36- كِتَاب الْفِتَنِ - بَاب الْكَفِّ عَمَّنْ قَالَ لَا إِلَهَ إِلَّا اللَّهُ )
( 4069 ) صحيح :
( حدثنا علي بن محمد ، حدثنا وكيع ، حدثنا سفيان ، عن أبي حيان التيمي ، عن أبي زرعة بن عمرو بن جرير ، عن عبد الله بن عمرو قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : أول الآيات خروجا طلوع الشمس من مغربها ، وخروج الدابة على الناس ضحى ، قال عبد الله : فأيتهما خرجت قبل الأخرى ، فالأخرى منها قريب ، قال عبد الله : ولا أظنها إلا طلوع الشمس من مغربها) .

فعند طلوع الشمس يقع قول الله على الناس ، فلا توبة بعده ، فتخرج الدابة لتسم الناس على خراطيمهم 00و قد ذكرت الآثار الواردة في الموضوع00

(وَإِذَا وَقَعَ الْقَوْلُ عَلَيْهِمْ أَخْرَجْنَا لَهُمْ دَابَّةً مِنَ الْأَرْضِ تُكَلِّمُهُمْ أَنَّ النَّاسَ كَانُوا بِآياتِنَا لا يُوقِنُونَ) (النمل:82)

بعد الدابة يخرج يأجوج و مأجوج 0
ثم خروج النار لتحشر الكافرين شرار الناس إلى أرض المحشر 0
بقي الدخان و للعلماء فيه أقوال :
فأبن عباس يعتبر هذه الآية قد ظهرت أثناء حصار قريش لرسول الله و أهله في شعب أبي طالب 00حيث دعا عليهم رسول الله( أللهم أعني عليهم بسنين كسنين يوسف )
و البعض أعتبرها هي الريح التي تأخذ نفوس المؤمنين ) الريح الطيبة التي ذكرها حديث مسلم )
و أنا أميل لهذا الرأي و الله أعلم

( سنن أبي داود - أول كتاب الملاحم )
( 4310 ) صحيح:
( حدثنا مؤمل بن هشام ، ثنا إسماعيل ، عن أبي حيان التيمي ، عن أبي زرعة قال: جاء نفر إلى مروان بالمدينة ، فسمعوه يحدث في الآيات أن أولها الدجال ، قال: فانصرفت إلى عبد الله بن عمرو فحدثته ، فقال عبد الله: لم يقل شيئا ، سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: إن أول الآيات خروجا طلوع الشمس من مغربها ، أو الدابة على الناس ضحى، فآيتهما كانت قبل صاحبتها فالأخرى على إثرها ، قال عبد الله : وكان يقرأ الكتب وأظن أولهما خروجاً طلوع الشمس من مغربها .)

(مجمع الزوائد ، ج: 8 ، ص: 6)
( عن أبي أمامة يرفعه إلى النبي صلى الله عليه وسلم قال : تخرج الدابة تسم الناس على خراطيمهم ، ثم يعمرون فيه حتى يشتري الرجل البعير فيقول : ممن اشتريته ؟ فيقول : اشتريته من أحد المخطمين )، وفي رواية ثم رواه أحمد ورجاله رجال عمر بن عبدالرحمن بن عطية وهو ثقة

هذا الحديث يبين و بدقة أن الدابة تخرج في عهد عيسى عليه السلام و قبل يأجوج و مأجوج ، ذلك أن الناس بعد فناء يأجوج و مأجوج لا يسعون على دابة ، حيث يرد الله البركة إلى الأرض ،و يقاتل عيسى عليه السلام الكفار فلا يبقى بينهم و بين المسلمين مثل هذا البيع الذي يصفه الحديث ، فبقاء عيسى عليه السلام أربعين عام في الأرض ، منها سبعة هي الأخيرة و التي تسمى مهد عيسى عليه السلام ، و التي يصفها الحديث الذي أخرجه مسلم و الذي ذكرناه في أول هذا الرد 00
فيبقى 33 عام فيهن يقتل عيسى عليه السلام الدجال و يقاتل اليهود و من لف لفيفهم من أتباع الدجال ، و منها مدة الحصار الذي يفرضه يأجوج ومأجوج عليهم في جبل الطور 0

