عـودة للخلف   منتديات الرس اكس بي > منتديات الرس اكس بي > المنتدى العام والمواضيع المتنوعة
التسجيل الأسئلة الشائعة التقويم تعليم الأقسام كمقروءة


المنتدى العام والمواضيع المتنوعة الموضوعات العامة والمناقشات والحوارات الهادفة، والتي لا علاقة لها بأقسام المنتدى الأخرى.

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع طريقة العرض
قديم(ـة) 26-01-2008, 03:46 PM   #1
ابن القيم الاكس بي
 
تاريخ التسجيل: Jan 2006
المشاركات: 3,766
قوة التقييم: 0
رجل المستحيل is on a distinguished road
الانتكاسة هل النفاق الإجتماعي أساسة ؟! (( على قولتهم : كان مطوع ))

الانتكاسة : هل النفاق الاجتماعي أساسه ؟!

أحبتي من المنتكسين والمنتكسات ( أخط ) إليكم هذه الكلمات , بعد أن قرأت موضوعاً غريب الصفات , كعادة صاحب الموضوع بالذات , بدورانه الدءوب حول الدين وأهله , لأقول :

ها أنتما يا أحبتي قرأتم بأم أعينكم نظرتهم عنكما , فجعلوك بين قوسين لا تخرج عنهما : ( من نفاق اجتماعي إلى مصالح شخصية ) بل ( وظاهرة تستحق النقاش من الذي يسوى ولا يسوى ) , ( فهذا أولى الخسران بالدنيا حيث مَن تنصحه بالأمس أمسى اليوم يعالج مشكلتك أنت بتعالي وغرور وشفقة وحسرة ) ! , ولك أن تتحقق بنفسك أخي الكريم في موضوع بهذا المنتدى تحت عنوان ( زوج أختي كان مطوع ) للأخت مع التركيز على تاء التأنيث ( شمس ) وبعض مَن أدلى بدلوه في الموضوع .

فأيهما كان أفضل المقاومة والاجتهاد في إصلاح القلب وما طرأ فيه من خلل لتبقى في ( أمر الله ) الاستقامة , أم الاستسلام للنفس الأمارة بالسوء والشيطان لتترك ( أمر الله ) للانتكاسة .
وبين الطريقين يقف قول الرسول فاصلاً ( الجنة حفت بالمكاره , والنار حفت بالشهوات ).

وبدأتَ بأعينهم لست إلا ( منافقاً , دخلوا نيتك فأنت لم تصلح ظاهرك إلا نفاقاً ولمصالح شخصية , وكلمات بين الشفقة والسخرية , وغير هذا ... ) .
وبالنقيض تماماً هَب إخوانك في نفس الطريق السابق ( للدفاع عنك ) رغم عدم معرفتهم بك , لأنهم يعلمون أن صلاح هذا الأمر إذا أريد النقاش فيه بهدف النفع , لا بد أن يأتي من هم أهلٌ لهذا ويعرفون هذا الطريق جيداً من أهل العلم و مَن على شاكلتهم مما يناسب مقتضى حاله الخوض في مثل هذه الأمور .

