منتديات الرس اكس بي  

العودة   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام و الأخبار المتنوعة

الملاحظات

المنتدى العام و الأخبار المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 25-01-2008, 11:35 PM   #1
البس الاسود
عضو خبير
 
الصورة الرمزية البس الاسود
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
المشاركات: 4,732
معدل تقييم المستوى: 0
البس الاسود is on a distinguished road
Thumbs up الصمت وحفظ اللسان وكتم السر

الصمت وحفظ اللسان وكتم السر

--------------------------------------------------------------------------------

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
=================================
أقدم لكم نقلا من كتاب يعد من أنفس الكتب وأغناها , ومؤلفه من أعظم الكتاب والأدباء , وهو كتاب (( البيان والتبيين )) للجاحظ., وأيضا من رسائل للجاحظ , كانت وما زالت مرجعا للناس في شتى العلوم المجالات.

وخير قول في الكتاب ما قاله ابن خلدون: (سمعنا من شيوخنا في مجالس التعليم أن أصول فن الأدب وأركانه أربعة دواوين وهي: أدب الكاتب لابن قتيبة، وكتاب الكامل للمبرد، وكتاب البيان والتبيين للجاحظ وكتاب النوادر لأبي علي القالي، وما سوى هذه الأربعة فتبعٌ لها وفروعٌ منها).

فذكر في كتابه (( البيان والتبيين )) فصلا في الصمت

فقال: وكان أعرابيٌّ يجالس الشَّعبيَّ فيطيل الصَّمت، فسئل عن طول صمته فقال: أسمع فأعلم، وأسكت فأَسلم، وقالوا: لو كان الكلام من فِضّة لكان السُّكوت مِن ذَهَب، وقالوا: مَقتل الرّجُل بين لَحْييْه

وكان سهلُ بنُ هارونَ يقول: سياسة البلاغة أشدُّ من البلاغة، كما أنّ التَّوقِّيَ على الدَّوَاء أشدُّ من الدَّواء، وكانوا يأمرون بالتبيُّن والتثبّت، وبالتحرز من زَلَل الكلام، ومن زَلَل الرّأي، ومن الرأْي الدَّبَريّ، والرأيُ الدَّبَرِيُّ هو الذي يَعرِض من الصَّواب بعد مُضيِّ الرأي الأوَّل وفَوتِ استدراكِه، وكانوا يأمرُون بالتحلُّم والتعلَّم، وبالتقدُم في ذلك أشد التقدُّم

=============================================
وذكر في (( المحاسن والأضداد )) عن محاسن حفظ اللسان

فقال : قال أكثم بن صيفي: مقتل الرجل بين فكيه- يعني لسانه-وقال: رب قول أشد من صول.
وقال: لكل ساقطة لا قطة. وقال المهلب لبنيه: اتقوا زلة اللسان فإني وجدت الرجل تعثر قدمه فيقوم من عثرته، ويزل لسانه فيكون فيه هلاكه.
قال يونس بن عبيد: ليست خلة من خلال الخير تكون في الرجل هي أحرى أن تكون جامعة لأنواع الخير كلها من حفظ اللسان.
وقال قسامة بن زهير: يا معشر الناس، إن كلامكم أكثر من صمتكم، فاستعينوا على الكلام بالصمت، وعلى الصواب بالفكر. وكان يقال: ينبغي للعاقل أن يحفظ لسانه كما يحفظ موضع قدمه، ومن لم يحفظ لسانه فقد سلطه على هلاكه. وقال الشاعر: عليك حفظ اللسان مجتهداً فإن جل الهلاك في زله
وقال غيره: وجرح السيف تأسوه فـيبـرا وجرح الدهر ما جرح اللسان
جرحات الطعان لها الـتـئام ولا يلتام ما جرح اللـسـان

وقال غيره: احفظ لسانك لا تقول فتبتلي إن البلاء موكل بالمنطق
وقال غيره: لعمرك ما شئ علمت مكانـه أحق بسجن من لسان مذلـل
على فيك مما ليس يعنيك قوله بقفل شديد حيث ما كنت فاقفل
قيل: تكلم أربعة من الملوك بأربع كلمات كأنما رميت عن قوس واحد: قال كسرى: أنا على رد ما لم أقل أقدر مني على رد ما قلت، وقال ملك الهند: إذا تكلمت بكلمة ملكتني، وإن كنت أملكها، وقال قيصر: لا أندم على ما لم أقل، وقد ندمت على ما قلت، وقال ملك الصين: عاقبة ما قد جرى به القول أشد من الندم على ترك القول.

==========================================
وقال في محاسن كتمان السر ومساوئ إفشائه

فقال: كان المنصور يقول: الملك يحتمل كل شئ من أصحابه إلا ثلاثاً: إفشاء السر، والتعريض للحر، والقدح في الملك. وكان يقول: سرك من دمك فانظر من تملكه. وكان يقول: سرك لا تطلع عليه غيرك، وإن من أنفذ البصائر كتمان السر حتى يبرم المبروم.

