عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن المواضيع المنقولة من الانترنت وأخبار الصحف اليومية و الوطن.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 06-01-2008, 10:13 PM   #1
مشرف منتدى اللغة الإنجليزية
 
تاريخ التسجيل: Nov 2007
البلد: Manchester, England
المشاركات: 3,926
قوة التقييم: 14
S H A D O W will become famous soon enough
Thumbs up هيئة علماء المسلمين تشيد بجندي عراقي قتل جنودا أمريكيين

بغداد- قدس برس

أشادت هيئة علماء المسلمين في العراق الأحد6-1-2008 بجندي عراقي أقدم على قتل جنديين أمريكيين بمدينة الموصل، شمال العراق. وكان الجيش الأمريكي قد أعلن في بيان له السبت (5/1) أن اثنين من جنوده قتلا على يد جندي عراقي في الموصل.

وقالت الهيئة في بيانها الذي تلقت "قدس برس" نسخة منه، إن قوة مشتركة مؤلفة من القوات الأمريكية وقوة من إحدى السرايا التابعة للفوج الرابع من الحرس الحكومي، داهمت حي الصحة في الساحل الأيمن من مدينة الموصل.

وذكر البيان أن بعض الجنود الأمريكيين "تعرضوا في أحد المنازل إلى امرأة حـامل، وأخذوا بضربها بشدة، وهي تصيح من الألم، وتستغيث، فانبرى لهم أحد أفراد الحرس الحكومي، وقد ثار دم الغيرة في وجهه، ويدعى قيصر سعدي الجبوري، من أهالي القيارة وطلب من جنود الاحتلال أن يكفوا عن ضرب المرأة".

وتابع البيان: "فجاءته إجابتهم على لسان مترجمهم (نحن نفعل ما نريد) فما كان منه إلا أن اعتلى إحدى العربات المسلحة قربه، وفتح النارعليهم ليقتل ثلاثة من جنود الاحـتلال بينهم ضابط برتبة نقيب، ويجرح أربعة آخرين منهم"، على حد ما جاء في البيان.
S H A D O W غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 07-01-2008, 11:27 PM   #2
ريشة ساحرة
 
تاريخ التسجيل: Feb 2006
البلد: حيث أرواحهم تقيم !
المشاركات: 2,083
قوة التقييم: 0
شعرة معاوية is on a distinguished road

لنقف إكراما للبطل العراقي قيصر الجبوري.. الذي انتفض للانتقام لكرامة عراقية حامل أهانها جنود الاحتلال فلقنهم درساً لن ينسوه أبداً..
2008-01-04 :: إعداد الرابطة العراقية ::
عدد القراء 1945

بين أزيز قذائف الموت وصرخات الثكالى والمظلومين.. بين مشاهد اليأس والاحتضار والتهجير.. ومواطيء أقدام دنست الوطن الطاهر بأقدامها وعكرّت هواءه بأنفاسها الغابرة وسمومها, ومحتلٍ يرقص وسط جثثنا وينتشي بحمامات دماءنا.. تسطع صور الشموخ والاباء والبطولة المتمثلة بمن لم يرتضِ الذلّة ولم يحتمل منظر حرّة تضرب بيد سفاح قاتل حمل راية الديمقراطية وتحرير المرأة وهو ينتهك كلّ ما فيها بكلّ يومٍ.. ساقطاً بأتون الهمجية والوحشية وموت الانسانية.. وهو يجسّد هذا السقوط المدوي بأبشع صوره وهو ينهال ضرباً لإمرأة حامل جلّ ذنبها أنّ اختيار المحرر السادي انتقى ضحيته وأراد أن يمارس هوايته المفضلّة بهتك الاعراض وانتهاك الحرمات وتعذيب الأبرياء.. فجاءت رصاصة الحق لتردينه قتيلاً لا مأسوف عليه ولتلقنه درساً لن ينساه هو ومن أرسله إلى أرض اختيرت أن تكون مقبرة لكلّ من سوّلت نفسه أن ينال منها..