( مجمع الزوائد ، ج: 8 ، ص: 7)
( وعن أبي سريحة يعني حذيفة بن أسيد ، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال : الدابة لها ثلاث خرجات من الدهر ، خرجة في أقصى اليمن حتى يفشو ذكرها في البادية ولا يدخل ذكرها القرية ، ثم تكمن دخانا طويلا بعد ذلك ، ثم تخرج خرجة قريبا من مكة فيفشو ذكرها في أهل البادية ويفشو ذكرها في مكة ، ثم تمكث زمانا طويلا ، ثم تفجأ الناس في أعظم المساجد على الله حرمة وخيرها وأكرمها على الله المسجد الحرام ، لم يرعهم إلا ناحية المسجد ترنو ما بين الركن والمقام إلى باب بني مخزوم عن يمين الخارج ، فانفض الناس عنها ستا ومعا ، وثبت لها عصابة من المسلمين وعرفوا أنهم لن يعجزوا الله ، فخرجت عليهم تنفض عن رأسها التراب تبدت فجلت وجوههم حتى تركتها كأنها الكواكب الدرية ، ثم ولت في الأرض لا يدركها طالب ولا يعجزها هارب ، حتى إن الرجل ليقوم يتعوذ منها بالصلاة فتأتيه فتقول : أي فلان الآن تصلي ! فيقبل عليها بوجهه فتسمه في وجهه ويذهب ، ويتجاور الناس في دورهم وفي أسفارهم ، ويشتركون في الأموال ، ويعرف الكافر من المؤمن حتى إن المؤمن ليقول للكافر : يا كافر اقضني حقي ، وحتى أن الكافر ليقول للمؤمن : يا مؤمن اقضني حقي ) رواه الطبراني وفيه طلحة بن عمرو وهو متروك
( وعن أبي هريرة قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : بئس الشعب جلاد ، قالها مرتين أو ثلاثا ، قال : فيم يا رسول الله ؟ قال: تخرج الدابة فتصرخ ثلاث صرخات فيسمعها من بين الخافقين ) رواه الطبراني في الأوسط وفيه رياح بن عبيدالله بن عمر وهو ضعيف

( صحيح مسلم ، ج: 1 ، ص: 138)( 58 )
( وحدثنا أبو بكر بن أبي شيبة ، وزهير بن حرب ، قالا : حدثنا وكيع ح وحدثنيه زهير بن حرب ، حدثنا إسحاق بن يوسف الأزرق جميعا ، عن فضيل بن غزوان ح وحدثنا أبو كريب محمد بن العلاء ، واللفظ له حدثنا بن فضيل ، عن أبيه ، عن أبي حازم ، عن أبي هريرة قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ثم ثلاث إذا خرجن لا ينفع نفسا إيمانها لم تكن آمنت من قبل أو كسبت في إيمانها خيرا ، طلوع الشمس من مغربها ، والدجال ، ودابة الأرض)

نحن نعلم أن الدجال يقسم الناس لفسطاطين ، إيمان و نفاق ، كما دلت على ذلك الصحاح ،و لا أدل على ذلك من حديث خروج منافقي المدينة إليه حين تهتز ، ثم تأتي الآيات الباقية متلاحقة ، نزول عيسى ، و خروج الشمس ، قد لا يفصل بينها العام ، و قد يكون قد سبق في علم الله أنه لن يؤمن بعد الدجال أحد ، و هذا فيه نظر كون من يتبع الدجال قد أمتحن قلبه ، و ثبت عليه القول ، و أرجو أن تعود أخي لحديثي عن اقتران الدعاء بعد التشهد بين فتنتي القبر و الدجال ، فمن نجا من فتنة الدجال فقد فاز و لا فتنة عليه بعد ، و من سقط في الفتنة فلا حاجة لفتنة القبر حتى يعرف إيمانه ، فهو سيختم على قلبه و خرطومه من قبل الدابة و الله أعلم