وطَرَفٌ وقف بالمنتصف بأن هذا الأمر طبيعي فلا داعي لتحجيم المسألة وإعطاءها أكبر من حجمها .
وبين الطرفين السابقين يقف ( سوء الفهم ), لأن هؤلاء أصحاب الطرف الأول الذين ( شنعوا ) ودخلوا بنيات المنتكسين وكأنهم يعلمون الغيب , لا يفهمون أبعاد دعاء الرسول صلى الله عليه وسلم , وآيات وأحاديث الثبات , وجهلهم بهذا أدى إلى إعتقادهم أن المنتكس ليس إلا منافقاً من الأساس , وهذا من الخطأ الفاضح والخلط الواضح , إذ كيف يحكمون بشيء علمه عند الله , وهل كشفوا عن قلوبهم بداية استقامتهم ليرون هل كانت لله أم لا ؟ , وعلى هذا المنطلق من هذه النظرة القاصرة سيكون الحكم نفسه على رسول الله لأنه يكثر دعاء الثبات بالسجود الذي هو أقرب موطن لاستجابة الدعاء ! فهل كان الرسول صلى الله عليه وسلم يشكك في إخلاص استقامته لله ؟! حاشا وكلا , ولكن وهو ( مربط الفرس الذي يجهله الطرف الأول من المشنعين على المنتكسين ) أنالإلتزام على نهج الطريق المستقيم إلى الله هو البداية في رحلة الكفاح إلى الجنة التي حفت بالمكارة , لذلك قد يستقيم الشخص لله وصادقاً لكن قد يتغير في خفايا هذه الرحلة , فالقلب بين أصبعين من أصابع الرحمان يقلبه كيف يشاء , فقد يمسي المؤمن كافر والعكس ,
ففي سنن الترمذي رقم 3444 الآتي : حَدَّثَنَا أَبُو مُوسَى الْأَنْصَارِيُّ حَدَّثَنَا مُعَاذُ بْنُ مُعَاذٍ عَنْ أَبِي كَعْبٍ صَاحِبِ الْحَرِيرِ حَدَّثَنِي شَهْرُ بْنُ حَوْشَبٍ قَالَ قُلْتُ لِأُمِّ سَلَمَةَ يَا أُمَّ الْمُؤْمِنِينَ مَا كَانَ أَكْثَرُ دُعَاءِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ إِذَا كَانَ عِنْدَكِ قَالَتْ كَانَ أَكْثَرُ دُعَائِهِ يَا مُقَلِّبَ الْقُلُوبِ ثَبِّتْ قَلْبِي عَلَى دِينِكَ قَالَتْ فَقُلْتُ يَا رَسُولَ اللَّهِ مَا أَكْثَرَ دُعَاءَكَ يَا مُقَلِّبَ الْقُلُوبِ ثَبِّتْ قَلْبِي عَلَى دِينِكَ قَالَ يَا أُمَّ سَلَمَةَ إِنَّهُ لَيْسَ آدَمِيٌّ إِلَّا وَقَلْبُهُ بَيْنَ أُصْبُعَيْنِ مِنْ أَصَابِعِ اللَّهِ فَمَنْ شَاءَ أَقَامَ وَمَنْ شَاءَ أَزَاغَ فَتَلَا مُعَاذٌ رَبَّنَا لَا تُزِغْ قُلُوبَنَا بَعْدَ إِذْ هَدَيْتَنَا وَفِي الْبَاب عَنْ عَائِشَةَ وَالنَّوَّاسِ بْنِ سَمْعَانَ وَأَنَسٍ وَجَابِرٍ وَعَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَمْرٍو وَنُعَيْمِ بْنِ هَمَّارٍ قَالَ أَبُو عِيسَى وَهَذَا حَدِيثٌ حَسَنٌ .

لذلك تجد أن القلب بهذه الرحلة هو ( البوصلة ) التي عليه مدار الاتجاهات , لتوجه الرحلة للأعلى أو الأسفل , للخير أو الشر , للارتفاع الإيماني أو الانخفاض ,لأن هذه المضغة القلب بصلاحها صلاح لسائر الجسد والعكس ,وصلاح الجوارح عادةً من صلاح القلب يقول الحبيب في الصحيحين ( أَلَا وَإِنَّ فِي الْجَسَدِ مُضْغَةً إِذَا صَلَحَتْ صَلَحَ الْجَسَدُ كُلُّهُ وَإِذَا فَسَدَتْ فَسَدَ الْجَسَدُ كُلُّهُ أَلَا وَهِيَ الْقَلْبُ ) , لذلك في هذه الرحلة قد يشوب القلب ما يشوبه , وقد يتغير في طريقه إلى الجنة , ويعتري القلب ما يعتريه من أمراض القلوب كالرياء أو الحسد أو الكبر أو العُجب وغيرها , مما يكون مانع لوصول الحق لقلبه وقبوله , وبقاءه مع زمرة الصالحين , لذلك كان حبيبنا يدعوا بعدة أدعية وهو في مسيرهِ على طريق الاستقامة مثل ( اللهم يا مقلب القلوب ثبت قلبي على دينك ) ,و ( اهدنا الصراط المستقيم ) وغير ذلك مما يدل على الحرص على وسائل الثبات كالدعاء , وتنظيف القلب مما قد يشوبه , ويخاف على أصحابه من هذا فقد كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يُكْثِرُ أَنْ يَقُولَ ( يَا مُقَلِّبَ الْقُلُوبِ ثَبِّتْ قَلْبِي عَلَى دِينِكَ ) فَقُلْتُ يَا رَسُولَ اللَّهِ آمَنَّا بِكَ وَبِمَا جِئْتَ بِهِ فَهَلْ تَخَافُ عَلَيْنَا قَالَ (نَعَمْ , إِنَّ الْقُلُوبَ بَيْنَ أُصْبُعَيْنِ مِنْ أَصَابِعِ اللَّهِ يُقَلِّبُهَا كَيْفَ يَشَاءُ ) فكيف نستغرب بعد هذا الانتكاسة ؟!

