عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 21-01-2008, 02:49 PM   #1
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Dec 2006
المشاركات: 256
قوة التقييم: 0
ضرير من اللغفية is on a distinguished road
*** مقتطفــــــــات من الذاكرة للإمام الشافعـــي ( رحمه الله ) ***




قال الشافعي رحمه الله :

رضا النّاس غاية لا تدرك ، وليس إلى السلامة من ألسنة الناس سبيل ، فعليك بما ينفعك فالزمه .
وقال الشافعي : ليس من المروءة أن يخبر الرجل بسنه ، لأنه ان كان صغيرا استحقروه ، وان كان كبيرا استهرموه .



وأنشد مرة فقال

أحبّ الصالحين ولست منهم لعلي أن أنال بهم شفاعة
وأكره من تجارته المعاصي ولو كنا سواء في البضاعة



و كذلك قال الشافعيّ

ولا خير في ودّ امرىء متلوّن إذا الريح مالت ، مال حيث تميل
وما أكثر الإخوان حين تعدّهم ولكنهم في النائبات قليل



وعن تعلّم علم الدين قال

تعلّم فليس المرء يولد عالما وليس أخو علم كمن هو جاهل
وإن كبير القوم لا علم عنده صغير إذا التفـّت عليه الجحافل
وإنّ صغير القوم وإن كان عالما كبير إذا ردّت إليه المحافل
والله من وراء القصد ...
ضرير من اللغفية غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 21-01-2008, 11:44 PM   #2
ابن القيم الاكس بي
 
تاريخ التسجيل: Jan 2006
المشاركات: 3,766
قوة التقييم: 0
رجل المستحيل is on a distinguished road
كلام من ذهب خاصة السطور التالية :

( قال الشافعي رحمه الله :

رضا النّاس غاية لا تدرك ، وليس إلى السلامة من ألسنة الناس سبيل ، فعليك بما ينفعك فالزمه .
وقال الشافعي : ليس من المروءة أن يخبر الرجل بسنه ، لأنه ان كان صغيرا استحقروه ، وان كان كبيرا استهرموه .)

ما أجمل لو لو نقوم بتفعيل الموضوع بمشاركتنا جميعا بإضافة ما عندنا عن الشافعي لو سطر لكفى .

وأول مشاركاتي :

يخاطبني السفيه بكل قبح ..... فأكره أن أكون له مجيبا
يزيد سفاهة فأزيد حلما ..... كعود زاده الإحراق طيبا

انظروا ماذا يفعل الدرهم ... صدق الشافعي حين قال :

وأنطقت الدراهم بعد صمت ..... أناسا بعدما كانوا سكوتا
فما عطفوا على أحد بفضل ..... ولا عرفوا لمكرمة ثبوتا

من أجمل ما كتب الشافعي في الحكمة :

دع الأيام تفعل ما تشاء ..... وطب نفسا إذا حكم القضاء
ولا تجزع لحادثة الليالي ..... فما لحوادث الدنيا بقاء
وكن رجلا على الأهوال جلدا ..... وشيمتك السماحة والوفاء
وإن كثرت عيوبك في البرايا ..... وسرك أن يكون لها غطاء
تستر بالسخاء فكل عيب ..... يغطيه كما قيل السخاء
ولا تر للأعادي قط ذلا ..... فإن شماتة الأعدا بلاء
ولا ترج السماحة من بخيل ..... فما في النار للظمآن ماء
ورزقك ليس ينقصه التأني ..... وليس يزيد في الرزق العناء
ولا حزن يدوم ولا سرور ..... ولا بؤس عليك ولا رخاء
إذا ما كنت ذا قلب قنوع ..... فأنت ومالك الدنيا سواء
ومن نزلت بساحته المنايا ..... فلا أرض تقيه ولا سماء
وأرض الله واسعة ولكن ..... إذا نزل القضا ضاق الفضاء
دع الأيام تغدر كل حين ..... فما يغني عن الموت الدواء

فــرجـــت ... إن الله لطيف بعبــاده .. وقال :

ولرب نازلة يضيق لها الفتى ..... ذرعا وعند الله منها المخرج
ضاقت فلما استحكمت حلقاتها ..... فرجت وكنت أظنها لا تفرج
__________________
قلم حُر في فضاء الإسلام

فما أجمل الحرية التي أعتقتني من رِق الشبهات والشهوات , لتهديني لطائف الملذات والمسرات , وذلك بالتخلص من رِق العباد لرب العباد .
رجل المستحيل غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 21-01-2008, 11:49 PM   #3
عضو متألق
 
تاريخ التسجيل: Jan 2002
البلد: الرس
المشاركات: 1,038
قوة التقييم: 0
اّسر is on a distinguished road
رحم الله الإمام الشافعي
اّسر غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 22-01-2008, 12:35 AM   #4
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Dec 2006
المشاركات: 256
قوة التقييم: 0
ضرير من اللغفية is on a distinguished road
شكرا لك من القلب ( رجل المستحيل ) ...
وأتمنى ان نكون ( شافعيي ) زماننا ...
ولمن لايعرف الشافعي الا مجرد الأسم والمذهب فليتفضل ...
عُرف الإمام أبو عبد الله محمد بن إدريس الشافعي كإمام من أئمة الفقه الأربعة، لكنَّ الكثيرين قد لا يعرفون عنه أنه كان شاعرًا أيضًا.

تقول عنه موسوعة المورد الحديثة:" محمد بن إدريس الشافعي (767-820م) فقيه، وإمام مسلم، صاحب المذهب الشافعي أحد المذاهب السُّنية الأربعة، تتلمذ على مالك بن أنس في المدينة المنورة، ثم على بعض أقطاب الحنفية في العراق، ولكنه لم يلتزم بطريقة أيٍّ من هذين الفريقين، ومن هنا كان مذهبه خطةً وسطًا بين منهج أهل الحديث، ومنهج أهل الرأي، أشهر آثاره كتاب (الأمّ)".

أمّا الشافعي الشاعر؛ فقد تفرقت أشعاره في كتب التراث حتى جمعها "زهدي يكن"، ونشرها في بيروت، ثم جمعها "محمد عفيف الزغبي" منذ أكثر من ربع قرن؛ فاستدرك بها ما فات زهدي يكن".

يتميز الشافعي الشاعر بأنه لم يكن يتكسب بالشعر، ولم يأخذه وسيلة للتقرب إلى ذي جاه، أو مال، أو سلطان؛ فقد كان الشعر يصدر عنه تلقائيًّا معبرًا عما يدور في ذهنه؛ لذلك انتشر شعره بين الناس، وأصبح كثير منه من الأمثال السائرة التي يتداولها الناس، ولا يعرف معظمهم أنها من شعره، ومن أمثلة ذلك قوله:

مَــا حَــكَّ جِلْدَكَ مِثْلُ ظُفْرِكَ
فَتَوَلَّ أنــتَ جميعَ أَمْـــرِكَ

مَـــا طَــارَ طَــيرٌ وَارتَفَع
إلاَّ كَـمَا طَـــارَ وَقَــــع

ضَــاقَتْ فَلَمَّا اسْتَحْكَمَتْ حَلَقَاتُهَا
فــرَجَتْ وكُنْتُ أَظُنُّهَا لا تُفْرَجُ

نَـعيبُ زَمَــانَنَا وَالعَيبُ فـيـنَا
وَمَــا لِزَمَانِنَا عَـــيبٌ سِوَانَا

وَعَـينُ الرِّضَا عنْ كُلِّ عيبٍ كَلِيْلَةٌ
وَلَكِنَّ عينَ السُّخْطِ تُبدِي المَسَاوِيَا

تَغَرَّبْ عَنِ الأوطانِ في طَلَبِ العُلا
وَسَافِرْ فَفِي الأسفارِ خمسُ فَوَائِد


وغير ذلك الكثير..

ويُعتبر معظم شعر الإمام الشافعي من شعر التأمل، والسمات الغالبة على هذا الضرب من الشعر هي "التجريد، والتعميم، و"ضغط" التعبير، وهى سمات كلاسيكية؛ إذ إن مادتها "فكرية" في المقام الأول، وتجلياتها الفنية هي: المقابلات، والمفارقات، التي تجعل من الكلام ما يشبه الأمثال السائرة، أو الحِكَم التي يتداولها الناس.. وإذا كان شعر التأمل ينزع إلى التجريد والتعميم؛ فليس معنى ذلك أنه خالٍ تمامًا من الصور، والتشبيهات الكلاسيكية؛ ولكنها تشبيهات عامة لا تنم عن تجربة شعرية خاصة؛ فشعر التأمل ينفر من الصور الشعرية ذات الدلالة الفردية، ويفضل الصور التي يستجيب لها الجميع؛ فالشافعي يقدم لنا أقوالاً، نصفها اليوم بأنها تقريرية".. وسوف نعرض هنا بعض نماذج من شعر الإمام الشافعي قالها في مواقف وأغراض مختلفة؛ ليتعرف القارئ بنفسه على هذا الكنز من الحكم التأملية الصادرة عن عقل كبير، ومفكر، ونفس صافية؛ متوجهة إلى الله وحده.

نماذج من أشعار الإمام الشافعي:

إذَا رُمْتَ أَنْ تَحيَا سليمًا مِنَ الرَّدَى

فَلا يَنطِقَن مِنْكَ اللســان بِسَوءةٍ

وَعَيْنَاكَ إِنْ أَبْدَتْ إِلَيْكَ مَعَـايبًــا

وَعَاشِرْ بِمَعْرُوفٍ وَسَامِحْ مَنِ اعْتَدَى
وَدِينـُكَ مَوفُورٌ وَعِرْضُكَ صيّنُ

فَــكلكَ سَوْءَاتٌ وللنَّاسِ أَلْسُنُ

فَدَعْهَا، وَقُلْ يَا عَيْنُ للنَّاسِ أَعْيُنُ

وَدَافِـعْ وَلَكِنْ بِالَّتِي هِيَ أحْـسَنُ


------------

كـَمْ ضَاحِكٍ والمَنَايَا فَوْقَ هَامَتِهِ

مَنْ كَانَ لَمْ يُؤْتَ عِلْمًا فِي بَقَاءِ غَدٍ
لَوْ كَانَ يَعْلَمُ غَيبًا مَاتَ مِنْ كَمَدِ

مَـاذَا تَفَكُّرُهُ في رزق بعد غَدِ


------------

عفُّوا تَعِف نساؤكم في المحرم

إن الزنــا دَيْن فإن أقرضته
وتجنبوا مـــالا يليق بمسلم

كان الوفاً من أهل بيتك فاعلم


------------

يا هاتكاً حُرَمَ الرجال وقاطعاً

لو كنتَ حرًّا من سُلالَة مَاجدٍ

مَن يَزْنِ يُزن به ولو بِجِدَارِهِ
سُبُلَ المَوَدَّةِ عِشْتَ غَيْرَ مكرمِ

مَـا كنتَ هتّاكًا لِحُرْمَةِ مُسْلِمِ

إِنْ كُنْتَ يَــا هَذا لبيبًا فَافْهَمِ


------------

إنَّ الملوكَ بـلاء حيثما حلوا

مَاذَا تُؤمِّل من قومٍ إذا غضبوا

فاستَغِنْ بالله عن أبوابهم كرمًا

فـــلا يكن لك في أبوابهم ظل

جاروا عليك وإن أرضيتهم ملّوا

إن الـوقوف على أبوابهم ذل


حدث الربيع بن سليمان قال: كُنَّا عند الشافعي إذا جاءه رجل برقعة؛ فنظر فيها، وتبسم، ثم كتب فيها، ودفعها إليه. قال: فقُلْنَا يسأل الشافعيَّ عن مسألة لا ننظر فيها وفي جوابها؟ فلحقنا الرجل، وأخذنا الرقعة فقرأناها وإذا فيها:

سـل المفتي المكي هل في تزاور
وضمةِ مشتاقِ الفؤادِ جُنَاَحُ


قال: وإذا إجابة أسفل من ذلك:

معــاذ اللهِ أن يُذهبَ التقـى
تلاصقُ أكبادٍٍ بهنَّ جراحُ


قال الربيع: فأنكرتُ على الشافعي أن يفتي لحَدَثٍ بمثل هذا؛ فقلتُ: يا أبا عبد الله تفتي بهذا شاباً؟ فقال لي: يا أبا محمد، هذا رجل هاشمي قد عرس هذا الشهر -يعنى شهر رمضان- وهو حدث السن؛ فسأل هل عليه جناح أن يُقبِّل، أو يضم من غير وطء ؟ فأفتيته بهذه الفتيا.

قال الربيع: فتبعت الشاب؛ فسألته عن حاله فذكر لي أنه مثل ما قال الشافعي؛ فما رأيت فراسةً أحسن منها.

الدَّهْرُ يَـومَانِ ذَا أمْنٍ وذَا خَطَرٍ

أَمَا تَرَى البحرَ تَعلُو فوقه جِيَفٌ

وفِـي السَّمَاءِ نجومٌ لا عدادَ لَهَا
والعيشُ عيشانِ ذا صفو وذا كدرُ

وتَسْتَقِرُّ بأقْصَى قـــاعِهِ الدُّرَرُُ

وليس يُكسَفُ إلا الشمس والقـمر


------------

أخي لـن تنال العلمَ إلا بستةٍ

ذكاءٌ وحرصٌ واجتهادٌ وبَلْغَةٍ
سَأُنْبيكَ عـن تفصيلها ببيانِ

وصحبةُ أستـاذٍٍ وطولُ زمانِ


------------

لم يفتأ الناسُ حتى أحدثوا بدعاً

حتى استخف بحق الله أكثرُهم
في الدين بالرأي لم يبعث بها الرسلُ

وفي الـذي حملوا من حقه شُـغُـلُ


------------

علــمي معي حيثما يَمَّمْتُ ينفَعُنِي

وإذا كنتُ في البيت كان العلمُ فيه معي
قلبي وعــاءٌ لـه لا بطن صنـدوقِ

أو كنتُ في السوقِ كان العلمُ في السوقِ


------------

أحـبُ الصالحينَ ولستُ منهم

وأكـره مَن تِجَارتُهُ المعاصي
لعَلِّـي أنْ أنَـالَ بهم شَفَاعَةْ

ولـو كنَّا سواء في البِضاعة


روى ياقوت الحموي فقال: بَلَغَنِي أن رجلاً جاء الشافعي برقعة فيها:

سَلِ المفتي المكي من آلِ هاشمٍ

إذا اشتَدَّ وَجْدٌ بامرئٍ مَاذَا يَصْنَعُ


قال: فكتب الشافعي تحته:

يُـــدَاوي هَوَاهُ ثم يَكتُمُ وَجْدَهُ

ويَصْبِرُ في كُلِّ الأمورِ وَيَخْضَعُ


فأخذها صاحبها وذهب بها، ثم جاء وقد كتب:

فكيفَ يُدَاوِي والهَوَى قَاتِلُ الفتى

وفـي كُلِّ يـومٍ غُصَّةً يتجـرعُ


فكتب الشافعي -رحمه الله تعالى-:

فإنْ هُوَ لم يَصبِرْ عَلَى مَا أَصَابَهُ
فَلَيْسَ لَهُ شَيءٌ سِوَى المَوْتِ أنْفَعُ
ضرير من اللغفية غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 22-01-2008, 12:41 AM   #5
عضو مبدع
 
تاريخ التسجيل: Nov 2006
البلد: قلب مدريد
المشاركات: 1,550
قوة التقييم: 0
RaulBlanco7 is on a distinguished road
وما أكثر الإخوان حين تعدّهم ولكنهم في النائبات قليل
عوافي اخوي على الموضوع
__________________
RaulBlanco7 غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 22-01-2008, 02:51 AM   #6
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Jan 2008
المشاركات: 198
قوة التقييم: 0
فديت الرس is on a distinguished road
رحم الله الإمام الشافعي
فديت الرس غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 22-01-2008, 03:22 AM   #7
شمعة حياتي = 3
 
صورة بنت الشيحية الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2006
البلد: الرياض
المشاركات: 1,483
قوة التقييم: 0
بنت الشيحية is on a distinguished road
رحم الله الإمام الشافعي
درر ثمينه تتقاطر هنا ومازلت هناك زخات لاتعد ولاتحصى
حديثه حكم رحمه الله

جزاك الله خير اخي
بنت الشيحية غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح


مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
نصيحة محب أبو متعب المواضيع المنقولة وأخبار الصحف والوطن 12 21-03-2008 02:33 PM
مفضله القسم الأسلامي ..،المواضيع الهامه (( 1 )) ابو سلطان المنتدى الدعوي و الأسرة والمجتمع 5 11-11-2007 01:52 PM
فضل(لاإله إلا الله) [الشقردي] المنتدى الدعوي و الأسرة والمجتمع 5 09-08-2007 03:54 AM
محاضره رائعه للشيخ علي القرني بعنوان ( دعوه للتامل ) سالم الصقيه المنتدى الدعوي و الأسرة والمجتمع 2 04-08-2007 12:28 AM
الأناشيد الصوفيه تغرق أهل الرس الواثق بالله المنتدى الدعوي و الأسرة والمجتمع 8 29-07-2007 06:03 PM


الساعة الآن +3: 02:54 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19