سؤال 36 : لدي سؤال حول عمر ولاية المهدي الأول، لا شك أن المهدي سيكون رجل صاحب فقه! كيف ترى أنه بعد أن يعرف أنه هو المهدي..
أنه سيعرف أن عمره سينتهي ما بين 7 إلى 9 سنين بعد استخلافه؟؟؟ أم أنه سيكون كمن لم يسمع بذلك الحديث؟؟ وهل يعقل ألا يكون سمعه؟؟
فهل يكون المهدي (الأول )على علم باقتراب ساعة أجله؟!؟ وإن كان ذلك، أفلا يفيد اقتضاء ذلك تناقضاً لما هو معروف..من عدم معرفة أي من بني آدم متى يُستوفى الأجل؟؟



جواب : أخي الحبيب 00بالنسبة لسؤالك عن المهدي و معرفته بأجله 00هذا الشيء لا مخالفة فيه للشرع ، فيمكن لأبن أدم أن يعلم اليوم اليوم الذي سيقبض فيه إن شاء الله له ذلك 00و لا نص شرعي يعارض ذلك 00أما ما لا يعلمه البشر فهي اللحظة التي تغادر فيها الروح الجسد ، فعلمه مقصور على الله ثم ملائكة الموت 00أما اليوم الذي سيموت فيه أبن آدم فعلمه يصل إلى ملك الموت قبل قدومه بزمن يعلمه الله 00كذلك الرسل يعلمون متى يقبضون دون استثناء ، و لا يقبض رسول حتى يخير بين الموت و الحياة 00
( جاء في صحيح مسلم )
( وحدثنا محمد بن المثنى وابن بشار ، واللفظ لابن المثنى ، قالا : حدثنا محمد بن جعفر ، حدثنا شعبة ، عن سعد بن إبراهيم ، عن عروة ، عن عائشة ، قالت : ثم كنت أسمع أنه لن يموت نبي حتى يخير بين الدنيا والآخرة ، قالت : فسمعت النبي صلى الله عليه وسلم في مرضه الذي مات فيه وأخذته بحة ، يقول : مع الذين أنعم الله عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا ، قالت : فظننته خير حينئذ)

( صحيح البخاري ، ج: 4 ، ص: 1612)
( حدثنا يسرة بن صفوان بن جميل اللخمي ، حدثنا إبراهيم بن سعد عن أبيه عن عروة ، عن عائشة رضي الله عنها ، قالت : ثم دعا النبي صلى الله عليه وسلم فاطمة عليها السلام في شكواه الذي قبض فيه ، فسارها بشيء فبكت ، ثم دعاها فسارها بشيء فضحكت ، فسألناها عن ذلك فقالت سارني النبي صلى الله عليه وسلم أنه يقبض في وجعه الذي توفي فيه فبكيت ، ثم سارني فأخبرني أني أول أهل بيته يتبعه فضحكت)

( صحيح البخاري ، ج: 1 ، ص: 449)( 74) (حدثنا محمود ، حدثنا عبد الرزاق ، أخبرنا معمر ، عن بن طاوس ، عن أبيه ، عن أبي هريرة رضي الله عنه ، قال : ثم أرسل ملك الموت إلى موسى عليهما السلام ، فلما جاءه صكه فرجع إلى ربه ، فقال : أرسلتني إلى عبد لا يريد الموت ، فرد الله عليه عينه وقال : ارجع فقل له يضع يده على متن ثور ، فله بكل ما غطت به يده بكل شعرة سنة ، قال : أي رب ثم ماذا ؟ قال : ثم الموت ، قال : فالآن ، فسأل الله أن يدنيه من الأرض المقدسة رمية بحجر، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: فلو كنت ثم لأريتكم قبره إلى جانب الطريق ثم الكثيب الأحمر)