لذا يجب أن نعلم يقيناً أن طريق الجنة محفوف بالمكارة , فقد لا يتحمل ( صاحب هذا القلب ) الفتن والابتلاءات التي تواجهه كالأذى في سبيل الله جسدياً كان أم معنوياً كاستهزاء أحد الحمقى الجهلة به بسبب تمسكه بدينه وبعض مظاهر تمسكه فيه كاللحية مثلا ( وأذكر ) شخصاً يكتب معنا الآن في هذا المنتدى ويَسِم نفسه دائما بالموضوعية , حينما تكلم عن أن أحد المستقيمين الذي شاهده فيصفه قائلا : كان صغيرا و لحيته كفحطة سيكل , و استهزاء كهذا من الكفر والعياذ بالله . علماً أن هذا العضو فيه حساسية من لحى الرجال فدائماً ما تجده يستشهد بصور اليهود أصحاب اللحى أو يدخل في أي موضوع فيه طارئ للحية , والعلم عند الله أنها صدمة نفسية من موقف سابق له في هذا الشأن لأن ليس كل مَن أطال لحيته مستقيماً كما هو واضح فيما يضعه من صور اليهود أصحاب اللحى وهذا صحيح , لذلك لا نستبعد بتاتاً أن يكون مثلاً حصل له موقف مع أفغاني يهودي بصغره صاحب لحية كثة مما أدى لردة فعل عكسية على اللحية , أو أنها لا تخرج له هذه الشعيرات الثمينة على المسلم ويجد إحراجاً من ذلك فيتوقد حسرة بالتقليل من شأنها والاستهزاء بها أو غير ذلك من الأسباب التي أدت لحساسية اللحية عنده ( رغم ) أنها سُنة واجبة إقتداءً بنبينا الكريم وسائر الأنبياء ( وأذكر ) في هذا المقام أنه سأل أحد العضوات هنا بقوله : هل تتزوجين رجلاً ليس له لحية !! ,فعلمت حينها أنه يعاني من حساسية مفرطة في نفسيته من أمر اللحية , لذا فليحمد الله أصحاب اللحى الصادقون على هذه النعمة العظيمة . ( وذكرت هذا متعمداً ليعرف نفسه من دون ذكر اسمه لمحبتي له وتنبيهي إليه بأن يلزم حدود الدين والأدب في هذا واحترام مشاعر الآخرين )