مقدمة نتبناها ووصفٍ لعملية شجاعة فذّة حارت وسائل الاعلام العميلة بصياغتها وتأويلها وحبكتها, فالعملاء لا يملكون حريّة الرأي بل ينتظرون ما سينشره اعلام حلفاءهم ليصدروا بعدها تبريراتهم العرجاء, ويسطع الحقّ جلياً عندما نشرت وكالة رويتر جانباً من الواقعة, بعد أن سبقتها المواقع الوطنيّة وعلى رأسها موقع هيئة علماء المسلمين التي أصدرت بياناً بهذه الحادثة ينشر حقيقة مقتل اثنين من علوج المحتل وجرج ثلاثة آخرين بعملية في مدينة الموصل.. وفي محاولة يائسة للتغطية على هذا الفعل البطولي الذي اقدم عليه أحد عناصر الحرس في مدينة الموصل عندما انتفض لدينه ولعراقيته وقتل جنديين من جنود الاحتلال حاولا الاعتداء على امرأة عراقية حامل في أحد أحياء مدينة الموصل..

هذا الحدث الذي اثار موجة من التفاعل الوطني في عموم العراق, قابله تكذيب مكشوف من قبل العملاء حيث قال قائد الفرقة الثانية بالحرس الحكومي المتمركزة في نينوى ان الجندي العراقي الذي قام بقتل جنديين امريكيين بالموصل قبل عشرة ايام كان عنصرا "مندسا" اخترق قوة عراقية امريكية مشتركة لحساب جماعات مسلحة لم يسمها...! بينما حقيقة الأمر هو مداهمة قوة مشتركة مؤلفة من قوات الاحتلال الأمريكي وقوة من إحدى السرايا التابعة للفوج الرابع من الحرس الحكومي حي الصحة في الساحل الأيمن من مدينة الموصل الحدباء. وقد تعرض بعض جنود الاحتلال في احد المنازل إلى امرأة حامل، وأخذوا بضربها بشدة، وهي تصيح من الألم وتستغيث فانبرى لهم أحد أفراد الحرس الحكومي, وقد ثار دم الغيرة في وجهه، ويدعى (قيصر سعدي الجبوري) من أهالي القيارة وطلب من جنود الاحتلال أن يكفوا عن ضرب المرأة، فجاءته إجابتهم على لسان مترجمهم (نحن نفعل ما نريد..!) فما كان منه إلا أن اعتلى أحدى العربات المسلحة قربه، وفتح النار عليهم ليقتل ثلاثة من جنود الاحـتلال بينهم ضابط برتبة نقيب، ويجرح أربعة آخرين منهم ولاذ بالهرب..

وبدأ اعلام العدو ووسائله الرخيصة يسوّق الحدث بأسلوب مزري مهين لتغطية هذه العملية الشجاعة حيث صرّح العميد الركن مطاع حبيب الخزرجي في تصريحات صحفية ان الجندي "كان ضمن دورية عراقية امريكية مشتركة كانت تقوم بواجب امني في منطقة الهرمات (غربي الموصل) في السادس والعشرين من الشهر الفائت عندما تعرضت الى هجوم مسلح استغله الجندي لفتح النار على الدورية فقتل جنديين امريكيين." وان الجندي "يعمل لحساب مجموعة مسلحة وتمكن من اختراق القوة" وأضاف ان "افراد الدورية تمكنوا من اعتقاله وهو الان رهن التحقيق لدى الجانب العراقي" مدعيا انه لا صحة لما تناقلته بعض وسائل الاعلام حول قيام جندي عراقي بقتل جنديين امريكيين دفاعا عن فتاة...!

أما الناطق الاعلامي لقوات الاحتلال الامريكية في الموصل فقد صرّح ان الجندي العراقي قام بقتل الجنديين الامريكيين عندما كانوا بواجب مشترك (غربي الموصل) واوضح ان الجندي "كان مدسوسا في صفوف الحرس الحكومي من مجاميع مسلحة واثناء الاشتباكات مع مسلحين قام الجندي العراقي باطلاق النار على الجنود الامريكيين فقتل اثنين منهم احدهما نقيب نافيا على حد زعمه ان يكون الجندي اقدم على فعلته بسبب تحرش جنوده بفتاة عراقية موضحا ان مكان الحادث يخلو من المدنيين...! وكان جيش الاحتلال الأمريكي اقد علن في الثامن والعشرين من الشهر الماضي عن مقتل اثنين من جنوده بالموصل "متأثرين بجروح أصيبا بها حين تعرضا لهجوم بنيران أسلحة خفيفة خلال قيامهما بعمليات عسكرية." وأوضح الجيش في بيان ان "الكابتن راودي إينمان والعريف بنجامن بورتيل كانا يعملان ضمن الكتيبة الثالثة التابعة لفوج الفرسان المدرع الثالث وقتلا في السادس والعشرين من كانون الاول بالموصل."