(صحيح البخاري ج: 1 ص: 177)( 454 )
( حدثنا محمد بن سنان ، قال : حدثنا فليح قال :حدثنا أبو النضر ، عن عبيد بن حنين ، عن بسر بن سعيد ، عن أبي سعيد الخدري قال : خطب النبي صلى الله عليه وسلم فقال : ثم إن الله خير عبدا بين الدنيا وبين ما عنده فاختار ما ثم الله ، فبكى أبو بكر رضي الله عنه ، فقلت في نفسي : ما يبكي هذا الشيخ إن يكن الله خير عبدا بين الدنيا وبين ما عنده فاختار ما ثم الله ، فكان رسول الله صلى الله عليه وسلم هو العبد ، وكان أبو بكر أعلمنا ، قال : يا أبا بكر لا تبك، إن آمن الناس علي في صحبته وماله أبو بكر ، ولو كنت متخذا خليلا من أمتي لاتخذت أبا بكر ، ولكن أخوة الإسلام ومودته لا يبقين في المسجد باب إلا سد إلا باب أبي بكر)


و في الحياة اليومية المحكوم في الإعدام يعلم اليوم الذي سيموت فيه00 و قد ورد الكثير من الرؤى التي بشر فيها بعض الصالحين بدنو أجلهم
00و المهدي و من رحمة الله أن قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ( سبعا أو ثمانية أو تسع)
و ما يضيره أن يموت و هو يعلم منزلته عند الله و شهد له رسوله صلى الله عليه و سلم بالهدى 00





سؤال 37 : بالنسبة لكنز الفرات، وافتراض علم أمريكا به: هل وقفت..-أخي أبي سفيان-..على أثر عند أهل الكتاب يعرفون من خلاله عن ذلك الكنز؟؟أم أنهم يقرؤون كتبنا ويصدقونها؟!؟! وربما يخططون على إثرها أكثر منا!؟!



جواب : ما يخص كنز الفرات يوجد لدينا نص أن أهل الشر سيعلمون بهذا الكنز ، و ربط الخسف بهذا الكنز بالخسف الذي سيلحق بهم
و قد أوردته في الموضوع عند الحديث عن كنز الفرات 00

( المستدرك على الصحيحين ، ج: 4 ، ص: 505)
( خبرنا غيلان بن يزيد الدقاق بهمدان ، ثنا إبراهيم بن الحسين ، ثنا آدم بن أبي إياس ، ثنا بن إياس ، ثنا بن أبي ذئب ، عن قارظ بن شيبة ، عن أبي غطفان قال : سمعت عبد الله بن عمرو رضي الله عنهما يقول : ثم تخرج معادن مختلفة ، معدن منها قريب من الحجاز ، يأتيه من شرار لناس ، يقال له : فرعون ، فبينما هم يعملون فيه إذ حسر عن الذهب فأعجبهم معتمله إذ خسف به وبهم ) هذا حديث صحيح الإسناد ولم يخرجاه

و من الطبيعي أن يجري هؤلاء الناس مسحا جيولوجيا كامل لأرض العراق 00و من المعلوم تقنيا سهولة إكتشاف المعادن في جوف الأرض 00فكيف بالتي تكون تحت الماء و قد يكون لا يسترها إلا القليل من التراب 00






سؤال 38 : ما طبيعة الدور الذي يؤديه بالضبط يأجوج ومأجوج عندما يبعثهم الله؟؟ ما الحكمة مما يصنعون وقتئذ؟



الجواب: من الثابت أخي الفاضل أن هذين القبيلتين هما من البشر : بل هما من أفسد البشر و من الذين حق عليهم العذاب و لا هداية ،
و ذلك من خلال معرفة الله بخلقه 00فهم في بادئ الأمر كانوا من المفسدين في الأرض و آذوا من آذوا من الناس حتى فرق الله بينهم و بين العباد بالسد الذي أقامه ذو القرنين00 قال تعالى :