لذلك المستقيم والمستقيمة لا بد أن يواجه بعض الابتلاءات التي تختلف من شخص لآخر , فيضع الله الابتلاء المناسب للشخص المناسب , ويجب على صاحب هذا الطريق المستقيم أن يتهيأ لذلك , يقول تعالى {أَحَسِبَ النَّاسُ أَن يُتْرَكُوا أَن يَقُولُوا آمَنَّا وَهُمْ لَا يُفْتَنُونَ }العنكبوت2, ولا يريد أن يبادر بالتضحية من أجل استقامته مثل ترك أصدقاءه القدماء الذين يتذكر بهم معاصيه الماضية , ولا يشجعونه ويعينونه على الخير وعلى الهمة العالية ,يقول تعالى {الْأَخِلَّاء يَوْمَئِذٍ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ إِلَّا الْمُتَّقِينَ }الزخرف67 وهذا من الأسباب الرئيسية للانتكاسة , ولا يهتم بتقوية إيمانه بأشياء روحية كقيام الليل مثلاً لأن الإيمان قد يضعف وفي هذه الأثناء يكون سهل الانجراف للانحراف لذلك عندما توفى نبينا محمد صلى الله عليه وسلم ارتدوا حديثي الإسلام لأن الإيمان لم يخالط شغاف قلوبهم , فهؤلاء ارتدوا وليس انتكسوا فقط .

وأيضا رغم أن بدايته في استقامته صادقه إلا أنه قد يغلو بالدين بسبب الجهل , يقول عليه الصلاة والسلام في الحديث الذي رواه الإمام أحمد في المسند : (إياكم والغلو فإنما أهلك من كان قبلكم الغلو في الدين) , أو يكلف نفسه ما لا تطيق يقول تعالى ( لاَ يُكَلِّفُ اللّهُ نَفْساً إِلاَّ وُسْعَهَا ) . أو يستصغر بعض الذنوب ليعملها كالنظر الحرام أو السماع الحرام أو الكلام الحرام وغير ذلك حتى تكون حاجزاً سميكاً على قلبه كما قال تعالى ({كَلَّا بَلْ رَانَ عَلَى قُلُوبِهِم مَّا كَانُوا يَكْسِبُونَ }المطففين14 ,و يقول عليه الصلاة والسلام والحديث في صحيح مسلم قال: ( تعرض الذنوب على القلوب كالحصير عوداً عوداً فأي قلب أُشربها -أي: قبلها- نكت فيه نكتة سوداء، وأي قلب ردها نكت فيه نكتة بيضاء، حتى تصير القلوب على قلبين: قلب أسود مرباد كالكوز مجخياً، لا يعرف معروفاً ولا ينكر منكراً، إلا ما أشرب من هواه، وقلب أبيض كالصفاء لا تضره فتنة ما دامت السماوات والأرض) .
ومما قد يواجهه المستقيم ليكون سببا في انتكاسته رغم إخلاص نيته في بدايته ,الضغوط كضغط الزوج أو الزوجة على حسب أو البيئة أو الأهل أو الصديق , أو ما قد يطرأ عليه في طريق استقامته من شهوات النفس فالمؤمن لا تؤمن عليه الفتنة كحب الرئاسة أو المال أو الوقوع بفتنة النساء ليكون في ازدواجية عادة ما تنتهي بانتكاسة , رغم أنه كان على خير ولكن ضعف إيمانه بعد أن اعترى قلبه ما اعتراه , يقول صلى الله عليه وسلم " إن الإيمان ليخلق في جوف أحدكم كما يخلق الثوب , فاسألوا الله يجدد الإيمان في قلوبكم " . صححه الألباني في صحيح الجامع .

وما مضى لا يعني أن ليس هناك مَن قد يستقيم لمصلحة شخصية أو ماشابة ذلك , لكن أن نجعل كل المنتكسين بهذا الإطلاق خبثاء نفس , ومنافقون اجتماعيون , وأنهم استقاموا لمصالح شخصية , وغير ذلك من الدخول بنياتهم , فلا وألف لا .

بل منهم ممن انتكس ما زال متمسك بالثوابت وأموره جيده في كثير من الأمور , صحيح أنه بالسابق أفضل لكن هذا لا يمنع أنه ما زال في دائرة الأفضلية بفعله لأوامر الله واجتناب نواهيه إلا ما ندر , على أمل الرجوع لسابق عهده بإذن الله , ومسألة الانتكاسة أمر طبيعي وإلا لما أورد الله الآيات والأحاديث فيها وأفردوا العلماء المجلدات لها في مسائل الثبات وغيرها حول هذا النطاق .