ألا أن نور الشمس لا يمكن أن يحجب بغربال زيفهم, فقد انتشرت الحادثة في ارجاء العراق بشكل لافت واثارت موجة من الارتياح بين عموم العراقيين بمختلف اطيافهم ومذاهبهم وقومياتهم, حيث وجدوا فيها ما يجمع شملهم ويعبر عن غيرتهم على دينهم ووطنهم وان ابناء الموصل يتداولون على نطاق واسع ان العملية سببها قيام جنود الاحتلال بمحاولة الاعتداء على امراة عراقية وهو ما اثار حفيظة هذا الجندي العراقي البطل وهو من ابناء الموصل فانتفض مطلقا النار على جنود الاحتلال فقتل منهم اثنان في الحال واصاب آخرين قبل ان تنفذ ذخيرته ويلقى القبض عليه حتى ان ابناء الموصل اطلقوا عليه لقب "بطل القيارة" ونموذج للعراقيين الاصلاء وتبادل العراقيون الرسائل عبر هواتفهم الجوالة تحية لهذا الجندي وهم يدعون الله ان يفرج عنه.

العدو بعد هذه العملية الجريئة لن يأمن ممن سخرهم لمساندتهِ. فسيأتي وقت ينتفض فيه الشرفاء منهم انتفاضة (قيصر الشجاع) الذي غسل بهذا العمل البطولي ما علق به من أدران ممالأة المحتلين وأذنابهم.. ونزيد قراءنا علماً أن من اعتقله هم جبناء البيشمركة ممن ماتت نخوتهم وباركوا انتهاك أعراض أبناء وحرائر وطنهم, متناسين ما سيلحقهم من عار وشنار بهذه الفعلة الجبانة التي ستزيد من حنق أبناء الوطن عليهم وسترسخ القناعة بخيانتهم ليس للوطن فحسب بل للدين والشرف والنخوة والكرامة.. فلهم العار أينما حلوا وذهبوا..

ومن موقعنا نطالب أبناء الموصل الغيارى وأبناء وطننا الوقوف مع البطل قيصر والعمل على اطلاق سراحه, ففي كافة الاعراف السماوية والدوليّة عندما يصل الاعتداء لهذه الوحشيّة, فوجب الدفاع بكافة الوسائل.. ولتبقى هذه المواقف البطولية من أبناء العراق، ممن يأبون الهوان والإذلال وليسجلوا موقفهم الذي سيذكره التاريخ كما سيذكر بطلنا المغوار قيصر الجبوري.. فكّ الله أسره وأعاده سالماً لابناء وطنه.. وألا إن نصر الله قريب..



__________________
خطٌ رفيع ..
-رجل المستحيل ، الشهرستاني ، البرق الخاطف ، صمام الأمان ، قمة الجبل ، السموأل ، .. وكل من أمامكم أو خلفكم ... قبساتكم ملتهبة ، ارفعوها كما كنتم ، فالرفعة تفيض على صاحبها نورا .... ونارا !.
- حورية بحر ، بنت الشياهين ، بنت الاسلام ، بنت الشيحية ، غربة الاسلام ، أم علي .. دروبكن عبقة بالطهر والرزان ، فأكملن الخطو !.
شعرة معاوية غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح


مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
هواتف مكاتب هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر بالمملكة ابو زياد المنتدى الدعوي و الأسرة والمجتمع 3 29-12-2007 02:16 PM
قضية حميدان التركي ومظاهر الرقّ المعاصرة في أمريكا سالم الصقيه المنتدى العام والمواضيع المتنوعة 9 16-09-2007 01:44 PM
الأسلام اليوم سموالكاتب المنتدى الدعوي و الأسرة والمجتمع 2 01-07-2007 03:32 PM
هيئة الامر بالمعروف ..... أبو متعب المنتدى العام والمواضيع المتنوعة 2 16-06-2007 01:56 PM


SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.