عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن المواضيع المنقولة من الانترنت وأخبار الصحف اليومية و الوطن.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 13-01-2008, 01:13 AM   #1
عضو ذهبي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2007
البلد: في قلب امي
المشاركات: 2,896
قوة التقييم: 0
الحاكم is on a distinguished road
لـيــــــسَ فــــي الـدنـيــــــا مُـطـــــــــوّع !


لا يزالُ أربابُ السوابقِ ، وأتباعُ الشهواتِ يُشرعون الرُّمحَ يلحَقُه الرُّمحُ ، ويرِيشونَ السهمَ في أثرِ السهمِ ، كيما يضعوا من قدرِ من يسمونهم بـ ( المطاوعةِ ) ؛ فتراهم يخلقونَ الإفكَ والفِرى عليهم ، ويرتجلون الحكاياتِ ، وينسبونها إليهم ، ويسخرونَ منهم ، ويتخذونهم في نواديهم هزوًا . وهذا ليس ببدعٍ من الأمرِ ؛ فلم يزل المنافقونَ الذين يتلففون اليومَ ببجادِ ( اللبراليةِ ) كذلك منذ زمنِ النبي – صلى الله عليه وسلم - ؛ ألم ترَ ما قالَ الله تعالى عنهم : (( إنّ الذينَ أجرموا كانوا من الذين آمنوا يضحكون * وإذا مرّوا بهم يتغامزون * وإذا انقلبوا إلى أهلِهم انقلبوا فكِهين * وإذا رأوهم قالوا إن هؤلاء لضالون * وما أرسلوا عليهم حافظين )) ، وقالَ : (( الذين يَلمزونَ المطّوّعينَ من المؤمنينَ في الصدقاتِ والذين لا يجدون إلا جُهدَهم فيسخرون منهم سخر الله منهم ولهم عذابٌ أليم ٌ )) . ثم تراهم إذا كُلّموا : لِمَ تستهزئون بالدينِ ؟ قالوا : إنا لا نستهزئ بالدينِ ؛ وإنما نستهزئ بالمطاوعةِ الذينَ شوّهوا الدينَ . وقد كذبوا – قبّحهم الله - : (( يخفون في أنفسهم ما لا يبدون لك )) . وأنا الآنَ مبيّنٌ كذبَهم ، وضلالَ مزعمِهم ؛ فأقول :
إنكم تختلقونَ من القصصِ ما لا يصِحّ ، ثم تنسبونها إلى مَن تسمونهم ( المطاوعة ) . ولو سلّمنا لكم أن هذه القصصَ جميعًا صحيحٌ – ولا يُسلّم - ؛ فإن أُلئك أحدُ رجلينِ ؛
الأولُ : من يقعُ في الفواحشِ ، والكبائرِ ؛ فهذا إما أن يّكونَ تركُه لحيتَه وتقصيرهُ ثوبَه نفاقًا يبتغي بذلك غرضًا من أغراضِ الدنيا ؛ فهذا أصلاً ليس بمطوّعٍ ؛ إنما هو منافقٌ ؛ فليس الذنبُ ذنبَ المطاوعةِ ، ولا ذنبَ الدينِ ؛ كما أنّ انتسابكم أيها المنافقونَ المتسمون باللبراليينَ إلى الإسلامِ ليس ذنبَ الإسلامِ ؛ فكيفَ تحاسبونَ المطاوعةَ بغيرِ ذنبِهم ؟! على أن هؤلاءِ المنافقينَ ليسوا إلا قلةً قليلةً بالنظرِ إلى مجموعِ المطاوعةِ الحقِّ . أما مَن أعفى لحيتَه ، وقصّرَ ثوبَه ابتغاءَ وجهِ الله تعالى ، ثم تجده بعد ذلك يقعُ في بعضِ الكبائرِ ؛ فهذا ليس نفاقًا ، ولا يحملُ ذنبَه الدينُ . وهل المطاوعةُ ملائكةٌ لا يخطئونَ ؟ وهل ادّعوا هم ذلك ؟ انظرْ ماذا يقولُ الله تعالى : (( وسارعوا إلى مغفرة من ربكم وجنة عرضها السموات والأرض أعدت للمتقين * الذين ينفقون في السراء والضراء والكاظمين الغيظَ والعافين عن الناس والله يحب المتقين * والذين إذا فعلوا فاحشة أو ظلموا أنفسهم ذكروا الله فاستغفروا لذنوبِهم ومن يغفر الذنوب إلا الله ولم يصروا على ما فعلوا وهم يعلمون )) ؛ فجعلهم الله من المتقينَ ، مع جوازِ إتيانِهم الفواحشَ ! فهل تريدُ بعد قولَ الله قولاً ؟ ثم ما تبتغي من رجلٍ ابتُلي ببعضِ الذنوبِ التي لا يستطيع أن ينفكّ منها ، وقدَر على أن يطيلَ لحيتَه ، ويقصّر ثوبَه ؟ أتريدُه أن يرضيَك بحلقِ لحيتِه ، أم يرضِيَ ربّه بإعفائها ؟ ومَن قالَ : إن الرجلَ إما أن يكونَ نقيًّا من الذنوبِ ، وإما أن يكونَ منغمسًا فيها ؟ أوليس اجتراحُ ذنبٍ خيرًا من اجتراحِ ذنبينِ ؟ وهل الذنبُ يستتبعُ الذنبَ ؟ وغالبُ هؤلاءِ قومٌ يتنازعهم داعيانِ ؛ داعي الإيمانِ ، وداعي الهوى ؛ فكأن أحدَهم بإعفاء لحيتِه يأبى على نفسِه ، ويكرُه لها أن تُنمَى إلا إلى أهلِ الصلاحِ ؛ وإن هو أخطأ مرةً ، أو مرتينِ ؛ بل مراتٍ ، كما إنه يعلمُ أن تركَه لحيتَه حاجزٌ له عن كثيرٍ من الذنوبِ ، وزاجرٌ له عن الاسترسالِ إلى الهوى ، ويعلمُ أيضًا أنّ هذا يذكّرُه بالتوبةِ كلَّ حينٍ ، ويجعلُ سبيلَ الرجوعِ إليه قريبًا . وليس هذا نِفاقًا ، لأنه لم يتركها إلا لوجهِ الله تعالى ، ولا هو داعيًا إلى اغترارِ الناسِ بمظهرِه ؛ بل الذي يغترّ بالمظاهرِ مغفّلٌ ؛ إذ ينبغي له أن يدركَ كلَّ الإدراكِ أنْ ليس كلُّ من أعفى لحيتَه ، وقصّر ثوبَه ، يكونَ تقيًّا صالحًا ؛ فهل يقولُ أحدٌ : إن اليهودَ والنصارى المتديّنينَ هم من الصالحينَ ؟ فلذلك عليهِ أن يبتليَ الناسِ بمخابرِهم ، لا بمظاهرِهم ، وأن يعلمَ أن تركَ اللحيةِ لا يقتضي اقتضاءً لازمًا صلاحَ صاحبِه ؛ إنما هو مظهرٌ كسائرِ المظاهرِ قد يدلّ على تقوى ، وقد يدلّ على نفاقٍ ، وقد يقتضيه اتّباعُ ( موضةٍ ) ، أو استحسانُ رأيٍ ؛ فلا يحِقّ له من بعدُ أن يُعمّمَ حكمِ بعضِ ذوي اللّحى ممن لعلّه يكونُ منافقًا على المطاوعةِ ، وأهلِ الدينِ ، كما أنه ليس لنا أن نحمّلَ كلّ حليقٍ ذنبٍ حليقٍ واحدٍ ، أو نفرٍ حليقينِ !
الرجلُ الثاني : من يعفي لحيتَه ويقصّر ثوبَه ، ويتورّع عن الذنوبِ . وربما وقعَ في شيءٍ من الصغائرِ . وهو مع ذلك حريصٌ على الخير ، نآّءٌ عن الشرّ ، يخشى الله ، ويحذرُ سخطَه في شأنِه كلِّه . فبأيِّ حقٍّ يُحمَّلُ هذا ذنوبَ غيرِه ممن يُنسبون كرهًا إلى أهلِ الدينِ ، وهو منهم براءٌ
(( ما لكم كيفَ تحكمونَ )) ؟!