وسأتطرق لبعض أسماء المنتكسين من عهد الرسول صلى الله عليه ,فالانتكاسة حصلت في خير القرون فكيف لا تحصل في قرننا هذا بل حصلت الردة بكبرها فكيف نستغرب انتكاسة بحيث تكون ظاهرة خطيرة نريد لها النقاش من غير أهلها وفي غير مكانها , وهذه ضريبة الجهل في تاريخ سيرتنا النبوية العطرة .

الأول :
الرجال بن عنوه : روى الواقدي عن رافع بن خديج قال : كان في الرجال بن عنفوة من الخشوع واللزوم لقراءة القرآن والخير فيما يرى رسول الله صلى الله عليه وسلم شيء عجيب ... ( الإصابة في تمييز الصحابة لا بن حجر ج 2 ص446 .
ومع ذلك ارتد وانتكس على عقبية بل وشهد لنبوة مسيلمة الكذاب , ومات مقتولا كافراً على يد زيد من الخطاب !!!

الثاني : قصة عقبة بن أبي معيط وأبي من خلف , وردة أحدهما وانتكاسه على عقبيه بسبب صاحب الماضي , لأنهما أصلا كان خليلان في الجاهلية .

الثالث : جبلة بن الأيهم شهد اليرموك مع الروم أيام عمر بن الخطاب وأسلم في أيام عمر , ثم تَنَصر بسبب أن عمر أراد أن يحاكمه بسبب فعلةِ له , فقال كيف وأنا ملك وهو سوقة ؟ فقال عمر : إن الإسلام جمعك وإياه فليس تفضله إلا بالتقوى , فهرب لبلاد الروم ( وتنصر ) عند هرقل .

الرابع : عبيد الله بن جحش الذي تحمل في سبيل الله ما تحمل فلقد آمن في وقت عز فيه أهل الإيمان وصبر على الأذى .
أورد ابن سعد في كتابه الطبقات أنه رجع للنصرانية مكباَ على الخمر , وزاد ابن كثير أنه كان يعير المسلمين أبصرنا وصأصأتم .

الخامس : ابن خطل أسلم في مكة وهاجر مع الرسول صلى الله عليه وسلم إلى المدينة وقد استكتبه الرسول , المهم أنه قتل مولى يخدمه ثم ارتد مشركاً , وهو الذي تعلق بأستار الكعبة وقال الرسول صلى الله عليه وسلم ( اقتلوه ) بعد أن أهدر دمه .( مضمون الكلام في فتح الباري 4/72 , الإعلام بفوائد عمدة الإحكام 6/651 .

السادس : العلامة المارق قاضي الدولة العبيدية أو حنيفة النعمان , كان مالكياً فارتد إلى مذهب الباطنية , وبدأ بثلب أئمة الدين وانسلخ من الإسلام .

الخامس : عبد الله بن علي النجدي القصيمي ( علامة بل منجنيق الإسلام في زمنه ) على الأعداء المتوفي عام 1416هـ , من عالم إلى ملحد . والسبب اكتشفه بنفسك في أحد أقواله الشعرية :
ولو أن ما عندي من العلم والفضل .. يُقسم في الآفاق أغنى عن الرسل
وهذه هي نهاية العجب بالنفس .

السادس : هناك بعض الكتاب الذين خرجوا من السجن باتجاه مغاير جداً , فمن طرف مسمى متطرف إلى طرف منحرف , فلا وجود للوسطية بينهما , ( ولا أريد أن أذكر أسماء لأنهم أحياء ) . وأسال الله يردهم إلى الحق رداً جميلاً , ويثبتنا على دين الإسلام نحن وإياهم , فالأول في أحد الحوارات قال أن ديني الإنسانية , والثاني قال : لقد كنت غالياً في ديني , ولا حول ولا قوة إلا بالله .

المهم مما سبق يظهر لنا جلياً أن الانتكاسة ليس أساسها نفاقاً اجتماعياً أو مصالح شخصية أو غير ذلك على الإطلاق كما يصوره بعض الجَهلة في هذا الميدان , ومَن تكلم في غير فنه أتى بالعجائب , لكن قد وأكرر ( قد ) تكون سبباً ( لكن ) أن ندور حول هذه النقاط النفاق الاجتماعي والمصالح الشخصية , وهذا والله أعلم هو الهدف الرئيسي من الموضوع بحيث الربط بين هذا والمستقيمين الحاليين لكن بمراوغة الثعالب , ودوران الثعابين , مع العلم أن السبب الرئيسي لهذا كما ذكرنا سابقاً بالأدلة مدارها حول ما يتعرض له القلب من شوائب ذكرنا أكثرها في طيات هذا الموضوع , فقد يبدأ مخلصاً النية لله بإستقامته فتتغير النية لغير ذلك في طريقها إلى الله , لذلك كان الرسول صلى الله عليه وسلم يكثر من دعاء الثبات ( اللهم يا مقلب القلوب ثبت قلبي على دينك ) فاللهم ثبت قلوبنا على دينك .

همسة :
أشكر ( أوخيتي ) شمس وأشباهها على فتح المجال لنا بمثل هذه المواضيع , لنسقط أقنعة ونرفع أشرعة :
تذكير العالم و تعليم الجاهل,تبصير الظالم و تزهيق الباطل , تلميع الحقائق و تبديد العلائق , مما قد يغشوا القلب من الرواسب والحق من الشوائب .
الراجي رحمة ربه
رجل المستحيل
__________________
قلم حُر في فضاء الإسلام

فما أجمل الحرية التي أعتقتني من رِق الشبهات والشهوات , لتهديني لطائف الملذات والمسرات , وذلك بالتخلص من رِق العباد لرب العباد .
رجل المستحيل غير متصل   الرد باقتباس

 
قديم(ـة) 26-01-2008, 06:57 PM   #2
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Nov 2005
المشاركات: 267
قوة التقييم: 0
الحزم is on a distinguished road
بيض الله وجهك يا خوي على هالكتابات الرائعة
الحزم غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 27-01-2008, 12:23 AM   #3
لا ينتمي
 
تاريخ التسجيل: Oct 2005
البلد: إنها تقيم بداخلي..وأقيم داخلها !
المشاركات: 1,209
قوة التقييم: 0
الشهرستاني is on a distinguished road

أستاذي رجل المستحيل / هو الأمر بمجموعه بين أصبعين من أصابع الرحمن ، ومن صدق مع الله ثبتّه الله .. لا أقول عندها إلا أن ثبتني الله وإياك على الطريق المستقيم ، وإلا فالمتتبع لأحوال من ذكر .. ليرى العجب العجاب من جلدهم عن الأضواء ، ليذكرني حالهم بمقولة أحد المجربين : كل شيء لغير الله يضمحل ! تم حفظ الموضوع ..
__________________
هذا المنتدى، كان عظيماً..وما زال عظيماً ، وسيبقى عظيماً !
الشهرستاني غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 27-01-2008, 12:47 AM   #4
شمعة حياتي = 3
 
صورة بنت الشيحية الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Apr 2006
البلد: الرياض
المشاركات: 1,483
قوة التقييم: 0
بنت الشيحية is on a distinguished road
من لايقتنع بمثل هاذا الكلام
فأظنه قد فوت علم كبير وفهم عظيم عن الدين الجليل

جعل الله لك يااخي في كل حرف حسنه والحسنة بعشرة امثالها

لقد ابصرت الحقائق وأرسلت الرسالة الصادقه ومن باب اللهم بلغت اللهم فااشهد

بارك الله فيك وبجهدك وحرصك للدين العظيم

الإنتكاسه من هوى النفس والشيطان بدل ان نستهزئ بهم فلنحمد الله على ممابتلاهم وعافانا

لديك فن عظيم في الإلقاء والأقناع ومبارك عليك استغلاله في الدين

فهاذي نعمة من الله يجب عليك شكره وحمده ليل نهار

كل ذلك سيدون في كتابك اسأل الله ان تمسكه بااليمين وستشهد عليك اناملك وعينيك يوم ان تنطق
باالحق المبين

لاحرمك الجنه واياك والمسلمين اجمعين


تسآئل بسيط وفضولي جداً؟
أسلوبك وطرحك وتنسيقك يذكرني بأريوس أميجوس!!
في توقعي صحيح؟
بنت الشيحية غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 27-01-2008, 12:49 AM   #5
ريشة ساحرة
 
تاريخ التسجيل: Feb 2006
البلد: حيث أرواحهم تقيم !
المشاركات: 2,083
قوة التقييم: 0
شعرة معاوية is on a distinguished road

كم أنت عظيم جدا يارجل المستحيل بهمتك ، بعلمك ، بفكرك ، بقلمك !!
[ ومما قد يواجهه المستقيم ليكون سببا في انتكاسته رغم إخلاص نيته في بدايته ,الضغوط كضغط الزوج أو الزوجة على حسب أو البيئة أو الأهل أو الصديق , أو ما قد يطرأ عليه في طريق استقامته من شهوات النفس فالمؤمن لا تؤمن عليه الفتنة كحب الرئاسة أو المال أو الوقوع بفتنة النساء ليكون في ازدواجية عادة ما تنتهي بانتكاسة , رغم أنه كان على خير ولكن ضعف إيمانه بعد أن اعترى قلبه ما اعتراه , يقول صلى الله عليه وسلم " إن الإيمان ليخلق في جوف أحدكم كما يخلق الثوب , فاسألوا الله يجدد الإيمان في قلوبكم " . صححه الألباني في صحيح الجامع .
وما مضى لا يعني أن ليس هناك مَن قد يستقيم لمصلحة شخصية أو ماشابة ذلك , لكن أن نجعل كل المنتكسين بهذا الإطلاق خبثاء نفس , ومنافقون اجتماعيون , وأنهم استقاموا لمصالح شخصية , وغير ذلك من الدخول بنياتهم , فلا وألف لا .
]
هذا المقول لايختلف عليه إلا أعور البصيرة .. وعلى كل مسلم يخشى على قلبه من المزالق أن يبتعد به كثيرا
عن مواطن الشبهات وأهلها وأن لايطل على محلها بتاتاً .


في مقالك هذا وُفقت كثيرا في توجيه خطابك الأخوي ، نسأل الله الثبات لنا جميعاً .
وليزيدك المولى من فضله .
__________________
خطٌ رفيع ..
-رجل المستحيل ، الشهرستاني ، البرق الخاطف ، صمام الأمان ، قمة الجبل ، السموأل ، .. وكل من أمامكم أو خلفكم ... قبساتكم ملتهبة ، ارفعوها كما كنتم ، فالرفعة تفيض على صاحبها نورا .... ونارا !.
- حورية بحر ، بنت الشياهين ، بنت الاسلام ، بنت الشيحية ، غربة الاسلام ، أم علي .. دروبكن عبقة بالطهر والرزان ، فأكملن الخطو !.
شعرة معاوية غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 27-01-2008, 12:58 AM   #6
عضو اسطوري
 
صورة ســــاري الرمزية
 
تاريخ التسجيل: Aug 2006
البلد: .. الكوكب المسكوون ..
المشاركات: 36,695
قوة التقييم: 0
ســــاري is a jewel in the roughســــاري is a jewel in the roughســــاري is a jewel in the rough
::


سلمت يمينك على ما سطّرته من كلمات

و ضعت من خلالها النقاط على الحروف في هذا الجانب

الذي تباينت فيه الآراء مع و ضوحها لمن كان له قلب

أو القى السمع و هو شهيد

اخي الكريم رجــل المسـتحيـل

بوركت اينما كنت ..

محبــك / ســـــــــاري ،،،،

::
__________________
ربّ اغفر لي و لوالدي و بُنيّتي و اعلي درجاتهم في علييين،،



ســــاري غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 27-01-2008, 01:21 AM   #7
عضو متألق
 
تاريخ التسجيل: Dec 2007
البلد: الرس
المشاركات: 884
قوة التقييم: 0
نبض الكلمة is on a distinguished road
كل اشكر لك يارجل المستحيل

طرح رائع من انسان اروع
وننتظر المزيد منك لاننا بحاجه ماسه الى هذا الطرح
كل التوفيق ايها المبدع
نبض الكلمة غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 27-01-2008, 02:00 AM   #8
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: Dec 2006
المشاركات: 256
قوة التقييم: 0
ضرير من اللغفية is on a distinguished road
( أخي الغالي رجل المستحيل أنت حبر هذا المنتدى وهذا ليس موضوع بل معلقه تضاف الى معلقاتك السابقه )
وبحكم أن هذه المعلقه محكمه البناء فلن يجدي ولن يضيف تعليقي عليها شيئا ولكن أقول جزاك الله ألف خير لما بذلته من جهد ووقت لهذه التحفه ,,, ولكن أرجو أن تسمح لي بهذه الأضافه حتى لو كانت بسيطه عل الله ينفع بها ,,,
إن النفاق داء عضال، وانحراف خلقي خطير في حياة الأفراد، والمجتمعات، والأمم، فخطره عظيم، وشرور أهله كثيرة، وتبدو خطورته الكبيرة حينما نلاحظ آثاره المدمرة على الأمة كافة، وعلى الحركات الإصلاحية الخيِّرة خاصة؛ إذ يقوم بعمليات الهدم الشنيع من الداخل، بينما صاحبه آمن لا تراقبه العيون ولا تحسب حسابًا لمكره ومكايده، إذ يتسمى بأسماء المسلمين ويظهر بمظاهرهم ويتكلم بألسنتهم. ( أياك أعني وأسمعي يا جاره )

أخوك وصديقك ومحبك ضرير من اللغفية
ضرير من اللغفية غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 27-01-2008, 03:59 AM   #9
عضو اسطوري
 
صورة بنت الشياهين الرمزية
 
تاريخ التسجيل: May 2007
البلد: (....أرْجَاء الطُهُر....)
المشاركات: 15,209
قوة التقييم: 0
بنت الشياهين is on a distinguished road
Thumbs up


اللهم يَا مُقَلِّبَ الْقُلُوبِ ثَبِّتْ قَلْوبنا عَلَى دِينِكَ واقبضنا غير مفتونين...

رجل المستحيل جعل الله ذخر للإسلام والمسلمين وجزاك الفردوس الأعلى
موضوع رائع لمن كان له قلب ,,
__________________
كانت لنا أيام ~
بنت الشياهين غير متصل   الرد باقتباس
قديم(ـة) 27-01-2008, 01:43 PM   #10
ابن القيم الاكس بي
 
تاريخ التسجيل: Jan 2006
المشاركات: 3,766
قوة التقييم: 0
رجل المستحيل is on a distinguished road
أهلاً بأهل العز من أهل الحزم : ( الحزم )

وبيض الله وجهك دنيا وآخرة على مرورك الكريم وإضافة ( اللفتة الرائعة التي تدل على ذوق رفيع ) فسلمت يداك أيضاً .

أخوك رجل المستحيل
__________________
قلم حُر في فضاء الإسلام

فما أجمل الحرية التي أعتقتني من رِق الشبهات والشهوات , لتهديني لطائف الملذات والمسرات , وذلك بالتخلص من رِق العباد لرب العباد .
رجل المستحيل غير متصل   الرد باقتباس
إضافة رد


يتصفح الموضوع حالياً: 1 (0 من الأعضاء و 1 من الزوار)
 
أدوات الموضوع
طريقة العرض

قوانين المشاركة
لا يمكنك إضافة مواضيع
لا يمكنك إضافة ردود
لا يمكنك إضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

رمز [IMG] متاح
رموز HTML مغلق
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح


مواضيع مشابهة
الموضوع الكاتب المنتدى الردود آخر مشاركة
****&&&&&إن النفاق داء عضال &&&&&**** بدون إسم المنتدى الدعوي و الأسرة والمجتمع 11 28-07-2007 02:06 AM


الساعة الآن +3: 03:46 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, vBulletin Solutions, Inc.
SEO by vBSEO 3.6.0 ©2011, Crawlability, Inc.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص

1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19