(قَالُوا يَا ذَا الْقَرْنَيْنِ إِنَّ يَأْجُوجَ وَمَأْجُوجَ مُفْسِدُونَ فِي الْأَرْضِ فَهَلْ نَجْعَلُ لَكَ خَرْجاً عَلَى أَنْ تَجْعَلَ بَيْنَنَا وَبَيْنَهُمْ سَدّاً) (الكهف:94)

و السؤال هنا :
طالما حق عليهم ما حق على الأمم الفاسدة ! فلماذا أبقاهم الله حتى يومهم الموعود ؟ لماذا لم يهلكهم كما أهلك غيرهم كعاد و ثمود ؟


الجواب : في أي حدث يحدث في الكون , هناك بعدان 00بعد ظاهري، يدركه الإنسان و يلمس نتائجه و أسبابه وفق ما لديه من معارف
و أحكام
و البعد الأخر، غيبي لا يعلمه إلا الله ( لا يُسْأَلُ عَمَّا يَفْعَلُ وَهُمْ يُسْأَلُونَ) (الانبياء:23)
فمثلا و نحن نتكلم عن الأمم المفسدة ، فسنة الله الكونية هي إهلاك هذه الأمم سواء طال أجلها أو قصر، و لكن يتعجل الإنسان و يقول في نفسه : أي ربي هذه أمريكا طغت و تجبرت و فعلت ، و قتلت عبادك الموحدين , فأين النصر , و أين هي سنتك ؟؟؟؟؟
الصحيح00 ان هذا السؤال و هذه العجلة ناشئة عن قصر علم الإنسان و عدم معرفته لغيب الله الذي يسير كل شيء في علمه بمقدار ،و قد وقع بهذا الأمر من هم أكثر منا علما و إيمانا 00

(أَمْ حَسِبْتُمْ أَنْ تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَأْتِكُمْ مَثَلُ الَّذِينَ خَلَوْا مِنْ قَبْلِكُمْ مَسَّتْهُمُ الْبَأْسَاءُ وَالضَّرَّاءُ وَزُلْزِلُوا حَتَّى يَقُولَ الرَّسُولُ وَالَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ مَتَى نَصْرُ اللَّهِ أَلا إِنَّ نَصْرَ اللَّهِ قَرِيبٌ) (البقرة:214)

- الأسباب الظاهرية لنا لبقاء هذه الأمة :

( السنة - المجلد الأول)
( 528 ) صحيح :
( حدثنا هدبة بن خالد، ثنا حماد بن سلمة ، ثنا عطاء بن السايب، عن عبيد الله بن عبد الله بن عتبة ، عن أبي سعيد ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : افتخرت النار والجنة، فقالت النار: يدخلني الجبارون والمتكبرون والملوك والأشراف، وقالت الجنة: يدخلني الفقراء والضعفاء والمساكين، فقال للنار: أنت عذابي أصيب بك من أشاء، وقال للجنة: أنت رحمتي وسعت كل شيء، ولكل واحدة منكما ملؤها، فأما النار فيلقي فيها وهي تقول: هل من مزيد، حتى يأتيها الله فيضع قدمه عليها فتزوي، فتقول: قدي قدي، وأما الجنة فيلقى فيها ما شاء الله، فينشئ الله لها ما يشاء)

أنظر أخي00 خلق الله الجنة و خلق النار و لكلا ملئهما ، فأما الجنة فينشأ لها خلقا ، و أما النار فلها العصاة و الجبارين و هم فداء أمة محمد صلى الله عليه و سلم 00