فنخلصُ من هذا إلى أنّ المطاوعةَ إمّا أن يّرادَ بهم أهلُ الدينِ والتقوى ، فلا يجوزُ أن يلصَق بهم ذنبُ مَن ليس منهم ، ويُحَمّلوا أوزاره ، وإن كانَ مظهرُه مظهرَهم . وإما أن يّكونَ منهم ؛ ولكنه عاصٍ غيرُ منافقٍ ؛ فما الأمرُ في هذا ؟ فكلّ ابنِ آدمَ خطّاءٌ ، وليس إعفاؤه لحيتَه سبيلَ خداعٍ – كما بيّنّا - . وإن أريدَ بالمطاوعةِ كلُّ مَن يعفي لحيته ، ويقصر ثوبه ، فلِمَ يعمم حكمُ شواذَّ دخلاءَ على أهلِ الدينِ ، والصلاحِ كافَّةً ؟ والحقُّ أنه ليس في الدنيا مطوَّعٌ ؛ إنما هو مسلِمٌ صالِح ، ومسلِمٌ فاسِقٌ ، ومنافقٌ ، وكافرٌ ؛ فالمسلِم الصالحُ قد يكونُ ملتحيًا ، وربما لا يكونُ . والمسلِمُ الفاسِق قد يكونُ حليقًا ، وربما يكونُ ملتحيًا . وهذا هو التقسيمُ الحقّ الذي يبلو المخابرَ ، ويعرضُ عن المظاهرِ التي لا تدلّ دلالةَ يقينٍ على شيءٍ ؛ فأصحابُه يختزلونَ الدينَ في اللحيةِ ، والثوبِ ، ثم إذا وجدوا بعضَ هؤلاءِ وقعوا في شيءٍ من الفسادِ حكموا على كلِّ المتدينينَ بالفسادِ ؛ فمقتضى حجتهم منطقيًّا : ( بعضُ أصحابِ اللحى يقعونَ في الفواحشِ ؛ فالنتيجةُ أنّ كلَّ منتسبٍ للدينِ منافقٌ كاذبٌ ) فهو أولاً أخطأ حينَ جعلَ القضيةَ الجزئيةَ كليةً ، ثم أخطأ ثانيةً حينَ جعلَ ذوي اللحى مرادفينَ في المعنى لأهلِ الدينِ ؛ والحقّ أن بينهما عمومًا وخصوصًا وجهيًّا ، وأخطأ ثالثةً حينَ جعلَ كلَّ مَن يقع في فاحشةٍ من ذوي اللحى منافقًا – وقد بيّنّا بُطلانَه - .

منقول
الحاكم غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 13-01-2008, 01:16 AM   #2
عضو اسطوري
 
صورة بنت الشياهين الرمزية
 
تاريخ التسجيل: May 2007
البلد: (....أرْجَاء الطُهُر....)
المشاركات: 15,209
قوة التقييم: 0
بنت الشياهين is on a distinguished road

بمقدمه اروع من الروعه وجزالة وقوه

تسجيل بصمة حضور واعجاب بالنقل المميز ولي عوده للقراءة بتفصيل

الله يوفقنا

شكرا لك الحاكم
__________________
كانت لنا أيام ~
بنت الشياهين غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 13-01-2008, 01:22 AM   #3
√ تمشي مـلكـهـ √
 
صورة واثقـــ الخطـــــــى ـــة الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Mar 2006
البلد: في قلوب أحبابي
المشاركات: 2,357
قوة التقييم: 0
واثقـــ الخطـــــــى ـــة is on a distinguished road
جزاك الله خير أ\ الحاكم وجعله في ميزان حسناتك
واثقـــ الخطـــــــى ـــة غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 13-01-2008, 01:29 AM   #4
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Mar 2007
البلد: عُيًـًـًـ أَمٌـيْ ـًـًوْنّ
المشاركات: 1,513
قوة التقييم: 0
خليـ ـفـ ـ ـيّة is on a distinguished road
من متى وحنا نكتب مواضيع بالمطاوعة بين مؤيد ومعارض .. ومصدق ومشكك ..!!

كان التكلم في الدين وأهله ثوابت لا تمس .. لا أحد يتجرأ ..

والان تحت حرية الرأي في الصحف السعودية تفرد صفحات كاملة عن المطاوعة والهيئة التي تقوم بمحاصرة حريات النساء _ المحترمات جدا _ بأسواق الرياض .. وغيرها من المدن .. وتتجرأ القنوات الفضائية على الاستهزاء بالمطاوعة _ و وصفهم بالارهابين _ وتتمتلئ المواقع على الانترنت بالسب التكفير لمشايخ معروفين كما شاهدت مؤخرا عن مفتي المملكة وابن باز والعودة والعبيكان ...الخ ..

صدق
اخر زمن ..

..........................................


جزاك الله خير اخي

نقل موفق

لاحياة لمن تنادي .......!
__________________
تم حذف كافة تواقيع الأعضاء من قبل إدارة الرس اكس بي ونامل منكم مراجعة قوانين المنتدى قبل إعادة بناء توقيعك وشكراً
خليـ ـفـ ـ ـيّة غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 13-01-2008, 06:59 AM   #5
عضو اسطوري
 
صورة بنت الشياهين الرمزية
 
تاريخ التسجيل: May 2007
البلد: (....أرْجَاء الطُهُر....)
المشاركات: 15,209
قوة التقييم: 0
بنت الشياهين is on a distinguished road
Thumbs up


((مالكم كيف تحكمون ام لكم كتاب فيه تدرسون !!!إن لكم فيه لما تخيرون ))

وقفة :يأتي على الناس زمان القآبض على دينه كالقابض على الجمر (فيما معنى الحديث )
حالنا اليوم بين من قبض على الجمر وبين من لم يعرف للجمرملمس اسال الله لهم الهدايه ..
ومن لآيعرف الجمر ,,يفضى لتدفئة نفسه بتصيد اخطاء الغير ووصف اهل الدين بالفاظ تتعالى على الله
يحسبونه هينا وهو عند الله عظيم...
ولو قالوا ومها قالوا ...لن يتغير مافي قلوبنا للمطاوعه الله يحفظهم


الحاكم .جعلك الله ذخر للأسلآم والمسلمين ونفع بك ولآحرمك اجر حروفك ..
كل شكري
__________________
كانت لنا أيام ~
بنت الشياهين غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 13-01-2008, 07:13 AM   #6
عضو ذهبي
 
تاريخ التسجيل: Sep 2007
المشاركات: 2,322
قوة التقييم: 0
صوت الريح is on a distinguished road
شكراً لك الحاكم
صوت الريح غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 13-01-2008, 08:30 PM   #7
عضو مميز
 
صورة bmk296 الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Jul 2007
البلد: رقبت القصيم
المشاركات: 181
قوة التقييم: 0
bmk296 is on a distinguished road
سلمت يداك أخي في الله الحاكم والله يكثر من أمثالك .....

نقل وأي نقل على الجرح لكن لاحياة لمن تنادي نسأل الله الهداية للجميع والثبات على ذلك....
bmk296 غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 13-01-2008, 09:53 PM   #8
عضو ذهبي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2007
البلد: في قلب امي
المشاركات: 2,896
قوة التقييم: 0
الحاكم is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها بنت الشياهين مشاهدة المشاركة
بمقدمه اروع من الروعه وجزالة وقوه

تسجيل بصمة حضور واعجاب بالنقل المميز ولي عوده للقراءة بتفصيل

الله يوفقنا

شكرا لك الحاكم
بنت الشياهين
الأروع هو مرورك
شكرا أختي الفاضله
الحاكم غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 13-01-2008, 09:57 PM   #9
عضو ذهبي
 
تاريخ التسجيل: Aug 2007
البلد: في قلب امي
المشاركات: 2,896
قوة التقييم: 0
الحاكم is on a distinguished road
اقتباس:
المشاركة الأساسية كتبها واثقـــ الخطـــــــى ـــة مشاهدة المشاركة
جزاك الله خير أ\ الحاكم وجعله في ميزان حسناتك

واثقـــ الخطـــــــى ـــة
الله لا يحرمك الأجر
شكرا لمرورك العطر
الحاكم غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 13-01-2008, 10:15 PM   #10
عضو ذهبي
 
تاريخ التسجيل: May 2005
البلد: الرس
المشاركات: 2,530
قوة التقييم: 0
شـهـد الـبـحـر will become famous soon enough
الحاكم

لا شلت لك يمين

موضوع مميز ورائع
شـهـد الـبـحـر غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح



الساعة الآن +3: 02:33 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19