وقيل لأبي مسلم: بأي شئ أدركت هذا الأمر؟ قال: ارتديت بالكتمان، واتزرت بالحزم، وحالفت الصبر، وساعدت المقادير، فأدركت طلبتي، وحزت بغيتي؛ وأنشد في ذلك: أدركت بالحزم والكتمان ما عجزت عنه ملوك بني مروان إذ حشـدوا
ما زلت أسعى عليهم في ديارهـم والقوم في ملكهم بالشام قد رقدوا
حتى ضربتهم بالسيف فانتبـهـوا من نومة لم ينمها قبلـهـم أحـد
ومن رعى غنماً في أرض مسبعة ونام عنها تولى رعـيهـا الأسـد

قال: وقال عبد الملك بن مروان للشعبي، لما دخل عليه: جنبني خصالاً أربعاً: لا تطريني في وجهي، ولا تجرين علي كذبة، ولا تغتابن عندي أحداً، ولا تفشين لي سراً، وقال النبي صلى الله عليه وسلم: استعينوا على إنجاح حوائجكم بكتمان السر فإن كل ذي نعمة محسود.

وأنشد اليزيدي في ذلك:
النجم أقرب من سر إذا اشتملت مني على السر أضلاع وأحشاء
وقال غيره: ونفسك فاحفظها ولا تفش للعـدى من السر ما يطوي عليه ضميرها
فما يحفظ المكتوم من سر أهـلـه إذا عقد الأسرار ضاع كثـيرهـا
من القوم إلا ذو عفـاف يعـينـه على ذاك منه صدق نفس وخيرها


وكان يقال: لكاتم سره من كتمانه إحدى فضيلتين: الظفر بحاجته والسلامة من شره، فمن أحسن فليحمد الله وله المنة عليه، ومن أساء فليستغفر الله. وقال بعضهم: كتمانك سرك يعقبك السلامة، وإفشاؤك سرك يعقبك الندامة، والصبر على كتمان السر أيسر من الندم على إفشائه. وقال بعضهم: ما أقبح بالإنسان أن يخاف على ما في يده من اللصوص فيخفيه، ويمكن عدوه من نفسه بإظهاره ما في قلبه من سر نفسه وسر أخيه؛ ومن عجز عن تقويم أمره فلا يلومن إلا نفسه إن لم يستقم له.

وقال معاوية: ما أفشيت سري إلى أحد إلا أعقبني طول الندم، وشدة الأسف، ولا أودعته جوانح صدري فحكمته بين أضلاعي، إلا أكسبني مجداً وذكراً، وسناء ورفعة. فقيل: ولا ابن العاص. قال: ولا ابن العاص. وكان يقول: ما كنت كاتمه من عدوك فلا تظهر عليه صديقك.
وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من كتم سره كانت الخيرة في يده، ومن عرض نفسه للتهمة فلا يلومن من أساء به الظن؛ وضع أمر أخيك على أحسنه، ولا تظن بكلمة خرجت منه سواء ما كنت واجداً لها في الخير مذهباً، وما كافأت من عصى الله فيك بأفضل من أن تطيع الله جل اسمه فيه، وعليك باخوان الصدق فإنهم زينة عند الرخاء، وعصمة عند البلاء.

وحدث إبراهيم بن عيسى قال: ذاكرت المنصور، ذات يوم، في أبي مسلم، وصونه السر، وكتمه حتى فعل ما فعل، فأنشد: تقسمني أمران لم أفتتحـهـمـا بحزم ولم تعركهما لي الكراكر
وما ساور الأحشاء مثل دفـينة من الهم ردتها إليك المعـاذر
وقد علمت أفناء عدنان أنـنـي على مثلها مقدامة متجـاسـر
وقال آخر: صن السر بالكتمان يرضك غبـه فقد يظهر السر المضيع فـينـدم
ولا تفشين سراً إلى غير أهـلـه فيظهر خرق الشر من حيث يكتم
وما زلت في الكتمان حتى كأنني برجع جواب السائلي عنه أعجـم
لنسلم من قول الوشاة وتسلـمـي سلمت وهل حي على الدهر يسلم
وقال آخر: أمني تخاف انتشار الحديث وحظي في ستره أوفـر
ولو لم أصنه لبقيا علـيك نظرت لنفسي كما تنظر
وقال أبو نواس: لا تفش أسرارك للناس وداو أحزانك بالكـاس
فإن إبليس على ما بـه أرأف بالناس من الناس
وقال المبرد: أحسن ما سمعت في حفظ اللسان والسر ما روي لأمير المؤمنين علي بن أبي طالب كرم الله وجهه: لعمرك إن وشاة الـرجـا ل لا يتركون أديماً صحيحا
فلا تبـد سـرك إلا إلـيك فإن لكل نصيح نصـيحـا
وقال العتبي: ولي صاحب سري المكتم عـنـده محاريق نيران بـلـيل تـحـرق
غدوت على أسراره فكسـوتـهـا ثياباً من الكتمان مـا تـتـخـرق
فمن كانت الأسرار تطفو بصـدره فأسرار صدري بالأحاديث تغـرق
فلا تودعن الدهر سرك أحـمـقـاً فإنك إن أودعته مـنـه أحـمـق
وحسبك في ستر الأحاديث واعظـاً من القول ما قال الأديب الموفـق
إذا ضاق صدر المرء عن سر نفسه فصدر الذي يستودع السر أضـيق
وقال آخر: لا يكتم السر إلا كل ذي خطر فالسر عند كرام الناس مكتوم
والسر عندي في بيت له غلـق قد ضاع مفتاحه والباب مردوم