( سلسة الأحاديث الصحيحة- المجلد السابع 2 )
( 3205 ) الصحيحة:
( يقول الله عز وجل يوم القيامة: يا آدم! يقول: لبيك ربنا وسعديك ، فينادى بصوت: إن الله يأمرك أن تخرج من ذريتك بعثا إلى النار . قال: يا رب وما بعث النار ؟ قال: من كل ألف - أراه قال -: تسع مائة وتسعة وتسعين ، فحينئذ تضع الحامل حملها ، ويشيب الوليد ، وترى الناس سكارى وما هم بسكارى ولكن عذاب الله شديد . فشق ذلك على الناس حتى تغيرت وجوههم ، فقال النبي صلى الله عليه وسلم: من يأجوج ومأجوج تسع مائة وتسعة وتسعين ومنكم واحد . ثم أنتم في الناس كالشعرة السوداء في جنب الثورالأبيض ، أو كالشعرة البيضاء في جنب الثور الأسود ، وإني لأرجو أن تكونوا ربع أهل الجنة ، فكبرنا ، ثم قال: ثلث أهل الجنة ؛ فكبرنا ، ثم قال: شطر أهل الجنة ، فكبرنا )

فقوم يأجوج و مأجوج يتوالدون و يتكاثرون ليكونوا وقود النار من أجل أن يقع قسم الله :
(وَلَوْ شِئْنَا لَآتَيْنَا كُلَّ نَفْسٍ هُدَاهَا وَلَكِنْ حَقَّ الْقَوْلُ مِنِّي لَأَمْلَأَنَّ جَهَنَّمَ مِنَ الْجِنَّةِ وَالنَّاسِ أَجْمَعِينَ) (السجدة:13)

الأمر الأخر : الإيمان و التصديق 00فأنت أخي كمسلم مجبر أن تصدق ما جاء به الرسول من هذا الخبر العجيب ، و هو وجود بشر على الأرض لا يعلم إلا الله عددهم و مكانهم و لا يستطيع أحد من الناس الوصول إليهم برغم التقدم العلمي و التقني 0

الأمر الرابع : قضائهم على أهل الملل ممن بقي في أطراف الأرض سواء بالسيف أو بالجوع إلا القليل , القليل ممن يتحصن في أرض المسلمين حيث سيكون أخر المطاف لهم و هناك سيهلكون 0

الأمر الخامس : هي نوع من المصائب التي يتلقاها أتباع عيسى عليه السلام لكي يرفع الله بها درجاتهم 0



كتبه : ابو سفيان 00




انتهى البحث 00




منقول
__________________
لاتصدق كلّ ما تراه..ولا نصف ما تسمعه
سالم الصقيه غير متصل  
قديم(ـة) 20-11-2007, 06:45 PM   #38
عضو اسطوري
 
صورة ابو صالح الرس الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2007
البلد: في قلب كل شخص احبني في الله فإذا رحلة عنكم فذكروني بكل خير وادعو لي بالرحمة
المشاركات: 29,533
قوة التقييم: 41
ابو صالح الرس has a spectacular aura aboutابو صالح الرس has a spectacular aura about
موضوع ممتاز فذكر فان الذكرى تنفع المؤمنين
__________________
وما انا سوى عابر
سأمضي يوما تاركـ خلفي احلاماً ،اوجاعاً،ذكرياتـ ، وطيف يجول في طرقات قلوب احبــابــي ...
توتر m_s_aldhalaan
ابو صالح الرس غير متصل  
موضوع مغلق


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح


مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
اخر كتاب اشتريته (شاركونا القراءه) بعثره المنتدى الأدبي والشعر و الألغاز 195 12-11-2008 12:49 AM
أجمــل 10 مدينة في العالم رنوووووم المنتدى العام والمواضيع المتنوعة 24 29-08-2007 12:17 AM
تقويم العام الدراسي لعدة سنوات عبووود148 المنتدى العام والمواضيع المتنوعة 1 08-08-2007 10:59 PM
إعتماد التقويم الدراسي لعشر سنوات قادمة بالتفصيل ... بانوراما منتدى التربية والتعليم 2 03-07-2007 04:13 PM
إعتماد التقويم الدراسي لعشر سنوات قادمة بالتفصيل ... بانوراما المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن 6 03-07-2007 02:24 AM


الساعة الآن +3: 01:01 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19