قيل: دخل أبو العتاهية على المهدي، وقد ذاع شعره في عتبة، فقال: ما أحسنت في حبك، ولا أجملت في إذاعة سرك، فقال: من كان يزعم أن سيكتم حبه أو يستطيع الستر فهو كذوب
الحب أغلب للرجال بقهـره من أن يرى للسر فيه نصيب
وإذا بدا سر اللبـيب فـإنـه لم يبد إلا والفتى مغـلـوب
إني لأحسد ذا هوىً مستحفظاً لم تتهمه أعـين وقـلـوب
فاستحسن المهدي شعره وقال: قد عذرناك على إذاعة سرك، ووصلناك على حسن عذرك، إن كتمان السر أحسن من إذاعته. وقال زياد: لكل مستشير ثقة، وإن الناس قد ابتدعت بهم خصلتان: إذاعة السر، وترك النصيحة، وليس للسر موضع إلا أحد رجلين: إما أخروي يرجو ثواب الله، أو دينوي له شرف في نفسه، وعقل يصون به حسبه، وهما معدومان في هذا الدهر. وقال المهلب: ما ضاقت صدور الرجال عن شئ كما تضيق عن السر كما قال الشاعر: ولربما كتم الوقور فصرحت حركاته للناس عن كتمانـه
ولربما رزق الفتى بسكوته ولربما حرم الفتى ببـيانـه
وقال آخر: إذا أنت لم تحفظ لنفسك سرهـا فسرك عند الناس أفشى وأضيع
وقال آخر: لساني كـتـوم لأسـراركـم ودمعي نموم لسـري مـذيع
فلولا الدموع كتمت الـهـوى ولولا الهوى لم تكن لي دموع


تراني لاطشه على الله يكون فيه فايده لنا
__________________
البس الاسود غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 27-01-2008, 01:12 AM   #2
الناهي
عضو بارز
 
الصورة الرمزية الناهي
 
تاريخ التسجيل: Dec 2007
المشاركات: 345
معدل تقييم المستوى: 0
الناهي is on a distinguished road
افتراضي

وقال العتبي: ولي صاحب سري المكتم عـنـده محاريق نيران بـلـيل تـحـرق
غدوت على أسراره فكسـوتـهـا ثياباً من الكتمان مـا تـتـخـرق
فمن كانت الأسرار تطفو بصـدره فأسرار صدري بالأحاديث تغـرق
فلا تودعن الدهر سرك أحـمـقـاً فإنك إن أودعته مـنـه أحـمـق
وحسبك في ستر الأحاديث واعظـاً من القول ما قال الأديب الموفـق
إذا ضاق صدر المرء عن سر نفسه فصدر الذي يستودع السر أضـيق
وقال آخر: لا يكتم السر إلا كل ذي خطر فالسر عند كرام الناس مكتوم
والسر عندي في بيت له غلـق قد ضاع مفتاحه والباب مردوم

-----------------------------

يعطيك الف عافية..
الناهي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 28-01-2008, 02:02 PM   #3
๑вάиđàя๑
عضو خبير
 
الصورة الرمزية ๑вάиđàя๑
 
تاريخ التسجيل: Dec 2006
الدولة: SAUDI ARABIA
المشاركات: 4,725
معدل تقييم المستوى: 0
๑вάиđàя๑ is on a distinguished road
افتراضي



عوآآآآآآآآآآآآآآآآفي


__________________
Most people walk in and out of your life, but only FRIENDS leave footprints in your heart
๑вάиđàя๑ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ماذا تفعل إذا كان الصمت طبعك ؟؟؟ Badrani المنتدى العام و الأخبار المتنوعة 4 12-11-2007 01:42 AM
ماذا تفعل اذا كان الصمت طبعك ؟ همس المنتدى العام و الأخبار المتنوعة 8 21-08-2007 06:11 AM
أسرار القرص الصلب وطرق العوده به الى كفائته الاولى سطام الرحلات و التصوير و التقنيات 3 03-06-2007 03:25 PM


الساعة الآن 12:45 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir